1234567891011121314151617181920 ...

مختارات ادبيه ...

المواضيع الأدبية التي لا تندرج ضمن باقي الأقسام
  • ارسال إلى Twitter
  • ارسال إلى facebook
  • ارسال إلى google plus
    1. "لحن الوفاء"
      05-12-2016, 03:58 PM

      رد: مختارات ادبيه ...

      مختارات ادبيه ...



      ما المقصود بالآية الكريمة ...
      {الخبيثات للخبيثين والخبيثون للخبيثات والطيبات للطيبين والطيبون للطيبات أولئك مبرؤون مما يقولون لهم مغفرة ورزق كريم }النور26

      =======

      بسم الله الرحمن الرحيم
      والصلاة والسلام على اشرف المرسلين محمد وال بيته الطيبين الطاهرين
      لو كان المقصود من الايه ان الطيبون من الرجال الى الطيبات من النساء والخبيثون من الرجال الى الخبيثات من النساء يعني أننا كفرنا بالقران الكريم وكتاب الله تعالى وبذلك لو كان كلامنا صحيح معناه أننا نقول ان نوح عليه السلام ولوط عليه السلام كانا خبيثين وحاشا لله فأن القران الكريم يقول:
      بسم الله الرحمن الرحيم
      {ضرب الله مثلا للذين كفروا امرأة نوح وامرأة لوط كانتا تحت عبدين من عبادنا صالحين فخانتاهما فلم يغنيا عنهما من الله شيئا وقيل ادخلا النار مع الداخلين }التحريم10
      صدق الله العلي العظيم
      فلو كان نوح عليه السلام طيب لأعطاه الله إمرأه طيبه؟؟؟
      ولكن نوح عليه السلام كان طيبا فكيف كانت زوجته خائنه وفي النار؟؟؟
      وبذلك فأن تفسير الايه غير صحيح اي ان هذه الايه السابقة لا تدل على النساء والرجال بل أنها تدل على الأعمال اي ان العمل الصالح للرجل الصالح والعمل الخبيث للرجل الخبيث وكذلك النساء .
      وفي هذه الايه مثال للزوجة الطيبة والرجل الخبيث
      بسم الله الرحمن الرحيم
      {وضرب الله مثلا للذين آمنوا امرأة فرعون إذ قالت رب ابن لي عندك بيتا في الجنة ونجني من فرعون وعمله ونجني من القوم الظالمين }التحريم11
      صدق الله العظيم .
      والكل يعلم ان فرعون في النار وزوجته في الجنة
      فكيف الان يكون فهمكم للايه؟؟؟
      الطيبون للطيبات والخبيثون للخبيثات؟؟؟؟

      فالمقصود في الايه هو الأعمال وليس الزوج والزوجة .

      .
      250*300 Second
    2. "لحن الوفاء"
      05-12-2016, 04:02 PM

      رد: مختارات ادبيه ...

      مختارات ادبيه ...




      للرجال حور عين في الجنة .... فماذا للنساء؟؟

      عند ذكر الله للمغريات الموجودة في الجنة من أنواع المأكولات والمناظر الجميلة
      والمساكن والملابس فإنه يعمم ذلك للإثنين ( الذكر والأنثى ) فالجميع يستمتع
      بما سبق. ويتبقى: أن الله قد أغرى الرجال وشوقهم للجنة بذكر ما فيها من
      الحور العين و ( النساء الجميلات ) ولم يرد مثل هذا للنساء.. فقد تتساءل المرأة عن سبب هذا !؟

      والجواب

      أولا
      أن الله: لا يسئل عما يفعل وهم يسئلون [الأنبياء:23]، ولكن لا حرج أن
      نستفيد حكمة هذا العمل من النصوص الشرعية وأصول الاسلام

      ثانيا
      أن من طبيعة النساء الحياء – كما هو معلوم – ولهذا فإن الله – عز وجل – لا
      يشوقهن للجنة بما يستحين منه

      ثالثا
      أن شوق المرأة للرجال ليس كشوق الرجال للمرأة – كما هو معلوم – ولهذا فإن
      الله شوق الرجال بذكر نساء الجنة مصداقا لقوله : { ما تركت بعدي فتنة أضر على
      الرجال من النساء } [أخرجه البخاري] أما المرأة فشوقها إلى الزينة من اللباس
      والحلي يفوق شوقها إلى الرجال لأنه مما جبلت عليه كما قال تعالى
      -أومن ينشأ في الحلية - سورة الزخرف:18 -

      رابعا
      قال الشيخ ابن عثيمين: إنما ذكر – أي الله عز وجل – الزوجات للأزواج لأن
      الزوج هو الطالب وهو الراغب في المرأة فلذلك ذكرت الزوجات للرجال في الجنة
      وسكت عن الأزواج للنساء ولكن ليس مقتضى ذلك أنه ليس لهن أزواج.. بل لهن أزواج
      من بني آدم

      المرأة لا تخرج عن هذه الحالات في الدنيا فهي

      إما أن تموت قبل أن تتزوج

      إما أن تموت بعد طلاقها قبل أن تتزوج من آخر

      إما أن تكون متزوجة ولكن لا يدخل زوجها معها الجنة، والعياذ بالله

      إما أن تموت بعد زواجها

      إما أن يموت زوجها وتبقى بعده بلا زوج حتى تموت

      إما أن يموت زوجها فتتزوج بعده غيره

      هذه حالات المرأة في الدنيا ولكل حالة ما يقابلها في الجنة

      فأما المرأة التي ماتت قبل أن تتزوج فهذه يزوجها الله – عزوجل – في الجنة
      من رجل من أهل الدنيا لقوله : { ما في الجنة أعزب } [أخرجه مسلم]، قال الشيخ
      ابن عثيمين: إذا لم تتزوج – أي المرأة – في الدنيا فإن الله تعالى يزوجها ما
      تقر بها عينها في الجنة.. فالنعيم في الجنة ليس مقصورا على الذكور وإنما هو
      للذكور والإناث ومن جملة النعيم: الزواج

      ومثلها المرأة التي ماتت وهي مطلقة

      ومثلها المرأة التي لم يدخل زوجها الجنة. قال الشيخ ابن عثيمين: فالمرأة
      إذا كانت من أهل الجنة ولم تتزوج أو كان زوجها ليس من أهل الجنة فإنها إذا
      دخلت الجنة فهناك من أهل الجنة من لم يتزوجوا من الرجال. أي فيتزوجها أحدهم

      وأما المرأة التي ماتت بعد زواجها فهي – في الجنة – لزوجها الذي ماتت عنه

      وأما المرأة التي مات عنها زوجها فبقيت بعده لم تتزوج حتى ماتت فهي زوجة له
      في الجنة

      وأما المرأة التي مات عنها زوجها فتزوجت بعده فإنها تكون لآخر أزواجها مهما
      كثروا لقوله : { المرأة لآخر أزواجها } [سلسلة الأحاديث الصحيحة للألباني
      ولقول حذيفة لامرأته: ( إن شئت أن تكوني زوجتي في الجنة فلا تزوجي بعدي فإن
      المرأة في الجنة لآخر أزواجها في الدنيا فلذلك حرم الله على أزواج النبي أن
      ينكحن بعده لأنهن أزواجه في الجنة

      مسألة: قد يقول قائل: إنه قد ورد في الدعاء للجنازة أننا نقول ( وأبدلها زوجا
      خيرا من زوجها ) فإذا كانت متزوجة.. فكيف ندعوا لها بهذا ونحن نعلم أن زوجها
      في الدنيا هو زوجها في الجنة وإذا كانت لم تتزوج فأين زوجها؟

      والجواب كما قال الشيخ ابن عثيمين: 'إن كانت غير متزوجة فالمراد خيرا من زوجها
      المقدر لها لو بقيت وأما إذا كانت متزوجة فالمراد بكونه خيرا من زوجها أي خيرا
      منه في الصفات في الدنيا لأن التبديل يكون بتبديل الأعيان كما لو بعت شاة
      ببعير مثلا ويكون بتبديل الأوصاف كما لو قلت لك بدل الله كفر هذا الرجل بإيمان
      وكما في قوله تعالى: ويوم تبدل الأرض غير الأرض والسماوات [إبراهيم:48
      والأرض هي الأرض ولكنها مدت والسماء هي السماء لكنها انشقت

      ورد في الحديث الصحيح قوله للنساء: { إني رأيتكن أكثر أهل النار...} وفي حديث
      آخر قال : { إن أقل ساكني الجنة النساء } [أخرجه البخاري ومسلم]، وورد في حديث
      آخر صحيح أن لكل رجل من أهل الدنيا ( زوجتان ) أي من نساء الدنيا. فاختلف
      العلماء – لأجل هذا – في التوفيق بين الأحاديث السابقة: أي هل النساء أكثر في
      الجنة أم في النار؟

      فقال بعضهم: بأن النساء يكن أكثر أهل الجنة وكذلك أكثر أهل النار لكثرتهن. قال
      القاضي عياض: - النساء أكثر ولد آدم

      وقال بعضهم: بأن النساء أكثر أهل النار للأحاديث السابقة. وأنهن – أيضا – أكثر
      أهل الجنة إذا جمعن مع الحور العين فيكون الجميع أكثر من الرجال في الجنة

      وقال آخرون: بل هن أكثر أهل النار في بداية الأمر ثم يكن أكثر أهل الجنة بعد
      أن يخرجن من النار – أي المسلمات –قال القرطبي تعليقا على قوله : { رأيتكن
      أكثر أهل النار } : ( يحتمل أن يكون هذا في وقت كون النساء في النار وأما بعد
      خروجهن في الشفاعة ورحمة الله تعالى حتى لا يبقى فيها أحد ممن قال: لا إله إلا
      الله فالنساء في الجنة أكثر

      الحاصل: أن تحرص المرأة أن لا تكون من أهل النار

      إذا دخلت المرأة الجنة فإن الله يعيد إليها شبابها وبكارتها لقوله : { إن
      الجنة لايدخلها عجوز.... إن الله تعالى إذا أدخلهن الجنة حولهن أبكارا

      ورد في بعض الآثار أن نساء الدنيا يكن في الجنة أجمل من الحور العين بأضعاف
      كثيرة نظرا لعبادتهن الله

      قال ابن القيم ( إن كل واحد محجور عليه أن يقرب أهل غيره فيها ) أي في الجنة

      وبعد: فهذه الجنة قد تزينت لكن معشر النساء كما تزينت للرجال في مقعد صدق عند
      مليك مقتدر فالله الله أن تضعن الفرصة فإن العمر عما قليل يرتحل ولا يبقى بعده
      إلا الخلود الدائم، فليكن خلودكن في الجنة – إن شاء الله – واعلمن أن الجنة
      مهرها الإيمان والعمل الصالح وليس الأماني الباطلة مع التفريط وتذكرن قوله : {

      إذا صلت المرأة خمسها وصامت شهرها وحصنت فرجها وأطاعت زوجها
      قيل لها: ادخلي الجنة من أي أبواب الجنة شئت .
      .
    3. "لحن الوفاء"
      05-12-2016, 04:06 PM

      رد: مختارات ادبيه ...

      مختارات ادبيه ...




      طرائف اللغة العربية :

      1- لا تسمى الحديقة حديقة إلا إن كان لها سور. فإن لم يكن لها سور فهي بستان.

      2- لا تسمى المائدة مائدة إلا إن كان عليها طعام. فإن لم يكن عليها طعام فهي خوان.

      3- لا تسمى الكأس كأسا إلا إن كان فيها شراب. فإن لم يكن فيها شراب فهي قدح.

      4- القطر بفتح القاف المطر. وبكسرها النحاس. وبضمها البلد أو الدائرة.

      5- تقول هو عاطل عن العمل. وهذا خطأ فالعاطل هي المرأة التي لا حلي لها , و الصواب أن تقول هو رجل باهل!!..

      6- و تقول فلان عرضة للأمراض. بمعنى أنه يصاب بها كثيرا. وهذا عكس المعنى الصحيح تماما. فالذي هو عرضة للأمراض هو من لا يصاب بها أبدا.

      7- الوجيف و الرجيف :كلاهم بمعنى زياده ضربات القلب إلا ان الوجيف بسبب الفرحه اما الرجيف بسبب الخوف ؟
      .
    4. "لحن الوفاء"
      05-12-2016, 04:11 PM

      رد: مختارات ادبيه ...

      مختارات ادبيه ...



      حديث (الجنة تحت أقدام الأمهات) حديث موضوع

      انتشر بين الناس قول منسوب لرسول الله صلى الله عليه وسلم وهو ( الجنة تحت أقدام الأمهات ) وتداوله الناس على أنه حديث صحيح !

      وهو في الحقيقة حديث موضوع لا تصح نسبته لرسول الله صلى الله عليه وسلم ، بل قال عنه شيخ الإسلام رحمه الله تعالى : ما أعرف هذا لفظا مرفوعا بإسناد ثابت ( أحاديث القصاص برقم 70 )

      ويغني عنه حديث معاوية بن جماعة أنه جاء النبي صلى الله عليه وسلم فقال: يا رسول الله، أردت أن أغزو، وقد جئت أستشيرك. فقال: هل لك أم؟ قال: نعم. قال: فالزمها فإن الجنة تحت رجليها. رواه النسائي وغيره كالطبراني وصححه الحاكم ووافقه الذهبي وأقره المنذري.
      هذا حديث صحيح ...

      .
    5. "لحن الوفاء"
      05-12-2016, 04:17 PM

      رد: مختارات ادبيه ...

      مختارات ادبيه ...



      كن أنت بائع السعادة ..

      فالابتسامة صدقة ..

      وسؤالك عن أخ لك صدقة ..

      الكلمة الطيبة صدقة......

      إفساحك في مجلسك لأخيك صدقة ..

      عيادة المريض، وتشييع الفقيد، ورسم الابتسامة على شفاه الآخرين صدقة

      وأيضا تشجيع المبدع صدقة .. وقولة "أحسنت" للمجتهد صدقة ..

      والتصفيق عند فوز الآخرين صدقة ..

      وجعلك من نفسك سلما يرتقيه الآخرون نحو التميز صدقه

      والتربيت على كتف المخفق صدقة ..

      فكن انت [ الصدقة ] ..
      .
    6. "لحن الوفاء"
      05-12-2016, 04:23 PM

      رد: مختارات ادبيه ...

      مختارات ادبيه ...



      أقبل رجل إلى إبراهيم بن أدهم.. فقال: يا شيخ.. إن نفسى تدفعني إلى
      المعاصي.. فعظني موعظة
      فقال له إبراهيم: إذا دعتك نفسك إلى معصية الله فاعصه.. ولا بأس عليك..
      ولكن لي إليك خمسة شروط..
      قال الرجل: هاتها ..
      قال إبراهيم: إذا أردت أن تعصي الله فاختبئ في مكان لا يراك الله فيه
      فقال الرجل:
      سبحان الله..كيف أختفي عنه..وهو لا تخفى عليه خافية
      فقال إبراهيم: سبحان الله.. أما تستحي أن تعصي الله وهو يراك.
      فسكت الرجل.. ثم قال: زدني..
      فقال إبراهيم: إذا أردت أن تعصي الله.. فلا تعصه فوق أرضه..
      فقال الرجل: سبحان الله.. وأين أذهب.. وكل ما في الكون له..
      فقال إبراهيم: أما تستحي أن تعصي الله.. وتسكن فوق أرضه ؟
      قال الرجل: زدني.. فقال إبراهيم: إذا
      أردت أن تعصي الله.. فلا تأكل من رزقه..
      فقال الرجل: سبحان الله.. وكيف أعيش.. وكل النعم من عنده..
      فقال إبراهيم: أما تستحي أن تعصي الله.. وهو يطعمك ويسقيك..ويحفظ عليك قوتك ؟
      قال الرجل: زدني..
      فقال إبراهيم: فإذا عصيت الله.. ثم جاءتك الملائكة لتسوقك إلى النار فلا
      تذهب معهم.
      فقال الرجل:
      سبحان الله.. وهل لي قوة عليهم.. إنما يسوقونني سوقا..
      فقال إبراهيم: فإذا قرأت ذنوبك في صحيفتك.. فأنكر أن تكون فعلتها
      فقال الرجل: سبحان الله.. فأين الكرام الكاتبون.. والملائكة الحافظون
      والشهود الناطقون..
      ثم بكى الرجل.. ومضى.. وهو يقول: أين الكرام الكاتبون..
      والملائكة الحافظون.. والشهود الناطقون...

      الإنس ثمرة الطاعة والمحبة..فكل مطيع لله مستأنس...
      وكل عاص لله مستوحش .. اللهم ارزقنا حسن الخاتمة .
      .
    7. نشمي
      05-12-2016, 04:34 PM

      رد: مختارات ادبيه ...

      مختارات ادبيه ...


      قالت أمي..
      مرت بنا سنوات عجاف قضت على كل آمالنا وأحلامنا البسيطة ببيت يأوينا في الوطن..
      غير أن القحط الذي يبتلى به الفقراء دوما لم يسمح لنا بالحصول على سكن دفيء فالفقر
      هو ألد الأعداء والجهل يزيده ابتلاء والجوع كافر ورغيف الخبز لا يأتي للفقراء
      الا بعد أن يكدحوا طوال يومهم.. وبعضهم يفترش الأرض ويسمح للأحلام أن تدق
      باب روحه كي ينسى الجوع وينام.. لم يكن يحمل سوى نزر قليل لا يكفي لعائلته وأهله
      فيضحي بنفسه من أجلهم لكن دولة الأغنياء ينامون من التخمة وجيرانهم جياع..
      هل سيكذبني التاريخ ويقول هناك من يصرفون على الفقراء وربما يمنحونهم فضلات
      ما تبقى من عشائهم نعم ربما بعضهم يفعل ذلك لكنها لقمة رغيف مغموسة بالذل..
      فكانت الروح المنكسرة تغرق في حلم يحمل أملا في أخر النفق وفي انتظار مصباح علاء الدين
      والعثور على خاتم سليمان يظل الحلم رهينا مرتهنا في ربوع الانتظار..!
    8. "لحن الوفاء"
      05-12-2016, 04:34 PM

      رد: مختارات ادبيه ...

      مختارات ادبيه ...




      قصة رائعة جدا .. أقرؤها

      يحكى أن عجوزا كانت تبكي طوال الوقت، فابنتها الكبرى متزوحة من رجل يبيع المظلات، والصغرى متزوجة من رجل يصنع المعكرونة ويبيعها.

      فكانت كلما كان الجو صحوا تبدأ بالبكاء خوفا على كساد تجارة ابنتها الكبرى، واذا كان الجو ممطرا تواصل البكاء خوفا على ابنتها الصغرى ان لا تستطيع تجفيف المعكرونه التي تصنعها،ومن ثم لن يكون هناك ما تبيعه.

      هكذا عاشت بطلة قصتنا تبكي طوال العام،وتندب حظ ابنتيها، وسوء الاحوال الجوية.

      في احد الايام التقى بها رجل حكيم،وسالها عن سبب البكاء؟؟؟

      وحينما اخبرته بقصتها، ابتسم الحكيم وقال عليك ان تقومي بتغيير نظرتك إلى الامور،فلا طاقة لديك كي تغيري الطقس، حينما تسطع الشمس، عليك التفكير بابنتك الصغرى، ومدى سعادتها وهي تقوم بتجفيف المعكرونه التي اعدتها.

      وحينما يهطل المطر فكري بابنتك الكبرى وفرحتها برواج تجارتها.

      فرحت العجوز بهذه النصيحة وقامت بتطبيقها ولم تعد بعدها إلى البكاء.

      الحكمة: إذا كنت لا تستطيع تغيير الظروف، غير من موقفك تجاهها ،انظر بطريقة مختلفة للأمور، والحياة سوف تتدفق في الاتجاه الاخر

      غير نظرتك ... تتغير حياتك .
      .
    9. "لحن الوفاء"
      05-12-2016, 04:36 PM

      رد: مختارات ادبيه ...

      مختارات ادبيه ...



      قيل لإياس بن معاوية القاضي : إن فيك عيوبـا : دمامة الشكل ، وإعجابك بقولك ، وعجلتك بالحكم
      فقال : أما الدمامة فليس أمرها إلي . وأما الإعجاب بالقول ، أفليس يعجبكم ما أقول؟ قالوا : نعم .
      قال : فأنا أحق بالإعجاب بقولي . وأما العجلة بالحكم ، فكم هذه؟ ومد أصابع يده .
      قالوا: خمس. فقال : أعجلـتم بالجواب ولم تعـدوها إصبعـا إصبعـا. قالوا: كيف نعد ما نعلمه ؟!
      فقال : وأنا، كيف أؤخر حكم ما أعلمه ؟!
      .
    10. نشمي
      05-12-2016, 04:37 PM

      رد: مختارات ادبيه ...

      مختارات ادبيه ...


      تهبط من عليائها الروح في أزمنة المتاهة والضياع
      أزمنة العنف والدماء وضجيج فوضى الألم تحطم ما تبقى من أمل
      في صرخات الصمت الذي يعلن أن البحث مازال جاريا عن سكن في وطن
      غزته الضباع ةالكلاب المسعورة ذات أجيال لم تقو على الصمود..

      قال الظل:
      ببساطة عليكم أن تعلموا أن التغيير أحيانا لا يكون نحو الأفضل والعكس صحيح
      لكن المعضلة أن لا أحد يتعلم من أحد.. ولا أحد في انتظار أحد..
    1234567891011121314151617181920 ...