123

بقلمي : رواية شلة بنات مخطوفات بس زاحفات

مواضيع مكررة ومواضيع مخالفة ارسال إلى Twitter ارسال إلى facebook
  1. 2000SOSO
    14-10-2016, 02:34 PM

    رد: بقلمي : رواية شلة بنات مخطوفات بس زاحفات

    بقلمي : رواية شلة بنات مخطوفات بس زاحفات


    بارت (( 5 ))
    في اليوم الثاني
    قامت ريما ورحاب
    ريما طيرت البنات : قومن يامل العله
    منار وهي تتثاوب : وصلن الرياض
    ريما : على ما اظن احنا في مزرعه
    رزان قامت من خرعه وفيها نشاط موب طبيعي : امشن نلفها
    منار : لا اله الا الله الواحد اول مايقوم يقول صباح الخير مو امشن يالله
    رحاب : السلاح معاي للاحتياط
    ريما : وانا بعد
    منار : وانا ورزان معان الجزمه
    طالعن فيها : ههه سامجه
    المهم نزلن البنات من السياره
    رحاب : بنااات لنكون في نفس المكان الي انخطفنا فيه
    منار : ياخي احنا حظنا حلو من مزرعه ل قصر ل شقه ومن شقه لمستودع ومن مستودع لمزرعه فخمه
    ريما : صاااااااالح
    رحاب : يامال العيلة وينك
    رزان : اطلع ل اكلك الحين
    ريما بصوت عالي : صوييييلح
    شوي واحد من وراهن
    الرجال : آآآآحم
    البنات صريخ : اااااااااااااااااااااااااااا
    اشكالهن تحفه
    ريما ورحاب موجهة المسدس على الرجال ومنار ورزان معاهن الجزمه الجزمه
    ريما : انت من عصابة ابوي صح قوووول
    الرجال : اقسم بالله اني ماعرف شي عن العصابه
    رحاب : قل والله انك مالك دخل فيهم ولا عمرك شفتهم ولا حتى متفق معاها
    الرجال وخايف : والله
    نزلن المسدس
    ريما : الله يوفقك ساعدنا احنا البنات المخطوفات خلنا عندك 2 يومين
    رزان : بنات هذا مو سالم اخو مريم
    منار : ايه والله
    رحاب : انت سالم صح
    الرجال : ايه سالم
    ريما : مرييييم انت اخو مريم صح الله يسعدك خلها تجي
    سالم : هي هنا
    المهم راحن البنات لعند مريم
    رزان بصوت عالي : مرييييييييييم
    مريم لفت : نعم ( انخرعت ) بناااات ااااااااااااااااااا
    وضمتهن
    منار : لو تدري شصار
    مريم : انتن كيف وصلتن هنا ، ووين نوره ليكون صار لها شي ؟؟
    ريما : عند ابوها الله يعينها
    مريم : قولن لي اش صار معاكن من اول السالفه لاخرها
    وقاالن لها
    هنا مريم قعدة تضحك مشكلة مريم لما تضحك ترفس البنات برجولها : ههههههههههههه ( وشهقه مع صوت وسكتت ) و هههههههههههههه
    منار ضربتها على ظهرها : عما ماتطلب العاده هذي
    مريم وترفس منار : لا
    رزان : مريم عطينا جوالك
    مريم ا: اوكيه اتفضلن
    ريما : لا انا عندي خطه
    كلهن طالعن : لااااااااااااااااااا
    ريما : اجل دبرن حالكن لان الشرطه راح تمسك الشباب بقضية خطفنا
    نرجع للعصابه
    كانوا الثلاثه متجمعين على الطاوله ومعصبين
    ابو رزان ، ابو ريما ، ابو نوره
    ابو ريما : هربن الدلخات
    ابو رزان : انا مخطط لكل نقطة حطية على ملابسهن اجهزة تتبع
    ابو نوره : كويس على كذا كلهن بين ايدين
    وطلع الموقع حق البنات
    ابو ريما : يا جميييل
    جميل : نعم سيدي
    ابو ريما حط رجله على الطاوله : جهز الحراس والسياره لنا اليوم عننا جريمة بنسويها
    جميل : حاضر
    ومشى
    ابو رزان : الا ماقلت لي وش صار على سالفة نوره ومحمد
    ابو نوره : بعد منفك الجبس حقها بتتزوج ووقتها احنا ربحانين
    نرجع لعند نوره
    كانت تصييح لدرجه فضيعه
    وتذكرة كلام البنات
    (( مهما حزنن ومهما تفرقنا روحنا مع بعض وبنساعد بعض لو اش ماصارت المشاكل )) وابتسمت
    نادت امها : يمه يمه
    ام خالد : هلا وانا امك
    نوره : ابغا اكلم مريم جوالي وين
    ام خالد : في درجك
    نوره : مشكورة
    راحت ام خالد
    دقت نوره
    مريم : نوييير >> كانت حاط سبيكر <<
    نوره : هلا بالغلا
    شوي ريما تتكلم : كيف نونو لك وحشه واللهانتي وسامجتك
    نوره صرخت : ااااااااا بنات انتن وين
    منار : هربنا
    رحاب : اقسم بالله مشتاقين لك
    نوره : وانا اكثر
    مريم : انت كيفكي الحين
    نوره : الحمد اللله
    رزان : الا شصار عليك
    نوره : ابويا يبغا يزوجني غصب من محمد هذاك
    ريما ورزان : المزيون الخاين
    نوره تضحك : ايييه
    رزان : لا تكوني قلت شي لهلنا
    نوره : تطمنوا لا
    كلهن : الحمدالله
    مريم : البنات اليوم بيرجعن على الرياض وبنسحبك معان اعطي خالد وامك خبر
    المهم قعدن يسولفن
    نوره : الحمدالله والشكر
    مريم عصبت : الله ياخذكن النت بيخلص ( كانن يتكلمن لاين كاميرا )
    قفلت الخط
    يجي سالم
    سسالم : يالله نمشي
    كلهن ركبن السياره
    عند العيال
    وصلوا الرياض
    كل واحد راح على بيت
    عند طلال
    طلال سلم على امه
    طلال : كيفكي يمه
    ام طلال : الحمدالله
    طلال : وين مريم وسالم
    ام طلال : في الطريق
    طلال : اها طيب انا استئذن بروح انام لا جوا صحيني
    ام طلال : ان شاءالله ميري تعالي شيلي اغراض طلال
    ميري : اوكي مدام
    المهم البنات وصلن للبيت
    مريم : يمه يمه
    ام طلال : حمد الله على السلامه كل هذا اغراض
    مريم : ماما هذولا خوياتي الا انخطفنا عادي يضلن عندنا كمن يوم
    ام طلال : عادي بس اهلهن وين ؟؟؟؟؟
    مريم : ااااااااا ههن حاليا مايقدرن
    ام طلال : على العموم انا بكره رحلتي على دبي لمدة شهر ، ايه صح اخوك طلال جا
    البنات هنا استغربن : طلال
    منار : عندك اخو اسمه طلال ولا علمتنا
    مريم : كان مسافر برره
    المهم قعدن البنات ف الغرفه على الساعه (9 ) نوره كانت موجودة البنات جابهن مع عفشها ك
    كلهن نامن الا ريما كانت بره في الحدييقة
    تتمشى ولابس بجامه كيييوت ومعاها كاسه صاب فيها نسكافيه
    طلال استغرب اخت مريم الدفشة تلبس لبس المرتب والشعر مرتب شي غريب
    طلال راح لها : مريم انت اليوم غريبه
    ولفة ريما الحليب الي كانت تشرب تفلة بوجه : ااااااااااا ( بعدين استوعبة ) طلاااااااااال
    طلال مسح النسكاقه : ريما انت شتسوي هنا
    ريما : انت الي ايش تسوي هنا
    طلال : هذا بيتي
    ريما : اها يعني انت اخو مريم احنا هربن وجين هنا
    طلال : لا تكذبي وقل السالفه من اول ابوها لا خرها
    ريما : اوكي وقالت السالفه كلها
    طلال : وين العبابات
    ريما : ليه في الغساله
    طلال : كويس يعني لما هربتن مافكرتن بشي انهم حاطين اجهزت تتبع
    ريما : عرفت انا اهلن عبالهم ان احنا ماتعلمن منهم
    طلال : انا بقول للعيال انكن هنا وبرجعكن على المزرعه بما انكن عرفتن من هم الرجال الثلاثه
    ريما : وليتن ماعرفنا
    طلال : ليييه
    ريما : بسس ، ايه تذكرت اسمع اخر الاخبار مو دايما المهابيل لبعض
    طلالء : يس
    ريما : منار وجابر يحب بعض
    طلال غص بالحليب : كح كح ( وريما تضرب على ظهرها )
    ريما : كاني قلت احد ميت
    طلال : وانا عندي خبر ثاني يخص فهد العله الي بتنجني اول ماتسمعي الكلام ذا
    ريما : قووول
    طلال : فهد يحب بس مدري من هي
    ريما ضحكت : آآآآآآآآآآآمم فهد يحب اتوقع رزان
    طلال : ليه
    ريما : لان 2 مغرورين اكيد لبعض زي المهابيل
    طلال ( اقسم بالله احببببك ) : طيب وانتي
    ريما طالعت فيه ( لييييش هالسسوؤال وانت عارف هذا الشي ان معجب مو حب ) : انا اعجاب
    طلال ( عادي لو اعجاب ) : ومين هو
    ريما : اااا صح >> لا تصرفي حالكي << نوره رجلها انكسرت
    طلال ضحك : هههههههههه تصرف حالها ( وغمز لها ) انا احبك ريما احبك
    ريما : طيب ادري
    طلال يقرب وريما تبعد الين مالصقت بالجدار حط طلال ايده على الجدار
    ريما : طلال
    طلال قرب الين ماختلطة انفاسهم وريما تحمست الدلخة وخايفه بالوقت نفسه وباسه بوسه طويله بعد طلال عنها وريما ماتشوف الا غبرتها
    في اليوم الثاني طلال علم العيال عن مكانهن وعلمهم بالسالفه
    نرجع للعصابه
    ابو رزان يخبط ايده في الطاوله وكان معصب : يعني شلوووون ضيعتوا المكان
    جميل : اسف بس الاشاره انقطعت
    ابو ريما : مافي غيرهن 2 هن اكيييد الي كشفن ان في اجهزة تتبع
    ابو نوره : بس شلون عرفن
    *********************
    ام طلال سافرت على دبي والعيال والبنات تجمعوا وخططوا لكل جاجه مشان عملية القبض على الاشرار
    مريم : يخصي كل الهمززز خطوفكن
    ريما : بنننننت ، الا فهد
    فهد : هلا
    ريما : ماشتقت ل رزان
    فهد طالع فيها : الحين خلنا من ذا
    مريم تحمست جد : جابر ومنار الدلوخ لبعض
    هنا الكل انفجر خلاااااص
    منار طالعت في مريم
    منار : مرييييييييييييييييييييييم
    جابر كان فرحان
    العيال من الضحك
    سلطان : الف مبروووووووك >> انصدتوا سلطان يضححك <<


    ابغا تفاعلتكم رد وشجعوني اكمل ولا اوقف عن الكتابه =(
  2. 2000SOSO
    24-10-2016, 08:59 PM

    رد: بقلمي : رواية شلة بنات مخطوفات بس زاحفات

    بقلمي : رواية شلة بنات مخطوفات بس زاحفات


    هاااي رجعت لكم اعذروني ماكملت الروايه بس اختبارات
    بارت (( 6 ))
    المهم العيال وبنات خططوا للعمليه
    نرجع ل مكان ثاني اول مره زرنها
    ............... : شصار على القضيه الي سلمتها لك
    ......... : الي عرفنا عن الحرمه انها انقضت بنات وشباب ساعدوها
    .......... : ومن سمح لهم
    .............. : تذكر الشباب الي جوا وبلغونا
    ................ : اييه ماغيرهم
    ................ : هم الي سوا كل هذا
    .............. . دورا ملفهم

    *******************************
    نرجع لشلة الزاحفه
    نوره بصوت عالي : منااااااااااااااااااااااار
    منار بصوت عالي : نععععععععععععععععععععععععععععععععم ازعجتنا ترى لنت ولا رجلك المكسورة وش تبي
    نوره : حكي شعري وادني الريموت
    منار طق العرق معاها : العن بو شكلك يدينك انتي مقطعه ااااااااااااااااااااااف
    ريما تضحك : ايه حس فينا لما كنت ترفعي ظغطنا
    منار طالعت النظره
    رحاب : هييييييييييييييييييييي غشاااااااااااااااااااااااشه يا مرمه
    مريم : انا مرمه يا جزمه
    رحاب : انا جزمه يامكنسه
    مريم : انا جزمه يا تبن
    رحاب : انا تبن يا حماره
    مريم : انا حماره ياكلبه
    رزان طق العرق فيها : هيييييييييييييييي عالكم يا حمير كلها لعب لاراحت ولاجت
    مريم : احنا حمييييييييييير يا كلب
    رحاب : ياجاموس >> سبه جديده لازم تنكتب في موسوعة غينس للغباء <<
    رزان انخرعت >> قلبن عليها <<
    ريما بصوت عالي : هيييييييييييييييييييييييييييييييييي خلاص
    كلهن شت ولاحرف
    منار دايما لما ريما تسكت البنات يعنى الوضع -_- تجيها ضحك فجأيه
    منار : ههههههههههههه مقدر على غضبك
    ريما عصبت جد : منااااااااااار خلاص عاد زودتيها لا الحين كف
    منار قربت : يالله
    ريما طرآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآخ : جربي حظكي >> البنات جربن ضرب ريما يعني للا تنصموا <<
    منار : تضربني افا يا ذا العلم
    رزان : تستاهلي
    منار : مرررررره تضحكي
    في اليوم الثاني كانن البنات في السوق
    مريم بصوت عالي : بناااااااااااااااااااااااااااااااااااااات
    كلهن متفشالات : نعم
    مريم : هذا حلو
    وطرآآآآآآآآآآآآآآآآخ على ظهرها
    منار : بنات انا بروح الحمام ( الله يكرمكم ) القاكن هنا لاتتحركن
    كلهن يطالعن ببعض والنظره اعوذ بالله
    كلهن : اووووكيه
    منار : مستحيييييييييل يالكذابات تسوت ذا الشي
    المهم هي كذبت ماودها تروح الحمام ( الله يكرمكم ) ودها تتمشى وتستهبل على الشباب
    منار واحد من وراها
    الولد : لو سمحتي انتي منار
    منار ونسة السالفه كلها : ايييييه
    الولد : ممكن تجي معاي في هناك واحد مسوي حادث وينادك
    نسية اقول لكم منارر ايه احد يقولها شي تصدقه على طول
    منار : والله انشهرت يامنار
    وراحت معاه
    الولد طلع سلاح ووجه عليها
    الولد : قدامي ولا اذبحك
    منار شوي تبكي : تكفى لا توديني لابوي حيذبحني
    الولد : بسرعه
    منار سحبة رجلها وفجأه طرآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآخ
    عند البنات
    ريما معصبه : منار الحيوانه وينها
    رزان : ماصار حمام اكيد قاعد تستهبل على الشباب ماتترك العاده
    رحاب : والله لو تجي لطبخها واخليها غداكم
    نوره : بناااااااات مليت ترى خلنا نروح
    رحاب : ومنار
    مريم : تدبر حالها تتصل على جابر وخلاص
    ريما : اوكيه يالله
    وهن في الشارع
    رزان : اش السالفه الناس كلهم متجمعين
    رحاب : بس خلها تجي
    ريما : منار مو موجوده
    مريم جايه ركض : يالله سترك في وحده مسويه حادث ياحرااام
    نوره وايدها على قلبها : بنااااااااات هذي منااااااااااااااااااااااار
    كلهن طالعن
    رحاب : نوره استعيذ من الشيطان
    ريما لقت الشنطة على الارض فتحتها
    ريما : لاااااااااااااااااااااااااااااااااااا
    وراحت لعندها
    رحاب : منار ياحيوانه ردي
    ريما وتضم منار لصدرها : لاااااااااا منار ليييييييييش
    رزان حست انها بتنجن من المشاكبل الي ع روسهن وجلست على الارض
    رزان : هي شذنبها اهلن يبونا احنا ليش خربن عليها ( وبصوت عالي ) لييييييييييييييييييييييش اه اه
    للمعلومه حادث منار بسيطة مو قوي
    منار حطت ايدها على راسها
    منار : آآآآآآآآآآآآآآآآآح انا وين ( ودفت ريما ) ريماااااااااااا
    ريما : منار كيفكي ( وعطتها كف ) حيوااااااااااااااااانه ليش رحتي
    منار ماهي قادر تتكلم بس تأشر
    منار : ااااا وووو ( وتاشر )
    لفت ريما وقامت وهي متجمده
    ريما : ابويه
    ابو ر يما : لا خيالك
    اما البنات من الخوف هربن
    ( رحاب _ مريم _ رزان _ نوره )
    ريما : بس ........... ماني رايح معاك
    قامت منار ومسكة بيد ريما
    منار : امشي
    ومشن شوي يجي 5 من الرجال
    الأول : وووووووين
    منار وتحس الدنيا دايخه من بعد الصدمه : اااااا راسي ( وطالعت فيهم ) هذا الي صدمني
    ريما عصبت وتحمست : هااااااااااا والله لكفخ ام من جابتك
    وتنط عليه وطراخ هو وهي
    منار جا واحد يبغى يضربها
    منار : لو انك رجال ماكان تمد ايدك علي
    هو سكت : صح
    منار : بس انا عادي ( وعطت بوكس وضرب على الظهر وشلوطي بالمره )
    بس للأسف ماقدرن عليهم وسحبوهن
    بعد ماوصلن للمكان
    منار : يبه تكفى لاتسويها لاتوسخ يدك بسبتي
    بو منار يضحك : هههه انا اوسخ ايدي فيكن احنا عقدن صفقه نبيعكن لواحد
    وفجأه يدخل الي مشتري البنات
    ريما وليس مي مستوعبه الي دخل
    ريما : ففف ف فهد
    ****************
  3. 2000SOSO
    25-10-2016, 05:35 PM

    رد: بقلمي : رواية شلة بنات مخطوفات بس زاحفات

    بقلمي : رواية شلة بنات مخطوفات بس زاحفات


    بارت (( 6 ))
    عند العيال والبنات
    سلطان : وين فهد
    وليد : مدررري
    طلال : احنا الحين بنمشي نددورهن
    جابر وايده على قلبه : اسمعن لا تطلعن من هنا ولا احد دق الباب لا تفتحن مفهوم
    كلهن : اوكيه
    **************************
    نرجع للبنات
    فهد : احلى صفقه في الحياه
    أبو ريما : انت تامر وابشر بس لا تقصر
    منار وريما تجمدن
    منار : لا مو من جدهم
    ريما : لا عمهم
    أبو منار قرب لبنته ومسكه مع شعرها وقالها في اذنها : سااامحني على ابي اسويه بس هذا لمصحلتك
    منارتجمدة من كلام ابوها ( يستهبل مصلحتي اااااااااي مصلحه ) : كذاااااااااااااااااااب
    فهد اخذ البنات
    ريما دفته : وخر يالخاااااااااااااااااين
    فهد : وطي صوتك لاا يسمعكي نروووح فيها كلنا امشي الشرطة بالطريق
    منار : اش قاعد تقول انت خاين وسخه مالك ثقه
    فهد : بنااات خلاص اركبن نتفاهم
    ركبن بالسياره
    ريما : فهمنا يالله
    فهد وقال السالفه يالتفاصيل
    رما : ااااش بس
    فهد : لا بس ولا شي
    منار وليس حاس ان في شي : فهد لا تكذب انت شلون عرفت ان احنا هنا
    فهد ارتبك حس انه خايف يعلم منار الحقيقه وقعد يتذكر وليته ماتذكر وقتها كان صغير وشاف ابوه كان عصبي وراعي عصابه كان ماسك واحد مأشر عليه السلاح وده يذبح ومسمع الا صوت الطلقة ما كان عارف اش ذا الشي وكانت عنده اخت كانت جايه ونادة فهههد وضمة وجا ابوه
    وقال : انت اش جابك انت ومنار
    فهد : يبه انا اسف
    منار : انا بروح اند ماما ( عند )
    ابوه : جميل خذه وروح اضربه
    ولما صار عمره 9 سنوات طشاه ابوه في الدار وتبناه واحد طيب وغني بعد
    ***************************************8
    منار : هيييييييييييي احنا هنا ترى قول الصدق
    ريما حست ان في جددد : منار مو وقتك

    بعد ماوصلوا البيت

    فهد : عن اذنكم
    سلطان : تعالى وفهمنا الموضوع
    فهد ( لو تدري اني ولد عصابه هذا فيه جرح لكراكمتي ) : ها لا ولا شي بس تعبان وودي اطلع
    دخلوا كلهم جوا الا ريما
    ريما : فهد في شي صح
    فهد : ريما خلاص روووحي
    ريما : ما راح أقول لاحد
    فهد مو عارف اش يقول بس استسلم لها وقالها ووقتها كانت منار جايه وسمعت كل شي من الفرحه صرخت ماصدقت ان عندها اخو

    ***********************************

    طبعن بعد شهرالبنات كملن الدراسه
    منار & جابر تزوجوا وهم حاليا بشهر العسل
    ريما & طلال ملكوا بس قالت بعد ماتكمل الدراسه
    مريم تعشق سلطان بس موب معطيها وجهه
    رحاب بدت تميل لطارق وهو بعد
    فهد ورزان مشاعرهم متجمده مي راضي تتحرك
    وليد ونوره يحب بعض وبجنوووووووون تقدم لها ووافقة

    ******************
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .



    عبالكم الروايه خلصت ليسه باقي



    في مكان ثاني
    كان يحقق ومو واثق من كلامهم
    اسمه سعود والثاني خالد
    سعود : مستحييل باقي شي انا حاس ان في شي ناقص واحد راح يخرب حياتهم كلهم
    خالد : تذكر محمد الي جا مره يبي يقابل العصابه بس احنا رفضن هذا الشي وين ملفه
    سعود : صح ليش مافكرن لازم نلقه بسرع وقت ولا بيجنا خبر وفاة احد


    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .


    رايكم =)
  4. غامض *
    05-11-2016, 04:49 PM

    رد: بقلمي : رواية شلة بنات مخطوفات بس زاحفات

    بقلمي : رواية شلة بنات مخطوفات بس زاحفات


    روووعه بصراحه تحمس كملي بانتظارك ،، لا تطولين
  5. 2000SOSO
    09-11-2016, 08:18 PM

    رد: بقلمي : رواية شلة بنات مخطوفات بس زاحفات

    بقلمي : رواية شلة بنات مخطوفات بس زاحفات


    شوي وبينزل بارت طوييل
  6. 2000SOSO
    10-11-2016, 05:44 PM

    رد: بقلمي : رواية شلة بنات مخطوفات بس زاحفات

    بقلمي : رواية شلة بنات مخطوفات بس زاحفات


    بارت (( 7 ))

    في بيت ريما

    ريما : ماما
    ام ريما : خيييييييييير
    ريما : بروح عند البنات
    ام ريما : روحي
    قامت ريما وباست رآسها وطلعت

    عند البنات تجمعن كلهن وهن على الاعصاب

    نوره : بنات اسمعن في خبر حلوة وفي خبر يجنن
    رزان : تبين اكوفنك قولي احسن ما اكسر ضلعوك هنا وانثرهن واخلي حبيب القلب يجي يلمهن
    نوره خافت : بسم الله علي المهم احممم احمممم انا بعد اسبوع ملكتي
    كلهن من دون ريما : اااااااااااااااااااااااا
    ريما : انا شسووووي فيييك هم ليش مخترعين الجوال عشان تقول لنا ولا عشان تلعبي باعصابنا
    نوره قالت الخبر الثاني بسرعه : منار هنا في السعوديه وقبل امس ووصلت
    كلهن : اااش
    رحاب نطة على نوره : انا ارويك يالوسخه عارف ولا تكلمتي هييييين
    ريما عصبتتت : نوييييررررررررررررررررر موتك على يدي
    نوره دزت رحاب من فوقها ورزان ضربتها بالحذوة : الحقوووني ياناس ( وتركض )
    رزان : تستهبلي علينا ياحمااار
    مريم : حمار ولا حصان ههههههه
    نوره من الرعب مي عارف وين تروح وطلعت فوق في الدور والشله كلها وراها وكان الجوال يدق مره مرتين محد سمع الصوت اما نوير كانت مختزن في الخزانه
    نوره : بناات خلاص عاد افتحن الدرج
    رحاب : اش قولتي
    مريم : ودك اكوفنك هنا هاااا اكسر راسك بدل ضلعوك
    نوره بصوت عالي : ماماماماماماماماماماماماما الحقوني ياناس اه ... اه ... اه
    مريم : ماما ولا بابا ههههه
    نوره : تراك مره سااامجه
    مريم : ادري
    رحاب : تم قصف الجبهه بنجاااح
    رزان : بنات بروح اجيب جوالي عشان نصور
    ريما : وجوالي
    تحت
    رزان : مين ذا الي حوالي خمس طعش مية مكالمه
    دقت
    رزان : مايرد بعد
    دقت ثاني
    بصوت كله خوف : اختي تعرف صاحبة الرقم الي اخره 3748
    رزان : استنى هذا رقم منيور لييييه
    ..... : سوت حادث هي وزوجها وهم الحين في المستشفى ال ...................
    رزان انصدمت وضلت الكلمه تروح وتجي

    حادث
    حادث
    حادث
    ......... : اللوووووو
    وقفل الخط
    رزان تصارخ بصوت عالي : لااااااااااااااااااااااااااااااااا
    البنات جن منخرعات
    ريما : وش فيييك
    رزان : ماتتت منار ماتتتتت اه اه اه
    نوره انخرعت واخذت الجوال ودقت
    نوره : منار
    منار : هلاااا علمت البنات
    نوره منصدمه : بس ......................
    .....................................................

    في مكان ثاني
    ....... : الظاهر بديت لعبتك
    .............. : اي والله بديت اللعبه وبموتهم على ايدي هذي
    ....... : حرام عليك تسوي كذذا
    ضحك بصوت عالي : حرااام ليييه هم خلوا فيها حرام
    .......... : بما انك دقيت وعلمتهم معناتها في احد قرييب بيموت
    .......... : ويمكن الي دقيت عليها
    ***********************************************

    المهم البنات كفخن رزان على غبائها
    رزان : والله ان ي واحد دق وقال لي
    ريما : دق علي طيب
    اخذت الجوال ودقت
    رحاب : هااا قولي
    رزان : الرقم مغلق
    ريما : شووووفتي الظاهره تبغي كف
    جت منار للبنات
    وقعدن
    منار : بناات مو منجدكم اش شفيييكم الجو متكهرب
    رزان : في واحد دق وقال لي ان انت سويت حادث انت وجابر
    منار نطة من مكانها : اعوذ بالله تتفاولوا علي انا وجابر
    مريم : طيب نعلم العيال
    رزان : لااااا
    كلهم : لييييييييييه
    رزان : عشان مايسوا سالفه واحنا محنا ناقصين مششاكل
    ريما : هذي مشكلتنا واحنا نحلها
    رحاب : ويمكن واحد فاضي قاعد يطقطق علينا
    مريم : يمكن
    ريما : بنااات خلن نطلع شوي بره
    شوي دق الباب
    نوره : مييييييييييييييري وصمخ
    ميري : وصمخ انت اشاء الله ايش ابغا
    نوره : انقلع افتح الباب
    ميري : اول انت في اتكلم زيين معاي بعدين انا سوي انت ايش يبغى
    ريما قامت
    ميري : اووكي انا الحين روووح
    نوره : والله ناس ماتمشي الابالعين الحمره
    جت ميري
    ئميري : في واحد قول يبغاكم
    ريما : يمكن واحد من الشرطين
    ودقن على العيال وجوا
    كانوا 2 من الشرطه جالسين في الحدديقه والبنات يسطبن من الشباك على اساس بيفهمن اش السالفه
    ( سعود وخالد )
    سعود : على ماظن الي باقي مالقين القبض عليه هو محمد بن فيصل ال .................
    فهد : ا ممممممن
    وليد : يعني ليسهه الوضع مايطمن
    خالد : ايه عشان كذا حاول ........... ( وطالع بشباك منفجع من الاشكال هذي ) ال..........
    العيال لفوا
    سلطان عصب : ادخلن
    عند البنات بنفس لحظة غضب سلطان
    مريم : فديييييييييييت الي يعصب انا
    كلههن طالعن فيها وبدت اضحكه المعوقه : هههههههههههههههههههههههههخخخخخخخخخخخ ( مع شعقه وصوت )
    مريم : خير شلي يضحك
    ريما من كثر الضحك طحاة على الارض وترفس ورزان متربعه و رحاب ومنار يضحكن بس الضحكة الصامته و نوره جالسه وتلفح من الاكل وتضحك بالوقت نفسه
    رزان : فدييت الي يعصب انا
    نوره : يييييييييييي يعني على الحب
    منار : ويلييت بس لايق على وجه دفشه وتحب واحد مال بدفاشه
    مريم : حراااااااااااااااااام عليكم خلونا احلم في واعيش قصة حب رامي وجوليت
    رحاب : عيدي ماسمعت رامي وجوليت
    مريم : اوريكم
    المهم بعد الضحك كل روحن على بيوتهن

    في اليوم الثاني
    تجهزن الربع عشان الطلعه الي بتجمعوا فيها البنات والعيال ( في الحديقه )
    عند العيال
    فهد : ياشباب الحين بما ان الوضع مايطمن لييه طلعن البنات
    وليد : وش ودن نحشرهن عشان حضرة جناب الاخ محمد
    جابر : اي والله
    طارق : على العموم ان شاء الله بيلقى القبض على محمد ومايصير في احد شي
    كلهم امييين
    طلال : طيب اسمعوا ياشباب في دبابات هنا خلن نلعب
    عند البنات

    رحاب شهقت : بناااااات العيال بيلعب بدبابات
    نوره : قامت والله غير العب وماعلي منهم
    ريما بصوت واطي : اذا كان معاكي فلوس
    هنا كلهم ضحكوا الا نوره
    رزان : كما معاكي
    فتحت نوره الشنطة وطلعت المحفظه : رياااااااال =(
    ريما : ريااال يوجه الفقر
    رحاب قامت : انا بروح اجيب لنا نمويه اوكيه وبرد
    راحت يعني شوي بعيد عن البنات عطت الرجال فلوس وجابت مويه وهي تمشي جا واحد سحبها قدام الناس وركبهها السياره وهي ترافس
    رحاب : ااااااااااااااااااااااااا ( وعضت ) وخر عني شتبي
    حرك السياره وراح فيها لبيت اول مره تجيه
    طشها في الحديقة
    ......... : وش الجمال كل ذا والله انك موزه وغمز لها
    رحاب تجمدت : لااااااااااااا اه اه وخرا عني وسحبها مع شعرها
    وطشها بالغرفه وقعد يفك ازرار بلوزة
    رحاب ووجها مليان دموع : لاااااااا تكفى لاتقرب آآآآآمانه ( وقفت )
    قرب منها لدرجة ان اجسامها سارت ملصق ببعض : اوووووه يارحاب طلعت خقه على قولتهم
    رحاب بين دموعها : وخرا عني يالوسخه خاف ربك
    طشها على السرير بس هي بعدة عن وكانت في ابجوره قريبه وطرآآآآآآآآآآآخ
    طلعت في شارع ومن الخوف نسة هي وش جابها هنا وفعدة تركض وشافها شايب
    ***********************************
    عند البنات
    رزان : يالله صار لها 1 ساعه وهي تشتري
    نوره : يابنات خلن نقول للعيال
    ريما : ايه وربي ان وضعنا مايطمن
    مريم : يالله بروح اقول لهم
    عند العيال
    طلال : نعم اخت مريم
    مريم ولاول مره تتكلم بادب وهدوء ورقه >> طلعي الانوثه المدفونه << : ااا مايامر عليك عدو
    طلال بالع لسانه منفجع : لا اله الا الله سبحان من غير الاحوال امس قايله لي حماره وغبي ومافهم عشان اخذت الشاحن وسوت سالفه لا صارت ولا استوت الحين جايه تتكلم بهدووووووووووء
    مريم عصبت ورجعت للدفاشه : ياحمااااااااار رحاب مي موجودة من ساعه
    سلطان : طلعت على حقيقتها
    طلال : ااااااااااااااش رحاب مختفيه
    قام العيال وسوا عمليه شامله للبحث والبنات كل ناشوفن بنت انت رحاب
    رزان شافت وحده لابس زي عباة رحاب >> ما ارحم الا البنت الله يعينها على الي بيجها من البنات <<
    رزان : بنات رحاب هذيك هي
    منار : والله لا اكوفنها تكوفن
    ريما : الله بستر من فعايل محمد
    نوره انخرعت يوم قالت محمد : هذا الي يبي يتزوجنني
    رزان : انا مدري اشش عاجبه فييكي
    نوره عصبت : هييييييييييين يا زرافه
    نرجع للخطف رحاب
    قام عل صوت الجوال
    .................. : اه . اه . اه ياراسي اش سوت ذي ( ومسك جواله ) اوووووووووف الساعه 8 صار لها ساعتين بره
    ودق
    عند رحاب
    رحاب قامت ولقت حالها بغرفه
    رحاب صرخت : لااااااااااا وخر عني
    ودخلت بنت وعطتها مويه
    البنت : هدي حبيتي انت هنا بخير محد مقرب لكي
    رحاب : انا وين
    البنت : في بيتنا يعني وين
    رحاب : تكفي ابرد لاهلي
    البنت : اسفه بس وضعك مايسمح لكي
    رحاب : الله يسعدك
    البنت : اوكيه بس بكره لان الحين الساعه 1 ليل >> تكذب عشان ماتطلع <<
    رحاب : طيب ممكن جوال
    البنت : اممممممممم ايه
    رحاب : الا ماقلت لي شسمك
    رحاب : اسمي رحاب
    البنت : وانا سمر
    رحاب : تشرفت
    سمر : الا اش جابك هنا
    رحاب : مين انا مدرري والله
    سمر: شسم



    .
    .
    .
    .
    .
    .

    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    التكملة
  7. 2000SOSO
    29-12-2016, 09:30 PM

    رد: بقلمي : رواية شلة بنات مخطوفات بس زاحفات

    بقلمي : رواية شلة بنات مخطوفات بس زاحفات


    *************************************************
    بارت ( 8)
    عند البنات
    ريما : رحااااااااااااب
    البنت : خيير انتي
    ريما قامت ومسكتها مع العبايه : تستهبلي صح !
    البنت : هي انتي وخري عاد زوديتها
    شوي بزر يجي : صمود بابا يبغاك
    ريما هنا انحرجت وراحت وجلسة
    مريم : ريما
    ريما : هلاا
    مريم : دوري وجهك
    شوي يدق جوال نوره كلهن تجمعن
    نوره : الووو ....... رحاااااااااااب
    ريما تسحب الجوال : ياحمار يمين بالله ان ماجيت لاكوفنك ووووين جوالك ايفون 6 توك مشتريت
    رحاب : عندكن ياحمييير بعدين في واحد جا واخذني وتعالوا الحين خذوني لااكوفنكم
    رزان تسحب الجوال
    رزان :والله لازعلك والعيال معصبيييييييين

    في اليوم الثاني
    ابطالنا تجمعوا وعلى ماظن للمره الاخيره

    ريما كانت معصبه
    سلطان : هدي اعصابك
    ريما : شوفوا عاد لهنا بيكون اخر مابينا وبينكم انتم سببتوا لنا مشاكل
    طلال : لو والله لو ماخطفنكن كان انتن الحين من عداد الموت
    ريما : بس احنا ماطلبن منكم
    رزان : صح خلاااص الى هنا سالفتنا بتنتهي لان احنا طفشن منكم ومن مشاكلكم
    نوره : ااااي ولازم نرجع لحياتنا الطبيعيه >>> طبيعيه ولا صناعيه <<
    وليد : خلاااص لكن ان جيتن وقلتن نبغااكم تساعدونا فان محن نوافق
    طارق ( والله بشتاق ) :اتفقنا
    وليد وفهد :
    كانت كل وحده تتكلم من ورا قلبها حتى العيال

    راحوا على بيوتهم
    عند رزان
    جالسه بالغرفه ولابسه بجامه ورديه عليها دواير ورمسوي شعرها باهمال
    رزان : اووووف برجع للحياة الطبيعيه ملل ياخي احس هذيك الحياه احلى ان شاء الله ان قرارنا خطئ بس والله بشتاق لفهد كثييييير ( ونزلة دمعه طلعت صوره من درجها ) اااخ يافيصل يالغالي حبيت انسان غيرك بش شسوي غصب عني اشتقت لك ( قعدت تتذكر السالفه )
    كانت ماشيه هي ونوره ورحاب وريما ومنار وكانت ماشيه بسرعه
    منار : السييييييييياره
    وجا فيصل ودفا رزان وصدمة السياره في فيصل
    رزان قامت من خيالها
    نروح لعند نوره
    لابسه بجامه وجالسه تاكل ومشغل الايباد
    نوره وقفت الفييلم : يالله طفشششش مللللللللللللللللللللللللللل ( وصرخت ) اوووووووف والله بطلع اشم هوا بس اخااااف محمد يمه قلببببي ااااااااا اخخخخخخخخ مللل >> عرفنا << يا مييييييييييييري اوووف خلني اتصل على الغلاحقي اووووووه نسية ماعاد اكلمه
    عند ريما
    ريما تغني : ضايع طريقي منام
    مخنوق من هالناس لا طيب او احساس
    في عيوني هم وضيق في عيونهم انعاس
    ياللللله يا الطفش ودي اعرف طلال شيسوي الحين يكلم ميييييييين ( ضربت رآسها ) خلاااااااص انتي شدخلك فيه
    انتهت علاقتكم خلاااااص طلعي من رآسك
    عند منار و جابر
    جابر : منور تتوقع الحين شيسو بيتسامحوا
    منار جلست جنبه
    منار : والله نوره ماراح تفدر تمسك حالها وبتتسامح معهم وترحع العلاقه اما رزان ممكن ماتسويها لان مشاعرها هي وفهد متجمده و رحاب بدون لاتقول لها ريما بتكابر بس اذا قلبها قال لها وعقلها ما استوعب محتسوي ذا الشي
    عند رحاب
    رحاب : اااااااااااااه ماقدر والللله ماقدر خلني اتصل على نوير عشان نتسامح معهم بس ريما غير تذبحني وتحفر قبري في مكاني اااااااااااااااااا

    نروح لعند الشباب
    كانوا جالسين بصاله ساكتين بس احنا حندخل قلبهم ونعرف اش يحشو من مصايب
    طلال من قلب : يالله اش السكوت ذا معقوله بنسى الحب حقي من منجد اقول انا ماعلي من العيال غير اتصل على الحب حقي
    فهد : معقوله حبيتها رزاااااااان مو منجدي اكيد فيني شي لاحس دماغي من زمان
    سلطان : ياحول هذولا ساكتين ايد يفكروا الحين كيف يتسامحون بس هن الي بدن اهم شي مريم بس والله مسكينه عبالها اني ماحبها !!!
    وليد : ااااخ ياقلبي يا نوره اشتقت لك يالغلا >> كلام ذا حين كل غزل في نوير <<
    طارق : مشتاق لاكلك اممممممم والكبسه >>> همه بطنه ماينفع نتكلم معاه -_- <<
    ماعلينا منهم خلون ندخل ب سالفه على طول تمام
    في يوم من الايام كانن بطلانتا الهبالات والخبلات والعب بالكوره >> ماعليكم مني الفيوز ضارب معاي اليوم من ابله صيتا <<
    تجمعن في البيت حق ريما
    ريما : بنات انا الحين اجي لكن
    البنات : اوكيه
    راحت لامها
    ام ريما : خييييييييير
    ريما : وين راايحه
    ام ريما : انتي شدخلك فيني
    ومشة عنها
    ريما هنا أخذت نفس عميق : طلع صح قرارك يا ريما
    وراحت للبنات
    البنات من اول ماشافنها عرفن ان فيها شي
    منار : ريوم اشبك
    مريم : من زعلك
    ريما : ماعليكم مني بس اذا تبون تسامحون العيال اعطيتكم الضو الاخضر
    نوره : اصلن من قال ان احن بنستشيرك
    رحاب : نووووير
    ريما ( اسفه والله ماقدر اقول لكن لان ادري انكن على طول بتشرن الخبر ) : ها بنات مو تروحن الحين احسن
    رزان : عمممممم بعينك حتى قهوه ماصبيتي
    مريم : ومن متى وانتي تشربي قهوة
    ريما : اقصد يالخبلات تروحن للعيال وانا الحقكن بس عنديي شغل
    البنات : اوكييييييييييييييشن
    لما طلعن البنات
    ريما : مع السلامه يالغاليات
    طلعت للغرفه اخذ شنطة على الظهر حطت لها ملابس واخذت الصرافه حقتها و الجوال وطلعت
    اخذت نفس عمييق وطلعت من البيت للمره الثانيه هربت مره ثانيه من ابوها والحين امها ليش اش السببب الاولى عرفنا بس الثاني ؟؟
    ريما اخذت نفس عمييييق : ياخساره يااريما طلعت عيلتك مالها شرف ياخساره كل لحظة عشيتها معاهم وش الي تغير مييييين السبب بس للاسف ماشرفن ان ي عيلة مثلكم
    وطلعت بره مشت ما تدري وين تروح جلست بالحديقه طالعت بالاطفال وهم يلعبوا
    ريما ( يحظهم الابتساامه على وجيهم ام ان عكسهم اش يسون الحين البنات ودي اعرف فقدني تذكرني ياربييييييييي تصبرني ) مرة ساعه على جلوسها
    مشة عشان تجيب لها عشا كانت سرحانه وقطعت الشاارع وطرآآآآآخ ...............................................
    عند البنات
    تصالحن هن والععيال
    طلال : وين ريما ماليقتها
    مريم : هي قالت لنا انها بتلحقنا لاتخاااف
    طلال : شلون ماخاف تستهبلي
    نوره ادق انا الحين عليها
    دقت
    نوره : لارد ماترد
    منار : خلني ادق من جوالي
    نوره : دلخه ماهي نفس الشي
    منار دقت
    منار : الو ريييييييوم وينك
    .......... : الو تعرفيها سوت حادث
    منار وقفت : حاااادث لااااااا
    البنات طالعن مستغربات والعيال نفس الحاله
    اخذ جابر الجوال وكلم الرجال
    راحوا كلهم على المستشفى
    نوره شافت ريما وهم ياخذونها للغرفة العمليات
    نورة : ريمااااااااااااااااااااااااااااا
    طلال لحق الدكتور بس الدكتور طلع
    الوضع كان متوتر
    نوره بين دموعها : انا السببببببب
    وليد : لا مو انتي هذذا حادث
    منار : للمره الثانيييييييييه تهرب اهئ اهئ
    جت ام ريما
    ام ريما : وين بنتي
    رزان جت لعندها : نعم شتبي
    ام ريما : وين بنتي
    رزان دفتها وبين دموعها : الللللللللله ياخذك ويابنت الكلب انقلعي من هنا انتي السبببببب اطلعي ( دفتها مره ثانيه ) بررررررررررره
    فهد سحب رزان : امشي
    رحاب : اهئئئئئئئئئئئ ليش يصير معان احنا بالذات كذاااا اش معناااااا
    بعد ساعه
    طلع الدكتور
    طلال : دكتور
    الدكتور : وضعها حرج جدااا و فرصة النجاه ضعيفة بس احنا بذلن جهدن بس حاليا بنحطها بالعناية
    طلال : مسح رآسهه كان شوي يبكي
    البنات سمعن كلام الدكتور وانهارن
    في العناية المركزه
    كانت الاجهزه من حولها وراسها ملفوف بشاش وحالتها تحزن العيال كانوا في الجهة الثانيه ام البنات موجودات عند غرفة ريما
    رزان : هي بتقوم صح
    رحاب ضمة رزان : ايييه بتقوم وهي الي بدافع عنا
    نورة : وانا الحين من بيضربني مين الي يهايط علي لصار لها شي
    منار : اهئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئ ريما قومي تكفي ريما عشاني
    مريم قامت : والله ماخليك يام ريما ( وبين دموعها ) انتي السببببببببببببب
    أم ريما : شوفي عاد لهنا وبس
    رزان : كل يوم وانتي ماشي مع واحد وتقول بس عذبتي البنتت الله ياخذك
    رحاب ولاول مره
    مسكت ام ريما مع عبايتها وطلعتها بره
    رحاب : لاشوف وجهك ثاني مره والله ولا والله ماخليك يالوسخه
    وراحت
    عند البنات
    مريم : ريما قومي باللللللله قومي ياريما
    طلال جا
    طلال : روحن انتن
    نورة قامت : نعممممممممممممم انا ماحترك الين ماتقوم ريما عاجبك مو عاجبك
    في اليوم الثاني
    كانن نايمات في المستشفى
    قامت مريم على الصوت الدكتور
    مريم : دكتور وش في
    الدكتور : ..............
    مريم : بنااااااااااااات ريما بتموت
    كلهن قامن والعيال جوا مسرعين
    عند الدكتور
    الدكتور : هاتي الجهاز
    مره مرتين ثلاث مافي النبضات وقفت
    اما البنات
    نوره بصراااخ : ريماااااااااا لااااااا تترني
    منار : ريما تكفين لا
    طلال : يالله ياريما انتي قدها يالله
    طلع الدكتور وللابتسامه عل وجه : حمد الله على السلامه
    كلهن طالعن في بعض مايدرن يبكن يبتسمن ضمن بعض

    فهد : بنات انتن روحن ارتاحن
    رزان : لااا يمكن ريما تقوم
    بعد 1 او 2 قامت ريما
    ريما : طالعت في الي حولها : انا ويييييين
    دخلن البنات وهواشن ريما وضحكن بعدين روحن والعيال نفس الحال الا طلال
    طلال دخل على ريما
    ريما : طلال
    طلال تنهد : ريما ليش سويت كذا ؟؟؟!
    ريما : كذا مزاجي
    طلال مسك ايدها
    طلال : لاتخافي
    ريما جت بتكلم بس دخلت امها وطلال على طول ترك ايدها
    ام ريما : حمد الله على السلامه
    ريما طالعت فيها بكره : لو سمحتت اطلعي بره ماودي اشوف وجهك
    طلال : عن اذنك بعدين نتكلم
    راح طلال
    ام ريما : لاتحاولي تهربي لان حجيب راسك
    ريما : لو الله اكتملت هذي عاد اخحلص من ابوي تجيني انتي
    ام ريما : صدقيني ماردك لي وبتصيري زي مثل طينتي وانا حعلمك كل ..........
    ريما صرخت : طلعييييي بره يا قليلة الادب بررررررررررررررررررررررررررررررررره
    جت السستر وطلعتها
  8. "لحن الوفاء"
    30-12-2016, 12:55 PM

    رد: بقلمي : رواية شلة بنات مخطوفات بس زاحفات

    بقلمي : رواية شلة بنات مخطوفات بس زاحفات


    هلا بك سوسو

    بالتوفيق غااليتي واتمنى منك اكمال البارتات ...
  9. 2000SOSO
    01-01-2017, 05:27 PM

    رد: بقلمي : رواية شلة بنات مخطوفات بس زاحفات

    بقلمي : رواية شلة بنات مخطوفات بس زاحفات


    احم احم >> استعد <<
    بعد مرور أسبوع
    الوضع كان عادي جدا رجعوا لحياتهم الطبيعية بس بتجديد
    اما ريما عيت تروح لمها فضلت عند نوره

    عند محمد
    محمد خبط ايده بالطاولة
    محمد : لازم يموت كلهم
    الحارس : بس احنا حاولنا ما في مجال
    محمد : الا في وهذي المرة انا الي بتولا المهم موب انتم ي الحمير
    وراح عنهم

    عند نوره وريما
    نوره : ريما انا خايفه
    ريما : لييه يلبه
    نوره : محمد قبل امس جا هنا
    ريما : أشش و ليش ما تكلمت
    نوره : انتي عارف ليش جا ؟! جاي يهدد يقول انه بذبح واحد منا ويمكن كلنا مع بعض
    ريما : يووه ما عليك منه سمعت اخر الاخبار بكره بنروح البر كلنا سواااااااااااا
    نوره : ايييييه عاد وناااااااسه

    نوره وريما لجلسن عند بعض مايحسن بالوقت ضلن يسولفن لساعه 1 باليل
    في اليوم الثاني
    قامن البنات وتجهزن وانطلقوا على الرحله البريه
    كانت سيارتين ساكوي الاول البنات ترتيبهن
    قدام فهد وطاارق
    ورا يما رزان رحاب
    وراهن نوره ومنار ومريم >> وقت السماجه <<
    في السياره الثانيه الشباب
    طلال وسلطان
    وراهم
    جابر و وليد >> ماخذين راحتهم الصراحه <<

    عند البنات
    انواع الضحك والتحشيش
    نوره قاعده تفصفص وكل يجي على وجه مريم
    مريم صرخت : هيييييييييييييييييييييييييي الله ياخذك صارت رمتي كلها فصفص يا حمار
    نوره : عادي عادي الحياه حلوة وبعدين من متى وانت كذا خابرتك انتي الي تفصفي علي مو انا والله
    مريم : الله ياخذك احنا بالسياره
    ريما : ياعيال شوضع ذي الشاحنه
    فهد : مدري والله
    عند العيال
    جابر نط : الشاحنه
    طلال حاول يلف بس السياره تشقلبت ام البنات كانت الشاحنه جايه على جهتهن >> تراهن 2 شاحتين << ف صدمت السياره بقوة
    نزل محمد على طول وطلع نوره من السياره وهرب هو الي معه
    كانت ريما تصارخ : ساعدونا ، بناااااااااااااااااااااااااااااات


    قامت من النوم منخرعه >> نوره <<
    نوره كانت خايفه : بسم الله الرحمن الرحيم اعوذ بالله من الشيطان الرجيم >> وطالعت في ريما <<
    ريما قامت : اشبك يابنت الساعه 4 ليس بدري
    نوره : مافي شي بس كنت بروح الحمام
    ريما حطت راسها على المخده : نامي ولا تسوي ازعاج
    نوره : ان شاء الله
    ونزلت تحت
    كانت جالسه بالحديقة
    نوره : مين هنا ؟؟!
    طلع لها محمد
    نوره جت بتصرخ بس محمد حط ايديه على فمها
    محمد : اووووووش ماني مسوي لكي شي
    نوره شالت ايده : ياخي انت شتبي ماتفهم مابييييييييييك وخر عني خلنا نرتاح
    محمد : انا جيت عشان اوصل لك هالكلمتين
    نوره : قووول وخلص
    محمد : بكره في احد بيموت
    وطلع
    نوره كلجت في مكانها : في احد بيموت و بكره بعد ( وجلست على الارض ونزلت دمعتها ) مثل ما ماتت نوال في نفس اليوم ( وصرخت ) ليييييييييييييش تذكرني يالوسخ اهئ اهئ
    وقعدت تتذكر
    نوال : بناااااات خلن هرب من المدرسه
    ريما : فكره انا معاكي
    رحاب : اوكيه بس المشكله الخاله المعفنه
    منار ونوره : خيييييييير
    كلهن ابتسمن
    نوره : اوكيه حنصرفها
    راحن وصرفن الخاله
    وهربن بس المشكله نطن في مدرسة العيال وكان وقتها محمد 3 ثانوي وهي 1 ثانوي وهو الي هربهن من المدرسه حقتهم بس شرط شرط ان وحد من البنات تروح معاه يوم الخميس
    محمد : عندي شرط
    البنات : ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟!
    محمد : وحده منكن تروح معي بكره
    ريما : شوف يالوسخ
    نوال : مابقى غير نضيع شرفنا عشانك
    محمد طلع جوال وكانت فيه كل استهبال البنات بالشارع وهربهن وفوق هذا صورهن : شوفتن
    نوال : انا اروح معاك
    كلهن طالعن فيها
    ريما : لا محد بيروح
    رزان : ولا وحده انتهى النقاش
    محمد : اظن اني شوفت وحده تركب مع فيصل واووووووووه معاي ارقام اخوانكن
    نوال : رزان هذا وش دراه انك ركبت مع فيصل
    رزان : مدري
    نوال : خلاص انا امشي معاك
    في اليوم الي بعده راحت ل محمد واخو نوال لحقها ولما شافها طلع السلاح من السياره وطلقها على نوال
    *****************************
    قامت على صوت ريما
    ريما : هذا كله في الحمام
    نوره : محمد جا
    ريما : يالله هذا متى نفتك منه
    نوره : ذكرني بنوال وقالي ان بكره في احد بيموت
    ريما : يالله اتصلي على العيال وقولي لهم نأجل الطلعه للبر
    نوره : وانا بعد حلمت ان كلنا نموت
    ريما : فلا الله ولافالك
    في اليوم الثاني
    ماقالن للعيال
    المهم تجهزوا للطلعه ووصلوا بدون ليصير لهم شي
    ريما : شوفتي يا نوير ماصار شي
    البنات وعلى راسهن علامة الاستفهام : ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    رحاب : وش السالفه
    رزان : وسخات في شي
    منار : اييييييييه وكيف النومه امس
    رزان : وانتي يالبى كبف جابر معك
    منارانقلب وجهه الون مو الوان صار علبة الوان
    فلوا امها في البر وروحوا على بيوتهم
    كانت نوره في السياره وجا محمد واخذها وخدرها بالكامل
    قامت نوره
    نوره : انا وين ؟؟؟؟!
    لفت
    محمد : واخيرا قمت يالغلا
    نوره قامت من مكانها انت شتبي مني طلعني رجعني الحين
    محمد : ولا تستني وليد يجي ينقذك
    نوره قامت وفتحت الباب وركضت ومحمد لحقها
    طلعت بالشارع كانت لابس بس العبايه بس محمد اخذها
    محمد : وين بتروحب هاااااااااا مردك لي د
    دخلها بغرفه ظلمة ومقفل عليها الباب
    نوره : افتح الباب ( تذكرة نوره شي ) صححححححح معي الجوال >> كان بصدرها <<
    طلعت تقريبا كان الشاحن 15
    نوره دقت على وليد
    نوره : وليد تكفى الحقني ( وقعدت تبكي )
    وليد انخرع : قلبي اش فييك
    نوره : محمد خطفني
    وليد : انتي وين فيه الحين
    نوره : مدرررري بس اظن بحي الي فيه قصوور تكفى الح................
    دخل محمد وسحب الجوال ورماه على الارض
    محمد ضحك : عبالك اني غبي ولا من الشباب الي تلعبي عليهم لاااااا
    سحب نوره
    عطااها كتاب
    نوره استغربت : اش ذا ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟!
    محمد : وقعي احسن ما انحرك
    نوره صرخت : يالحيوان انت شتبي مني ياخي مابييييييييييييييك افهم والله مابييييييك
    مسكها محمد مع شعرها : بتوقعي ولا والله لاذبحك
    نوره بين دموعها : مابي اهئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئ شيل ايدك
    وقعت نوره غصبن عنها
    محمد : قومي
    نوره : ياخي ابعد عني لاتقرب
    محمد مسكها مع شعرها وركبها السياره
    عند طارق
    كان مشي بسرعه متهور ووصل للمكان وسئل الناس عن مكان بيت محمد بن ..............
    وصل للبيت دخل جو
    طارق بصوت عالي : نوره نوره وينك
    لقى ورقه مكتوب فيها من محمد
    تدري قد اش انك غبي بس للاسف انا سبقة عليها وهي الحين زوجتتتتي تفهم ولاتحاول تقرب منها لانها لي انا وبس وايييه الحين تقدروا تعيشوا حياتكم لاني اخذت الي ابيه
    محمد
    طارق صرخ : لااااااااااااااا ( وخبط ايده بالطاوله )
    راح طاق لعند البنات والعيال وقال لهم السالفه
    سلطان : اوووووووووووف اش الحل يعني
    طارق : نوره لازم ترجع ولا بذبح بيدي
    عند نوره و محمد
    كانوا في الطياره الخاصه
    محمد قرب منها
    محمد : ياربي انا وش اسوي ب الجمال
    نوره كانت تبكي ودف محمد
    محمد : لاتخافين بس نوصل بنتفاهم
    نوره : احنا وين فيه
    محمد : نيويورك >> رايحين ل بلقيس سلموا لي عليها ^_^ <<
    نوره : ياخي افهم ابغى ارجع لهلي
    وصلوا على نيويورك
    دخلت قصر محمد
    كان عبار عن
    اول ماتدخل الي عند المدخل كله عسب وبالوسط في ممر يوديدك على جوا القصر وكانت في نافورة وتماثيل جلسات
    Uجوا القصر على اليمين صالة الطعام مفتوحه على الصالة العائليه كانت الجلسة كنب لونه رمادي وعلى شكل
    و اليسار جلسة لونها ابيض على اسود
    محمد جلس و حط جوال نوره على الطاوله
    نوره شافت الجوال ( جتني فكره اقعد الحين اشغل واخذ الجوال بدون لايدري ) : حبيبي اكيد تعبان من السفر روح ارتاح
    محمد ( ايييييييييه هذي نوره الي ابيها ) : ابشري يالغلا شرايك تجي تنامي انتي بعد
    نوره عصبت بس مسكت حالها : لااااا انا الحين بروح اتمشى في القصر

    محمد : اوكية انا بطلع
    طلع ونسا الجوال
    جت بتفتح الجوال
    نوره : لااااا مافي شاحن ايييييييييييه صح الشاحن بالشنطه
    طلعت الشاحن وشحنة الجوال
    اول ماشحن جت بتتصل
    نوره : طلع الشريحه الوسخ يا الله الحين كيييييييييف ( رمت الجوال على الارض )
  10. غامض *
    14-02-2017, 05:15 AM

    رد: بقلمي : رواية شلة بنات مخطوفات بس زاحفات

    بقلمي : رواية شلة بنات مخطوفات بس زاحفات


    كملي بلييييييييييبيز ترى متحمسه معاااأكي بليز بليز
123