12

رواية طال مشوار البعاد اللي خذاك ، وطال صمتي يوم أنا كلي حكي !

قصة كاملة - رواية كامله جميلة للكاتبه ارسال إلى Twitter ارسال إلى facebook
  1. احاسيس ROOZ
    19-02-2017, 07:42 PM

    رواية طال مشوار البعاد اللي خذاك ، وطال صمتي يوم أنا كلي حكي !

    رواية طال مشوار البعاد اللي خذاك ، وطال صمتي يوم أنا كلي حكي !


    روايـة:طال مشوار البعاد اللي خذاك .. وطال صمتي
    يوم أنا كلي حكي !
    ************************
    بـقلمي احاسيس روز
    اي احـد بيـنغل الروايه يكـتب اسمي
    غير كذا ما اسمح
    ***********************
    الجزء الاول
    ١

    كــانــت تــركـض بــين المـنـطقه المـهجوره
    تــركــض مــع اخـوها فـجأه ضيعـو بعـضو
    و صــارت هـي تـركـض لـحـالها
    سـمعـت صـوت مـسدس و صـرخـة اخـوهـا الـي وقـفتها
    :تـــمـــيـــم لا
    صــارت تــركــض عــنــد الـصــوت لــما شافـوها العـصابه
    ركـضو بعــيد عـنها
    حـركـت اخـوها:انــبض انــبض لا تـمــوت خــذ عـمري تـمـيم
    لا تـخـلي اخـتك لـوحـدها قــوم
    نـزلت دمــوعــها و صــارت تـدور فـونها ، اتـصلت على الحرس
    حـقـها وحق اخوها و جو بسرعه
    اخذوها هـي و تـمـيم و راحـو لـلمـشفى
    بــاقي الحـراس رجـعـو مـحـلهم ، وضـلو اربـع مـعـها
    دخـلت غـرفة الدكـتور عـشان المـحامي بيـحـقق مـعها
    المـحـامي:نــهـى قـولي لي كـل الي تعرفينه
    لـمحي لنا اشكـالهم الي قـتلوه
    نـهى:مــات؟ لا كـذب هــو مـا مـات هـو وعــدني مـا يتركني
    انتـو كذابين
    المحامي هداها:يلا نـهـى قـولي لـي
    نـهـى:انـا من سنتين و نص كـانت تجي لي تـهديدات
    بالقـتصـاب او الـقـتل و كـذا من الاشياء الـمـجرمه
    حـاولت اعـرف منـو هـم مـا عـرفت كـانت ارقـامهـم مجـهوله
    بعـدين صـار تـمـيم يتهدد معـي ، و طـبعا كـنا مـتجـاهلينهم
    لـين جـا ذا اليـوم انـا و تـمـيم كـنا نـمشي بـ بـاريس
    فـجـاه جـات العـصابه ذي و صارت تلاحقنـا
    تـمـيم اخذني و صرنا نركض فجـاه دخلنا بحواري و بمنطقـه
    مـهـجوره و فـيها جـن عـلى مـا اضن لانو كـنت اسـمع اصـوات
    بعـدها صرنا نجـري نبي نـخرج من هالمدينه و ضيـعنا بعض
    و بـعدين-شهقت ببكي- مـشيت لحـالي من دونه و سمعت صوت
    مـسـدس و صـرخـته و تـوجهت لـمكان الصوت و يـوم شافوني
    هـربـو و بــس
    المحـامي:طـيب تـذكـريـن اشـكـالهم
    نـهـى هـزت راسـها بأيجاب
    الـمـحامي:بعـد عـزاء اخـوك بـنـكمل تـحـقيق
    نـهى سكتت
    وهـو طـلع
    نـهـى انـهـارت بـكـي:ويــنــك تـمـيم تـخليني لـيش
    تـبيني اكـمل هـالحـياة من دونـك ، كــلهــم راحــو
    امــي و انــت ، و ا ابــوي مــا درا عنــا
    طـلعت و الحـراس مشـو وراهـا و راحـت الـقـصـر

  2. احاسيس ROOZ
    19-02-2017, 07:45 PM

    رد: رواية طال مشوار البعاد اللي خذاك ، وطال صمتي يوم أنا كلي حكي !

    رواية طال مشوار البعاد اللي خذاك ، وطال صمتي يوم أنا كلي حكي !


    ٢

    بـعـد ثـلاث ايـام
    عـنـد بـاب القصر
    بكذب:انـا ولـد عـمها وجـيت احـميها
    الحارس دخـله ، وهـو دخـل تـوجه لـصاله
    نـايف بـخـبث:هـلا بـخـت تـمـيم
    نـهـى ضيقت عيونها:نـايـف!!
    نـايف:ايـوه، يـلا شـيلي مـلابسك و امـشي مـعي
    لـسـعودية
    نـهى:بس قـضية تـمـيم ما خلصت
    نايف:انا كلمت المحامي وقال سكر الملف لان ما لقى ادله
    والله بياخذ حـقه بالدنيا او بالاخره
    نـهـى:وانت ليش جـاي اشوف مهـتـم
    نـايف ابتسم:طبعا ويلا
    نـهـى راحت اخـذت اغـراضها و نـزلت معـه ، و تـوجـه لـقصره
    نهى:ويـن هـذا الـمـطار!.
    نـايف:نـزلي مـعـي دقـيقـة
    نـزلت معـه على بـرائتها
    '
    نـايف:عـمره ٢٥ سـنه مـعضل و بـشرته حـنطيه ، عيونه وســط مـكحله و رموشه
    طوال خـشمه سلة سـيف ، شفايفه مـليانه و حمره ، طويل طوله ١٧٨ ، مـلامحه حاده
    نـهـى:عمرها ١٦سنه جـسمها يـجـذب و جـمـيل ، عـيونها وسـاع و روشها كثيفه طويله
    شعـرها ناعم طـويل لـونه كـستنائي ، خـشمها سـلة سيف ، شفايفها مليانه و توتيه
    طولها ١٥٧
    '
    نـزلت معه بـبـرائة
    وهـو دخـل عـليها الصاله و بـيده كـتاب:وقـعـي
    نـهى:وش هـذا
    نـايف:بــســرعــه لا تـحـققين معــي
    نهى حبست دمـوعها و وقعت
    نـايف مـشى وعطى الشيخ ، ثـم رجـع لهـا
    قـرب مـنها وهـي تـرجـع خـطوات لـلخلف و مغمضه عـيونها
    لـين لـصقت بـالجـدار ، حـط ايـده خـلف راسها وصار يلعب
    بخـصلات شعرها:صـرتـي زوجـتـي
    نهـى نـاظرته بطفوله:ابـعـد عـنـي
    نـايف:يـلا قـدامي للسياره ما عـنـدي وقت اضـيعـه
    راحـت قـدامه تـمشي بخـوف من طريقة كلامه
    و ركـبت السيارة صـار يـسوق بـسرعه و شـدت على غـبضة يـدها
    نـايف ناظرها وتكلـم بحـده:مـعـك عـبايـة
    نـهى:ايـوه
    نـايف:طبب لبسيها ولا تبين بـعـد تـسوين لي سـالفه
    تـأففت:بـعـديـن اذ و صـلنا مـطار السـعـودية
    نـايف نـزل و اخـذ شنـطته و هـي نـاظرته و هـي مقـهـوره
    [بـعـد اشـيل الشـنـطه ، حـسـافه فـيك تـمـيم يـوم صـار رفـيقك]
    شـالت شـنـطتها و صـارت تــمـشي مـتـجاهـله نـدائه
    مـسكها من معـصمها و لـفها لــه:لـمـا انـاديـك مـا تـتـجـاهـلـين
    تـجـمعـت الـدمـوع بـعيونها وقـالت بدون احـساس وهـي تـستـنجد:
    تـمـيـم اخ
    نـاظرهـا بحـنـان فـجـأه انـقـلبت حـنيته الا قـسوه و حـده:يـلا بـسرعه
    وبـلا دلـع بـزارين
    نـهى توقفت وهي تتذكر وعودها هي و تـمـيم:لا مـا ابي انـا بظل بـ بـاريس
    و قـضـيت تـمـيم ما راح يـتقفل ملـفها الا لمـا اعـرف مـن قـتله
    نـايف وهو مـاسك نفسه:هــذا قــالت لك الي قاله المحــامـي
    نـهـى:بـنـت تـركـي مـا تـوقف عـلـى مـحـامي واذ هــو مـا يقـدر و مـتعجز
    فـي الف غـيره واذ مـو من فـرنـسا من غـيرها
    نـايف:خــلاص يـا بنـت تـركـي اخـوك مـات
    سـحبها و دخل بـسرعه للطياره الي صار لها نداء اخـير /احـلا تهـديد
    نـهـى جـلـست جـنبه و حـطت رجـل عـلى رجـل
    كـانت لابسه شـورت لي نص الفخذ مع تيشيرت و مفتوحه اول ثلاث ازارير
    نـايف نـاظرها ثم رجع راسه لي ورا و تـنـهـد[صـدق مـنـو الي قـتل تـمـيم
    مـو مـعقوله فراس الي قـتله مـستحـيل كـان صـاحـب عـمره] زفـر



    ٣

    و صــلو السـعـودية و لـبست عـبايتها
    ونـزلت معـه وتـكلم بهـمس صـارم:اهـلـي بـيستـقبلونا و يـويلك لا شـفت
    شي مني مـناك
    نـاظـرته ببرائه:يعـني وش اسـوي مـثلا
    نـايف بطول الصبر:يـعـنـي مـثلي ان نـحـن نـحـب بعـض ونـعشق بعض
    نهـى نـاظرته وتـنهدت بضيق
    نـايف شـد عـلى يـدها الصغيره
    غـمضت عـيـنها بألم
    صـار يـمـشي و نـاظر بـأخـوه و خـواته و امــه
    جـاءاخـوه الصغير يـركـض ، نـايف تـرك يـد نـهـى ونـزل مـسـتـوا اخـوه
    و ضـمه
    فـهد:نـايـف
    نـايف قـرص خـده:يـا قـلبي انـت كـيفـك
    فـهـد: لا تـسافر مره ثـانيه
    نـهى بداخلهـا[مـتـزوج!؟. وعـنـده ولـد]
    نـايف حـب خـده حـملـه و مـشى و جـنـبه نـهـى
    راح لـأمه و حـب راسها و يـدها و سـلم عـلـى خـواته
    هـي سـلمت عـلى اهـله الي مـرسـومه عـلى وجـهم الاستفهام والاستغراب
    تـجـاهلت نـظراتهـم و مـا حـست الا بـنايف يـمـسك يـدها و يـشد عـلـيهـا بقـوة
    بـعـدت خـصلاتها عن وجـها و هـمـست بألم:نـايـف تـراك تـألمـني
    نـايف تـجـاهـلها وشد اكـثر
    ام نـواف:يـلا نـايف مـسويه لـك الاكـل الي تحـبه
    ابـتـسم:ويـن نـواف
    ام نـواف:والله مـادري ، هـا شوف هـذا هـو
    نـواف راح لـه:هـلا هـلا بالذيـب
    سـلمو على بعض سلام حـار و تـوجـهو لسياراتهم
    ركـبت نـهى السيارة وو؟،،!

  3. احاسيس ROOZ
    19-02-2017, 07:50 PM

    رد: رواية طال مشوار البعاد اللي خذاك ، وطال صمتي يوم أنا كلي حكي !

    رواية طال مشوار البعاد اللي خذاك ، وطال صمتي يوم أنا كلي حكي !


    تـابع الجزء الاول
    -
    ٤

    ركـبـت الـسـيـارة و نـزلـت راسـهـا بـألم و هـي تـحـرك يـدها
    نـايـف نـاظرهـا و ابـتـسـم
    نـزلـت خـصـلات شـعـرها عـلى وجـهـا و قـالت وهـي تـقـلد صوته
    بقهر:يـعـنـي نـمـثل ان نحـب بـعـض ، مـثـل بـس مـو كـذا تـكـسر
    يـدي بـيدك الضخـمه
    نـايف ضحـك يـسـتـفـزها:كـيفـي اسـوي الـي ابـي
    صـدت عـنها وهـي تـرفع شـعـرهـا ذيـل حـصان وهـمـست بألم
    بـبـحـه بـغٓصـه بـعـيـون عـمـتها الدمـوع:تـمـيـم ويـنـك انـا
    نـزلت دمـوعها وانـفـجـرت بـكـي و صـرخـت بـألم:انـا ضـايعـه بـدونك
    و قـف السـياره عـلى جـنـب وهـو حـابـس دمـعـته:خـلاص
    نـهـى:ابـيـه ابـي ابـوي ابـي امـي الـي مـا شـبـعت من حـنـانـها
    ابــي اهــل يـعـرفـون ان تـركـي صـار عـنده عـيال و كـبرو
    ابـي حـد يـحـس مـافيه حـد لـو يـطول البـوح مـا فـيه حـد يـسمـع
    و قـلـوب الـبشر حـجـر
    تـنـهـدت بضيقه وهـو كـمـل طـريقـه بهـدوء
    وقــف عـنـد الـقـصر وتـكـلم بحـده من غـير نـبرة حـنـان:بـسـرعـه عـدلي
    وجـهك تـخـفين هالدمـوع
    رجـفت من حـدته ونـظراته المـهـدده ، نـزل وهـي عـدلت شـكـلها بـكـريم
    ونـزلـت مـسـك يـدها و دخـلـو
    جـلـس مـع اهـله
    نـايف:كـيـفك يـا امـي ابـوي كـيـفه والله مشـتاق لـكم مـن زمـان
    نـاظرو كـلـهـم ببعض وكـل واحد يـقـط الاجـابـه عـلى الثـاني
    و خـصوصـا ان نـايف حـيل متعلق بأبوه
    نـواف:ءء نـايـف هـاذي سـنـة الحـياة وكـلن بـيروح
    نـايف رمـش:وش قـصـدك
    نـواف:ابـوي راح عـند الخـالق
    نـايف:مـتـى
    نـواف:مـن اول سـنـه رحـت تـدرس فـيهـا
    نـايف قـام بـعـصبيه:ولـيـش انـا اخـر مـن يـعـلـم لـيش كـل مـا اجـي
    لـكـم تـقولون ابـوي مـسافر او طـالع من البيت فـتـره خـمـس سـنـين
    مـخـبين عـلـي
    قـط المـزهـريه بقـوه عـلى الارض و طـلـع من القـصر
    نواف تـنـهـد:شـفتـو وش صـار قـلت لـكـم كـثـير الي تـسونه غـلط
    ام نـواف بعصبيه:اخـوك مـتعلق بأبوك كـثير كـيف تـبي نـقول له
    نـواف نـاظـر فيهم و راح غـرفـته



    ٥

    ام نـواف نـاظـرت بـنهـى بـستغراب:انـتـي مـن
    نهـى ابـتـسمـت بـهـدوء:اخـت صـاحـب نـايف
    ام نـواف ولـسه مـسـتغرب ، قـامت تـاركـتهم وراحت لـغـرفتها
    مـشاعل بـبـتـسامه:انتـي سعوديـة
    نـهى:ايـوه
    مـشاعل:تـعـرفين نايف
    نـهـى ابـتـسمت بهـدوء:ايـوه اول شـي هـو صـاحب اخوي الله يـرحـمه
    و زوجــي
    مـشاعل ابتـسمت:يـا حـظ اخـوي فـيك
    نـهـى ابـتـسمت:ءءشنـو اسـمـك
    مـشاعل:مـشاعل ، وانـتي
    :نـهى
    دخـل نـايف و سـكـر الـبـاب بـقـوة:نـهـى
    قـامت و داخـلـها حـريقه بـس ابـتسمت و قـامـت
    مـشت وراه و اسـتـوقفهـم فـهـد
    فـهـد:نـايف
    نـزل مـستوه:نعـم حـبيبي
    فـهـد:لـيـش عـصبت
    نـايف:شـرايـك باليل نـطلع
    فـهـد:اممم تـيـب
    نٓايف مـشى عـنه و دخـل جـنـاحـه رمـاها عـلى الكـنـب:قـلـتـي لهـم شي
    نـهـى حـطت ايـدها عـلى ظهرها بألم و قـامت:لا
    راح عـنها ودخل يتـروش ، فـصخت عـبايتها وراحت قبال التـسـريحه
    وحـطـت لهـا مـيك اب خـفـيف و نـاظـرت بعـطوره و مـشـت تـطلع مـن شـنـطتها
    طـلـعت لـها بـجـامه ، الا بـطلـعته نـاظرت جـسمه المـعظل و استحـت و صـدت
    هـو تـجـاهـلهـا و لـبـس ثـوب و شـمـاغ اخـذ عـطره الـمـفضل ورش
    وصـلت لها الـريحه ، راح لهٓا و مـسك كـتـفهـا لـفـت عـلـيه و نـاظـرته بـبـرائة
    :لــيــه تــنــاظــرنــي كــذا
    نـايف بـعـد عـنها وتـراجع خـطوه:لـبـسي بـنـروح الـمـزرعـة اهـلـي هـنـاك
    :مــآ ابــي مـآ اعرف احـد
    نـايف:انــا مـعـك اخلصي علي
    نـاظرته بهـدوء و طـلعت لهـا فـسـتان عـلى جـسمها قصير
    دخـلت تـتـروش عـلى السريع و طـلعت وهـي لافه الروب عليها
    شـافتـه مـو مـوجـود صـارت تجـفـف شـعـرهـا خـلصت
    الا لفـت و شـافته مـوجـود ، دخـلت الحمام-وانتو بكـرامه- ولـبست الفـستان
    و طـلع شـكـلها فـاتن سـوت شـعـرها كـيرلي و حـطت لهـا مـيك اب نـاعم
    لـفت وشـافته يـتـأملها تـجـاهـلته و راحـت حـطت لهـا عـود وبعدها عـطر
    مـرت من جنبه وهـي تـلبس عـبايتها
    و ريحـتهـا دوخـته ابعد افـكاره عن راسه و هو يتكلم بحـده:تحـجـبي
    نـاظرته:مـا ابي
    نـايف:انـتي مو بـفرنسا انتي بالسعـوديـة
    تـاففت و لبست الحـجـاب و بينت شعـرها من قـدام
    نـايف عض شفايفه السفليه و نـزلو
    ام نواف:يـلا
    نايف:على الثلج
    نواف رفع راسه وابتسم ابتسامه بينت غمازاته:يـلا يالحـريقه
    فـهـد:انـا بلـوح مـع نـايف
    نواف:لا انـا ابـيك
    فـهد:اننن لا انا بلوح مع نـايف
    نـايف مـسك فهـد:لا انا باخـذه
    نواف:لا لازم معي ليتك ما جيت تعلق فيني ولما جيت خربت كل شي
    نايف ضحك وركض وهـو مـاسك اخـوه ويـركـضون
    طـلعـو و راحت نـهى وركـبت السياره
    و طار بسرعه نايف
    فهد:نوتلا نوتلا
    نايف ينرفزه:مـا بـتاكله هذا بس حـق نـهى
    فـهد:لا لا لي نـهى لي صح
    نـهى:ايـوه حـبيبي نـايف يـولي بس انـا وانت
    فـهد:تحـبينه
    نـهى:ايوه بجـنـون -قرصت خده-
    فـهـد نـاظر نـايف:نهـى تحـبك نـايف
    نـايف ضـحـك:اهـجـد
    نـهى:لا انا ما احبو احب النوتلا وانت بس
    فهد طلع لسانه لـنايف:اننن تحـبني اننن
    نايف ضحك:بزرين انا عـنـدي
    نـهى بهـمس:محدن بزر غيرك
    نـايف لف لها:مهـوب اصـمخ انا
    نهى تجاهلته


    حمسوني عشان اكـمل
    بقلمي احاسيس
  4. احاسيس ROOZ
    20-02-2017, 02:07 PM

    رد: رواية طال مشوار البعاد اللي خذاك ، وطال صمتي يوم أنا كلي حكي !

    رواية طال مشوار البعاد اللي خذاك ، وطال صمتي يوم أنا كلي حكي !


    ٦

    دخــلت هـي ومـعـها البـنات
    و شـافت نـايف و مـعه فـهـد الي يضربه و يبكي
    نـايف:بـــس فــهـد شــوف وش ســويــت
    فـهد:جيب الكاكو
    نايف:اكـلـت كـثير
    فـهد نـاظر الشوكلت الي بيدها وضرب نـايف بوجه
    وصار وجها كلا نـوتلا
    مـسح النـوتلا الي بيده و الي بوجهه }خلاص صار نظيف
    ضحـكـو البنات ، نهـى هـمست:الحـين من البـزر
    نـايف سـمعها:نهى حـبيبة قـلبي تـعـالي
    نـهى سوت نفسها ما تسمعه وتوها بـتـطلع و وقفـها كـلامه الي جـرحـها
    :لا تـتجـاهلين لان محٓد بقى لــك اهــلك مـاتو و بس انـٓا الي بقيت مــعــك
    الـبنات طلــعـو عـشان لا تـنحـرج نـهى من الكلام الي يقوله وسحبو معهم فهد
    لـفـت لـه:حــقــير حـقــير جــبار
    نــايف تــقدم لـهـا و اعـطـاها كـف طـيـحـهـا بالارض:احـتـرمـي الـفـاضـك
    لا اذبــحــك
    قـومها بقوه و اخـذها لغـرفـته
    دفـهـا عـلى الارض
    نـهى ببكي:جـعـلك تفقد اغـلا مـا تحـب ، جـعـلك تفقد اغـلا مـا تحـب
    مـر من جـنبها و رفـسها بقـوة ، كبحت صـرختها و نـزلو دمـوعها بألم
    راح عـنـهـا و جـلـس عـلى الـسرير و قـلـبه النـوم و نـام
    حـاولت تـقـوم لاكن الالم مـو مـخـليهـا تـتحـرك صارت تون بألم
    ليــن داخــت
    '
    خــبــث
    ريــم بقــهر:هــو لــي لــي انــا و بــس ، انــتظره يــرجع من بعــثته
    عـشان نـتـزوج و يـرجـع لـي بسـت الـحسن و الجـمـال
    دالـيا:خـلاص بــس يا بنت الحين الـرجـال تـزوج مـخـططاتك ان يتزوجك
    امـحـيها
    ريــم:لا والله مــآ اخــلــيه لــهــا ، واذ مـا سويتي الـي اقولك عـليه يـويلك
    '
    صــحى الصـباح وكــان الكــل نــايم ، كــان نـعسان على حـده
    ريــم راحــت جـنـبه وتـكلمت بميـاعه:اسـوي لـك فـطور
    نـايف:لآ بـس ابي مـويه
    ريـم ابتسمت بخـبث وراحت صبت له مـويه وحـطت فـيه مـنـوم
    اخـذته مـعـها وهي تـمـشي مـعه و تـسولف لـين وصلت لابعد غرفه و المكان
    محـد يروح له دخـلو ، وكـان نعسان ويـمشي وراها يـحسبها وحـده من خـواته
    جـلسته عـلى الكـنب و قلبه النوم و نـام
    ابـتـسمت بخـبث و ضـحكت:يـا زيــنك



    ٧

    ابـتسـمت بـخـبث وهـي تـفتـح ازارير تـيشيرته
    شققت جـينـزها و تـيشيرتها شوي ووو
    سـدحـته وراحت جـنـبه ، وهـي نـامت من غير احـساس
    '
    صـحـت مــن النــوم
    مـشاعل تناظر اختها:وين نـهى
    دانه:مـادري نـايمه يمكن
    مـشاعل:اهــا
    دانــه:والله خـايفه حياتهم تـخـرب
    مشاعل:كـثـير وخـصوصا انـو ما يحـب البنات
    دانــه:يـلا زيـن اخـذها بأرادته
    مـشاعل:قومي معـي نـسوي فـطور
    '
    صـحـى و فـتح عـيونه بهـدوء حـرك رقـبته بهـدوء وهي تألمه
    تكلم بهمس:نـهـى
    سـكت للحـضات وهـو يـشوف هـو وين فـتح عـيونه بسرعه [ذي
    مو نـهى حـجمها اكـبر ذي] قـام بـسرعه وناظر بـتيشيرته ورقع قلبه بقوه
    ثـم ناظر ببنت خـالتـه الي مـلابسها مـشققه
    نـايف[يـاربي انا ما سويت شي شـنو جـابني هـنا مـا سويت شي]
    ركـض طالع بـسرعه لغرفة المراقبه و فتح الـباب وشاف كـل الي صار
    و ابتسامتها الخـبيثه حفظ كـل شـي و بعدها حـذف كـل شـي
    طـلع وراح داخـل ، مـر وبـسـرعه راح غـرفته وهـو يـحـمد ربـه الـف مـره
    انـه مـا سـوآ شـي ، تـنهـد وهـو يـشوف نـهـى الي عـلى الارض
    نـزل مستـواها ورفعها له:نـهـى نـهـى ، حـرك خـدها بـس مافـيه رد
    حـمـلها لـصدره و دقـات قـلبه تتسـارع اخـذ مـفـتاح سـيارته ونـزل
    مـشاعل:نايف نايف شفـيك
    نايف تـجاهـلها وهـو يـشـوف الدم الـي يـنـزف مـن نـهى وراح بسـرعه لـسـيارته
    وراح لـلـمـشـفى
    '
    ام نواف:شـفيه صاير شي
    دانه:يمه ما ندري بس نهى كانت تنزف حـيـل
    ريــم[قـريبه ما لقيته جنبي ولا سوا شي ، الا ع الي تنزف انشالله يخلص دمـك
    ونـفتك منك]
    ام نواف:نـواف شـوف اخـوك وش فـيها زوجـته
    نـواف:انـشالله
    اتـصل ع اخوه مـره مـرتين رد
    نـواف:اهـلين
    نـايف بتوتر و خوف:نـواف
    نـواف طلع:شـفيه صوتك كـذا زوجـتك فـيها شـي
    نـايف:الدكــتـور طـول مـا ادري
    نـواف خـاف ع اخوه:طبب انت بأي مـشفى
    نايف:مـهـوب لازم تـجـي
    نواف:امـي تـبي تـجـي
    نـايف بستسلام:مشفى******
  5. "لحن الوفاء"
    20-02-2017, 02:49 PM

    رد: رواية طال مشوار البعاد اللي خذاك ، وطال صمتي يوم أنا كلي حكي !

    رواية طال مشوار البعاد اللي خذاك ، وطال صمتي يوم أنا كلي حكي !




    هلا بك احاسيس رووز ...


    روايه جميله وقلم وفكر اجمل
    واتمنى لك التقدم والتميز في فن كتابة الروايه
    بانتظار البارتات من حضرتك دوما
    وفي تميز مستمر ان شاء الله
    وارجو منك توقيعها بقلمك لحفظ حقوق الكتابه لك غااليتي

    اطيب واسما التحايا لسيادتك .

  6. شيماء3
    20-02-2017, 04:46 PM

    رد: رواية طال مشوار البعاد اللي خذاك ، وطال صمتي يوم أنا كلي حكي !

    رواية طال مشوار البعاد اللي خذاك ، وطال صمتي يوم أنا كلي حكي !


    حلوية الرواية ان شاء الله بداية موفقه

    Sent from my GT-I9105P using 3bir mobile app
  7. احاسيس ROOZ
    21-02-2017, 01:57 PM

    رد: رواية طال مشوار البعاد اللي خذاك ، وطال صمتي يوم أنا كلي حكي !

    رواية طال مشوار البعاد اللي خذاك ، وطال صمتي يوم أنا كلي حكي !


    تسلمين يقلبي وهذا من ذوقك ي بعد قلبي لحن الوفا
  8. احاسيس ROOZ
    21-02-2017, 02:02 PM

    رد: رواية طال مشوار البعاد اللي خذاك ، وطال صمتي يوم أنا كلي حكي !

    رواية طال مشوار البعاد اللي خذاك ، وطال صمتي يوم أنا كلي حكي !


    [CENTER][I][B][COLOR=#800080][SIZE=6][FONT=Fixedsys]الجـزء الثاني
  9. احاسيس ROOZ
    21-02-2017, 02:04 PM

    رد: رواية طال مشوار البعاد اللي خذاك ، وطال صمتي يوم أنا كلي حكي !

    رواية طال مشوار البعاد اللي خذاك ، وطال صمتي يوم أنا كلي حكي !


    الجزء الثاني


    ٨

    جـو نـواف و امه و خواته بالمـشفى
    نـواف مـسـك يـد اخـوه الـي تـرجـف:شـفـيك
    نـايف بهـمـس:مـا فـيني شـي بـس خـايف عـلـيـها
    طـلع الدكـتـور
    نـايف نـاظره
    الدكـتـور:الـبـنت فـقدت دم كـثـير و نـحـتاج دم فصيلة O
    نـايـف:انــا
    الدكتور:لازم شخص ثاني معك
    نـايف:قلت لك انـا و خـلاص
    الدكتور:بـيضرك
    نـايف:خـله بـس هـي مـا ابي يصير فيها شي
    راح نـايف و سوو تحليل انو كل شي فيه سليم و اخـذو مـنه دم
    '
    الـساعه ٩ الـيـل
    نـايف:خلاص يـمـه روحو ريحـو من الصبح وانتي هنا
    ام نواف:لـمـا تـطلع انت و زوجتك تصحى رحـنا كـذا لا
    نـايف:يـمه والله ادق عـليك اول مـا اطلع و تـصحـى
    ام نـواف:مـا يـكـفـيني )) قـلب الام������������
    بعد محاولات من نايف و نواف راحو
    نـايف قـام و طـلع ، تـوجه لـغرفة نـهـى
    و وقــف ، مر الدكتور و شافه
    نايف:دكـتـور لـيش مـا صـحـت
    الدكتور:لـسه يمكن تصحى بكـره
    هـز راسه بأيوه [شـفـينـي مـهـتم مـسـتحـيل انـا ، لا تجـذبك يا
    نـايف هـذا البنات من يومهم يجذبون و يتركون الشـباب على عماهم]
    '
    الـصـباح بـالـقـصر ابـو نـواف
    وقـف قـبال صـورة ابـوه بضـعف:ويـنـك لـيش رحـت ، الـحـين مـنـو الي
    بـيـنـصحني لـيش تـركـتنا ورحت وحـدك خـذيتني معـك ، يـــبا رجــيتك
    ارجــع
    نـزل راســه وهـو فاقد الامل ان ابوه يـرجع نـزلت دمــعــته:الله يـرحـمك
    مـسح دمعـته بـسرعه و فـتح المـصعـد و دخـل الا تـوقفه بنت خـالته
    وتـدخل و قـفلة الانصنصير
    مـا حـست الا بكــف حــار عـلى وجـها:اجـل تـبين احـسب اني مقـتصبك و اتزوجك
    ولــد عـبـدالعـزيـز مـا يـسوي كـذا ، تـربى عـلى الاصول ، اجل انتي تبين اتزوجك
    بحـركتك ها
    دفها بقوه وهي ساكته ومرتعبه
    تكلمت بصوت متقطع:لـيش تـقول لي احـبك وتتزوجها لـيش
    نـايف:انـا ببساطه انـا مـا حـبيتك بـس فـكـرت اتـزوجـك عـشان راس ابوك مـا ينزل
    بالقاع يا شريفه و افهميها ، وانـا مـن مـتى احـب بـنـات
    فتح الانصنصير وطلع مـنه:حـقـيـره ، انــا الحـين طالع اذ رجـعـت وشفـتك
    بالبيت يويلك
    '
    اخـذها من المـشفى
    بالسيارة
    نـهـى بهـمس:جـبار حـقـير ، لــيــش تــبرعــت لــي لــيش مـا خـليتـنـي امــوت
    نـايف لـف لـها:انــتي حـمـدي ربــك تـبرعت لـك ، هالالفاص ما ابي اسمـعها
    لا اعـلمك كـيف تـقـولين هـالافاص
    نـهى نـزلت دمــوعها:اكـرررهــك اكــرهـــك
    نــايف مـسـك يـدها وشـدها:حـافـظي عـلى صـحـتـك لا امـوتك بين يـديـنـي
    دخـلو البـيت وهـي كـاتمه غـصـتها
    سـلـمـت عـلى اهـله وتـوها بـتصعد بـس وقـفها وهـو يـلفها له
    كـانت بـتطيح بـس مـسكها مـن خـصرها
    بـعـدت عـنه بـسرعه:نـءـعم
    نـايف فجـأه سـرح بـعـيونها ، تـنـهـدت:نـايف تـبي شي
    صحـى من افـكاره:لا جـلسي هـنا شوي
    جـلست بـفراغ الصـبر مـنه
    نـاظر ريـم بتحـدي الي كـانت تـمشي عشان تـطلع
    مـشت متـجاهله نـظراته وطـلعت
    نـايف عـض شـفـايفه السفليه بقـهـر



    بقلمي احاسيس روز




    تفاعلو
  10. شيماء3
    22-02-2017, 08:59 PM

    رد: رواية طال مشوار البعاد اللي خذاك ، وطال صمتي يوم أنا كلي حكي !

    رواية طال مشوار البعاد اللي خذاك ، وطال صمتي يوم أنا كلي حكي !


    حلوة بس البارت قصير جدا لدرجة أنه ما أخذتو لا صورة هو كله مشهد
    أتمنى منك أنك تحترمي حجم البارتي

    Sent from my GT-I9105P using 3bir mobile app
12