قصة حبي و صدقي و النت

قصة قصيرة - قصه جميلة - اجمل قصص وحكايات قصيرة منوعة مفيدة ارسال إلى Twitter ارسال إلى facebook
  1. المجروحة من حبيب الروح
    01-10-2007, 03:02 PM

    قصة حبي و صدقي و النت

    قصة حبي و صدقي و النت


    بسم الله الرحمن الرحيم

    هذه اول مشاركة لي و اللتي ساروي فيها صتي الواقعية مع حبي و النت و لكن قبل كل شي اريد من جميع الاعضاء ان يعلمو انني معاقة بكرسي متحرك و اتمنى ان تقبلوني بينكم.
    لن اطيل عليكم و هذه قصتي الواقعية و الله شاهد على صدق كل كلمة بقصتي و انا انشرها للفائدة .
    اليكم القصة :

    تعرفت عن طريق النت على شاب من سوريا في يوم كنت فيه شبه منهارة و بعد التعارف صارحته بحقيقة وضعي في نفس اليوم ليس لشي و لكن لانني تافهة لن اقول صادقة، و بعد ان صارحته اخبرني بانه يعمل كدكتور بالمستشفى السعودي الالماني بالمملكة العربية السعودية و وعدني انه سيساعدني بكل ما فيه بان يسال دكتور مختص بوضعي و سالني عن امكانية اذا ما كنت استطيع السفر الى المملكة او الى سوريا بهدف العلاج لكنني شكرته و اخبرته بانه لا يوجد اي امل بشفائي لاني الاطباء اكدو لي ذلك بفرنسا لكنه اصر على مساعدتي بحجة ان الطب تقدم من سنة 1992 لغاية 2007 و انه يجب ان يكون هناك امل بما انني اعيش و طلب مني ان نبقى على اتصال.

    و بعد شهر بدات احس بشي غريب نحوه اصبح يهمني بشكل لم اكن اتوقعه لكنني لم اجعله يحس بشي و في نفس الوقت صارحني بانه معجب بي و طلب مني ان نغير مجرى علاقتنا لكنني رفضت رفضا قاطعا و اخبرته بانني لم اخلق للحب او لاكون زوجة او ام لكنه قال لي : انتي بنت متلك متل كل بنات العالم و من حقك انك تحبي و تتزوجي و تسمعي كلمة ماما. ( انا تعلمت اللهجة السورية لاجله) و بعد اسبوعين من الحاحه و غسيل المخ و التنويم المغنطيسي اعطيته الموافقة و رجوته بدل المرة الف ان لا يتلاعب بمشاعر فتاة بوضعي، رجوته ان لا يجرحني و ان لا يزيد فوق جرحي ملح لكنه كان دائما يعدني بان لا يتخلى عني مهما كان السبب حتى لو كان السبب امه نفسها .

    و استمرت علاقتنا و كانت من اجمل ايام عمري و لكم ان تتصورو و كان هو اول حب و متلما يقول الجسمي ما الحب الا للحبيب الاول . اذكر مرة تشاجرنا و خرجت من النت و كانت الساعة 12 منتصف الليل يعني 2 بتوقيت المملكة و ذهبت للنوم و تمدتت في مكاني و بعد تفكير طويل بعلاقتي معه و ما هي نهايتها غططت في نوم عميق دون شعور مني و لم افق الا على رنين الهاتف المزعج لانه كان بغرفتي لكنني لم ارد و تركته يرن الى ان انقطع الاتصال و كانت الساعة تشير الى الرابعة فجرا بتوقيت المملكة و بعد دقيقتين عاد الهاتف ليرن و القيت نظرة على الكاشف لاجد رقم من كنت اظنه حبيب و بعدها رفعت السمعاة و كلمته و طلب مني ان ادخل على النت لانه يردني بموضوع مهم، فدخلت على النت و قلت له ما المموضوع المهم الذي جعلك تتصل بي في هذه الساعة و لم تنم لاجله؟ فاجابني و اقسم بالله على صدق كل كلمة : ما قدرت نام و حبيبي زعلان مني مشان هيك اتصلت عليكي لحتى اراضيكي بس و هلق انتي راضية الحمد لله و اذا بدك تنامي هلق روحي نامي.
    و لكم ان تتصورني اخواني و اخواتي، هل هذا تصرف عاشق مجنون ام اني اتوهم؟

    و بعد شهرين بدات احس بتغيره من ناحيتي حيث اصبح لا قلما يدخل النت صار تقريبا يدخل مرة كل اربع ايام و اذا دخل يكلمني لربع ساعة او اقل و يتحجج بانه مشغول، و بعد ان طال انتظاري لانتهاء شغله و رجوعه كالسابق بعد 10 ايام استغليت دخوله و سالته عن سبب تغيره المفاجيء بنسبة 180° فاجابني ان لديه مؤتمر طبي و انه مشغول و سالته: هل تريد انهاء علاقتنا؟ فاجابني بالنفي قلت له : صدقني ات لو اخدت قرار انك تنهي العلاقة و خبرتيني صدقني ما رح تجرحني لانو حقك بس رح تجرحني عنجد لو تسليت فيني و اخدت قرارك بدون ما تخبرني لكنه كالعادة اخبرني بانه يحبني و لن يتخلى عني مهما كان، و سالته : انت سالت الدكتور عني و قللك انو ما في امل مشان هيك ما عم تحكيني؟ فاجابني بان الدكتور باجازة و انه لم يساله بعد . ساعتها قلت له : شو رح يكون لو سالت الدكتور و قللك انو ما في امل؟ فاجابني : لن يتغير شي ، فقلت له : انا متاكده انو ما في امل و بصراحة خايف اخسرك ، فقال لي : لك شو تخسريني و ما تخسريني انا لما حبيتك حبيتك و انتي هيك يعني ما رح يتغير شي صدقيني. و اعتذر كالعادة مع تاكيده لي بانه يحبني و وعده بانه لن يتخلى عني .
    لكن حاسة الانثى و الحاسة السادسة ما كانت لتتركني بسلام الا انني اشك في شي ما يحدث من ورائي، و قررت فتح حساب سكايب و دخلت معه باسم فتاة من مصر و كنت اكتب له باللهجة المصرية و حاولت جعله يتحدث عني و بالفعل قال لها (اقصد لي) انه تعرف على فتاة من الجزائر عن طريق النت و انها معاقة و احبها و كان ينوي الارتباط بها غير انه سال الدكتور عن وضعها و اخبره انه ليس لديها امل بالشفاء و بان الدكتور نصحه بان يبتعد عنها و اخبرها ايضا انه يحاول ان لا يكلمها كتير و انه يحاول جعلها تكرهه.


    و بعدها طلبت من ايميله على المسنجر لاضيف عندي و اعطاني الايميل و سالته اذا كان متصل او لا و اخبرني بانه متصل و هنا كانت الفاجعة التانية لانه على مسنجري كان غير متصل بمعنى انه كان عاملي بلووك .

    ما هو ردكم اخواني على هاتين الصدمتين المتتاليتين؟ صدقوني انا لا يهمني شفائي و لكن ما همني كلامه عني و البلوك الذي عمله لي ، تخيلت نفسي كلب اعزكم الله و تيلت البلوك هو الرباط و من كنت اظنه حبيبا هو صاحب الكلب و يفك رباطه كلما اراد هو

    و بعد ان اكمل حديثه عني سالني: ممكن اعرف انتي ليش مهتمة بموضوع حبيبتي؟ وثم قال: على فكرة مبين انك بتعرفيها او وحدة من صاحباتها.
    فقلت : لا بعرفها و لا وحدة من صاحباتها انا هي بعينها و بعدها قلت له: متذكر يوم سالتك اذا كنتي سالتي الدكتور و قلتيلي لا؟ فقال لي: اي متذكر . قلت له : ما سئلتك شو رح يكون اذا قللك الدكتور انو ما فيه امل ؟ قال لي : مبلى فقلت له : متذكر شو كانت اجابتك؟ ، لكنه لم يرد.
    فقلت له : شو يعني انك مع المصرية اون لاين و عندي اوف لاين؟ و لم يجبني بكلمة.

    و بعدها صار 24 ساعة على النت حتى باوقات العمل يدخل من الجوال و هذا الذي لو اعهده فيه منذ عرفته و لم اكلمه او يكلمني لمدة اسبوعين و بعدها اعتذر مني و لانني احبه سامحته لكنني هذه المرة طلبت منه انه اذا كان يريد انهاء علاقتنا فليفعل بدون مقدمات و لا مجاملات لكنه رفض و قال لي ان ما فعله في الاول سببه انه لم يستطع مصارحتي بانه ليس هناك امل و انه وعدني و كانه اخلف وعده لي لكنني اخبرته انه لو يعدني بالشفاء لانه من عند الله و لكنك وعدتني بمساعدتي و قد وفيت بوعدك. و بعدها تشاجرنا لمدة اسبوع اخر و لالسبب هو انه يشك في صدقي معه و انني اكلم شبانا اخرين و طلب مني الباص وورد و اعطيته اياه ، ليس لانني ضعيف او لانني اخاف ان افقده بل لاثبت له مدى خطائه و ملاثبت له انني لست مثله .و عادت المياه لمجاريها لكن هذه المرة اهتزت ثقتي قليلا لم اعد كالسابق لكنني لم اجعله يحس بشي و طلبت من صديقة لي ان تتحدث اليه على ان لا تخبره بانها تعرفني و تحدث الى صديقتي و انا على علم بكل شي و لكنني لم اترك له مجال ليشك بشيء و ارسل لها صوره اللتي لم يكن ليرسلها لي و صديقتي بدورها ارسلتها لي و اعضافته على مسنجرها و صارا يتحدثان الى بعض يوميا و انا بدات الاحظ تغيره من جديد هل تعلمون مالذي كان يفعله؟ كان يضع علامة غائب على المسنجر بينما هو يكلم صديقتي و انا كنت عمدا ارسل له لارى اذا كان سيرد او انه عامل غائب من اجلي و بالفعل لو يرد .

    و بعدها بساعتين غير العلامة متصل و كلمني فقلت له : وين كنت؟ فاجابني و هو واثق من نفسه: كنت برا حبيبي
    سالته : بتحبني؟ فاجابني : اي بموت فيكي. تركته على عماه و كلمته عادي و كان شيئا لم يكن.

    و بعد اسبوع صار لا يكلمني حتى اذا كان متصل يتحجج بالعمل بينما هو يتسلى بالسكايب في نفس الوقت الذي كانت صديقتي ترسل لي كل المحادثة لكل يوم . و بعدها لم احتمل الوضع اكتر و سالته: لحد ايمتى رح تظلك توعدني بوعود زائفة و كلها كذب؟ اذا كان عندك شي قللي عادي لا تخاف على مشاعري متل مكا خفتي عليها بالاول لانو ما عاد عندي مشاعر
    هل تتصورون ما كان رده؟ قال لي : انا قررت انو ما رح ارتبط فيكي و السبب مو اعاقتك، فقلت له: شو هو السبب؟ اجابني: السبب انك عم تخونيني مع شباب تانين. فقلت له : ما رح بررلك اني معك انت و بس مشان ما تفكر اني بترجاك تتزوجني. و اضفت قائلة : رح ابعتلك بعض الملفات و شوف بعيونك. و بالفعل ارسلت له ملف كل المحادثات اللتي كانت بينه و بين صديقتي و كل الصور اللتي ارسلها لها و اللتي كان يرفض ان يرسلها لي لسبب او لاخر .

    و بعدها قلت له : شو رايك؟ و اضفت : مين كان عم يخون التاني و يتسلى فيه؟ انا و لا انت؟ فقال لي: اسئليها اذا كنت حكيت معها كلمة خارج الموضوع فقلت له : ليش اسئلها و كل المحادثة عندي و اضفت : انا ما بيهمني اذا كنتي بتحكي معها و لا لا بس يللي بيهمني انك كنتي بتحط انك غائب و تطنشني و حضرتك قاعد ع الجهاز.
    قلت له: ليش وعدتيني؟ ليش قلتيلي انك بتحبني و ما رح تتخلى عني شو ما صار؟ ححتى لو كانت امك ما رح تتركني.
    ماذا تتصورون اجابته؟ قال لي: ما وعدتك بشي.
    و اضاف بالحرف الواحد: صدقيني ما كان حب، انا كنت معك بس مشان نفذلك كل طلباتك ما اكتر من هيك .
    ساعتها قلت له: كنت بتمنى لو انك غرزتي سكين بصدري و ما قلتيلي ها الكلام. انا كنت متاكدة انو ما في زلمة بيقبل على حالو وحدة بوضعي بس انت ليش وعدتيني؟ ليش عطيتيني امل؟ و بقرار منك قتلتيني انا كنت طول عمري بقللك لا تزيدني هم فوق همي.

    فاجابني بمنتهى البرود و القسوة اللتي لم اعهدها فيه: انا اخذت هيك قرار لانو امي رح تخطبلي. و بعدين انتي ما في حدا بيقبل يتزوجك و هلق شو رايك تنسيني لانو رح اعمللك بلوك و ديلييت.
    لم اجبه سوى بشيئين : ارسلت له كل محادثاتنا و سطرت كلامه المعسول و وعوده لي، و قلت له : اقراهن منيح و تذكرني و اذا نحنا بعاد عن بعد و بينا بحور الله قربلي و اقرب لك من حبل الوريد و انت بتعرف انو المظلوم اذا دعى ربه اهتز عرش الرحمن و اجابه المولى العليي القدير و عزتي و جلالي لانصرنك و لو بعد حين.و هلق ما باقي غير اني قللك حسبي الله و نعم الوكيل في 3 مرات و الله يفرجيني فيك يوم و شوفك بعيوني على نفس الكرسي يللي انا قاعدة عليه لتعرف انو ما فيه شي بعيد عن الله.

    و الذي قهرني انه الى غاية هاته اللحظة اللتي اكتب فيها قصتي انه لم يعمل لي بلوك و لا ديليت و انا صرت اسجل دخول و انا اوف لاين لانني لا اريد محادثته بعد كل كلامه.

    و كانت هذه ماساتي مع من ظننته الحبيب كنت علم انني لم اخلق للحب لكنه وعدني ، احيانا اتمنى ان اكلمه و اطلب منه فقط ان يعلل سبب تصرفه معي.

    لكن كرامتي تمنعني من ذلك.

    اتمنى ان لا تبخلو عليا بردودكم القيمة

    و اتمنى من المشرفة ان لا يقوم بحذفها لتكون قصتي عبرة لغيري.
  2. الفيحاء
    01-10-2007, 03:23 PM

    قصة حبي و صدقي و النت


    شكرا على التعديل

    اختى الكريمه

    اسفه جدا لمصابك

    والحمد لله انها جت على كده

    ولا حصل الاسوىء

    والحمد لله انك عرفتيه على حقيقته واضاء لك ربك طريقك

    وهذى عبره لك ولغيرك وحتى انا

    شكرا على صراحتك
  3. محطمه
    17-03-2008, 09:56 AM

    قصة حبي و صدقي و النت


    حسبي الله ونعم الوكيل


    الله يصبرك اختي ويهون عليك يارب


    ولعل الله ينتقم منه ويوقعه في شر اعماله

    تقبلي مروري
  4. اسيره العيون
    02-12-2008, 11:58 AM

    قصة حبي و صدقي و النت


    لازم نعتبر من مثل هالاشياء

    والحمد لله ان جات ع كذا اختي الغاليه


    تقبلي مروري


    اختك /ميعاد
  5. البرنسيسة وصلت
    02-12-2008, 12:10 PM

    قصة حبي و صدقي و النت


    الحمدلله

    انتهت ع هيك

    وحسبي الله ونعم الوكيل فيه
    واللي من امثاله

    الله يشفيكي

    ويكون بجانبك

    ما لكي الا الله

    كوني ع ثقه بنفسك

    ولا تياسي من رحمه الله

    تحيتي لكي
  6. فتاة ابكت القمر
    02-12-2008, 03:54 PM

    قصة حبي و صدقي و النت


    لوتعرفي كيف تا ثرة بقصتك كثييييير
    بس هذي التجربه اكيد خلتك اقوى من قبل
    لاكن للا سف في بنات كثييير ينضحك عليهم
    والى عجبني فيكي جرائتك
    وشكرا ا كثير
    اختك مرام