فلا تقصفي بالثوم قلبا مسالما

الشعر, قصيدة , شعراء, القصايد ارسال إلى Twitter ارسال إلى facebook
  1. حسين إبراهيم الشافعي
    18-04-2015, 11:58 PM

    فلا تقصفي بالثوم قلبا مسالما

    فلا تقصفي بالثوم قلبا مسالما


    أردتك ريح الورد ليس (كصلصة)
    معتقة بالثوم بين (التوابل)





    ألم تعلمي أن الروائح صفعة
    على الخد إن هبت تشل مفاصلي





    فكم من شريد ما استقر بداره
    يدور بوقت الليل بين القبائل

    ويقضي مع الأصحاب من قد تشردوا
    على وقع قبلات بثوم الحلائل





    وإن غالب النوم الثقيل عيونه
    هوى فزعا من راجمات القنابل





    كأنما بارود من الثوم جاءه
    بحلم وفي الأحلام رسم الزلازل





    أحقا رياح الثوم لو تم بعثها
    كطلقة بارود بكف المقاتل




    فلا تقصفي بالثوم قلبا مسالما
    هوى فيك روحا وافتتان المكاحل





    و لكنه ما عاد يهوى مباسما
    (مكيجة) بالثوم لون المعاول






    حسين إبراهيم الشافعي
    السعودية
    سيهات
  2. همسه هادئه
    19-04-2015, 12:23 PM

    رد: فلا تقصفي بالثوم قلبا مسالما

    فلا تقصفي بالثوم قلبا مسالما







    اهلا بك استاذ حسين

    تسلم يمينك على هذا النص الجميل
    ولكن هل هذا النص هو خاطره ؟
    سعدت جدا بقراتها .....
    تستحق التقييم والنجوم
    دام المداد ونبض قلبك

    تحياتي وخالص تقديري وأحترامي لحضرتك .

  3. حسين إبراهيم الشافعي
    20-04-2015, 09:33 PM

    رد: فلا تقصفي بالثوم قلبا مسالما

    فلا تقصفي بالثوم قلبا مسالما


    همسه هادئه



    انا لست في مقام هجاء حواء أبدا

    كيف أهجوها وهي أرق نسمة وجدت وهي أبدع همسة تكونت

    إنما هجوت الثوم حينما تتغير أومنته وحينما لا يتم الإستفادة منه بالطريقة المثلى..

    قد يكون لنا وقفة مع الرجال أيضا كما كانت لنا ايضا وقفة ضد ممارساتهم تجاه العشرة الأسرية


    شكرا لنبضات قلبك الرقيقة التي انسبكت حروفا جميلة على صفحتي المتواضعة

    شكرا لروحك المرفرة فوق هامات حروفي التي ازدانت بها


    خو شعر كلاسيكي