تعبت اقوم بوجه الايام واطيح قصيدة عبيد الدبيسي


قصيدة جميله والقاء رائع اتمنى ان تحوز على رضاكم




تعبت أقوم بوجه الأيام وأطيح ... لا طاب جرح ولا اندفن واحتسبته

يا هي سنيني ما اكتفت بالتباريح ... يا ذا الزمن شكلي كذا ما عجبته!

كنّي خطأ ويدين الأيام تصحيح ... شيٍ بري منّه وشي ارتكبته

عشرين مرن كل أبوهن بتلميح ... جرح قضا نزفه وجرح عصبته

ما كنّي اللي شال هم المجاريح ... لو هو لقب مجروح أنا ما كسبته

كل ما نشا غيم نشوا له مشافيح ... وأنا الذي محتاج سيله ونبته

دقيت باب ما اعرف له مفاتيح ... أبطيت أحاول جرّحتني خشبته

قلت أتركه باكر تجي تشلعه ريح ... أثري ليالي جمعته مثل سبته!

لو راس مالي قشعتين من الشيح ... سويتهن فنجال كيف وشربته