التفكير بمرونة ..#

الموضوعات العامه التي لاتندرج تحت أي قسم من أقسام المنتدى ارسال إلى Twitter ارسال إلى facebook
  1. مَنفـى
    22-05-2016, 09:18 PM

    التفكير بمرونة ..#

    التفكير بمرونة ..#


    في كتاب][عظمة الذات][قال تشارلز جينيس :
    "تكرار نفس المحاولات التي لا تؤدي إلى النجاح
    لن يغير من النتيجة مهما تعددت هذه المحاولات"










    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    (الحياة أمـل)
    ولكن هل يكفي الأمل للعيش في الحياة؟!
    الأمل ينقسم إلى قسمين
    أمل تخيلي ، أمل واقعي




    نبدأ بتعرف كلا من
    الأمل التخيلي:: أن تعانق همم السحاب بالأحلام
    دون السعي للحصول على النجاح الملموس
    الأمل الواقعي:: أن يكون لديك حلم وطموحات وتسعين لتحقيقها


    بداية النجاح
    أمل ..فـ يقين وحب ..ثم معجزات وأفكار
    [على قدر الطموح يهب الله القوة والقدرة




    ๑!


    قد تكون لديك أفكار ..طاقات ..حماس لعمل ما
    لكنك تواجهين مصاعب وتحديات ومنحنيات
    تعيقك عن المسار ..وقد تتوقفين ..ولا تكملين المسير
    والبعض يراوده اليأس والفشل
    وليس لذلك سبب سوى افتقارك لـ"المرونة"




    مفهوم المرونة
    لدينا طفلان خبأنا عن الطفل الأول كره
    طلبنا منه البحث بحث عنها عنها حتى وجدها
    ثم أخذناها ثانية منه وخبأنها بحث عنها بنفس المكان
    فلم يجدها ..توقف وأشغل نفسه بشيء آخر
    بينما الطفل الأخر عندما خبأنا الكرة للمرة الأولى
    وأعدنا عليه الطلب بالبحث
    بحث عنها حتى وجدها أخذناها مرة أخرى وخبأناها في مكان آخر
    بحث عنها بنفس المكان ...فلم يجدها ..
    ذهب ليبحث عنها في أماكن أخرى حتى وجدها




    هنا تظهر مرونة التفكير في البحث عن حلول
    حتى الوصول للهدف الأمثل


    المرونة = القوة]
    في الصين قانون يسمى"قانون الجنون"
    وهو أن تعاود نفس الفعل وتكرره
    على آمل الحصول على نتائج مغايرة !!






    وقفة تأمل
    قصة سمعتها من أحد الأساتذة
    كان يركب مجموعة من الركاب أتوبيس
    تقدم أحد الركاب من سائق الأتوبيس طالبا منه
    أن يسمح له بقيادة الأتوبيس
    خجل السائق من رده فأذن له
    مع العلم بأنه لا يعرف قيادة الأتوبيس
    بدأ يتخبط يمنة ويسرة
    وتقدم آخر ليقود ...إلى أن طفح الكيل
    وتقدمت إحدى الراكبات وطلبت أن تقود هي الأتوبيس
    وجهته نحو منزلها ..وذهبت




    من يملك مرونة تفكيرها ..في حال حدوث المشكلة؟!!




    ๑!




    إضاءة
    الشخص ذو التفكير المرن هو
    المتحكم في النظام دائما]






    محطات::
    في الأسرة يعامل الأبوان الأبن منذ الولادة معاملة
    ويتطلب منهم تغييرها مع تقدم عمره
    فالطفل عند دخوله سن المدرسة
    يتغير تفكيره ..عالمه المحيط به
    فالعالم لم يعد "أم وأب وإخوة " فقط !!!





    في العملعندما تنجز عمل ويبدي الجميع إعجابه
    في العمل الذي قمت به ،
    وكلما كررت العمل قل الإعجاب والمديح
    فالتغيير والمرونة مطلوبة





    حتى فيالحياة الزوجية
    البداية انجذاب ..فـ تقبل ..ثم ثعود
    ومن التعود يبدأ الملل ..ويتطلب المرونة والتغيير






    فكرة الموضوع ::
    من هنا سنطرح مشكلة
    مع طرح تطورات أسبوعيـــة لها
    مدة المشكلة تختلف حسب تطورات ورؤية الأحداث
    ومنكم نستجدي الحلول والأفكار









    الهدف ::
    التدريب على التفكير بمرونة
    والخروج من المشكلات بأقل الأضرار





    همسات
    سيغلق الموضوع بعد أسبوع من إضافة المشكلة ورؤية الحلول
    سيكون هناك ختم للردود والأراء البناءة بعد نهاية كل أسبوع


    كل المنى


    أن نرى ما يثري العقول من وجهات نظركم
    + الإبتعاد عن ادعاء المثالية
  2. اليسال
    22-05-2016, 10:30 PM

    رد: التفكير بمرونة ..#

    التفكير بمرونة ..#


    موضووووعك أكثر من رائع يبعث الأمل في النفس مشكوووووورة غاليتي...
  3. نآاي'
    22-05-2016, 10:56 PM

    رد: التفكير بمرونة ..#

    التفكير بمرونة ..#


    سلمتي منفى
    موضوع أكثر من رائع
    بالتوفيق
  4. نبراس الكتابة
    23-05-2016, 08:46 AM

    رد: التفكير بمرونة ..#

    التفكير بمرونة ..#


    موضوع جدير بالاهتمام وهو ماقد نتعايش معه في حياتنا المختلفه قد تواجهك مشكلة ما وتبحث عن حل سريع

    وغالبا حدوث السلبيات في امر ما لا بد ان هناك امر جانب الصح المتعارف عليه وقد يكون خالف الخطط المرسومه او حصلت حالة طارئه وغيرت في مسيرة الخطة

    المشكلة هي من وجهة نظري الشخصي ( كالحالة الطارئة ) قد تؤخر وتلخبط وتسرع في تنفيذ امر

    المعذره قد شطحت عن لب الموضوع ولكن فلسفة شخصية
  5. بشرى لكم مني
    23-05-2016, 08:29 PM

    رد: التفكير بمرونة ..#

    التفكير بمرونة ..#


    إبداع يتجلى بقوة
    وموضوع جميل
    يشع نور وجمال ورقي
    شكرا لجهودك الرائعة
    وشكرا لفكرك مديدا
    بالتوفيق

    صادق الود