قصيدة لاصار طاري الفراق ايهون بلسانك - فيصل العدواني


لاصار طاري الفراق ايهون بلسانك
وفي كل كلمه تهددني على الفاضي

با اعز نفسي ويكفي بس حقرانك
يعني توكل وانا في قسمتي راضي

ياكبر شاني مثل ماهو بعد شانك
غرك سكوتي وانا والله متغاضي

ابلشت عمرك وصرت اليوم بلشانك
مانته بقاضي ولاني ابقاضي

ان كان به ود لاتبخل بهتانك
تعبت اخايل بعيد البرق لاناضي

لاهل مزنه ولاطرفت بيبانك
والقلب زود عذابه جمرك الاضي

وان كان ودك بقطع الوصل او كانك
اصمل وكب العلوم ادقاق وعراضي

يعني بلاها ولا ارجي صك غفرانك
تصبح وانا اصبح حبايب من زمن الماضي

ماني بعابل همومك وارجي احسانك
للكل قسمه وانا قسمتي راضي

ولاعاد تطري فراقي دوم بلسانك
تعبت اشوفك تهددني على الفاضي