جديد المنتدى

فلتر
ترتيب حسب وقت شاهد
السابق السابق شعبي شعبي أي وقت أي وقت أخر 7 أيام أخر 7 أيام أخر 30 يوم أخر 30 يوم الكل الكل صور صور المنتدى المنتديات
  • الصورة الرمزية جنوون صنعانيه
    30-10-2020, 06:10 PM
    مسااااء السعاده والهنااء كيفكم لو انت داخل في علاقه أو انت واقع فيها لو خيرو بين واحد من هاذول يوجد بس بعلاقتكم وش تختار الاهتمام أو الاحترام . وقولو السبب منتظرة ردودكم
    4 مشاركة | 69 مشاهدة
  • الصورة الرمزية الحلم
    29-10-2020, 06:20 PM
    قرد # الأورانجوتان # يعيش في جزيرة سوماطرة الأندونيسية ، هذا الإسم هو باللغة المالوية و معناه # إنسان الغاب # ، هذا النوع من القرود يقضي معظم أوقاته على الأشجار يخلق الله ما يشاء سبحانه
    0 مشاركة | 43 مشاهدة
  • الصورة الرمزية ناصرمنصور
    26-10-2020, 04:55 PM
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .. ( إن لم تكن معي فأنت ضدي ) عبارة شهيرة ومتداولة .. ومبدأ يطبقه من لايؤمن بالحرية الشخصية ولا بالحق أو المصلحة العامة و تضع / العلاقات / الإجتماعية والمصلحية في / زوايا ضيقة / وتنشأ بسببها الإختلافات والتحزبات والإصطفاف .. فالأخ ربما يزعل أو يغضب إن لم تقف معه وإن كان مخطئاً . والأخت كذلك وربما الوالدين أوالأقارب والأصدقاء والزملاء ! وتجعل الإنسان / يحتار / في كيفية مسك العصا من المنتصف ! وإرضاء كل الأطراف وهذا مستحيل لأن : ( رضى الناس غاية لاتدرك ولن تدرك ) .. &&& سؤالي : كيف التعامل مع الذين يطبقون هذه العبارة ؟ .. م/ن
    2 مشاركة | 96 مشاهدة
  • الصورة الرمزية ناصرمنصور
    26-10-2020, 04:46 PM
    ماهو رأيكم فى الغيرة بين الاعضاء هنااك اعضاء يصابوا بالغيرة من عضو بسبب رد جميل من عضو او عضوة له .. وهل من الممكن ان العضو او العضوة يغيروا من احد*الاعضاء*بسبب مواضيعه او بسبب حب*الاعضاء*له والاشاده به .. هل من الممكن ان يهجر احد*الاعضاءمواضيع عضو بعينه لغيرتهم منه .. هل هناك ابعاد اخرى لم تتطرق اليها كلماتى من الممكن ان تحدث بسبب الغيرة فىالمنتديات*.. وكيف يمكن التحكم فى هذه*الغيره*ان وجدت .. كيف يمكنك ان تغير من نفسك وتحاول الاستفاده من هذه*الغيره*.. .. لما لا تكون مثله لما لا تحاول ان تكون افضل منه .. الا تستطيع ان تقوم بما يقوم به .. الا تعرف ان تطرح مواضيع مثله وهناك اسئله أخرى تحتاج الاجابه بكل صراحه وموضوعيه مارأيك بكل صراحه في هذا التصرف؟؟ وهناك من يشك انه فيه حب بين عضو وعضوه وهناك من يدخل المنتدى لا أجل عضواو عضوه هل انت من هؤلاء الناس؟؟ هل شعرت بهذا الشعور تجاه احد ما..؟؟ إذا كانت فيك هذه الصفه لما لم تستطع التخلص منها..؟؟ يا ترى هل هذا التصرف موجود حقا في منتدانا.. وهل من اضافه في النقاش
    5 مشاركة | 149 مشاهدة
  • الصورة الرمزية أنسان بسيط
    26-10-2020, 07:26 AM
    دخل جابر إلى مجلس العمدة المكتظ والمليئ بالحضور والمعازيم وذهب وجلس لوحده منعزلاً عن الجميع لا يريد ان يسأله أحد أو يتحدث معه ..قليــلاً اخذ كتابً على الطاولة وراح يقرأ ويسلي نفسه ، بعد لحظات سمع صوتاً خلفه يقول له : - أووه ، تقرأ كتــابً عن الزواج.! حينما نظر إليه جابر وإذا به عمدة مدينتهم ذو الهيبة والوقار والسمعة الجيدة.. العمدة صاحب المجلس.. العمدة صاحب الحضور ..فقال له جابر مبتسماً بكل أدب: - نعــم ، قال له العمدة وكأنه يقرأ ملامحه: - يبدو لي ايها الشاب أنك في القريب ستدخل قفص الزوجية وتقرأ الكتاب لتكسب بعض الخبرة ، ولكن إذا اردت نصيحتي فإن الكتبِ لا تعطيكِ التوصيف الدقيق لحل المشكلة ، نعم هي قد تفيدك ..ولكن ليس كما تظن، فكما تعرف كل رجل يختلف عن الآخر وكل فتاة تختلفُ عن الأخـــرى فالكتاب لن يستطيع أن يغطي اصناف البشر وطباعهم جميعاً ، أيضاً ليس كل زوج يقبل النصيحةِ مثلاً ..وليس كل فتاة تتقبل النقد ..وهكذا هم البشرِ مختلفين ، فالأمـــر معقد جداً ويحتاج إلى عقــلٌ كبير يستوعبه، جابر قال له : - اشكرك على هذه المعلومات القيمة، العمدة : - يا بني لا تشكرني ..فلم افعل شيء ، - لكن يجب ان تعرف ان الزواج اما ان يكون بسيطٌ وجميل أو يكون صعبا معقدا كل ذلك بيد الزوجين ، شكره جابر مرةً أخرى بعدما تحدث معه وسأله عن الزواج اكثر ليستفيد من خبرته ثم استأذنه وذهب يجوب في داخل القاعة وخارجها يتحدث مع رفاقه الذين يراهم ، وبعد مرور ساعات وتناولهم وجبة العشاء ذهب جابر ليغسل يديه فصادف ان يكون بجانبه العمدة مرة أخرى والذي قال له : - هل تريد نصيحة ؟ اجابه جابر بحماس : - تفضل - كلي آذان صاغية..! قال له العمدة وكأنه يشد من أزره ويعطيه الإجابة على السعادة الزوجية: - إذا كنت مــترددا بالزواج فأنصحك أن تتقدم ..هذه مشكلتكم ايها العزاب التردد والخوف ..لا تتراجع ..فلا يتراجع في الحياة الا للفاشلين والخائبين ..والزواج نصف الحياة ونصف متعتها ..حبٌ وحنينٌ وشوقٌ وعاطفة ..الزواج رابطٌ مقدس يجمع ذكراً وأنثى برباط واحدا وثيق ..برباط السعادة والفرح والأطفال والمصير المشترك ، حاول أن تقدم عليه ولا تكن خائفاً أو تظن بإنك ستكون مرتبطاً طوال العمر ..فهذا كلامٌ فارغ ..يخدعك به كل عازب ، وبالنهاية إذا تزوجت فأن أهم نصيحة يجب أن تعرفها الا تجعل أحداً يتدخل بينكما وعلى رأسهم الأهــل لإنهم سيدمرون حياتكم الزوجية ..لإنه لن يعرف زوجتك كما تعرفها أنت ولن يعرفك كما تعرفك زوجتك .. ...استأذنك الآن ، وأكرر نصيحتي لك مرة أخرى ..عليك بالإقدام والأسراع على الزواج..! ظل جابر ينظر إليه ..ثم قال له : - يا كلب ..أنا مطلق! ثم ابتعد عنه جابر خطوات قليلة وتوقف ..إذ يبدو انه لم يشفي غليله بعد ، فقال له: - يا حمار تراك زعجتنا بــــالزواج ..زواج وزواج، - يارجال انا من شفتك قلت لي رباط ويرتبط ومرتبط وربطوه وارتطبت وانا غاسل يدي..عرفت انك مفلوت وموب صاحي - لا ..وفوق ذلك تبتسم وانت تتحدث بثقة مطلقة ..مسوي فيها حكيم على راسي .. - نعنبو ابليسك كل ما هربت منك لقيتك واقف وراي.. - عفيه شايب ماتعبت ..ما عندك الا تناقز ورى خلق الله - أجل الزواج رابطٌ مقدس..هـــا.. - والله حلاة من ربطك مثل الثـــور..وجلدك لين تعض الأرض.. وتعرف ان الله حق وتبطل لقافه، - ابو هالوجهه... (انسان بسيط..) القصة هي الجزء الثاني لقصة فلسفة طبيب، طبعاً السردية باللهجة العامية التي بالنهاية لإجل الهزلية في القصة،
    1 مشاركة | 67 مشاهدة
  • الصورة الرمزية اسيرة البدر
    24-10-2020, 11:24 PM
    -زر والديك وقف على قبريهما.. -فكأنني بك قد نقلت إليهما.. - لو كنت حيث هما وكانا بالبقا.. - زاراك حبوا لا على قدميهما.. - ما كان ذنبهما إليك فطالما.. -منحاك نفس الود من نفسيهما.. - كانا إذا سمعا أنينك أسبلا.. - دمعيهما أسفا على خديهما.. -وتمنيا لو صادفا بك راحة.. - بجميع ما يحويه ملك يديهما.. -فنسيت حقهما عشية أسكنا.. - تحت الثرى وسكنت في داريهما.. -فلتلحقنهما غداً أو بعده.. -حتما كما لحقا هما أبويهما.. - ولتندمن على فعالك مثلما.. - ندما هما ندما على فعليهما.. - بشراك لو قدمت فعلاً صالحا.. - وقضيت بعض الحق من حقيهما.. - وقرأت من أي الكتاب بقدر ما.. -تسطيعه وبعثت ذاك إليهما.. - فاحفظ حفظت وصيتيواعمل بها.. -فعسى تنال الفوز من بريهما.. -قِمَّةُ الوُجْدَانِ بِرُّ الوالدَينْ.. - فَرْضُ عَيْنٍ مِنْ إلَهِ العَالمِينْ.. - ذِكْرُهُ يُتْلَى بقُرآنٍ كَريمْ.. -جَاءَ بالإيحَاءِ مِنْ وَحْيِ الأمينْ.. -دينُنَا أوْصَى بأنْ نَرْعَاهُما.. -والوَفَا حَقٌّ كَدَينٍ للمَدينْ.. - اصْنَعِ الخَيراتِ وارْحَمْ ضَعْفَهُمْ.. - وَاسْعَ في إرْضَائِهِمْ في كُلِّ حينْ.. - اذْكُرِ الإجْهَادَ في حَمْلٍ أليمْ.. -مَرَّ كُرْهَاً في عَذَابٍ بالأنِينْ.. - كُنْتَ فِي جَهْلٍ وغَيْبٍ عَنْ وُجُودْ.. - كُنْتَ في خَلْقٍ بتَطْويرِ الجَنينْ.. -اذْكُرِ الإرْضَاعَ مِنْ أمٍّ حَنُونْ.. -عَينُهَا في لَهْفَةٍ طُولَ السِّنينْ.. -كُنْتَ مَحْميَّاً بعَينِ الوالدَينْْ.. - سُهْدُ عَينٍ شَاهِدٌ عَنْهُ الجُفُونْ.. -واذْكْرِ الأبَّ العَطُوفَ المُرْشِدَا.. - إنَّهُ لَيثٌ بدَارٍ كالعَرينْ.. - بَاكِراً في سَعْيِهِ مِثْلَ الصُّقُورْ.. - جَاعِلاً مِنْ بَيتهِ الحِصْنَ الحَصينْ.. -مُتْعَبَاً في هَمِّهِ لا يَشْتَكي.. -في نَشَاطٍ دَائِمٍ لا يَسْتَكينْ.. - رَاجِيَاً مِنْ ربِّهِ الرِّزقَ الوَفيرْ.. - يَعْبُدُ الخَلاّقَ في نُورِ اليَقينْ.. -كُنْ وَدُودَاً، كُنْ عَطوفَاً يا بُنَيْ.. -كُنْ وَفِيَّاً، كُلُّ إثْمٍ في الخَؤُنْ.. - قَبِّلِ الأيْدِيَ في خَفْضِ الجَنَاحْ.. - واذْكُرِ الإنْسَانَ مِنْ مَاءٍ وَطِينْ.. - جَنَّةُ الرَّحْمَنِ تَجْثُو عِنْدَهُمْ.. -تَحْتَ أقْدَامٍ لأمٍّ قدْ تَكُونْ.. - فَاغْتَنِمْ ما مُمْكِنَاً واحْرِصْ عَلَى.. -بِرِّهِمْ في وُدِّهِمْ قبْلَ المَنُونْ.. منقووله
    6 مشاركة | 100 مشاهدة
  • الصورة الرمزية بيسان الجميله
    24-10-2020, 04:43 PM
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته مساء الخير والسعادة الاسم: بيسان الجميله التاريخ: 24/10/2020 اليوم: السبت عادت وفي يدها قلبي وانفاسي كأنها حلم يزهو ب إحساسي تقول: راحة روحي في هواك. وقد ايقنت انك تكفيني عن الناس Sent from my SM-A307FN using 3bir mobile app
    43 مشاركة | 554 مشاهدة
  • الصورة الرمزية أنسان بسيط
    24-10-2020, 02:16 PM
    سبحان خالقها بارع كيف لهذا الملاك ان تمشي بالشارع؟ خصراً مرسومً والطول فارع الكل خلفها يسير هارع ونبض القلوبِ سارع اصبحوا جميعاً كوحوشً تصارع هل هناك فتاةٌ لجمالها تقارع..! من تتحدى في المقارع، هن الماضي وهي الحاضر والمضارع نظرتها كسهمً بالقلبِ زارع صمتها كغموضِ ليل المزارع ممشاها متناغمٌ كصوتِ اللحن قارع حينما يشاهدها أحدٌ كالقمر طالع يتصرف كالذي بالجريمة ظالع يخشى ان يراها غيره خالع يصمتُ كأنه شفرةٌ بالع من عيون الناسِ هالع يقول ليتني مع هذا الفردوسِ قالع كل من في السوق توقف يتابع وكأنهم يشاهدون البُعد الرابع ثوانٌ اصبح يلحقها سابع يبحثون عن عناوينها او بريد طابع الجمال منها وفيها نابع يكمن خلف عينيها قابع تتكأ بكبرياءً فهل هناك مانع؟ جلوسها بالمكانِ للصمت صانع وكل من بالقاعة رأسه خانع فوجودها يجعل القلب قانع ملكةٌ تشير بيدها والكل يجيبُ سامع ناعمةٌ رقيقةٌ جلدها لامع جمالها لجمــال النساء قامع جمالها جمــال الكون جامع فهل يوجد آدمٌ بها غير طامع عزيزٌ انهار امامها خاضع كل الكنوز عند اقدامها واضع عاد كطفلً في فمه راضع وعجوزٌ تحول شابٌ يافع يبحث عمن يكون عندها شافع استسلم الجميع ورايته رافع في معركتها لا مهاجمين فالكل مدافع فلا الاسلوب ولا المال معها نافع صيت جمالها الخلابُ ذائع كل ما فيها مكتمــلٌ رائع من يراها صار في عمقها ضائع يردد بغزلً نفسي لإجلها بائع يضربُ في جمالها المثل شائع جمالهــا يجعل من رآها جائع هي المستحيل التاسع النص في وصفها واسع أسمها يجعل القلب لاسع فرقٌ بينها وبين النساء شاسع (انسان بسيط..)
    1 مشاركة | 74 مشاهدة
  • الصورة الرمزية أنسان بسيط
    24-10-2020, 11:03 AM
    ألم يلاحظ أحد بإن العالم اليوم كتمة ..هدوء ..صمت ..غريب بالفعــلِ صدمة..وكأن الناس اختفوا او يعيشون أزمة ..ربما منزويــن او مجتمعــين مع اقرباءهم أو حتى يتعبدون في ختمة..فلا صوت ..ولا حركة ..ولا همس في هذه الليالي العتمة، غريب كيف كان الأنسان ينتقد الزحمة..وعلى لسانه اللعنةُ والشتمة ..وحينما لم يجدهم اكتئب واختفت منه البسمة ..وجودهم ضجيجهم مشاكلهم للتو علم بإنها رحمة ..مثل النجــم الذي يعشقه الجمهور فأنقلب عليه بعدما اضاع هجمة، ...ارى كل مكان يبدو وكأنه خالً من الناس او غير نشط تشعر بأن الكل منشغل ولا تدري أين، في الشارع والمنتديات ومواقع التواصل وكأن العالم انشغل فجأة وبوقتً واحد ..كثيرة أيام تمر كهذه الحالة الخاملة دون تفسير واضح لــها ... - لذا طالما لا يوجد أحد دعونــاً (نخربط ونخبــط) قليــلاً..ولإجل وزن القافية سأكتب دليلاً ..تذكرت شيئاً عليــلاً ..لما الناس ينتظرون ليل الشتاء ثم يشتكون بإنه طويلاً ..يقولون نعم ..جميل ولكنه ثقيــلاً ..وفي الصيف يتذمرون بإن الحر يجعل العزيز ذليلاً.. ومن يملك المال لا يكون مع الذلة زميلاً ..فالمال في الغربة وطناً بديلاً ..والفقر في الوطنِ يجعل صاحبه دخيلاً ..يعاملونه بفظاظة وينكلونه تنكيلاً ..ويتركونه وحيداً في جنازته قتيلاً - طالما لا يوجد أحد دعونــاً نسرح في الخيال.. فلما نتكلم عن الواقع بظلامه ودمسه ..فالخيال والواقع متشابهان ..فالاكاذيب نفسها والخداع نفسه ..لكن الخيال فيه جانبٌ جذابٌ يومه وامسه ..لكن الواقع قاسً مشوش مجهــول نمسه.. اما الخيال لوحة فنية ألوانها رسمه ..في الواقع لا يستطيع نصيحة الناسِ والذنب لا يمكن طمسه ..اما الخيال فلا ذنوب فيه ولا خطايا وكل شيئاً واضحاٌ لا يحتاج غمسه ..في الواقع لهيب الشمس حارقٌ اما الخيالُ فلا حرارةُ بشمسه ..الواقع مليئٌ بالكذابين المتأمرين ومن يأكلون اللحم بحمسه ..اما الخيال كل من فيه صادقون ولا يحتاج احداً لهمسه ..في الواقع الأذى مؤلم جداً قريبٌ لمسه ..اما الخيال ناعم لا يشعر بمسه ..في الواقع متطرفين ببساطة يقطعون راسه ..في الخيال لا يجرئون على النظر إليه ورمسه.. - طالما لا يوجد أحد دعوني افشي لكم سراً من اسراري.. كان لدي حساب في انستغرام ونشرت فيه اكثر من 150 مقطع كلها كلماتي وألحــاني وافكاري .. بإسلوب فني من اختياري ..الا تلاحظون سبب ذكري ذلك واستحضاري؟ أنا اكتب والكتابة اراها شيئٌ اضطراري..أنا ألحن واللحن يطرب اوتاري.. واستحسن فن الخط بأحباري، كل ماذ كرته سالفاً عن (الكتابة واللحن والخط) لكي اصل لما سأكتبه تاليـــاً من اخباري..هل تصدقون بأن الرسم وقفت امامه عاجزاً ولم استطع ان ارسم اي شيء طوال حياتي وسهري واسحاري.. ذات مرة عزمت الا أن ارســم حتى لو اسواري..اقسم بأنني ظللت امام الورقة 7 ساعات بالنهاية لم استطع رسم جداري.. اليوم أعدت المحاولة مع الرسم مجدداً بعيداً عن اعذاري..وحاولت رسم غيثار..ولكنها كانت كـ رسمة اطفـــال مما سبب إنكساري ، اصبحت لدي قناعة تامــة بأنني مع الرســم صدامٌ ينتج عنه انفجاري ..فلا املك عين فنان ولا ريشة رسام وليست الالوان ادواري..واليوم مع فشل المحاولة ايقنت أن الرسم ليس مكتوباً في اقداري، - طالما لا يوجد أحد دعونــاً نسأل لماذا الأنسان بسرعة يصيبه المــلل..قد تكون طبيعة البشر هكذا فالجميع يصاب بالتكرار والكلل..او ربما اسلوب حياته السبب أو الروتين المعتاد أو من نفسيته الخلل، قد يكون الملل شيئاً بسيطاً في الأنسان ولكن زيادته أمــراً جلل ..سيصيبه اكتئابٌ وبعدها لن ينفع الندم ولا الدواء ولا تؤثر فيه دموعٌ او بلل ..فلا تقسو على نفسك كثيراً ودع النفس تتململ قليلاً وتفعل ما تريد حتى تستعيد الفرح والهلل ..فكل شيء يصاب بالتعبِ والأرهاق والغلل..ويحتاج إلى تجديد وتغيير وفراغ وراحة ومساحة وصراخ وصمت والاختباء في الظلل.. فليس المهم الانهيار للحظات بل المهم الوقوف واكمال الطريق بعد العثرة والزلل - طالما لا يوجد أحد دعونــاً نفهم لما الجميع يقولون لا تجعلوا من الحمقى مشاهير؟ إذا كان هو يقول وهذا يقول وذاك يقول وتلك تقول إذاً من هؤلاء الجماهير..هل هناك تفسير لهذه التفاسير..أم تناقض العقول والمبادئ والدساتير.. فالحمقى من ظهورهم يخرجون الدنانيـــر.. بعدما صنعوا لإنفسهم اسماً واصبحوا أساطير ..رغم انهم يجهلون في الحياةِ اقل التدابير..لكن الملايين يتابعون المناشير..حتى لو يرددون مقادير ..يا قلب العنا مقاديــــر.. - طالما لا يوجد أحد دعونــاً نرى حال الجميع حينما يذهبون مكان ويقومون بالتصوير وألتقاط صوراً كثيرة .. ولكنهم عن الواقع نياماً لم يستيقظون بعد من غفوة الظهيرة ..يصورون كل شيء ليصنعوا ذكريات جديرة ..لكن لا توجد لإنفسهم ذكرى واحدة عاشوها او فعلوها او جربوها في تلك اللحظات المثيرة ..في الصورة يرون المكان كما كان ولكنهم يفتقدون تأثيرة .. فلا يستطيعون التعبير عن مشاعرهم عن ذلك المكان بأي كلمة أو لفظة يسيرة ..في هذا الزمان اختصرت حياة الأنسان في صورة صغيرة، - طالما لا يوجد أحد دعونــاً نفهم لماذا الحــزن كان دافعاً للبعض لكي ينجحون.. هل تعرفون ..كم عانى المبدعون؟ ذلك الحزن فجر ما فيهم مسكون ..فجر المكنون ..اخرج الابداع المدفون.. الكثير لا يفرقون ..يخطئون..يرون العباقرة مضطربون ..غرباء مختلون ..ربما هم محقون ..فهناك شعرة رفيعة بين العبقري والمجنون ..العبقرية أساس الجنون ..معظم اختراعات اليوم اساسها فكرة مجنونة رآها الناس استحالة ان تكون ..والعبقري قال تكون ..حتى نجح فيها المخترعون .. لكن هناك حزنٌ اصحابه يصرخون ..ثكالى يبكون ..أيتامٌ خائفون ..أطفالٌ ضائعون..ومساكين يصيحون ..سـ أرفع الرتم لتقرؤون ..عربٌ يتحدثون ..هم يقولون ويقولون ..ليتهم يقولون ويفعلون ..هم يقولون ما لا يفعلون ..أتفق العرب ألا يتفقون.. في البلد أناس مرجفون ..هم فقط يثرثرون.. يثرثرون ..يثرثـــرون.. أنحن نفهم أم العالم لا يفهمون ..أم هم يفهمون ونحن الذين متخلفون ..أنني غاضب وأظنكم غاضبون ..نفكر أم نجعلهم يفكرون ..حجتهم التي بها ينطقون ..نحن نختلف عن الآخرون..هم هكذا يظنون ..ما اعرفه وانتم تدرون ..الحزن سلاح الكاتب كما يقولون، (انسان بسيط..)
    3 مشاركة | 66 مشاهدة
  • الصورة الرمزية الحلم
    24-10-2020, 07:38 AM
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته مِن أَرَاد أَن يَعِيْش سَعِيْدا وَأَن يَمُوْت حَمِيْدا، فَلْيُلْق سِلَاح الْعَدَاوَة وَلْيَجْتث مِن نَفْسِه شَجَرَة الْشَّر ، ارْفَع رَايَتُك الْبَيْضَاء مُعْلِنَا الْعَفْو وَالْصَّفَح وَسَوْف تَجِد الْقُلُوْب تَشْيِّعُك ، وَالْأَرْوَاح تَحُف بِك ، وَالْحُب يَحُوْطُك أَيْنَمَا حَلَلْت وَارْتَحَلَت: مَن سَالَم الْنَّاس يَسْلَم مِن غَوَائِلِهِم - وَنَام وَهْو قَرِيْر الْعَيْن جَذْلان ... كُن مِن فَصَيْلَة هَابِيل ، حِيْنَمَا أَقْدَم عَلَى قَتْلِه أَخُوْه قَابِيْل فَقَال: «لَئِن بَسَطْت إِلَي يَدَك لِتَقْتُلَنِي مَا أَنَا بِبَاسِط يَدِي إِلَيْك لَأَقْتُلَك إِنِّي أَخَاف الْلَّه رَب الْعَالَمِيْن» ، دَع الْظَّالِم يُلْقَى حَتْفُه أَو يِسَلَّط الْلَّه عَلَيْه أَظْلَم مِنْه ، وَاتُرُكْه لِلْأَيَّام وَالْلَّيَالِي ، يَقُوْل الْمَثَل الْصَّيْنِي : «اتَرُك عَدُّوِّك وَقَف عَلَى شَاطِئ الْنَّهْر ، فَسَوْف تُشَاهَد جُثَّتَه تَمْر بِك» ، لَا تُحَاوِل فَتْح مَلَفَّات الْعَدَاوَات ، لَا تَقُم لِلْنَّاس مُحَاكِم تَفْتِيش فِي صَدْرِك ، لَا تُذْهِب حَيَاتِك الْغَالِيَة فِي الْتَّرَبُّص بِالْآَخَرِيْن وَالِاقْتِصَاص مِنْهُم ، كُل دَقِيْقَة تَصْرِفْهَا فِي عَدَاوَة ، إِنَّمَا هِي كَأْس مِن الْسُّم تَتَحَسَاه ، سَوْف تَجِد أَن الْحِلْم وَالْعَفْو أَقْوَى سِلَاح أَمَام أَعْدَائِك ، قَال الْأَحْنَف بْن قَيْس : وَالْلَّه لَقَد نَصَرَنِي الْلَّه بِالْحُلْم أَعْظَم مَن نَصَر الْعَشِيرَة، يَقُوْل أَبُو الْطَّيِّب : * وَأَحْلُم عَن خِلِّي وَأَعْلَم أَنَّه - مَتَى أَجْزِه حِلْمَا عَلَى الْجَهْل يَنْدَم . * إِذَا سَل أَخُوْك فِي وَجْهِك سَيْفَا ، فَمَد لَه وَرْدَة ، إِذَا بَات يُخَطِّط لِاسْتِئِصالِك فَتَوَجَّه أَنْت بِالْدُّعَاء لَه أَن يُصْلِح الْلَّه قَلْبَه ، وَيُطَهِّر ضَمِيْرَه ، وَإِذَا نَالَك خَصَم فِي مَجْلِس بِكَلَام بَذِيْء سَافِل فَاثِن عَلَيْه وَادْع لَه ، إِن مَنْطِق الْقُرْآَن يُخْبِرُك أَن الْعَظَمَة هِي أَن تُحَوِّل الْعَدُو إِلَى صَدِيِق ، لَا أَن تُحَوِّل الْصِّدِّيق إِلَى عَدُو «ادْفَع بِالَّتِي هِي أَحْسَن ، فَإِذَا الَّذِي بَيْنَك وَبَيْنَه عَدَاوَة كَأَنَّه وَلِي حَمِيْم» . قَال رَجُل لِحَكِيم : غَدَا نَتَحَاسَب فَقَال لَه : بَل غَدَا نَتَسَامَح ، فَلَا تَسْتَكْثِر أَلْف صِدِّيْق وَلَا تَسْتَقِل عَدُوَّا وَاحِدَا وَلَو كَان ضَعِيْفَا ، فَإِن الْبَعُوضَة تُدْمِي مُقْلَة الْأَسَد ، وَإِن فَأْرَا صَغِيْرَا خَرَّب سَد مَأْرِب . إِن أَعْمَارِنَا أَقْصَر مِن أَن نُصَرِّفُهَا فِي الْقِصَاص وَالانْتِقَام ، وَإِن مَعَارِك دَاحِس وَالْغَبْرَاء الَّتِي يُقِيْمُهَا الْشَّيْطَان فِي قُلُوْب الْبَعْض ، هِي مِن مُقَرَّرَات مَدْرَسَة إِبْلِيْس الَّتِي مِن أُصُوْلِهَا : الْظَّالِم مَهَاب وَالْمُعْتَدِي شُجَاع وَالْحَلِيْم ذَلِيْل وَالمُتُسَامِح جَبَان ، وَلَكِن مَدْرَسَة الْوَحْي تُخْبِرُنَا بِأَصْدَق مِن ذَلِك «فَمَن عَفَا وَأَصْلَح فَأَجْرُه عَلَى الْلَّه» ، وَفِي الْحَدِيْث : «صَل مَن قَطَعَك ، وَأَعْط مَن حَرَمَك، وَاعْف عَمَّن ظَلَمَك»، إِذَا لَقِيْت أَحْدَا مِن الْنَّاس فَابْدَأ بِتَصَرِفِين جَمِيْلَيْن : بِبَسْمَة وَسَلَام ، فَالَبَسْمَة عُنْوَان لِكِتَابِك ، وَهِي دَلَالَة عَلَى رَجَاحَة الْعَقْل وَسَلَامَة الْطَّبْع وَكَرُم الْمَعْشَر ، وَالْسَّلام عَلَيْكُم : مِيْثَاق شَرَف وَعَهْد وَفَاء مَعْنَاه مُصَالَحَة لَا حَرْب وَمُسَامَحَة لَا عَدَاوَة. هَل سَمِعْت أَن غَضُوْبا شَرِسَا حَادّا كَسَب حُبّا أَو بَنِى صَدَاقَة أَو حَاز ثَنَاء جَمِيْلَا ، إِنَّمَا الُحُّب الْصَّادِق وَالحَفَاوَة الْبَالِغَة وَالْإِجْلال الْكَبِيْر لِلسَّمح الْحَلِيْم وَالْجَوَاد الْكَرِيْم ، الَّذِي جَلَس بِحُبِّه عَلَى عَرْش الْقُلُوْب ، فَحُفَّت بِه الْأَرْوَاح وَشَيَّعْتُه الْنُّفُوْس ، وَطَوَّقَتْه الْعُيُوْن ، مِن أَرَاد أَن يَكْتُب تَارِيْخَا لِنَفْسِه مِن الْبِر وَالْإِحْسَان فَعَلَيْه بِمُسَالَمَة الْنَّاس وَمُسَامَحَة الْآَخِرِين وَكَظْم الْغَيْظ وَالتَّجَافِي عَن الزَّلَّة وَالْصَّفَح الْجَمِيْل عَن الْخَطَأ وَدُفِن المَعَايِب ، فَعَلَيْك أَيُّهَا الْإِنْسَان الْسَّوِي أَن تَنْزِع الْغُدَد الْسَّامَّة مِن نَفْسِك ، وَأَن تَضَع الْسِّلاح مِن يَدِك ، وَأَن تُغْمَد سَيْف الْعُدْوَان وَنَادَي فِي الْجَمِيْع الْعَالَم سَوْف يَكُوْن جَمِيْلَا بِلَا عَدَاوَة ، وَالْكَوْن سَوْف يُصْبِح آمَانَا بِلَا كَرَاهِيَة ، وَالْأَشْرَار وَحْدَهُم هُم الَّذِيْن عَكَّرُوا صَفْو الْحَيَاة ، وَدَمَّرُوْا بِنَاء الْإِخَاء ، وَمَزَّقُوْا ثَوْب الْمَحَبَّة «وَيْل لِّكُل هُمَزَة لُّمَزَة» ، «هَمَّاز مَشَّاء بِنَمِيْم» ، وَيْل لِّكُل حَاقِد شِرِّيْر مِن سُوَء الْذِّكُر وَضَيِّق الْصَّدْر ، وَظُلْمَة الْقَبْر ، وَبُشْرَى لِكُل كَرِيْم مِفْضَال ، وَلِكُل لَيِّن سَهْل رَفِيْق ، إِن الْرَّجُل الْفَاضِل يُكْتَب تَارِيْخِه بِنَفْسِه لِجَمِيْل سِيْرَتِه وَحَسُن تَعَامُلِه ، فَلَا يَنْتَظِر شُكْرَا مِن أَحَد ، وَسَوْف يَكُوْن بَعْد مَوْتِه قِصَّة جَمِيْلَة يَتَحْدُث بِهَا الْرُّوَاة فِي الْمَجَالِس ، وَتُنْقَل أَخْبَارِه الْجَمِيْلَة عَلَى أَلْسِنَة الْبَشَر ، إِن أَلْسِنَة الْخَلْق أَقْلَام الْحَق ، فَاحْذَر أَن تُذَكِّرُك هَذِه الْأَلْسُن بِسُوَء أَو تَوَقُّع عَلَيْك هَذِه الْأَقْلام بِقَبِيْح جراسا.
    0 مشاركة | 47 مشاهدة
  • الصورة الرمزية أنسان بسيط
    24-10-2020, 12:53 AM
    طالما شرفتنا عزيزي العضــو مرةً أخرى فأنت مجبــوراً إذاً أن تدخل المستوى الثاني وتُجيب عن هذه الأسئلة، الا لو لم تكن تملك الثقة بنفسك وتراجعت في المستوى الاول وتشعر بورطة فهذا كلامٌ آخـــر، س : لو قالوا لك بأنك ستصبح حاكم دولة ليوم واحد فقط ولديك قرار واحد تتخذه، فما هو ؟ ج :... س : لو رأيت مقرباً منك وهو غريقا يستنجد في قعــر المحيط ..وأنت لا تعرف السباحة، فهــل ستغامر وتسبح لتنقذه ؟ ج :... س : لو خيرت أن تضع عسلً في شعرك وجسدك.. أو تأكل ثــوم وبصلً وفلفل.. فماذا ستختار؟ ج :... س : ما أغلى الأشياء التي أنت على أستعداد لبيعهـــا لتصل إلى مبتغـــاك ؟ ج :... س : سوف يتم معاقبتك بأحد هذين العقابين ..فأختر منهما ، اما أن تستلقي على الرمال في لهيب شمس الصيف .. او تستلقي على جليد في عز برد الشتاء؟ ج :... س : لديك خطوة واحدة لتحقق حلم حياتك..ولكن يجب ان يتم طرد شخص ظلماً لتحل مكانه.. وهذا الشخص هو عدوك الذي شوه سمعتك في الصغــر، فهل ستقبــل؟ ج :... س : لو قالوا لك أدخل قرية وحوش لوحدك وأختر أحد هذيــن ليكون معك، أما كلبا يحميك أو سلاح شخصيا في يدك.. فماذا ستختار ؟ ج :... س : هل تحب أن يفزعونك من نومـــك.. أم أنت من يفزعـــهم ؟ ج :... س : لو خيرت أن ترجع لماضيك وتغير منه ما شئت.. أو أن ترى مستقبلك وماذا سيحدث فيه.. فأيهما تختار ؟ ج :... س : يجب أن تختار احدى هاتين الصفتين السيئتين لتكون فيك، حاقد أم كذاب؟ ج :... س : لو كتبوا حياتك نــصً مسرحي، فــ من الشخص الذي ستجعله أضحوكة ومحط سخرية من المقربين منك؟ ج :... س : كل أنسان تأتي عليه لحظة يشعر فيها بأنه نقياً بريئاً كالأطفال ، فـ متى كانت لحظتك؟ ج :... س : لو خيروك أن تقف عند سنً مُعين ولا تكبر، فأي ســـنً تختار؟ ج :... س : متى كرهت مجتمعك ؟ ج :... س : لديك قنبلة نــووية ومجـبورٌ أن ترميهـا فوق احدى المناطق المأهولة بالسكان، فأيـن ستُسقطها؟ ج :... س : متى شعرت بأنك تماديت أكثر من اللازم ؟ ج :... س : أستيقظت من نومك ووجدت نفسك على السرير ولكنك وسط البحر، فـ ماذا ستفعل ؟ ج :... س : لو أنت شخصية كرتونية، فــمن ستكون ؟ ج :... س : مــن برأيك يستحق القتل بلا محاكمة ؟ ج :... س : أشتركت في لعبة ورهانـــها بأن الخاسر يتلقى صفعة.. وأنتصرت على حبيب لك ويجب ان تصفعه، فماذا ستفعل ؟ ج :... هل كانت لديك الثقة لتُجيب عن الاسئلة وتكمل بقية المستويات أم ستتوقف وتهرب كما هرب الآخرون..! (انسان بسيط..)
    1 مشاركة | 53 مشاهدة
  • الصورة الرمزية أنسان بسيط
    23-10-2020, 08:16 PM
    ابراهيم شاب في الثلاثين من العمــر يعاني من حالة مــلل وكآبة واكتئاب شديدة منذ الصغر ، يرى الحياة سوداوية قاتمة ..يراها ضيقة خانقة ..يراها لا تُطاق ولا تحتمل ..ذهب للعلاج عند اكثر الأطباء النفسيين براعة بلا فائدة حتى الدواء الذي يتناوله يتفتت أمام حالته وكآبته ولا يؤثر به، كان جسداً بلا روح ..لا يضحك ..لا يبتسم ..لا يتكلم ..لا يغضب ..لا يشعر بأي شيء..فقط مــلل وملل قاتل اجبره ان يحس بإن الحياة سجن ..بل قبر ضيق يخنقه يجعله يريد الخروج منه، كانت فكرة الهروب من هذا العالم الضيق تراوده طوال الوقت فمكوثه أكثر سيخنقه حتى المــوت ..ليال وليـــال تمر عليه وتلك الفكرة لم تبتعد عن مخيلته ..فكرة الرحيل ..فكرة الأنتحار ..فكرة قتل نفسه ..فكرة الخروج من قبر الحيــاة ، وبعدما وصل إلى حداً لا يطاق من الملل والضيقة ..وبعدما اغلقت كل الأبواب أمامه ..وبعدما اصبح الدواء مثل الماء لا يفيد ..وبعدما مل ومـــل ومل قرر الأنتحار أخـــيراً، جلس على الطاولة يكتب ورقة انتحاره وخلاصه وملله وسئمه ..ورقة النهاية ..ورقة ختام الحياة ..ورقة الخلاص من الضيق ..ورقة لعنة الأكتئاب : لقد سئمت ..لا استطيع الهرب أكثر ..اريد التوقف ..كل شيئاً لا يحتمل ..هكذا قررت أن انهي حياتي بعدما تغلب علي الأكتئاب والملل ..نعم..لقد استسلمت وقررت الرحيل فلم اعد استطيع التحمل أكــثر لذا اردت الخروج من هذا العالم الضيق .. لا شيء ..الحياة بالنسبة لي لا شيء ..لست موجوداً فيها ..لا أرى أحد ولا أحدٌ يراني ..لا شيء ينتظرني ..لا شيء يسعدني ..لا شيء يجعلني اشعر ..لن تشعرون ما بي ..ولن تعرفون مما أعاني ..ولن تفهمون وحشتي والظلمة التي تلاحقني منذ طفولتي ولا اتمنى احداً أن يحدث له مثلما حدث معي ، كآبة ..اكتئاب ..هلع ..قلق ..فزع ..خوف ..سواد ..مجهول ..لا حاضر ..لا مستقبل ..هذه كانت حياتي التعيسة الكئيبة فالأفضل ان اوقفها بنفسي، فلا تحزنوا على رحيلي ولا تبكوا ..لقد عشت الحياة البائسة بما فيه الكفاية لذا اودعكــم واتمنى لكم حياة مديدة سعيدة ...المكتئب ابراهيــم.! ترك الورقة بعدها وفوقها القلم ..ورقة بؤسهِ وموتــه ..ورقة رحيله ..ورقة الوداع ..تــــرك وصيته التي يعرف الجميع أهله وبقية رفاقه كل ما كتب فيها ..يعرفون اكتئابه وكآبته ..وهلعه وفزعــه ..وظلمته ووحشته ، أخذ كمية كبيرة من الحبوب ..حبوب من ذاك الدواء وذاك ..حبوب الأكتئاب والصداع والزكام ..حبوب كثيرة لكي يضمن موته ورحيله ..ثم ابتلعها دون تردد واستلقى على سريـــره في انتظار ان يفارق العالم البائس ..وكلها لحظــات قليلة حتى اغلقت عيناها كما يريد وأراد وتمنى، بعد مرور يومين من ذلك حدث ما لكم يكن في حسبانه ..ما لم يتوقعه ..اسوء كوابيسه ، إذ ان إبراهيم استفاق من نومــه فرغم كل انواع الحبوب الذي تناوله وكثرته واشدهم مفعولاً والاقوى تركيــزاً الا انه لم يرحــل كما اراد بل اخذته حالة غيبوبة واغماء خفيفة عاد بعدها لحياته الكئيبة مما زاده حسرة وضيقة فوق ما يشعر به ، نهض مختنقاً وكأن هناك حبل مشنقة حول رقبته ..فنزل إلى الدور السفلي قاصداً الشارع حتى خرج وتوقف عند الباب ، راح ينظر يمينــاً وشمالاً ..يتلافت في كل الإتجاهات ..شيءٌ آخر لفت نظره اكثر من كآبته ومحاولته الفاشلة للإنتحـار ..شيءٌ لم يتخيله ..ينظر هنا وهناك ولا يرى أحد من حوله ..الشارع هادئاً يخلو من المارة ..يخلو من الدبيب ..يخلو من الهمــس ..ينظر إلى السماء ولا يرى طيوراً تحلق .. وكأن الناس اختفوا فجأة ..لا بشر ..لا حيوانات ..لا صوت ..فقط صمتٌ متقع.. شيءٌ غريب حدث في غيبوبة انتحاره ..شيئاً لم يتوقعه مطلقاً ، حتى الهواتف والتلفزيون والكهرباء معطليـــن ..شيءٌ لم يشاهده الا في الافلام الخيالية ..دخل بيته ليتأكد من عائلته ..يبحث في غرفهم وينادي عليهم ..ولكن لا شيء.. حتى صوت الهواء يكاد لا يسمع ، خرج إلى الشارع مرة أخرى يصرخ ..ينادي ..يهرول ..يتوقف ..يصيح ..لكن لا شيء عدى الصمت المخيف ، يصفع يديه باليمنةِ واليسرى ..يريد ان يستوعب ماذا حدث في حالة اغماءه ..في حالة الــهروب من اكتئابه التي نــام فيها واستيقظ والعالم كله مختلف ليس كما تركه ..ذلك العالم نفسه الذي اراد الرحيل منه ..العالم الذي كرهه وضاق صبراً منه ..العالم الذي لا يرى فيه الناس ولا يحس بمشاعرهم ..العالم الذي رجع إليه واصبح صدفةً كما يريده ..عالمً لوحده ..عالــمً واسع ..عالمً يخلو من كل الكائنات، يفكر ..يوسوس..يحك رأسه ..يتساءل بكثير من الأسئلة: - معقــول..! - اين اختفى الناس..! - ما الذي جرى في العالم؟ - قبل ان احاول الانتحــار لم يكن هناك ما يثير الريبة، - شيء غــريب.. - هل قامت القيامة؟ - هل نادى المنادي في السماء؟ - هل ذهبوا إلى مكــانً مـــا، - لكن ..لا يصادف هذا اليوم أي حفل أو تجمع وطني، - وحتى لو ذهبوا إلى مكــان محدد مستحيل أن يذهبوا جميعــاً أو أن تتوقف الحيــاة هكذا، - تبــاً، - لا يوجد شيء مطلقــاً.. - ولا حتى طيور ولا قطط ولا نمــــل..! - لا أثــر للحياة ..ولا لكــائــن حي، - اللعنة ، فليخبرني أحدٌ ما خطب هذا العالــم، ظل يهوم ويحــوم بالشوارع لوحده ..بلا أنيس ..بلا بشر ..بلا كائــن ..هذه الحياة التي أرادها وحيداً دون آدميــاً دون جان ..في حيرته يفكــر وفي حيرته ضائعاً وفي حيرته خائفــاً ..يذهب هنا وهنــاك ولا شيءً تغــير عدى الملل الذي بدأ يجتاحه ثانية بشكل أشد مما كان سابقاً ..تجتاحه نوبات هلع.. نوبات فزع ..قلــق واكتئــاب مضاعف وضيق أشد من قبر الحياة الذي كان يعيشه قبل رسالة انتحــاره ، ما هرب منه عاد إليه بشكل أسوء مما يظـــن، يجلس على احد الأرصفة ثم ينهض ويسير ..ويجلس ..ويسير ..حائــراً في ممله ماذا يصنع ..تائهــاً في اكتئابه وكأن الدنيــا بعد خلوها اصبحت اكثر ضيقة مما يتصور ، ينظر يميناً شمـــالاً ..يلتفت هنا وهنــاك ..يطالع في الأعلى والأسفــل والملل واليأس والأكتئــاب والحيرة والأسئلة وكل ذلك الغمــوض جعله يعيش في دوامة من الجحيم ..لحظات ثم صرخ في وسط الشوارع بصرخة تدوي إلى اللامكان ..صرخة على اللأحد: - اللعنة .. - الا يوجد بشرٌ هنــا؟ - أريد حياة ..أريد بشر.. - أريد ضجيج ..أريد زحمة.. - هذا ملل لا يطــاق، - لقد كنت مخطئاً ، - رغم كئابتي واكتئابي ولكن الناس حولي كان يشعرني بالأمان.. - كان يشعرني انني انسان.. - لكن هذا الصمت ..هذا الصمت مختلف..مدمــر ..موت ..ضيقة ..ضيقة بحق، - أريد ان يعود الناس ..اريد ان تعود الحياة كما كانت، بعد صراخ الندم والقهر رجع عائداً إلى منزله لكي يمــزق ورقة الأنتحــار ..وحينما اقترب من المنزل بدأ يسمع صوت ..يقترب ويزداد الصوت ..كلما اقترب كلما زاد الصوت مما جعله سعيداً حيث شعر وكأن هناك أحداً معه وفي بيته ومن عائلته ، وكلما اقترب اكثر يسمع ..ولكن ما لفت نظرهِ أن هذا الصوت وكأنه صياح ونيـــاح ..لذا راح يسرع بخطواته ..يقترب ويقتــرب إلى ان دخل البيت فوجده ممتلئ بالحضور ..ولكن الصدمة التي جعلته ينسى كل صدماته السابقة بإن الحضور يبكون ويلطمون ..اقترب من الأول وتلصص على الثاني واستمع إلى الثالث ، يخاطب نفسه مفزوعــاً: - يا إلهي.. - انهم معزيــن، - هذا مجلس ..مجلس ...عزائي.. سكت قليـــــلاً ليستوعب ما قاله لنفسه ..ليستوعب الرعب الذي فهمه للتو ..ليستوعب كل الخيوط ..ليفكك اللغــز منذ لحظة كتابته ورقة انتحاره: - يا إلــهي .. - أنني ميت، - طوال الوقت كــنت ميت..! لم يصدق ابراهيم بل لم يكن يريد التصديق ..راح يشير على الحضور بيديه ..يقف قبالتهم ..يكلمهم ..ينادي أمه وأبيه ..ينادي اشقاهء واقرباءه ..ينادي الجميع ..جميع من كانوا يبكون عليه ، يقول لهم باكيــاً: - أنا لست ميت .. - أنني أراكم ..أنظروا إلي أقف معكم وأمامكم .. - أنني موجود ..لا تبكون ..انا حــي ..الا تروني .. - لاتبكي يا أمي ..لا تحزن يا ابي .. - حتى انت يا اخي صدقت موتــــي وبكيت علي..! انهار باكيــاً يناديهم ..انهار باكيــاً في موته ..انهار في اكتئابه ..وضيقته ..انهـــار لا يراه أحد ..انهـــار بعدما قرر الرحيل بنفسه وبيده ..صـــاح نادماً يعض يديه على كل ما فعل..نادمــاً على حياة الأكتئاب الذي اكتشف انها افضل مما ذهب إليه ..صاح وصــاح ...وصــــــاح نادمــاً بصوتً عال بعدما رفع رأسه للسماء: (فَنَادَى فِي الظُّلُمَاتِ أَن لَّا إِلَهَ إِلَّا أَنتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنتُ مِنَ الظَّالِمِينَ)! (انسان بسيط..) ملاحظة : كتبت القصة واعتمدتها بدون مراجعة بسبب الملل > (مالي نفس..بالعامية)، لذا اعتذر لو كان بها اي خطأ .
    3 مشاركة | 109 مشاهدة
  • الصورة الرمزية الحلم
    23-10-2020, 06:46 PM
    الِإشْكآل بَيْن الطَرفينْ ويَكْتفُونَ بِذَلكْ !! وتَرَى فِئَهْ أُخرَى أَنّ الِإنْتقَآمــْ هُو السَبِيل الوحِيدْ لِـ يَشفِي غَلِيلَهُمــْ ولِــ يَرُد اِعْتبَآرهُمـْ وأَحْياناً كَرَآمتُهُم المُهَآنهْ وكِبريَآئهُمْـ المَجْرُوحهْ وآخَرُونْ ..! رُبّمآ يَجدُون الْإِثْنآن وسِيلَه لِـ مُدَوآهْ الجُرُوح العَمِيقَهْ التي تَغلْغلتْ فِي النُفُوس وجُرِحتْ فِي الصَمِيمـْ السُؤآل الذِي يَطرحْ نَفْسَهُــ .. !!!!! هَلْ تَرى الإِنْتقآمـ أَفْضل وسِيلَهْ لِـ عِلاجْ جُروحكَ ورَدّ اِعْتبَآرُكَ .؟! أَمْـ أَنّ طِيبَتُكَ وتَسَآمُحكَ تَفْرِض علَيك اِسْلُوباً أَفْضَلْ ؟! لَوْ كُنْت أَنتَ الاِنْسَآن المَجْرُوح ..مَآذآ سَتفْعل ؟! م/ن
    10 مشاركة | 165 مشاهدة
  • الصورة الرمزية ناصرمنصور
    22-10-2020, 03:49 PM
    هلا وغلا بيكم منورين سؤالي من العنوان كيف تتصرف او ماذا يحدث لك عندما تسمع خبر سئ مثلا :لا قدر الله موت حادث طلاق حريق او مصاب اليم . وقيل لك بلغ اهل المصاب بمن تبدأ كيف تحظر الخبر ونقله من تختار من اهله كيف تتصرف
    7 مشاركة | 122 مشاهدة
  • الصورة الرمزية الحلم
    22-10-2020, 06:33 AM
    دخلت يوماً إلى سوق الحياة ..وبدأت أتمشى في طرقاته .... ووجدت أموراً عجيبة .. رأيت .. بضائع .. ومشتري ..وبائـع رأيت .. المسكين .. والمبذر .. والرخيص .... أكملت المشي في طرقات هذه السوق .... سوق الحياة .. فوجدت .. قلوباً تُباع .... وعقولاً تُشترى .... وجدت .. مشاعر ملقاة على أرض الزمن يُداس عليها .. وجدت .. إبتسامة .. أصلية ..غالية ..نقية وإبتسامة .. مصلحة ..خبيثة .. مزيفة ولكن الإبتسامتان عليهما الإقبال ذاته ..!!وجدت .. الصدق .. في متجره .. مهجور .. لا أحد يمر بجانبه .. ووجدت .. الكذب .. في متجره .. مُتهافتٌ عليه .. فالكل من حوله .. وجدت .. الإخلاص بضاعة .. من طراز قديم ..! ووجدت .. الأمل .. يحمل أثمن الأثمان .. ومضيت أكتشف مابداخل هذه السوق .... ... أكثر ما أثار إشمئزازي .... حد الغثيان .. هو ذلك ((الإحترام )) الذي يتوسل للأخرين أن يحترموه بتأمين نفسه....! وتلك ((الكـرامـة )) التي تطلب حقها بإذلال نفسها ..!! وذلك الهدوء الماكر الذي يسبق التعصف .. وتلك الأصوات العالية .. التي تنادي للبيع ... على حساب الغير ..!! وذلك النزف الأكثر إقبالاً من جروح المشتريات فالكل كان يحب أن يشتري ذلك النزف ..!! رأيتها .. سوق لاتحمل .. مسمى الحياة .. فالبيع الرخيص فيها ... أثمن من الشراء .. ........ بكثيــر ........ همسة أخيــرة... الحيــاة .. حتماً .. لاتبـاع .. ولاتشترى فمن تبع أشخاص لا يحملون العقل فقد بعت نفسك أيها التابع ... ************ م/ن
    0 مشاركة | 63 مشاهدة
  • الصورة الرمزية الحلم
    22-10-2020, 06:29 AM
    بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته (( حروف صنعت اجمل عبارات !)) أ..أمــــــل تلك النافذة الصغيرة التي مهما صغر حجمها إلا أنها تفتح آفاقا واسعة في الحياة النافذة التي من خلالها يدخل إليها نور التفاؤل ليضئ لنا الدروب المعتمة التي قد تخلفها نوائب الدهر ب .. بســـمة قد تكون الدواء الوحيد الذي يتبقى لك لعلاج هموم قلبك وقد تكون المفتاح الأول لحل المشكلات وفتح أبواب السعادة قال النبي صلى الله عليه واله وسلم : (تبسمك في وجه أخيك صدقة) ت .. تقـــوى قال تعالى: (إن أكرمكم عند الله أتقاكم) التقوى دليل للخيرات من حسن معاملة وخلق رفيع كما أنه الطريق إلى الفلاح في الحياة والوصول للجنات ث ..ثقة نرى في وقتنا هذا أن الكثير بدى مقتنعا بعدم وجودها فهل ياترى اختفت من قلوب البشر وأذكر هذه المقولة التي كتبت في أحد الكتب (الذي يحيا بالثقة ..تحييه الثقة) ج .. جـــرأة هي الإقدام على أمور قد يراها الأغلبية صعب الوصول إليها وهي أولى درجات الشجاعة للاسف الشديد في زماننا أصبح البعض يتصف بها في المعاصي وجرأة على الله لابركة فيها، بل هي الهلاك ذاته ح .. حـــب حب الله وحب رسوله وحب من يحبهما تجد فيها راحة القلب وسعادته ومتى ما أصبح القلب معمورا به فإنه قلب سعيد وإن كثرت همومه وغمومه وهو من أعظم نعم الله على عباده إلا أن البعض شكره بصرف حبه للدنيا وملذاتها فقط خ .. خـــوف خوف من الماضي .. من الحاضر .. ومن المستقبل ولايمكن إزالة الخوف إلا الخوف من الله والاتكال عليه د .. دعـــاء عبادة عظيمة تتحقق بها الأمنيات وتحلو بها الحياة ما أجمل أن تخضع بين يدي الله وتناجيه بوجل ورجاء ورغبة قويه لنيل رضاه سبحانه (إذا سألك عبادي عني فإني قريب أجيب دعوة الداع إذا دعاني) ذ ..ذكـــرى إنها ما يتبقى من لحظات الحياة السعيدة هناك من يعتبرها إنما هي الم كبير لاختفاء تلك اللحظات ومنهم من يعتبرها أمل لإعادتها والأجمل هو أن تترك ذكرى طيبة عنك لدى كل من يعرفك ر .. رحـــمة ) ارحموا من في الأرض يرحمكم من في السماء ( الرحمة صفه كريمة كتبها الله على نفسه وهو أرحم الراحمين ووضعها في عبيده حتى تستقيم أمورهم وتتآلف قلوبهم .. فلا مشاعر بدون الرحمة ز .. زيـــارة زر السجن مرة في العمر لتعرف فضل الله عليك في الحرية وزر المحكمة مرة في العام لتعرف فضل الله عليك في حسن الخلق وزر المستشفى مرة في الشهر لتعرف فضل الله عليك في الصحة والمرض وزر الحديقة مره في الأسبوع لتعرف فضل الله عليك في جمال الطبيعة وزر المكتبة مرة في اليوم لتعرف فضل الله عليك في العقل وزر ربك كل آن لتعرف فضله عليك في نعم الحياة س .. سعـــادة سر كبير عجز عن حله الكثير هناك من يراه بالمال تتحقق وهناك من يراها بالجمال تتحقق والكثير ممن يراها بالمنصب، بالجاه، بالعلم إلا أني أراها ستتحقق بجميع ما ذكرت إذا كانت بالدين ش .. شـــكر ما أجمل أن تشكر من يسديك خدمة الشكر الذي يستحقه وما أجمل أن لا تنتظر شكرا من أحد على خدمة ما وما أجمل أن تشكر غيرك بحسن معاملتك له وصدق مشاعرك وما أجمل أن تشكر الله على ماوهبك من نعم الكثير غيرك محروم منها ص .. الصفـــح إنها من الصفات التي ندرت في وقتنا الحالي فما أجمل العفو والصفح للمسيئين إلا أن الكثير استبدلها بالانتقام قال تعالى (والكاظمين الغيض والعافين عن الناس) ض .. ضـــياع أحذر أن تضيع من نفسك أو أن تضيع نفسك منك ط ..طمأنينة اسع لها دوماً وثق بأنك لن تحيا بها مالم يكن ضميركَ حياً ظ .. ظـــلم كن بعيداً عن براثن الجور ولا تقع في شركها فعاقبة الفشل مرصودة للظالمين نم مظلوماً ولا تنم ظالماً ع... عمـــــل العمل عبادة فاجعل طريق الخير مسلكك ووجهتك الدائمة حتى يتقبله الله والناس منك غ..غمـــوم سارع لأن تبددها ممن يتلوى بها ف.. فشـــل لا عليك ممن يقول أن الفشل لا نجاح فيه فهو الخطوة الأولى للنجاح العظيم ق ...قوه في صفحات الثقافة!!! ك .. كـــتاب سوف يصنعكَ كاتباً ل ..لـــيل الليل حصاد لما فعلته نهاراً وصحيح بأنه سكون لكنه سكون لأجل التدقيق في أحوالك السابقة لا أن تفكر في أحوالٍ جديدة .. المحــبة والمـــروءة كن صادقاً في محبتك بالفعل قبل القول وكن رجلاً سيد الموقف قبل أن يدعوكـ الآخرون لذلك ن .. نـــدم يُقال ( لاتندم على ما فات ) شرط أن تتعلم كيف ندمت حتى لا تندم لذات السبب مجدداً هـ .. هـــناء لا تلهث ورائها معتلياً أكتاف الآخرين و ..وفـــاء ما أجمله حين تكتنزه للأحبة كن وفياً لذاتك فهي انطلاقة الوفاء لمن حولك ي .. يوم البداية والنهاية لكَ في آن واحد م/ن
    0 مشاركة | 60 مشاهدة
  • الصورة الرمزية الحلم
    18-10-2020, 05:45 AM
    تتقدم ادارة واعضاء منتديات عبير بالشكر والتقدير للكاتب المبدع انسان بسيط نظرا لما يقدمه من عمل مميز وحضور مشرف وتواجد مستمر ونحن اليوم نقدم له تكريم بسيط ان شاء الله ينال على رضاه ونتمنى له مزيد من التوفيق والنجاح
    9 مشاركة | 212 مشاهدة
  • الصورة الرمزية أنسان بسيط
    18-10-2020, 12:49 AM
    في 2017 كنت في احدى جمعيات الثقافة والفنون واتكلم مع المسؤول هناك (وبالمناسبة هو ممثل ومنتج لكنه غير معروف كثيراً وله مسلسل عرض على أم بي سي دراما) على كل حال، كنت اتحدث معه عن القصص التي قد تتحول إلى اعمال فنية ، فقال لي : رشح لي قصة من عندك؟ قلت له : الانطوائي.. لإني ماشفت مسلسل عربي تكلم عنهم بشكل دقيق وقريب؟ قال لي : صحيح ، لإنها غير مرغوبة، اكثر شيء مرغوب الخيانات الزوجية..! قلت له : اسمح لي يعني هذي مواضيع مكررة وبايخة، قال لي: مكررة ، لإنها مطلوبة، قلت له : يعني اكتب في القصة ان الزوجة تنتظر زوجها يطلع عشان تروح لأخوه يعاشرها..! قالي : اي ..نريدها جريئة، قلت له : ولا يهمك ، خرجت بعدها ولم ارجع لهذا المبنى ثانية، كيف وصل هؤلاء إلى هذا المكان الذي يجمع كل الفنون والآداب ..هل هم عباقرة، مبدعين ، فلاسفة، لا أبداً ..تكلمنا مع الكثير منهم وجلسنا معهم وعلمنا ان تفكيرهم ورؤيتهم لا تتعدى جدران غرفهم الأربع ، لكنها الظروف التعيسة اوصلتهم بينما المستحقين لمكانهم يهيمون في شوارع الحياة، سؤال : هل كل الفلاسفة والروائيين والُكتاب والمبدعين عموماً الذين مروا في التاريخ هم أفضل من أنتجتهم البشرية على الأطلاق؟ سؤال آخر : هل الظروف والحظ والواسطات والحالة المادية والأجتماعية لـهؤلاء ساعدتهم ليكونوا بهذه الشهرة وهذا التأثير؟ أنا لدي يقين وإيمان قاطع بأن هناك أفضل من هؤلاء بكثير ..بل أرفع السقف أكثر واقول هنا في المنتدى وبقية المنتديات الاعضاء المبدعين ومن كتبوا ويكتبون أفضل من اعظم الفلاسفة والأدباء الذين مروا في التاريخ ولكن الظروف لم تساعدهم للبروز ، فـ بعضهم مثلا لم يستطع الوصول إلى مراكز التأثير في هذه المجالات ولا يملك معارف أو وساطات ..وبعضهم الفقر قضى عليه وجعله يبحث عن لقمة العيش بدل الكتابة التي لن تفيده ..فقتل موهبته مجبرا كي لا يجــوع.. وبعضهم هو لا يعرف كيف يساعد نفسه بهذا الخصوص (وهؤلاء كثيرون بالمناسبة) فتجده مثلاً موهوب جداً ولكن لا يخطر في باله أن ينشر كتب ويرفع سقف طموحاته أكثر ويكتفي بالمواقع والتطبيقات التي يكتب فيها طالما هو مرتاح مادياً ..وبعضهم ظروفه الأجتماعية منعته ..وهناك من حاول وفشل فأصابه اليأس..وبعضهم هو سيء حظً هكذا ..يمتلك الموهبة وكل شيء ولكنه لا يملك الحظ والتوفيق، أحد العقبات كذلك ان اصحاب تلك المؤسسات والمسؤولين عنها ودور النشر والجمعيات الأدبية جعلوها مثل الأملاك الخاصة لهم ولمعارفهم فقط ومن ليس له علاقة بهم سيجد صعوبة بالغة في الوصول إليهم واقناعهم ، والا لو فتح المجال لمن يرغب (فقط للذين يكتبون بالمنتديات) لـ سقطت اسطورة المبدعين وتم محو اسماءهم واستبدالها بهؤلاء الكتاب المغمورين ، ومن معرفة بسيطة بهذه المؤسسات واحتكاكِ بهم تبين أنهم لا يدخلون النت ويقرؤون ..فهم لا ينظرون ابعد من مكاتبهم ويظنون انفسهم أهل الفن والابداع والأدب رغم انهم لم يقرأوا الا لعدد بسيط من الكتاب التقليديين المملين، ولا يعترفون بالآلآف الكتاب الذين يكتبون بالنت بل يعتبرونهم دخلاء على الأدب وسيدمرونه (قبل اسبوعين احد رؤوساء دور النشر يقول لي لا تنشر رواياتك في النت لإنك راح تقتلها بدون اي فائدة) حرفياً قال لي ..تقتلها ، فالظروف تساعد وتساعد كثيراً في البروز حتى لمن لا يمتلك موهبة ..فمن يمتلك شهرة مثلاً يستطيع اصدار كتب كما يحدث حالياً مع مشاهير السوشيل ميديا ..ومن يمتلك المال يستطيع أصدار كتاب إذا إلتزم بالحد الأدنى من شروط الكتابة الأدبية ، أساساً اشهر ادباء وكتاب مروا في التاريخ كانوا من عائلات ارستقراطية فلم يكن ينقصهم أي شيء ..فقد امتلكوا المال ..والمعارف ..والظروف كانت لصالحهم ..فوصلوا إلى ما وصلوا إليه، ولو أخذت لفة صغيرة على الأنترنت وقرأت المواضيع والتحاليل والنقاشات الأجتماعية والسياسية والفنية والرياضية بين روادها والقصص والروايات والقصائد والأشعار التي ألفهــا وكتبها الأعضاء سيُبهرك مدى ثقافتهم وابداعهم وبراعتهم لدرجة أن البعض حينما يقرأ هذه المواضيع قد يشك بأن صاحبها من كتبها ..ويحق له أن يشكك بذلك لإنهم بالفعل يتفوقون على كثير من إولئك المشهورين والمعروفين، يقولون لا تكتب من أجل المال والشهرة ..بل أكتب لنفسك ..اكتب لإنك تحب الكتابة ، هذا الكلام صحيح ولكن الظروف قد يكون لها رأياً آخر وتقضي على موهبتهم.. فكم كاتباً ومبدعاً اختفى وقتلت موهبته وفقد شغفه بسبب ظروف هذا العالم الذي جعلته مغمــوراً منبوذاً لا يعرفه أحد ..تلك الظروف جعلته يلعن اللحظة التي فكر فيها أن يبدع او يصبح كاتباً ..الكثيرين توقفوا وضاعت أحلامهم وآمالـهم لإن الظروف لم تساعدهم ..الظروف فقط ..الظروف لا غيرها ..(الله يلعنها ظــروف)،
    0 مشاركة | 188 مشاهدة
  • الصورة الرمزية أنسان بسيط
    17-10-2020, 06:37 PM
    كأنني نمت وأخذتُ غفوة.. استيقظتُ بعدها ورأيت الحلم تبعثر كيف صار الأمل مبعثر أراد النهوض لكنه تعثر والدم بعروقه جامدٌ تخثر ضاع الحلم فتنثر يفكر ويفكــر عن السبب أكثر وفي التفكير كــثر كثر ..كيف أثر؟ أثر ..فثرثر بالطبع لإنه تـــأثر كأنني نمت وأخذتُ غفوة.. استيقظتُ بعدها ورأيت رجلٌ متكأ على حديدة صرخ صرخةُ غضباً شديدة لعلها للواقعِ تُعيده وكأن الحياة نصبت له مصيده عزيزً اصبح ذليلً كالبيتِ في القصيدة صاح صيحةً جديدة.. بكلماتً عديدة كل شيئاً في الحياة زاد وزاد فقط الذي انخفض رصيده كأنني نمت وأخذتُ غفوة.. استيقظتُ بعدها ورأيت الأحمق معروف بات إلى عالم الشهرةِ فات، يروجُ في سناب شات ..وفي كل كلامه لات ..في هذا المحل الجمهور آت ثم ضاع في الشتات..اصبح منسياً في سبات يظن درب النجومية مؤات أراد أن يُثبت الذات.. راح يمضغُ على الهواء قات فسقط مغشياً عليه مات كأنني نمت وأخذتُ غفوة.. استيقظتُ بعدها ورأيت فيلمً عن رعاة الأبقار والقط لا زال يلاحق الفار ..وأحدهم يخرج من يديه نار عالم فيه مجانين بالدم تجار ..والجار قد جار على الجار وافعى ترقص على الزار ..فعلى من تقرأ يا دواد المزمار للاسف هذا الذي صار هكذا ..قتلوا الشرف ليحيا العار كأنني نمت وأخذتُ غفوة.. استيقظتُ بعدها ورأيت شاباً في موقفٌ صعبٌ تحـــــرج، كل من يُحيط به تفرج .. راح يُقلد المجانين ببطئً تدرج هــرج ..فهرج.. بعدها بصوتً عالً عليهم شيئاً فشيئاً تعــرج : أنتم أوغادٌ منافقون والشيطانُ من مدرستكم تخرج باطنكم شرٌ قبيحٌ وظاهركم بالحسنِ تبرج كأنني نمت وأخذتُ غفوة.. استيقظتُ بعدها ورأيت الطفل كبر كان طائشاً يلعب واليوم يتكلمُ صبر كان يواسيه الجميع واليوم يحتاج قلبه جبر كان يتباهى بقوته وشعره الوبر..فاصبح اليوم لين اللحم هبر كان يضحك من الموت واليوم يهرع حين يسمع القبر كأنني نمت وأخذتُ غفوة.. استيقظتُ بعدها ورأيت الذي يشبه الخلاط كان يستحقر النساء ويقول بإنهن في الحياةِ اغلاط ويتهم كل فتـاة بالعهرِ وانها تبحث عن الجنس والأختلاط ولا ينفع معهن الا الجرِ على البلاط ثم فجاة بدأ يتحدث عن تشريع اللواط وتُفهمِ احاسيسِ من يُـلاط ..ومن لاط ثم اصبح لائـطً ..ثم مُـــلاط .. كأنني نمت وأخذتُ غفوة.. استيقظتُ بعدها ورأيت الشعوب مسلحين شعوب الأمةِ من بعضهم غاضبين وفي وجوه اشقاءهم عابسين كل الطوائف مقاتلين.. جيوشً متقابلين والاعداء شامتين.. ينامون هانئين قتلوا ابناء الجمعة ..وقتلوا ابناء الأحد ولا زالوا اصحاب السبت آمنين كأنني نمت وأخذتُ غفوة.. استيقظتُ بعدها ورأيت اشباه الخراب فتيةٌ يقرقعون كؤوس الشراب وكل أحاديثهم أحسابٌ وأنساب ثم يبدأون شتمٌ وسبــاب .. فليس للقاعدة أعراب هذا بالأمس تاجراً واليوم تراه حطـاب وشيخٌ على المنبرِ يغتاب ..رغم انه يقرأ الكتاب البشر باتوا عن الناس أغراب ..لقد عـلم قابيل غُـــراب يلقبون أنفسهم ذئــاب ..ويقولون عن الأوغادِ (كلاب) رغم الوفاءُ صفةُ الكلاب والغدرُ صفةُ الذئــاب لكنهم بالغــدر يبدون أعجاب عجب عجاب كـونـوا مثل الذئــاب ..متحدون في قطيع الذئـاب لكن الذئــاب .. هي ذئـاب ..تبقى مهيبة الذئــاب (انسان بسيط..)
    2 مشاركة | 442 مشاهدة
أكثر نشاط