12

غضب الوالدة .. قصة واقعية

قصة كاملة - رواية كامله جميلة للكاتبه
  • ارسال إلى Twitter
  • ارسال إلى facebook
  • ارسال إلى google plus
    1. فارس فلسطين
      18-08-2017, 05:39 PM

      غضب الوالدة .. قصة واقعية

      غضب الوالدة .. قصة واقعية


      كانت والدته غاضبة منه جدا
      حاول اضحاكها و مصالحتها فسألها :
      امي ماذا ستطبخين اليوم على الافطار
      أجابت الام بغضب : سم !!
      رد عليها مبتسما : حتى السم سيكون له مذاق لذيذ اذا كان من يدك
      الام : اذهب من امامي
      الابن : طيب ابتسمي
      الام : اتركني و اذهب اريد ان انهي أعمالي
      الابن : الى هذه الدرجة غاضبة مني يا امي ؟
      الام : لا اريد ان ارى وجهك حتى تتعلم كيف تحترمني
      الابن : ماشي ، انا غاضب و لن أفطر اليوم معك
      الام : تاكل السم الهاري !!
      الابن : ماشي
      و خرج ليجلب لها شيئ ليصالحها ، لانه يعلم ان والدته طيبة القلب جدا و كلامها ليس نابع من قلبها و ستسامحه اكيد
      -------
      و بعدساعتين حيث قرب وقت الافطار
      الام : جهزوا الطاولة
      و قالت في قلبها .. يمكن قسيت عليه الله لا يعطيني العافية
      طبخت له الطعام المفضل لديه و لا يحلو الافطار الا بوجوده على الطاولة معي
      البنت : ماما هل أضع الاكل على الطاولة باقي خمس دقائق فقط
      الام : نعم ضعي الاكل و اتصلي باخوك على الهاتف و أخبريه ان ياتي حالا لم يتبقى الا دقائق على وقت الافطار و لا تقولي له انني طلبت منك الاتصال به ، حتى يعتذر و يشعر بقيمتي
      البنت تتصل و لكن .. خارج نطاق التغطية
      الام : الله يحميه و يرجعه بالسلامة
      عند الاذان .. لم يرجع الابن و كانت الام تريد ان تفطر و لكنها قالت في نفسها : ابني حبيبي اكيد انه جائع الان و هو صائم .. الله لا يوفقني و لا يعطيني العافية
      فجاءة ظهر خبر عاجل في التلفزيون ..
      حادث مرور مريع
      و كأن قلب الام قد توقف عن النبض و لم تستطع بلع اللقمة التي في فمها
      ثم بدا قلبها ينبض بسرعة شديدة
      و قالت للأب : رامي !!!!!
      الاب : ماذا به رامي ؟
      الام : فيه شيئ
      --------
      اتصل بعد عشر دقائق شخص و قال :
      انا اعتذر عن الخبر
      ان لله وان اليه راجعون
      الام : لا انهم يكذبون و ستجدونه الان يدخل من الباب و يقبل يدي و يطلب رضاي
      خرج الاب و ذهب للتأكد من الخبر
      الام و هي في حالة ذهول ، اتصلت بالأب : طمني على رامي ، اكيد خرج مع أصدقائه ، اخبره ان والدته قد أعدت له الوجبة التي يحبها و لن أفطر ابدا الا اذا جاء هو و اكل معي
      الاب باكيا : رامي مات
      الام : مستحيل .. لقد تحدث الي صباحا و قال لي انه غاضب و لن يفطر معي اليوم ، ضع سماعة الهاتف على أذنه فانا احس عندما يتنفس
      حبيبي ابني الغالي الله يرضا عليك تعال و انا و الله لست غاضبة منك ، فقط عش .. أغضبني كما تشاء فقط ارجع .. انا راضية عليك ، بس لا تجعلهم يقولون انك استشهدت ، تنفس و دعني اسمع و احس بانفاسك
      طيب اذا غاضب مني انا اراضيك

      وصلت الام الى المستشفى و رأت الاب و قالت : اين ابني ....
      الاب غارق في دموعه و أشار الى الغرفة
      هرعت الام الى الغرفة و رأت لحاف ابيض و عليه دم احمر
      صرخت الام : لماذا تغطون ابني بلحاف قذر !!!؟
      رفعت الشرشف و رأت ابنها ساكت بلا حراك
      حبيبي اصحى و شوف الاكلة الي بتحبها جبتها معي حتى تفطر ، اصحى حبيبي اذا كنت بتحبني فعلا حتى نفطر معا ، انا جائعة لماذا تتركني جائعة ؟
      دخل الدكتور و هو يحمل بيده سوار فضة مكتوب عليه
      ❤ رضاكي همي يا امي ❤
      هذا ما وجدناه مع ولدكم .......
      انهارت الام و صرخت باكية و أمسكت بقميص ابنها و هزت جسده و قالت : يعني لن تسامحني ؟
      لكن قبل ان تذهب ، الله يرضا عليك دنيا و اخرة يا روح قلب امك
    2. هدوءء انثى
      18-08-2017, 05:50 PM

      رد: غضب الوالدة .. قصة واقعية

      غضب الوالدة .. قصة واقعية


      اهلا بالاستاذ فارس.

      قصهـ جميلهـ مبكيهـ.
      فيها كثير من العبر والفوائد.
      يعطيك العافيهـ.
      ربي يسعدك.



      اللهم ارزقنا برهم.
    3. فارس فلسطين
      18-08-2017, 05:57 PM

      رد: غضب الوالدة .. قصة واقعية

      غضب الوالدة .. قصة واقعية


      المشاركة الأصلية كتبت بواسطة هدوءء انثى
      اهلا بالاستاذ فارس.

      قصهـ جميلهـ مبكيهـ.
      فيها كثير من العبر والفوائد.
      يعطيك العافيهـ.
      ربي يسعدك.



      اللهم ارزقنا برهم.

      اللهم امييين واهلا وسهلا فيك
      هدووء
      نورتي متصفحي
      وتشرفت بمرورك ورد الرائع
      دمتي بود
    4. عبير عبورا
      18-08-2017, 06:36 PM

      رد: غضب الوالدة .. قصة واقعية

      غضب الوالدة .. قصة واقعية


      قصه مؤثره
      لو انا مكان الام لا قدر الله لا اعلم ما الذي ممكن ان يحصل لي
      غضب الام ليس من القلب مهما غضبت
      شكرا لك
    5. فارس فلسطين
      18-08-2017, 06:48 PM

      رد: غضب الوالدة .. قصة واقعية

      غضب الوالدة .. قصة واقعية


      المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبير عبورا
      قصه مؤثره
      لو انا مكان الام لا قدر الله لا اعلم ما الذي ممكن ان يحصل لي
      غضب الام ليس من القلب مهما غضبت
      شكرا لك


      فعلا قصة مؤثرة وهادفة
      عبير
      نورت متصفحي
      وتشرفت بمرورك وردك الرائع والراقي
      اشكرك على حسن المتابعة
      وتقبلي احترامي
    6. Sn3a
      18-08-2017, 10:22 PM

      رد: غضب الوالدة .. قصة واقعية

      غضب الوالدة .. قصة واقعية


      الله يرحمه
      ويصبر امه ع فراقه
      تسلم إيدك


      Sent from my iPhone using منتدى عبير
    7. حبيبهـ عيونهـS
      18-08-2017, 10:32 PM

      رد: غضب الوالدة .. قصة واقعية

      غضب الوالدة .. قصة واقعية


      يااااه قصه حزينه وموثره
      الله يرحمه ويصبر الام على فراقه
      ي عطيك العاافيه عالقصهه


      Sent from my iPhone using منتدى عبير
    8. فارس فلسطين
      18-08-2017, 10:38 PM

      رد: غضب الوالدة .. قصة واقعية

      غضب الوالدة .. قصة واقعية


      المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Sn3a
      الله يرحمه
      ويصبر امه ع فراقه
      تسلم إيدك


      Sent from my iPhone using منتدى عبير

      نورتي بمرورك وردك
    9. فارس فلسطين
      18-08-2017, 10:39 PM

      رد: غضب الوالدة .. قصة واقعية

      غضب الوالدة .. قصة واقعية


      المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حبيبهـ عيونهـS
      يااااه قصه حزينه وموثره
      الله يرحمه ويصبر الام على فراقه
      ي عطيك العاافيه عالقصهه


      Sent from my iPhone using منتدى عبير

      نورتي حبيبه
      وتشرفت بمرورك وردك
      يسعد مساااك
    10. الرمز
      19-08-2017, 01:37 PM

      رد: غضب الوالدة .. قصة واقعية

      غضب الوالدة .. قصة واقعية


      يجب ان نحاذر قليلا من ايراد مثل هذه القصص التي يكون فيها التعبير عن حب الام لابنها اكثر من حبها لله واقوى من ايمانها به واقل صدقا من واقع الحال ان صدق . فكيف لي بتصور مشهد ام بحجم الامومة تحاول افاقة ابنها المتوفى من اجل وجبة افطار وعلى فرض التصديق بواقعية القصه يجب ان نستر عواطف الامومة بلحاف الرضا بالقدر خيره وشره ولا نجعلها سلعة نسوقها لما نكتبه فمشاعر الامومة مهما كانت ذات قيمة عاليه جعلها الله مرتبطة بعبادته وقضى ربك الا تعبدوا الا اياه وبالوالدين احسانا .
    12