الحب الميت

قصة قصيرة - قصه جميلة - اجمل قصص وحكايات قصيرة منوعة مفيدة ارسال إلى Twitter ارسال إلى facebook
  1. قناص القلوب العراقي
    14-03-2008, 10:57 AM

    الحب الميت

    الحب الميت


    الح الميت ب


    هذه قصه واقعيه و لحد الحين مالها حل ؟
    بدة القصه في يوم كان هل شب صاحبنا يالس على لتشات و يتحدث مع اخونه الموجودين على لتشات و فجأه دخلت وحد جديده على لتشات اهو اول مره يشوفها (للعلم اهو من اقدم الناس في لتشات و الكل يعرفه و يحبونه) فا كلمها و اهي ردت عليه و بدة رحلت الحب و الغرام فا هل ولد اعجب في البنت و اهي بعد اعجبت في و كل يوم كانو يتكلمون مع بعض و يزيد الحب و الشوق بينهم و صارو ما يقدرون على ان ما يشوفو بعض كل يوم على لتشات و استمر الحال على لتشات مدة كمن اسبوع حتى في يوم كانو يتكلمون و يقولون لبعض انه لتشات ما عد يساع حبهم لأنه حبهم كبر وايد ولتشات ما عاد كافي لهم و اتفقو علىان يتكلمو على التلفون و فعلن بدأت اتصالات بينهم لدرجه انه الريال ما عاد يفارق حبيبته لحظه دوم يتكلمون مع بعض و حبهم كبر في قلوبهم اكثر و اكثر فوق ما تتصورو و استمرو على هل حاله مدة اسبوع مش اكثر لأنهم فعلن ما عد التلفون يتحمل حبهم الي صار مثل السيل الجارف و قررو انهم يلتقو و يشوفو بعض عن قرب و فعلن اتقابلو هل حبيبين و كان لقاء حار لأبعد الحدود كل واحد منهم ما عرف شو يقول لثاني و ما نطقة شفاتهم بأي كلمه لأن عيونهم كانت تعبر على الي في داخلهم من حب و غرام و هيام و استمر حتى مرة الساعات بسرعه واهم كأنهم في عالم ثاني دنيه ثانيه اقصد دنيتهم الخاص الي بنوها في مخيلتهم و كان لازم البنت تروح الحينه لأنها تأخرة على اهلها و كانت لحظة الوداع حميميه لدرجه رجليهم ما عادة تستجيب لأوامرهم و تتحرك من مكانها اتصلبت كأنها تقول خليكم مع بعض تشدهم لبعض و بعدها روحو لثنين وكل واحد منهم سعيد و فرحان بحبيبه .
    و مرة الأيام و تكررة المقابلات و صار حبهم ما يقاوم صارو روحين في جسد واحد وصار كل واحد فيهم يمثل لثاني الهوه الي يتنفسه و روحه الي يمتلكها و صار حبهم محفور في قلوبهم اهم لثنين .
    ونتيجه لهذا الحب كله كان من الطبيعي يفكرو في الزواج لأن فراقهم عن بعض اهو الموت بعينه , و بدة المشاكل و الخوف و القلق لأنه هل حب محكوم عليه بالموت بالضياع بسبب فروق و ضعها انسان و استعمار من صنع البشر لأنه هل بنت كانت من اهل البلد (مواطنه ) و الولد من بلد ثاني , و بدة رحلت العذاب لأنه هل لبنيه قالت للولد اهلي مارح يوافقون تقولها و دمعتها على خدها حتى خاف الولد على النت من انها يصير فيها شي من الزعل و الحزن الي فيها و كانت تقول مستحيل اهلي يوافقون على انسان مو مواطن و الولد يقول لها ما تتضر المحاوله بحاول و اهي تقوله صدجني انا اعرف اهلي ما بيرضون تقولها و قلبها ينفطر من الحزن بس بعدها الولد هده حبيبته و اتفقو انه يتقدم لأهلها و صار هل شي و تقدم هل ولد و فعلن كانت خيبت امله كبيره لأنهم رفضو طلبه وطلع من بيتهم و اهو مسنود على كتف ابوه و الموضوع كبر لأنه اهل البنت صارو يشددون على بنتهم و يصارخون عليها و يسألوها اسأله وايد وايد عن سر معرفتها بهل ولد و اهي ما قدرة تخبي و قالت لهم انها تحبها و ما تقدر تبعد عنه , و قلبت الدنيا من حال لحال تحول الحب لجحيم و عذاب للطرفين اهي من ضغط اهلها عليها و منعها من كل شي حتى الجامعه منعوها عنها و اهو من الصوب الثاني حاسس بالذنب و الخوف و القلق على حبيبته و دارة ايام و الولد ما يعرف شي عن حبيبته الا اخبر قليله من ربيعت حبيبته اهي كانت تقوله و تنقل اخبارها و كانت تقوله انها حبيبته صارة في جحيم اهلها تغيرة معاملتهم و البنت من مده ما اكلت ولا شربت شي و الولد قلب طحطم و انفطر على حبيبته ما يعرف شو يسوي لأنه ما بأيده شي يسوي , و استمر الوضع على هل حال مدة ثلاثة ايام تقريبا , و في اليوم الرابع جت ربيعت حبيبت الولد و قالت له حبيبتك بالمستشفى الحقها بتموت لأنها ما تاكل و لا تشرب شي رافض حتى العلاج ومن سمع هل الولد هل كرم راح و بسرعه و بدون تفكير على المستشفى و اول مل وصل هناك كان ابو البنت في ويه و صارخ عليه و منعه بس الولد كان مصر حتى لدرجه ان الريال طلب الشرطه علشان ياخذون هل الولد و فعلن جت الشرطه و صارة دجه كبيره في المستشفى و من حكمة القدر ان الطبيب المعالجو المتابع لحالة البنت كان موجود و جاء يستفسر لى الي صاير و عرق القصه و اقنع اهل البنت بأن يخلون الولد يشوف البنت علشان مصلحت بنتهم و مصلحتهم و فعلن دخل الولد وشاف حبيبته و لين الحينه بعده يزورها في المسشفى تحت رقابة اهل و بوجودهم مع اصرار على الرفض من اهلها ...... فا يا جماعه شفتو اكثر عذاب من هل عذاب روحين

    مع تحيات القناص
  2. حلوة نابلس
    17-03-2008, 08:37 PM

    الحب الميت


    يا الله كم هي مأساوية قصتهم
    ليه الدنيا هيك
    مستحيل نكمل لنا فرحة.... والمجتمع اللي عايشين فيه ما برحم
    ليه أهلها ما يتركو بنتهم تقرر مصيرها
    مهما كان بضل أحسن من مرضها ورقودها بالمستشفى



    تحياتي
  3. *عبير الزهور*
    07-08-2009, 11:56 PM

    الحب الميت


    الله يعطيكم العافيه
    انا ما أأيد العلاقة و الحب قبل الزواج