الاميره الحالمه

بوح الخواطر, مشاعر وخواطر من قلبي ارسال إلى Twitter ارسال إلى facebook
  1. فارس الكلمات
    26-12-2015, 01:42 PM

    الاميره الحالمه

    الاميره الحالمه



    جلست سوزان علي الكرسي واغمضت عينيها الجميلتان

    واستعادت حياتها في لحظات استثنائيه حالمه

    هاهي طفله جميله تتمتع بقسمات جمال ربانيه

    تضيئ بابتسامتها الساحره قلوب الكل

    علت شفتاها ضحكه بريئه ذكرتها بكل الماضي

    فتحت عيناها والقت بنظره الي اختها المريضه

    في هدووء وسكينه ترتاح بعد وقت من الم عاصف مستبد

    هاهي اختها الصغيره التي طالما كانت اما لها

    تذكرت لحظه وفاه امها وهن مازالوا صغارا لايدركون

    وكيف احتضن قلبها الكبير اخواتها

    تحولت في لحظات الي ام عليها ان تعتني بهم

    كيف استطاعت ان تعبر بهم لحظات الاحتياج الي من فقدوها

    حتي صاروا جميعا اشخاص مرموقه في المجتمع

    كانت اختها تغط في ثبات عميق

    بينما دمعتان تحجرتا في مقلتيها

    استعادت سوزان كل احلامها الضائعه في ثوان

    كان عليها ان تضحي من اجل الجميع

    وهي من تمتلك قلبا نابضا بالحب وعقلا تواق للحياه

    كل النساء ينتظرن فارس الاحلام يعبر بهن فوق الاحلام

    ادركت انها تحملت المسئوليه باكرا وعليها ان تكملها

    ضحت بحبها الوحيد من اجل الاسره الكبيره

    اختارت رجلا يستطيع ان يعينها علي الاعباء

    ومضت حياتها من اجل الجميع

    عاشت في ايام تفتقد الالوان الزاهيه

    وهبت قلبها الي الكل بلا استثناء

    رزقت باولاد منحتهم كل الحب والحنان

    افاقت من شريط احلامها المتتابع

    علي صوت اختها المنخفض يئن

    نظرت اليها بحب جارف وقبلت يديها واحتضنتها

    كان تري فيها شبابها واحلامها المفقوده

    لكن الحياه دوما تأبي ان تدعها واحلامها

    في كل يوم تؤكد لها ان كل شئ رحل بعيدا

    وان عليها ان تتخلي عن امنياتها المستحيله

    تمر الايام ببطئ عليها برتابه وملل

    لاشئ فيها يتحقق سوي مزيد من غربه النفس

    جمالها الهادئ دوما ما يزيد من حسد النساء

    كانت تتمتع باتزان يثير التساولات الكثيره

    رغم كل مامر بها الا انها دوما مبتسمه راضيه

    اغمضت عينيها واسندت راسها للخلف

    اقترب منها في لحظات جميله

    اثار في نفسها احلام مزركشه

    خفق قلبها من جديد بعنف وشغف

    استرجعت كل احلامها مره واحده

    عاشت لحظات حسبت انها محيت

    استعادت مراهقه سنوات لم تعشها

    تمنت لو عادت بها الايام للخلف لتسعد

    عاشت مشاعر منحتها بريقا لا ينزوي

    اشرقت للحياه بثوب الاماني المسترده

    تسأل الجميع ماسر سحرها ورونقها الجديد

    وعلامات الجمال الملفته علي وجهها

    ايام عشاتها بقلب يعزف اجمل الالحان

    وعيون كانها تري الدنيا من جديد

    ولكن هيهات ان تتخطي الاقدار واحكامها

    فرق التوقيت يهاجمها بعنف ووحشيه

    عودي ادارجك ياسوزان قبل فوات الاوان

    الاحلام الضائعه لايمكنك استعادتها

    استسلمي للقواعد الابديه للحياه

    ماذهب لا يمكنك اعادته من جديد

    القيود الايمكنك الفكاك منها علي الاطلاق

    ارضي بماقسمه الله لكي واسعدي به

    لقد ارتضيتي ان تحيي من اجل الاخرين

    فلا تحطمي تلك المعتقدات التي امنتي بها

    اقاقت سوزان من شريط ذكرياتها

    علي صوت اختها وهي تبتسم لها

    احبك جدا ياختي وامي

    كان عليها ان تحتضنها وتقبل وجنتيها

    وتساعدها ان تنهض من نومها بحب

    وهي مازالت تؤمن بان عليها ان تبقي دوما

    الاميره الحالمه

    _________________________

    بقلمي في 24 ديسمبر 2015
  2. شوـوـوق ..}
    26-12-2015, 10:33 PM

    رد: الاميره الحالمه

    الاميره الحالمه


    هطل بكل مايحتويه من روعة
    المعنى والمضمون كل مايسعني
    انا اقوله غيث يفيض بالابداع والرقي
    كما اعتدنا ع فيض منابعك العذبه
    عووافي وعساك ع القوه
    دائما بترقب لجديدك المميز
    دمت بحفظ الرحمن ورعايته .."