12345

كل يوم آية وتفسيرها

الموضوعات العامه التي لاتندرج تحت أي قسم من أقسام المنتدى ارسال إلى Twitter ارسال إلى facebook
  1. Emily Emily
    07-06-2021, 06:33 PM

    رد: كل يوم آية وتفسيرها

    كل يوم آية وتفسيرها


    قال الله تعالى :

    " فَأَثَابَكُم غَمّاً بِغَمٍّ "

    لم يقل أصابكم بل قال .....فأثابكم

    يوما ما... ستكتشف أن حزنك قد حماك من النار .....

    وصبرك أدخلك الجنة ....



    Sent from my Redmi 8 using 3bir mobile app
  2. Emily Emily
    08-06-2021, 09:01 PM

    رد: كل يوم آية وتفسيرها

    كل يوم آية وتفسيرها


    قال الله تعالى :

    " يَٰعِبَادِيَ آلَّذِينَ آمَنُوٓاْ إِنَّ أَرْضِي وَاسِعَةٌ فَإِيّايَ فَٱعْبُدُونِي "

    سورة العنكبوت :56

    دعوة للحرص على الاستقرار في المكان الذي يعينك على عبادة اللّٰه ، ومغادرة الوطن لذلك.

    ___عبد الرحمٰن الشهري
  3. Emily Emily
    10-06-2021, 01:57 PM

    رد: كل يوم آية وتفسيرها

    كل يوم آية وتفسيرها


    قال الله تعالى :

    " فَلَا تُزكُّوٓاْ أَنفُسَكُمْ هُوَ أَعْلَمُ بِمَنِ ٱتَّقَىٰٓ "

    سورة النجم : 32

    ___ فينبغي للإنسان ألاّ يحتقر أحداً ؛

    فربما كان هذا المحتَقَر أطهر قلبا ، وأزكى عملا ، وأخلص نية ،

    فإنّ احتقار عباد الله يورث الخسران ، ويورث الذلّ والهوان .


    _____المناوي _____
  4. Emily Emily
    23-06-2021, 02:03 AM

    رد: كل يوم آية وتفسيرها

    كل يوم آية وتفسيرها


    قال الله تعالى :

    " إِلَيْهِ يَصْعَدُ ٱلْكَلِمُ ٱلْطَّيِّبُ "

    سورة فاطر :الآية : 10

    الكلمة الطيبة تصعد لربّك ،

    ولو لم يقدرها الآخرون .

    _____عبد اللّٰه بلقاسم______
  5. Emily Emily
    28-06-2021, 10:33 PM

    رد: كل يوم آية وتفسيرها

    كل يوم آية وتفسيرها


    قال الله تعالى :

    ( وكذلك جعلنا لكل نبي عدوا شياطين الإنس والجن يوحي بعضهم إلى بعض زخرف القول غرورا )

    [ الأنعام : 112 ] .

    وفي مسند الإمام أحمد ، عن أبي ذر - رضي الله عنه - قال :

    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : يا أبا ذر ، تعوذ بالله من شياطين الإنس والجن ، فقلت : أوللإنس شياطين ؟ قال : نعم .

    وفي صحيح مسلم عن أبي ذر - أيضا - قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : يقطع الصلاة المرأة والحمار والكلب الأسود .

    فقلت : يا رسول الله ، ما بال الكلب الأسود من الأحمر والأصفر فقال : الكلب الأسود شيطان .
  6. Emily Emily
    01-07-2021, 02:19 AM

    رد: كل يوم آية وتفسيرها

    كل يوم آية وتفسيرها


    قال الله تعالى:
    "إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ الَّذِينَ آمَنُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ وَإِذَا كَانُوا مَعَهُ عَلَىٰ أَمْرٍ جَامِعٍ لَمْ يَذْهَبُوا حَتَّىٰ يَسْتَأْذِنُوهُ ۚ إِنَّ الَّذِينَ يَسْتَأْذِنُونَكَ أُولَٰئِكَ الَّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ ۚ فَإِذَا اسْتَأْذَنُوكَ لِبَعْضِ شَأْنِهِمْ فَأْذَنْ لِمَنْ شِئْتَ مِنْهُمْ وَاسْتَغْفِرْ لَهُمُ اللَّهَ ۚ إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَحِيمٌ "

    سورة النور : الآية:62


    إنما المؤمنون حقًا هم الذين صدَّقوا الله ورسوله،

    وعملوا بشرعه، وإذا كانوا مع النبي صلى الله عليه وسلم على أمر جمعهم له في مصلحة المسلمين،

    لم ينصرف أحد منهم حتى يستأذنه،

    إن الذين يستأذنونك - أيها النبي - هم الذين يؤمنون بالله ورسوله حقًا،

    فإذا استأذنوك لبعض حاجتهم فَأْذَن لمن شئت ممن طلب الإذن في الانصراف لعذر،

    واطلب لهم المغفرة من الله.

    إن الله غفور لذنوب عباده التائبين، رحيم بهم.

    _____تفسير الميسر______
  7. Emily Emily
    05-07-2021, 01:49 AM

    رد: كل يوم آية وتفسيرها

    كل يوم آية وتفسيرها


    بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَٰنِ الرَّحِيمِ (1)

    { بِسْمِ اللَّهِ }

    أي: أبتدئ بكل اسم لله تعالى, لأن لفظ { اسم } مفرد مضاف, فيعم جميع الأسماء [الحسنى].

    { اللَّهِ } هو المألوه المعبود, المستحق لإفراده بالعبادة, لما اتصف به من صفات الألوهية وهي صفات الكمال.

    { الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ } اسمان دالان على أنه تعالى ذو الرحمة الواسعة العظيمة التي وسعت كل شيء, وعمت كل حي, وكتبها للمتقين المتبعين لأنبيائه ورسله. فهؤلاء لهم الرحمة المطلقة, ومن عداهم فلهم نصيب منها.

    واعلم أن من القواعد المتفق عليها بين سلف الأمة وأئمتها, الإيمان بأسماء الله وصفاته, وأحكام الصفات. فيؤمنون مثلا, بأنه رحمن رحيم, ذو الرحمة التي اتصف بها, المتعلقة بالمرحوم.

    فالنعم كلها, أثر من آثار رحمته, وهكذا في سائر الأسماء.

    يقال في العليم: إنه عليم ذو علم, يعلم [به] كل شيء, قدير, ذو قدرة يقدر على كل شيء.

    #تفسير السعدي
  8. Emily Emily
    28-08-2021, 02:14 PM

    رد: كل يوم آية وتفسيرها

    كل يوم آية وتفسيرها


    قال الله تعالى :

    {قُلْ إِنْ كَانَ آبَاؤُكُمْ وَأَبْنَاؤُكُمْ وَإِخْوَانُكُمْ وَأَزْوَاجُكُمْ وَعَشِيرَتُكُمْ وَأَمْوَالٌ اقْتَرَفْتُمُوهَا وَتِجَارَةٌ تَخْشَوْنَ كَسَادَهَا وَمَسَاكِنُ تَرْضَوْنَهَا أَحَبَّ إِلَيْكُمْ مِنَ اللَّهِ وَرَسُولِهِ وَجِهَادٍ فِي سَبِيلِهِ فَتَرَبَّصُوا حَتَّى يَأْتِيَ اللَّهُ بِأَمْرِهِ وَاللَّهُ لا يَهْدِي الْقَوْمَ الْفَاسِقِينَ} [التوبة: 24].


    يقول لنا الله تبارك وتعالى أنه علي المؤمن أن يكون حبه الأول والأخير لله ورسوله. ولا يتخذ من دون الله أندادا يحبهم كحب الله.

    فهذه الآية تذكر ثمانية أشياء حللها الحق فما بال قوم يحبون أشياء حرمها الله تعالى.

    #منقول
  9. Emily Emily
    30-08-2021, 04:25 PM

    رد: كل يوم آية وتفسيرها

    كل يوم آية وتفسيرها


    " الحمد لله الذي خلق السماوات والأرض وجعل الظلمات والنور ثم الذين كفروا بربهم يعدلون "

    سورة الأنعام الآية: 01

    هذا إخبار عن حمده والثناء عليه, بصفات الكمال, ونعوت العظمة والجلال عموما, وعلى هذه المذكورات خصوصا.
    فحمد نفسه على خلقه السماوات والأرض, الدالة على كمال قدرته, وسعة علمه ورحمته, وعموم حكمته, وانفراده بالخلق والتدبير, وعلى جعله الظلمات والنور.
    وذلك شامل للحسي من ذلك, كالليل والنهار, والشمس والقمر.
    والمعنوي, كظلمات الجهل, والشك, والشرك, والمعصية, والغفلة, ونور العلم والإيمان, واليقين, والطاعة.
    وهذا كله, يدل دلالة قاطعة أنه تعالى, هو المستحق للعبادة, وإخلاص الدين له.
    ومع هذا الدليل ووضوح البرهان " ثُمَّ الَّذِينَ كَفَرُوا بِرَبِّهِمْ يَعْدِلُونَ " به سواه.
    يسوونهم به في العبادة والتعظيم, مع أنهم لم يساووا الله في شيء من الكمال, وهم فقراء عاجزون ناقصون من كل وجه.

    #تفسير السعدي
  10. Emily Emily
    30-08-2021, 08:53 PM

    رد: كل يوم آية وتفسيرها

    كل يوم آية وتفسيرها


    " هو الذي خلقكم من طين ثم قضى أجلا وأجل مسمى عنده ثم أنتم تمترون "سورة الأنعام الآية :02


    " هُوَ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ طِينٍ " وذلك بخلق مادتكم وأبيكم آدم.
    عليه السلام.
    " ثُمَّ قَضَى أَجَلًا " أي: ضرب لمدة إقامتكم في هذه الدار, أجلا فتتمتعون به وتمتحنون, وتبتلون بما يرسل إليكم به رسله.
    " لِيَبْلُوَكُمْ أَيُّكُمْ أَحْسَنُ عَمَلًا " ويعمركم ما يتذكر فيه من تذكر.
    " وَأَجَلٌ مُسَمًّى عِنْدَهُ " وهي: الدار الآخرة, التي ينتقل العباد إليها من هذه الدار, فيجازيهم بأعمالهم من خطر وشر.
    " ثُمَّ " مع هذا البيان التام وقطع الحجة " أَنْتُمْ تَمْتَرُونَ " أي: تشكون في وعد الله ووعيده, ووقوع الجزاء يوم القيامة.
    وذكر الله الظلمات بالجمع, لكثرة موادها, وتنوع طرقها.
    ووحد النور, لكون الصراط الموصلة إلى الله واحدة, لا تعدد فيها, وهي: الصراط المتضمنة للعلم بالحق, والعمل به كما قال تعالى " وَأَنَّ هَذَا صِرَاطِي مُسْتَقِيمًا فَاتَّبِعُوهُ وَلَا تَتَّبِعُوا السُّبُلَ فَتَفَرَّقَ بِكُمْ عَنْ سَبِيلِهِ " .

    #تفسير السعدي
12345