123

ام رأت ابنها يشاهد فيلما اباحيا, شوفوا وش سوت...

قصة قصيرة - قصه جميلة - اجمل قصص وحكايات قصيرة منوعة مفيدة ارسال إلى Twitter ارسال إلى facebook
  1. نغـــــم
    20-12-2005, 03:17 AM

    ام رأت ابنها يشاهد فيلما اباحيا, شوفوا وش سوت...

    ام رأت ابنها يشاهد فيلما اباحيا, شوفوا وش سوت...


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    رأت الأم في منامها ابنها يشعل اعواد كبريت ويقربها من عينيه حتى اصبحتا حمراوين
    استيقظت من نومها وهي تتعوذ من الشيطان الرجيم لكن لم يهدأ بالها وذهبت لغرفه ابنها
    الذي يبلغ السابعه عشر من عمره لتجده على شاشه الكومبيوتر وكان ضوء الشاشه ينعكس
    على النافذه ورأته يرى ما افزعها حقا واثار كل مخاوفها رأته وهو يشاهد فلم إباحي على شاشة
    الكومبيوتر أرادت أن تصرخ في وجهه لكنها أقرت الانسحاب خاصه انها دخلت بشكل خافت لم يلاحظه هو رجعت الى فراشها فكرت ان تخبر اباه ليتسلم مسوؤليه تأديب ابنه فكرت ان تقوم من فراشها وتقفل شاشه الكومبيوتر وتوبخه على فعلته وتعاقبه لكنها دعت الله ان يلهمها الصواب في الغد ونامت وهي تستعيذ بيالله
    وفي الصباح الباكر رأت ابنها يستعد للذهاب الى المدرسه وكانا لوحدهما فوجدتها فرصه للحديث وسألته:
    عماد مارايك في شخص جائع ماذا تراه يفعل حتى يشبع؟
    فاجاباها بشكل بديهي يذهب الى مطعم او يشتري شيئا لياكله في منزله
    فقالت له واذا لم يكن معه مال لذلك
    عندها صمت وكانه فهم شيئا ما
    فقالت له واذا تناول فاتحا لللشهيه ماذا تقول عنه
    فاجابها بسرعه اكيد انه مجنون فكيف يفتح شهيته لطعام هو ليس بحوزته
    فقالت له اتراه مجنون انت يابني؟
    اجابها بالتاكيد يا امي فهو كالمجروح الذي يرش على جرحه ملحا
    فابتسمت واجابته
    انت تفعل مثل هذا المجنون يا ولدي
    فقال لها مستعجبا انا يا امي؟!
    فقالت له نعم برؤيتك لما يفتح شهيتك للنساء
    عندها صمت واطرق براسه خجلا
    فقالت له بني بل انت مجنونا اكثر منه فهو فتح شهيته لشئ ليس معه وان كان تصرفه غير حكيم ولكنه ليس محرم اما انت ففتحت شهيتك لما هو محرم
    ونسيت قوله تعالى(قل للمؤمنين يغضوا من ابصارهم ويحفظوا فروجهم ذلك ازكى لهم)
    عندها لمعت عينا ابنها بحزن وقال لها حقا يا امي انا اخطات وان عاودت لمثل ذلك فانا مجنون اكثر منه بل واثم ايضا
    اعدك باني لن اكررها ،،،،
  2. رماد القناع
    21-12-2005, 01:07 AM

    ام رأت ابنها يشاهد فيلما اباحيا, شوفوا وش سوت...


    شكرا على القصه خيتو

    تحياتي واشواقي
  3. نغـــــم
    22-12-2005, 04:01 AM

    ام رأت ابنها يشاهد فيلما اباحيا, شوفوا وش سوت...


    أثق أنك تجيد الإنصات
    بقدر ما تحترف البوح ..
    لذا ..
    يتحول ال حرف
    إلى فرح يثرثر
    زهوا ب مرورك ..

    كانت أمنية ليس إلا ..

    هي بالتأكيد لا تساوي غبطتي
    بتوقيعك هنا
  4. بنت عز
    22-12-2005, 04:10 AM

    ام رأت ابنها يشاهد فيلما اباحيا, شوفوا وش سوت...


    اهم شي الاسلوب الحسن

    شكرا لك غاليتي
  5. أشجـــــان
    22-12-2005, 03:45 PM

    ام رأت ابنها يشاهد فيلما اباحيا, شوفوا وش سوت...


    تسلمين نغومه على القصه
    ارق التحايا
  6. الرميلي
    22-12-2005, 04:25 PM

    ام رأت ابنها يشاهد فيلما اباحيا, شوفوا وش سوت...


    بارك الله فيك نغم و جزاك الله الف خير
    الموعظة الحسنة هي ما اوصنا به الله سبحانه و تعالى و نبينا الكريم عليه افضل الصلاة و اتم التسليم
  7. نغـــــم
    24-12-2005, 04:39 AM

    ام رأت ابنها يشاهد فيلما اباحيا, شوفوا وش سوت...


    اشكركم عالمرور منورين بطلتكم
  8. ๑ஐ زُمُرُّده ஐ๑
    06-01-2007, 02:38 AM

    رد : ام رأت ابنها يشاهد فيلما اباحيا, شوفوا وش سوت...

    ام رأت ابنها يشاهد فيلما اباحيا, شوفوا وش سوت...


    كل الشكر لك أختي : نغم ....

    كل شيء بالنصيحه والمعامله الحسنه أفضل من الضرب وغير ذلك من وسائل نظن أنها تقوم بتربية الابناء ولكن العكس دائما ....

    مودتي
  9. سبورتيف
    09-01-2007, 08:58 PM

    رد : ام رأت ابنها يشاهد فيلما اباحيا, شوفوا وش سوت...

    ام رأت ابنها يشاهد فيلما اباحيا, شوفوا وش سوت...


    والله هذه هي التربية الحقة ليس تربية القوة واليد التي لاتفيد في كثير من الاحيان .

    أقامة الحجة ، والاستحياء اقوى تأثيرا من اعتى الاسواط وألم الاسلاك ، وصوت العقل .



    سبورتيف
  10. حلم وردي
    10-01-2007, 12:09 AM

    رد : ام رأت ابنها يشاهد فيلما اباحيا, شوفوا وش سوت...

    ام رأت ابنها يشاهد فيلما اباحيا, شوفوا وش سوت...


    كثير مايكون التفاهم اقوى واشد تاثيرا من العنف وغيره التي قد تكون من الاساليب الخاطئه ...

    بدليل ماحدث في هذه القصه من حكمة الام وحنكتها في تخطي المحنه...

    أشكر ك عزيزتي على هذا الطرح المميز ...
123