قصيدة وين أسج - ناصر الفراعنة


وين أسج وكن في جوف الحشا شيخ ينادي
لابغيت أسج عن حلو المحيا قال هيد

يا كثر ما قد عرفنا من العذارى يابن بادي
مير قلبي بسلك صفرا مع هل الفيضه متيد

ويل ويلي لوتشوف خدودها بيض تشادي
قشطة صبوبها ذوب المربى ياعويد

والمبيسم سكر دقوه مع نكهة زبادي
من يشوفه قبل لا يبدي هلال العيد عيد

والنواهد واقفات كنهن عسكر بلادي
او كنيسة راهب من حب ياقوت تشيد

لامتى ذبح البشر عند العيون السود عادي
لا متى والموت حدر رموشها السود يتصيد

والحواجب سيفهن ما يطعن ألا في الثنادي
امرات ناهيات جازمات ما تحيد

والجدايل فوق عاتقها بياض مع سوادي
تقل عبد قام يومي بالمهفه فوق سيد

لعنبوها يوم هزت ردفها عاشر وحادي
كن قدمها من ثقيل الردف لا سارت مقيد

والنحر كنه فيافي رقة فيها حمادي
فوقها لبى الملبي وأجهم الماشي وسيد

والخصر لميلتبه حية في جوف وادي
يا وسع باله على عظم على ردفه تعيد

فيه لا منه مشى هيبة مفرج والمهادي
من يشوفه يلعن ابو خامسه لو كان جيد