على ضفاف الياس

المواضيع الأدبية التي لا تندرج ضمن باقي الأقسام ارسال إلى Twitter ارسال إلى facebook
  1. coolhind
    20-11-2007, 02:35 PM

    على ضفاف الياس

    على ضفاف الياس


    ما زلت اهرب منذ فجر التاريخ , عفوا اقصد منذ فجر امتي , ولا حتى هذه , بل منذ فجري الخاص الذي اطل علي مرة ولا زلت انتظر طلته الثانية علي , كم انتظرت طلته الاولى هاربة من سؤال الحاضر وتكتف المستقبل ورجاء الماضي , هربت مسرعة الى حضن يدفؤني ويعيد الي ذكرياتي , واملي البائس خلف خوفي لا ادري هل هكذا كانت امنياتي !؟!؟

    امنيات صعب علي تقبلها كما صعب عليهم وبل استحال تقبلهم لجنسيتي العربية , جنسية افتخرت وافتخر ولا ازال افتخر وسافتخر بها طول الدهر مهما طال و امتد , فكم من ليلة احببت ان اعيد الى هذه الطفلة البريئة دميتها الصغيرة واعيد تلك الابتسامة الصارخة الى وجهها وكم من ملام قد لمت نفسي عليه لكسلي وحزني وعجزي , فهل من معين ؟؟؟

    فقد ما زلت اهرب واهرب الى ان وصلت الى ضفاف نهر الياس , حدوده الحمراء تشين ارضي , محتل بغيض , يريد كل شيء له , حتى بلدي وثرواته , وهانا بدات اغرق في جثمانه الحي , الذي يذيبني ويقتلني رويدا رويدا , ويبتلعني خلف اسواره العالية التي تحبس روحي, حريتي , قلبي وفؤادي في قدرها المحتوم المحطم لكل ما حوله من خير وبركة , فاين المعتصم حين انادي : وامعتصماه !؟ واين صلاح الدين من ارضي , ينقذني اناواهلي .؟!!؟ فانا ليس لدي حول ولا قوة ؟!؟ وما زلت انتحب على فراق الاحبة ؟؟!؟ فهل من معين ؟؟! وهل من (صلاح دين) بينكم ؟؟؟؟! فا كنت هنال فاجبني .
    وهل من ذراع امل تنتشلني من نهر الياس وتنقذني من غرق مؤكد محتوم ؟؟


    هذه تساؤلات كثيرة وما زلت انتظر شروق الشمس !!؟!؟ وطلوع الفجر وطلته علي!؟؟!

    فهل انتم تنتظرونه مثلي ؟!؟!؟!؟
  2. *مزون شمر*
    07-10-2008, 08:43 PM

    على ضفاف الياس



    ذهب المعتصم و صلاح الدين
    ولم يبقى لنا سوا البكى و العويل
    يعطيك العافيه عالطرح الرائع

    تحيتي
  3. عبورة الأمورة
    07-10-2008, 10:19 PM

    على ضفاف الياس


    يعطيك العافية على الموضوع الرووعه
    تحياتي عبورة الامورة
  4. شجون الصمت
    15-10-2008, 11:38 AM

    على ضفاف الياس


    مشكور يالغلا على الطررح الرائع


    لا عدمناك ولا عدمنا قلمك

    مودتي واحترامي