في دربك المشي يدفعني ويجذبني







في دربك المشي يدفعني ويجذبني
وكل النواظر على شوفتك ولهانه

أجيك والشوق يرسمني ويكتبني
على كتاب الغلا وألقاك عنوانه

ضماك غير الضماء بالحيل يتعبني
ويزلزل الحال ويهده من أركانه

وفي كل وجهه بروق رضاك تعجبني
وألقاك بين الغياب وقفل بيبانه

ولا أنتبه غير ودموعي تعاتبني
في داخل العين يا موجه وبركانه

غيبتك موت طعونه فالحشى تبني
قصر من الشوق بأشكاله وبألوانه

وبالرغم من كل هذا وأنت تسلبني
أدعيلك الله يحفظك وأنتي الدانه

تعالي البعد ليله صار يرعبني
مهما همس بالاماني طاهر لسانه

أبيك عندي ولو رمشك يصوبني
يانسج بحر القصيد وغالي أوزانه

قلي وش الفايده يومك تعذبني
وأنا مسلمك قلبي وأنت سلطانه .




منقــــــــــــووول .