صدفةَ لم اتوقعها

قصة كاملة - رواية كامله جميلة للكاتبه ارسال إلى Twitter ارسال إلى facebook
  1. EM911
    09-06-2021, 03:54 PM

    صدفةَ لم اتوقعها

    صدفةَ لم اتوقعها


    قبل كل شيء يا أصدقائي اريد ان اقول لكم لن تكون هذه رواية تعيسة ولن تكون سعيدة ستكون جميع المشاعر تغلغل فيها لن تكون رومانسية ولن تكون درامية ايضاً انها مجرد اُناس يخرجون ما بداخلهم اُناس تكون بينهم علاقة قوية والبعض تفسد هذه العلاقة .. لا يهم

    ⁃ اولًا اعُرفكم على نفسي انا اسمي جايكول اُسمي غريب ولكن سترون ان اسماء اخوتي اغرب انا الأكبر وظيفتي استاذُ تاريخ وعُمري الخامسة والعشرون وبسبب عمي توظفتُ بسرعة

    ⁃ سأعرفكم بأخوتي قبل ان اعرفكم عن وضع عائلتي
    ⁃ اخي الأول مايل عمره 20 وهو بسنته الثالثة ويدرس بتخصص الرياضة يعشق الرياضة ويريد ان يكون استاذ رياضة

    ⁃ لدي اخت واخ توأم الفتاة اسمها ستيفاني والولد ستيفن وانهما بالمرحلة الاخيرة بالثانوية وطبعا كل شخصٍ لديه حياته الخاصة في منزلنا وبما انه والدنا قد طلق والدتنا فأضطر ان اعتني بأخوتي بسبب والدنا وستعرفون السبب اضيف لكم جزءً من الغموض قليلا

    ⁃ اتمنى ان تعجكم رواية صدفةً لم اتوقعها وستكون صدفً وليست صدفةً فحسب ستكون هذه الرواية ممتلئة من جميع المشاعر..
  2. EM911
    09-06-2021, 03:55 PM

    تمهيد للرواية

    صدفةَ لم اتوقعها


    وصف العائلة

    قبل ان ابدآ البارت الأول وقبل بداية كل شيء تقريبا اريد ان اعرفكم عن عائلتنا قليلا

    اولا سأبدأ بي انا ليسهل عليكم قليلا تخيل اشكالنا يتراوح طولي نوعا ما بين ال 180 و 182 ايضاً بشرتي بيضاء اللون عيوني زرقاء اللون وشعري اسود اللون ايضا تقريبا ملامحي حادة وشفتي محددة مثل شفتي القلب فأنهم يسمونها شفة القلب ...


    مايل يتراوح طوله بين 183 و 184 بشرته حنطاوية اللون عينيه عسلية اللون وشعره كستنائي اللون وملامحه بريئة ودافئة شفتيه تُلقب بشفتي القلب ايضا

    اما التوأم فهما يشبهانني تقريبا المُختلف ان الفتاة طولها 155 بالضبط والفتى طوله يتراوح بين 170و 171 المختلف فقط ان الفتاة بيضاء والفتى بشرته حنطاوية وجميعاً شفتهم تُلقب بشفة القلب لأنها تشبه القلب
  3. EM911
    09-06-2021, 03:57 PM

    البارت الأول :-

    صدفةَ لم اتوقعها


    البارت الأول :-
    بالصباح الباكر حوالي الساعة السادسة بالضبط جميعنا كنا نائمين بنوم عميق فجأة عمل المنبه لأستيقظ بسرعة وذهبت لمايل وتذكرت ان محاضرته تكون الساعة العاشرة وذهبت لأخوتي مباشرة وكأنني اتراكض في المكان حقا سيكون الوضع مزري وانا أستاذ واتأخر ياالهي يا جايكول ،، استيقظوا سريعا سريعا حتى انني لم افعل أي شيء ذهبت للحمام وتنشطت ورتبت حقيبة الأستاذ وطبعا كان هذا اول يوم لي كأستاذ في هذه المدرسة اللعينة كانت هي مدرستي القديمة ،، لازلت أتذكر ولن انسى كيف عذبني امام الطلاب لا اتحمل كيف يفعل الأب لإبنه هكذا ؟؟ يضربني امامهم ويغضب ويصرخ علي امامهم أيضا ؟؟ مازلت ولا انسى هذه الطريقة البشعة الذي فعلها لي اللعنة هل تعرفون انه والدي ليس والدا أساسا هل يعقل انه الأب يضرب ابنه امام الجميع ويصرخ عليه امام الجميع أيضا ابي عذبني تعذيبا لا يسمى حتى لو كنت أتكلم عن الضرب الي ضربني إياه حقا ستقولون لما لا تخرج من المنزل ما كان يعذبني هكذا فعلا انا لا امزح ابي كان يضربني بكل الأشياء حتى المحرومة ان تنضرب بها يحرق جسمي حتى يصفعني بشيء يجعلني اموت من الألم لكن لن اجعله يلمس اخوتي لو فعل هذا اقسم انني سوف اقتله المعتوه السافل اكرره !!
    الساعة السادسة والنصف
    جايكول : هيا هيا تأخر الوقت حقا سيقولون موظف جديد ومتأخر
    ستيفاني : أنا جاهزة بقي ستيفن الذي يأخرنا دائما !!
    ستيفن بصوت عال : عفوا؟؟ انتِ من تتأخرين أولا لا تقولي انا الذي اتأخر سافلة !!
    جايكول : ستيفن ؟؟ - نظرة غاضبة –
    ستيفن : اسف
    جايكول : اسرعوا قبل ان يقفل الباب بعدكم صدقوني اذا كنتم متأخرين لن اوصلكم ابدا سأجعلكم تذهبون مع والدنا
    *اسرعوا فعلا ودخلوا السيارة من الخوف *
    *اوصلتهم ودخلت غرفتي *
    -غرفة المواد الاجتماعية –
    جايكول : أهلا ،، أنا...(بصوت متداخل )
    هاري : هل أنت جايكول؟؟
    جايك: نعم ..
    هاري : تفضل لو سمحت ،، هذا مكتبك..
    جايك: أشكرك .
    في منزل إياد (والد جايكول)
    *مايل *
    في نومي العميق حقا حلمت حلما غريبا ،، أنه والدي تزوج مرأة وبتفصيل رائع حقا او كان يحب تلك الفتاة وكانت اصغر منه بعشر سنوات ولكنه كان يخفيها ،، فجأة حسست بأن هذا الحلم سيكون واقعيا لكن لا أتمنى ان يحضرها منزلنا ،، صحيح انه والدي غني ولديه أموال طائلة ولديه شركة قوية وتحميه لكن لن استطيع والحصول على الحب والحنان والاهتمام أيضا صحيح أخي الوحيد الذي يدللني ويقول لي حاضر حتى لو كان مشغولا وبأكمل العمل الذي يكون فيه يعمل ببحثي و تقريرات اخي الوحيد الذي يعتني بي بقوة لدرجة عندما يأتي احد يضربني ويصفعني بأي مكان الوحيد الذي يوقف معي ويضربه بسبب انه ساعدني بسبب الظلم الذي اعطانا إياه فعلا لم يكن يعطينا الحياة الراحة والنفسية الجميلة في هذا البيت مستحيل ان أكون مبسوطا سئمت لدرجة انني فعلا كنت سأنتحر ذهبت لإ نتحر بسبب الضيق والعمل الذي فعله لي يضربني بكل شيء رغم انني لم افعل شيئا مجرد احد خانه او قال شيئا او موقف معين يأتي يضربنا انا واخي من صغرنا يضربنا ويعاقبنا يجعلنا نخرج ونجلب الأشياء له حتى لو كان خمرا ويجعلنا نشرب شيئا سيئا فعلا والاشياء الذي نتحسس بها يعطينا منها ليغمى علينا أيضا بسبب الضرب واحيانا لا يطعمنا ولا يعطينا شيء لطيفا أنا فعلا تعبت من هذه الحياة المملة كيف سيكون والدي هكذا ؟؟ ولو كانت زوجته الجديدة تعذبنا أيضا ؟؟ الوحيد جايكول يونسني ويريح قلبي حقا اخي الكبير اللطيف احن من الوالد القاسي حقا عرفت لماذا امي لا تريده بسبب تصرفاته حقا اذا الشخص غنيا ولديه أموالا طائلة لكن لا شيء تعطيه الحنان ولا الطف الأموال ليست مهمة بغير الحب والاحساس !! أتمنى ان اقتله انا راضيا ان ادخل السجن واعتقل ولا يكون هذا الغبي وعديم الإحساس موجود بهذا المنزل حتى !!
    استيقظت من النوم والحلم الغريب هذا وعملت الإفطار الصباحي وفجأة
    *محادثة بين الوالد و إبنه *
    إياد : يااا انت احضر لي قهوتي بسرعة !! (بصوت عالي )
    فعلا حضرت له القهوة حتى لا يضربني وقدمته لها ولكن ..
    إياد : لم تقل لي حاضر !!(بصراخ)
    مايل : هه؟ لماذا أقول لك حاضر ؟؟ كفى لا تصرخ سمعت وحضرته لك يكفي
    إياد سكب القهوة الحارة على يد مايل : مرة أخرى احرق منطقتك الحساسة ،، وكم مرة اخبرتك لا تتكلم معي هذه الوقاحة !! فقط أتمنى ان تموتوا جميعا !!!
    مايل : لم يعد يهمني ،، وكأنني اريد ان أكون معك ،، أتمنى المثل أيضا حقا ستكون الراحة النفسية لعدم وجودك مع..(قام بضربه ضربا قويا حتى فقد وعيه وكان جسمه مُضربا )
    * في منزل شاذي*
    شاذي : أتصل لمايل اسرع اسرع كنت أتكلم معه ولكن فجأة اختفى وكان يقول سيذهب لأبيه ويأتي !
    تشان: فيعني قد ضربه !!! فعلا لا اتحمل هذا الوالد ؟؟ كيف يضرب أبنه هكذا !!
    شاذي : اتصل اتصل لجايك انا متأكد انه فعل شيئا له اتصل اتصل لأخيه اسسرعع
    *في الصف الدراسي *
    جايك: انا أستاذ المواد الاجتماعية اسمي جاي...(رن هاتفة ) دقيقة فقط
    داليا : ما هذا الشخص الجميل حقا انا عشقت عشقت فسأجعله حبيبي صدقوني !!
    صوفيا : هل انت مجنونة بسبب المعلم السابق سئم من التعليم في هذا الصف هل تتوقعين هذا الوسيم لم يسئم ؟؟
    داليا : بلا سيسئم ولكن سأكون انا من احرره من السئم هذا فهذا الصف مزعج حقا
    جايكول: من معي؟
    تشان : انا صديق مايل ،، كنا نتكلم معه وقال انه سيحضر القهوة لأبيه ولكن من بعد هذا اتصلنا اليه ولكن مغلق ولا يرد علينا هل يمكنك ان تراه ..
    نظرة خوف وكان الفصل نظر عينيه وكأنها نظرة الخوف والغضب بشكل قوي لدرجة انه تكلم بنبرة مخيفة
    جايكول : حسنا ،، شكرا لاتصالك
    جايكول بنبرة غاضبة : اعذروني قليلا ،، اذا سمعت صوتا او ازعاجا حقا سوف ارسبكم بهذه المادة سواء كنتم تحبونها ام لا !! ،، ستيفن لو سمحت اذا كان ازعاجا قول لي لو سمحت
    داليا : ككككيففففف عرف اسسمه !! بهذه السرعة !!
    ستيفن : حاضر
    علم أخي انه سيكون شيئا في المنزل لقد وافق بدون ان يسأل أي شيء فعلا انه يعرفني جيدا عندما أكون غاضبا او فعلا سأقتل أحدا ،، لا يمكن ان يلمس مايل بهذه الوقاحة وهذه السفالة أيضا لا اتحمل ان يكون اخي معذبا بسبب والدي السافل لكن انا اعرف مايل يحب انه يغضبه مايل من الشخص الذي لا يتحمل انه يكلمه بهذه الوقاحة وهو لا يتحمل انه يكلمه أبي بهذا الأسلوب يحمي نفسه عن شخصيته الوقحة حقا لكن لا يتحمل انه يكلمه أحدا بهذا الأسلوب لألف مرة قلت له ارجوك لا تخاطبه فقط افعل ما يريده سيضربك وتجعلني احزن واحزن واحزن انا لا اتحمل ان يفعل شيئا بك واذا والدي بالضبط لا اتحمل ان تضرب وتهان بسبب هذا الغبي ،، يكفي ارجوك ولكن أتمنى انه يسمع كلامي ،، انه عنيد عنيد بشكل قوي أيضا دخلت سيارتي وسقت سياقة سريعة لدرجة انني سأنصدم بحائط من الخوف لا اتحمل ان أرى جسمه مُلقي على الأرض ومُضرب أيضا ؟؟ حقا أصبحت شخصا مختلف عندما دخلت المنزل ورأيته مستلقيا وعلى الأرض حملته فورا حتى رأيت والدي امامي وكأنه يقول اجل انا فعلت هذا انا من افعل هذا له ،، حملته وادخلته السيارة ووصلته المستشفى وقلت للممرض اتصل لي اذا استيقظ اهتم به لو سمحت .


    ذهبت الى المدرسة لو يعلمون انني هربت من المدرسة دون انه اعطي لهم عذرا حتى سوف يطردوني يا جماعة
    *منزل رزان *
    هذه العائلة اللطيفة جيران عائلة جايكول
    استيقظت الأم حوالي الساعة التاسعة صباحا حتى تذهب الى منزل جايكول ،، لأن نومه عميق ودائما وجايكول ذهب للعمل وأول يوم له فلهذا اخبرها ان توقظ أخيه
    ذهبت الى المنزل لم تطرق الباب لأنها تعرف لا احد في المنزل ،، رأت انه المكان مبعثرا فلهذا ركبت سريعا ،، ولكنها لم ترى مايل في المنزل وركضت سريعا لإتتصل لجايك من الخوف على أخيه
    رزان : أتمنى ان يرد علي سريعا ،، حقا أتمنى هذا (نظراتها وتصرفاتها قد اخافت زوجها )
    ريان : عزيزتي ،، لماذا انتِ خائفة هكذا مالأمر ؟؟
    رزان : اخبرني جايك انني اوقظ اخاه محاضرته الساعة العاشرة تماما وعندما ذهبت الى المنزل شعرت انه الوالد قد ضرب ابنه ،، انه فعلا لا يسمى والدا اقسم انني سوف احطمه تحطيما ،، وبالطبع سوف يخرج سريعا لانه ضربه ما الذي يفعله يحاول انه يعتني بنفسه ـ!! والان انا اتصل اليه ويبدو انه يعمل اخخخ انا خائفة عزيزي
    ريان : اتصلي بديم
    رزان : ربما انها في المحاضرة الأن
    ريان :فقد تأكدي انه موجود ام لا عزيزتي
    *في الجامعة *
    في المحاضرة .
    تشان : كيف حال مايل ؟؟
    شاذي : اتصلت اليه ورد علي الممرض وقال انه بخير ولكن سيحتاج راحة قليلا
    تشان : اووووح ارتحت يااخي ارتحت قليلا ،، اتصل مرة ثانية بالفيديو اريد ان أرى شكله
    شاذي : وهنا نحن في المحاضرة ياأبله !!
    تشان : سوف اخرج اخبرتك انا لا اتحمل رؤيته هكذا !!
    ديم : ما خطبه مايل ؟؟ ماذا فعلتم به !!
    تشان : لم يصبه شيء فقط متعب
    ضربته بقوة على رأسه : اخبرني حالا !! اين هو !!
    شاذي :هل انتِ تحبينه يا فتاة ؟؟ ما شأنك ؟؟
    ضربته على ظهره : عفوا!! انا لا احبه لكنه قريب مني انه يعتبر كصديقا لا كثر !!
    الدكتور : انتمم !!!! اخخرجوا اذا كنتم لا تريدون المحاضرة !! انه صوتكم مزعج حقا (بصوت غاضب)
    الدكتور: بالنهاية اين صديقكم المزعج يحب ان يرادد بكل شيء هل هو مريض؟؟
    شاذي : اجل دكتور متعب جدا لدرجة انه في المستشفى
    الدكتور : لايهم سأحادثك انت في الغرفة انت فقط سمعتني !!
    شاذي : حاضر ..
    *في المدرسة في الصف *
    ذهبت داليا سريعا الى ستيفن
    داليا : ستيفن عزيزي.. اريد ان أتكلم معك قليلا
    ستيفن : لاتقولي لي عزيزي ،، لست عشيقك ولست صديقك لو سمحتي تكلمي معي بأدب
    داليا : ماهذا انت حقيير حقا !!
    ضربت ستيفاني وجهه داليا بقوة : أولا لا تقولي لأخي انه حقير بل انتِ الحقيرة ،، ثانيا انتِ فعلا قليلة احترام وغير مؤدبة واياكِ ان تأتِ الى اخي لتقولين انه تريدين شي منه لا اتحمل هذا !!
    داليا : عفوا؟؟ كيف تمدين يديكِ علي !! (لمست يد ستيفاني بقوة ) انتِ لستِ سافلة فقط بل أتمنى ويعجبني انه والديك لايحبونكِ لأنهم لا يحتاجونكِ أصلا !!

    كان جايك قد مر للفصل حتى يعطي الاخوان طعامهم وسمع كلام داليا وقد رمى الاكياس ونظر اليها بصدمة
    نظر الطلاب الى جايك
    داليا بصدمة : أستاذ..
    *بكت ستيفاني بكاءا قويا *
    جايك : تعالي معي الى الغرفة ،، حالا !!
    داليا : أستاذ..
    جايك : اذهبي لو سمحتي حالا !!!
    داليا : حاضر ..
    *سحبها للخارج *
    جايك : ستيفاني حلوتي ،، انظري الي
    ستيفاني : هل سمعتهااا هل سمعتهاا اخي تعاملني كأنني شنيعة فقط لأني لا يكون أحدا يقف مثل حنان الأب او حنان الأم !! تعاملني كأنني ... (حضنها فورا )
    جايك : صغيرتي الحلوة ،، أنا أكون والدك وأكون امكِ واكون اخيكِ صديقكِ حتى انا أكون لكِ بكل شيء حلوتي ،، لا تبكين ،، اعطيكِ الحنان والحب وكل شيء لن أسمح ان يضايقكِ أي احد انتِ صغيرة هذا المنزل لن يسمح أي احد يلمسكِ ويضيق قلبك الجميل وانا موجود لن يضايقكِ احد وانا بجانبكِ انا اخيك وابيك وامك وكل شيء في هذه الدنيا ،، ابتسمي حلوتي سأعاقبها وسأريها انا الكبير هنا وهناك
    ضحكت فورا : يبدو انك تتسلط في كل مكان في الشركة وفي المدرسة وفي المنزل اخي الجميل انها تريدك لها ولن اعطيك لتلك المشعوذة !!
    نظر اليها بصدمة : هل ماذا ،، تريدني لها ؟؟ تحبني !!!!
    ستيفاني : أجل اخي عندما اخبرت ستيفن وتذهب وتراقب الفصل ذهبت اليه حتى تسال اذا ماذا يكون لك حتى تأخذك لها
    نظر الى اخته : كرزتي الصغيرة ،، سأخبرك مع الأخوة جميعا ماذا سوف افعل بها لتتكلم معكِ بهذه الحقارة
    ستيفاني : ماذا ستفعل ؟؟
    جايك : لاحقا ،، سوف اذهب لها أولا ،، لتتعلم كيف تتكلم مع اخوتي هكذا
    *في المستشفى *
    الممرض : مايل..
    ذهب إياد الى ابنه بقوة : ابتعد أيها الأبله ابني بخير لا تلمسه !!
    نظر مايل الى والده : لا تكذب كثيرا ،، انا لست بخير انا متعب ابتعد واذهب لعملك المعتوه مثلك
    نظر الى الممرض: غادر لو سمحت ..
    مايل : كلا كلا لا تغادر اقسم انه سيضربني صدقني ارجوك انه يضربني
    الوالد : كيف سأضرب ابني ،، لا تقل هذا عزيزي
    مايل لمس يد الممرض : ارجوك لا تغادر ارجوك ارجوك ..
    الوالد : انه يكذب كيف سيضرب الوالد ابنه ضربا شنيعا هكذا ،، يبدو انه لا يحبني فقط لأنه مرض
    الممرض نظر الى مايل وذهب فورا الى الدكتورة المختصة بالعنف
    طرق الباب ودخل سريعا
    الممرض : دكتورة دكتورة للتو اكتشفت انه المريض كان بغرفة 7 الذي كان موجود مع أخيه وقال انه مريض بسبب السقوط من السلم ،، عندما جاء والده قال كيف يضرب الاب ابنه بضرب شنيع !! يبدو انه يضرب ابنه فعلا !!! انه يعنف ابنه يادكتورة !!
    ذهبت الدكتورة سريعا الى غرفة 7 ويبدو انه خرج من المشفى لقد أصبحت الغرفة خالية تماما

    *في السيارة *
    ضحك الأب : لن يساعدك أي احد يا ابله !
    نظر مايل الى والده بنظرة غضب
    (ماذا تريد ان تقول وانت محبوس في هذه السيارة لن يأتي أي احد اليك كيف تعصي اوامري ؟؟ )
    رمى مايل داخل المنزل واقفل الباب عليه
    حاول مايل ان يقص او يزيل الشريط الاصق على جسمه حتى يتصل لأخيه
    حاول فعلا ان يزيله عنه واستطاع سريعا حتى يذهب للهاتف
    مايل : هيا هيا رد علي سريعا يا أخي ارجوك ..
    جايك : مااايللل !!!! هل انت بخيير ؟؟؟
    مايل : لسسست بخخييير (بصراخ ) لسسست بخييير انااا متعب بسبب العيش بهذا الضيق والمر !!
    جايك : لكن كيف ذهبت الى المنزل اخبرت الممرض..
    مايل قاطعه : والدككك الملعون جاء المشفى وازالني و ربطني !!! وقفل الباب !!! سأنتحررر اقس
    قاطعه فورا : لا لا لا لو سمحت لا تفعل ارجووك
    مايل : انااا متعب انااا متعب بصوت حزين وكئيب ،، ان لم تبحث عن أي مكان لو أعيش في الشارع !! انا تعبت اخي انا فعلا تعبت !!!
    جايك : سأبحث اقسم اليك سوف اخرجك من هذا المنزل سأعيشك بمنزل يريح قلبك وراحة بالك أيضا اقسم واوعدك افعل هذا حقا ،، لن أجعلك تعاني انا اقسم حقا
    مايل : ارجوك
    جايك : اقسمت حقا وانت تعرف انني عندما اقسم واوعدك افعله صحيح ؟؟
    مايل : اسرع فقط لا اريد ان أعيش معه ابدا !!
    _____________________انتهى البارت ___________________________
    *ما توقعاتكم البارت الجديد ؟؟
    *شكرا لقرائتكم رواية صدفة لم اتوقعها
    * اكتبوا كل تحليلاتكم للبارت سوف ارد عليكم جميعا
    *قراءة ممتعة ♥♥
  4. EM911
    11-06-2021, 05:10 PM

    البارت الثاني :-

    صدفةَ لم اتوقعها


    البارت الثاني :-

    في اليوم التالي كانت الساعة الثامنة صباحا ،، كان يوم الجمعة كانوا مستيقظين بنشاط عكس يوم الخميس فكانوا مستمعين الا مايل طبعا ،، قمت بالطبخ الإفطار وكان والدي قد ذهب للعمل فعلا ،،عندما جلسوا في الطاولة ورتبت السفرة واصبحوا جميعهم مجتمعين فقلت سأتكلم معهم قليلا بخصوص الأشياء التي تحدث بالأمس
    جايكول : ستيفن ، ستيفاني ، مايل اسمعوني جيدا ولن تقاطعوني في أي شي حسنا؟؟
    الجميع : حسنا ..
    جايك : انتم تعرفون انه بالأمس قد فعل ابي فعلة شنيعة الى اخيكم صحيح ؟؟ ،، وقد أصبحت نفسيته سيئة بسبب الذي يحصل له ،، فلهذا سوف أقول لكم ماذا تفعلون بالأول ،، لكن قبل كل هذا سوف اخبركم شيء اخر ويخص ستيفاني
    جايك: *قال ماذا فعلت داليا بستيفاني * فلهذا سوف انتقم أيضا ،، وسوف اجعلها عشيقتي كما هي تريد فقط ولكن سوف اتركها الا عندما عشقتني وولهت الي كثيرا سوف اجعلها تتندم بما فعلته لستيفاني ،، والأن عندما تنتهون من الطعام سوف تذهبون لغرفتكم وتجمعون كل شيء وتضعونه في الحقيبة ،، حسنا؟؟
    الجميع : حسنا ..
    *في منزل رزان *
    رزان : ديم ديم استيقظي عزيزتي اريدكِ بمهمة سريعة لو سمحتِ
    ديم : ما الأمر امي ؟؟ ما الخطب؟؟
    رزان : اسمعيني جيدا ،، جايكول كان متصلا بالأمس وقال لي انه سينتقل من هذا المنزل بسبب انه والده يعذب اخوه خاصة وهو لم يتحمل حتى يقول سوف ينتحر !!!
    ديم : ماذا !!!! يا يا اميي !! هل هو يقول هذا فعلا ؟؟
    رزان: اجل ،، قال لي فكري بمكان اسكن فيه ومكان واسعا من أجلهم لو سمحت ..
    ديم : وانتِ لم تبحثين لأنكِ لا تعرفين مناطق قريبة من هنا صحيح حتى تذهبين اليهم !!
    رزان: اجل فعلا انا احسبهم مثل ابنائي لا اتحمل هكذا ارجوك لو سمحتِ ابحثي عن مكان يوسعهم لو سمحتِ
    ديم : حاضر امي
    *جايكول *
    عندما كنت اجلس بالكرسي وجعلت افكر قليلا مع نفسي ماذا افعل اذا كان لا املك فلوسا حتى يرتاحون فيه ولو قليلا ذهبت اليهم أيضا لنتكلم مع بعضنا
    جايك : يا صغار ،، اسمعوني لو سحبت الأموال من بطائق والدي ماذا تريدون ؟؟
    مايل : اريد مليونا !! الا يعطينا أموالا نسرقه بكل بساطة ..
    نظر الى أخيه بصدمة : مليونااا ؟؟؟
    مايل : اجل مليوناا نحن سنخرج من هذا المكان لا يوجد فيه احد غيرنا وكأننا محبوسون وكأننا فقد نذهب لدراسة وفقط !! ونرجع!! بالعموم انا اعرف الرقم السري الخاص بالبطاقة الخاصة به ،، طبعا هو يعطينا فقط الأشياء التي نحتاجها ،، ويحفظ بالبطاقة هنا لأنه ابله المفروض انه يأخذ الملايين الموجودة فيها وبعدها سنسرقه وسوف نجعله بوضع مَحرج في الشركةةةة المفلسسسسةة يااخواني (ضحك )
    جايك : هل تريد ان والدنا يفلس ويعيش مثل الفقارة وبدون أحد ؟؟
    مايل : أججججل !!! ،، انا فعلا أقسم انني سأجعله يتعذب كما يعذبنا !!
    ستيفن : ما خطتك العجيبة يااخي ما هذا حقا انت منتقم بشكل قوي
    جايكول : اصمت انت !! ماذا خطة عجيبة ؟؟،، حسنا سوف استمع الى خطتكم
    مايل : اسمعني سوف نأخذ ثلاث مليون ليس فقط مليونان لا يعجبني ان فقط مليونان ..
    جايك ضحك بخفة : ما خطبك ،، لهذه الرجة تريد والدك مُفلسا
    مايل : اجل ،، دعني اكمل خطتي اخي وأيضا ..
    مايل : لأنني سوف اعذبه فعلا كما عذبنا ،، لا يهم هيا لنرتب الحقائب وبعدها انا وجايك سنذهب الى البنك وسنسحب ثلاث مليون ! بالضبط ..
    جايك : حسنا ،، اسرعوا انتم أولا وانا واخيك سنذهب ،، ضعوا كل شيء مناسب ومرتب ..
    ستيفن : لكن هيونغ (اخاه الكبير ) ما الامر اذا اخذنا المال وسرقناه ؟؟
    مايل : يبدو انك لم تفهم ماذا أقول ؟؟
    ستيفن : كلا لم افهم كيف سوف تأخذ الأموال وتخبأها وفوق كل هذا لماذا تلك البطاقة ؟؟
    مايل : صغيري ستيفن يا جميلي ،، اسمعني ولا تقاطعني حسنا ،، أولا عندما نأخذ البطاقة هي بطاقة الشركة التي يعمل بها ابي فلهذا اذا اخذناها وصرفت المال منها ستكون أمواله (فعل بحركة الطيران انه الأموال أصبحت طائرة )
    ستيفن : ونحن ؟؟
    مايل : نحننن سنكوون الأغنياء يا أخي (صرخ )
    جايكول : يكفي انتما الأثنان هيا قبل ان يأتي ويوبخنا ويضربنا هيا هيا


    *في الشركة *
    بعد ساعة بالضبط بعد الخروج من الاجتماع قد ذهبت السكرتيرة وتقول لإياد انه بطاقته المصرفية قد نزلت ثلاث مليون بالضبط وانه من سوف يصرف الأموال لهذه الدرجة ؟؟ ومن يسرق الأموال الشركة خاصة ؟؟
    إياد بغضب : من سيفعل هذا !! هل تقولين انني سأفعل هذا وانا بالداخل مع المدراء؟؟؟
    السكرتيرة: كلا يا سيدي لكن حقا من سيفعلها غيرك يا سيدي انه البطاقة فقط موجودة عندك فقط ..
    إياد : انتظريني فقط سوف افعل من السارق الأن !!

    في منزل مختلف عن عائلة جايكول
    اتصال غريب من فرد كان يكره هذه الفتاة ويخرجها من المنزل حتى انها أصبحت تسكن في مكان مختلف تماما عن منزلها الجميل والغالي ومكانه رائع أيضا اتصلت هذه المرأة لتخبر للفتاة ما حالها بعد سبع سنوات تماما كانت لا تهتم اذا كانت ابنتها بخير ام لا ؟؟
    إيلاف : ماذا تريدين ؟؟
    الأم : هل يتكلم أحد مع أمه هكذا ؟؟
    إيلاف : من يتكلم مع ابنته بخصوص انني فقط أحببت شخصا وانتِ لم تحبيه ولن تجعليني اتزوج منه وابعدتني عنه وابعدتني عنك أيضا ؟؟ ماذا تريدين بالضبط الان؟؟
    الأم : انتِ اذا فعلتِ هذا ... (قاطعتها بقوة)

    إيلاف : ماذا ؟؟ سوف تجعليني انتحر ؟؟ وافعل كل شيء تريدينه؟؟ ماذا تريدين يا امرأه ماذا تريدين!!
    الأم : تكلمي معي بشكل حسن أولا وسوف أقول لكِ ماذا اريد !!
    قطعته فورا بدون ما قالت شيئا
    المرأة: ااخخخ هذه الفتاة حقا ستجعلني مُتعبة جدا !!
    الزوج : تستحقين هذا !! لما تفعلين هذا لها !! منذ البداية كان فقيرا وما المشكلة ما المشكلة !! لما تفعلين هذا اخرجتها لأنك تعيشين بعيشة رائعة ولكن ابنتك عندما عشقت شخصا فقيرا فقط !! اخبرتها لا اريده ولا اريدكِ اذا لن تتزوجي الشخص الذي انا احتاجه وليس ذلك الفقير !! تستحقين بسبب سفالتكِ حقا !!

    *في منزل شاذي *
    شاذي : أميييي ،، أين انتِ ؟؟
    الأم : انا هنا عزيزي انني اغسل الملابس ،، ماذا تريد ؟
    شاذي: بالحقيقة منذ قليل ..
    الأم : ما الذي يحصل ؟؟ لا تجعلني أخاف يا بني انت بمفردك وبقلبي وروحي كلها أيضا ..
    شاذي : ضحك بشكل كبير ،، امي لقد جاء اخي من العمل ....
    الأم : ححقااااا ؟؟؟؟
    شاذي : صدقيني انه قرب الباب
    ركضت الأم فورا وسريعا أيضا وعندما نظرت الى الباب نظرت بعين حزينة وسعيدة ابنها قد رجع من العمل (الحرب يعني ) واحتضنته بقوة وقربته اليها
    الأم : فاااااادي عزيزييييي ،، لقد اشتقت لك كثيرا وأحمد ربي انك بخير وبصحة جيدة (بكت الام )
    فادي ببسمة كبيرة : أنا فعلت كل ما يستحق الوطن امي ساعدت وطني بكل شيء ،، بسبب الحرب الذي فعلته اليابان لنا وفجرت حتى تفعل ما تريده وتجعل وطننا خدم لها أيضا !!! لم اجعل هذا يحصل حتى ،، ونحن اصبحنا مستقلين الأن بسبب هذه الحرب الطويلة والمتعبة
    الأم : وابيك ..
    فادي : والدي .. يشكرك على ربيتك واعتنيتي بنا ،، وذهب ..
    الأم : كالعادة ،، يتزوجني !! ويجعلني معلقة ويذهب لتلك المجنونة !! وتحبه ويحبها وانا؟؟؟؟ واناااا؟؟
    شاذي : أمي لا تتعبي نفسكِ لو سمحتِ نحن معك ولسنا معه ارجوكِ
    فادي : امي غاليتي لو سمحتِ حقا انا موجود معكِ وانا معكِ بكل شيء انا لا اريد ان أعيش معه أساسا نحن معكِ انا و اخي نحن مع بعضنا ونعيش بشي رائع حتى ارجوكِ لا تبكي ولا تتضايقي حتى ..
    الأم : انتما الوحيدين الذين أعيش بسببهم ،، سأجعله يطلقني سوف يطلقني وسوف اتزوج شخصا رائعا اكثر منه !!
    شاذي : انتِ انتِ تحبينه صحيح ؟؟
    ضرب فادي أخيه بقوة: ما هذا ؟؟ هل تحب الرومانسية مثلا ؟؟ سوف ابحث لك فتاة تعطيك الرومانسية وتعرف اين ؟؟ الملهى حتى تفعل ما تفعله وبعدها تأتي وتقول أنني حاااملل ياشاذي حححححااامل !! اصمت !!
    شاذي : يااااا اناا لست هكذا انا حقا لست هكذا انا لست مثلك !! انا مؤدب انت من كان يفعلها في الثانوية لست انا !!
    نظرت الأم بنظرة صدمة : هل حقا كنت تفعلها فادي ؟؟؟ انه الان عمرك 25 سنة !! وكنت تفعلها مع فتاة في الملهى !!!! هل انت ....
    فادي : كلا كلا امي ابنك يمزح (ضحك )
    نظر شاذي الى أخيه بنظرة انه كاذب
    سحب فادي أخيه الى الغرفة
    فادي : ما الذي تعرفه انت ؟؟
    شاذي : ما الذي اعرفه ؟؟ حسنا سوف أقول لك ما الذي اعرفه ،، كنت تحب فتاة وكانت تعمل في الملهى وانت حقا كنت تحبها وتعشها حتى لدرجة عندما كان دخلت العشرين بالضبط ذهبت اليها لتعمل ذلك الشيء المقرف وهي أتت الي وكان بعدها ستذهب العكسرية لأنك كنت تريد ان تختفي عنها ولا تريد ان تتكلم معها ،، لكن بعدما ذهبت للعكسرية لتتدرب جائت لي بعد شهر بالضبط وكان عمرك بالعشرين يا الظالم !! و جائت وقالت انا أصبحت والدة بسبب اخيك !! ذهبت لتبحث عن عائلتك تماما بحثت عني انا بالذات !! وقد ولدت بفتاة وتخيل الأن كم عمرها ؟؟ تخيل ؟؟ عمرها 5 سنوات !! انها صغيرة يا عديم الضمير !! اذا لم تذهب لها الأن حقا سوف أقول لها انك موجود وقد اتيت الى الوطن سمعتني !! وسوف تقول لأمي أيضا !!!! والا..
    فادي : اصمت اصمت !!! سوف أقول لها !!
    *في منزل جايكول *
    جاء إياد سريعا ورأى أولاده موجودين جميعا ..
    إياد : جايك تعال معي قليلا !! او قف امامي فقط ..
    جايك : ما لأمر ابي ؟؟ مال...(ضربه ضربة قوية على خده امام اخوته )
    إياد : هل سرقت بطاقتي المصرفية ؟؟
    جايك : لا اعلم عنها حتى !!
    ضربه ضربة قوية على خده مرة أخرى
    جايك : انا لا اعرف اين مكانها ابي !!!
    إياد : اذا من سيعرف مكانها غيرك !! لمس فك جايك بقوة ،، أين مكانها ؟؟
    نظر جايك الى مايل وكأننه يقول لا تقل ولا تفعل شيئا فقط اجلس مكانك !!
    جايكول : انا لا اعرف مكانها ابي !! لو كنت اعرف مكانها سوف اسرق منها منذ البداية وانت تعرف انني افعل هذا منذ البداية !! لماذا سنسرق وانت تعطينا أموالا ابي ؟
    نظر الوالد بصدمة وكأنه فعلا يقول الصدق ..
    ابعده عنه بقوة ورماه على الأرض رمية قوية ..
    إياد : سأقفل الباب !!! وعندما لا اراكم !! سوف اقتلكم جميعا سمعتم ..
    رفع مايل أخيه واجلسه بقربه : سيذهب الى زوجته المختفية يا أخي
    إياد : قولوووو حاضر !!! لما لا تردووون !!!! انتم حقا مثل امكم السافلة مثلكم تماما
    الجميع : حاضر ..
    خرج الوالد بسرعة لدرجة قفل الباب ولم يتفقد الباب هل هو مقفول ام لا .
    جايك : وكيف ستعرف انه ابي متزوجا ؟؟ انظر الي انظر ..
    مايل : لأنني حلمت حلما بالأمس ان والدي متزوجا للمرأة ولكن ..
    ستيفاني : ولكن؟؟؟؟
    جايك: ستيفاني ارجوكِ لا تتدخلي ..
    مايل : دعها تعرف انها ليست صغيرة انا بعمر ال18 انها تنضج وستنضج اكثر واكثر دعني اكمل

    مايل : أنها حامل .. ولكن انه ليست حاملا انا متوقع انه الولد او الفتاة قد ولد فعلا ،، لما لا ترونه في المنزل الا المساء لا تقولون انه في الشركة !! لا تقولو انه يعمل !! لا تكذبوا على أنفسكم ..
    ستيفاني : وهل يكون اخينا او اختنا بشكل معوق ؟؟
    جايك ضحك : ما هذا كيف معوق عزيزتي ؟؟
    ستيفن : انه غير شقيق يا بلهاء ضحك بشكل كبير وما هذا معوق أيضا
    ضرب جايك أخيه : اصمت ،، انت أيضا تتعوق بالكلام اكثر منها نضحك لكن ليس مثل هذه الضحكة الكبيرة ابله
    مايل : ان كلامكم غير مهم
    الجميع بصوت عالي : على أساس كلامك المهم !!!
    مايل : ياه ياه اسف ما هذا ،، اجججججل انا كلامي مهم دائما وابدا (بصوت مثل صوتهم الصارخ )
    ضربته ستيفاني بضربة كبيرة على فخده : يكفي ازعجتني !!
    مايل : لأنك فتاة ها لأنك فتاة لم المسك لو كنت رجلا مثلا اخيك سوف اجعلك تبكين دما .
    جايك : وهل كنت تقصدني يا أيها الابله ؟؟
    مايل : اججل من سيضربك غيري انهم يخافون منك وما الذي يخافون فيه بسبك
    رمى الوسادة على رأسه : انت غير محترم حقا
    مايل : هل لمستني هل لمستني ؟؟
    قاموا بضرب بعضهم البعض وحاولوا الاخوة انه يهدئونهم
    بالنهاية كانوا يشتمون بعضهم بصوت عالي امام التؤام
    نظرت ستيفاني نظرة صادمة : اول مرة اعرف انكم تشتمون هذه الشتمات السيئة
    نظروا الى بعضهم واصبحوا صامتين
    مايل : اعتذر !! وسوف اعتذر انا أولا
    جايك : انا الكبير يجب ان تعتذر انت أولا !!
    مايل : لن اعتذر
    جايك : انا أيضا اذا
    مايل : ياااااه انا اسفففف حسنا انا اسف يكفي
    جايك : قبلت اعتذارك انا أيضا اسف واصمت لا اريد ان أتكلم معك !
    مايل : وكأنني احب ان أتكلم معك كلامك مملل
    ستيفاني : للتو يعتذرون وانهم يتعاركون مع بعضهم بالكلام..
    مايل وجايك بصوت عالي : لا تتدخلي !!



    في منزل رزان
    بعد ساعة بالضبط
    اتصلت الى مايل من الخوف الشديد .
    عندما كان الأخوة يتكلمون مع بعضهم ويتناقشون ويأكلون كيف سيشردون وسيذهبون الى مكان مريح ومختلف عن هذا العذاب الذين يعيشون فيه
    مايل : اصمتوااا !! اصمتواا دقيقة فقط !!
    جايك : لماذا ؟؟
    مايل : هيا هيا لو سمحت ...
    جايك : سأًصمت سأصمت !!
    مايل : أهلا ،، ديم ما الأمر ؟؟
    ديم : مايل ،، لا تخفني مثل هذا الخوف مرة أخرى ماذا تقول ستنتحر !! بسبب ابيك السافل ؟؟
    مايل : دقيقة ،، من أين تعرف..
    ديم صرخت : مايييل !!!! إياكككك هل اتوسل اليك مثلا !!!! هل انحني !!! ماذا تريديني انه افعله مايل !!!!! ماذا تريد اياك انا ... انا..
    استقام فورا وفتح الباب (هو مفتوح أصلا بسبب توتر الأب ما عرف يقفل الباب نفس الأوادم )
    طرق الباب لمنزل ديم : افتحي الباب .. افتحيه .
    ركضت فورا : مايل..
    مايل : هل نظرتي جسمي ووجهي ؟؟ انظري انظري ودققي أيضا ..
    نظرت اليه بشفقة
    مايل : لهذه الدرجة لا احب ان يراني بهذا الشكل انا متعب ديم !! انه يفعل هذا بأغلب الأيام يضربني بشكل هذا تماما ،، والذي ينظر الي هكذا لا احب ان ينظر الي الناس بشكل الشفقة تماما كما فعلتي الأن ! انتِ تعيشين بمنزل رائع وعائلة رائعة لكن نحن نموت ديم !!! نحن نموت !! رغم ان والدي غني كما هو معروف لكن لا يعطينا شيء يسمى الحنان والحب والعطف حتى !! فلهذا اذا انتِ تعيشين براحة تامة أيضا لكن انا لا أعيش براحة !! حتى احس انيي سأنت..(حضنته بقوة )
    ديم : اسفة اسفة مايل ،، لكن انا ..
    مايل : انا لست ابلها ،، انتِ تحبيني صحيح ؟؟
    ابتعدت فورا وخجلت بشكل كبير...
    مايل : انتِ تحبيني صحيح ؟؟(نظر اليها )
    ودخلت سريعا وقفلت الباب بوجهه
    ضحك : اعرف اننكِ موجودة خلف الباب ديم ،، لكن .. لأقول لكِ شيئا انا أيضا ،، احبك وسئمت ان أقول اتوتر كثيرا لكن أصبحت جريئا بقوة عندما عرفت انكِ تحبيني مثل ما أنا احبكِ تماما .. الحب معروف من النظرات والتصرفات والأسلوب عرفت عندما كنتِ تتكلمين معي بخوف أولا وثانيا لا تريدين ان اذهب لمكان مختلف ،، وثالثا لما حضنتي عندما قلت شفقة؟؟ هل اذهب لتخصص علم النفس (ضحك )
    كانت فعلا واقفة خلف الباب وفعلا ابتسمت ابتسامة كبيرة وضحكت ضحكة لطيفة

    *في منزل أخر *
    طق الباب بقوة
    ديالا : نعم نعم ؟؟
    إياد : تكلمي معي بشكل رائع !!! يا فتاة
    ديالا : ما لأمر عزيزي لماذا انت هكذا ويبدو انك غاضب ..
    إياد : اين ابنك..
    ديالا : اليس هذا ابنك أيضا إياد ؟؟
    ضربها ضربة قوية على ظهرها !! : ومنذ متى تناديني إياد ايتها الحمقاء !! الى متى ؟؟
    ديالا : لكن انت زوجي بالطبع سوف أناديك إياد !!
    إياد : اين ابنك ؟؟
    ديالا : ريان في غرفته عزيزي..
    إياد : أجل احب الكلام اللطيف واحبك الأن !!
    ديالا بالداخل : انا لا احبك أصلا انت تعذبني وتضربني بقوة أيضا !! الا المرأة لا يحق ان تتضرب بهذه القسوة ؟؟
    ذهب الوالد غرفة ريان وفتح الباب بقوة : اسمعني جيدا !! اذا سرقت البطاقة المصرفية للشركة صدقني !!
    ريان : ولماذا سوف اسرقها وانا لدي بطاقة مصرفية ابي ؟؟ انت اعطتني بطاقة موجودة بها بألف دولار ابي ؟؟ كيف سأسرق فلوس الشركة يعني ؟؟
    إياد : انظر الي انظر !!
    نظر ريان لأبيه : ما الأمر ابي ؟؟
    إياد : الذي يعجبني فيك حقا شخصا يرد باحترام كبير حتى وهذا يعجبني فيك حقا
    ابتسم ريان : اشكرك (و بالداخل هه انت لا تستحق الاحترام حتى ما دمت لا تعتني بالنسوة !! معتوه )

    في منزل داليا
    داليا : ابي ..
    الوالد : نعم صغيرتي ماذا تريدين ؟؟
    داليا : اريد رقم الأستاذ جايكول ..
    الوالد : لماذا عزيزتي ؟؟
    داليا : أتوقع انك فعلا تملك الأرقام الموجودة في المدرسة صحيح ؟؟
    الوالد : اجل لأنني المدير فالطبع احصل الأرقام الموجودة في المدرسة جميعها ..
    داليا : حسنا ابي انا اريد رقم الأستاذ جايكول لأنني اريد ان اعتذر له بسبب صغير فقط .
    الوالد : وماذا فعلت؟؟
    داليا : لم افعل شيئا سيئا فقط اريد ان اعتذر ابي ارجوككك
    الوالد : الأرقام في الرف الثاني في مكتبي ولا تعبثي بشيء سمعتِ؟؟
    داليا : حاضرة
    ____________________________انتهى البارت ___________________
    *ما توقعاتكم البارت الجديد ؟؟
    *شكرا لقرائتكم رواية صدفة لم اتوقعها
    * اكتبوا كل تحليلاتكم للبارت سوف ارد عليكم جميعا
    *قراءة ممتعة ♥♥
  5. EM911
    13-06-2021, 04:42 PM

    البارت الثالث :-

    صدفةَ لم اتوقعها


    البارت الثالث :-
    *جايكول *
    انتهى يومنا بالأمس ولم يكن يضربنا ولم يفعل لنا شيء ،، وأيضا لم نستطع ان نخرج من المنزل لأنه كان موجودا في المنزل طوال الوقت فلم نستطع ان نفعل شيئا بخصوص الخروج من المنزل بحثنا عن مكان فعلا وكان جميلا وكبيرا ليس مثل منزلنا ولكن كان وسيعا ويناسبنا كأفراد ،، بالصباح السادسة صباحا كنت نائما نوم عميق ولكن جاء غرفتي سريعا ويبدوا غاضبا وبالفعل فتح الباب بقوة وامسك شعري بقوة أيضا ورماني سريعا على الأرض
    الوالد: قم هيا امامي !!!
    جايك : دقيقة ابي ما الأمر ما الذي فعلته .. لم افع.... رماه رمية قوية بالخارج
    الوالد: لم تفعل شيئا ها ؟؟
    جايك : لم افعل شيئا ابي ... اقس...(ضربه خمس ضربات على ظهره وبطنه وساقه)
    الوالد: والأموال يا جايك ؟؟؟ ،، وأيضا هل تقسم أيها السافل ؟؟
    نظر جايك لأبيه : لم افعلها !!!
    الوالد : هل تظنوني لم اعلم بهذا ؟؟ انكم ستأخذون اموالي وتهربون ؟؟
    الوالد : هذا يعني انه مايل !! سينتقم مني ؟؟ يريد انه يفلسني بسبب انني ضربته ؟؟
    نظر جايك اليه : انا من فعلتها .. انا من سحبت الأموال وكنت سوف اذهب خارجا واعيش خارج المن.(ضرب جايك ضربات اقوى من الضربات السابقة)
    امسك شعره بقوة وحمله بسبب خفة وزنه وجسمه ضعيف برغم طوله ولكن رماه بسبب خفة وزنه ورماه رمية قوية مثل الاعب الذي يرمي كرته الى المرمى
    غرفة مايل
    سمع مايل الصوت وكان صوتا قويا ،، لان اباه كان يصرخ ويتكلم مع أخيه بصوت خشن وعالي ويسمع الأصوات التي تحدث بقوتها لم يستطع ان يجلس في مكانه واستقام بسرعة
    مايل : ماهذا الصوت ؟؟ (استقام بسرعة وكأنه يعرف انه أخيه ينضرب )
    خرج مايل سريعا ليرى بعينه وأول مرة يرى انه أخيه ينضرب قويا وكانه وروحه ستخرج من مكانها
    مايل بصوت عال : بالأمس تضربه واليوم أيضا تضربه وبقوة أيضا ؟؟ هل انت لديك حنان الى عائلتك ؟
    الوالد بصوت مرتفع وابتسم : وهل انتم عائلتي أصلا ؟؟ انتم فقط تريدون اموالي وتخرجون وتهربون
    مايل : هل تعرف ما السبب ؟؟ حسنا سأقول لك السبب انك تضربنا وتعذبنا بدون سبب ونحن لم نفعل شيئا ولكن عندما سنهرب أصبحت غاضبا ؟؟ بالطبع ستكون زوجتك خارجة من مكانك القبيح .
    الوالد ضرب مايل ضربة قوية على رقبته وامسك شعره ورماه مع أخيه
    الوالد: وهل تعرف ماذا اخاك يفعل ؟
    مايل : اعرف ،، لأننا سنخرج جميعنا وسنهرب وانت لتعش مع نفسك المجنونة
    الوالد ضرب مايل وضربه ضربة قوية بحطبة
    مايل : اضربني اضربني لم يعد ...(امسك جايك أخيه ونظر اليه وكأنه يقول له اصمت )
    جايك: لا تضربه انا من فعلتها ...
    الوالد نظر الى جايك بنظرة غضب وقوية أيضا
    جايك : ابي .. (ضربه ضربة قوية في ساقه )
    استقام مايل سريعا الى ابيه : ارجوك لا تضربه انت تألمه ،، انت ستكسر ساقه !!!
    الوالد : اجل سوف اكسر ساقه لأنه يريد ان يخرج من المنزل اذا كنتم تحاولون ان تخرجون من المنزل لو ساعة واحدة سوف اكسر جسمه امامكم !!! ويسرق اموالي أيضا !! هل تظنون انكم ستخرجون ؟؟ لا أتوقع
    مايل انحنى لأبيه لأول مرة : ارجوك انه يتألم ليذهب للمشفى ،، سأكون كلبا حتى لو كنت تريد لو سمحت يا سيدي ارجوك ..
    الوالد : اجل ،، احب الشخص اللطيف هذا ،، لأول مرة اراك تنخفض الي بسبب اخيك تنحني ولكن ابيك لا تنتحي اليه ؟؟
    مايل : قلت لك سأفعل أي شي .. ارجوك ان اخي يـتألم
    اعطى مايل صفعة قوية على خده ،،سأقول شيئا واحد فقط لأني احتاج ان اتشارك من الشركة لأني سأحتاج أموالا طائلة أيضا ،، سوف ستتقدم الى ابنته وانت قلت انك سوف تفعل كل شيء من اجل اخيك صحيح ؟؟
    نظر مايل لأبيه بصمت وقام بتفكير بفترة قليلة : وانا احب ديم !! للتو اعترفت اليها وأصبحت عشيقها وللتو وكنت انتظر اللحظة التي ان اعترف لها ،، ولكن اخي المهم الان انا اسف ديم لأننا سنحب بعضنا دون ان تعرفي انني سوف اتزوج تلك الغبية ..
    مايل : حسنا ،، لكن اذا لم تجعلني اذهب الى المستشفى الخاصة بك وسندخل كبار الشخصيات وان ندخل براحة تامة سأكون راضيا جدا ان اتزوج تلك الفتاة
    ستيفاني : مااايل !!! لا تفعل هذا لا تفعل ارجوك
    تقدم الوالد الى ستيفاني واستقام اخيها سريعا الى امامها :لم تفعل شيئا انا موافق ..
    الوالد : حسنا ،، سأعطيك مفتاح السيارة وسوف اتصل اليهم حتى تدخلون براحة أيضا ..
    ورمى مفتاح السيارة عليه : لتذهب ،، واذهب مع اخوتك المزعجين مثلك تماما
    حمل مايل أخيه على ظهره لأنه فاقد وعيه بسبب الضرب الذي حصله واخبر اخوته ان يفتحون باب السيارة
    مايل : اسرعوا اسرعوا
    فتحو السيارة ،، وادخل أخيه بكرسي الأمامي ووضع حزام الأمان اليه ،، ودخل الجميع
    في السيارة
    ستيفن : اخي لماذا وافقت وانت حتى لا تحبها ولا تعرف شكلها حتى واعرف انك تحب شخصا مختلف !
    نظر مايل الى أخيه : بسبب اخيك يا ستيفن لن اضحي نفسي بسبب حب او عشق أيا كان ،، اخيكم يعتني بكم ولا يعتني بنفسه يخاف عليكم اكثر من نفسه الا رأيتم يضربه ولا يرضى ان يملس شعرة منكم !! الا تعتبر هذه ضحية كبيرة من أجلكم ؟؟
    ستيفاني : اخيي انا منذ ذلك الوقت عندما عرفتم بعضكما في المدرسة وكانت معك دائما اخي !! كيف ؟
    مايل نظر اخته : لأقول لك شيئا عزيزتي اذا كنت تحبين شخصا بخصوص الحبيب او العشيق ،، سيختفي بعد فترة من الأيام ستكون علاقتكم ربما سيئة او ربما ستكملونها ولكن ان الأخ و الأخت هما من دمكما انهم يعيشون معكم في نفس المكان لا يعني انهم لا يكونون قريبين من بعضكم لكن نحن مع بعضنا دائما
    مايل : هل ستظنوني انفصل عن ديم ؟؟ كلا سأنفصل عن تلك بعد شهرا تماما ،، لأن اجعلها تعيش مع شخص يحب شخصا اخرا لن اجعلها تعيش عيشة غير مريحة ولكن انا سأعترف اليها انني لا احبك ومن أجل الشركة سأعترف حتى تقول لأبيها انها لا تريدني ربما لكن سأنهي الموضوع ان كان ناقصا ام تاما ،، اصمتوا الان ولا تشغلوني!
    ستيفن : لو يستمع جايكول اليك سوف يبكي حقا
    ابتسمت ستيفاني : لماذا يبكي يبكي بسبب اخيك سيتزوج شخص لا يعرفه ولا يعرف اسمه ولا شكله ولا شي عنه حتى ؟؟ وبسببه ؟؟ صدقني سوف يغضب عليك مايل انا متأكدة حتى
    مايل : يكفي !!
    صمت الجميع


    في منزل ديم
    ديم : ابي !! ..
    الأب : ما الأمر ؟؟
    ديم : كنت انظر بالخارج ولكن نظرت انه مايل يحمل أخيه يبدوا انه ...
    والدها : انه ماذا ؟؟
    ديم : انه يـتألم ابي يبدو ان ساقه مكسورة لأنها تنزف الكثير من الدماء
    سرعت والدتها : قم قم لنذهب !! ما الذي فعله هذا المجنون بأبنه !!! هيا اسرع!!!

    في المشفى
    في غرفة الفحص
    الدكتورة : انت بخير
    ايلاف : هل انا حقا بخير ؟؟
    الدكتورة : اجل انت بخير جدا أيضا
    ايلاف : دائما اشعر انني متعبة يا دكتورة اشعر سوف اسقط وجسمي
    دكتورة قاطعتها : ربما تفكرين دائما ،، والتفكير الذي تفكرينه سالب لكن انتين بخير حقا ،، سوف اعطيك حبوب لتهدئي جسمك قليلا
    خرجت ورأت مايل وأخوته وقامت بفحص النظر مرة أخرى ولتتذكر من اين رأتهم
    ركضت سريعا : ما الأمر ؟؟
    نظر اليها بصدمة : ما الأمر ؟
    ايلاف : يبدو اخيك يتألم
    مايل : واذا ؟؟ من سوف يأتي الى المشفى بصحة وعافية ؟؟ هل تعرفينا يا فتاة ؟
    ايلاف : بالحقيقة ..
    ستيفن : ياااه !! اذهب لنفحص اخينا وبعدها تكلم معها لو سمحت !!
    مايل : انا اسف ،، حقا يجب ان نفحص اخينا ،، اعتذر
    ايلاف : سوف اتي معكم ..
    مايل : هل تعرفينا ؟؟
    ايلاف : انا اعرف والدتكم
    ووقفوا جميعا
    مايل : سأتكلم معك لاحقا
    ذهب الى استقبال المشفى وذهبوا فورا لان الوالد اتصل اليهم وذهبوا ليفحصوا اخيهم وفعلا قد انكسرت ساقه وسيدخلونه العملية وقاموا بانتظار اخيهم وجلست ايلاف قرب مايل
    ايلاف : انا اعرف اسمائكم واعرف شخصياتكم أيضا ..
    مايل : من اين تعرفين والدتنا ؟؟ وما الذي يخصك بها ؟؟
    ايلاف :بالحقيقة ،، انا ... صديقة والدتكم
    ستيفاني : والدتنا بعمر الأربعين وانت بمثل عمر اخينا !! كم ستكونين صديقة لكبيرة
    ستيفن : والدتنا ليست كبيرة !! انت الكبيرة
    مايل : اصمتوا او سوف اضربكما ضربة على ظهركما !! اصمتوا!!
    ستيفاني وستيفن : نحن اسفان ..
    مايل : اكملي لو سمحت ،، كيف تعرفت على والدتنا ؟؟
    ايلاف : بسبب انني كنت أعيش معها في مشفى يعالج صحتها ويعالج جسمها لانها دخلت بعنف كبير وشديد أيضا .. وانا مثلها تماما ..
    مايل بصدمة : هل تعرضت للعنف حتى انها تتألم ...
    ايلاف : اسمعني جيدا مايل ،، والدتكم تحبكم ولم تتزوج ولم تعشق أي شخصا بالرغم ان والدكم كان يعنفها ويضربها بقوة أيضا لكن ربما لم يقل لكم لماذا يعنفها ..
    مايل نظر اليها بصدمة : ما الذي فعلته امي يعنفها هكذا لو سمحتي اشرحي جيدا انا منصدم حقا ..
    ايلاف : اسفة هي قالت لي هي من ستقول لكم .. لأنكم سوف تنصدمون حقا وانا اسفة ،، اعتنوا بأخيكم
    استقامت وامسك يديها
    كانت ديم للتو رأت عشيقها يمسك يد فتاة
    ركضت سريعا وابعدتها عنه
    ديم : من انت تلمسي يد عشي.. (امسك فمها بيده )
    مايل : هل انت مجنونة ؟؟
    ديم : اجل انا مجنونة لأنني...
    ديم : لأنيي احب(وضع يديه على فمها مرة أخرى)
    مايل نظر لديم : ديم لو سمحتي سوف أتكلم معك لاحقا !!
    مايل : يافتاة هل يمكنني ان اخذ رقمك ؟؟
    ايلاف :سوف أتكلم معك لاحقا اذا ..
    ديم بصوت عالي : كلاااا لا يمكنك !!!
    نظر اليها بصدمة : ديم .. اهدئي .. سوف أتكلم معك لاحقا .. ،، يا انسة اريدك ان تأتي لأخي لاحقا لن استطيع ان أقول هذا الكلام له سيبكي ..
    ايلاف: سوف اتي اليه ولكن لاحقا ..
    مايل : ارجوك تعالي عندما يخرج من العملية لو سمحت
    ايلاف : حاليا سوف اذهب الى والدتك ربما هي أيضا تتأتي ..
    ابتسموا الأخوة : امي ستأتي ؟؟

    في غرفة مختلفة
    ديم : مايل .. انا اسفة حقا
    مايل: لما انت اسفة ؟؟
    ديم : لم اكن اعرف انك تتكلم مع تلك الفتاة من اجل والدتك
    مايل : لا داعي عزيزتي
    ابتسمت : انا اسفة فعلا ..
    امسك ديم : انت مجنونة حقا !!! سيقتلوني والديك ديم !! وتصرخين كأنها ستأخذني لها !! اعترفي لي أولا انك تحبيني !!
    ديم: لماذا ؟؟ هل انا احبك أصلا ؟؟
    ضحك : جدا ،، تتثاقلين وانا اخبرتك انني احبك !!
    ديم: من قال انني احبك أصلا !! اذهب لتتعارفا وتعشقون بعضكم اذهب اذهب
    مايل : وداعا اذا سوف اذهب ربما خرجت
    أغلقت الباب بقوة وقفلته : لو تذهب اليها اقتلك !! انا سوف اقتلك !! اياك !!
    ضحك : انتِ من قال اذهب اليها وانك لا تحبيني ؟؟ نحن كم سنة مع بعضنا !! لا تتفعلين هذا انا استكشفتك ديم انت تحبيني
    نظرت اليه وانزلت عينها : سوف اذهب .. والداي ينادوني
    مايل : كاذبة
    ديم : ابتعد انت ضعيف السمع
    ابتعد عنها وفتح لها الباب : سوف تذهبين معي كموعد اولي يوم الأربعاء الساعة الثامنة مساءا
    مايل : وداعا ..
    ابتسمت وركضت وكأنها مجنونة فعلا
    امسكها : لا تركضين !! براحة براحة حياتي نظر اليها وابتسم وودعها
    وقفت وهي مصدومة : حياتي ؟؟ انا حياته ؟؟

    في منزل شاذي
    في المطبخ
    شاذي : اميي ابي يتصل
    الام : لم اجيب لا ترد عليه لو رفعت الهاتف سوف اطردك من المنزل واذهب اليه !!
    شاذي : امي ما خطبك انه زوجك لتردي عليه على الأقل ليرتاح
    دفعته : اقسم !! لو قبلت المكالمة سوف اطردك فعلا انا لا امزح !!
    شاذي : انا اسف انا اسف ،، سوف اضعه مكانه
    الأم : ابتعد هيا !!
    نزل هادي من غرفته : تستحق هذا فعلا
    شاذي نظر اليه : استحق هذا ؟؟ حسنا امي ابنك يعاشر فتاة وهي..
    استقام فورا وامسك شاذي : سوف اقتلك !!
    شاذي : اقتلني جريمتك سوف تنتشر أيا كان !! ابتعد ،، امي انه ابنك يعاشر فتاة في الملهى وقام ذلك الشيء (ضرب فادي رأسه )
    فادي: انه يمزح امي انه يمزح
    الأم بغضب : اجلسوا امامي الأن !!! واصمتوا اثناكما !!!
    الأم : ما الأمر شاذي اخبرني بالتفصيل واياك ..
    شاذي : امي ابنك عاشر فتاة في الملهى وفعل ذلك الشيء وقد أصبحت والدة لأبنته وهي صغيرة جدا وهي عمرها خمس سنوات ..
    نظرت الام الى فادي : هل حقا ما يقوله اخيك ؟؟
    فادي : انت تعرفين ان ابنك يقول كل شيء من خياله يريد ان يحبطني دائما ..
    شاذي : امممممي انا اقسم حقا انني لا اكذب
    الأم نظرت الى فادي وضربته على ظهره : ككيفففف تعامل الفتاة هكذا وبعدها تتزوج غيرها وهي والدة ابنتك !! أيها السافل !!! عندما فعلت ما فعلته ّ
    ابتعد فادي عن والدته : كنت اريد ان افعلها فعلا وفي الملهى هذا عملهم ... ولن اسمح ان تكون هذه ابنتي
    استقامت ليه سريعا وامسكته : تريد فعلها !!!! أيها السسافل !!!! سوف تتزوجها وستحضرها هنا !!! وهي لم تفعلها هناك بالطبع انها نادلة في الملهى ليس ... اخخخخ فادي !!!
    فادي : اممي لا اريدها ..
    ضربته على وجه : نعم ؟؟ اعد كلامك ؟؟
    فادي : انا احب شخص اخر امي ..
    الأم : وتلك الفتاة ؟؟ ستتزوجها لا يهمني !!! تلعب بها وبعدها ؟؟؟
    فادي بصوت عالي: لا اريدها امييي غير محترمة ابدا !!
    الأم : وهذه المحترمة !!! ولا ترفع صوتك علي !!! عندما تقول غير محترمة لأنها عملت في الملهى وعندما تقول غير محترمة لما فعلت معها ؟؟؟ أيها السافل ؟؟
    فادي: امي انها مجرد غلطة ..
    رمت عليه أي شيء امامها : يبدو انني لم اربيك جيدا اذا لم تتزوجها لا تعرفني ولا اعرفك سمعتني ؟؟
    فادي : تقارنيني بهذه ؟؟
    ضربته مرة أخرى ،، انها غلطتك وستصحح تلك الغلطة واذا لم تصححها سوف انفصل عنك انا وشاذي!
    في منزل ايلاف
    ايلاف : لقد اتيت خالتي
    والدة جايك :اهلا عزيزتي ،، ما الذي حصل انت متأخرة اليوم ؟؟ هل قالت الدكتورة انك..
    ايلاف : كلا كلا انا بخير خالتي ،، لكن لقد رأيت ابنائك خالتي هناك ..
    والدة جايك بصدمة : هل هم .. ما الذي حصل ؟؟؟ هل هم بخير؟؟
    ايلاف : تعرفت على ابنك الثاني وكان وقحا حقا ،، لكن ابنك الكبير قد تألم ..وكان .. فاقد الوعي
    الوالدة: ما الذي حصل لأبني !!! يبدوا انه يضربهم !! انه يعاقبهم لم افعل شيئا !! لم افعل شيئا !! (صرخت )
    ايلاف : خالتي خالتي ارجوك ،، حتى انه يقول لي لو سمحت تعالي لأنني لن استطع ان يقول لأخيه ما الأمر .. انه متوتر ربما ..
    الوالدة: وما الذي قلته ؟؟
    ايلاف : سوف أتي وربما ستأتي والدتكم معي أيضا ،، لقد ابتسموا خالتي اصبحوا سعيدين برؤية والدتهم
    الوالدة: فعلا ؟؟
    ايلاف : اجل انهم سعيدين انك ستذهبين لرؤيتهم لنذهب لو سمحت ؟؟
    الوالدة سعيدة : بالطبع سوف اذهب انني اشتاق اليهم انني احبهم لكن لم استطع ان اخذهم معي
    في المشفى الساعة الخامسة عصرا
    كانوا الاخوة يجلسون مع اخيهم وينتظرون انه يستيقظ بعد العملية فتح عينيه قليلا واشعر انه متعب
    ستيفاني ركضت فورا الى اخيها : جايكول .. اخي ..
    نظر اليها وابتسم ولمس وجهها : عيون اخيك وقلبه أيضا
    ابتسمت : هل انت بخير ؟؟
    جايكول : انا بخير لأنك معي يا حلوتي
    ابتسمت : انا احبك اخي ،، اعتني بنفسك ارجوك
    ابتسم : انا أيضا احبك صغيرتي
    ستيفن ركض فورا : انا انا أولا يكفي لا تتكلمي
    ستيفاني: ياه لم انتهي انا
    ستيفن : لا تتكلمين بنعومة !!
    ضحك جايك : لتتكلم بنعومة دعها انها هادئة حقا وهي تتكلم ليس مثلك
    ضحكت ورقصت : انه يحبني اكثر منكم يا شباب
    صرخ مايل : يا يا هو يحبني اكثر منكم أيها الصغار
    ستيفن : هل اشتمكم ؟؟ هو يحبني اكثر شخص لا نني هادئ اكثر منكم
    مايل : انت اكثر شخص مزعج اصمت !
    ضحك جايك : ياه انتم انا احبكم جميعا
    الجميع : كاذب !
    ضحك : يا انا احبكم نفس القدر فعلا
    مايل : اسمعني جيدا يا أيها المريض
    جايكول : انا اسمعك قل
    مايل : بالبداية ..(قال الموضوع الذي يخصه )
    جايكول بصدمة : مااايل !!! لو اتعذب لن تفكر هكذا مايلل !!
    مايل : جايك اخي ،، انت لو لا انت نحن سنموت !!
    جايكول: نحن جميعنا نعرف انك تحب ديم مايل !!! عيونك وحركاتك وتصرفاتك معها انت حقا تعشقها !
    مايل : اخي لو سمحت ارجوك ،، لا استطيع حقا .. سوف تموت جايك انا لا استطيع التخلي عنك !!
    جايكول : مايل !! هل سوف تعيش براحة اخي ؟؟ سوف تعيش مع شخص لا تحبه هل انت مجنون !! انت الأهم ولست انا !!
    مايل نظر أخيه بغضب :من كان يهتم بنا ها !! من كان يهتم بنا جايكول !! من كان يتعذب من اجلنا جايك !! كنت تضرب ويضربك بقوة أيضا ولكن !!! ولكن !!!! انت تعترف انك انت ودائما انت حتى لا يضربنا !! لا اسمح لا اسمح الا اخي الا روحي وقلبي وانني معك حتى لو كنت لا تريد جايكول !!!!!
    نظر جايكول أخيه :وحبيبتك ؟؟
    مايل : سأظل معها سواء تزوجت تلك البقرة ام لا !! واخي ؟؟ هل سأراه ؟؟
    كانت ديم ستدخل الغرفة ولكن سمعت كل شيء قاله مايل

    ________________________انتهى البارت _____________________________
    *ما توقعاتكم البارت الجديد ؟؟
    *شكرا لقرائتكم رواية صدفة لم اتوقعها
    * اكتبوا كل تحليلاتكم للبارت سوف ارد عليكم جميعا
    *قراءة ممتعة ♥♥
  6. EM911
    15-06-2021, 05:12 PM

    البارت الرابع :-

    صدفةَ لم اتوقعها


    البارت الرابع :-

    في منزل داليا
    كانت تتصل لصديقتها حتى تريد ان تتصل الى جايكول لتتقرب اليه وتريد ان تحبه وتعشقه مثل المسلسلات ،، كانت تتكلم وتخطط كيف سوف يقترب اليها وسوف تحبه ولكن انصدمت فجأة
    داليا : ما الذي تقولينه ؟؟
    صديقتها : أقول لكِ ان عشيقك قد ذهب للمشفى لأنه سقط ورجله مكسورة ربما لن يأتي المدرسة بالغد
    داليا : لا تقولي هذا ارجوكَ ،، منذ متى عرفتي ذلك؟؟
    صديقتها : لقد عرفت انني كنت ذاهبة الى المشفى لأفحص دمي وصحتي ،، لكن رأيت ستيفن دخل غرفة الأستاذ
    داليا : وكيف سوف يدخل الغرفة هل يعرفه !! ويعطيه أيضا طعاما هل يعتني به مثلا !!
    صديقتها : ربما ،، ولكن لن تذهبين اليه لو سمحتي
    داليا : كلا ،، سوف اذهب !! يكفي انني اشتاق اليه !! حتى
    صديقتها : هل انت مجنونة ؟؟
    داليا : اجل انا مجنونة من أجله حقا انا احبه !
    صديقتها : يافتاة !! للتو جاء ذلك اليوم ؟؟ كيف عشقتي رجل اكبر منك بسنوات !!
    داليا : ياه !! حتى لو كان كبيرا انه صغيرا لي ،، اسمعي سوف اذهب الى هناك !! لا اتحمل هذا
    صديقتها : اذهبي ،، لا يخصني انت حقا حقيرة في الصف بالذات التوأم الذين تتنمرين اليهم !!
    داليا : وما شأنكِ انت يكفي !! انا ذاهبة !!
    صديقتها : اذهبي لا يخصني
    داليا : بالطبع لا يخصك !

    في منزل شاذي
    اتصل مايل لصديقه
    مايل : شاذي ،، كيف حالك ؟؟
    شاذي : انا بخير ،، انت كيف حالك ،، ما الامر؟؟
    مايل : تعال المشفى قليلا ،، حتى ترى اخي ..
    شاذي : لا تكذب علي ؟؟؟ كيف تريديني ان أرى اخيك ..؟؟ وانت تريد ان تقول شيئا ولكن تخفيه
    مايل : كلا ليس هكذا ..
    شاذي : مايل ،، انا اعرفك جيدا اخي لا تكذب علي ما الامر؟
    مايل : حسنا سأقول لك شيئا والدتي ...
    شاذي بصدمة : والدتك ..
    مايل : سوف تأتي المشفى ربما ..
    شاذي: متأكد ؟؟
    مايل : ربما ... أخاف ان أقول لاخي شاذي
    شاذي : لماذا ؟؟ قل لي بالتفصيل سوف اصمت ..
    اسمعني شاذي ،، بالبداية كانت والدتنا معنا ونحن كان عمرنا بالعشر او الثانية عشر من عمرنا وحقا كانت تتأنق دائما وتفعل كل شيء لنا وكانت تبتسم دائما لنا ،، ولكن فجأة بكل تلك السنوات غادرت بدون ان تقول لنا اننها غادرت وذهبت وحتى لم تقول لنا اين سوف تذهب ،، ولكن ابي قد ضرب جايكول ضربا قويا وعنيفا أيضا بدون سبب والسبب كان تافها جدا هل تعرف ماذا قال : والدتكم خانتني وتزوجت شخصا مختلفا ،، من ذلك اليوم قام بضربنا ضرب قويا حتى انه يضربنا بعصاة حديدة ومازالت موجودة بظهري ومازلت لا استطيع ان انساها كانت اقوى ضربة ضربني إياها بسبب العصاة الحديدة تلك ،، لا اتمسكن عليك وان أقول انا حزين ومسكين لكن سأنتقم انتقاما من دون ان يفعل هذا ،، ولكن اخي لا يريد ان يراها ولا يريد ان يتكلم عنها لأنه ضربه ضرب قوي حقا ليس فقط بسبب العصاة ينضرب بها كلا بل ضربه بشيء اعنف ولا استطيع ان أقول لك ما يهم الان كيف سوف أقول له اننها ستأتي هل سيكون عراكا بين الام والأبن ؟؟؟
    شاذي: يا الهي !!!! ما هذه القصة الحزينة ،، اسمعني مايل ،، لا اريدك ان تحزن بسبب قصة مثل هذه ولكن ربما يتراضون بعضهم ببعض لأنهم سيفتحون محادثات قديمة وربما يتعاركون فعلا ولكن سيتفاهمون مع بعضهم ،، انتم لا تعرفون ما يشعر اخيكم ولن يقول لكم ما الذي حصل بعد ذهابها وبسبب -ذهابها ربما حصل شيئا ولكن لا تعرفونه فهكذا ذهبت ،، جائت لتقل لأخيك ما الأمر الواقعي وما السبب ربما لماذا يضربكم ..
    في المقصف الذي يخص المشفى
    ستيفاني : انا جائعة والطعام الذي هنا ...(جاء شخص مختلفا )
    اياس :يا فتاة .. هل تكرهين طعام المشفى
    ستيفاني : من انت ؟؟
    اياس : انا اعمل هنا .. ولكن صوتك عالي وتتكلمين مع نفسك هل انت مجنونة ؟؟
    ستيفاني : أولا لا يخصك فعلا ،، وكيف ستعمل هنا ؟؟ هل انت دكتورا ؟؟
    اياس : هل لا يناسبني ان أكون دكتورا ؟؟
    ستيفاني : كلا ،، تبدوا خادما لست دكتورا !!
    اياس نظر اليها : عفوا ..
    ستيفاني : انت من تدخل بشيء لا يخصك ابدا وحتى لو كنت تعتقدني مجنونة انا أتكلم مع نفسي لا أتكلم مع وقحين مثلك !!
    اياس نظر اليها : اسمعيني !! انت تزعجين المرضى بسبب صوتك القبيح
    ستيفاني بصوت عالي : وما دخلك انت !!!! لا تتدخل بأشياء لا تخصك ابدا !!!
    اياس بصوت عالي : ولمااا تصصرخيين الان !!!
    ستيفاني : لأنك ازعجتني !!!
    اياس : غبية
    ستيفاني : انت الغبي !!!!! كيف يتكلم الدكتور مع ششخص صصغير وانت فعلا غير محترما ابدا!!!
    اياس : انا لست دكتورا ايتها الفتاة !
    ستيفاني : ما الذي تعمله هنا هل تنظف المكان ؟؟؟
    اياس نظر اليها بنظرة غاضبة : وما الامر اذا كنت انظف المكان ،، واسمعيني كيف يمكنني شخصا مثلي ان ينظف هذا المكان ؟؟
    ايفان بصوت عالي وقريب لإياس : اذا انت الى هنا مرة أخرى سوف اخبر ابي ! ما الذي تفعله انت !!
    نظرت الى ايفان و كأننها اغرمت به
    اياس : اخيييي
    ستيفاني: اخيكككك ؟؟
    اياس : لا تتدخلي (ضرب ايفان رأس أخيه )
    ايفان : ابتعد ،، انا اسف ،، اعذريني لو سمحتي
    ستيفاني ابتسمت : لا داعي
    اياس : اخي ،، انها تقول ان المشفى طعامه غير جيد تريد شئيا تأكله غير صحي ابدا
    نظر ايفان لأخيه : ماذا قلت لك .. اذهب للمنزل
    اياس : ولكن لماذا انا اشعر بالملل !!
    ايفان : واذا كنت تشعر بالملل تأتي هنا وتزعج الناس !
    اياس : لا ازعج أحدا أساسا !!
    نظر ايفان لأخيه : اسمعني ،، اذا راك والدي اقسم انك لن يعطيك المصروف ابدا اياك ان تأتي !!
    اياس : حسنا حسنا انا اسف !! اللعنة
    ضرب ايفان أخيه ضربة خفيفة على رأسه : اذهب
    اياس : حسنا حسنا
    ايفان : انا اسف
    ستيفاني : ما اسمك يا دكتور ؟؟
    ابتسم : انا اسمي ايفان ،، انا متخصص بالطب العام انا هنا بغرفة 4 واذا حقا تريدين طعاما ولا يعجبكِ الطعام هنا ،، تعالي دقيقة
    ستيفاني نظرت اليه : انا .. لست جائعة اشكرك (صوت بطنها طلع)
    ضحك : ما الذي تريدينه ؟؟
    ستيفاني : انا حقا لست جائعة ..
    قبل ان يتكلم جائت الممرض وبشكل سريع : يا دكتور انه المرأة لا تستطيع ان تتنفس اسرع لو سمحت ..
    ايفان بشكل سريع : اعذريني لو سمحت (وركض فورا )
    ستيفاني : ما هذا انه جميل حقا ،، بعكس أخيه تماما اللعنة أخيه غبي وقبيح ووقح بعكس أخيه

    في منزل ديم

    رزان : ديم لما اتيت بوقت مبكر اليس للتو ذهبت؟؟
    ديم : لم استطع ان ادخل ،، وانتم غادرتم بسبب انك لم تستطيعي ان ترين جايكول بالداخل
    رزان : اجل لم استطع ان أرى وهو داخل الغرفة .. لم اتحمل
    ديم: فلهذا اتيت مبكرا
    رزان : يجب ان تذهبين يا عزيزتي
    ديم : لا اريد ان اذهب الا معك ..
    رزان : ما خطبك ديم ؟؟
    ديم : لا بي شيئا امي انا بخير
    رزان نظرت الى ابنتها : صغيرتي متأكدة انك بخير حقا ؟؟؟
    ديم : اجل امي سوف انام وسوف نذهب لاحقا انا متعبة فقط
    رزان : متأكدة ؟؟
    ديم : اجل ،، انا متعبة فقط سوف انام و عندما استيقظ سووف نذهب
    رزان : حسنا لترتاحي قليلا
    استلقت على السرير وقد قامت بالتفكير كثيرا كيف كان يحبها وكان يلتصق بها دائما منذ ان اعترفا على بعضهما وكانوا مع بعضهم دائما وكانوا في مثل المكان وفي الفصول ذاتها في الابتدائية والاعدادية والثانوية وأيضا اصبحوا مثل التخصص تماما وفجاه سيتزوج بفتاة حتى لم يكمل سنواته بالدراسة كيف سيتركها وسوف يحب شخصا مختلفا عنها وبسبب أخيه كانت حزينة كيف للتو تعرفت عليه واعترف اليها انه يحبها واخفت هذا الشيء لفترة طويلة ويألمها الموضوع وكيف ستعترف اليه ولكن اعترف اليها وبسبب اخر سيتزوج شخص اخر لا يعرفه ولا يحبه بسبب والده ويهتم بأخيه وانا لن يهتم بي ؟؟ كيف تعتقد انني سوف اتركك واذهب وانا منذ الصغر احبك وربما لن تقل لي هذا لأنني سوف احزن ما الذي سأفعله بدونك وسوف ستذهب للتو عشنا الحب مع بعضنا وللتو لفترة البداية فقط ،، لكنه انتهى بفترة البداية لن تكون نهاية أساسا ..
    قامت بالبكاء كثيرا

    في منزل شاذي
    الساعة الثامنة مساءا

    ذهبت والدة شاذي الى غرفة أخيه وهي غاضبة
    والدة شاذي : هل ذهبت اليها ؟؟
    فادي : امي قلت لك لن اذهب اليها انا احب فتاة مختلفة !!
    والدة شاذي : شاااااذييييي (بصوت عالي )
    شاذي : نعم امي
    والدة شاذي : لنخرج ،، وأيضا ضع ملابسك كاملة في الحقيبة
    وقف فادي سريعا : امي لا اريدها كله بسببك !!
    ضربت والدته على راسه وضربت ظهره : اسمعني جيدا اذا لم تخطبها وتجلبها هنا سأخرج وبما انني اقسمت وقلت لك فعلا انني اذا لم تذهب اليها سوف نخرج ،، ولا تغضب على اخيك لولاه سوف تتزوج شخصا اخرا وأيضا لا نعلم ما كنت تفعله أيها التافه
    نظر فادي لأمه : حسنا سوف اذهب واشتري الخاتم أيضا هل انت راضية ؟؟
    والدته : احضرها هنا مع ابنتها ! وبعدها سوف اخاطبك !!
    فادي : امي ارجوك !!
    والدته : شاذذذذذي !!!
    فادي : حسنا حسنا سوف اذهب الان !!

    في المشفى غرفة جايكول
    دخل ريان غرفة جايكول
    جايكول : اهلا وسهلا ،، من انت ؟؟
    ريان : انا اخيك الغير شرعي ،، والدك تزوج امرأة غير والدتك
    دخل مايل ونظر الى ريان : من انت ؟؟؟
    جايكول : انه اخينا الغير الشرعي ..
    مايل نظر الى ريان : ماذا تريد يا ..؟؟
    ريان : ريان
    مايل : امممم اسمك جميل وشكلك جميل حقا ،، لا يهم ماذا تريد ؟؟
    ريان نظر الى مايل : لماذا لا تغضب بسبب انه ابيك تزوج امرأة مختلفة وأيضا لديها ابن ؟؟
    ضحك الاثنان
    جايكول : والدنا طلق والدتنا وذهبت ،، ولا يهمنا اذا كنت ابنه او أيا كان لا نهتم ،، لكن لماذا انت هنا ؟؟
    مايل : اجل لماذا انت هنا ؟؟
    ريان : يبدوا انكم تعيشون بجحيم بمثل جحيمنا اذا
    نظر الاخوان بعضهما
    مايل : هل ... يض..ر
    ريان : اجل انه يضربنا بدون سبب !! وكان يحبها ولكن .... عندما تزوجا فجأة قام بضربها ويضربنا بأي شيء امامه !! لن اتحمل هذا وقلت سوف أتي لنتفق قليلا مع بعضنا لنعيش مع بعضنا
    جايكول : اجلس لو سمحت لا تقف
    ريان : لا داعي ،، سوف اعطيك رقمي وسوف أتكلم معك انت بالذات ،، انا لاحقت ابي لانه سوف يأتي اليك
    مايل : يبدوا انك فعلا دقيق بكل شيء
    ابتسم ريان : سوف اتعرف عليكم بأكملكم سوف تعرفوني واعرفكم،، تبدون محققين وتريدون الانتقام حقا
    مايل : ربما اقتله ..
    جايكول: ماايلللل !!!!
    مايل ضحك : امزح امزح يا ولد
    ريان : سوف اقتله حقا ... لا استطيع تحمله حتى
    نظر الاثنان بعضهم
    جايكول بهمس : يبدوا انه جاد ..
    مايل بهمس : يبدوا انه سوف يتفق معنا بسبب القتل ..
    نظر جايكول أخيه بهمس : اصمت !! لا تقل هذا
    مايل بهمس : انه مخيف لا اريد ان اتعرف عليه حتى
    ريان : انا امزح (ضحك )
    جايكول بنظرة متوترة : سأعطيك رقمي واتصل بعدها ،، اذهب حتى لا يأتي ابي ..
    ريان : شكرا ،، وداعا ..
    ذهب ريان واغلق الباب

    مايل : انه مخخخخيفففف يبدوا انه سووف يقتلهههه جاييييك !!
    ضرب جايك ضربة خفيفة : ياااه !! لا تقل انه سوف يقتله وسوف يدخلنا السجن !!
    مايل : كلا كلا أتوقع انه فعلا سوف يقتل ابيه ،، لما اعطيته رقمك أيها الا بله
    جايك : وكيف سيخرج ؟؟ سوف يتعمق بنا وبعدها يخرج !!
    مايل : وما الذي سيفعله ياجايكككك اناااا منصدم انه دقيق بكل شيء
    جايك : و مادراكك ما ادراكككك انت !!!
    مايل: انت تعرفني انني احلل الأشخاص جيدا ومن نظراته فقط يبدوا انه فعلا شرير .. ربما ليس مثل ابيه لكن سيكون عنيف لأبيه فقط ..
    ضرب جايك أخيه مرة أخرى : سوف اشتري هاتف مختلف ،، اخخخ
    مايل ضحك : هل انت خائف بسببه ؟؟
    جايك : ربما ،، أساسا انا لا أخاف
    مايل ضحك : كاااذب
    جايك : ابتعد واذهب لترى من سيأتي اريد ان اذهب الى المنزل ..
    مايل : اياكك !!
    جايك : لماذا ،، للتو عملت اريد ان استمتع وانا اعمل حقا !!
    مايل : اصمت ،، سوف يأتي المعذب قبل قليل واذا قال لي ان اذهب الى الزواج التقليدي لا تقل أي شيء سمعتني
    جايك : اخخييي !!! والفتاة الذي تحبها !!! اياكك !!
    مايل نظر الى أخيه : لا بأس قلت لك سأظل لها انا احبها فعلا ولكن سوف أقول لتلك الفتاة انني لا استطيع ان اتزوجها مثلا
    جايك : ههههه وهل تظن انك ستنجح ابيك يريد ان يتشارك بك ليحصل على أموال جديدة وطائلة واذا ابيك يريد هذا وهل تظن ان الفتاة ستكون مرتاحة ستكون مثلك تماما انتما غاصبين بعضكما بسبب الأموال الذي يريدونها الا ثنين تماما !!
    مايل : سوف انتحر اذا
    جايك : هل انت غبي ؟؟ اما ماذا هل فكرت بهذا قبل انك سوف تقول انكك سأقول وسأقول ؟؟ ههه ابله بالضبط لن يزوجونك بدون سبب ؟؟ الا فكرت قليلا ؟؟
    مايل : لم اكن افكر بهذا حقا
    جايك : ابي مستحيل ان يقول تزوج هذا وافعل هذا انه يعرف انك بسبب شيء معين فقط ستقبل وهو انا واخوتي ،، وكان متوترا ويريد ان يحصد أمواله قليلا مازال الا بهذه الفكرة وستظل مع حبيبتك ؟؟ تكذب علي ؟؟
    مايل : اخي اخي ،، يبدوا انك لم تفهمني بعد
    جايك : لأنك غبي فلهذا لم تفهمني انا ولست انت !!!
    دخل الاب بحنية لأول مرة يرون ابيهم هكذا
    الاب ضحك : بل انتم لم تفهموني يا صغاري
    نظر الاخوة بعضهم

    الاب : تفضلي جسيكا
    نظر مايل لأخيه يبدوا اصبح انه متوتر الان ..
    الاب أشر اصبعه لمايل
    الاب : مايل عزيزي ،، لتتعرف الى جسيكا بالخارج ولتأخذوا راحتكما ،، سوف أتكلم مع اخيك قليلا
    نظر الاثنان بعضهما وهمس جايكول : مايل عزيزي ؟؟
    مايل بهمس : اصمت ،، سأفعل خطتي كما اريد وليس كما هو يريد !!
    جايكول : وخبرني لا حقا اخرج لا تجعل الفتاة تنتظر

    في الحديقة قرب المشفى
    مايل : تفضلي لو سمحت
    جسيكا : مايل ،، سوف أقول لك شيئا لكن لن تقوله لأحد
    مايل : وهل سوف انشر رسالتك مثلا ؟؟
    جسيكا : يبدوا انك تريدني حقا ما دمت تخرج الكلمات المضحكة حتى تتزوجني سريعا ؟؟
    نظر اليها بصدمة : عفوا ؟؟ انت اتيتي أولا لست انا وأيضا انا اريد ان أتكلم معك قليلا
    جسيكا : انا أولا سوف اخبرك ما اريده وبعدها أتمنى ان لا ترفض ..
    مايل: ما الامر ؟؟
    جسيكا : بالحقيقة انا كنت ومازلت احب رجل مختلف عنك انا احبه منذ سنتين وستكون هذه الثالثة وانا انتظره ينتهي من الدراسة ويعمل .. ولكن ابي لا يعرف عن هذا ..
    مايل نظر اليها بصدمة : هل حقا انتي تحبين رجل ويدرس ؟؟
    جسيكا : فلهذا لا اريد ان اتزوج منك فقط سوف يرون اننا سنتزوج وننطلق في نفس الوقت تماما ،، ولكن امامهم فقط
    نظر اليها : هل حقا انتٍ متأكدة ؟؟
    جسيكا : اجل انا متأكدة ،، لا استطيع ان انفصل وان أقول لحبيبي انني متزوجة برجل لا اعرفه ولا يعرفني وبالسبب ان ابي يريد أموالا لينشهر اكثر مثلا وانا لن اضحي بحبي ابدا من اجل ابي ..
    نظر مايل اليها : كيف يمكنك ان تثقين بي وانت لا تعرفيني ؟؟
    جسيكا : حتى لو لا اعرفك لا اتخلى عن حبيبي أيا كان ،، واذا ستقول لأبيك انني احب شخصا لن يهتم مثل ابي الأهم اننا نتزوج حتى يرتاحان الاثنان ولو لم نتزوج سوف يرمونا في البحر العميق بسبب الأموال ..
    مايل : انت غريبة يا فتاة
    جسكيا : اذا كنت تعشق شخصا وبقلبك تماما ستحس بي جيدا ...
    لا استطيع كنت انا من كنت سأتكلم وأقول ان انني من احب فتاة ونحن سنتزوج وبعدها سنتطلق تلك الفتاة صدمتني فعلا لم اكن اعرف انها جريئة مثل هذه الجرأة لتقول لي اننها تحب وتعشق وأيضا فترة علاقتهم طويلة ليست طويلة جدا ولكنها فعلا اعترفت ان الشخص الجيد لن يتخلى عنها ابدا لانها تحبه وهو أيضا يحبها علاقة عشق وحب غريبة ربما لم اتعرف على شيئا اسمه حب للتو فلهذا لم اكن اعرف انني سأكون معها دائما بسبب الحب الذي يخصنا وبداخلنا ولكن اذا كان الحب مختلف وتختلف المشاعر فعلا للتو اعرف الحب سيكون دائما يمكن لأني لم اكن ما معنى الحب الواقعي أحيانا الجميع يتكلم عن الحب ولكن لا يكون بالصدق وبمشاعر وعندما تختلف المشاعر يختلف الشخص تماما ،، لم اكن اعرف ان الحب عميق جدا لم اكن احصل الحب العميق الا من اخي فلهذا لم اكن اعرف ماهو الحب بين الرجل والا امرأة
    جسيكا : مايل هل انت معي ؟؟
    مايل : اجل انا معك ،، سوف أتكلم مع ابي وبعدها سنفعل الموضوع تماما
    ابتسمت : هل انت راضِ فعلا ؟؟؟؟؟
    مايل نظر اليها :أساسا انا لا اريد الزواج لا اريد ان يغصبني ،، كنت منذ البداية اريد ان أتكلم معك بهذا الموضوع لكنك سبقتني فعلا
    ___________________انتهى البارت _________________________
    *ما توقعاتكم البارت الجديد ؟؟
    *شكرا لقرائتكم رواية صدفة لم اتوقعها
    * اكتبوا كل تحليلاتكم للبارت سوف ارد عليكم جميعا
    *قراءة ممتعة ♥♥
  7. EM911
    17-06-2021, 04:27 PM

    البارت الخامس :-

    صدفةَ لم اتوقعها


    البارت الخامس :-
    بالبداية الأمر ،، لم استطيع ان اخبركم عما حصل لأنني متعب فعلا ،، ولكن بسبب تلك الفترة التي حصلت لي ولأخوتي
    لا يهم سوف اخبركم عما حصل بالتفصيل كما اقولها دائما لكم ،، عندما عملت الجراحة من أجل قدمي أصبحت جيدة قليلا واستطيع ان اذهب للعمل لكن من قبلها عندما اتى ابي الى غرفتي هل تتوقعون سوف يصمت وهو اتي ؟؟ كلا لا تتوقعون هذا ابدا قد جاء لضربي ضربا قوية على وجهي وضربني وافسد وجهي فعلا ،، وغادر ولكن كان اخي يتكلم مع الفتاة لا اعرف ما اسمها حتى ولكن جاء وهو سعيد بذلك اليوم وقال انها تحب شخصا مختلفا مثلي تماما وانه سعيد ولأنه قد حصل الامر الذي كان يريده ولكن هي من فعلت هذا من قبلها ولن يستطيع ان يندم بسبب تلك الفتاة ،، حسنا بعدها جائت داليا لتتقرب الي ولا اريد ان اراها أصلا !! قد جائت وقد حاولت ان اتصنع اليها لتخرج فورا وفعلا يبدوا انها جعلت نفسها اضحوكة وخرجت فعلا لم اكن أتوقع انه الملصقة سوف تخرج بسرعة ؟؟ لا يهم بعدها جائت هل تعرفون من جاء بعدها ؟؟؟ والدتي !!! لم اكن اعرف انها ستأتي هكذا وكيف سوف تأتي وتعرف مكاني وللتو أيضا ؟؟
    نظرت اليها بشكل غاضب ولماذا جائت ولماذا للتو أيضا ؟؟ لماذا اصبح الناس يأتون غرفتي بهذا الوقت بالبداية ايان لا اعرف اسمه حتى ويصدمني انه ابن ذلك الشرير وبعدها يقول انه يريد ان ينتقم !! يالهذا الموضوع الغريب مع شخص لا يعرفه ولا يراه ولا يعرف من هذا شرير ام طيب حتى نحن انصدمنا فعلا ؟؟
    لنكمل عندما أتت والدتي وقالت شئيا اصدم من الصدمات الأولية ،، هل تعرفون ما السبب لما أتت ؟؟ لتقل خبرا لم انصدم صدمة قوية مثل هذه في حياتي !!! سوف اقولها واتوقع اننكم ستنصدمون منها بشكل قوي أيضا لدرجة انها أخرجت الجميع وتريد ان تتكلم معي انا فقط ؟؟ ما الامر الذي تريد ان تتكلم معي انا فقط ؟؟
    حسنا سأقول لكم انا اسف لأنني سوف اصدمكم مثل هذا الموضوع تماما ،، قالت انا كنت احب شخصا غير والدك وهو أساسا ليس والدكم لكن .. انا أحببت شخصا وانجبتكم منه ولكن هو كان يحبني وانا لا اريده ولكن هو منذ البداية لا يعرف انهم أولاده منذ البداية كان يتوقع انه انكم أولاده وانا شربت حبوب عدم الحمل بسبب انني لا اريد ان احمل منه .. وكنت اذهب الى الرجل الذي احبه وهو لا يعلم ولكن قام بالفحص فجأة وعلم انكم لستم أولاده وقام بضربي وكنت اريدكم ان تخرجون ولن استطيع ان اخرجكم معي بسبب انه جعلكم محبوسين وقام بضربي دائما ولن اجعلكم ان تروني هكذا وانني مضربة بسببه ولكن اتيت اليك انت بالذات ..
    لم اكن أتوقع مثل هذا الخبر ؟؟؟ كيف اننا وليس هذا والدنا ويضربنا بسبب انه كان يتوقع اننا وابناءه ولكن مازال يضعنا في ذلك السجن ؟؟ لم اكن اعرف انني سوف اتلقى خبر مثل هذا !! كيف انه ليس والدنا وفوق كل هذا يضربنا ولا يعتني بنا ولا يعرفنا ولا يعرف شخصيتانا ولا يعرف عنا لا شيء لا شيء !! وهي للتو تقول لي مثل الخبر الصادم و انا بالذات اصبح عمري كم ؟؟؟ 25 سنة !! وسوف ادخل الثلاثين ؟؟؟ كيف سوف اخخخبر اخوتي بالذات .. !! ومذ ذلك اليوم لم استطع ان أقول لهم أصبحت الان تقريبا اليوم الثالث منذ خروجي من المشفى تماما ... لم اصدق ما الذي يحدث حتى انني اريد ان اعرف من والدنا بالذات ؟؟
    لنبدأ اليوم وبعدها سوف اخبرهم لاحقا لا استطيع الان انا مشوش حقا حتى لم استطع ان انام كيف ؟؟ هذا مصدوم حقا بالنسبة الي ..
    في غرفة جايكول
    مايل بدخول مفاجئ : جايككككووووول ههيا هههيا تأخرنا انها الساعة السابعة صباحا
    نظر مايل أخيه بصدمة : صدمتني لما لم توقظنا ؟؟
    جايكول بنظرة واقعية : أصبحت الساعة كم ؟؟
    مايل : السابعة اخي السابعة !!
    جايكول : لا بأس ،، لن يخرجونا
    مايل نظر أخيه : ما خطبك جايكول ؟؟
    جايك: لا شيء اخي ،، لقد حلمت حلما غريبا ..
    مايل : ما الامر اخي ..
    جايك : ماييل ،، يكفي هيا ستأخرون ولن تقولون انا الذي أخرتكم ..
    مايل : حسنا حسنا
    عندما لبسوا ملابسكم ودخلنا السيارة وانا بالأمام لانني لا استطيع القيادة بسبب قدمي لكن لم اكن اريد ان اذهب للعمل حتى لم اتحمس انني اذهب للعمل بسبب الموضوع الذي حصل لي ولكن بمجرد انها أخرجت مايل من الغرفة وتلك الفتاة أيضا يعني اننها لا تريدهم ان يعرفون مازلت افكر وافكر بنفسي ولم استطيع ان أعيش يومي او بداية يومي حتى انا مشوش حقا
    ستيفاني : جايكوووول
    نظر الاخوة الا جايكول لم يكن يرد عليها
    ستيفاني: اخي ،، اريد ان اخبرك بشيء ارجوك ان تقبله ارجووك
    لم يكن يرد عليها
    مايل : جايككك !!! هل انت بخخخير؟؟
    جايك استقيظ بسبب صرخة أخيه : ها ؟؟
    مايل : ستيفاني كانت تتكلم معك ولكن لم تكن ترد عليها اخي ؟؟ ما خطبك منذ اتيت من المشفى وانت لا ترد علينا !!
    جايك: انا بخير انا فقط متعب بسبب الجرح
    مايل : هل تكذب علينا ؟؟
    جايك نظر الى أخيه : قلت انا بخير ؟؟
    ستيفن : انت كاذب !! لأول مرة نراك هكذا اخي !! لما تسرح لأول مرة هل انت تحب فتاة
    نظر جايك الى أخيه : اهتم بنفسك ،، واولا لا تتدخل بشيء لا يخصك وثانيا اذا تكلمت معي هكذا انا من سيضربك وثالثا كيف ستقول لأخيك انت كاذب ؟؟ هل من مرة عندما تشعرون بنفسية متعبة ولا تريدون ان تتكلمون ولا تريدون ان تفعلوا شيئا اقولكم لكم ما خطبكم ؟؟ دعوووني انااا بخيررر يككفييي !!!
    الجميع بصدمة وقاموا بالصمت ..

    في المدرسة
    داليا : لما لم يأتي الأستاذ انا اشتاق اليه انه يومين يوميين
    أستاذة رنيم :ما الأمر يا فتاة ؟؟ لم يعجبكِ شرحي ؟؟
    داليا بصدمة : كلا كلا يا أستاذة انا فقط ...
    أستاذة رنيم : لا داعي بالبداية فعلا انه أستاذ رائع ربما انه كان اول يوما له الا انه فعلا رائع
    داليا نظرت اليها : وهل انت...
    أستاذة رنيم : تكلمي بشكل رائع لو سمحت .. لا اتحمل الطلاب الذين هكذا ..
    ذهبت داليا الى فصلها : ما خطبها تلك انها حقيرة حقا !! تتدخل نفسها بكل شيء !! غبية !!
    رانيا : من تلك ؟؟
    داليا : استاذتنا تلك الغبية التي تشرح دروسا عن الأستاذ هنا !!
    رانيا : اممم ،، دعيها
    في غرفة المواد الاجتماعية
    دخل جايكول الغرفة والا كانوا يفاجئونه بسبب اشتياقهم له
    هاري : جاييكووول ،، كيف حالك ؟؟
    جايكول ابتسم : انا بخير ،، لا تقلق
    هاري : لتحيي الأستاذة ايلاف انها أستاذة جديدة واتت بعدك بيوم واحد
    تقرب جايكول اليها : لماذا اتيت ؟؟ لتشاركين والدتي ؟؟
    ايلاف نظرت اليه : جايك ... دعني اشرح أولا ..
    جايك : تشرحين ماذا ؟؟ تشرحين ماذا ؟؟
    نظر الجميع اليهم ..
    ايلاف : ان الجميع ينظرون الينا جايكول ،، لنتكلم بالخارج لو سمحت ..
    جايكول : يكفي ،، انا سوف اذهب لفصلي
    ايلاف : دعني اشرح لك لو سمحت ..
    جايكول : لا داعي منذ متى تعرفيني أصلا ؟؟ حتى تشرحين لي ما قربنا انا وانتِ حتى تتكلمين بدون رسمية ؟ قولي ؟
    ايلاف تنفست نفس عميق : سوف اشرح لماذا ...(امسك فمها )
    جايكول : ما الذي ستصدميني فيه أيضا ؟؟ انك... (تقربت اليه وامسكت فمه ولصقته بالحائط )
    ايلاف : لا احد يعرف ارجوك .. سوف اشرح لك حقا .. دعني اشرح لك لو سمحت !!
    أستاذة رانيا : يا أستاذ ،، لديك فصل أصبحت الساعة الثامنة ،، لو سمحت لا تتأخر ،، لتتكلموا لاحقا ..
    جايكول : انا اسف ،، سوف أتكلم معكِ لاحقا وسوف اعرف ما قصتك مع والدتي خاصة !!

    في الصف
    داليا : لماذا الأستاذ لم يأتي بعد ،، انا اشتاق اليه فعلا
    ستيفاني : وما دخلك لما لم يأتي ام لا ؟؟ وأيضا لا تتدخلي بشأن لا يخصك حقا !0
    نظر ستيفن اليها : يا ستيفاني احترم الفتاة قليلا
    ستيفاني : لتحترم نفسها أولا وبعدها سوف نحترمها ؟؟
    ضحك الجميع
    داليا نظرت اليها : ماذا ؟؟ ماذا قلتِ اذا انا لم احترم نفسي ؟؟ انا احترم نفسي اكثر مما انتِ محترمة نفسكِ لو سمحت لا تتكلمين معي هكذا ؟؟ الا سوف اجعلك تنطردين من المدرسة بأكملها سمعتي؟؟
    دخل الأستاذ وهما كانوا يتكلمون وكانت ستضرب ستيفاني
    جايكول طرق الباب : هل ستتنافسون امام حصتي أيضا ؟؟ وفي فصلي أيضا ؟؟
    داليا بشكل مرتب سريعا : كلا أستاذ انها تريد ان تعاركني لأنني افضل منها ..
    جايكول بغضب : اخرجا اثناكم الان !! لا اتحمل هذه التصرفات في فصلي خاصة !!
    داليا : أستاذ لو سمحت ..
    جايكول : غادرا الان امامي ،، اذهبا لغرفة الحجر الا ..
    داليا بشكل سريع : كلا كلا سأذهب انا اسفة أستاذ
    ستيفاني : استااذ (تقلدها وهي تقول )
    جايكول : امامي ستيفاني حالا !!
    ستيفاني : حاضر حاضر ..
    في الجامعة
    في فصل الرياضة للعب كرة السلة
    ديم كانت تمارس لعبة كرة السلة
    ركض مايل اليها : ديم ،، هل مازلتِ غاضبة مني ارجوك ،، ما الامر لما انت غاضبة مني ؟؟ ما السبب حتى انت لم تأتي الى الموعد لقد انتظرتك .. ما الأمر ؟
    ديم : انا سأنفصل عنك مايل
    نظر اليها بصدمة : لماذا ؟؟ ما الذي فعلته ؟؟ ونحن للتو نحب بعضنا ..
    ديم : نحن لا نحب بعضنا كيف سنحب بعضنا انت لا تجعلني الأولى بحياتك ؟؟ هل انت شريك حياتي حتى ؟
    مايل : انا احبكِ وسوف تكونين شريكة حياتي حتى
    ديم ضحكت ضحكة سخرية : ههه لم اكن اعرف انك تحبني هل ستحبني حب مشرط او حب غير مفعول حتى ؟
    مايل : ما السبب لتنفصلي عني اذا ؟؟
    ديم : فقط لا استطيع ان اذهب لمنزل والدك وانت تنضرب دائما ماذا لو كنا نتزوج وهو يضربك امامي ؟؟
    مايل : هل هذا السبب حقا ؟؟ انت تعرفيني اني سوف نخرج من المنزل عزيزتي ؟؟
    ضربت مايل كف على وجهه : هل انت تعرفني حتى ؟؟؟ لا أتوقع اننا نحب بعضنا !!
    مايل نظر الييها بصدمة : نحننن نححب بعضنا من الصغرر ديم !!! كيف لن نعرف بعضنا ! انت تخفين شيئا عني ولن تقولي !!! لماذا تريديني ان انفصل عنك
    ديم : انا وجدت شخصا افضل منك غني ورائع ووسيم وأيضا .. يعيش بمكان منفصل عن عائلته استطيع ان أعيش بمكان مريح
    مايل : ما هذا ما هذا ديم ،، انا اعرف نظراتكِ انا اعرفك انت تخفين شيئا عني ،، حسنا اذا تريدين الانفصال عني بدون سبب وبعدها سأنتظرك دائما ،، لا اعرف ما السبب ربما ستقولين بعدها
    بكت فورا وذهبت للخارج
    مايل : ديم ..
    في منزل المرأة الثانية
    ريان : امي .. كنت سوف أقول الخطة لأولاد اياد ..
    الأم: وما الخطة عزيزي ،، اريد ان اغادر سئمت سئمت ولما ذهبت اليهم انهم مثل ابيهم
    ريان : كلا امي ليسوا مثله انهم ليسوا مثله ابدا ،، اسمعيني اريد ان يخرج هذا السافل من منزلنا ومنزلهم حتى
    الام: ولما تدافع عنهم ؟؟
    ريان : لأنهم مثلنا تماما امي انه يضربهم دائما بدون رحمة يبدوا انه تعود ان يلمس يده بسبب الضرب دائما لماذا تزوجك والدي بسبب الضرب ؟؟
    الام بصدمة : منذ البداية كان حنون ورائعا ولكن بعدها حقا قام بضربي حتى لا اعرف ما السبب يا ابني فعلا !!
    ريان : حسنا سوف أقول لك الخطة حتى نستطيع ان نخرج من المنزل هذا سئمت ان اتي أساسا
    الام : وهل ستذهب اليهم؟؟
    ريان : ربما ،، سوف افكر حقا ربما يعتقدوني مجنونا لكن لن نفعل هذا الا نرضى قليلا
    نظرت الام بصدمة : ما الذي ستفعله لا تصدمني !!
    ريان : سوف أتكلم أولا مع مايل ،، أتوقع انه اقوى من أخيه الكبير فلهذا لا تقلقي امي ..
    الام : وما الذي تفكر فيه ..
    ريان : حاليا لا استطيع التفكير بشكل قوي لكن سوف أتكلم مع مايل أولا
    الام : لا تفعل شيئا مثل هذا وكأنك تريد ان تقتله !!
    ريان : لست سأقتله لكن شيئا يقتل نفسه وداخله أيضا يصحى قليلا من الأشياء الذي كان يفعلها
    الام : هل ستضربه نفس ما ضربنا ؟؟
    ريان : ربما امي ربما ..

    في المدرسة
    في الحجز
    دخلت الى تلك الغرفة وكأنني اعتقدني هنا مجددا هذا مؤلم كان يعتقدني ابي دائما انا السبب انا من يضرب ويفعل الأشياء السيئة ويقول ادخلوه الى الحجز انا راضي بهذا ،، لا اعلم لماذا الاب يجعل الابن يتألم دائما هل هناك والد يضرب ابنه بقوة مثل تلك الضربات ؟؟ لا يهم دخلت الغرفة ورأيت انه اغلب الطلاب في هذه الغرفة ما هذا ؟؟ هل يتعاركون ويطردوهم بسبب مشاكساتهم يا الهي .. (ضحك )
    جايكول : اراكم مشاكسين كثيرا يا فصل جايكول
    جايكول : هل انت أيضا يا ستيفن ؟؟ ما الذي فعلته ؟؟
    ستيفن : أستاذ ،، لم افعل شيئا ..
    جايكول نظر الى عين أخيه : انظر الي ،، انظر !!
    ابعد عينه عن عين أخيه
    ذهب جايكول ولمس فك أخيه ويرفعه اليه : انظر الي ما الذي فعلته ؟؟ ستيفاني ورأيت ماذا فعلت لكن انت ماذا فعلت ؟؟
    دخلت أستاذة رانيا : سوف أقول لك ماذا فعل هذا الطالب
    جايكول : همم قولي ماذا فعل هذا المشاكس ؟؟؟
    أستاذة رانيا : لقد ضرب الطالب امامي وكان يصرخ عليه وكاد ان يرمي الكرسي على رأسه
    جايكول بصدمة : هل حقا فعلت هذا ؟؟
    رانيا : بالطبع لن يقول لأنه منحرج منك يا أستاذ
    نظر اليها : وكيف سينحرج مني خاصة ستيفن هل تريد ان أقول لك شيئا امامهم ؟؟
    ستيفن : أستاذ لو سمحت وبخني لكن ستعرف السبب واهدأ ارجوك ..
    جايكول : كلا ستيفن !! سوف اوبخك امامهم كأنك عنيف هل تعرف هذا هل تعرف عندما رفعت يديك او صبعة واحدة لتضرب أي احد امامك كأنك عنيف ؟؟ انت تضرب ولكن هل ستحس انك ضربت واديت الشخص بسبب كلام قاله ؟؟ ماذا قال لتقوم لضربه ضربة قوية مثل تلك الحركة ؟؟
    نظر الى عين أخيه : أستاذ ،، كان يقول لي بسبب انك يتيم الوالدة ووالدتك خرجت بسبب تصرفاتك السيئة وتستحق هذا لا اسف لك انك بدون والدة ؟؟ هل سيقول الطالب هذا الكلام للطالب الثاني ؟؟ وهل ستغضب ام ماذا ستفعل اذا أحدا تكلم عنك بالخاصة !
    جايكول : اعجبني السؤال ،، اسمعني اذا يا صغيري ماذا ستقول اذا تكلم معك احد بتلك الكلمات السيئة ماذا تقول ؟؟ انا أعيش حياتي مع عائلتي مثل ما انت تعيش حياتك مع عائلتك بالنهاية هل أتكلم عن سيئات والدتك معك ؟؟ واذا كنت لا أعيش مع والدة ؟؟ هل انت سعيد لأني لا أعيش مع والدة ؟؟ انا أعيش بعائلة رائعة هل هذا صحيح ؟؟ حتى لو كان صعبا الموضوع لكن لا تفعل هذا عزيزي هو يرديك ان تغضب هو يريدك ان تحزن ،، ربما امه تضربه وتصرخ عليه ولكن لا تعطيه الحنان الذي يريده او الحب الذي يريده فلهذا أراد ان يغضبك وتحزن دائما عندما يضايق الشخص الشخص الاخر بسبب انه فقد الشيء الذي يريده وانت لا اراك بدون حب او بدون حنان كما هو يريد لماذا تغضب ؟؟ لماذا تغضب صغيري ؟؟ دائما عندما يضايقك الشخص الاخر لا نه لا يكون الشي الذي معك يكون معه فلهذا يكون غاضبا او حزين لكنه يخفي الامر دائما يا ولد لا تضرب الضرب فعلا قاسي وغير مرحب به لا ترفع يدك ولا تضرب أحدا لو سمحت اعتذر لي حالا
    ستيفن : انا اسف .. احنى راسه لأسفل
    ابتسم جايكول : شكرا لأنك استمعت لي لأول مرة
    أستاذة رانيا : هل انت والد ام أستاذ بالضبط ؟؟
    جايكول : لأقول لكِ شيئا يا انسة عندما ندخل في تطبيق التعليم نكون الاخوة والاباء والأصدقاء في مكان التعليم نحن لا نفعل هذا بسبب التشرط الا بسبب التعليم تعليم التصرفات تعليم الحركات وتعليم الدراسة والصحة لم ندخل بسبب التعليم فقط نحن التربية أيضا ..
    أستاذة رانيا : كلامك مضبوط حقا ،، سوف اجعلك معهم اذا ..

    في المستشفى
    في غرفة المدير
    ايفان : ابي ،، ابنك انه اصبح مجنونا لانه لا يعمل ولا يفعل شيئا
    المدير : بسبب دراسته الفاشلة مثله .. كنت اريده ان يعمل في تخصص الصحة ولكن ماذا فعل ؟؟ درس بتخصص لم يخصه حتى !!
    ايفان : لما لا تدخله بمكان يخصه ابي ،، ان تحرمه من شيء كان يحبه
    المدير : ايفان ،، كم مرة ستقول لي هذا الكلام ؟؟
    ايفان : ارجوك ابي ،، كم سنة لم يعمل وسيتزوج لاحقا
    المدير : سيتزوج ؟؟ كم عمره ليستزوج بعمر ال 24 سنة ؟؟ وهو لا يستطيع ان يساعد ويعمل ؟؟
    ايفان : ابي لو سمحت ،، لا تكسر بخاطره ..
    المدير : سوف يعمل حارسا شخصيا الان اذا ،، كي يتعلم جيدا ماذا يفعل
    ايفان : ابييي !! كيف تخصصه ان يكون سائق طيارة حتى تخصصه مختلف عن يعمل عملا مثل هذا ابي ؟؟
    المدير : اذا كنت تقول لي هذا اذا ؟؟ سوف اجعله داخل المنزل بدون أي عمل !! ليتحمل ماذا كان يفعل !
    ايفان : لكن ..
    المدير : بدون لكن ،، اذهب الى عملك لا تشغلني ..
    ايفان : حاضر ..
    _________________انتهى البارت __________________________
    *ما توقعاتكم البارت الجديد ؟؟
    *شكرا لقرائتكم رواية صدفة لم اتوقعها
    * اكتبوا كل تحليلاتكم للبارت سوف ارد عليكم جميعا
    *قراءة ممتعة ♥♥
  8. EM911
    20-06-2021, 05:17 PM

    البارت السادس:-

    صدفةَ لم اتوقعها


    البارت السادس :-
    اهلا ،، انا مايل ،، سوف أقول لكم ما حدث بالبارت الماضي صحيح ان ديم انفصلت عني حتى انني لا اعرف ما الامر لماذا تريد ان تنفصل عني بدون ان تشرح وللتو نحن دخلنا بحب ونواعد بعضنا حتى نحن لم نخرج بموعد حتى ؟؟ لماذا ؟؟ هل هي تعرف الأمر الذي كنت اخفيه عنها ؟؟ هل حقا تعرف ومن اين تعرف حتى ؟؟؟ ،، لا يهم ذهبنا للتسجيل الزواج أيضا وكما خططنا أيضا وتطلقنا أيضا بنفس اليوم ولكن نحن نكذب على الوالدين ،، اكملنا الامر بسرعة ولم اشعر انه انتهى بشكل سريع أيضا ،، ستقولون هل انا حزين ؟؟ اجل انا حزين جدا حتى وسوف افكر بخطة مختلفة حتى نخرج من ذلك البيت حقا لأننا لسنا منه أساسا نحن لا نستحق ان نعيش في هذا المنزل أساسا ؟؟ لماذا ؟؟ لأنه لا يحترم أي شخص يعيش في هذا المنزل ،، سأكمل الموضوع الذي اننا كنا مع ريان ولكن هذه الفترة قال انه سيأتي الي انا فقط اتصل لي انا فقط فعلا لا اعرف ما الذي يريده كان يقول انني اريد ان أتكلم معك بمفردك بدون اخيك .. لماذا ؟؟ وقال سوف سنتجمع في الحديقة القريبة من منزلكم قلت له حسنا وسوف اذهب بدون اخي .. لأعلم ماذا يريد بالضبط ؟؟

    في الحديقة الساعة الثامنة مساءا
    كنت انتظر ريان ولكن كانت ديم تتمشي في الحديقة وذهبت اليها حتى تفهمني لو قليلا
    مايل : ديم ديم ... اسمعيني
    ديم : ما الذي تريده مايل ؟؟ ما الذي تريده اليس انك كنت تحب اخيك اكثر مني ؟ قل لي
    مايل : من قال انني احب اخي منك؟
    ديم : انت !!! اليس انت قلت انت ابعدتني عنك واننا لن نتسمر ؟؟ اجل فعلتها لك منذ البداية دون ان نتعمق بالموضوع مايل
    مايل نظر اليها : هل تعرفين الامر اذا ؟؟
    ديم : كلا ،، لم اعلم ما الامر وما الذي تريد ان تخفيه عني ؟؟ الست حبيبتك ؟؟ لا أتوقع
    مايل : لحظة لحظة ،، انا لم اريدك ان تعيشين منفصلة عني .. انا احبك فعلا !!
    ديم : اممم ،، اشرح لي اذا لأعرف انت تحبني فعلا ام لا ؟؟
    مايل : سوف اشرح لك الامر فعلا ،، اذا لا تريدين فعلا ان تحبيني او نكمل علاقتنا مع بعضنا لا بأس لكنني اخبرتك فعلا
    *اخبرها بكل شيء *
    نظرت ديم اليه : وهل حقا انتم انفصلتم ؟؟ لا تكذب علي !!
    مايل : هل أريك الورقة ؟؟
    ديم: اجل !!
    مايل : لكن سوف أتكلم مع اخي أولا بعدها أتكلم معك انا اعدك حقا ..
    *شاذي*
    لأول مرة اكتب الأمر الذي كان يخصني ويخص عائلتي ،، ربما انكم تسألون ما خطب عائلتي وما الذي يحدث انكم تتسألون وسوف اجيبكم ،، منذ البداية ابي تزوج والدتي وانجبتنا ولكن كان يحب فتاة اصغر بعمر الشباب تقريبا وذهب عنها وهي قالت انها تريد الطلاق منه ولكنه لم يجعلها تتطلق منه وستكون في المنزل بدون أي شخص اخر عنها سيعني انه غارق بالحب بها لكن لا يسمى بالحب ،، لأنه يحب شخصا أخر وهي ستجلس في المنزل بدون زوج وحب ونحن ؟؟ سأكمل لكم أيضا اخي عمل مثل الخطة الذي فعلها ابي تماما فلهذا هي قالت انه يحضر الفتاة مع ابنتها وهي للتو صغيرة ،، صحيح ليست نفس الخطة تماما لكنه يحب شخص اخر تلك الفتاة الذي انجبت ابنته وبكل برود تماما سيقول سيتزوج فتاة ثانية وتلك الفتاة الذي انجبت ابنتك ؟؟ فلهذا غضبت امي على اخي غضب عظيم لكن لم تقل انها تشعر ان الفتاة الذي انجبت ابنته مثلنا تماما عندما انجبتنا غادر وذهب وعشق الفتاة الصغيرة تلك ووالدتي معقلة تماما ،، هذا مجرح لكن الجميع تكون عائلته ليست سعيدة تماما ،، دائما ستكون الأخطاء والمعارك والاحزان في تلك العائلة لا يجب ان تكون العائلة سعيدة تماما ،، لا تقولون ان عائلتكم ستكون سعيدة دائما لا تكذبوا على أنفسكم الجميع ستكون لهذه العائلة مشكلة ليست العائلة سعيدة دائما ستكون الاغلاط والمشاكل والاخطاء في كل عائلة
    لا يهم ،، ذهب اخي للفتاة وقال لها انني والد ابنتك وهو حتى لا يعرف اسم ابنته لأسف ،، و بنفس اليوم جائت تلك الفتاة مع ابنتها ورحبتها امي رحبة جميلة فعلا ربما تشعر اننها مثلها تماما فلهذا أصبحت تساعدها دائما
    *جايكول *
    سيكون البارت قليلا سيتعرف القليل لكم ،، سيقولون الأشياء التي لا يستطيع ان يفصلها لأنها كثيرة كيف سيتكلم الجميع عن احداثهم ؟؟ وستكون مفصلة أيضا ؟؟ هل انتم ستشعرون بملل ؟؟ طبعا لأنه الأشياء المفصلة دائما وبالكلام الزائد لا داعي له ،، ربما تسألون ما قصتي مع ايلاف ؟؟ انا انصدمت صدمتين في مثل اليوم تماما لم أتوقع ان انصدم بالصدمة مثل تلك حقا ،، سأبدأ أولا اننها ابنة رزان ،، من تلك رزان انها خالة رزان جارتنا تماما ،، هل قرأتم البارتات السابقة ؟؟ اجل تلك ابنتها ؟؟ كيف كانت تعنف ابنتها بالكلام اجل الأشخاص ربما يعنفون الأشخاص الأخرين بالكلام المؤذي مثل الضرب للقلب تماما ،، كيف عرفت ؟ بعد رحيل والدتي اردت ان اخرج من الغرفة لأنني اريد ان استنشق الهواء وكانتا مع بعضهم ولكن نظراتهم مختلفة كأنها ستنظر الى ابنتها واشتياقها لأبنتها النظرات الغريبة بينهم لماذا كانوا يتكلمون مع بعضهم وكأن ايلاف لا تريد ان تتكلم مع والدتها فعلا ولكن والدتها تريد ان تتكلم مع ابنتها لم اكن اعرف ان منزل خالة رزان سيء ؟؟
    عندما خرجت مع غرفة الحجز كانت تتكلم معي أستاذة رانيا تلك الأستاذة غريبة اكثر من أستاذة ايلاف عندما كنت اريد ان أتكلم مع أستاذة ايلاف لماذا أتت مدرستنا وفوق كل هذا عندما أتت المشفى رأيتها وعرفتها وعرفت عن صدمتها ،، ما السبب لما أتت مدرستنا ؟؟ أستاذة رانيا هي موجودة في المدرسة لسنوات لكن عمرها ليس كبير هذا الموضوع غامض اكثر حتى انني قلت سوف ابحث عنها مع انني لست ادخل او داخلا بتخصص الغموض ؟؟ كيف ستعمل بالدراسة والدراسة تتعمق بالسنوات لنشرح الموضوع الدراسة العليا ستكون الأربع او الخمس سنوات وانا تخرجت من الدراسة العليا بعمر الرابعة العشرين وتلك الفتاة الأستاذة يقولون انها بعمر السادسة والعشرون لكن يقولون انها منذ سنوات ؟؟ وهي ستتخرج من الدراسة العليا ربما سنتين كيف ؟؟؟ يا الهي هل هي دخلت بدون تخصص ولكن كيف ستعمل بدون تخصص تعليم ؟؟ لا يهم ذهبت الى أستاذة ايلاف لأرى فعلا لما أتت المدرسة وتعمل معي وللتو تعرفني وللتو اراها هل تركض معي (اسف)
    ذهبت اليها ..
    جايكول : ايلاف ..
    ايلاف نظرت اليه : هل تتكلم معي بدون احترام ؟؟
    جايكول : أستاذة ايلاف ،، لما انت تعملين معي خاصة في هذا المكان ؟؟
    ايلاف نظرت : هل ستظنني سوف الاحقك ؟؟
    جايكول : اجل !! انت تردين ان تقولي لوالدتي اين سيذهب جايكول وأين يعيش !!
    ايلاف : والدتك لا تريدك لأنه انت احقر من ابيك ،، لا اعرف كيف أبنائها حقيرين حقا !!
    جايكول : أستاذة ،، انا احترمك الان !! هل تتوقعين انك محترمة أصلا ؟؟
    ايلاف : اجل انا محترمة اكثر منك أصلا ؟
    جايكول : ماذا ؟؟ من سيتزوج رجل خلف عائلته ؟؟؟ وأيضا ان الوالدة تعرف تصرفات أولادها ؟؟
    ايلاف : انت بالذات لا تتكلم عن تصرفات الوالدة لأبناها لأنك لم تحترم والدتك ابدا !!
    جايكول نظر اليها وامسكها بقوة : صحيح انني لا استطيع ان ارفع يدي عليك ،، لكن اياك ان تقولين انني غير محترما ،، اذا كانت الوالدة تحب أبنائها ستذهب اليهم حتى لو كانت تنضرب وانت من اجل رجل ؟؟ ذهبت وغادرت ؟؟ وبخصوص انك ضربتي بخصوص ماذا ؟؟
    قبلته حتى يصمت ..
    ابعدها سريعا
    ايلاف : اذا كنت لا تعرف شيئا اصمت
    جايكول : بالمثل لك أساسا انت لا تعرفين بداخل عائلتنا انت فقط تتكلمين مع طرف واحد وهو امي !! هل تعرفين عنا نحن ؟؟ لا يخصك !
    ايلاف بصراخ : تكلم عن نفسك ولا تتكلم عن غيرك !!! هل تكلمت معي ؟؟ هل تكلمت معي ؟؟
    جايكول : لو أتكلم معك سأنفجر !!ولا تصصصرخين استطيع ان اصرخ ،، لا تلمسيني أيضا !! قذرة وتقبل شخصا انظف منها
    ضربته كف على خده بقوة : انا انظف معك ياجايكول !!
    مدير المدرسة : انتما !!! الى غرفتي حالا !!!
    *داليا*
    لأول مرة أرى أستاذ جايكول غاضب وأيضا من فتاة أستاذة ايلاف الجديدة للتو تدخل المدرسة ولكن الصدمة الكبيرة انها تتشاجر مع أستاذ جايك هل كانوا يحبون بعضهم ولكن بعدها اصبحوا يرون بعضهما فلهذا يتشاجرون مع بعض منذ البداية يتكلمون مع بعضهم بصوت منخفض وبعدها يتكلمون مع بعضهم بصوت عالي ولكن قليلا سوف يخفضون كلامهم مع بعضهم وما الذي فعله الأستاذ لتضربه ،، الصدمة الكبيرة انها قبلته !! ما خطبها تلك ؟؟ لماذا حقا لماذا ... اردت ان اهدأ امام ابي لأنه فعلا بالنهاية اصبح كلامهم عاليا والجميع خرجوا من فصولهم وكأنهم يرون مسلسل واقعي امامهم اريد ان اذهب اليهم لكني محجوزة في غرفة كاتمة وفوق كل هذا اصبحوا يجعلونا مع استاذتين او استاذين او أستاذة مع أستاذ وهكذا اصبح وضعنا هكذا دائما

    *ستيفاني *
    كنت جالسة في غرفة الحجز بما انني ضربت داليا انها مستفزة تريد ان تفعل أي شيء فقط لتغضبني فلهذا كنا نتشاجر وذهبنا لغرفة الحجز عندما جاء اخي غرفة الحجز خفت انه سيصرخ علي لماذا فعلت هذا وانا اخيك انا ربيتك هكذا وكأنه سيقول هل انت الفتاة التي انا ربيتها فعلا بدأت أخاف وكنت احس انه سيغضب علي في المنزل لكن انني انصدم من اخي هذه الفترة بالسيارة كان يغضب علينا والان شيء اعمق ... هل كان يحب تلك الفتاة لما هما يصرخون ويتكلمون بغضب ونظراتهما نظرة غضب وكل شيء غضب لكن الذي اصدمني فعلا انها قبلته ... كيف ككيف قبلته هكذا ،، لكنه ابتعد عنها سريعا شعرت انه لا يحبها انه لا يحب ان يتلصق به أي شخص هو لا يحب هذا ابدا ،، اخي يبتعد سريعا من كل شيء لا يحبه ،، هو لا يريد ان يقترب منه دام انه لا يحبه يبتعد فورا لكن هذه الفترة يبدوا مشوشا لا يتكلم معنا ويبدوا غاضبا أيضا من ماذا ؟؟ هل بسبب تلك الفتاة ؟؟

    في الحديقة
    *ديم *
    عندما ذهبت الى الحديقة اريد ان اغير افكاري وعقلي اشعر انني كننت غبية عندما اخبرت مايل اننا سنفصل انا احبه وللتو نحب بعضنا ،، لم اكن وأخيرا سأكون عشيقته وحبيبته وأيضا انني انصدمت عندما قال اننا سنخرج بموعد مع بعضنا لكن لقد انصدمت عندما سعمت الكلام الذي قاله لأخيه انه سيتزوج تلك الفتاة وهو لا يعرفها وللتو نحن احبنا بعضنا وكنا نخفي هذا منذ سنوات مع بعضنا كيف هذا وكيف نحن للتو اححبنا بعضنا ولكن ماذا ؟؟ بسبب أخيه سيفترق سيفترق عن علاقتنا وبسبب أخيه ؟؟ كيف يمكننه ان يفكر بتفكير مثل هذا ؟؟ لم اكن استوعب ماذا يقول كيف يقول ,, هل سيكون الحب بعيدا عن العائلة ربما سيكون الحب هكذا ينشأ العائلة ليست الفتاة الوحيدة ستفصل الرجل الذي تحبه ليس الجميع هكذا أصبحت انصدم بسبب تفكيره لم اكن اعرف ماذا افعله !! غير انني سأنفصل لأنه سيكون بعيدا عني وسأكون الستارة البعيدة عن القلب وسأكون انا المخطئة بسبب تلك اللقطة التي اريدها كنت بالبداية ولكنني انصدمت صدمة غريبة انني فعلا سيتزوج فتاة من بعدي وبعدها أيضا ماذا اصبح الفتاة الثانية ،، عندما رأيته جالسا في الحديقة يبدوا انه يفكر بماذا يفعل بعقله المشوش حقا ،، بعدها قلت سأغادر لكنه اتى لي وفعلا شعرت انه يريدني ولكن لم اكن أتوقع انه سيشرح كل شيء منذ البداية حتى للنهاية ولكن قال لي انه سيذهب لأخيه .. أخيه ؟؟ اليس أخيه في المدرسة ؟؟ جميع اخوانه في المدرسة من هذا الأخ الذي سيتكلم معه ؟؟ رأيته مع شخص مختلف تماما لم اكن اعرف ان لديهم اخ خامس أيضا ويبدوا كبيرا من هذا ؟؟

    في الحديقة في مكان مختلف
    ريان : مايل اريد ان أتكلم نعم بخصوص والدي خاصة ..
    مايل : لماذا انا بالذات ؟
    ريان : حسنا اخيك الكبير فعلا عاقلا بشكل كبير وانا احتاج خطط مجنونة ..
    مايل : خطط وليست خطة واحدة فقط ؟؟
    ريان : اجل خطط ليست خطة واحد فقط
    مايل : ما الخطة الأولى
    ريان : يعجبني هذا انك ترد علي بدون ان تردد وكأنك فعلا تريدها
    مايل : سأفعلها بدونك او بك ..
    ريان : ما الذي يجول برأسك ؟؟
    مايل : حسنا بالبداية كنت سوف اخرج مع اخوتي ولكن ... افسدها
    ريان : بسبب الفلوس صحيح ؟؟
    مايل : اجل عرفنا انه والدنا يحب فتاة أخرى أيضا ..
    ريان : أمراة أخرى ؟؟؟؟
    مايل : اجل ،، بالحقيقة انا عرفت بنفسي ولم اقل لأخوتي وجايك هذه الفترة متعب ولا استطيع ان أتكلم معه ..
    مايل : وضعت متعقب في السيارة الذي يركبها عادة وفعلا ذهبت للمكان الذي يذهبه وكان يجلس مع فتاة صغيرة يبدوا انها ...
    ريان : تعمل .
    مايل : كيف عرفت ؟؟ من يعمل بعمل سافل مثل هذا ؟؟
    ريان : لا اعلم ،، حسنا ماذا فكرت بالخطة ؟؟
    مايل : سنفعل أولا فضيحة بأنه ذاهب لذلك المكان ولن يكون لنا ولن يخص لنا حتى لكن سوف يضربنا لكن أمواله ستنخفض .. ما خطتك انت ؟؟
    ريان : بالحقيقة ليست لدي اية خطط لكن اعرفك جيدا انت تخطط بكل شيء من اجل اخوتك بالنهاية
    مايل ضحك : كيف تعرفنا انت ؟؟
    ريان : انا أيضا اتعقب والدي واذهب خلفه ويذهب اليكم واتعرف على كل واحد منكم ،، ربما تعتقدوني حقيرا او انا غبي و احمق انا مثلكم اريد ان اخرج ابي من غرفتنا ومن منزلنا بشكل عام أيضا
    مايل : كلا كلا من يعتقد انك ..(قاطعه)
    ريان : بالطبع بس تتوترون لأني شخص غريب بالنسبة لكم فلهذا سوف تبحثون عني انا اعرف هذا فعلا ،، فلهذا جايكول خاصة سوف يبحث عني بدقة بعدها سوف يتصل الي
    مايل : انه يتوتر بكل شي ،، لأنه اخونا الكبير الذي يخاف علينا بكل شيء لا تقلق ،، انه بخارج الموضوع حتى لأنه اصبح متوترا ومشوشا لا اعرف ما خطبه ولكن سوف اطبق الموضوع معك .
    ريان : متأكد ؟؟
    مايل : اجل هل أوقع في ورقة حتى تتأكد ؟؟
    ريان ضحك : ما خطبك انت
    مايل : أصبحت ان أخاف ان يغدرني احد لو سمحت لأنك اخي باسم الورق أتمنى ان فعلا ستكون اخي

    *ريان *
    الجميع يتوقعني شريرا بسبب انني لا اريد ابي ،، أساسا لا يسمى كأنه ابي ما دام ان يضربنا دائما بدون سبب أتوقع انني سأكون شريرا مثله لكني لست مثله كما تتوقعون ،، لماذا الجميع يتوقعني شريرا بسبب انني اريد ان انتقم بشيء متوحش حقا لماذا ؟؟ انا لم افعل شيئا متوحش مثل ابي يقتل أحدا بدون سبب اجل انا الوحيد الذي يرى هذا الموضوع ،، فلهذا انا كنت اخطط اني سأجعل ابي يقتل شخصا ،، ابي قاتلا ومغتصبا أيضا وفوق كل هذا عنيف ،، انه بالسنوات القديمة ربما سنتين او ثلاث سنوات كان خارجا من المنزل وانا طاردته اجل انا الطارد الوحيد لأبي اريد ان اخرج من الأشياء السيئة التي يفعلها بنا ،، لأكمل ،، كان ذاهبا الى النادي النادي المشهور أيضا هل كنتم تتوقعون انه سيقتل أحدا في مكان عام أيضا ؟؟ اجل كان يقتل مدرب بسبب انه لم يقبل ان يدربه لأنه يدرب شخصا اخر .. هل هذا السبب الوحيد الذي جعله يقتله ولكن اخفاها اخفا السكين ورماها في البركة ولكن لم يكن يعرف أي احد او شخص واحدا رأى هذه المشكلة انه انا ،، اممم اعرف اننكم تسالون لماذا لم تفضحه ؟؟ السبب انه لن تكون اية ادلة بسبب انه مشهور وثانيا سوف يضبط وضعه دائما لكن سوف اجعله يغتصب واصوره ويقتل سأصوره ويعنف سأصوره كم جريمة أصبحت ثلاث وستكون الرابعة يذهب للبنات الصغيرات التي بعمري او اقل اخي الكبير ااااا فكرت بشيء اخر عندما اصور العنف الذي يفعله والدتي ستكون الشاهدة مثل أبنائه وربما والدتهم أيضا لكن كل جريمة في مرة وحدة وبعدها ستجتمع وبعدها اين سيذهب الى السجن دائما لأنه العنف ثانيا الاغتصاب وثالثا هو القتل والقتل ربما يكون دائما بسبب قتل شخص بريء تماما ،، انا اسف لأني شرير بعيونكم لكن ما خطب ابي هل هو طيب ؟؟ الضرب وحده يكون قاسيا وليس طيبا امام الناس جوهرة و خلف الناس نارا ومكان اسود مثل قلبه الأسود هذه خطتي الحقيقة فعلا أتوقع ان اخي مايل الوحيد الذي يفهمني لسنا شريرين لكن سنفعل الشيء لما فعله تماما حتى يشعر كما كان الشخص يشعر تماما

    *في المشفى*
    *في الاستقبال *
    *ستيفاني*
    ذهبت الى المشفى لأني اشتقت الى الدكتور ايفان ،، قد تعتقدوني غبية كيف تحب شخصا اكبر منها بشكل كبير وهي صغيرة جدا انا لست صغيرة انا بعمر ال19 سنة ولكن الرجل الكبير يعتبر هو العاقل اذا كان الرجل الكبير بعمر ال23 او 25 سنة يكون ضابطا للفتاة صغيرة انا اعرف انه ايفان عمره تقريبا بين عمر اخي لكن انا عشقته انا احبه حقا اريد ان اعترف اليه ولكن سيقول انا صغيرة وللتو رأيتيني بالبداية فقط اعرف ،، سوف التصق به قليلا ،، حتى يكون قريبا مني لو قليلا ،، كنت اسير بالطريق ورأيته يسير مع والده خاصه قمت بالبحث طبعا ،، وقمت اسير انا هربت من المدرسة ،، عندما ذهب اخي الى المدير لم اعد اتحمل وهربت سريعا نحن الان بخصوص الساعة التاسعة صباحا أي نحن عندنا فرصة او استراحة من الدارسة وبما ان اخواني لم يكونون موجودين فهربت ،، ولم يكون لي مكانا ان اذهبه غير المشفى ،،عندما ذهبت وكنت اسير رأيت الاب مع ابنه كأن يقول ان يجب ان يعمل ابنه كحارس شخصيا فتدخلت فورا وفعلت نفسي مسكينة تماما ،، وسقطت وصرخت ارجوكككك ابتعد انا لم افعل شيئا
    نظرا الاثنان الي ونظر الدكتور ايفان الي سريعا
    ايفان : ما الأمر يا فتاة ما الخطب ؟؟
    ستيفاني : كنت هاربة من المدرسة بسبب انه شخصا يلاحقني في المدرسة وركضت فعلا يلاحقني في الشارع حتى ... لا اعرفه لا يعرفني لم افعل ما الذي افعله حقا
    المدير نظر الى ابنه : احملها تبدوا متوترة ،، لتفحصها وتعال الى غرفتي سريعا
    ايفان : حاضر
    فعلا قمت بتخطيط هذا سريعا لم اكن اعرف الطريقة هذه ستكون سريعة حقا ،، سيكون ابنه لي وأخيرا سوف يكون حارسي الشخصي وسوف يرون ان المسكينة يجب ان تعتني بالسيدة (ابتسمت بجنون ) لم أتوقع انني عبقرية هكذا !!

    ________________________________انتهى البارت ______________________-
    *ما توقعاتكم البارت الجديد ؟؟
    *شكرا لقرائتكم رواية صدفة لم اتوقعها
    * اكتبوا كل تحليلاتكم للبارت سوف ارد عليكم جميعا
    *قراءة ممتعة ♥♥