اسماء البنات الاسلامية


هنيدة : احد اسماء البنات الاسلامية للصحابيات وهو اسم علم معرف لايصرف ولايجمع ولايضاف له الالف واللام ، والاسم تصغير لهند كما انه يطلق على المئة من الابل او المئة سنة ، وقد عرفت الصحابية “هنيدة بنت صعصعة بن ناجية التميمية” التي اشتهرت باسم ذات الخمار.

عفراء : اسم عفراء من اسماء البنات الاسلامية المميزة والجميلة والغير معروفة لدى الناس في الفترة الحالية ، والعفراء هي الارض البيضاء التي لم توطأ كما ان الاسم يطلق على الليلة الثالثة عشر من الشهر الهجري ، ويطلق على يوم الحشر “ارض عفراء” ، ومن الصحابيات التي عرفن بهذا الاسم “عفراء بنت عبيد الانصارية” المعروفة بأم الشهداء.

عاتكة : “عاتكة بنت عبدالمطلب” صاحبة الرؤى وهي احد الصحابيات ايام الرسول الكريم لذلك فان الاسم احد افضل اسماء البنات الاسلامية للصحابيات ، والعاتكة تعني الطيب الذي تضعه النساء حتى تحمر بشرتها اي تطلق على المرأة الشديدة الحمرة كما يطلق اسم عاتك على الكريم الطيب الخالص من الاشياء والشوائب والالوان.

اسماء البنات الاسلامية

اسماء بنات من انهار الجنة

تعد اسماء البنات من انهار الجنة احد الاسماء التي ذكرت في القرآن الكريم لكون اي شئ يخص الجنة والنعيم الازلي قد ذكر في القرآن ، ولكن فضل موقع محتوى تقديم اليكم هذه الاسماء للتعرف عليها منفصلة عن الاسماء الاخرى لسهولة الحصول عليها ، ويجب الاشارة ان كل هذه الاسماء عادة ماتكون مضافة لكلمة نهر.

سلسبيل : هو احد اسماء البنات الجميلة التي ظهرت مؤخرا ويعني الاسم الشراب الحلو السهل مروره من الحلق ، ويقال انه وصف لعين في الجنة ولكنه في الحقيقة يقال على كل عين مياه عذبة تجري بسرعة وبسهولة ، ومن هذا الاسم يمكن تسمية “سلسبيلا” اي المفرد من هذا الاسم ، “ونهر سلسبيل” هو نهر اهل اليمين والابرار حيث يخلط مائه بالزنجبيل.

بارق : عند اضافة الاسم الى اسم نهر فان “نهر بارق” هو احد انهار الجنة التي يجلس عنده الشهداء فيأتهم رزقهم بكرة وعشية اما بارق في المعجم فانه يعني الشديد اللمعان ، وعند اضافته لكلمة الامل فانه يدل على بصيص الامل.

تسنيم : انتشر اسم تسنيم كاسم علم يطلق على الفتيات الا انه من غير المعروف انه يعد من اسماء بنات من انهار الجنة لان “عين تسنيم” يعتبر افضل انهار الجنة لانه شراب المقربين والمتطهرين ، وهو من الرحيق المختوم كما ذكر في القرآن الكريم.

اسم الكوثر: وهو نهر أعطي للنبي صلى الله عليه وسلم في الجنة، ويشرب منه المسلمون في الموقف العظيم شربة لا يظمؤن بعدها أبدا، وقد أتت تسمية إحدى سور القرآن الكريم بأسم هذا النهر، وجاء وصف الرسول صلى الله عليه وسلم له بأنه نهرا حافتاه من قباب اللؤلؤ المجوف.

اسم بارق: وهو نهرا يقع على باب الجنة، ويجلس عنده الشهداء فيأتيهم رزقهم من الجنة بإذن الله تعالى بكرة ، وعشية.