تخطل ...







تخطل



يمور الوجد إذا ما لعلع طيفك
بغفوة وأقبل
رقودا أحييها إن شئت ...
إن شئت عن ما دونك أغفل
يازائرا منامي أستحلفك بأنيني
على وسادتي تخطل ...
لأريك كيف احتلني الشوق
وبكم من الآهات تجحفل
وسوط الصبر على جرحي
يؤدي صلواته .. يتبتل
أمسى رحم إيماءة الوداع مأواي
ينجبني صباحا
تارة أخرى في الليل بي يحبل !!!
والذكريات وحي على الرشد...
صحائف تتنزل
أشكو اليك يقظتي
نادمت محيا برواز فيه لحظك
بسيماءك تتأمل
جد بلمحة منك
أعاقرها فأثمل
فإما أن ترد ما سلبته
أو على الرصانة الستار... أسدل .




منقوووول .