قصيدة لابو فراس.. اراك عصي



أراك عصي الدمع شيمتك الصبر
أما للهوى نهي عليك و لا أمر ؟!
بلى .. أنا مشتاق و عندي لوعة
و لكن مثلي .. لا يذاع له سر
إذا الليل أضواني بسطت يدا الهوى
و أذللت دمعا من خلائقهه الكبر
تكاد تضيئ النار بين جوانحي
إذا هي أذكتها الصبابة و الفكر
معللتي بالوصل و الموت دونه
إذا مت ظمآنا فلا نزل القطر

#أبو فراس