النظره الثاقبه

بوح الخواطر, مشاعر وخواطر من قلبي
  • ارسال إلى Twitter
  • ارسال إلى facebook
  • ارسال إلى google plus
    1. فارس الكلمات
      14-01-2019, 01:55 PM

      النظره الثاقبه

      النظره الثاقبه



      النظره الثاقبه
      -----------------------
      بينما كان بخار الساخن يغادر فنجان القهوه
      وموسيقي هادئه تاتي من خلف الحلم
      حبات المطر البارده تنساب خلف التافذه
      صوت الرياح الغاضبه يعصف بالهدوء
      كانت أصابع الفيلسوف النحيفه مازالت تعبث
      يفتش عن ذكرياته المبعثره خلف الزمن
      وجد اسطوانته القديمه مازالت لامعه
      استعادها في لهفه أراد ان يستمع اليها
      رغم جمالها واحتفاظها بالوانها الزاهيه
      لكنها لا تعمل أصابها عطب بفعل الزمن
      لم يكن عقله غافلا حين استوعب الحاله
      كل الأشياء تتعرض للهلاك والتحول
      تعتريها منقصات الزمن وتحولات التاكل
      اسند راسه الي مقعده وراح في رحله تامل
      يا لها من لحظه تعيسه وانت تشعر بالفقد
      حين تتمني مالا يمكن ادراكه
      وتحلم بالاشياء التي لن تعود
      تفتقد أي لذه بقيمه وانت ترافق العناد
      لا تؤمن الا بما يحتويه عقلك
      ترفض المنطق وتحارب العداله
      ظنا انك تستطيع ان تقاوم الزمن
      حين تتجلي امامك الحقائق
      ويكشف لك ما حجب عن ناظريك
      تحاول ان تتجاوز النسيان بالتعلق
      تظن انك قادر علي محو الحقيقه بالاحلام
      لا يعجبك روعه ماهو امامك
      هكذا مضت ليله من ليالي الفيلسوف
      وهو مازال حائرا بين منطق غائب
      وحقائق مجرده من كل الألوان
      واضعا كل أفكاره في صندوقه القديم
      يلتصق به حين تبدوا الحقائق مرعبه
      يجد فيه ملاذا امنا
      يستعيد منه طمانينه تسكن قلبه المروع
      ويهرب الي قلمه النابض بالحياه
      ليروي حكايات عمره الضائع
      بين سعه الاحلام وضيق الواقع
      في كل مره كان يمكنه ان يختار الكلمات
      ويطوع الحروف لتجسد مايشعر به
      ماعادت الحروف تستجيب له
      تمردت عليه وقد اعتاد الاستسلام
      تراوده كا السراب في قلب الصحاري
      حين يشعر انه امتلكها لا يجد لها اثرا
      كانها تأبي قوانين الطبيعه المجحفه
      عاود الكره مرات ومرات بلا امل
      كانه ماعاد يمتك ذاك الحب بالكلمات
      كان عليه ان يقر بالنهايات المؤلمه
      ضاع منه الالهام في رحله العشق
      فقد كل أسلحته الخاصه حين قبل
      مزق كل دفاتر اشعاره
      وبدا في محو ذكرياته
      كلما مر علي احدها شعر بالغربه
      وهو لا يتذكر منها تفاصيل
      حتي اذا ما انتهي منها وتطلع حوله
      يري وجوه لم يعرفها من قبل
      وقد تجردوا من اقنعتهم البراقه
      كانت بعض قطرات المطر تداعب أوراق الأشجار
      تمنحها الحياه والدفئ والأمان
      كان مازال بخار الماء يتصاعد
      وهو علي مقعده المفضل
      يلاحق حبات المطر بنظرته الثاقبه
      -----------------
      بقلمي
      250*300 Second
    2. * فجر *
      16-01-2019, 12:42 AM

      رد: النظره الثاقبه

      النظره الثاقبه


      بوح جميل استاذ فارس
      كلمات تلامس الوجدان ..
      دمت و دام مدادك

      تحياتي العطره لحضرتك .