حكمة دفتر (1)


نعم
أفزعني نحيب آدم
وأفزعني أكثر
عويل حواء بعده بسنين
ليتني أراها
وأملأ قلبي من ذلك العويل الناعم
لعله صوت يأس اللحاق بمن نحب
لا ضوء شمس
أو لطف قمر
يمسح أحزان حواء
من يهدئ روعها
سوى آدم
الذي ذاب في أديم الفراغ
كما
يذوب الخيال عند نوم الشمس
الشمس التي تغار من حواء
لأنها فانية
نعم
فانية
أسرع من الشمس الى قبرها