رواية بردان ياحضن الدفا عطشان واظماني الجفا كامله ...





شقة طلال ..





مرام بهدوء / اها علشان كذا منفسه ..
طلال ابتسم / عادي مثلك .. اول ما تزعلين تنفسين على الكل ..
مرام ابتسمت / وانت ماتقصر ..
طلال / ههههه كل الي ببداية زواجهم يتمشكلون ويختلفون وبعدين تعتدل حياتهم ..
مرام تنهدت / مثل فارس وابرار .. نفسي اساله بس اخاف يقول ملقوفه ..
طلال بتنبيه / لا .. لا تتدخلين .. مثل ما احنا من قبل ما كانا نحب احد يتدخل بينا .. هو اذا احتاج شي راح يتكلم ..








ـــــــــــــــــــ






بعد الساعة 10 مساء ..




شقة فارس ..





جالس على الاريكة بغرفة النوم و متشاغل بالاب توب .. وبطرف عينه يطالع ابرار الي ترتب فستانه بالدولاب ..
وبداخله " قاصة شعرها .. كانه صابغته مغمقه الون .. القميص الي لبسته جديد .. والعطر بعد مغيرته ..
يعني تجهز اختها وتتجهز معاها .. " عقد حواجبه " .. مغيره بوجهها شي .. شفايفها .. منفختها ..
و بصدمه وصوت عالي / منفخه شفايفك ..
ابرار بعد مارتبت الفستان و حطت جزمتها اكرمكم الله بالدرج , التفتت عليه باستغراب / نعم ..
فارس يرمي الاب توب على الاريكه جنبه ويوقف ويقرب منها وهو يركز على شفايفها / منفخه شفايفك ..
ابرار ركزت ظهرها على الدولاب و عقدت يدينه على صدرها وبسخرية / مدري .. ما ركزت ..
فارس وهو يقرب منها اكثر وبعصبية / جاوبي بدون تريقه ..
ابرار وهي تعض شفايفها / مو منفختهم .. ملتهبه شوي .. مثل كل مره لمن اكل شي حار و مفلفل ..
تركت فارس و توجهت لسرير حتى ترفع الفرشه وتنام .. فارس مسح على شعره بفشله و راح لسرير ..
رفع الفرشة و دخل تحتها .. وبهمس / برو .. حبيبي ..
ابرار بغصة / خلاص فارس .. بنام ..
فارس وهو يسحبها لحضنه / مو خلاص من البعد و الجفا ..
ابرار وهي تكتم شهقاتها / انت مو وانا ..
فارس وهو يضمها ويضحك / طيب انا اسف .. " وبهمس " .. بس اقولك شي وما تزعلين ..
ابرار بعدت عن حضنه وهي تمسح دموعها بقوة / اهاا .. تو تقول اسف ..
فارس بضحكه / محلوه هالايام ومجننتني .. ايش خليتي لشجون ..
ابرار بغرور / الحلو حلو لو يصحى من النوم ..
فارس بخبث / والله .. طيب تعالي يا حلوه ..








ــــــــــــــــ








قبل زوج طارق بليله ..





اماني جالسه على السرير وتطالع بفستانها الي مصممته لزواج شجون ..
حطت يدها على بطنها بتحسس .. " وبداخلها " .. راح يكون واضح .. الفستان ضيق من البطن ..
وقفت وطالعت بالمرايا .. شدت بلوزة البجامه الواسعه على بطنها .. " الاسبوع الي فات لمن رحت مع العنود لدكتوره ..
قالت شهر واسبوعين .. والحين مر اسبوع .. يعني شهر وثلاث اسابيع ..
سمعت رنين جوالها حتى تنقطع افكارها .. بسرعة راحت لجوالها وفتحت المكالمه / ايوه ..
نايف تنهد / كلمت راكان وقال بعد بكرة راح يكلم عمي ..
اماني مسكت راسه وبغصة / نايف انا خايفه ..
نايف بهدوء خارجي / لا تخافين حبيبتي .. بعد بكره من تصلين العصر روحي لبيت جدي ..
وخليك عند ام منصور لحد انا اكلمك .. تمام ..
اماني بتوتر / تمام ..
نايف بحب / اماني .. ابي اقولك شي ..
اماني بانصات / امممم ..
نايف بحب / عمري كله ما عشت السعادة مثل ما عشتها معاك .. انتي خليتي لحياتي طعم ثاني ..
وكان ولدت من جديد .. خالي من الالم و الاوجاع والذكريات الموجعة .. احبك كبر الكون واكثر ..
اسال الله الي جمعني بك بالدنيا يجمعني بك بالاخره في جنان عرض السموات والارض ..
اماني تمسح دموعها / دب بكيتني .. هههههاا ..
نايف بابتسامه / سامحيني ..
اماني اخذت نفس / مسموح حبيبي .. انت الي سامحني صرخت عليك و زعلتك ..
نايف بابتسامه و راحه / مسامح يا روحي .. استودعتكم انتي و ولدي الله الذي لا تضيع ودائعه .. فمان الله ..
اماني بابتسامه وهي تمسح على بطنها / مع السلامه ..








ـــــــــــــــــــ







بيوم الزواج ..




اجتمع كل البنات و الحريم في بيت الجد و مسوين صالون صغير باحد الاجنحه ..
معادا شجون وابرار الي راحوا الصالون ..
ريما واقفه وماسكه بيدها غلا بنت حاتم .. قبل يومين عقد قرانها .. و صارت زوجة حاتم ..
العنود وهي تحط الشيله على راسها و وراها ساره .. / انا رايحه البيت اكمل لبس ..
ساره ابتسمت لغلا / ياناسي يا ا هالبنت تجنن .. والفستان روعه ..
ريما ابتسمت / انا اشتريت لها .. و بعدين بنتي محليه الفستان ..
العنود ابتسمت / يخليها لك .. يالله .. اشوفكم باليل .. سلام ..
ريما بابتسامه / امين .. وعليكم السلام ..







:
:
:





بيت ابو عبدالعزيز ..




ام طارق وام عبدالعزيز والبندري ومشيرة و الجوري يمسحون دموعهم .. وهم شايفين طارق كاشخ ولبس البشب ..
ماجد بمزح / ها ها .. لو انا متزوج معاك ماكان شفتهم زعلانين و يبكون ..
ام عبدالعزيز وهي تمسح دموعها / لا والله وانا امك انه مو زعل الا والله من فرحتنا ..
" وبغصة " .. وليت ابوك حي و يشوف ذا اليوم .. الله يرحمه ..
دخل ابو عبدالعزيز وشاف طارق واقف قدامه .. و بغصه / ما شاء الله ما شاء الله .. مبروك مبروك وانا ابوك ..
طارق قرب من جده و يقبل راسه / جعل عمرك مبارك يا جد .. و يطوا بعمرك الين تزف عيالي ..
ابو عبدالعزيز هز براسه وهو يتصدد عن طارق / انا احمد الله الي خلاني اعيش لذا اليوم الي شفتك فيه معرس ..
طارق بحب / يعطيك الصحة و العافية ..
ابو عبدالعزيز / يالله مشينا للقاعة ليوصلون المعازيم ولا يلقون احد .. بسم الله وتوكلنا على الله ..









:
:
:






بعد صلاة المغرب ..






نايف يدخل البيت .. شاف العنود و ساره وهم جلسات يجهزون الظبي و سلطان .. / السلام عليكم ..
العنود التفتت عليه / وعليكم السلام ..
نايف بابتسامه / ما شاء الله تبارك الله .. لا تنسون التحصين والذكر .. و صاتي لكم .. احفظوا الله يحفظكم ..
ساره بابتسامه / لا توصي حريص ..
نايف بابتسامه / انا نعسان شوي .. باخذ لي غفوة و صحون قبل اذان العشاء ..
العنود / خلاص .. و حنا نخلص تجهيزاتنا ..
نايف بابتسامه / استودعتكم الله ..





























بعد سنه ...











واقفه قبال المرايا .. بفستانها الابيض .. و باقة الورد بيدها .. اخذت نفس عميق وهي تشوف العنود تطالع فيها ..
ساره صوتها يرجف من العبرة / وعدني انه يزفني من البيت للقاعة و من القاعة للبيت ..
وهذا انا اليوم .. من الصبح انتظره يدخل عليه .. " طلعت شهقة منها " .. وهو ما جاء ..
العنود جلست على الكرسي وهي تحاول تكون قوية قدام اماني / ادعي له بالرحمه .. الله يرحمه ..
سمعت صوت صراخ الصغير .. وقفت وتوجهت لسرير .. حملته بين يدينها وهي تسمي عليه ..
ساره وهي تشهق / حتى ولده من سمع اسمه بكى ..
العنود تنهدت بوجع / خلاص ساره .. ادعي له و لاماني بالرحمه ..
دخل راكان بهدوء / السلام عليكم .. ما شاء الله تبارك الله .. صقر ينتظرك برا .. اذا جاهزة خلينا نمشي ..
ساره هزت راسها و طلعت مع راكان من الغرفة ..
و العنود تطالع راكان والتغيرات الي صارت له من بعد وفاة نايف ..
مو بس راكان الكل ..
في ليلة زواج طارق و شجون .. ذاك الليلة ..
قبل صلاة العشاء ..
دخلت ساره الغرفة حتى تصحي نايف لكن ما صحي .. صرخت ونادت .. بس الروح سلمت للباري ..
الغي الزواج .. و اماني انهارت .. وساءت حالتها .. قضت شهور حملها الاخيرة بالمستشفى ..
وبيوم الولادة .. توقف القلب .. و تم انقاذ الطفل .. الي سموه " راكان "..



,



راكان ..
من توفى نايف وهو متغير .. كل شي فيه تغير .. التزم .. و بدا بحفظ القران ..
و تغيرت معاملته مع سمر .. الي انجبت ولد سموه " سطام " ..


,



زياد ..
ينتظر مولودة الاول .. اصبح اقوى شخصية .. ريهام تعني له الحياة ..


,


بتال ..
اقترب اكثر من العنود وصار يفهمها اكثر .. العنود صارت ام لثلاث اطفال " الظبي و سلطان و راكان ابن نايف "
وهي الان حامل بشهورها الاول ..


,


سند ..

زاد قوة .. واصبح شخص مقرب من الكل .. رنيم اصبحت ربة منزل رائعة ..


,


عناد ..
انتقل للعيش بمنزل والده .. غرام في شهرها الاخير من الحمل .. كل وقته مسخر لها ..


,


ياسر ..
تزوج من البندري .. و اصبح رجل مطيع .. من الشركة المسجد للبيت هذا الاماكن الي يروح لها فقط ..
وان اراد غير ذلك .. البندري تكون له بالمرصاد ..


,


طارق ..
باول حياتهم الزوجه .. او بالاصح اول ليلة زواج .. تخطوا فيها ما حصل .. وامنوا بقضاء الله وقدره ..
ولعل الامر خيره .. فسارت الحياة بهم الى طريق السعادة .. نضوج فكر و قوة ايمان ..


,


ماجد ..
كسر لفقدان صديقه المفاجا .. انطوا على نفسه لفترة .. ولكن خزامى كسرت قيود الانطواء .. فاخرجت من العزله ..
حياتهم مشتركه ..



,


متعب ..
اصبح لديه طفلان .. كل يوم يزداد عشق وجنون بتمارا .. مازال صديق العنود و قاهر بتال ..


,


طلال ..
حياتهم سعيده .. وهاجسه الان .. تامين مستقبل أولاده .. فالموت لاياتي بموعد ..


,



سيف ..
رزق بطفله .. اسموها " لين " .. يعش حياه وردية مليئة بالحب ..


,


ابو طلال و ام طلال و ام سيف ..
بعد ما حدث لاماني .. اصبح اكثر قربا لأولادهم .. مازال بالقلب الم .. ولكن قضاء الله و قدره ..
وانا لله و انا اليه لراجعون ..



,


ابو سطام و ام سطام ..


مازاول يراقبون اولادهم و احفادهم بحب .. يتوجعون لوجعهم و يفرحون لفرحهم ..


,



رعد ..
اصبح و هيفاء اكثر قربا و نضج .. هيفاء صديقة و مساعدة له ببعض المشاريع ..
من شدت حبها وتعلقها برعد .. تعلمت منه طريقة عمله بسرعة ..



,



ام عزام ..
شغلها الشاغل الان تزويج غيث .. ولكن غيث رافض الزواج من فتاة لم يسبق لها الزواج ..
ويفكر بالزواج من ارمله لدية ثلاث اولاد ذكور .. شقيقة احد زملائه ..






النهاية ..


سبحان الله .. و الحمد الله .. و الله اكبر .. و لا اله الا الله ..


اتمنى تعجبكم .. واعتذر من اي شخص غلطت عليه بقصد او دون قصد ..
اعتذر عن الاخطاء الاملائية و التعبيرية .. اعتذر عن التاخر ..
شكرا لك من ساعدني .. و من شجعني .. و من نبهني عن الاخطاء ..
وشكرا لمن نصحني و وجهني .. وجزاكم الله خير ..
وسامحوني .. و دعواتكم لي دائما ..




اختكم .. كاتبة الروايه
مشاعل السعودية ..