12

حسان بن ثابت - شخصية أدبية بارزة

المواضيع الأدبية التي لا تندرج ضمن باقي الأقسام
  • ارسال إلى Twitter
  • ارسال إلى facebook
  • ارسال إلى google plus
    1. نزف خاطرة
      19-01-2008, 01:44 AM

      حسان بن ثابت - شخصية أدبية بارزة

      حسان بن ثابت - شخصية أدبية بارزة





      اعزائي


      سنبتدا اولى حلقاتنا مع شاعر صاحبي عربي

      ( شاعر الرسول (صلى الله عليه وسلم) )


      حسان بن ثابت الأنصاري رضي الله عنه

      شاعر عربي وصحابي من الأنصار رضي الله عنهم،

      ينتمي إلى قبيلة الخزرج من أهل المدينة، كما كان شاعرا معتبرا يفد على ملوك ال غسان في الشام قبل إسلامه،

      ثم أسلم وصار شاعر النبي محمد (ص) بعد الهجرة. وتوفي أثناء خلافة علي بن أبي طالب بين عامي 35 و 40 ه.


      حياته :-

      هو أبو الوليد حسان بن ثابت بن المنذر الخزرجي الأنصاري من أهل المدينة،

      ومن بني النجار أخوال عبدالمطلب بن هاشم جد النبي محمد (ص) من قبيلة الخزرج،

      ويروى أن أباه ثابت بن المنذر الخزرجي كان من سادة قومه، ومن أشرفهم،

      وأما أمه فهي الفزيعة بنت خنيس بن لوزان بن عبدون وهي أيضا خزرجية. ولد 60 قبل الهجرة على الأرجح ،

      وكان ينشد الشعر قبل الإسلام، وبعد إسلامه اعتبر شاعر النبي محمد بن عبد الله (ص) .

      وسجلت كتب الأدب والتاريخ الكثير من الأشعار التي ألقاها في هجاء الكفار ومعارضتهم،

      وكذلك في مدح المسلمين ورثاء شهدائهم وأمواتهم. وأصيب بالعمى قبل وفاته،

      ولم يشهد مع النبي مشهدا لعلة أصابته ويعد في طبقة المخضرمين من الشعراء

      لأنه أدرك الجاهلية والإسلام.

      وتوفي في المدينة في زمن خلافة علي بن أبي طالب.


      يتبع ,,,




      ___________________________

      منقوول من الموسوعه الحرة ,,,
      250*300 Second
    2. نزف خاطرة
      20-01-2008, 07:28 PM

      حسان بن ثابت - شخصية أدبية بارزة


      حياة حسان بن ثابت في الإسلام والشعر

      لما بلغ حسان بن ثابت الستين من عمره ، هاجر إلى مدينة المصطفى صلى الله عليه وسلم، فدخل في الإسلام .

      وراح من فوره يرد هجمات القرشيين اللسانية ، ويدافع عن محمد والإسلام ، ويهجو خصومهما .

      قال صلى الله عليه وسلم يوما للأنصار :

      " ما يمنع القوم الذين نصروا رسول الله بسلاحهم أن ينصروه بألسنتهم ؟ "


      فقال حسان بن ثابت : أنا لها ، وأخذ بطرف لسانه ، وقال عليه السلام :

      " والله ما يسرني به مقول بين بصرى وصنعاء "


      ولم يكن حسان بن ثابت وحده هو الذي يرد غائلة المشركين من الشعراء ، بل كان يقف إلى جانبه عدد كبير من الشعراء الذين صح إسلامهم .

      وكان النبي صلى الله عليه وسلم يثني على شعر حسان ، وكان يحثه على ذلك

      ويدعو له بمثل :" اللهم أيده بروح القدس" عطف عليه ، وقربه منه ، وقسم له من الغنائم والعطايا .

      إلا أن حسان بن ثابت لم يكن يهجو قريشا بالكفر وعبادة الأوثان ، إنما كان يهجوهم بالأيام

      التي هزموا فيها ويعيرهم بالمثالب والأنساب . ولو هجاهم بالكفر والشرك ما بلغ منهم مبلغا .

      كان حسان بن ثابت لا يقوى قلبه على الحرب ، فاكتفى بالشعر ، ولم ينصر محمدا بسيفه ،

      ولم يشهد معركة مع رسول الله صلى الله عليه وسلم ولا غزوة .

      مما لا شك فيه أن حسان بن ثابت كان يحظى بمنزلة رفيعة ، يجله الخلفاء الراشدون ويفرضون له في العطاء .

      في نفس الوقت ، فإننا لا نجد في خلافة أبي بكر رضي الله عنه موقفا خاصا من الشعر ،

      ويبدو أن انشغاله بالفتوحات وحركة الردة لم تدع له وقتا يفرغ فيه لتوجيه الشعراء أو الاستماع إليهم .

      في حين نجد أن عمر رضي الله عنه يحب الشعر ، خاصة ما لم يكن فيه تكرار للفظ والمعنى . و

      قد روي عن كل من الخليفتين الراشدين عددا من الأبيات لسنا في صدد إيرادها .

      يتبع .,
    3. معاند زمانه
      20-01-2008, 07:31 PM

      حسان بن ثابت - شخصية أدبية بارزة


      يسلمووووووووووووووو

      على الموضع المميز

      يعطيكي الف عافيه

      سلامت يداكي


      لا تحرمين جديداتك

      تقبلي مرورى واحترامي
    4. نزف خاطرة
      22-01-2008, 10:28 PM

      حسان بن ثابت - شخصية أدبية بارزة


      شعره ,,,



      اشتهرت مدائحه في الغسانيين قبل الإسلام،

      ومن أشهر ما وصلنا من تلك القصائد لاميته التي جاء فيها:




      لله در عصابة نادمتهم يوما بجلق في الزمان الأول

      أولاد جفنة حول قبر أبيهم قبر ابن مارية الكريم المفضل

      يسقون من ورد البريص عليهم بردى يصفق بالرحيق السلسل

      بيض الوجوه كريمة أحسابهم شم الأنوف من الطراز الأول

      يغشون حتى ما تهر كلابهم لا يسألون عن السواد المقبل




      يؤكد الناقدون أن ما نظمه حسان بعد إسلامه افتقر إلى الجزالة وقوة الصياغة التي كانت له في الجاهلية.

      لكنه في مقابل ذلك كان يتمتع بقدر كبير من الحيوية والرقة والسلاسة،

      ويتوهج من حين إلى اخر بتدفق عاطفي يكشف عما في قلبه من دفء وحرارة.

      ويتفق النقاد على أن أساليب حسان بن ثابت بعد إسلامه قد سلمت من الحوشية والأخيلة البدوية،

      لكن خالطها لين الحضارة، ولم تخل في بعض الأغراض من جزالة اللفظ وفخامة المعنى والعبارة

      كما في الفخر والحماسة والدفاع عن النبي ورسالته ومعارضته المشركين وهجومهم.

      يقول الناقد محمد مصطفى سلام: "لقد غلبت على أساليب حسان الشعرية الصبغة الإسلامية

      كتوليد المعاني من عقائد الدين الجديد وأحداثه والاستعانة بصيغ القران وتشبيهاته ولطيف كناياته،

      وضرب أمثاله، واقتباس الألفاظ الإسلامية من الكتاب والسنة وشعائر الدين،

      كما غلبت عليها الرقة واللين والدماثة واللطف وسهولةالمأخذ وواقعية الصورة وقرب الخيال،

      واكثر ما نرى ذلك في شعر الدعوة إلى توحيد الله وتنزيهه، وتهجين عبادة الأوثان، ووصف الشعائر الإسلامية

      وذكر ماثرها وبيان ثواب المؤمنين وعقاب المشركين

      وبعض ما مدح به الرسول (صلى الله عليه وسلم) أصحابه أو رثاهم به."

      وقال أبو عبيدة: فضل حسان الشعراء بثلاثة:

      كان شاعر الأنصار في الجاهلية

      وشاعر النبي في النبوة

      وشاعر اليمانيين في الإسلام.


      وقال المبرد في الكامل: أعرق قوم في الشعراء ال حسان

      فإنهم يعدون ستة في نسق كلهم شاعر وهم: سعيد بن عبد الرحمن بن حسان بن ثابت بن المنذر بن حرام.



      منقوول من الموسوعه الحرة

    5. *مزون شمر*
      22-01-2008, 11:16 PM

      حسان بن ثابت - شخصية أدبية بارزة


      شيختنا الغاليه
      الله يعطيك العافيه
      على القصة اللي استمتعنا فيه
      وتعرفنا من خلالها على شعر الرسول صلى الله عليه وسلم
      لاحرمنا ولاعدمنا منك
    6. وزير السلطان
      23-01-2008, 12:11 AM

      حسان بن ثابت - شخصية أدبية بارزة


      يعطيك ألف عافيه على هالنقل المتميز
      يسعدك ربي
    7. نزف خاطرة
      24-01-2008, 01:26 AM

      حسان بن ثابت - شخصية أدبية بارزة


      نماذج من إبداعاته

      لا يتسع المجال هنا لتقديم نماذج عديدة من شعر حسان، ولذلك فإننا نكتفي باختيار بضعة أمثلة قد لا تحدد بشكل حاسم القيمة الفنية لشعره الإسلامي، ولكنها على الأقل تومئ إلى مستوى الافاق التي حلق فيها.
      يقول عن الرسول مشيرا إلى مكانة قومه واعتزازه بتأييده عليه الصلاة والسلام والوقوف إلى جانبه في مواجهة المشركين:

      نصرناه لما حل وسط رحالنا
      بأسيافنا من كل باغ وظالم
      جعلنا بنينا دونه وبناتنا
      وطبنا له نفسا بفيء المغانم


      أما مدائح حسان في الرسول صلى الله عليه وسلم فتكشف عن عمق إيمانه به وعن مدى حبه وإجلاله له عليه الصلاة والسلام من ذلك قوله:

      وأحسن منك لم تر قط عيني
      وأجمل منك لم تلد النساء
      خلقت مبرأ من كل عيب
      كأنك قد خلقت كما تشاء


      فإذا انتقلنا من المدح إلى الرثاء وجدنا حسان يرثي الرسول بمجموعة من القصائد التي تنم عن شعور صادق بالحزن والتي تنصهر فيها المعاني في بوتقة داكنة قاتمة، وتكاد الكلمات تتحول فيها إلى دموع، ومن ذلك قوله:

      فابكي رسول الله يا عين عبرة
      ولا أعرفنك الدهر دمعك يجمد
      وجودي عليه بالدموع وأعولي
      لفقد الذي لا مثله الدهر يوجد
      فما فقد الماضون مثل محمد
      ولا مثله حتى القيامة يفقد




      منقول من جريدة الخليج
      الإمارات
    8. بنت زآيد
      29-01-2008, 10:48 PM

      حسان بن ثابت - شخصية أدبية بارزة


      موضوع مفيد ورائع

      مشكورة على المجهود المبذول

      الله يعطيج الف عافيه

      تحيتي لكم
    9. نزف خاطرة
      30-01-2008, 03:01 AM

      حسان بن ثابت - شخصية أدبية بارزة


      أغراض شعر حسان بن ثابت

      أكثر شعر حسان في الهجاء ، وما تبقى في الافتخار بالأنصار ، ومدح محمد صلى الله عليه وسلم و الغساسنة والنعمان بن المنذر وغيرهم من سادات العرب وأشرافهم . ووصف مجالس اللهو والخمر مع شيء من الغزل ، إلا أنه منذ إسلامه التزم بمبادئ الإسلام .

      ومن خلال شعر حسان بن ثابت نجد أن الشعر الإسلامي اكتسب رقة في التعبير بعد أن عمر الإيمان قلوب الشعراء ، وهي شديدة التأثير بالقران الكريم والحديث الشريف مع وجود الألفاظ البدوية الصحراوية . ومهما استقلت أبيات حسان بن ثابت بأفكار وموضوعات خاصة فإن كلا منها يعبر عن موضوع واحد ، هو موضوع الدعوة التي أحدثت أكبر تغيير فكري في حياة الناس وأسلوب معاشهم . وسنقسم شخصية حسان بن ثابت الشعرية إلى أربعة أقسام هي :

      1. حسان شاعر القبيلة : قبل أن يدخل حسان بن ثابت في الإسلام ، كان منصرفا إلى الذود عن حياض قومه بالمفاخرة ، فكان شعره النضال القبلي تغلب عليه صبغة الفخر. أما الداعي إلى ذلك فالعداء الذي كان ناشبا بين قبيلته والأوس . ولقد كان فخر حسان لنفحة عالية ، واندفاعا شديدا .

      2. حسان شاعر التكسب : اتصل حسان بالبلاط الغساني ، فمدح كثيرا من أمراء غسان أشهرهم عمرو الرابع بن الحرث ، وأخوه النعمان ، ولاسيما جبلة بن الأيهم . وقد قرب الغساسنة الشاعر وأكرموه وأغدقوا عليه العطايا ، وجعلوا له مرتبا سنويا وكان هو يستدر ذلك العطاء بشعره :

      يسقون من ورد البريص عليهم بردى يصفق بالرحيق السلل

      بيض الوجوه كريمة أحسابهم شم الأنوف من الطراز الأول


      3. حسان شاعر الإسلام : نصب حسان نفسه للدفاع عن الدين الإسلامي ، والرد على أنصار الجاهلية ، وقد نشبت بين الفريقين معارك لسانية حامية ، فكان الشعر شعر نضال يهجى فيه الأعداء ، ويمدح فيه رجال الفريق ، ولم يكن المدح ولا الهجاء للتكسب أو الاستجداء ، بل للدفاع عن الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم . وهذا ينقسم لقسمين :

      أما المدح الذي نجده في شعر حسان لهذا العهد فهو مقصور على النبي صلى الله عليه وسلم وخلفاءه وكبار الصحابة ، والذين أبلوا في الدفاع عن الإسلام بلاء حسنا.وهو يختلف عن المدح التكسبي بصدوفه عن التقلب على معاني العطاء والجود ، والانطواء على وصف الخصال الحميدة ورسالة محمد صلى الله عليه وسلم ، وما إلى ذلك مما ينبثق من العاطفة الحقة والعقيدة النفسية ، قال حسان :

      نبي أتانا بعد يأس وفترة من الرسل والأوثان في الأرض تعبد

      فأمسى سراجا مستنيرا وهاديا يلوح كما لاح الصقيل المهند

      وأنذرنا نارا وبشر جنة وعلمنا الإسلام ، فالله نحمد

      وأنت إله الخلق ربي وخالقي بذلك ما عمرت في الناس أشهد


      ويلحق بهذا المدح رثاء محمد صلى الله عليه وسلم ، فقد ضمنه الشاعر لوعة وذرف دموعا حارة ، وتذكرا لأفضال رسول الدين الجديد ، وحنيا للقائد في النعيم :

      مع المصطفى أرجو بذاك جواره وفي نيل ذلك اليوم أسعى وأجهد

      وأما الهجاء النضالي : فقد وجهه إلى القرشيين الذين قاموا في وجه الدين الجديد يحاربونه ويهجون محمدا صلى الله عليه وسلم . وكان موقف الشاعر تجاههم حربا لما بينهم وبين محمد من نسب . أما أسلوبه في هجائه فقد كان يعمد إلى الواحد منهم فيفصله عن الدوحة القرشية ، ويجعله فيهم طائرا غريبا يلجأ إليها كعبد ، ثم يذكر نسبه لأمه فيطعن به طعنا شنيعا ، ثم يسدد سهامه في أخلاق الرجل وعرضه فيمزقها تمزيقا في إقذاع شديد ، ويخرج ذلك الرجل موطنا للجهل والبخل والجبن ، والفرار عن إنقاذ الأحبة من وهدة الموت في المعارك .قال حسان هاجبا بني سهم بن عمرو :

      والله ما في قريش كلها نفر أكثر شيخا جبانا فاحشا غمرا

      هذر مشائيم محروم ثويهم إذا تروح منهم زود القمرا

      لولا النبي ، وقول الحق مغضبة لما تركت لكم أنثى ولا ذكرا

      ويقول في مقطوعة يعير قريشا فيها بهزيمتها يوم بدر :

      فينا الرسول وفينا الحق نتبعه حتى الممات ونصر غير محدود

      مستعصمين بحبل غير منجذم مستحكم من حبال الله ممدود


      من جانب اخر ، فإننا نبعد عن حسان بن ثابت ما اتهمه الرواة به ، وألا نقبل من شعره إلا ما يغلب عليه الإقذاع بالأيام والأنساب .

      4. حسان شاعر اللهو : كان حسان بن ثابت متوفرا على شرب الخمر والاستمتاع بالغناء وما يتبعه من لهو وعبث ، ولا سيما قبل دخوله الإسلام . وله في الخمر أوصاف شهيرة تأتي خصوصا في مدائحه لملوك غسان ، كما له غزل ، وشعره هذا غير مستقل يختلط عادة بالفخر والمدح . وغزله تقليدي في معانيه وصوره .


      منقووول
    10. نزف خاطرة
      05-02-2008, 02:50 AM

      حسان بن ثابت - شخصية أدبية بارزة


      من اشعاره ,,,


      والله ربي لا نفارق ماجدا

      عف الخليقة، ماجد الأجداد

      متكرما يدعو إلى رب العلى

      بذل النصيحة رافع الأعماد

      مثل الهلال مباركا ، ذا رحمة

      سمح الخليقة، طيب الأعواد

      إن تتركوه، فإن ربي قادر

      أمسى يعود بفضله العواد

      والله ربي لا نفارق أمره

      ما كان عيش يرتجى لمعاد

      لا نبتغي ربا سواه ناصرا

      حتى نوافي ضحوة الميعاد
    12