قصيدة الحزن غطى الكويت - فيصل العدواني


ماحصل شي عظيم ولا حشا ماهو بعادي
يفجع الطفل الصغير ويحرمه لذة المبيت

كن هذا الكون كله اصبح بعيني رمادي
وان قويت امنع دموعي حزن قلبي ما قويت

لملميني ياحروفي و البسي ثوب الحدادي
ويعلم الله ماوفيتي ياحروفي ولا كفيت

من صغر سني و انا اسمع جمله حافظها بفؤادي
يعني اول ماعرفت العالم اقصد من وعيت

ان زايد عز شعبه حضرها وي البوادي
لين صارو مضرب الامثال وللعربان صيت

ايه صحيح اني بعيد الدار واسكن في بلادي
لكن اشعر في ضميري اني بدياره ربيت

يالله ارحم شيخنا يالله يارب العبادي
انت وحدك من عطانا وانت وحدك من خذيت

من هو غيرك لا لفانا الكرب نرفع له الايادي
ونتضرع لك بخشيه وحدك بوعدك و فيت

اللهم اغفر لزايد ياله لك ننادي
نرتجي تسمع دوعانا ولا نعارض ما قضيت

وان سلبه الموت منا العمر لتلى النفادي
ويبقى حين في حشانا لا حشا ماهو بميت

ما حصل شي عظيم لا ابد ماهو بعادي
والحزن ما هز قلبي و الحزن غطي الكويت