لماذا نختلف ثم يبدأ القطيعه ؟!!!

حوارات ونقاشات جميلة - الاختلاف في الرأي لايفسد للود قضيه ارسال إلى Twitter ارسال إلى facebook
  1. ملــ بلا بلاد ــك
    20-01-2006, 08:18 AM

    لماذا نختلف ثم يبدأ القطيعه ؟!!!

    لماذا نختلف ثم يبدأ القطيعه ؟!!!


    طالما الاختلاف وراد بيننا !!!!

    فإذا كان الاختلاف.. يؤدي إلى -- القطيعة -- أين يذهب الود؟؟

    فإذا كان الاختلاف يحتاج سنين حتى تعود المحبة من جديد

    فأين الفضيلة في حديث الرسول صلى الله عليه واله وسلم

    (أفضل الفضائل: أن تصل من قطعك، وتعطي من حرمك، وتعفو عمن ظلمك)

    وإذا كان الاختلاف يؤدي إلى -- الهجر -- فأين تذهب المحبة؟؟

    وإذا كان الاختلاف يؤدي إلى --الأحقاد -- فأين تذهب المصداقية ؟؟

    الاختلافات لا بد منها وهي جزء لا يتجزأ في هذه الحياه..

    .فهي سنه من سنن الحياه. بحيث ان سببها هو الانسان .

    ولا ننسى ان الانسان معرض للخطأ .

    والخطأ هو الذي يسبب هذه الاختلافات .

    وبالتالي فإنها من الطبيعة الانسانية.



    أختلافنا مع أصدقاؤنا

    أحدهم يسمي صديق عمره (( بصديق الندامة ))

    فيقول(عندما تقاتل بالأفعال لتثبت لصديقك أنك تحبه بنظافه وتقدم له

    الدلائل عشرين عاما،لكنه يترك كل هذه الأعوام ليسمع في يوم رأيا

    مشككا من الخارج يعتبره الفاصل

    فيكمن حقك ان تنزع الورقة التي سجلت بها اسمه في حياتك

    وترميها في سلة المهملات)

    لم نسرع أحيانا في التخلص من أصدقاء فعلوا الكثير من أجلنا

    وارتكبوا خطأ صغير أنهينا فيه كل شيء!! وتكون كل الذكريات

    مجرد ورقة وترمى في سلة مهملات!!

    لماذا نعتقد أننا حينما نختلف في ارائنا فنحن نعاند بعضنا ويشوب البعض منا الحقد والغليل ؟؟



    تحياتي
  2. هتلر زمانه
    20-01-2006, 12:33 PM

    لماذا نختلف ثم يبدأ القطيعه ؟!!!


    مشكوووووور اخوووي ... وتسلم ايدياتك >> دلع ايديك خخخ


    وننتظر جديدك
  3. Off The Grid
    20-01-2006, 03:32 PM

    لماذا نختلف ثم يبدأ القطيعه ؟!!!


    سيدي ...هذا الشيء يعتمد على طبيعة الشخص نفسه

    فهناك من يتقبل النقد والاختلاف في الاراء وهناك من يذمه ويرفضه ويجعله حاجزا لا مجال لتدميره بينه وبين أصدقائه

    الاختلاف يكون أولا في شكل حوار...فإن أردت أن أفتتح حوارا مع زميلي أو أي شخص اخر....لا يمكن لتلك المبادلة الكلامية أن تسمى حوارا إن لم يكن فيها اختلاف

    عدى ذلك فإنها تسمى تبعية في الكلام واقتناعا مسبقا بما سيقوله غيري...
    وهذا ما يتسبب في صبغ الحوار بالسلبية المطلقه
    ولكن ينقلب الحوار من طبعه السلمي إلى طبعه العدواني فيستحيل نقاشا وجدالا حادا إن كان الطرف الاخر ذا عقلية مغلقه وذا همجية فكرية لا تصلح أن يتميز بها عقل المحاور

    الإختلاف لا يفسد للود قضيه

    ولكن نادرا ما تجد أشخاصا يستوعبون هذا الكلام

    شكرا لك ملك بلا بلاد لطرح هذا الموضوع المميز

    بانتظار جديدك

    موفق
  4. ::.. أحمد ..::
    21-01-2006, 03:32 AM

    لماذا نختلف ثم يبدأ القطيعه ؟!!!


    الاختلاف لا يفسد للود قضية

    وذلك يعتمد على طبيعة الانسان .. وطريقته في الحوار

    فكثير مننا يحاول بكل الطرق الابتعاد عن الحوار بأي أسلوب

    ولكن إذا ما تواجهت مع أحد أصدقائي في حوار ونشأ بيننا خلاف

    لا اعتقد انه يمكن أن يأثر هذا الخلاف على ما بيننا من صداقة جميلة

    على الرغم من أننا نواجه في كثير من الاحيان أشخاصا يقولون أنهم يتقنون

    فن الحوار ولكن عندما يدخلون فيه نجدهم أنه لا يحبون سوى رأي هم اقتنعوا به

    أو رأيهم الخاص ومهما دخلو في الحوار واطالو فيه نجدهم في النهاية

    يحاولون جاهدين ان يصلون بنا إلى ما يدور في خلدهم

    ومع ذلك نتحمل رأيهم ونقبل نقدهم

    لربما كان لي عودة
  5. &*حاير الفكر*&
    21-01-2006, 04:15 AM

    لماذا نختلف ثم يبدأ القطيعه ؟!!!


    أشكرك يا أخي ملك بلا بلاد
    على الموضع الجميل
    تقبل مني خالص تحياتي
    أخوك ........ حاير الفكر
  6. نوران العلي
    23-04-2009, 01:06 AM

    لماذا نختلف ثم يبدأ القطيعه ؟!!!


    بسم الله الرحمن الرحيم


    [QUOTEلماذا حين نختلف نفترق !! وحين نفترق نندم؟
    ][/QUOTE]

    لان الزعل والاختلاف بسبب نوع من الغضب من الشخص الاخر
    وهذا يولد الجفا في القلب ومن ثم الفرقه والبعد..
    والندم لان يظل للطرف الاخر مكانه في القلب وذكريات حلوه
    او صلة ما طربتنا به .
    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة
    ما نسبة صحة هذه المقولة 100% أم 80% أم 50% أم أقل أم أكثر؟؟
    نسبة صحة هذه المقولة 100%

    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة
    فإذا كان الاختلاف.. يؤدي إلى — القطيعة — أين يذهب الود؟؟
    احيانا يبقى بعض منه في القلب . واحيانا يمحوه الزعل . وعند بعض اناس يزيد الود مع القطيعه
    بسبب الإشتياق . سبحان الله.


    اختي العزيزه

    هكذا هي الحياة لابد احيانا من الختلاف بين الاشخاص .. ولكن تطور الاختلاف
    او احتوائه يرجع الى عقلية وطبيعة كل انسان
    والى مدى حبه وتقربه من الشخص الاخر

    والله يديم الألفه والمحبه بين جميع المسلمين ..

    حكاية احساس.. اشكرك على روعة موضوعك
    بارك الله فيك




    تحياتي لك


  7. ~ ملكة احساسي ~
    23-04-2009, 05:36 AM

    لماذا نختلف ثم يبدأ القطيعه ؟!!!


    [QUOTE=حكاية احساس;3257492]لماذا حين نختلف نفترق !! وحين نفترق نندم؟


    ما نسبة صحة هذه المقولة 100% أم 80% أم 50% أم أقل أم أكثر؟؟


    فإذا كان الاختلاف.. يؤدي إلى — القطيعة — أين يذهب الود؟؟


    وإذا كان الاختلاف يحتاج سنين حتى تعود المحبة من جديد فأين الفضيلة

    وإذا كان الاختلاف يؤدي إلى — الهجر — فأين تذهب المحبة؟؟


    وإذا كان الاختلاف يؤدي إلى –الأحقاد — فأين تذهب المصداقية ؟؟



    اولا : اناشوف نسبة هالمقولة 80% ..
    ثانيا : شي طبيعي الشخص اذا اختلف مع غيره يقاطعه فترة بسياطه مو ع طول بالذات اذا كان الشخص عزيز عليه بقصد عقاب او عشان يحسسه بالغلط...بس بصراحه صرت اشووف القطيعه تصير ع طول يعني ينتهي كل شي.
    ثالثا :فعلا المحبه يمكن تحتاج لسنين عشان ترجع لأن الشخص يمكن يكون انجر ح اوصار له موقف من شخص عزيز ع قلبه فأثر فيه هالشي لدرجة انه يمحي كل شي.
    بصراحه ماعندي تعليق ع الهجر لأنه شي صعب.....
    واخيرا الحقد شي فضيع بمعنى الكلمه ،،بس للأسف صرت احس الواحد فينا يحقد بشكل كبير حتى لوكان هالشي مايسووووووى ومادري ليه صارفينا هالشي؟؟؟؟؟
    يمكن لأن مافي احدمثل اول؟؟
    اويمكن لأن مافي صداقات مثل اول اوصارت نادره؟؟؟

    تسلمين حكاية احساس ع الموضوع الرائع
    واعذريني طولت عليك..
    تحياتي
  8. سلـ الغرام ـطان
    24-04-2009, 01:12 AM

    لماذا نختلف ثم يبدأ القطيعه ؟!!!


    هذه المقوله اذا أخذتها على من حولى فهى صحيحه بنسبه 80%



    واذا طبقتها على نفسى فليس لها اى اساس من الصحه



    بالفعل عندما يختلف الاشخاص يجعلون تلك الخلاف سبب للفراق تاركين خلفهم كل لحظات السعاده دون النظر الى كل بسمه رسمت على وجوههم وهم يد بيد سواء كانوا اهل اصدقاء اقارب احبه اى أشخاص فالمقوله تصدق عليهم

    لكن انا شخصيا الخلاف لا يعنى بالنسبالى الفراق ولا حتى يكون دافع نحو الفراق وحينما اتخذ قرار فلا يكون للندم مكان فى قلبى لانى بكل ثقه والحمدلله اذا فارقت شخص ففى قلبى أكون متأكد انه الذى اختار تلك الفراق

    شكرا على موضع المميز



    تحيتى


    و ليد الباسل