قصيدة يوميات رجل مهزوم - نزار قباني


لم يحدث أبدا أن أحببت بهذا العمق

لم يحدث لم يحدث أبدا

أني سافرت مع امرأة لبلاد الشوق

وضربت شواطئ عينيها

كالرعد الغاضب أو كالبرق

فأنا في الماضي لم أعشق

بل كنت أمثل دور العشق

لم يحدث أبدا

أن أوصلني حب امرأة حتى الشنق

لم أعرف قبلك واحدة

غلبتني أخذت أسلحتي

هزمتني داخل مملكتي

نزعت عن وجهي أقنعتي

لم يحدث أبدا سيدتي

أن ذقت النار وذقت الحرق

كوني واثقة سيدتي

سيحبك الاف غيري

وستستلمين بريد الشوق

لكنك لن تجدي بعدي

رجلا يهواك بهذا الصدق

لن تجدي أبدا

لا في الغرب و لا في الشرق