... 54546474849505152535455

روايتي الاولى اذا ذاب القلب

قصة كاملة - رواية كامله جميلة للكاتبه
  • ارسال إلى Twitter
  • ارسال إلى facebook
  • ارسال إلى google plus
    1. زينة الزينات
      29-09-2018, 09:31 PM

      رد: روايتي الاولى اذا ذاب القلب

      روايتي الاولى اذا ذاب القلب


      البارت 119
      كلما اقتربنا من النهاية يسيطر علي شعور غريب فانا
      لم اعد اجد الكلمات المناسبة والحروف اصبحت تتلشى
      الله يساعدني
      بعد يومين
      نبدا من عند بيت راكان اللى له ساعه راجع للبيت دخلت سديم عليه :راكان
      راكان اللى ممدد موو بالدنيا :نعم
      سديم :البنات هنا يسالون عنك جاين يشوفونك
      راكان تنهد :قولي لهم نايم
      سديم جلست عنده :انا ما اكذب
      راكان :سديم مالي خلق لاحد
      سديم :يا سلام الحين خواتك صارو احد
      راكان حط يده على عيونه
      سديم حطت يدها على راسها وصارت ترقي راكان اول ما خلصت : ارتاح الحين وعلى العشا تنزل غصب
      راكان :اقول انقلعي
      سديم ابتسمت :مقبوله منك
      راكان عطاها ظهرها :موو قصدي اسف
      سديم :اسويلك عصير
      راكان :لا بس روحي
      دق جوال سديم طالعت بالشاشه :راكان جدتي ام فيصل
      راكان تعدل باهتمام :ردي
      سديم ردت وهي حطه مكبر الصوت :الو السلام عليكم
      سديم : وعليكم السلام هلا جدتي ام فيصل
      ام فيصل :سديم
      سديم :ايوه انا سديم كيفك
      ام فيصل :الحمدلله بخير يمه انت كيفك
      سديم :بخير الحمدلله كيف صارت عمتي نور
      ام فيصل :الحمدلله زينه
      سديم :الله يعوضها انقهرت حيل عليها
      ام فيصل :آمين ماما سديم وين ام راكان
      سديم :امي موو عندي مشغوله اذا تبين انزل لها الجوال
      ام فيصل : لا حبيبتي برجع اتصل المغرب
      راكان ياشر لسديم تسال عن الموضوع :الا جدتي بسالك عن موضوع راكان ايش ردهم
      ام فيصل :حبيبتي انا اتصلت اقول لكم ردهم
      سديم : بشريني
      ام فيصل : والله يا سديم تمنيت تيما لراكان بس مع الاسف البنت رافضه (راكان الدنيا وقفت فيه نزل راسه بانكسار يعني بهذي السهولة رفضته ) انا كلمتها بنفسي وحولت اقنعها بس مافي نصيب اللى يرزقه ببنت الحلال اللى تسعده
      سديم :طيب يمه انا بقول لاهلي الله يعطيك العافية تعبناك معانا
      ام فيصل :الله يعافيك تعبي لعيون راكان راحه سلميلي على اهلك
      سديم :يوصل سلام
      ام فيصل :سلام
      سكرت :راكان الله يعوضك ببنت الحلال اللى تستاهلك وتسعدك
      راكان بعصبية :سديم اطلعي برى ما ابي اسمع شئ انقلعي
      سديم وقفت و بسرعه طلعت
      راكان وقف وقفل الباب بالمفتاح
      اما عند سديم ركضت لعند امها :يمه تعالي بسرعه شوفي روز وش سوت
      ام راكان وقفت :بسم الله وش سوت
      سديم سحبت امها للمطبخ طالعت مافي احد :وش صاير
      سديم بارتباك :يمه جدتي ام فيصل دقت ورديت قدام راكان والبنت رفضت مثل ما قلت لك وراكان عصب وطردني وقفل على نفسه باب الغرفه
      ام راكان بفرح ضمت سديم :الحمدلله
      سديم تبعد عن امها :انا خايفه على راكان
      ام راكان :لا تخافين خليه الحين الافضل نتركه لحاله
      ****
      في مكان منذ زمن طويل لم نطل عليه في منزل مروان وسمر
      مروان جاس على التراس (الشرفه )
      ينتظر سمر
      دخلت سمر وضمته من ورا :مروان احبك
      مروان يضحك :ياروحي وانا بمووت فيك
      سمر تضحك :واخيرا ناموا جننوني
      مروان لف عليها ومسك خصرها :المهم ناموا
      سمر تحوط رقبته:حبيبي شبك اليوم موو على بعضك
      مروان طالع بعيونها :سموره المشروع هون خلص شو رايك نستقر بسوريا
      سمر بعد سكوت استوعبت طلب مروان:مروان انا ما عندي مشكله باي بلد نعيش اهم شئ اكون معاك ويدي بيدك
      مروان ابتسم :هيك بديكي
      سمر تجلس على حافت السور :قلت لامك
      مروان كتف يدينه :لا يائلبي كيف بحكيلها ئبل ما اسالك
      سمر تعدل شعرها بفرح :ابو تاره تسلملى
      ***
      اما عند تيما اللى جالسه جنب عمر تتسمع على المكالمه وشاقه الابتسامه
      عمر سكر :التاشيرة صارت جاهزة ما بقى الا يشتري التذكرة
      تيما :عموري الله يوفقك اليوم بسويلكم احلى عشا
      عمر :لا تسوين انا طالع اتعشى برى
      تيما :مع ساجدة
      عمر :لا مع صديقي
      تيما توقف :بالعافية ساجدة اني رايحه انام تريدين شئ
      ساجده :لا حبيبتي مريد كلشي
      تيما دخلت لغرفتها نزلت الجاكيت حطت جوالها على الشاحن سكرت الستارة حطت راسها على المخده ونامت فزت على صوت جوالها طالعت بالشاشة "راكان اللزكه ">> لانه ناشب لها
      فصلت الجوال وردت وهي تتثوب :هلو
      راكان اخذ نفس :وش اللى موو عاجبك فيني
      تيما بانزعاج غمضت عيونها :عفوا ما فهمت
      راكان بعصبية :تيما ليش رفضتيني
      تيما بهدوء:راكان لا تعيط
      راكان :احر ما عندي ابرد ما عندك انت شنو من بشر
      تيما :راكان خويه اس
      راكان يقاطعها :انا موو اخوك لا تقولينها
      تيما :اوكي لا تعيط اني ما غلطت وياك بشئ
      راكان :ليش ما قلتي في واحد بحياتك ليش علقتيني باوهام
      تيما ابتسمت :لا ماكو بحياتي واحد انته غلطان المفروض تسالني اذا اريدك قبل ما تحرجني وتحرج حالك
      راكان بفرح لان مافي بحياتها احد :بلله اذا مافي احد ليش رفضتي
      تيما ترجع شعرها ورا اذنها :عندي اسبابي الله يرزقك باحلى بنيه
      راكان :تيما انا احبك ما اريد غيرك
      تيما انصدمت ضلت ساكته من الصدمه ووجهها الوان :الو تيما
      تيما بلعت ريقها وبحده :اني مشغوله كول شتريد مني
      راكان :اقولك احبك
      تيما عضت على شفتها بقهر وقالت :عيب عليك تحجي هيج معاي
      راكان :وين العيب اقولك احبك واريدك على سنة الله ورسولة
      تيما بعصبية :راكان حدك عاد اني ما احبك ابدا مننسب بعض وبي فرق جبير بالعمر بينا ارجوك لا عاد تتعدى حدودك وياي اني بنت عوائل عيب عليك
      راكان بقهر :بنت عوائل بنت عوائل حفظنها يعني صار عمري سبب يخليك ترفضيني عذر اقبح من ذنب
      تيما :اي راكان عمرك المشكله اني مستحيل ازوج واحد بكد بابا
      راكان :ماشي يا تيما بس خليك متاكده اني ما راح اتزوج غيرك و راح اضل احبك لاخر العمر وذنبي برقبتك يا بنت العوائل
      تيما :لك انته مخبل طار عقلك ذنب شو اني مالي علاقه بيك ماوعدتك بشي
      راكان ببرود : بس تغيرين رايك راسليني
      تيما :مستحيل اغير قراري
      راكان :تيما اطلبي اللى تتمني امريني وانا انفذ ارجوك كوني لى
      تيما عصبت :اني مو للبيع احجي معاي مره ثانيه هيج وعزة الله اطيح حظك دا تفهم
      راكان بانفعال :ما قلت للبيع انا قصدي اي شرط انفذه
      تيما تتثاوب :اكول سد الخط
      راكان :نوم الهنا
      تيما سكرت دفنت وجهها بالمخده :اووف من صدك مجنون
      ****
      عند بيت ابو سعود وهم على الغدا الكل مجتمع ما عدا يارا اللى حبسها سعود عشان المذاكره ساره بهمس :يوسف اكلت كثير
      يوسف بلع اللقمه :جوعان
      سارة تمسح فمه :يكفي بطنك راح يوجعك
      يوسف طالع بمصعب :بابا شوف ماما ما تخليني اكل
      مصعب ابتسم ابتسامه باهته :يلا خلص بسرعه مشان نلعب بلايستيشن
      يوسف يملي المعلقه :هيييي يا سلام ماما راح تساعديني
      سعود :عندكم بلايستيشن
      يوسف يهز راسه :عندنا واحد يجنن
      سعود ابتسم : تلعبوني
      يوسف اكل اللقمه :اسال ماما
      سعود طالع بسارة :سوير وش قلتي تلعبوني
      سارة رفعت كتفها :مالي علاقه اسال اخوك
      يوسف مسك ذراع قميص مصعب :بابتي تلعب عمو سعود
      مصعب :اذا يقبل يارا تنزل تلعب معانا دور نلعبه
      يوسف شق ابتسامته :عمو انت موافق
      سعود بثقل :لا موو موافق يارا عندها اختبارات
      يوسف الدمعه صارت بعينه :جدتي رنا قولي لعمو سعود يوافق الدكتورة يارا طفشانه
      ام سعود رفعت حاجبها :يوسف اطلب بادب
      يوسف عقد حواجبه وقف وراح عندها مسك يدها : حبيبي لو سامحتي عشان خاطري
      ابو سعود يضحك :ما شاء الله اسلوب راقي
      مصعب طالع بسارة وعيونه تضحك سارة ابتسمت له ورجعت تطالع بيوسف
      يوسف يسبل بعيونه ويرمش بدلع:عشاني وافقي انا احبك
      رنا :طيب عشان خاطر يوسف يا سعود اسمح ليارا تنزل نص ساعه تلعب معاكم
      سعود ابتسم وهو يشوف يوسف يبوس يد ام سعود ويشكرها : حاضر يمه يوسف اليوم تقلد مين
      يوسف بفرح ركض لعد مصعب مسك يده ويقلد سارة بنفس الاسلوب وحركات العيون:حبيبي مصعب ارجوك افطر عشان خاطري حبيبي اجبر نفسك بس اشوي
      وصار يبوس ايد مصعب
      والكل يضحك الا سارة اللى تخز بيوسف من الفشله
      مصعب حط يوسف بحضنه وشد اذنه:يا حيوان يا قليل الادب ما لقيت الا تقلد حبيبتي سوير
      يوسف بالم :أخ بابا اذني ماما شوفيه
      سارة وقفت :تستاهل خليه يذبحك
      يوسف :بابا خلاص التوبه ما اعيدها
      مصعب تركه :روح بوس ماما واعتذر منها
      يوسف بسرعه راح عند سارة مسك يدها بيدينه الاثنين وصار يبوس فيها :ماما اسف والله ما اعيدها سارة باست راسه ومسحت على شعره:حصل خير
      يوسف يبعد يدها :خربتي شعري
      مصعب :حبيبي وين رايحه
      سارة :مشغولة ساعه وانزل
      مصعب ابتسم :لا تنزلين اشرب الشاي واجي
      سارة :اوكي
      اخذت يوسف وراحت
      ***
      اما عند يارا اللى تدرس وتاكل دخل عليها سعود وجلس على السرير يارا تركت الكتب والدفتر جلست وراه وباس خده :حبيبي
      سعود :وين وصلتي
      يارا ابتسمت وسندت راسها على كتفه :باقي خمس فصول اوووف روحي طلعت
      سعودمسك يدها :شدي حيلك
      يارا بدلع :كيف اشد حيلي ونفسيتي زفت
      سعود :كنت ناوي اعشيك من برى بس شكلي بغير راي
      يارا تبعد عنه :لا تعشيني اقول لخالتي تطلب لى كل شئ
      سعود ماسك نفسه لا يضحك :هييي لا تصدقين نفسك حامل حامل صايرة قد البقرة روحي شوفي رشاقة سوير بالسبع وتنط مثل الغزاله
      يارا تتربع بزعل : متعوده على الدلع اذا ما اكلها احد ما تاكل بعدين طبيعي يزيد وزني ولا تبي حنين تموت من الجوع
      سعود :يارا افضل لك ارجعي لمذكرتك
      يارا :ما اذكر الا تجيب لى حار نار
      سعود طالع بالصحون اللى جنبها شبه فارغه وقبلها بساعه ونص متغدية وقف وانحنى لها وهو يمسح على شعرها :حبيبتي بكرا الحين ادرسي
      يارا :سعود عشان خاطري خليني اخذ استراحه
      سعود طالع بعيونها :انا قلت لك امس ما تطلعين من باب الجناح الا للجامعه
      يارا اشوي وتبكي :مليت بس خمس دقايق ارجوك اسلم عليهم وارجع
      سعود باس خدها :تصيرين عاقله
      يارا :انا عاقله من زمان
      سعود وقف زين :كملي دراسه ساعة واجي اعطيك استراحه
      ياراشقت الابتسامه :احلف
      سعود :والله وبعد بجيب لك حار نار كم يارا عندي
      يارا وقفت على ركبها وضمته :بس يارا وحده الله لا يحرمني منك
      سعود يضحك وهو يبعد عنها :ولا منك يلا ادرسي
      يارا بحماس :ان شاء الله
      ****
      اما عند ياقوت جالسه تدرس وكل شوي يطب عليها واحد من العكاريت وتقوم له يا يكون يشتكي او يطلب او يبكي
      اخر شئ رفعت جوالها ودقت عليه :الو
      فيصل :هلا حبي
      ياقوت :حبيبي فاضي
      فيصل :لا مشغول وش في
      ياقوت اشوي وتبكي :فيصل ما عاد اتحملهم انا اجازه عشان ادرس بس عيالك العفاريت ما خلوني ادرس
      فيصل :يا ربي قفلي الباب على نفسك
      ياقوت بقهر دمعتها نزلت :فيصل انا من الصبح ما خلصت الا فصل واحد ما عاد اقدر اجلس معاهم
      فيصل تنهد :ياقوت وش اسويلك
      ياقوت بزعل :لا تسوي شئ انا طالعه
      فيصل بعصبية :هييي وين طالعه
      ياقوت :بروح الدوام ارحم لى اقل شئ اذاكر بهدوء ومحد يدخل مكتبي
      فيصل :لا تروحي نامي الحين وهدي اعصابك انا بس اجي اتفاهم معاهم
      دخل عليها :ماما
      ياقوت طالعت فيه :سامر خير
      ابتسم :اياد يتسلل مع بدر لمنزل راشد
      ياقوت :يا ربي
      فيصل :اعيالك ظيبيهم لا يفشلوني قدام الرجال
      ياقوت وقفت بتعب :طيب بس تجي نتفاهم
      ***
      اما عند راكان اللى كل وقته بالشركه دخل عليه سعود :راكان
      راكان بدون ما يطالعه :امر
      سعود :قوم تاخرنا على الاجتماع
      راكان طالع بسعود :اجتماع وش
      سعود :اجتماعنا مع شركه حمود ال.....
      راكان يرتب اوراقه :كم باقي على الاجتماع
      سعود :اربعين دقيقه
      راكان وقف ودخل الاوراق بالدرج :بروح اتروش بسرعه وارجع
      سعود :اوكي خذ راحتك
      راح للبيت دخل ما كان في الا امه وسديم بالصاله :السلام عليكم
      ردو :وعليكم السلام
      امه :راكان حبيبي صرنا ما نشوفك
      راكان بدون اهتمام :يمه مستعجل بتروش باقي نص ساعه ويبدا الاجتماع
      ام راكان :الله يعينك
      راكان طلع لجناحه دخل للحمام تروش وطلع بالروب تكشخ بثوب ابيض وشماخ احمر بعد ما طالع على نفسه بالمرايا برضا رفع جواله وتصور سليفي :يا سلام ابو خالد ياخذ سيلفي
      راكان وهو ينشر السيلفي :ادخلي
      سديم تعطيه كوب المويه :تفضل
      راكان اخذه وشرب سديم :راكان ممكن اخذ رايك بموضوع مهم
      راكان :بسرعه وراي اجتماع
      سديم جلست على الطولة :راكان ادري انك زعلان ومقهور وكاره تيما لانها رفضتك
      راكان طالع على نفسه بالمرايا :اللى يحب ما يكره وان شاء الله تيما تكون من نصيبي
      سديم بصدمه :كيف
      راكان :احكيلي تيما قالت لك بحياته احد
      سديم بعدم استوعب:ايش
      راكان ضرب راسها بخفه:شغلي هذا قصدي تيما تحب احد
      سديم :لا ما عندها هذي السوالف
      راكان جلس قداما على الكنبه:وش بقعد اسحب منك الكلام كلمه كلمه
      سديم : لما تكلمنا على حسب ما فهمت انها متعلقه مره باخته ساجده وتيما عقليتها منفتحه ما تحب احد يتحكم فيها واهم شئ عندها دراستها وقالت تريد تدرس هندسة كيميائية
      راكان :طيب وش حكت عني قدامك وش رايها فيني
      سديم :كنت تفكر انك متسلط بس لما حكيت لها عن قلبك الطيب وحبك لنا واهتمامك فينا انصدمت وكل شوي تضحك وتقول انها موو مصدقه انك حنون لهذي الدرجه
      راكان ابتسم بفرح :ليش ساكته كملي
      سديم وقفت :خلصت اللى عندي قوم الحق الاجتماع
      راكان وقف وحدط جواله ومفاتيح بجيبه:اخر سؤال تتوقعين ليش رفضتني
      سديم نزلت راسها : ما اعرف
      راكان مسك عضدها وبعصبية :امي ما خطبتها لى الا وهي متاكده منك ان تيما ما راح توفق والله العظيم يا سديم اذا ما قلتي لى السبب ازوجك لاي شايب واريح امي منك
      سديم دموعها نزلت :راكان مالي ذنب
      راكان بحده ويحول ما يرفع صوته :انطقي مستحيل يكون العمر سبب حتى ترفضني
      سديم :رفضتك لان ابوها رافض زواج اختها من عمر ويشوف بناته لسى صغار وساجده تزوجت عمر بدون موافقة ابوها وصار بينهم مشكله كبيرة لدرجة ضرب عمر ضرب لين ما كسره تكسير عشان يطلق بنته
      راكان تركها:وش صار كملي
      سديم :اللى صار يا طويل العمر عمر رفض يطلقها لانه دخل عليها وام البنت قبل ما تموت آمنت عمر ببناتها
      راكان توجه للباب :انا وعدتها ما اقول لاحد
      راكان ما رد عليها طلع بسرعه من البيت ركب سيارته وهو يسوق اتصل عليها بعد كم رنه ردت بصوت كله نوم :هلو
      راكان ابتسم :هلو فديت النايم انت كل وقتك نوم ما وراك دراسه
      تيما فتحت عيونها :خير شكو شتريد مني
      راكان :ولا شئ حبيت اسمع صوتك الحلو
      تيما :لك بابا انته بشنو واني بشنو الله يوفقك حباب لا عاد تدق علي كلش دااضوج من اسمع صوتك
      راكان :واللى يضوج مني ليش ما يصكني بلوك
      تيما : ههههههههه اصبرلي هسه اصكك بلوك
      راكان ذاب قلبه على ضحكتها :توته يلا قومي صلي العصر وذاكري
      تيما :ولك طير منا تزعجني وفوكها جاي تتأمر علي
      راكان :اسف موو قصدي ازعجك يلا قومي يكفي نوم
      تيما :اووف من اسلوبك القاتل
      راكان صار يضحك من قلبه
      انفتح بابها :توته زين كعدتي
      تيما : لحضه
      تيما :سوسو رايده شئ اذا جوعانه اكوم اسويلج لكمه
      ساجده :لا حبيبتي اني وعموري دا ناكل كلت اكعدج اليوم نمتي كومه
      تيما :اوكي كاعده هسه اطلع
      ساجده طلعت :احجيلي ليش متصل ومخرب نومي
      راكان ابتسم :لزم اضل اعيد كلامي
      تيما :استوعبي بطيئ من اكعد من النوم
      راكان :اشربي قهوة تصحصحين
      تيما :الكهوة موو زياده معاها
      راكان :انا عكسك اموت على القهوة كيف تحضيرك للاختبارات
      تيما :اممم اني صار لزم اروح
      راكان :اممم اوكي الله معاك
      تيما :ومعاك
      سكرت الخط
      راكان ارسل لها (يختبۍ فې صدري
      قلبٰ ، ۄأمنيھ ، ﺎنٺي )

      ****
      بعد ايام عند سارة ومصعب :ماتروحين تجلسين معاهم
      سارة :شنو ما اروح اجلس على كيف امك
      مصعب رمها بعلبة المناديل :وجع لا اسمع صوتك
      سارة بالم تفرك عينها :يوجعك كنت راح تروح عيني
      مصعب جلس :اذا نزلتي والله العظيم ما ارحمك يا سوير
      سارة بدلع:عطيني سبب واحد يخليني ابعد عن الناس ولا ما يشرف امك اجلس معاهم
      مصعب طالع فيها :وش دخل امي بكل سالفه امك امك استحي على وجهك امي بعكمرها ما جابت سيرتك
      سارة بكت :مافي ولا سبب يخليك تمنعني اطلع لناس انتم كلكم متفشلين مني
      مصعب قام وجلس جنبها مسك وجهها وبحده :متفشلين ايش يا مجنونه انت زوجتي وتاج على راسي انا فاهمه
      سارة بدون ما تطالعه :لا موو فاهمه اتركني
      مصعب بهدوء رفع وجهها:سوير حبيبي اسمعي مني انا ما ابيك تنزلين عشان مصلحتك
      سارة طالعت فيه :اي مصلحه هذي مصعب كل يوم نفس الكلام مصلحت ايش وانا اتخبى من الناس
      مصعب يمسح دموعها :سوير انت تعبانه نفسيا وجسديا وجرحك مني لسى ينزف انا خايف عليك منهم انت ما تعرفين هذول الناس
      سارة تشهق : لمتى تبيني ادفن نفسي بالحياةواتخبى انا ما غلطت بشئ لمتى راح اضل ادفع ثمن حبنا
      مصعب قرب منها اكثر وباس جبينها بوسه عميقه طالع بعيونها :سوير اعشقك انت الهوا اللى اتنفسه انت عندي تسوين الدنيا واللى فيها سوير انت روحي احترق من اشوف دموعك
      سارة بانكسار :مصعب لا تسكتني بحكيك المعسول ابي انزل
      مصعب ابتسم وهو يحرك يده اليمين على خده ويمسح دموعها :اللى يحبني يسمع كلامي
      سارة حطت يدها على يده:ادري اني متعبتك معاي واضغط عليك بعنادي بس انزل شويه حبيبي ارجوك
      بس اشوي
      مصعب قرب اكثر منها وباس خدودها وهو يقول : ايش رايك اعرض عليك عرض مغري بس ما تنزلين لهم
      سارة تبعد عنه وانسدحت وهي معطيته ظهرها :لا راح انزل
      مصعب ضمها من ورا بس رقبتها وقال :المغرب نروح على الموعد سوا ونتعشا سوا بالمطعم واذا تحبي نبات برى
      سارة :كذاب ابعد عني
      مصعب ضمها اكثر :خبله انا ما اكذب
      سارة بهدوء:كنت اترجاك امس اروح معاك
      مصعب ابتسم وباس خدها :اليوم انا اللى اترجاك تكوني معاي
      ورجع باسها مره ثانية
      سارة :ما اروح معاك انت ممل
      مصعب بعد عنها وهو يقول ويعطهها ظهره :زين قلتيه اني ممل وكرها العيشه معاي
      سارة جلست زين :حبيبي والله موو قصدي شئ مجرد كلمه وانقالت انا اسفه سامحني
      مصعب نام على بطنه بدون ما يرد وضم المخده
      سارة قربت منه وانحت عليه وباست خده وهي تقول :مجنون الحين من جدك زعلان مني
      مصعب ما رد سارة :انت من يوم يومك ملل يعني هذي الفتره وش تغير
      سارة : مصعب سامحني
      وباست خده ثلاث مرات اندق الباب بعدت :امك جت
      تعدلت ولبست الروب وقفت قدام المرايا عدلت شعرها طلعت وهي تسمع الباب يندق مره ثانية:مين
      :انا ام سعود
      سارة فتحت الباب وبثقل :صباح الخير
      ام سعود تدخل بنفس الاسلوب:صباح النور مصعب نايم
      سارة تتوجه للحمام :شوفيه بنفسك
      ام سعود دخلت على غرفة النوم جلست جنبه وهي تلعب بشعره:ابني حبيبي صباحك ورد
      مصعب بدون ما يفتح عيونه : يمه صباحك سعاده ورضا
      ام سعود :امس نمت زين
      مصعب :من قبل الفجر صاحين
      ام سعود باست راس مصعب وهي تقول :يلا يمه قوم نفطر واعطيك الدوا
      مصعب :مالي نفس خليني نايم
      ام سعود :حبيبي عشان خاطري قوم
      دخلت سارة وقفت قدام المرايا تربط شعرها كعكه:هاله بعد اشوي تجيب لكم الفطور
      ام سعود تطالع بسارة :ليش مالك بطن
      سارة :والله ما ادري يمكن ابنك عنده فكره ليش
      ام سعود :اكلي مثل الخلق بعدين قولي اسالي ابنك ولا خايفه على رشاقتك
      سارة لفت عليه وحطت يدها على خصرها:رنا خانم سعاد اليوم جايه مع امها
      ام سعود طالعت بسارة :ليش تسالين
      سارة ابتسمت :نفسي اشوفها كنت مره لطيفه معاي
      ام سعود تقلد سارة :دام مره لطيفه ليش اخذتي زوجها منها
      سارة جلست على اقرب كنبه :انا ما اخذت زوج احد انا اعرف مصعب من لما كنت بالمتوسط مراهقه صح كنت احبه وبجنون بس مصعب بعمره ما كان اختياري مصعب كان قدري عمرك سألت ابنك المتزوج ليش خطفني واجبرني اقبل فيه واخذ مني شرفي حتى بدون ما يهتم لمشاعر سعاد او مشاعري
      مصعب :انا اجبرتك لاني خفت تكوني لغيري وسعاد من صغري ما اشوفها الا مجرد اخت الله يسعدها مع زوجها
      سارة وقفت اخذت جوالها وفتحت خزنة الصور قربت منهم عطت الجوال لرنا: شوفي التقارير الطبية وانت اي سعادة هذي وهي مع رجال غير اللى تحبه رنا خانم ذنبي وذنب مصعب وذنب سعاد برقبتك لو موو جابره مصعب على الزوج ما كنت تزوجته بعقد مختله شروطه تزوجت بدون ولي امر اذا بتحسب على علاقتنا يوم القيامه انت المسؤوله قدم الله
      سكتت اشوي وكملت :
      انت ما تعرفيني انا كيف عشت ولا كيف كنت احترق شوفي شوفي انا حولت اقتل نفسي انا وصلت للموت(دموعها صارت تنزل )مصعب انا الدفع الوحيد اللى خلاني اعيش ليومي هذا الامومه لما قالو لى انت حامل وبالخامس صرت ابكي واضحك عمرك يا رنا خانم جربتي تبكين وتضحكين سوامن فرحتي ما عرفت اضحك ولا ابكي
      اندق الباب سارة وقفت تمسح وجهها :اسفه رنا خانم خربت صباحكم بالنكد
      وطلعت مصعب اخذ الجوال من امه شاف صور لتقارير طبية وصار يدقق فيهم دخلت هاله :صباح الخير
      ام سعود :صباح النور
      هاله ابتسمت وهي تحط الفطور على الطولة: صحه وهنا
      وطلعت :مصعب وش مكتوب
      مصعب سكر الجوال ووقف :ملفها الطبي سبحان الله ما ادري كيف يوسف عاش
      ام سعود وقفت :الحمدلله الله عطاكم على قد نيتكم انت افطر معها وانا نازلة افطر تحت
      مصعب مسك يدها : يمه لا تزعلين منها ترى سوير قلبها طيب وموو حول احد
      ام سعود :حبيبي الله يسعدكم ويوفقكم سارة اختيارك وانا مستحيل اوقف بوجه سعادتك يا ابني انا بعد مرضك ما اتمنى الا ربي يشفيك ويسعدك مع زوجتك وعيالك
      مصعب باس راس امه وضمها امه راحت شاف باب غرفة يوسف مفتوح وصوت سارة بالحمام مع يوسف
      دخل غرفة يوسف انسدح على السرير كلها دقايق دخلت سارة مع يوسف يوسف بخمول وهو موو شايف قدامه :بابا
      انسدح فوق مصعب
      مصعب ضم يوسف له وهو يبوس وجه يوسف ويمسح على شعره ويشمه
      سارة طلعت وخلتهم
      ****
      نور اللى اتصلت على امها :الو
      نور :صباح الخير يمه
      ام فيصل ابتسمت :صباح النور هلا بام فيصل
      نور :حبيبتي كيفك
      ام فيصل :الحمدلله بخير انت كيفك كيف فيصل وسامر
      نور ابتسمت :الحمدلله كلنا بخير
      ام فيصل :كيفك اليوم
      نور تضحك :زينه الحمدلله
      ام فيصل بفرح :نونو فرحيني معاك
      نور :يمه ابو فيصل الله لا يحرمني منه بيخذني لتركيا نغير جو
      ام فيصل :ما شاء الله ياماما الله يهنيكم متى بتسافرون
      نور :الاحد طيرتنا اليوم بنجهز اغرضنا
      ام فيصل :تعالي اليوم تعشو عندنا
      نور :ان شاء الله يمه
      ***
      اما عند تيما اللى جالسه تدرس بغرفتها انفتح الباب ما اهتمت على بالها ساجده جلس وراها على ركبه وحط يدينه على عيونها تيما مسكت يدينه موو يدين ساجده وعمر مستحيل يسويها : علوي ما تبطل حركاتك
      بعد يدينه وضمها بقوه وهو يبوس خدها :روح علوي ولج توته اسم الله عليج كبرانه وصايره حلوه
      تيما :حبيبي شكرا
      بعد عن خدها وطالع بوجهها :هيج يعني
      تيما طالعت بعيونه :اي هيج
      جلس زين :اها بزونتي اشلونج
      تيما تربعت مثله :بخير ليش ما كلتولي
      علي ابتسم :اني كلتهم نسويلج مفاجئة
      تيما تغير الموضوع :شرايك حلوة شقة ساجدة وعمر
      علي يطالع حوله :تخبل ايجار
      تيما :لا شقة اخوه فيصل
      علي يطالع بالسريرين وبعصبية:لمين السرير الثاني
      تيما تمسك علبة الموية:سوسو تنام يم رجلها الشقه مفروشه من كبل منعيش بيها
      دخلت ساجده :بابا كوم طب الحمام جاهز
      علي ابتسم وهو يشوف كرشها:اوكي حبيبتي هسه اكوم والله كبرتي ياسوسو
      ساجدة وهي تجلس على السرير :هم راح اكبرك وياي
      علي يضحك :ما يخالف اهم شئ سعادتج مع اللى تحبية
      تيما بغيرة :ياحبيبي واني سعادتي موو مهمه عندك لاني بت البطه السودة
      علي : روحي جيبلي كلاص ماي لا ابتلي بيج اليوم ام لسان
      تيما توقف :وراك وراك ياعلوي والزمن طويل
      علي طالع بساجده :اشبيها هاي
      ساجده ابتسمت :ما بيها شئ تدري بيها من تشتاق الك تتخبل
      علي :وكع كلبي من كلت اريد ازوج هذي وينها ووين الزواج
      تيما تدخل :بابا ترى اني مره معدله بيت سوسو كله على راسي
      علي وقف واخذ منها الموية وحط يده على كتفها :يا بابا افهمي الزوج موو مثل ابوج يتحملج ويحطج على راسه
      تيما بزعل :راكان يموت بيا
      علي حط الموية على الطوله :اني ساكت بكيفي بس يجي وكت الجد العن ابو الشيطان
      تيما :بابا افهمني
      علي توجه للباب:بعد الاختبارات نتفاهم
      ساجدة وقفت بعد ما طلع :ترى عمر كال لبابا كلشئ
      تيما :خليه يكول
      ساجده طلعت تيما رفعت جوالها وراسلت مقطع فيديو لراكان
      كلها دقايق وجاها الرد ابتسمت بفرح بدون ما تفتح>>البنت مسوية نفسها ثقيله
      وطلعت تدخل شنطة ابوها
      ****
      بعد ايام
      اما عند سارة اللى تصحي مصعب :مصعب مصعب قوم
      مصعب :هممم وش فيك
      سارة :سعود يبيك ضروري
      مصعب بتعب :موو قادر اقوم خليه يجيني
      سارة تعدله :ما يجيك انت اللى تنزل يلا
      مصعب :سوير اقولك تعبان
      سارة ابسمت له وهي تطالع بوجهه:لزم تتحرك ما يصير كذا
      مصعب :سوير والله موو قادر
      سارة تحرك يدها بحب على وجه مصعب :قوم اروشك ويروح التعب
      مصعب مد يده :طيب
      سارة مسكت يده وقام معها بعد ما تروش وهو جالس على طرف السرير وسارة تلبسه البدي :حبيبي اسويلك الفطور بيض مسلوق ولا مقلي
      مصعب :ما ابي فطور سويلي كوكتيل
      دق جوال سارة وبيدها المشط ردت :الو .... الحمدلله بخير داما ما شفت وجهك مره ثانية ......اها كذا يعني هذا اللى وصلت له .....شوف يا استاذ سيف اخوي اشترى الاراضي مني لا عاد تتصل .... سكرت بوجهه : لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم
      كان مصعب يطالع فيها بمعنى مين هذا
      سارة تركت الجوال :لا تطلعني كذا شغل
      مصعب بحده :تكلمي شغل ايش ومين هذا سيف
      سارة تنشف شعره :هذا سيف من اهل الشمال عندي اراضي يريد يشتريها
      مصعب بعد المنشفه :كملي
      سارة تبعد عنه ترتب الاغراض :وش اكمل انا ما ابي ابيع وهو مصر يشتريها
      مصعب عصب :سوير شنو مصر الدنيا سايبه
      سارة :مصعب انا ما اعرف اتعمل مع اشكال سيف فبعت الاراضي
      مصعب بخزها :بعتيها لمين
      سارة :سعود
      مصعب بشك:الزفت سيف سوالك شئ
      سارة نزلت راسها :لا
      مصعب وقف واخذ الجوال سارة مسكت يده :مصعب لا تدخل المشكله راح يحلها سعود لا تكبرها
      مصعب مسك فكها :هذا الكلب ابن ال#### قاعد يتقوى عليك يفكر ما وراك ارجال يكسرون اكبر راس
      سارة بالم وبصعوبه تنطق وهي تمسك يده: لا تعصب خليني افهمك
      مصعب دفها على السرير وطلع
      نزل تحت وهو يصارخ باسم سعود سعود طلع من مكتب ابوه :ها مصعب نحن هنا
      مصعب مسك سعود من قميصه : انت من متى تسكت عن سوالف سوير وتتستر عليها
      ام سعود تمسك مصعب :مصعب انت انهبلت اترك اخوك
      سعود بهدوء :تعال نتكلم برى
      مصعب ترك قميص سعود وطلع ام سعود :وش صاير ليش اخوك معصب
      سعود :يمه بعدين
      طلع بسرعة لدور الثاني دق الباب بقوة على سارة
      سارة فتحت الباب :انت بخير
      سارة نزلت عيونها : ليش قلتيله
      سارة :طول عمري اكلم قدامه اساسا لو ما رديت على سيف قدامه كان راح يفهمني غلط
      سعود برحمه :ام يوسف لا تبكين اوعدك الموضوع ينحل
      سارة اسندت على الجدار ونزلت للارض وحطت يدينها على جبينها وشعرها ونزلت راسها
      سعود قرب منها وجلس على ركبته وحط يده على كتفها :سارة بسم الله فيك شئ
      سارة بهمس :ضغطي نزل نادي هاله
      سعود يحول يقومها :بسم الله عليك قومي معاي
      سارة بنفس الهمس ودموعها مغرقه وجهها :موو قادرة بس ناديها
      سعود مسح على شعرها :طول ما قلب بدر ينبض بصدري لا تشيلين هم شئ
      نزل تحت شاف امه :يمه الله يسعدك ارسلي هاله لسارة ظروري
      ام سعود وقفت :ان شاء الله
      سعود طلع وامه طلعت لسارة بسرعه
      اول ما طلع برى شاف مصعب ينتظره بالسيارة
      سعود ركب جنب مصعب مصعب حرك السيارة سعود :مصعب وين رايحين
      مصعب :ليش ما قلت لى
      سعود :مصعب انا وانت واحد
      مصعب يضرب يده بعصبية :لا موو واحد انت سعود وانا زوجها لهذي الدرجه صرت صغير بعيونها
      سعود : سارة كنت خايفه ما قالت لى انا عرفت بطريقتي
      مصعب وقف السيارة وطالع بسعود :خايفه وش سوالها ال####
      سعود :لو فكر يسويلها شئ اذبحه
      مصعب بعصبيه اكبر :انطق وش سوالها
      سعود :انا راح اقول لك كل شئ
      مصعب رجع راسه لورا وغمض
      بصراحه قبل زواجكم بفتره انا شفت سارة بالكوفي معه قلت يمكن شغل لان كان مع سارة اوراق
      و لما ضربتها انت وعرفنا بيوسف سمعتها تتهوش مع سيف على الجوال وكانت تقول لسيف يتركها بحالها وما يقرب من يوسف
      سرقت الرقم من جوالها وعرفت كل شئ عن سيف
      ولما كنا بالمزرعه كنت اسولف مع يوسف ونتفرج على الصور ولما شاف صورت سيف خلني ارجع لصوره وقال هذا عمو سيف سالته قال ان سيف صديقك ومره اخذه سيف للملهي ولعبه واخذه للمطعم واشترى له هديه ولما ارتفع سكر يوسف بالليل اخده للمستشفى وجت سارة اخذته من المستشفى
      وبعدها لما صارت لى الفرصه اكلمها

      طلعت من المطبخ مع سعود سارة تطالع بالمسبح :انت وش تبي مني انا وانت ما بينا كلام
      مسك سعود زنودها وبعصبية :يا بنت ال#### مين سيف
      سارة بصراخ تحول تفك نفسها :يا حقير احترم نفسك وصون لسانك
      سعود يهزها بعنف :اخر مره اسالك من سيف وش بينكم
      سارة دموعها نزلت وبصراخ:انتركني والله اقول لمصعب
      سعود تركها :لا تصارخي تحكيلي ولا اروح اقول مصعب عن موعدك مع سيف ال.... بالمقهى وعن خطفه ليوسف
      سارة مشت بتجاه البيت وبعصبية :لا تقول له انا اللى بروح اقول له
      سعود لحقها ومسك معصمها :سارة وقفي مصعب مريض
      سارة تحول تسحب يدها منه :اتركني انت بلا اخلاق انا عرض اخوك كيف تفكر فيني كذا
      سعود قرب منها :غبية انا ما فكرت بشئ بس اريد اعرف وش علاقتك بسيف ال.....
      سارة طالعت بعيونه :انا رجعت لسعودية بسبب سيف
      سعود تركها بصدمه سارة رجعت جلست على الكرسي وكتفت يدينها وقالت :تعرفت على سيف بالاردن قبل ثلاث سنوات اخته زميلتي بالجامعه صار معجب فيني وحول يتقرب مني وطلب يدي انا رفضته لاني متزوجه وام
      سعود جلس بعصبية وهو يمسح وجهه:سوالك شئ تعرضلك
      سارة زادت دموعها وطالعت بسعود :قبل ما يطلع فيصل من السجن بخمس شهور اشتريت اراضي بالشمال وبعد فترة اتصل فيني سيف يطلب مني ابيعه الاراضي
      سعود :وافقتي
      سارة هزت راسها :لا انا رفضت لاني موو عارفه وين اصرف الفلوس اللى عندي بس هو صار يزعجني كثير وكم مره يتعرض طريقي ويترجا ابيع
      بس انا رفضت لان مووو بحاجه اني ابيعها وقبل ما ارجع تقريبا باسبوعين يوسف انخطف كان يلعب قدام عيني دق سيف واستفزني بالكلام وقال لى اخر المكالمه ما كنت ادري ابنك زي العسل
      طالعت قدامي يوسف اختفى سعود انت للحين ما جربت شعور ان طفلك وحيدك بخطر بلغت عنه الشرطه واخر الليل وانا انتظر قدام القسم بشروني انا وهاله انهم لقو يوسف بالمستشفى
      سعود بانفعال :ابن الكلب زين ما موت الولد من بالاكل غبي
      سارة :بعد اللى صار ما قدرت اتحمل رتبت اموري كلها ورجعت
      سعودبضيق :استفرالله
      سارة زادت دموعها :سعود لو بيدي ما كنت رجعت انا ليومي هذا مكسورة مصعب تركني بعز ضعفي وحاجتي له
      سعود :انت اغلطتي لما اخترتي تبعدي لو قايله لى كنت وقفت معاك بوجه الدنيا كلها وما تركتك
      سارة تشهق :اقول ايش ومصعب خذلني وخذلني وخذلني انا متت الف موته تمنيت يشلوني بالنعش ولا يتركني مكسوره
      سعود :وبعدها طلبت من حميدان يسالي عن الاراضي بما ان اهل زوجته من اهل الشمال وعرفت ان الاراضي فيها نفط سارة انصدمت من الخبر وقبل ما تطلع من المستشفى بخمس ايام سارة طلبت اجيب احد لانها قررت تبعني الاراضي واخذت ابو فهد معاي وسجلت الاراضي باسمي ولما سالتها عن المبلغ اللى تريده مقابل الاراضي قالت لى ثمن الاراضي (طول ما قلب بابا بدر ينبض بصدرك تكون لى سند وعزوه)
      سعود رفع راسه عشان ما تنزل دموعه :مصعب انا ظلمتها كثير وغلطت بحقها هي موو بعينها الدنيا سارة مووو طالبه منا الا تعيش بسلام
      مصعب تنهد يضيق :مصعب ما اوصيك بسارة
      مصعب ما رد وحرك السيارة
      ***
      اما عند ياقوت وفيصل
      فيصل يهز كتفها :ياقوت ياقوتي كافي نووم
      ياقوت فتحت عيونها :كم الساعه
      فيصل :ثلاثه وربع يلا يمداك تراجعي
      ياقوت تعدلت وهي ترجع شعرها على ورا :فيصل تفطر
      فيصل ابتسم :الفطور جاهز يلا قومي
      ياقوت باست خده :فديت الرومانسي
      فيصل زادت ابتسامته :ترى كله قهوة وساندوتش وتفاحه
      ياقوت وقفت :اللى هو عسل على قلبي
      فيصل ابتسم لها وباسها :الله يوفقك ويسهل عليك
      ياقوت بفرح :آميين
      وطلعت فيصل انسدح يكمل نومه لوقت جامعتها ودوامه
      *****
      دخل على الغرفه طالعت فيه ورجعت تطالع بالاوراق اللى معاها
      نزل جاكيته بصعوبةوهو يقول :صباح الخير حبيبي
      سارة :صباح النور
      جلس جنبها :آآه ليش قالبه وجهك فيني
      سارة ببرود:لا تسالني اسال نفسك
      مصعب تمدد بتعب :انا تعبان مالي خلق لك نويه تتهوشين روحي دوري احد يتهوش معاك
      سارة طالعت فيه :رجعت تشوف الحقيرة لينو
      مصعب حط يده على وجهه :ايوه رجعت اشوفها عندك مانع
      سارة تبعد يده :لا ما عندي مانع خذ راحتك
      مصعب طالع فيها :لين متزوجه الحين
      سارة بسخريه:هذي كل يوم متزوجه مطلقه
      مصعب عطاها كف ومسك فكها:انتبهي واتركي الشماته لا تلحقينها
      سارة تمسك يده :لا تمد يدك انا راح ابقى طول عمري لك مستحيل اكون لغيرك
      مصعب :لا لا شنو تبقى بدون رجال اذا متت
      سارة تركت يده وهي تقوم:بسم الله عليك جعل يومي قبل يومك تصدق انت سخيف
      مصعب : يعني اكذب اكيد بيجي يوم اصير تحت التراب واكون ساعتها مجرد ذكريات
      سارة عيونها صارت تلمع :جعل ربي ياخذني قبل ما افكر مجرد تفكير اكون مع غيرك اذا انت تسويها انا ما اسويها الله لا يحرمني منك لا تجيب سيرة الموت
      مصعب :تعالي
      سارة بزعل:ما اجي
      مصعب بحده :اقول لك تعالي
      سارة :تضربني
      مصعب بخزها :واكسر راسك بعد تعالي
      سارة دخلت اوراق السجب :ما اجي
      مصعب بصراخ :اخر مره اقول تعالي
      سارة بتردد وثقال قربت من السرير :خير
      مصعب مسك يدها بقوة وسحبها له
      انتهى البارت توقعاتكم
      250*300 Second
    2. زينة الزينات
      10-10-2018, 11:18 PM

      رد: روايتي الاولى اذا ذاب القلب

      روايتي الاولى اذا ذاب القلب


      البارت 120

      مسك يدها بقوها وسحبها له خلها تجلس
      حط راسه بحجرها وبعد سكوت طال :اليوم مشتهي اكل من يدينك
      سارة :ما تشوفني تعبانه
      مصعب مسك يدها :وش اللى متعبك
      سارة :ما احس نفسي تمام
      مصعب :اكلي زين وتصيرين تمام
      وباس باطن كفها بعمق
      سارة :هذا اللى قدرت عليه
      مصعب طالع بوجهها :وش اسويلك امريني يا ام يوسف
      سارة :ما ابي شئ بس ارجعلي مصعب القديم
      مصعب بلعانه يطلع ختمها من اصبعها ويقول :اخونك
      سارة :وش دخل الخيانه
      مصعب يلعب باصبعها :مصعب القديم خاين
      سارة خنقتها العبرة :ما تذكرت الا خيانتك لى تذكر حياتك معاي كيف كانت ولا نسيت
      مصعب رفع يده الثانيه ولمس خدهابحب :اصبري وربك كريم
      سارة دموعها نزلت :انا زوجتك وام اطفالك ولى حقوق عليك
      مصعب يمسح دموعها :انت شايفه وضعي
      سارة :وش فيه وضعك موو بس انت التعبان وانا تعبانه على كل شئ تعبان وتحملي واصبري ناوي تجنني
      مصعب تعدل بصعوبه :مجنونتي ناويه تلحقين لين وتصيرين مطلقه
      سارة زاد بكاها:طلاق ايش مصعب ارحمني انا متاجه لك
      مصعب قرب منها مسك كتفها وراسها وسند جبينه على جبينها:سوير روحي طلعت منك ارحميني
      سارة مسكت وجهه بيدينها :حبيبي كيف طلعت وانا روحك
      مصعب اخذ نفس عميق وبعد سكوت تركها :قومي سويلنا فطور
      سارة تمسح وجهها :ان شاء الله حبيبي
      مصعب قرب باس جبينها وانسدح
      سارة لبست قميص طويل وطلعت وهي ماره من عند الصاله :سوير
      سارة وقفت ودخلت الصاله :هلا عمي صباح الخير
      ابو سعود :صباح النور بنتي مصعب رجع
      سارة ابتسمت :من اشوي جابه سعود عمي تفضل افطر معنا
      ابو سعود ضحك بهدوء :لا حبيبتي افطروا لحالكم بالعافية
      سارة :الله يعافيك بس انا مصره تفطر معنا وتذوق طبخي وندردش اشوي (وغمزت له )
      ابو سعود يضحك: مصعب قال لى ما تعرفي تطبخي
      سارة :ابنك يمزح معاك ابو يوسف يموت على طبخي
      ابو سعود :اذا كذا موافق بس تخلصين ناديني نطلع سوا
      سارة تهز راسها :ان شاء الله عمي تحب تشرب شاي ولا حليب
      ابو سعود :مثلكم
      سارة ابتسمت له وراحت
      شافت سعود بطريقها :صباح الخير
      سارة :صباح النور
      سعود ابتسم :اشوفك تحت اليوم وشاقه الابتسامه وش عندك
      سارة :والله زين تنازل يرجع للبيت سعود :سوير الله يسعدك تحملي زوجك واصبري
      سارة بسخريه:لا تشغل بالك نزلت اسوي فطور لزوجي الحبيب
      سعود :طيب قول لهم يسولي فطور
      سارة : تعال افطر معانا
      سعود يضحك :مستحيل اقول لك لا بجيب يارا
      سارة ابتسمت :نادي امك مصعب يحب يفطر معها
      سعود :ان شاء الله اذا ما يزعجك وجود امي
      سارة ابتسمت :لا ما يزعجني حياها الله رنا خانم ست البيت
      سعود بفرح:ام يوسف كل يوم تكبرين بعيوني اكثر
      سارة تطالع فيه بنص عين :متاكد
      سعود يضحك :ايوه متاكد ميه بالميه
      سارة تضحك وبلعانه:تسلم ابو عبدالله
      سعود بجدية :لا خاطري عاف الاسم الله يرزقكم بعبدالله
      سارة :لا باذن الله بنوته مصعب يريد بنت ومصر ان جنس الجنين بنت
      سعود :اهم شئ الخلقه التامه وصحة البيبي اذا بنت وش راح تسمونها
      سارة ابتسمت :على اسم عمتها ريام الله يرحمها
      سعود بحزن وهو يتذكر اخته :باذن الله بجنات النعيم
      سارة :مصعب حكالي كثير عنها
      سعود :ماتت وتركت فراغ كبير وراها ريام انقى واجمل وارق واطهر انسانه عرفتها
      سارة اللى لمحت لمعت عيون سعود وتاثره :سعود انا للحين ما قلت لمصعب
      سعود بفرح :قولي له راح يطير من الفرحه
      سارة بتركيز:ان شاء الله انت وين كنت
      سعود رفع الملف :كان عندي واحد شغل
      سارة:الا هذا راكان متى يعطي فيصل ونور حقهم
      سعود :الارث مساله موو سهله يبيلها وقت
      سارة :الله يعين
      سارة راحت للمطبخ وسعود طلع فوق وهو مستغرب من سؤال سارة
      ***
      اما عند تيما اللى صحت على صوت جوالها ردت بصوت واطي:هلو
      ابتسم :هلو صباح الورد
      تيما ابتسمت :صباح النور
      راكان :ابوك عندك
      تيما :اي بابا عندي رايد شئ
      راكان :لا ما اريد الا سلامتك بس تلقين فرصه راسليني
      تيما :اوكي باي
      راكان :توته
      تيما :ها
      راكان :متى يروح
      تيما توجهت للباب :اني شحجيت
      راكان :له اسبوعين عندكم متى يروح ترى اجن واجي اتفهم معاه
      تيما بخوف وهي تسكر باب المطبخ :يستر على عرضك لا تقترب منه
      راكان :تيما انا مستعد احرب الدنيا لجلك ما تتصورين انا قديش احبك
      تيما اخذت نفس :حبيبي اسمع بابا اذا عصب مني ياخذني وما يخليني ارجع لسعودية مره ثانية لو اموت
      راكان بقهر :والحل
      تيما :لا تشغل بالك شهر بالجثير ويرجع لميلانو
      راكان :ان شاء الله حبيبتي
      تيما ابتسمت
      راكان :سديم في بالها تتسوق تطلعين معاها
      تيما اضحك:لا ماكدر اعوف بابا واطلع
      راكان :هههههه يا نيال بابا فيك
      تيما بخجل :اني هسه مشغولة بعدين نحجي
      راكان :اوكي بحفظ الرحمان
      تيما سكرت شربت موية ورجعت للغرفه اول ما جلست على سريرها :مع مين حجيتي
      تيما بلعت ريقها :بابا ليش تسالني
      علي يبعد اللحاف :لج بابا ابن الجلب اللى جاي يغشمرج ومرخصه نفسج اله فترة ويعوفج
      تيما ما ردت ودموعها تنزل سوت نفسها نايمه علي قام وطلع من الغرفه جلس بالصاله يدخن بقهر
      ****
      اما بوقت الفطور مع مصعب بصالته الصغيرة انواع السوالف والضحك
      بتعب مد يده لسارة اللى واقفه عنده تقلب بقنوات التلفزيون
      :سوير
      سارة مسكت يده :مصعب كمل اكلك
      مصعب يوقف:الحمدلله شبعت بنام
      سعود اللى بحضنه يوسف :ما زود تعبك الا النوم اربع وعشرين ساعه نايم
      سارة ابتسمت :حبيبي على مهلك
      مصعب ستغرب من ابتسامتها بس ما علق ودخل معها
      ام سعود :وش قال لك الدكتور
      سعود ياكل يوسف :يمه وضعه الحمدلله تمام
      يارا :اساسا وجود مصعب بالمستشفى ماله داعي
      ابو سعود ابتسم :يحق له يتدلع على زوجته
      ام سعود :دلع ايش وهم اربع وعشرين ساعه متهوشين
      يوسف يطالع برنا:جدتي رنا غلط عليك بابا يعشق ماما ودائما يصير دلوع على ماما
      سعود يضحك :ولد مين علمك ذا الكلام
      يارا تبوس يوسف من خده :فديت الفهمان ما شاء الله عليك
      رنا وقفت : ابو سعود مطول
      ابو سعود نزل الكوب :لا حبيبتي ننزل سوا
      رنا :يلا 0
      سعود بعد ما طلعوا :يارا يلا قومي
      يارا وهي تاكل :انتظر ما خلصت
      يوسف :يارااكلتي كثير بطنك راح يوجعك
      سعود نزل يوسف :سمعتي يادكتوره
      الطفل يفهم اكثر منك
      يارا اخذت صحن الفطاير وطلعت قبلهم
      اما عند سارة ومصعب سارة جالسه تحط كريم مرطب ليدين ورجلين مصعب ومصعب مسترخي :سوير
      سارة :حبيبي اسمعك
      مصعب فتح عيونه :ودي اطلع جسمي متكسر من النوم
      سارة تدلك يده :وين تحب نطلع
      مصعب :دائما تجمعين
      سارة :لزم الجمع انا شركتك بكل شئ
      مصعب طنش كلمها :ما ادري انت وش رايك
      سارة سكتت اشوي وابتسمت وهي تقول : تروح الحديقه الجو يجنن
      مصعب :اشوي اشوي كسرتي يدي
      سارة تضغط اكثر على يده :اذا ما عجبتك الفكره اخذك تزور امي
      مصعب :وانا رايق لامك
      سارة :واجب عليك تزور امي وتسال عن حالها بالنهاية هي حماتك
      مصعب يغمض :اوكي نتغدا عندهم
      سارة تكمل تدليك :ايش تاكل حتى اقول لها
      مصعب : معكرونة ماما
      سارة ابتسمت :مصعب
      مصعب فتح عيونه سارة :ابي جوالي
      ولا لانك اشتريته لى اخذته
      مصعب :سعود عطاك شريحه من عندي
      سارة بقهر :انا اتكلم عن جوالي وانت تتكلم عن الرقم تشك فيني
      مصعب مسك يدها :لا والله موو كذا جوالك احتاجه
      سارة :ليش
      مصعب رفع حواجبه :اتسلى فيه
      سارة :طيب استخدم جوالك
      مصعب :لا ما يصير
      سارة تكمل تدليك يده :ليش ما يصير
      مصعب :سوير فيه شغلي الحين اقول لسعود يجيب لك احسن جوال
      سارة :ما ابي قاعده استخدم جوالي القديم
      مصعب :سوير له كم سنه معاك
      سارة :ثمانية ونص
      مصعب :ههههه
      سارة :ليش تضحك
      مصعب :ولا شئ لا يكون ما تبيني اضحك
      سارة ابتسمت:اذا تضحك علي الله يسامحك انا اخر همي المظاهر والماديات عني لكل شئ املكه قميه معنويه
      مصعب يمزح:عشان كذا تبغين الجوال الجديد
      سارة :حبيبي هديتك تبقى غير وانا اساسا ابيه عشان اصور فيه كنت اصور بجوالي القديم وتصويره موو زيادة تعقيدالجوال اسهل ودائما صوره حلوه
      مصعب :من زمان ما صورتيني وتصورنا
      سارة بسرعه ما صدقت خبر نطت لحضنه :لزم نحط فلتر
      مصعب سحب الجوال من جنبه :لا ممنوع الفلتر
      سارة تطالع بوجه مصعب لحيته وشعره المنكوش وعيونه الملونه كان ايه من الجمال على عكسها :مصعب تحبني
      مصعب ابتسم :قلنا نتصور
      سارة اخذت الجوال منه ورفعته وهي تصور:تحبني
      مصعب :لا ما احبك
      سارة وفعت راسها وطالعت بعيونه :لا تحبني المهم اني احبك و بحضنك
      مصعب :اذا ما راح تصورين بنام
      سارة تلمس لحيته:مصعب انا بجد حامل ببنت
      مصعب ابتسم :ايوه حامل ببنتي
      سارة :انا اخترت اسمها
      مصعب :لا دوري انا اللى بسميها
      سارة :وش بتسميها على امك
      مصعب يبعد شعرها من وجهها :لما اسمي بنتي على امي محد يقدر يمنعني
      سارة :انا اخترت وخلصت اخر همي رايك
      مصعب بزعل :لا يكون مريم على اسم امك
      سارة حطت راسها على صدره :لا موو مريم
      مصعب :قولي الاسم
      سارة ابتسمت :ريام على اسم عمتها اذا ما عجبك اذبحك
      مصعب بصدمه :تمزحي
      سارة :لا ما امزح يا بابا بجيب لك ريام سميت عمتها
      مصعب بفرح وتاثر :ما خطر ببالي ترجع ريام لحياتنا وتمليها فرح وبرائه
      سارة تضمه :الله ياخذ ويعطي ولسوف يعطيك ربك فترضى
      مصعب باس راسها :الحمدلله سوير انت اخترتي احلى اسم شكرا لك
      سارة:يا روحي لا تشكرني (ترجع لنفس السؤال من الجفاف العاطفي اللى جاها اخر فترة )الحين قول لى تحبني
      مصعب بحده وهو يضمها:قلت لا نامي
      سارة تتغطى معاه :انت بخيل الله يرحم ايام زمان حتى كلمة احبك صارت حسرة علي
      مصعب بعصبه :تنخمدين ولا تنقلعين
      سارة غمضت عيونها واستسلمت لاحلمها الورديه
      ****
      اما ببيت راكان اللى جالس مع اهله وجنبه سديم يشوفون مسلسل
      وامه تكلم على جنب
      سديم تطالع بامها وبهمس :شكله عريس جديد
      راكان بنفس الهمس :طنشي ما عليك منها
      سديم :انا موو ضد الزوج انا ضد اخرب بيت حرمه ثانية
      راكان ابتسم :ما كنت ادري
      سديم تطالع التلفزيون:حياتي ما انتهت لسى العمر قدامي
      راكان يمسك الكوب :الله يرزقك بولد الحلال
      سديم :راكان انا قررت ما اتزوج الا اذا انت تزوجت
      راكان يضحك :الله كريم
      سديم طالعت فيه :ليش تضحك
      راكان ياكل بطاطس معاها :ولا شئ ترى انا قدمت لك بالجامعه
      سديم :وش حطيت الرغبات
      راكان ياخذ الكيس ويدخل يده فيه :لغه فرنسية حطيتها الاولى والثانية تمويل دولي والثالثه علوم حاسب
      سديم كنت مصدمه تماما وقفت وعيونها تلمع ودموععا صارت تنهمر :والله ما اروح
      راكان بجديه:موو على كيفك طول ما انت ببيتي واصرف عليك تدرسين اللى ابيه غصب
      ام راكان انهت المكالمه وهي تشوف سديم طلعت :وش فيكم
      راكان :موو عجبها التخصصات اللى حطيتها بالرغبات
      ام راكان :ليش وش اخترت
      راكان يغير الموضوع :مين اللى كانت تكلمك
      ام راكان :زوجةاخو حمده بنت خال امي اتصلت تخطب سديم لزوجها لانها ما تخلف
      راكان بعصبية ياشر على نفسه:شنو تخطب لزوجهااختي انا
      ام راكان :يا حبيبي اعصابك الموضوع موو مستاهل
      راكان وقف :الحين تدقين عليها وتقولين مافي نصيب هذا الناقص ازوج اختي للكوره ماجد يخسى
      ابو مساير
      وطلع راح غرفة سديم دق الباب :سديم
      ما ردت عليه فتح الباب ودخل :جهزي نفسك المغرب طالعين
      سديم :وين
      راكان :باخذك انت والبنات على المول ونتعشى برى
      سديم :شكرا ما ابي اطلع هم اللى يدرسون موو انا
      راكان :سديم خانم كانك اخذت وجه بزياده وترددين
      سديم طالعت فيه :لا ما اردد بس انت تبيني ادرس شئ ما احبه
      راكان جلس :سديم انا ابي مصلحتك
      سديم :انت تدري اني اكره التعقيد انت دائما تقول لغه انجلزية وش تغير الحين
      راكان :انا اعلمك انجليزي وادرسي اللى اخترته لك
      سديم تهز راسها :ما انا ابي اعيش حياتي واسوي اللى يعجبني
      راكان ضرب راسها بمزح :من متى ما يهمك رائي
      سديم دموعها نزلت:الا اهم شئ عندي رايك بس انا تعبت ما عاد اقدر اتحمل ضعفي ابي احس بوجودي باهم قرارت حياتي اللى تحدد مصيري تقررون عني بالدراسه بالزواج بكل شئ
      راكان ابتسم وباس راسها :بس بس عشان خاطري لا تبكين والله كنت امزح معاك يا فنانه راح ادرسك فنون جميلة تذكرين لما كنت ما ترضين الا تلونين بالواني وكل يوم عمل فني جديد كل يوم راكان وديني المكتبه
      سديم ضمته وهي تشهق :شكرا لك يا احلى اخ بالعالم
      راكان يمسح على شعرها :ههههه عفواانت تستاهلسن كل خير
      سديم باست راسه :الله لا يحرمني منك يادنيتي
      راكان :آمين ولا يحرمني منك ما قلتيلي نقصك شئ
      سديم ابتسمت :لا ما ابي الا سلمتك
      راكان وقف :جهزي نفسك واسالي البنات عن الستايل بالجامعات عشان نشتري لك ملابس
      سديم :ان شاء الله
      راكان وهو يطلع:انزلي جيبيلي جوالي
      سديم وقفت وطلعت وراه :الحين اجيبه
      نزلت طيران لتحت تجيبه
      ****
      اما ببيت فيصل :فيصل انت تمزح
      فيصل بفرح :والله ما امزح مصعب تكفل بكل مصاريف دراستك برى
      راشد رجع شعره على ورا وبفرح :بعمري ما توقعت ادرس برا الله يسعد مصعب ويحقق له كل شئ يتمنه ويشفيه
      فيصل :آمين المهم بكرا اطلب اجازه وروح جهز نفسك لسفر
      راشد :أن شاء الله بس قبل ما اروح اجهز نفسي بزور مصعب
      فيصل وقف :اوكي روح
      راشد : وين رايح
      فيصل :يعني وين بتغدا مع اهلي
      راشد مسك المعلقه :سلم لى على خالتي ام فيصل
      فيصل :الله يسلمك
      فتح الباب وطلع
      راشد بدا بالاكل
      فيصل وهو متوجه للبيت سمع صوت سيارة توجه للباب وفتح الباب كانت سيارة سارة
      فتح البوابه كلها
      راح عندهم مصعب نزل الشباك :السلام عليكم
      فيصل ابتسم :وعليكم السلام هلا والله ابو يوسف
      مصعب ابتسم :اختك نامت ونست تعطيكم خبر
      فيصل :انت موو غيريب البيت بيتكم بدون ما تعطونا خبر يلا تفضلوا
      مصعب :حبيبي تسلم
      فيصل دخل قبلهم دخل على الصاله :ياقوت اطلعي بدلي
      ام فيصل :ليش تبدل مين جا
      فيصل :بيت مصعب هنا بدلي وانزلي تغدي
      ياقوت قامت :ان شاء الله
      فيصل راح للمطبخ يقول للخدامه تجيب صحون وملاعق
      راح لقسم الضيوف :اووف وبعدين معاك
      مصعب يكتف يدينه:سوير انقلعي
      سارة تحول تسحبه :قوم لا تجنني ياقوت تجاس معاك عادي
      مصعب :وخري عني
      فيصل :انتم لزم تتهوشون
      سارة لفت عليه :الدكتور مصعب كانه اول مره يدخل بيتكم
      مصعب :لا موو اول مره بس انا ابي اجلس مع الشباب ادخلي
      سارة :الحين جالس تحسن الفاظك قدام اخوي قبل اشوي انقلعي
      فيصل :انا مالي علاقه بينكم اهم شئ تحترمون وجودي
      سارة :تغديتوا
      فيصل :قبل اشوي فرشنا الغدا يلا قوموا نتغدا
      مصعب :وين رشود ما اشوفه
      فيصل :راشد جالس يتغدا وراح يطلع لشغله بعد اشوي يلا الاكل برد يا مصعب
      سارة :يلا قوم
      مصعب مسك يدها وقام :وين يوسف
      سارة :اكيد دخل لصاله

      ****
      اما ببيت عمر على الغدا علي جلس:وين عمر
      ساجده :عنده مكلمه مهمه
      علي :تيما تعالي تغدي
      تيما تطالع التلفزيون :موو جوعانه
      علي :بابا لا تخليني اعصب
      تيما طالعت فيه :بابا دا اكول موو جوعانه بعدين
      علي :موو مشكلتي هسه تجين تتغدين
      تيما بطفش قامت وجلست جنب علي وهي تقولي :الله يرحمج يا ماما
      علي وساجده:الله يرحمها
      ساجده :عموري
      علي يملي صحنه معكرونه :طلعتو روحي ياباسته وزلطه يا اكل مطاعم
      تيما :اهم شئ عموري راضي وما عنده اعتراض
      دخل عمر وجلس :اسف تاخرت عليكم
      علي :عادي ماكو مشكله الا يا عمر شنو رايك بالاكل
      عمر ابتسم وهو يعبي صحن ساجده :لذيذ تيما عاشت الايادي
      تيما ابتسمت لعمر :ايدك العايشه
      علي :ما عندك اي مشكله كل يوم باسته او اكل مطاعم
      عمر يعبي صحنه:لا يا علي كلنا مشغولين ودراست البنات اهم شئ
      علي :كل اليوم كاعدت لا شغله ولا عمله ماكو رجال يرضى بهذا الكلام
      تيما :بابا كل الناس ياكلون باسته وجاهز وما وكفت علينا بس سوسو تجيب ترجع تطبخ
      عمر يضحك :نحن السعودين بشكل عام اكثر شئ ناكله بشكل يومي الرز والباسته
      علي ابتسم :معلومه حلوه
      عمر :علي ايش رايك اليوم نطلع نغير جو بما انو اجازه
      علي ترك الشوكه:اوكي نطلع ماكو مشكله
      تيما :علوي ليش ما تاكل
      علي :وزني زاد عندكم
      ساجده وقفت:بابا اسويلك شئ تاكله
      علي مسك يده :لا اكعدي فطرت متاخر
      تيما :بابا اشكد وزنك صاير
      علي :صار اثنين وتسعين
      عمر :انا وزني ستين وبعمري ما طلعت فوق الخمسه وستين كيلو
      علي :لا يكون كل اهلك هيج
      ساجده: بس عمر لو ياكل طول اليوم ما يسمن
      تيما :عمر اهلك عزمين معانا احد
      عمر يهز راسه :لا بالعادة سامر واختي نور بس هم بتركيا وسارة ويارا مشغولين بازوجهم
      ساجده :تيما كملي اكلك
      تيما توقف :الحمدلله
      اخذت جوالها ودخلت الغرفه وعلي وقف شال اغراضه :بابا وين رايح
      علي :اتمشى واشتري جكاير اجيبلج شئ وياي
      ساجده :لا حبيبي ماريد كل شئ
      علي تركهم وطلع
      ساجده باستغراب :شنو صاير
      عمر وهو يقلب اكله :ما ادري بس علوي نظراته تموت شفتي كيف يكلمني ولا جالس يحط حطب بينا
      ساجده :لا حبي انت مفتهم الموضوع غلط مشكلة بابا صريح بزياده اليوم لزم نطبخ اله
      ***
      دخلت هاله :سارة شو كانت تعمل عندك رنا خانم
      سارة تجلس على السرير :يوسف نام
      هاله :اي بعد الحمام على طول نام
      سارة :اوووف بعد اشوي يجيني مصعب ويكمل علي من بعد حماتي
      هاله تجلس جنب سارة :سارة حبيبتي انا بعرف رنا خانم من زمان اكتير صح هي صارمه بس ئلبها طيب وما بتازي حدا
      سارة بعصبيه :تخيلي تبي تاخذني لدكتورتها النسائيه وانا ما ابيها تاخذني
      هاله :اشوي اشوي على حالك انت حامل ما بيصير تعصبي
      سارة دموعها نزلت :هاله كيف ما تبيني اعصب وكل وجع فيني بسببها انا وش فيني ناقص حتى ما تزوجني لابنها انا ويارا زي بعض ليش رضو باختي لابنهم سعود وما رضو فيني لمصعب
      هاله :سوير يائلبي انت هلاء صرتي هون وهذي فرصتك حتى تسبتي حالك وبعدين شوو فيها حماتك عم تحول تتئرب منك المفروض تفرحي
      سارة تضم هاله :افرح على ايش ومصعب موو بخير هاله احس نفسي عاجزه
      هاله تمسح على شعر سارة :ساره اوعك تضعفي انت ئوية كل شئ راح يكون بخير
      سارة :ان شاء الله
      هاله ابتسمت :ئومي غسلي وشك وزبطي حالك ئبل ما يجي جوزك
      سارة تبعد عن هاله :اوكي الحين اروح
      هاله :طلعلك شئ تاكلي
      سارة :مثل ايش
      هاله تضحك :شئ حلو يا حلو
      سارة تضحك :اذا كذا طلعي
      وفتحت الباب
      هاله عدلت شكلها بالمرايا
      سارة طالعت فيه وبهمس:واقف عن الباب
      مصعب يهز راسه بالنفي:لا
      سارة لفت وطالعت بهاله :هاله احسبي مصعب بالحلى
      هاله :تكرم عينك
      وطلعت سارة طالعت بمصعب :لو احد شايفك عند الباب وش راح يقول عنك ما تستحي ما تخجل من نفسك
      مصعب يحك دقنه :والله ما كنت اتسمع كنت بفتح الباب بس سمعت هاله تقول لك غسلي وجهك فما حبيت ادخل وهاله جوا
      سارة تدف الباب :ادخل
      مصعب بفضول :كنت تبكين
      سارة :لا هاله تقول اني مهمله نفسي
      مصعب طالع فيها زين :اهم شئ انتبهي على نفسك
      سارة تهز راسها :طيب
      مصعب دخل وهي راحت طلع ملابس وتدخل الحمام
      ومصعب منسدح على بطنه يصمم صوره دخلت سارة وجلست جنبه تطالع بالجوال ميلت جسمها عليه : اللهم لك الحمد حتى ترضى ، و لك الحمد إذا رضيت ، و لك الحمد بعد الرضا ، و لك الحمد على كل حال
      مصعب :وش رايك مبدع
      سارة :الخلفيه موو حلوه حط صورة طبيعه تطلع احلى
      مصعب :اوكي
      مصعب وهو يبدل الخلفية تاشر :شوف هذي حلوه
      اختارتها مصعب ابتسم :سوير بطنك
      سارة تتعدل عنه :ما انتبهت خلي الخط ابيض
      مصعب يطالع فيها :ما شاء الله على وين
      سارة بضحك :كاني بعمري ما تكشخ لك
      مصعب :يعني ما راح تشوفين احد
      سارة تهز راسها :ما راح اشوف الا حبيبي
      مصعب يطالع فيها :ههههههه ليش تطالعني كذا
      مصعب وقف وهو يقول :فيك شئ غريب اليوم
      سارة تطالع فيه :مافيني شئ
      مصعب ابتسم وهو ماسك الضحكه مسك كتفها ولف ذراعه على رقبتها: كذابه كم مره قلتلك اكره الكذبين
      وعض خدها سارة بالم :انا ما اكذب جاي على بالك نتضارب اليوم
      مصعب صار يضحك :لا موو جاي على بالي عطرك حلو اول مره تحطينه
      سارة :ما شاء الله عليك تفرق بالعطورات
      مصعب باس خدها :اكيد حبيبي خبره
      سارة حطت يدها على يده اللى بكتفها :هذا العطر انت اشتريته ولا نسيت هديتك لذكرى ميلادي اللى جبتها لى ببيت اهلي قبل الاختبارات
      مصعب بلعانه :اهاا تذكرت لما ضربتيني كسرتي انفي
      سارة تضحك :حبيبي تستاهل
      مصعب ابتسم :يا روحي احلى ذكرى بميلادك الجاي باخذك احلى شهر عسل بس انا وانت وحدنا
      سارة بحب :مصعب مافي شئ اسمه شهر عسل انت العسل كله
      مصعب :يا ناس فديت اللى يغازلني تعالي قوليلي وش اهديك سوير انت بس امري يا غلاي
      سارة ابسمت :حبيبي انت تعبان اجلس حتى اقدر اقول لك
      مصعب جلس وراها ودفن وجهه برقبتها وضمها بصوت ناصي :سوير احبك واحبك واحبك ما عرفت ايش معنى الحب الا معاك انا اعشك الثرى اللى تمشين عليه
      ****
      اما عند ياقوت وفيصل اللى بالسوبر ماركت ياتقضون لبيتهم :فيصل
      فيصل طالع فيها :نعم
      ياقوت :وقف ابي كيك
      فيصل يدف سلتهم :كيك وش الله يهديك
      ياقوت تمشي وراه :ابو اياد ابي كيك
      فيصل لف عليها :موو الحين بعدين
      ياقوت تطالع بعيونه بزعل :ليش بعدين لعيالك تجيب كل شئ وانا كل شئ بعدين
      فيصل ابتسم :الكيك هنا موو زين اليوم باخذك لاحسن محل الحلويات بالرياض
      ياقوت :اي اليوم وبعد اشوي توصل الاغراض وتوصلني لشركه وتنسى كلامك
      فيصل مسك يدها :هششش خلاص
      ياقوت ضلت ساكته
      فيصل :ياقوت تبون فيري
      ياقوت تطالع بالرفوف :جيب ما نقول لا
      فيصل شال اكبر حجم وحطاها بسلتهم
      وهم بالسيارة :وش تسمعين
      ياقوت :ماجد المهندس
      فيصل يقلب :فيصل خلاص والله جاني صداع على قد ما قلبت بالاغاني
      فيصل طفى الاغاني وصار يغني لها :والله والله واحشني موت خاف بعدك اموت ........
      *****
      اما عند راكان وخواته بهمس :سديم قولي له
      سديم بعد سكوت :راكان ممكن اطلب منك طلب
      راكان وهي يشرب الموكا :امري
      سديم :خلي البنات يروحون يلعبون ملو من المشي
      راكان ض وبعد تفكير : طيب بس ما تفترقوا ونتبهون على بعضكم
      ريم بفرح :طيب
      راكان عطى كوبه لديم :امسكي
      ديم مسكت الكوب راكان طلع فلوس من محفظته وعطها لريم بتحذير :ريم ديم ياويلكم وسواد ليلكم اذا صارختم بالالعاب
      ديم بفرح :والله ما نصارخ
      ريم :شكرا
      راكان ابتسم :بس نخلص نجيكم على الملهي
      ريم :طيب ننتظركم
      راكان اخذ كوبه وافترقوا
      سديم :راكان صلاة نجلس
      راكان :اوكي
      جلسوا على كرسي جنب واحد من المحللات فتح جواله وارسل لتيما رساله ( صحيح عيونى عنك بعيده واتصالاتى ما هى عديده لكن معزتك فى قلبى اكيده )
      سديم بفضول وهي تشوف راكان شاق الابتسامه :تراسل مين
      ردت عليه (يابعد هلي امووت بيك )
      راكان :ارسل تيما
      سديم بصدمه :تيما
      راكان قال وهو يكتب :عندك مانع (فديت اللى يمووت بيا كيفك )
      سديم :لا بس وش نوع العلاقه بينكم
      راكان :سديم انا احبها ان شاء الله بس يروح ابوها نتزوج
      سديم :راكان كيف تتزوجها لو تموت امي ما ترجع تخطبها لك بعد رفضها
      راكان ببرود :انا بوقف بوجه الدنيا كلها عشان اخذ تيما وتصير حلالي
      وهو يشوف ردها (الحمدلله حبيبي اني بخير راكان انته ما تدري شقد مشتاقه الك ونفسي اشوفك )
      سديم بصدمه من اللى تشوفه قدامها :راكان شوف تيما
      راكان مبتسم وهو يرد عليها (حبيبتي وانا بعد مشتاق لك موت وابي اشوفك متى تجين على بيت عمي فيصل )
      سديم تهز كتفه :اقولك شوفها
      راكان رفع راسه اختفت الابتسامه من وجهه
      وطاح الجوال من يده معقوله هذي تيما اللى قدامه يدها بيد شاب اشقر تسولف وتضحك الدم فار بعروقه معقوله هذي تيما اللى حبها وقف سديم بخوف مسكت يده :راكان يا اخوي ما عليك منها خليها تولي تعال نروح للبنات
      راكان بعصبية يفك نفسه منها :سديم اتركيني
      عينه طاحت بعين تيما كان يخزها وعيونه تحكي عنه وتعاتب
      ترك سديم ومشى وهو يمشي سمع صوتها تنادي :راكان اوكف راكان
      ماوقف مسكت يده وهي تتنفس بصعوبه :يا خبل وين رايح خليني افهمك
      راكان بعصبيه يسحب يده :تفهميني ايش يا خاينه ما عاد ابي اشوفك ما احتاج وحده مثلك
      تيما عيونها صارت تلمع طالعت بعيونه وبحده:ولا انا احتاج واحد مثلك يشك بيا ويكول عني خاينه هذا اللى شفته معاي يكون بابا علوي اللى دائما احجيه بابا تفهم علي يكون بابا
      راكان يحول يستوعب :هذا الاشقر ابوك كيف
      بعصبيه : بعد ما اريد تشوفك عيني
      تيما تركته ورجعت تمشي بسرعه ودمعها تنزل شافت بطريقها سديم وقفت :سديم كولي لاخوج المتخلف يمسح رقمي ما ظل شئ يجمعنا انتهى كل شئ بينا
      سديم :متخلف ليش مين الاشقر اللى معاك
      تيما تمسح وجهها:ولج هذا بابا ليش سوء الظن موو حرام عليكم
      سديم بخجل حطت يدها على كتف تيما :تيما والله اسفه نحن فهمنا غلط لانه مافي شبه بينكم وهو ما شاء الله عليه شاب ما توقعنا يكون ابوك
      علي جا :توته
      تيما طالعت فيه:بابا
      علي قرب :عيون بابااسم الله عليج شبيج
      تيما ابتسمت :ما بيا شئ علوي اعرفك صديقتي سديم من زمان ما شفتها
      علي يطالع بسديم :هلو
      سديم نزلت راسها بخجل وهي تشوف راكان جا :السلام عليكم
      علي طالع براكان وبثقل:وعليكم السلام
      تيما :علوي سديم يكون هذااخوها
      علي حرك راسه:تشرفنا
      راكان مد يده وابتسم :الشرف لى استاذ علي انا راكان
      علي يضغط على يد راكان بقوه وبثقه :راكان من اقارب عمر
      راكان ابتسم بثق :لا اقرب لفيصل اخو عمر يا هلا بك نورت السعودية
      علي ترك يد راكان :النور نوركم توته يلا بابا شو مطولين
      تيما تسلم على سديم :سديم مع السلامه
      سديم :الله يسلمك يا عمري
      راكان :ما شاء الله ما تشبهون بعض ابدا
      علي :اهلي كلهم شكران وتزوجت ام ساجده رحمة الله عليه اهلها كلهم سمران
      راكان :الله يرحمها كانك متزوج بدري مره ما شاء الله بعدك شاب
      علي :والله هذا المقسوم انا وبناتي لان مافي فرق كبير بالعمر بينا كانهم صديقاتي ما يضمون علي شئ ابدا
      راكان بلع ريقه وابتسم :صح معك حق يا ابو ساجده الزواج المبكر له ايجابية وله سلبيات بنفس الوقت
      تيما قبل ما يقول شئ علي :بابا اروحلك فدوه لا تضيع وكتك عالفاضي تاخرنا
      علي ابتسم ومسك يدها :اوكي يا عمري يلا يا جماعه عن اذنكم
      راكان :اذنك معاك
      سديم وهي تطالع فيهم يبعدون :كانه يدري بعلاقتكم
      راكان :مغرور شفتي كيف يكلمني
      سديم :وش صار بينكم
      راكان تنهد :يا ربي انا وش سويت ماتوقع يكون ابوها
      سديم بقهر تمد له جواله المكسور :حصل خير بس تلقي فرصه اعتذر منها على اللى سويته
      راكان اخذ الجوال ومشى قدامها لمكان الملهي

      ****
      اما عند ياقوت بالشركه طولتها كلها ملفات اندق الباب :ام اياد
      ياقوت ابتسمت :سعود ادخل
      دخل سعود وهو مبتسم :مساء الخير
      ياقوت :مساء النور
      سعود يطالع :وش صاير هنا
      ياقوت تطالع بالاب توب :ارجع الارشيف لزم خلال الاسبوع هذا اقدم لك التقرير السنوي
      سعود يجلس :ما شاء الله تصدقين اني ناسي موضوع التقرير السنوي
      ياقوت طالعت بسعود :الله يعينك مرض مصعب موو سهل عليك
      سعود :الله يشفيه لو موو انت ما كنت دريت بمين اوثق
      ياقوت :ولو يا سعود انتم ما قصرتوا معاي لما فيصل دخل لسجن ومعرفكم ما انسى للموت
      سعود ابتسم :ياقوت انحن ما سوينا الا الواجب
      ياقوت وقفت وهي تصب قهوة :باقي نص ساعه على الاجتماع قلت لعلي ينسخلك الاوراق
      سعود :اي قلت له انت وش رايك بالصفقه
      ياقوت تمد له الفنجال :بصراحه انا ما ارتحت لشركة جاسم واساسا سمعتهم مو نظيفه بالسوق وبالنهاية هذا قرارك انت وراكان
      سعود ذق القهوة :تسلم يديك
      ياقوت تجلس قدامه :الله يسلمك تحلى بالتمر اليوم ما جبت الا التمر
      اندق الباب ياقوت :مين
      انفتح الباب وبوجه ثقيل :السلام عليكم
      ياقوت وسعود وقفوا :وعليكم السلام
      ياقوت ابتسمت :يا هلا والله ابو راكان زارتنا البركه
      ***
      اما عند تيما الساعه وحده بالليل على قام من فراشه وجلس عند تيما مسح على شعرها:بابا شبيج لهسه تتكلبين
      تيما ابتسمت بالم :بابا لا تشيل هم موو جايني النوم
      علي يطالع بالفراغ:وش صار بينكم لا تضمين علي شئ
      تيما :بابا لخاطر الله سد الموضوع
      علي :لا ما اسد الموضوع صح اني تارك لج الحريه بس متفق معاج تحجيلي كل شئ
      تيما :صدكني ماكو شئ بينا مجرد صداقه وانتهت
      علي :اها صداقه اوكي هسه ليش تركتيني ولحقتيه قولي شقال الج
      تيما ضلت ساكته علي بحده :تيما اني اسمعج
      تيما جلست زين وبانكسار وضيق:بابا راكان ما يناسبني ولا ينفعني من اولها بدون ما يسمع مني مين تكون قال لى اني خاينه وما يحتاج وحده مثلي بحياته وما يريد يشوفني بعد
      علي طلع بعيونها ومسك يدينها الاثنين :بنتي يا عمري انت اغلى شئ عني شعندي غيرج بابا هيج انسان ما يستاهلج( رفع يده ومسح دموعها اللى على خدها) لج بابا لا تبجين انت صغيره وحلوه وكل رجال بهذي الدنية يحلم ببنيه مثلج موضوع راكان انتهى واليوم نسده
      تيما بقهر نزلت عيونها:بابا احس اني وحده غبية ما ادري اشلون حبيت هيج واحد متخلف
      علي ابتسم وبحب: توته هذا درس الج موو كل واحد كال احبج تمشين وراه بعمى اكو انسان يناسبج ويستاهل حبج اله واكو انسان ما يتساهل نضره منج
      تيما ابتسمت من بين دموع :صار بابا اني اسفه سامحني
      علي مد لها منديل وباس راسها :ولج بابا لا تعتذري اهم شئ اخذتي الدرس وتعلمتي
      تيما ابتسمت وهي تمسح وجهها :علوي
      علي يضحك :عيون علوي
      تيما :ليش ما تتزوج
      علي :خبله زواج ايش مناقصني وجع راس
      تيما :الك عشر سنين مطلك ماما معقوله ماتفكر تتزوج وتستقر ويصير عندك جهال
      علي ضم تيما :الحمدلله اني مقتنع بيكم انت وساجدة النفس مالي انتم حياتي وعمري ودينتي
      تيما تبعد عنه:ادري بابا بغلتنا وحبك النا بس نحن موو دايمين الك لزم تشوف حياتك
      علي :تيما اني تعودت على الوحدة ومعندي استعداد ارجع اكرر نفس الغلط
      تيما تضحك بصوت عالي :الله يسامحك هسه صرنا غلط
      علي يضحك معها :لا والله موو هيج انتم احلى شئ صار الي
      تيما اخذت نفس وقامت :تعال نسوي كهوة ونشوف فيلم
      *****
      انا ببيت فيصل ياقوت بعصبية :من جده اخوك قايل لك هذا الكلام عني وعن سعود
      فيصل بعصبية:اي قال ياقوت انا اثق فيك بس الناس ما ترحم موو مستعد احد يتكلم عنك خلي حدود بينك وبين سعود
      ياقوت وقفت وبعصبية :فيصل انا محترمه نفسي وما غلطت بشي واللى تكلم عني اخوك وانا اخر همي كلام الناس
      فيصل :ياقوت
      ياقوت بصراخ:فيصل لا تكلمني دام مصدق اللى قاله اخوك عني لا وانا الغبية اللى كنت بشيله فوق راسي لما دخل مكتبي
      اندق الباب ياقوت فتحت الباب :بسم الله وش صاير بينكم
      ياقوت بكت :يمه تعالي اسمعي ابنك وش يقول لى
      ام فيصل دخلت وجلست :فيصل وليش مزعل زوجتك
      ياقوت جلست جنبه :اليوم خالد اخو فيصل جا الشركه وزارني بمكتبي ولان سعود عندي بالمكتب يشرب فنجان قهوة ونتكلم بالشغل قايل لفيصل يضبني واني قليلة ادب والناس صارت تحكي عني ليه انا وش سويت سعود حسبت اخوي وطول عمري اكشف وجهي قدامه ولا كشفت الوجه صارت عيب واهل فيصل كلهم ما يغطون وجههم
      ام فيصل :لا حول ولا قوه الا بالله
      انتهى البارت توقعاتكم
    3. زينة الزينات
      11-10-2018, 02:06 PM

      رد: روايتي الاولى اذا ذاب القلب

      روايتي الاولى اذا ذاب القلب


      يا حلوين البارت القادم سيكون الاخير وانهي الرواية
    4. زينة الزينات
      11-11-2018, 02:59 AM

      رد: روايتي الاولى اذا ذاب القلب

      روايتي الاولى اذا ذاب القلب


      البارت الاخير 121
      البارت الاخير 121
      وبعد ايام نبدا من عند سارة ومصعب :حبيبي
      مصعب ابتسم :عيونه
      سارة تلعب بشعره :كافي نوم يلا قوم
      مصعب :ما شبعت نوم طول الليل تسهريني وتتكلامين وتضحكين
      سارة :حبيبي جوعانه عشان خاطري قوم نفطر
      مصعب تعدل بصعوبه :اسبقيني
      سارة مدت يدها له :مصعب بسويلك الذ فطور
      مصعب مسك يدها ووقف :يا روحي ادري الذ فطور خلي البيض مسلوق
      سارة باست خده :من عيوني
      مصعب ابتسم :حبيبي متى تعقلين
      سارة تضحك :ما ادري لا تتاخر علي
      ونزلت تحت شافت ام سعود جالسة لحالها بالصاله دخلت لصاله :رنا خانم صباح الخير
      رنا طالعت بسارة :صباح النور
      سارة :فطرتي
      رنا رفعت الفنجال :بعد ساعه ونص الغدا
      سارة ابتسمت وجلست قريب منها:رنا خانم
      رنا باستغراب :تفضلي
      سارة تطالع فيها:تكرهيني
      رنا بذهول :نعم
      سارة تضحك :اسالك تكرهيني
      رنا :لا انا ما اكره احد والماضي انتهى
      سارة :ما تكرهيني بس اكيد ما تحبيني ولا راح تحبيني شعوري وشعورك متبادل
      رنا :سارة انا اتمنى لك السعادة مع ابني وعيالكم
      سارة مسحت دمعتها قبل ما تطيح :رنا خانم لو سمحتي احجزي لى موعد عند طبيبتك النسائية
      رنا :متاكدة
      سارة تهز راسها :اي متاكدة واتمنى نطوي الماضي وتصفى القلوب ياخالتي
      رنا ابتسمت :ان شاء الله تصفى القلوب
      سارة وقفت :عن اذنك
      رنا :اذنك معاك
      سارة تركت رنا وراحت للمطبخ
      ***
      اما عند بيت عمر اندق الجرس فتح علي الباب طالع فيها بارتباك:السلام عليكم
      علي :وعليكم السلام
      بانفس الارتبارك :جيت اشوف تيما
      علي يبعد :تفضلي
      سديم طالعت فيه بصدمه
      علي يخزها :ما راح اكلج فوتي
      سديم : لا شكرا ناديها
      علي بصراخ :تيما تيما
      تيما طلعت من المطبخ :علوي يابه شبيك تعيط
      علي :بابا عندج خاطر
      تيما قريت اكثر :هلو
      سديم :هلو اسفه على الزيارة المفاجئه
      تيما اخذت سديم بالحضان :حبيبتي اهلا وسهلا بيج البيت بيتج
      بعد السلام والترحيب تيما كانت راح تدخل سديم على الغرفه :وين رايحين
      تيما :الغرفه بابا رايد شئ
      علي ببرود :لا بس ما تكعدون لحالكم
      سديم :تيما شكلي جيت بوكت غلط عن اذنك
      تيما تمسك يدها :والله ما تروحين بابا سديم ما الها علاقه حجاية راكان انتهت من شهرين
      علي بحده :انسه سديم اكعدو هنأنا ترى ما اكلج
      سديم تصحح له :مدام سديم
      علي جلس قدام اكله اللى كان ياكله واشر لهم :تفضلوا
      تيما بخجل من تصرف ابوها :بابا لخاطر الله
      سديم دخلت الصاله وجلست :على فكرة نحن ما نجلس مخطلط وانا ما جيت بيتكم الا عشان اشوف تيما لانها ما ترد علي
      علي :يعطيج العافية ما كصرتي
      تيما تجلس :بشري سجلوج بالكلية
      سديم :الا سجلني راكان وبس تفتح الجامعه بدوم من بداية الاجازة حضرت شوية ملابس وبس تقرب تفتح بكمل التجهيزات
      تيما بفرح:الف مبروك
      سديم :الله يبارك بعمرك
      تيما :شتخصصج
      سديم ابتسمت :فنون جملية وانت سجلتي
      تيما طالعت بابوها اللى جالس يدخن بدون ما يطلعهم :لا ان شاء الله السنه الجاية
      سديم :ان شاء الله خيره
      تيما :بابا ياحب ممكن تسويلنا جاي
      علي :حبيبتي انتي سوي الجاي من يدينج اطيب
      تيما وقفت :اوكي ما راح اتاخر
      وراحت سديم قلبها راح يوقف الخبله تيما كيف تركتها لحالها مع علي
      علي بفضول وشفقه :انت من متى تحملتي هاي المسوؤلية
      سديم رفعت راسها :نعم
      علي ابتسم :تيما بعمرها ما فكرة بالزواج من كبل شكلج انت وساجده نقلتولها العدوه
      سديم : انا مالي علاقه بوش تفكر بنتك
      علي :ايش طلب منج توصليلها احجي
      سديم وقفت :شكلي غلطت لما فكرة جلوسي قدامك راح يوضح لك اني جيه ازور بنتك موو جايه لموضوع ثاني
      علي وقف :اني ما كصد شئ انت افتهمتي حجايتي غلط
      سديم :لا ما فهمت غلط واخوي راكان رجال محترم ما جاك من الشابك جاك من الباب
      علي :اني موو ضد اخوج اني ضد بنتي تتزوج وبعدها مراهقه ما شيفه شئ من حياتها سؤال واحد يا ست انت هسه سعيده وانت مزوجه بهذا العمر بدل ما تشوفين حياتج وتعيش المراهقه رحتي تزوجتي شحدكم على الزواج
      سديم ما ردت وتوجهت للباب تيما طلعت بنفس الوقت من المطبخ :سوسو وين رايحه
      سديم ما ردت وطلعت
      تيما :بابا البنيه الفقيره شكلتها
      علي جلس وابتسم :ما كلتها شئ
      تيما جابت عبايتها :بابا الله يساعدني عليك
      لبست العباية بسرعه ونزلت لتحت لقت سديم واقفه بالشارع وتبكي
      تيما :سديم
      سديم لفت عليها تيما ضمت سديم :اني اسفه اعذريني مشكلة بابا صريح بزيادة
      سديم :لا هو قال الحقيقه انا ما شفت من الزواج الا الحزن

      ****
      اما عند مصعب وسارة
      سارة يوسف بحضنها :هههه يوسف يكفي
      يوسف لسى ماسك بطنها :ماما اختي راح تنام معاي بغرفتي
      مصعب قرص خد يوسف :لا يا بابا اختك راح تنام عندنا لانها كل اشوي ترضع
      يوسف ابتسم :ترضع ايش ؟
      سارة تضمه : ترضع مثلك حليب
      مصعب يحط رجله تحته وهو يسمع كلام يوسف وسارة وهو مبتسم يوسف ينزل :ماما انا رايح على الحمام
      سارة :طيب حبيبي بس تخلص غسل يدينك
      سارة وقفت وراحت تطلع ملابس ولما مرت من قدام مصعب :سوير وين
      سارة تحط العباية :مصعب نسيت اقولك انا اليوم بروح لدكتوره
      مصعب بخوف :فيك شئ
      سارة ابتسمت ابتسامه صفره وصارت تبدل :لا ما فيني بس ما دام خالتي تريد تاخذني وافقت وقالت لى من يومين المغرب الموعد
      مصعب بصدمه من كلمة خالتي :خالتك
      سارة تهز راسها :اي امك خالتك ليش مصدوم
      مصعب مسك يدها :لا حبيبتي موو مصدوم
      سارة :مصعب انا ما اكره ولا عمري كرهتهم بس الماضي ماكان سهل علي ابدا
      مصعب وهو يبوس يدها :سامحيني
      سارة انحنت على راسه :انت اللى سامحني على اللى سويته فيك (وباست راسه)
      مصعب :انا استاهل وهذا المكتوب
      سارة تعدلت وهي تمسح وجهها قدام المرايا :انتبه ليوسف
      مصعب وقف وراها وضمها وهو يبوس كتفها:اجي معاكم
      سارة تمسح المكياج :لا خليك مصعب ما اوصيك على يوسف
      مصعب :يوسف بعيوني لا تتاخري علينا
      سارة طالعت فيه وبتركيز وابتسمت :ما راح اتاخر عليكم
      مصعب رفع راسه وطالع فيها : سوير جيبي معاك كل النتائج والصور
      سارة :ليش
      مصعب وهو يبوس خدها حرك يده على بطنها وقال :لزم اتطمن عليكم
      سارة تبعد يدينه :طيب بجيبها يلا بعد تاخرت
      مصعب جلس على السرير وهو يطالع فيها تلبس العباية
      سارة تضحك :لا تطلعني كذا
      مصعب ابتسم :كل ما اطلع فيك كانها اول واخر مره اطلع فيك
      سارة قربت وضمته:يا روحي احبك مووت
      ومصعب يبدلها:وانا احبك واعشقك واموت عليك
      سارة تعدلت :لا تنسى الدوء واذا تاخرت اكل انت ويوسف موو تنتظرون
      مصعب نزل معها لتحت :مساء الخير
      ام سعود وقفت :مساء النور جاهزه
      سارة :اي جاهزة
      مصعب ابتسم :حبيبي انتبهي على نفسك
      سارة :ان شاء الله
      مصعب :يمه اذا لسى بدري الموعد اجلسوا اشوي
      ام سعود تجلس :باقي نص ساعه
      مصعب يجلس سارة وحط خدادية وراها :كذا مرتاحه
      سارة :ايوة حبيبي ارتاح
      مصعب راح ورجع بسرعه جلس جنب سارة ام سعود :وين يوسف ما نزل معاكم
      سارة :اكيد عند يارا
      ام سعود : شكل ولادتك قريبه كم باقي لك
      سارة :لا لسى بدري انا بالثامن زوجة اخوي عمر حامل قبلي هذا الاسبوع تولد
      مصعب :سوير ترى باقي تسع ايام وتدخلين التاسع
      سارة لونها انخطف
      مصعب ابتسم ومسك يدها :لا تخافين انا معاك وان شاء الله تتيسر الولادة
      ام سعود :راح تولدين طبيعي ولا قيصري
      سارة ببرود :ما ادري
      جت الخدامه حطت صحن الفواكه قدام مصعب وراحت مصعب مسك الصحن :دام الفترة طويلة بين الحملين ان شاء الله تولد طبيعي
      سارة تكتف يدينها :ليش طبيعي كل الحريم يسون قيصري حتى ساجدة بتسوي
      رنا :سارة انصحك الولادة الطبعية افضل من القيصري اسبوع وتستعدين نشاطك اما القيصري راح طتبقين شهرين تعانين من العملية
      مصعب يعطيها الشوكه :اكلي وانت ساكته
      سارة: لا تقول انك عصبت مني
      مصعب :لا موو معصب اكلي
      سارة ابتسمت وهي تاخذ الشكوكه :قبل اشوي اكلنا
      مصعب :انت تكذبين على مين باكلك
      سارة اكلت كم لقمه وعطت لمصعب ووقفت بصعوبة:صار لزم نروح
      ****
      اما عند فيصل :ياقوت اليوم بيت سامر عندنا على العشا
      ياقوت :حياهم الله
      فيصل :تذكرين ايام شقتي
      ياقوت ابتسمت :مستحيل انسى ايامها
      فيصل طالع فيها :ياقوت الزمن غيرنا ولا جمر حبنا صار رماد
      ياقوت تطالع الشارع:لا حبنا ما مات بس الحياة تتغير وتغير معها كل شئ
      فيصل يطالع الطريق :انا طلعت من المسنقع بس احيانا احن للماضي
      ياقوت كتفت يدينها :الماضي راح بلا رجعه فيصل
      فيصل :قولي
      ياقوت :حبيبي انا نسيت موضوع الحمل
      فيصل :وانا بعد نسيته
      ياقوت تطالع فيه :حبيبي اذا كذا نترك الموضوع على ربنا ومتى ما صار يصير
      فيصل :الحمدلله اهم شئ نقوم بالواجب ونربيهم احسن تربية
      ياقوت ابتسمت :حبيبي عيالك كل ما كبروا تطلباتهم تزيد والمصاريف تزيد اكثر
      فيصل :الله يعين انا قاعد افكر بفلوس الورث اسوي مشروع
      ياقوت :مشروع ايش
      فيصل اخذ نفس :اي مشروع المبلغ كبير ولزم اتصرف صح
      ياقوت بعد سكوت :فيصل ايش رايك تفتح شركه بما ان عمر دارس برا وعنده خبره وانا صارت عندي خبره بعد شغلي مع سعود وعقدي معاهم قرب ينتهي
      فيصل بتفكير بكلمها :المبلغ يفتح شركه
      ياقوت :اذا لقينا شركاء تفتح
      احسن شركه وانا بعطيك كل شئ معاي
      فيصل بحيره :ما ادري الليلة استشير عمر
      ياقوت بفرح :الله يقدم اللى فيه خير
      ***
      اما عند نور سامر وقف قدام المرايا :يا نونو يلا تاخرنا
      نور طلعت من الحمام وجلست على السرير :حبيبي انت روح مع فيصل احس نفسي تعبانه واحتاج انام
      سامر جلس عندها ولمس وجهها :ما عليك حراره
      نور تحط راسها على المخده :لا تشغل بالك تعب بسيط
      سامر :اذا تعب بسيط قومي الحين ام فيصل تزعل مننا
      نور :سامر امي ما تزعل الحين اكلمها قدامك
      سامر :لا لا تكلمينها
      دخل فيصل بالانجليزي :
      Mama where my white shoes
      >> ماما وين حذائي الابيض
      نور :حبيبي عند المدخل مشط شعرك
      فيصل :ماما هذا نيولك جديد
      نور ابتسمت :اها ما كنت ادري
      سامر طالع فيها:فيصل صاير غريب هذي الايام
      نور ابتسمت :ما شاء الله ابنا كبران وصاير يهتم بلبسه وكشخته
      سامر :ما شاء الله عليه وش تغديتوا اليوم
      نور :من عشا امس
      سامر :فيصل حبيبي
      فيصل دخل :نعم بابا
      سامر مسك يده :لزم تروح لبيت خالك
      فيصل :ما فهمت
      سامر :قصدي تزعل اذا ما رحنا اليوم عندهم
      فيصل جلس جنبه :لا ما ازعل
      نور :حبيبي انتم روحوا مافيني شئ محتاجه انام
      سامر ابتسم :فيصل بطلب لكم احلى عشا ونشوف فيلم موافق
      فيصل ضم سامر :يب
      نور تضحك :لزم تخرب علي النومه
      سامر يضحك وهو يغمزلها:ما تحلى السهره بدونك
      ***
      اما عند بيت جسار :منار انت رتبتي الغرفه زين
      منار :اي حبيبي سويت كل شئ قلته بالتفصيل مسحت الغبار وغسلت الستاير وفرشت المفرش الجديد وعطرته
      جسار :ام عبدالله يعطيك العافية بس يوصل ابوي ابيك تحطينه على راسك
      منار ابتسمت :ابو عبدالله تطمن عمي حسبت ابوي بحطه بعيوني
      جسار ابتسم :تسلم لى عيونك
      منار وقفت :حبيبي بحط لك العشا
      جسار وقف ومسك خصرها :ما ابي
      منار تضحك :ليش وانا من العصر احضر فيه
      جسار ابتسم :اليوم مافي دايت مشتهي اكل مندي لبسي عبوي
      منار بفرح :اذا كذا وفيها مندي خمس دقايق ونكون جاهزين
      جسار باس خده وبهمس:منور بسرعه
      منار تبعد عنه :اوكي حبيبي
      ****
      اما عند بيت عمر طلع من الغرفه :علي بروح بيت فيصل تجون نسهر سوا
      علي شال عينه من جواله :اوكي نروح اني كلش مليت اليوم
      تيما طالعت فيه:اكيد راح تمل وتطك روحك كل اليوم كاعد بلا شغل تخلص يومك على النت والتدخن
      ساجده :تيما ولج انجبي
      تيما وقفت :تصبحون على خير
      وراحت لغرفتها عمر :سوسو تجين
      ساجده حطت يدها على بطنها :لا حبيبي هوايه تعبانه
      عمر جلس ينتظر علي يبدل
      علي قام اخذ ملابس وتكشخ وطلع مع عمر علاقتهم تحسنت هذي الفترة
      ***
      اما ببيت فيصل :ماما سديم حركي الشوربة
      سديم تحرك :جدتي انت وعمرك كم تزوجتي جدي محمد الله يرحمه
      ام فيصل :الله يرحمه كنت مره صغيرة لما تزوجته اصعب شئ تتزوج والبنت وهي موو شايفه شئ من حياتها
      سديم :ما شاء الله بعدك صغيرة
      ام فيصل تضحك :يا عمري تسلمي
      سديم :ام فيصل اكلك ريحته تجيب العافية شكلي بخليكي تعلميني اسرارك بالطبخ
      ام فيصل :ههههه اهلا وسهلا
      تعالي كل يوم واعلمك
      سديم ابتسمت وهي تمسك السكين :ان شاء الله اليوم راح تاكلي الذ سلطه
      *****
      اما بالمجلس عند فيصل وعمر وعلي :وين الجهال
      فيصل :الجهال عند امهم
      علي وهو يشرب الشاي:وينه الحجي
      فيصل ابتسم :جدي عند بيت خالي محمد
      عمر :مين اخذه
      فيصل :امس قال لى مشتاق لخالك محمد واليوم المغرب انا وياقوت وصلنا جدي لهم ولن شاء الله بكرا قبل الظهر اجيبه
      عمر :ليش دقيت ياقوت علي وش السالفه
      علي وقف : اني طالع اشم هوا
      عمر :طيب
      علي طلع وعمر دخل مع فيصل يسلم على امه وعلى ياقوت
      ****
      سديم لانها لحاله بالمطبخ وعمر جالس معاهم بالصاله قررت تطلع للحديقه وهي تتمشى حست بوجود احد حطت الطرحه على راسها ولفت بترجع :سديم
      سديم جمدت مكانها قرب اكثر :اني اسف
      سديم لفت عليه بصوت يلا ينسمع :لا تعتذر لان كلامك صح
      علي بدهشه :صح
      سديم طالعت فيه:ايوه صح اذا ما كان في حب راح يكون كلامك صح لوسمحت لا توقف بنصيب بنتك ترى راكان يحبها وحالف ما يتزوج غيرها
      علي حط يده على خصره:اشلون ترديني اعوف بنات الاثنين واروح
      سديم :كيف تعوفهم
      علي :اني ما بقى الي الا بناتي
      سديم بتردد:لا تروح خليك
      علي :وين ما اروح
      سديم بخجل :اقصد لا تسافر استقر هنا مع بناتك صدقني اخوي راكان رجال يخاف الله وطيب واخلاقه عالية ويحب بنتك بجنون ويريدها على سنه الله ورسولة
      علي يغير الموضوع :ولا مره جبتي سيرة ابن المحظوظه اللى جنت من نصيبه
      سديم :راح توافق
      علي :لا تجوابي على سؤالي بسؤال
      سديم :الله يسعدك وافق ترى ماراح تلاقي احد يصون بنتك احسن من راكان
      علي :يابه انتي اشبيج مصره
      سديم تعدل طرحتها :تيما وراكان يحبون بعض بصدق ويا بخت من جمع راسين بالحلال
      علي يضحك سديم تلونت من الخجل :ترى انا ما قلت شئ يضحك
      علي وهو مبتسم : اول مره اشوفج ببيت فيصل
      :سديم
      سديم لفت بخوف قرب ومسك عضدها :وش طلعك برى
      علي :راكان اني شفتها بالصدفه وسالتها عنك واذا اقدر اوثق بيك
      راكان تركها وبحده :ادخلي جيبي اغراضك وانت يا علي اذا تريد تسال عني اسال الناس موو اختي
      علي ابتسم :ابني اعصابك
      راكان اخذ نفس وطالع بعلي :وش قالت لك اختي
      علي يضحك:ما حجتي الا كل خير وينك يا ابن الحلال هوايه غيبتك طوليت
      راكان يحط يدينه بجيوبه الجينز:كنت مسافر على لندن والاسبوع الفات رجعت
      فيصل جا :راكان
      راكان طالع بفيصل :هلا
      فيصل :كذا تجي تاخذ سديم وما تدخل تشوفنا
      ****
      عند سعود ومصعب وابو سعود مصعب وقف بقلق :وينهم تاخر الوقت
      سعود :اذكر الله الحين يجون
      مصعب ذكر الله ورجع يدق على امه ما ترد وسارة جوالها مقلق مصعب بقلت صبر :انا بروح لهم
      ابو سعود :يا ابني ارتاح انت تعبان
      سعود مسك مصعب :مصعب الحين يجون
      مصعب يبعد عن سعود :اتركني
      ****
      مصعب تهوش مع سعود وابوه وطلع غصب مع زياد
      طلع لعيادة الدكتورة :لو سمحت الدكتورة موجوده
      الممرضه باستغراب رجال وجاي لحاله:ايوه موجوده اقولها مين
      مصعب :قوليها مصعب ال..... ابن رنا خانم
      دخلت الممرضه وطلعت بسرعه :تفضل يا دكتور
      مصعب دخل بسرعه :السلام عليكم
      الدكتوره :وعليكم السلام يا هلا دكتور مصعب
      مصعب بدون مقدمات :امي وزوجتي وين
      الدكتوره وقفت :تفضل معاي
      مصعب طلع وراها بخوف دخلته الدكتوره مصعب بصدمه وهو يشوف سارة على السرير وامه جنبها :سوير حبيبي
      انحنى لها باس راسها :بسم الله عليك
      سارة بتعب :مصعب لا تتركني
      مصعب مسك يدها : يا خبله انت روحي وين اتركك
      طالع بالدكتوره :وش فيها زوجتي
      ام سعود :ولادة
      مصعب بخوف :ليش لسى بدري سوير ما فيها شئ
      سارة تشد على يده:كومار كان راح يسوي حادث وقالوا الجنين بخطر
      مصعب مسك يدها: لا حبيبي مجرد كلام فاضي
      سارة:ان شاء الله
      مصعب باس خده وحط يده على بطنها وهو مبتسم:سوير خليك قويةوصدقيني بنتنا ما راح يصير لها شئ
      سارةابتسمت له مصعب وقف :انا بطلع اتكلم اشوي مع الدكتوره وارجع
      سارة تهز راسها :اوكي لا تتاخر
      الدكتورة طلعت مع مصعب
      سارة :رنا خا اقصد خالتي انت قلتيله
      رنا توقف :لا مصعب يعرف دكتورتي
      سارة ضلت ساكته كلها ربع ساعه ودخل مصعب كانوا يضحكون مصعب ابتسم :اول مره اشوف وحده بتولد وهي تضحك
      سارة زاد ضحكها ويدها على بطنها :تبيني ابكي
      مصعب يضحك وجلس عنها :لا يا روحي اضحكي
      ****
      اما عند علي اول ما رجع للبيت مر على ساجدة شاضف كيف حالها وراح لغرفة تيما دخل :مساء الخير
      تيما بدون ما تطالعه :مساء النور
      جلس : توته لو احجيلج مين شفت اليوم ما تصدكين
      تيما : مين
      علي :يا حب اليوم شفت راكان واخته سديم
      تيما طالعت فيه وباهتمام : اي شصار
      علي بفضول: سديم وين رجلها
      تيما :سديم مطلكه
      علي بصدمه:مطلكه
      تيما :يا حب شو انته حاط عينك على اخت راكان
      علي انسدح :نامي
      ***
      اما عند عمر وساجدة تتامل فيه:عموري
      عمر ترك الجوال :نعم حبيبتي
      ساجدة:تحبني
      عمر ابتسم :شجاوبج
      ساجدة :بلا زحمه تحبني اني كدرت املي كلبك لو لا
      عمر صار يضحك قام وطلع من الغرفه
      ساجدة ما فهمت تصرف عمر قامت بصعوبة وطلعت دخلت للمطبخ كان علي واقف يسوي قهوة تركيا وعمر فاتح الثلاجه :بابا
      علي لف عليها :ساجدة اشبيكم صاير شئ
      عمر يضحك وبيده علبة الموية:لا مصاير شئ جيت اخذ مويه
      ساجدة جوعانه
      ساجدة :لا حبيبي شكرا
      عمر مر من جنب علي :علاوي تصبح على خير
      وطلع من المطبخ
      اما عند راكان بعصبية :انت كيف توقفين مع علي وتكلمينه
      سديم بندم :راكان والله بس قلت له يوافق يزوجك بنته
      راكان مسك عضدها وبصراخ:وانت وش يدخلك موضوع مالك علاقه فيه والله العظيم يا سديم لو شفتك مره ثانية تتكلمين معاه اذبحك
      سديم تهز راسها :حاضر
      راكان تركها وطلع من غرفتها طالع من الحمام وجلس بفراشه ومسك جواله شاف رساله من تيما :الحمدلله على سلامتك
      راكان ارسل لها :الله يسلمك عش من سالتي عنه
      تيما بسرعه ردت :انت تعرف السبب
      راكان :وانا اعتذرت منك وش يدريني انه ابوك اشقر وعيونه ازرق
      تيما :جنت تكدر تسالني منو الاشكر ابو عيون زركه
      راكان :اغار عليك الغيرة اعمتني توته احبك
      تيما :لا تحجيها اني بعد ما احبك
      راكان :ادري انك اشتقتلي كثير وحنيتي لى
      تيما :بابا كال انه شافكم ببيت فيصل
      راكان :هو عندك بتصل
      تيما :لا تتصل علوي نايم يمي
      راكان :متى يسافر
      تيما :بابا موو راضي يسافر بدوني واني مستحيل اعوف ساجدة اموت بدونها
      راكان :يومي قبل يومك توته الظاهر الحل الواحيد اتزوجك واخليك جنب ساجده كل العمر
      تيما :راكان اني صار لزم انام تريد شئ
      راكان :حبيبتي لسى بدري
      تيما:تصبح على خير
      راكان بقهر :وانت من اهله
      ****
      وبعد مرور اسبوع على ابطالنا
      عند جسار وقف سيارته قدام بيت عمر منار رجعت ورا كلها دقايق وركبت ام فيصل :السلام عليكم
      جسار ومنار :وعليكم السلام
      ام فيصل :عبودي كيفك يا بطل
      عبودي :بخير بابا متى يجي جدي
      جسار ابتسم :حبيبي باقي ساعه وتوصل الطيارة
      منار :خالتي كيف صارت سارة عساها تحسنت
      ام فيصل :والله يا ماما على حالها
      منار حطت يدها على كتف ام فيصل :الله يقومها بالسلامه
      ****
      اما عند سعود ويارا :يارا ترى وصلت حدي من تصرفاتك
      يارا بعصبية :سعود اتركني بحالي وربي مووو طايقه نفسي
      سعود جلس جنبها وهو يحول يسيطر على نفسه:يا دكتورتنا انت تدرين ان سارة بخير ليش هذا الزعل
      يارا تمسح وجهها من الدموع :هذي اختي تؤامي ونصي الثاني لها اسبوع نايمه موو داريه بالدنيا وما تبيني ازعل
      سعود ضم يارا :ما يخالف ازعلي بس حرام عليك انت قاعدة تاذين نفسك و البيبي
      يارا رجعت تبكي : والله موو بيدي غصب عني
      سعود باس راسها :يلا قومي غسلي وبدلي عشان ننزل ليوسف
      يارا تبعد عنه :طيب
      غسلت ولبست فستان زيتي نص كم ورفعت شعرها ذيل حصان :سعود خلصت
      سعود وقف مسك يدها ونزل معها وعلى الدرج بخوف وحذر :اشوي اشوي لا تطيحين
      يارا تشوف يوسف اللى جالس بالصاله مع ام سعود يطالع فيهم ابتسمت له
      يوسف رد لها الابتسامه :يلا يا بطل اكل الموزه
      يوسف يهز راسه :لا ما بدي يارا
      يارا جلست جنبه :عيون يارا
      وباست خده :مساء الخير خالتي
      ام سعود :مساء النور حبيبتي يوسف يلا اكل
      يوسف يبعد يدها :جدتي ما بدي عمو خدني عن مامتي
      سعود شال يوسف :اذا تاكل معاي اخذك تشوف سوير
      يوسف بفرح :اوكي
      ****
      اما عند لمى ومحمد :ابو جوري انا جاهزه
      محمد يوقف :نارجس يا نارجس وينك تاخرنا
      نارجس دخلت :بابا انا مشغولة ما اقدر اروح
      محمد بعصبية :بوش مشغولة وليش ما قلتي من الصبح
      نارجس :نسيت اقول لكم
      وراحت
      لمى :حبيبي ما يخالف يلا تاخرنا
      محمد :الله يصبرني عليها
      وبالسيارة :محمد وش صار على موضوع لبنان
      محمد :ان شاء الله اول ما تجهز كل الامور نسافر
      لمى :قلت لجوري واسامه عن فرع لبنان
      محمد :اسامه اليوم راح يحكلها
      لمى حطت يدها على يده وهي مبتسمه:ان شاء الله هذي اهم خطوه لمستقبل شركتنا
      *****
      اما ببيت عمر :حجي الكهوة بردت
      ابو عبدالله مسك الفنجال :متى تعرس
      تيما وبحضنها بدر :ابو عبدالله بس تكوم سارة بخير بابا يعرس
      علي :تيما كافي لعب حطي الجاهل بفراشه عذبتيه
      يتما تتامل وجه بدر :ما اريد بدوري يابعد روحي افتح عيونك
      ابو عبدالله :حجي شايف هالبت شقد معذبتني
      ابو عبدالله يطالع بتيما :الله يصلحها ويهديها يلا يا عمر تاخرنا
      عمر طلع ويده جواله ونظارته ومفتاحه :جدي يلا جسار اتصل وهم الحين بالبيت
      علي ساعد الجد يوقف :حجي عيدها موو تقطعنا
      ابو عبدالله ابتسم :ان شاء الله يا ابني
      ****
      اما عند مصعب دخلت عليه نور بفرح :مصعب تعال بسرعه سوير صحت
      مصعب وقف وبفرح :الحمدلله واخيرا
      طلع بسرعه مع نور اول وما دخل كنت تصارخ وتبكي :اقول لكم وينها وين بنتي جيبوها لى
      مصعب مسكها :سوير اهدي عشان خاطري
      سارة طالعت بعيونه وبرجاءودموعها صارت تنزل بغزاره :مصعب بنتي ما ماتت صح ما ماتت
      مصعب مسح على شعرها وعيونه لمعت:سوير حبيبي انت م
      سارة تهز راسها بالنفي وتقاطعه :لا لا مستحيل انت كذاب
      مصعب ضمها :سوير بنتنا
      ساره تشهق :ياالله ارحمني قلبي ما عاد يتحمل آآآه يا ماما بنتي راحت
      مصعب بضمها بكل قوة وقلبه محترق على سارة :سوير يا مجنونه اسمعيني
      سارة بانهيار :ما ابي اسمعك ابي بنتي تسع شهور انتظرها موو حرام اللى يصير فيني
      مصعب رجعها للمخده و بعصبيه :لا موو حرام بنتك بال
      سارة بصراخ وهي ترمي عليه علبة الموية وهي بفس الوقت ترفسه برجلها: انت قاسي
      قلبك حجر يا حقير بعمرك ماراح تحس بنار قلبي انقلع برى يا#### اكرهك
      مصعب بالم من الموية اللى جت ببطنه وقف بانكسار:طيب يا ام يوسف
      طلع ورقع الباب وراه نور قربت :الحمدلله على سلامتك
      سارة ضلت تبكي بصمت
      نور اشرت للممرضه ترجع ابرت المغذي ومسحت على راس سارة :الله يهديك ترى بنتك ما ماتت عايشة وبالحضانة ما فيها الا كل خير ومصعب المسكين رغم المرض والتعب له اسبوع معاك ما تركك ولا لحضه
      سارة تبعد يدها من الممرضه وبندم على تصرفها الغبي:نور اطلعوا برى خلوني بروحي
      نور باست راس سارة وطلعت مع الممرضه راحت لغرفة مصعب ما كان موجود رفعت جوالها تبشر الكل ان سارة صحت
      *****
      بعد ايام
      دخلت على البيت وسعود ماسكها وام سعود ماسكه البيبي يارا بصدمه وهي تطالعهم :جيتي
      سارة تطالع بيارا :ايوه جيت ما اقدر اترك مصعب لحاله
      يارا :والنفاس ماما راح تزعل
      سارة قربت من ام سعود:كلمتها وقلت لها برجع البيت عن زوجي
      ام سعود ابتسمت وهي تتامل ريام :خليها عندي وانت ارتاحي
      سارة :اوكي يعطيكم العافية
      ام سعود تجلس جنب يارا:حبيبتي الله يعافيك
      سارة طالعت بيارا :وين يوسف
      يارا :بغرفته نايم
      سعود :تحتاجين مساعدة
      سارة :لا شكرا
      وراحت سعود جلس قريب من امه وبحماس :عطيني اشيلها
      ام سعود تحطها بحضنه وهي تسمي :ما شاء الله تبارك الله تجنن ريام
      يارا :سعود لا تسمي البنت على كيفك
      ام سعود :وش ذكرك بريام
      سعود ابتسم وهو يمرر اصبعه على خد ريام :سوير قالت لى من زمان
      ام سعود :مين اختار الاسم مصعب ولا سارة
      يارا بفضول :خالتي مين ريام
      دخل عليهم ابو سعود : ريام بنتي
      يارا بصدمه :اول مره اسمع عنها وينها
      سعود :اختي ريام ميته من زمان
      يارا :الله يرحمها
      ابو سعود جلس جنب سعود :بسم الله ما شاء الله رنا شوفي شعرها مره كثيف على ابوها
      ام سعود ابتسمت وبفرح وهي تطالع ريام:ما شاء الله تشبه سارة كثير
      سعود وهو لسى يحرك يده على وجه ريام:فديت الاسمر يا ناس فتحي عيونك يلا
      ام سعود مسك يده :سعود حرام عليك خليها نايمه
      سعود يضحك :لا موو حرام
      يارا :سعود كان الحين وقت دوامك
      سعود طالع بالساعه وبذهول:الله يذكرك بالشاهدة بعد اشوي عندي اجتماع مهم
      رجعها لحضن امه وقام
      ****
      اما عند سارة اللى مرت على غرفة يوسف كان نايم بعمق غطته زين وراحت للحمام اخذت شور ولبست بيجامة قطنية ابيض بزهري بدون اكمام ودخلت على غرفة النوم كان منسدح على بطنه وقدامه اللاب توب ولبس النظارة الطبية سارة :السلام عليكم
      ما رد عليها
      سارة جلست جنبه ضمته وباست خده :كيفك يا حلو وحشني مووت
      مصعب بانزعاج :انقلعي موو رايق لك
      سارة بعدت عنه وانسدحت مكانها تلحفت زين وصارت تطالع فيه مصعب طنشها ولا كانها موجودة سارة مسكت جوالها وصارت تراسل فيصل
      واتفقت معه تشاركهم بالمبلغ اللى يريدونه
      ***
      اما عند سديم اللى وصلها راكان لسوق وراح لشغله دق جوالها برقم غريب وردت :الو
      :مساء الخير
      سديم باستغراب :مين انت
      صار يضحك :اني علي زوجك
      سديم :اسفه ما عرفتك
      علي :حصل خير سديم اشلونج
      سديم :الحمدلله بخير
      علي من صوت اللى حولها:انت برى
      سديم :انا بالسوق
      علي :سديم اريد اشوفج ونحجي
      سديم :عن
      علي :عني وعنج وعن حياتنا
      سديم بتوتر وخجل:انا ما عندي شئ اقولة لك واذا عندك شئ قوله لاخوي راكان
      علي :سديم وبعدين معاج
      سديم بهمس :ليش
      علي عصب :شنو ليش مرتي واريد اشوفج
      سديم بنفس الهمس:طيب الحين ارسل لك الموقع
      علي :اوكي
      كلها نص ساعة واتصل علي :سديم اني وصلت
      سديم :انا قدام محل ال.... تعرفه ولا اجيك
      علي :لا خليج بمكانج
      وقفت وعيونها تدور عليه وهي سرحانه :سديم
      لفت كان متكشخ بجينز ازرق فاتح وتيشرت ابيض عليه شعار بالاسود وريحت عطره فايحه وشايل نظارته وجواله بيده
      علي مسك يدها :تعالي
      سديم وقلبها طبول :وين
      علي طالع بعيونها :نشرب شئ
      سديم وهي تتامل كوب هوتشوكليت :سديم ممكن اسالج سؤال بس ما تزعلين مني
      سديم :اسال
      علي :ليش تطلكتي
      سديم رفعت راسها :المفروض تسال الناس
      علي صار يضحك نزلت راسها :حبيبتي اني سالتج عن السبب لان ما اريد يكون زوجنا فاشل
      سديم بدون ما تطالعه :ما احب اتكلم عن الماضي
      علي :سوسو اشربي ولا ناوينه تكملين تامل بالكلاص
      سديم مسكت الكوب وشربت وعلي يشرب قهوته طال السكوت رفعت راسها :ممكن اسال
      علي ابتسم :اخذي راحتج
      سديم نزلت راسها:ليش ربطت زوجهم فيني
      علي : مغصوبه بيا
      سديم :لا راكان كان رافض بس انا قلت لراكان اني موافقه
      علي :اشلون اقنعتي راكان
      سديم رفعت راسها :بالبداية عصب وضربني
      علي :يا معوده شكلتله
      سديم تطالع حولها :قلتله ابيك (نزلت راسها )انا مستحيل اتزوج واحد متزوج ما اتقبل اكون رقم اثنين وفوقها اخرب بيت غيري
      علي ابتسم :سديم اني اخترتح لاني حبيتج من اول نظرة عيونج بيها سحر
      سديم صارت الوان وهي تتامل كاسها
      علي طالع باكياسها:ما شاء الله متشريا السوك كله
      سديم اخذت منديل:من زمان ما طلعت لسوق
      علي وقف ومسك اكياسها ومسك يدها اليمين:كومي
      سديم وقفت :وين
      علي ابتسم :نتمشى يلا
      سديم بحمس :زين بعدين وش صار بينكم
      علي طالع فيها وجلس: من وصلت بينا الموصيل لهذي الدرجه طلبت الطلاك وانفصلنا
      سديم تحك راسها :قصتك غريبة مره
      دق جوالها وردت :الو....لا لسى ما رجعت ...لا لا تجي .......طيب بجيبه لك... طيب بايباي
      سكرت وحطت علبة المشروب الغازي على الطولة:صار لزم ارجع للبيت
      علي حط علبته :اهم شئ حبيتي الديكور
      سديم ماسكه طرحتها وهي تتامل الصاله البسيطه الكلاسك :مره حبيته يعطيك العافية
      علي طفى زقارته مسك يدينها :يا عمري الله يعافيج تدرين شكلي اليوم ما راح انام
      سديم طالعت بعيونه :ليش ما تنام
      علي :ولج افراقج حرام
      سديم بخجل نزلت راسها علي رفع راسها بطرف اصابعه :سديم خلي راسج مرفوع
      سديم :ان شاء الله
      علي باس راسها وضمها وبعد :يلا ولا حبيتي الكعدة ببيتنا
      سديم تلف الطرحه وبخجل :ما ادري
      علي يطفي التكيف وهو مبتسم:دا اتخيل باجر...
      ****
      فتحت عيونها بثقل شافت مصعب جالس وبحضنه البيبي ومدنق راسه على البيبي يتامل فيها
      سارة :الساعه كم
      مصعب رفع راسه :تسعه الا ربع من قبل الظهر وانت نايمه
      سارة تتعدل :امس من الالم ما قدرت انام مغص قاتل لو موو الاعشاب اللى جابتها لى هاله كنت انتحرت
      مصعب :يا ريت
      سارة جلست وراه ولا كانها سمعت وضمته وهي تبوس كتفه :نومتها
      مصعب يتامل فيها :تشبهك
      سارة بحب وصوت يميل للهمس:الكل يقول تشبهني بس لما اتامل وجهها اشوفك فيها
      مصعب ابتسم :تشوفيني فيها
      سارة رجعت تبوسه :ايوه ياروحي اشوفك فيها
      مصعب :كومي اكلي هاله قلت لى ما رضعتيها ولا مره
      سارة تبعد عنه :ماله داعي ارضعها
      مصعب حط ريام على السرير ومسك زند سارة :اسمعيني زين يا بنت بدر والله العظيم اذا ما رضعتيها طبيعي ارجعك لبيت اهلك فاهمه
      سارة :حبيبي لا ت
      مصعب يقاطعها :فاهمه
      ريام صحت وصارت تبكي بصوت عالي
      سارة تهز راسها :فاهمةبس لا تزعل مني
      مصعب حط مخده بحضن سارة ورجع شال ريام وحطاها بحضن سارة فوق المخده :موو زعلان يلا اعلمك كيف نرضعها
      سارة رفعت حاجبها :نرضعها حبيبي انا اللى برضع موو انت
      مصعب يفتح ازرارها وساعدها :نحن واحد
      سارة عقدت حواجبها وهي تحس باحساس غريب اول مره ترضع مصعب ابتسم :خبله وين رحتي انتبهي لا تختنق البنت
      سارة تتامل بنتها كيف ترضع :اساس حلو
      مصعب ماسك نفسه لا يضحك قدامها وتبطل ترضع :حليب الام ماله بدل
      اما عند سديم وعلي قدام بيت اهل راكان :علي
      علي يطالع فيها:عيون علي
      سديم ابتسمت:شكرا على كل شئ وبالذات العشاء مره لذيذ
      علي ابتسم :حبيبي ما سويت الا الواجب وانت تستاهلين كل خير
      سديم صارت تضحك علي:ولج صايره خبله مثل توته تتمضحكين بدون سبب
      سديم لسى تضحك:اسفه
      علي :عيني يلا ولا عندج نيه تباتين هنانا
      سديم زاد ضحكه:طيب بنزل بس بقول لك شئ
      علي ماسك ضحكته بالقوة:بسرعه احجي
      سديم تجمع اكياسه:اممم خلاص نسيت
      علي :كل هالضحك ونسيتي
      فتحت الباب :والله نسيت تصبح على خير
      علي ابتسم :وانت من اهله
      ضل واقف لين ما دخلت وراح دخلت شافت راكان جالس وامه وابوه ابتسمت لهم :السلام عليكم
      راكان وقف :وعليكم السلام تاخرتي
      سديم :يا دوب خلصت مشترياتي والطريق مره زحمه
      راكان قرب منها ريحت الدخان فايحه منها :يا سلام وصايره كذابة
      سديم صارت الوان وبخوف :اانا
      راكان مسكها من عضدها وبعصبية وصراخ :يا حيوانه رجلك تخطي الباب قبل ما ياخذك عروس اذبحك
      سديم دموعها طاحت وصارت ترجف:والله العظيم ما سويت شئ بس تكلمنا حتى اسال علي يمه قولي له
      امه تطالع ببرود :والله لما تزوجتم ما اخذتوا راينا مالي علاقه بينكم ان شاء الله يذبحك
      سديم :راكان
      راكان سحبها:وصمه ما اسمع صوتك
      دخلها لغرفتها ودفها وجلس :ها محتاجه اغراض ضروري وانا الغبي واثق فيك
      سديم حطت جوالها جنب راكان و جلست علي الكرسي :انا ما اكذب شوف جوالي اول مره يتصل علي كانت قبل المغرب حتى رقمه موو مسجل عندي
      دق جوال راكان طالع الرقم بدون اسم رد وحط مكبر الصوت : سديم
      كمل لانها ما قالت شئ :حبيبتي حبيت اسمع صوتج قبل ما اوصل على البيت لان تيما اذا درت راح تلزق بيا وتسال عن ادق التفاصيل
      راكان :اكيد من حقها توته تسال بابا عن ادق التفاصيل
      علي :هلا راكان اشلونك
      راكان :بخير
      علي رفع حاجبه:اها دا تحجي وياي من راس خشمك
      راكان :علي اذا تبي تشوف زوجتك مره ثانيا حياك الله ببيتنا
      علي:ابني اسمعني كلش زين بما ان طلعتي مع مرتي ضوجتك حيل اني الاحد الجاي راح اسوي عشا لناس اللى اعرفهم واخذها لبيتي
      راكان :طيب عمي الحبيب صار
      علي :راكان حبيبي يا عمو لا تستفزني
      راكان صار يضحك :وش راح تسوي اذا استفزيتك
      علي :باجر اشوفك ونحجي
      وسكر سديم : راكان ممكن تطلع بنام
      راكان ترك الجوال ووقف :بكرا لى كلام معاك
      سديم مسكت الجوال :خذه معاك
      راكان كتف يدينه :كنت احس بالذنب اتجاهك بس انا شكلي فاهم غلط
      سديم جلست وبقهر :ذنب ايش راكان علي زوجي وانا ابدا موو مستعده اخسره
      راكان رجع جلس جنبها :سديم انت اغلي من اني ابني سعادتي على حسابك
      سديم: ليش تقول كذا علي انسان طيب ومحترم
      راكان :وين رحتم
      سديم تربعت:اولا جا وجلسنا بالكوفي وبعدين ......
      وبيوم الاحد
      دخل علي على البيت مع عمر تيما بعصبية :بابا تاخرت الي ساعه واني اتصل عليك
      علي باستعجل :يا بابا زحمه كويتي القاط
      تيما ابتسمت تمسكه:اكيد تعال
      عمر :البسي فستانك بسرعه
      تيما تمشي مع علي:ابو بدر يا خوفي انته اللى تاخرنا
      *طبعنا جا الوقت اوصف لكم علي عمره خمسه وثلاثين سنه وطوله ميه وثمانين وجسمه مليان ومتناسق يعني مربرب وعيونه ازوق وشعره اشقر وبشرته مره بيضه تعطي على اللون الاحمر وكان يشتغل منسق احتفالات باكبر الشركات بملانو
      اما عند بيت فيصل :ياقوت يلا تاخرنا
      ام فيصل تلبس اياد :يمه اصبر
      فيصل يطالع بالساعه :الله يصبرني عليها
      ياقوت دخلت مع فتون :الله يصبرك علي ليه انا وش مسوية
      فيصل ابتسم وغير الموضوع :ما شاء الله اليوم الام وبنتها مطقمين اصفر
      فتون بفرح:انا اشبه ماما
      فيصل شالها وباس خدها:فتون الله يحفظك لى
      ياقوت :فيصل طالعوني
      فيصل طالع بياقوت وصورتهم :اجلس يا عيال تعالوا اصوركم مع بابا
      فيصل جلس وعياله تجمعوا عليه اياد وبدر من اليمين واوسم وسامر من اليسار وفتون بحضنه بعد ما صورتهم :يمه تعالي معاهم
      ام فيصل بفرح :يمه ما بقى مكان
      ياقوت ابتسمت وهي تقوم اياد وبدر :ما بقى لك حجه
      جلست ام فيصل وجلست بدر بحضنها واياد راح جلس من الجهه الثانية فيصل حط ذراعه على ظهر امه وصورتهم ياقوت :يلا يا عيالي دوري
      كلهم قامو ياقوت جلست بالنص فيصل اخذ الجوال :اليوم طالعه صاروخ ارضي جوي
      ياقوت :من يوم يومي صاروخ ارضي جوي
      فيصل طق صوره ونزل فتون من حضنه :يلا يا عيال اجلسوا مع ماما
      ام فيصل قامت وهي تبتسم لفيصل
      كلهم تجمعو عليها ياقوت جلست فتون بحضنها وباست خد فتون
      ****
      اما بغرفة عمر ساجدة قدام المرايا تعدل مكياجها وعمر جالس على السرير وبحضنه بدر ويتصور سيلفي مع ابنه :سوسو
      ساجده :نعم حبيبي
      عمر :تعالي نتصور
      ساجده لفت عليه :اول مره تكول تعالي نتصور
      عمر ابتسم :صح ولا مره تصورنا سوا لانك ما تحبي تتصورين
      ساجده تركت الفرشه :ما احس اني حلوه بالصور
      عمر :انت احلى من القمر تعالي
      ساجدة تهز راسها :ما اريد تصور انته وبدوري
      عمر :ولج ساجدةاقول لك تعالي بس صوره وحده
      ساجدة :عموري والله ماطيق اتصور
      عمر :عشان خاطري انا اول مره اطلب منك شئ ابيه ما عندي لك ولا صوره بجوالي
      ساجدة جلست جنبه بفستانها الاحمر المخصر بدون اكمام وسحابه من ورا ذهبي :ابو بدر خاطرك يسوى عندي مليون خاطر
      عمر باس خدها وبحب:سوسو امووت بيج يا بعد عمري
      ساجدة بخجل :عفيه عموري طك الصوره بسرعه
      عمر ترك الجوال و حط يده على راس ساجده
      :خليني اقرأ عليك لا يطقونك عين
      ساجدة تطالع فيه :تخاف علي
      عمر ابتسم :طبعا اخاف عليك انت اصدق حب بحياتي سوسوانا احبج
      ****
      اما عند سعود اللى جالس جنب يارا اللى بكامل كشختها وجالسه تاكل برجر وتغمس البطاطس بالكاتشب :سعود بجد ياقوت راح تستقيل
      سعود :ايوه الله يوفقها ما اتوقع اللقي احد بامنتها وبذكائها اكبر خسارة
      يارا :ليش ما تشغل سارة بدالها
      سعود ضرب كتفها بخفه :لا تتكلمين وفمك مليان
      يارا بلعت :اتكلم جد ترى سارة شخصيتها اقوى من شخصية ياقوت وعندها كل المقومات اللى تخليها تشتغل معاك
      سعود :وش دخل الشخصية مستحيل انا وسارة
      يارا تكمل اكل:ليش مستحيل سارة اولى من غيرها ويوسف لسى باقي كثير حتى يكبر
      سعود بعصبية:دكتورة يارا سدي الموضوع ابرك لك
      يارا :بكيفك على العموم سارة بكل الاوضع ما راح تجلس بالبيت
      سعود :بتجلس بالبيت مصعب قرر يستقيل من الطب
      يارا تطالع فيه :تمزح
      سعود ابتسم :والله ما امزح مصعب بس يتحسن راح يشتغل معاي
      يارا تبعد الصينية من قدامها:والله احلى خبر
      سعود مسك منديل ومسح شفايفها:قومي غسلي
      يارا :سعود
      سعود ابتسم :هلا
      يارا :ايش رايك اغنيلك
      سعود وقف مسكها :بسرعة قومي غسلي يدينك ووجهك
      يارا :اصبر اشوي ما اقدر اقوم رجلي مخدره
      سعود تركها وراح فتح الدرج طلع مناديل مبلله جلس عندها مسك يدينها وصار يمسح يدينها :حبيبي سعود
      سعود :هممم
      يارا :صرت تهتم فيني عشان اللى ببطني ولا لانك تحبني
      سعود رفع يدها لخده:حبيبتي يمكن انا اهملتك لما فكرة اني ما راح اكون اب وفكرت كثير اتركك بس والله العظيم ما اتخيل حياتي بدونك يارا انت فرحتي وانت بحضني اشتاق لك (وصار يبوس يدها )
      يارا :سعود انت الهوا اللى اتنفسه بدونك اموت
      سعود طالع بعيونها:يارا انا كنت بكل لحضه اخاف تتركيني
      يارادموعها نزلت :حبيبي حتى لو ما صرت ام انا مستعده اعيش معاك لاخر نفس لى (شهقت )سعودانت فرحتي ونبضي وابوي وين اللقي احد بحنانك
      سعود ضمها لصدره :قلبي لما عرفك من سنين رجع نبض
      يارا :سعود راح اضل على عهدي واخلص لك للابد
      ****
      وعند علوي وسديم :علي خلاص اسكت
      علي يضمها :سديم دا احجي الحقيقة
      سديم تضحك :اتركنا من الحقائق حقتك خليني انام
      علي بعد عنها وولع زقارة:لا تنامي خلينا نحجي اشوي
      سديم تعدل المخده ورفعت راسها:حبيبي قول
      علي كتف يدينه :شكلج موو متعوده على السهر
      سديم بتعب وهي تتثاوب :اللى ما عنده هم ما يسهر
      علي بحيره :اشلون بالله اذا نعسانه لزم اصير مترجم قوقل لطلاسمج
      سديم ابتسمت:قصدي ما اعرف انام اذا عندي هم
      علي ابتسم وهو يبعد شعرها عن وجهها :هم مدا افهمج
      سديم جلست زين :انا ما احب السهر بس بفترة من حياتي كنت اسهر من همي
      علي سحبها لحضنه :سديم اني مستحيل ازعل منج اذا قلتيلي عن اللى مريتي بي
      سديم تنهدت :عن وش احكيلك علي انا انجبرت فيه محد سالني اذا كنت موافقه عليه ولا لا
      علي باس راسها وبحب :سديم ترديني
      سديم رفعت راسها :طبعا اريدك علاوي انت احلى شئ صار بحياتي
      علي يضحك :ولج اشتعلواهلج جبتي اجلي من اول نظره
      سديم بنعومه كلها خجل:علاوي كافي تدخين
      علي ابتسم :مااكدر اموت بدون الجكاير
      سديم اخذتها من يده وطفتها :كل ما اشوف راكان يقول ابعدي عندي ريحتك دخان
      علي يضحك واخذ جواله :باجر خميس احسن شئ ادق على الشباب يجونا يتغدون
      سديم تنسدح :دق ليش لا
      علي بعد ما اتصل :سديم يا حب
      سديم :هلا
      علي :اهلج لهسه ما زرونا ولا مره
      سديم :علي اختي وجدان زوجها رافض لانك موو سني وبتول بدبي مع زوجها محمد وختام وزوجها من زمان يدرسون برى وابوي مسافر
      علي مسك جواله :عطيني رقم امج
      سديم :علي خليك منهم
      علي بجدية :الرقم
      سديم :الوقت تاخر
      علي :بعد وكت يلا
      سديم :05********
      علي :الو مساء الخير
      ام راكان :مساء النور مين انت
      علي :ام راكان اني علي
      ام راكان بخوف: بنتي فيها شئ
      علي ابتسم :لا ما بيها الا كل خير اشلونج
      ام راكان :الحمدلله بخير وانت
      علي :الحمدلله بخير ...(وبعد نص ساعه )
      سكر الخط :ما اصدق امي وافقت تجي تتعشى معنا
      علي يضحك :ليش موو مصدكه
      سديم مسكت يده :ما ادري شكرا حبيبي
      ****
      اما عند تيما وراكان :حبيبي
      راكان :هممم
      تيما تهز كتفه :كوم اني مليت
      راكان :تيما تعبان
      تيما بقهر :لخاطر الله كوم
      راكان بحده :تيما خلاص
      تيما بعصبية :اذا ما تكوم ادق على بابا يجي ياخذني
      راكان تعدل :وين ياخذك
      تيما ابتسمت :وين برايك
      راكان :قولي وش تبين
      تيما :حبي اريد اطلع طكت روحي من البيت
      راكان يرجع شعره على ورا :لا حول ولا قوة الا بالله
      تيما :اذا متطلعني اخلي علاوي حبيب كلبي يطلعني
      راكان رجع انسدح :توته انزلي شوفي امي وش محتاجه
      تيما بضيق :اربع وعشرين ساعه امي وامي اني تزوجتك انته لو تزوجت اهلك
      راكان عصب :اذا موو عجبتك العيشه عندي نقلعي لبيت ابوك
      تيما وقفت:لا تغلط اني ما حجيت شئ غلط وحيد امك فهمته بس انته زودتها كل دقيقه امي اختي ابوي خواتي بسك عاد لعبت نفسي
      اخذت عبايتها وجوالها وطلعت
      ام راكان وهي طالعه من المطبخ :تيما وين رايحه
      تيما بعصبية :بيت اهلي اني مستحيل اك
      (شافت راكان نازل )سكتت:تيما
      تيما لفت عليه : شبي
      ام راكان :حبيبي وش فيكم
      راكان ابتسم :يمه مافي شئ رايحه تنامين
      ام راكان :لا لسى بدري كنت اشوف برنامج واتصل علي يعزمني على العشا
      تيما :بابا
      راكان :بتروحين
      ام راكان :ايوه بروح ليش لا
      راكان :خلونا نجلس
      تيما :موو جنت نايم ولا نومك يطير من تشوف ماما
      راكان يخرب شعرها :ليش انت تخلين احد ينام
      تيما دفت يده من شعرها وطالع بكوب ام راكان :فطوم شنوو هذا
      ام راكان :شاي كرك قولي خالتي
      تيما ابتسمت:ياحب فطوم احلى وانتي بعدج شباب
      ام راكان تضحك راكان :تيما امي موو قدك
      تيما :وانته شعليك هي راضيه اكللها فطوم
      راكان صار يستغفر ام راكان :صبي لك وراكان وتعالي
      تيما ابتسمت وراحت للمطبخ
      راكان جلس مع امه :يمه اذا تيما تزعجك باي تصرف او بدر منها شئ موو زين بس قولي لى
      ام راكان ابتسمت وهي تشرب من كوبها :لا حبيبي صحيح زوجتك مرجوجه وخبله بس قلبها طيب وما عندها حركات
      راكان :تيما لسى بزره كل همه تطلع وتفوت وتستانس وادلعها
      ام راكان تضحك :كل الحريم كذا مسكينه كل ما شفتني طالعه تسالني اجي معاك
      راكان ابتسم :طلعيها معاك وفكيني منها
      تيما دخلت :سمعتك جاي تحش بيا
      ام راكان اغمزت لراكان وقالت:راكان قال لى كل ما اطلع اطلعك معاي موفقه
      تيما حطت الصينية واخذت كوبها وجلست جنب ام راكان :شكرا حبيبتي ما تكصرين
      راكان :تيما عطيني كوبي
      تيما طلعت فيه :كدامك ولا ما تشوف
      راكان يخزها :قومي عطيني
      تيما وقفت :جنت تكدر تطلب مني باحترام اكثر بما اني ام بيتك
      عطته الكوب ام راكان :تيما وين
      تيما لفت :طلعه احجي ويا بابا
      ام راكان بعد ما راحت تيما :وش فيها زوجتك لا يكون حامل
      راكان طالع بامه :حامل
      ام راكان :اي حامل لكم شهرين
      راكان ترك الكوب :والله ما ادري بروح اسالها
      ام راكان :البنت ما عندها خبره اذا ما جتها حللو
      راكان وقف :ان شاء الله تصبحين على خير دخل عليها كانت جالسه تحط ايلاينر :توته
      تيما :نعم شعندك
      راكان جلس جنبها :حبيبتي
      تيما نزلت المرايه والفرشه:راكان كافي بعد ما اتحمل
      راكان مسك يده :انا اسف
      تيما سحبت يدها منه : انت تعبان نام نام
      راكان لمس وجهها:وش فيك لا يكون مريضه
      تيما بعدت يده :لا موو مريضه
      راكان ابتسم :اجل
      تيما تكمل رسم :انته تغيرت واني حنيت لراكان اللى جنت اعرفه انته صرت واحد ثاني
      راكان : توته انا مشغول موو معقوله كل يوم اترك شغلي واطلعك
      تيما :مين كال الك اني اريدك تطلعني حرام عليك كابلني سولف وياي موو كل ليلة تعطيني ظهرك وتنام
      ****
      اما عند منار وجسار
      منار حطت الفطور بالصاله وراحت للمجلس :جدي عمي الفطور جاهز
      الجد ابو عبدالله :منار وين جوالي
      منار ابتسمت :جوالك بغرفتي على الشاحن
      ابو جسار يساعد الجد يوقف:منار صحي جسار صارت الساعه تسع
      عبودي دخل عليهم :جدي عبدالله تعال شوف القطه قامت من النوم
      ابو جسار شاله وبفرح:قطتك كسوله مثل ابوك تنام لظهر
      منار مسكت الجد ابو عبدالله :جدي انتبه
      الجد ابو عبدالله :يبه اتركيني انت حامل يلا تمشين
      منار ابتسمت وهي تمشيه:جدي انا قوية مره بالاسبوع اسوي ثلاث مرات رياضه
      الجد ابو عبدالله :ما شاء الله عليك من اسبوعين شفت يارا تصلي على الكرسي
      ودتهم لصاله وراحت تصحي جسار :حبيبي يلا قوم
      جسار بصوت كله نوم :الساعه كم
      منار ابتسمت :تسع
      جسار تعدل ومسك جواله يشيك عليه منار جلست جنبه :يلا يا ابو فتون قوم افطر مع جدي وعمي الحين يزعلون عليك
      جسار لمعت عيونه رفع راسه:اشتقت لفتون بروح اليوم اجيبها
      منار :اذا بتجيبها انا بسويلها دونات
      جسار :حلو راح اعزم اسامه وجوري
      فتون تحب تلعب مع بنتهم امال
      منار :هههه شكلو اليوم مافي دايت
      ****
      عند سامر ونور
      نور جابت القهوة لسامر :حبيبي
      سامر اخذها :يعطيك العافية
      نور جلست جنبه :الله يعافيك وش سويت
      سامر :اتصلت فيه وبكرا نحل الموضوع
      نور قربت منه وتكت عليه:سموري
      سامر طالع بعيونها :همممم
      نور ابتسمت :دام قلت همممم يعني رايق
      سامر يضحك :دام الحلو جنبي اكيد بكون رايق
      نور بعدت عنه :سامر انا ما ابي اخبي عليك اكثر
      سامر مسك الفنجال:تخبي وش
      نور بتوتر وهي تفرك يدينها :انا حامل
      سامر بعصبية نزل الفنجال :نععم نعم نحن على ايش اتفقنا انت ناوية تمونين نفسك
      نور :لا سامر
      سامر زادت عصبيته :ولا كلمه انت انهبلت ما بقى براسك عقل
      طلع فيصل من غرفته :بابا وش فيه
      سامر طالع بفيصل :مافي شئ ادخل غرفتك
      فيصل جلس جنب نور :مليت لحالي
      نور ضمته لصدرها :اذا مليت نطلع للحديقة
      فيصل :ماما لا
      (نور باست راس فيصل )
      سامر مدد :بس ياذن صحيني
      نور :سامر انا لى اربع اشهر
      سامر لف راسه وطالع فيها :اربعه
      نور ابتسمت :والله اربعه واسبوع ان شاء الله ما بقى خطر
      سامر تعدل وباهتمام :كيف وانت اكثر مده كانت شهرين ونص
      نور تلعب بشعر فيصل :امي جابت لى خلطه شعبيه من عند صديقتها سامر هذي الخلطه عجيبه كل الحريم اللى جربوها صار عندهم عيال انا بجد انصدمت موو مصدقه
      سامر :ليش ما قلتي لى من متى ما تشاوريني وتاخذين خلطات من ورا ظهري
      نور عيونها لمعت :ما ادري كنت خايفه ترفض
      فيصل رفع راسه :ماما عن ايش تتكلمون
      نور :اسال سامر
      سامر سحب فيصل عنده:حبيبي امك حامل
      فيصل بفرح :وااو راح يصير عندنا بيبي
      نور باست راس فيصل :ايوه حبيبي راح يصير عندنا بيبي
      سامر :ان شاء الله
      نور حطت يده على يده :سامر انا وامي رحنا لدكتورتي وقالت كل شئ تماما
      سامر طالع بعيونها:ان شاء الله تتم فرحتنا
      نور :فيصل تبغى بنوته ولا ولد
      Girlفيصل بحماس:
      سامر ابتسم :ليش بنت
      فيصل :البنات دائما
      Cute and sweet
      نور :هههههه ان شاء الله بنت
      سامر :بنت
      نور تهز راسها :
      Yes, girl
      *****
      جوري واسامه
      هي جالسة بمكتبها وانوع الشغل قدامها دخل :جوريتي
      جوري بدون ما تطلعه :هلا حبيبي
      اسامه وقف عندها وهو يفتح الملف :وش صار معاك
      جوري تتمغط من التعب :باقي بس اشوي
      اسامه حط الملف قدامها :يلا وقعي وائل مستعجل
      جوري وقعت
      قلب الورقه واشر :وقعي هنا
      جوري وقعت :بعد ساعه اجيك على مكتبك ونطلع نتغدا
      اسامه :اوكي
      جوري :صحيح منور اتصلت وقالت اليوم عزمنا نسهر معهم ونتعشى
      اسامه :انا مشغول عندي اجتماع
      جوري :اجتماعك يتاجل لبكرا
      اسامه جلس على المكتب :ما اقدر خذي امال وروحي
      جوري مسكت يده :حبيبي وش فيك ارحم نفسك
      اسامه:جوري
      جوري قطعته وبعصبية:اسامه انت اربع وعشرين ساعه شغل حتى وانت نايم الجوال بيدك تتكلم عن الشغل وين وقتنا العائلي لنا شهور ما زرنا اهلك
      اسامه بخجل من تصرفاته :اوكي جوري خانم باجل الاجتماع لخاطر عيونك وباقرب فرصه نزور اهلي
      جوري بفرح :يا بعد عمري فديتك
      اسامه :قبل اشوي اتصلت ام طلال
      جوري :ههههه البنات وطلال مره عجبتهم لبنان
      اسامه :ان شاء الله تضبط امور هنا الشركه ونزورهم
      ****
      وعند مروان وسمر بسوريا:بنتي سمر ئومي افتحي الباب الله يرضى عليك ام احمد وصلت
      سمر بسرعه :ان شاء الله
      فتحت الباب :صباح الخير يا حلو
      سمر تاخذ منه بعض الاكياس :صباحك ورد حبيبي
      مروان :في عندنا حدا
      سمر :لا بس ام احمد راح تجي بعد اشوي
      مروان :لا يكون تاخرت وطبختي
      سكرت الباب و بضحك :لا حبيبي لسى
      ام مروان من المطبخ :سمر مين اجا
      سمر :خالتي هذا مروان
      مروان دخل :صباح الخير يامو
      ام مروان :صباح النور حبيبي اليوم مبكر بالطلعه
      مروان وهو يحط الاكياس :والله اكتير مشغول صليت الفجر وطلعت (لف عليها )سمر تعي
      سمر طالعت بام مروان وهي شاقه الابتسامه:خالتي ما راح اتاخر
      ام مروان تكمل حشي المقدوس :لا تنسى وراكي طبخ الغدى والبنات برى
      سمر :خالتي لا تشغلي بالك اشوي واجي
      سمر طلعت
      مروان وهو ينزل القميص :كيف الامور
      سمر تطلع له ملابس :حبيبي خالتي ملت من الهواش
      مروان ضم سمر من ورا :احلى نتيجه ترضيها لامي وتخليها حبابه معك تجيبلها الولد اللى يحمل اسمي
      سمر ابتسمت :ايناس لسى صغيره
      مروان باس خدها :لك صار عمرها سنتين ونص بيكفي
      سمر :اوكي يصير خير
      مروان :خلاص انا قررت
      سمر تضحك ولفت عليه :لا حبيبي ما تقرر بروحك الليله نتفاهم
      مروان مسك وبجدية :موو الليله حبيبتي هلاء تفاهم
      ام مروان بصراخ :لك يا سمر وينك بنتك عم تبكي
      سمر تبعد عنه :نتفاهم بعدين
      وطلعت بسرعه
      مروان طلع وضمها من ورا وباس خدها:هيك تتركيني
      سمر ابتسمت:ترضى اخلي ايناس تبكي
      مروان :طبعا لا اشتقتلك
      سمر ابتسمت وهي تمسك يده :وانا بعد اشتقتلك مووت
      ****
      واخيرا عند اجمل ثنائي سارة ومصعب دخلت للمجلس :السلام عليكم
      طالع فيها بشوق ورد مع فيصل:وعليكم السلام
      فيصل :اجلسي
      سارة تجلس بعيد عنهم وحطت رجل على رجل :لخاطر ماما طلعت
      مصعب :سوير ياروحي وبعدين معاك لك اسبوع تاركه البيت وعيالك على موضوع سخيف
      سارة رفعت حاجبها :الحين لينو صارت موضوع سخيف
      فيصل وقف :خذو راحتكم
      وطلع مصعب وقف :امس بالموعد عمار وسند قالوا لى اني تحسنت كثير وحضرتك ما كنت جنبي حتى ابشرك
      سارة ما ردت
      مصعب جلس جنبها ومسك يدها:سوير ارحميني فراقك موتني
      سارة ببرود:مصعب كافي
      مصعب :يا حيوانه اشتقتلك
      سارة سحبت يدها:مالت على رومنسياتك الخايسة
      مصعب ضمها وهمس باذنها :وعدتيني للموت ما تتركيني كيف تحملتي الليل بدوني سوير انا محتاجك بهذا الاسبوع روحي طلعت
      سارة بعدت عنه :ابي اشوف افعالك وين وعدك لى ولا نسيت لا وبعد تحول لها فلوس
      مصعب مد جواله لها:رقمها محظور والله العظيم هي اللى اتصلت وطلبت مني مساعدة ماديةلانها تطلقت واخوها بالسجن وصاحب البيت معطيهم مهله اذا ما دفعو يطلعهم من البيت
      سارة دفت يده:ما ابي اشوف شئ
      مصعب :حبيبي سامحيني انا ساعدتها لان الرسول صل الله عليه وسلم قال داو مرضاكم بالصداقة
      سارة وقفت وتوجهت للباب مصعب مسكها :وين رايحه
      سارة تضربه وبعصبية :توك جاي تطيب خاطري وينك من اسبوع
      مصعب كتف يدينها وهو يضحك :يا ماما اهدي انا حبيت ترتاحين منا
      سارة ودموعها تنزل :كذاب
      مصعب بهمس :انت الكذابة بشريني في شئ على الطريق
      سارة تبعد عنه:اتركني
      مصعب بفرح :مبروك علينا
      سارة :وش دراك
      مصعب مسك يدينها :على قولتك ابو حريم وعندي خبره
      سارة تضحك :ما ادري كيف حبيتك الله يسامحني
      مصعب يضحك وباس جبينها:انا حارقهم مجننهم ومدوخهم ومعذبهم
      سارة اشوي وتنجلط منه:خلصت كلامك
      مصعب :سوير بما انو طفلناالثالث بالطريق قوليلي وش حابه يتغير فيني
      سارة طالعت بعيونه وهم بالسيارة بعد سكوت :كملي انا بوش عنيف معاك
      سارة طالعت فيه :انت تعرف اي عنف خلينا نحكي بجدية
      مصعب ابتسم :خلاص اعترف اني اعنفك من زمان بلساني الوسخ
      سارة :تعنيفك لى باللفظ يقتلني مصعب انا ما احب انك تضربني وبنفس الوقت ما اطيق انك تعنفني بالفاظك نحن كبرنا وصار عندنا اطفال تتوقع شئ طبيعي انك ما تحترمني
      مصعب مسك يدها :انا اسف واوعدك اني ابطل وساختي عليك
      وباس يدها
      سارة بخوف: مصعب انتبه على الطريق
      مصعب تنهد :حبيبي وين تحبين نتعشى
      سارة ابتسمت وهي تشبك اصابعها باصابع مصعب:من امس نفسي اكل بيتزا
      مصعب :هههههه بيتزا
      سارة :يب بيتزا
      مصعب :احلى بيتزا لاحلى سوير بالعالم انت بس امري وانا انفذ
      سارة ابتسمت :ام يوسف مين قدري
      مصعب ابتسم وطالع فيها ورجع يطالع بالطريق:ليالتنا اليوم ما راح ننساها طول العمر
      سارة تحرك يدها مع يدها :حبيبي على وش تخطط
      مصعب بفرح :راح ناخذ البيتزا ونروح على الشالي انا وانت لحالنا وبكرا نطلع على مكه
      سارة باستغراب:مكه
      مصعب ابتسم :نفسي نعتمر
      سارة :طيب يوسف وريام
      مصعب :يوسف وريام عند امي وهاله عندهم
      سارة بعد سكوت :حبيبي اخذت ريام لتطعيم
      مصعب :تطعيم وش
      سارة عصبت:انا وش قلت لك الاسبوع الفات
      مصعب صار يضحك :لا تعصبين تطعيمة السنه اخذتها يوم الخميس
      صار ضربت كتفه :مجنون
      مصعب زاد ضحكه :مجنونك
      النهاية
      اذا ذاب القلب
      تمت بحمدلله روايتي الاولى ولا بصراحه هي ثاني رواية لان جربت اكتب من قبل ونشرت ولكن لم يشاء الله ان اكمل عمل السابق روايتي اذا ذاب القلب فخر لى رغم الثغور والحلقات المفقودة والتقصير عشت اجمل الايام مع ابطالي بكيت معاهم وضحكت معاهم وكمان فرحت وزعلت معاهم سهرت لهم ليالي طويله وقاسية تاثرت كثير فيهم الي درجة صارو جزء مهم جدا في حياتي لما اوقف لظروفي الخاصه اشتاق لهم انا كتبت بكل احساس عشت قصه قصه انا حولت قدر المستطاع اني اخلي ابطالي ناس رائعين واحول اصلح كل اغلطهم لان موو عيب نغلط العيب نستمر بالغلط كل حبي وشكري لكل المتابعين اللى دعموني بقرائتهم واشكر من قلبي الناس اللى تركو لى اجمل الردود وشجعوني شكرا لاخواتي وبنت خالتي اللى جبتلهم صداع على قد ما كنت احكي لهم مشكورين حبايب قلبي بارك الله فيكم جميعا واخيرا الي كل شخص يقرأ روايات ارجوك لا تجعل الروايات وابطالها مقياس لارض الواقع لان الروايات من خيال الكاتب حتى لو فيها بعض الواقع تبقى خيال وانتظروني باذن الله ساعود لكم بعمل جديد غير مألوف ابدا
      تحياتي للجميع اختكم
      الكاتبة زينة الزينات
    5. خفايئ
      16-11-2018, 08:08 AM

      رد: روايتي الاولى اذا ذاب القلب

      روايتي الاولى اذا ذاب القلب





      زينه الزينات
      الله ي عطيك الف عافيه
      طول فتره كتابتك لها
      كنتي تبدعين أكثر فا أكثر
      في كل جزء جديد تكتبيه
      ابدعتي فعلا من أجمل الروايات
      وهنيئا عل إتمام الروايه..
      واتمنى انا تستمري ونرى إبداعات أكثر
      الله ي عطيك الف عافيه مره ثانيه
      لك ولروحك ولابداعك كل التقدير
      بانتظار كل جديد لك دائما
      تحياتي لك
      وبالتوفيق يارب




    6. زينة الزينات
      16-11-2018, 04:19 PM

      رد: روايتي الاولى اذا ذاب القلب

      روايتي الاولى اذا ذاب القلب


      خفايئ انت اول شخص يهنيني
      الله يعافيك ويسعدك بصراحه لا استطع وصف شعوري بعد ردك الجميل شكرا من قلبي
    ... 54546474849505152535455

    الكلمات الدلالية لهذا الموضوع