رواية بنت عرب فارس

روايتي الاولى - رواية قصة لم تكتمل ارسال إلى Twitter ارسال إلى facebook
  1. هديل ثاني
    09-02-2015, 01:49 AM

    رواية بنت عرب فارس

    رواية بنت عرب فارس


    اهداء الي كل احبابي ف عرب فارس وشريك حياتي
  2. هديل ثاني
    09-02-2015, 02:05 AM

    رد: رواية بنت عرب فارس

    رواية بنت عرب فارس


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اللهم صلي على حبيبك و نبيك محمد



    هذة روايتي الأوله...
    او لايمكنني تسميتها ب رواية
    بل قصة حياة لا ادري قصتي او قصة الاف غيري...


    اخترت هذا المنتدى لانه لي ذكريات كثيره فيه
    لا اعرف ان اكتب مثل الراويات
    لاكني اتمنا ان اوصل قصتي الجميله فا لايمكنني انا اموت و انا اخبئها في قلبي
    بل من جمالها اريد انا تنتشر ف كل بقاع الارض....


    اممم اول شي لازم اعرفكم ف نفسي لاني انا البطله
    انا هديل من ايران يمكن تستغربون بس هيه انا من ايران من عرب فارس واجدادي من الامارات و السعوديه...
    قصتي بدائت يوم الي حضر عمي و وياه شاب اماراتي يايي هني يتعالج
    طبعا مب ف مدينتي لانها تفتقد ل ابسط الحقوق ف اقرب دكتور ركزو مب مستشفى لا دكتور ويالس بغرفه و يعالج ٢٠ دقيقه...
    المهم ربيع عمي ياي علشان يتعالج ف شيراز الي تبعد عنا ٤ ساعات بس فيها دكاتره عباقره و من كل انحاء العالم ايوون يتعالجون هناك..
    وبنسمي ربيع عمي عيسى
    عمي محمد تعرف ع عيسى ف شيراز كان ياي ويا حد من ربعه بسبب حادث ولانهم مايعرفون اعيميه (فارسيه) ساعدهم عمي..


    بسم الله:
    اه الجووو حارر موت و امي الله يخليها لنا مصرررره تعلمني اخبز ليتني ماخلصت الثنويه
    مادري ف اي قاره للحين يخبزون يعني عندنا لابتوب و نت ولازم بروحنا نسوي الخبز
    المهم انا يالسه اعبي التنور حطب و امي فوق راسي لانه حتى الحطب لازم اعرف كميته اذا وايد الخبز بيستوي جاف و بيتكسر و اذا شوي الخبز مابينتفخ و يحمر ها كلام امي طبعا انا مافهم ف هل امور..واخيرا خلصت جييم (يعني الحطب استوا جمر) والحين لازم ارق يعني اسوي الخبزه دايريه وطبعا ماتستوي دائره تستوي مربع بس امي اطوف لانه ع قولتها بعدين بتعلم وبعد ساعتين خلصنا واخيرا.. ف نفس الوقت دخل عمي اه فديته من زمان ماشفته كان يدرس ف شيراز لانه اهني مافي جامعات ف رحت له ركض بس فجاه وقفت لانه معاه اضيوف
    بس شكلهم غير لابسين دشاديش(كنادير) و تختلف عن دشاديش رياييل منطقتنا ف تراجعت و رجعت عند امي...



    السلام عليكم
    انا عيسى طبعا قريتوا عني قبل بس بعد لازم انا اكتب لكم الي يدور حولي
    ييت ايران بعد ماكنت اراجع ف المستشفى الايراني ف دبي و واحد من الدكاتره عطاني عنوان دكتور شاطر و سافرنا انا و ربيعي صلوح ل ايران لانه هو عنده معارف ع قولته بس طلع كله جذب والحمدالله الله سخر لنا محمد لما كنا ف المطار يايي يستقبل حد من ربعه و تعرفنا عليه و تكفل ف مشاويرنا و مواعيدي عند الدكتور الحمدالله وبعد اسبوعين تحسنت حالتي وايد ف عطوني موعد بعد اسبوع و قرر محمد ياخذنا ع مدينته معا اني للحين مب مستوعب كيف ايراني و يتكلم نفسنا و سني بعد ف وافقنا انا و صلوح علشان انشبع فضولنا بس الطريق كان طويل و ظهري رجع يعورني فا اول ماوصلنا محمد دخل السياره علشان ننزل و ارتاح بس شفت بنت طويله و طويله يعني طويله يمكن طولي معا اني اطول حد ف اخواني تركض صوبنا و مبتسمه بس فجاه تراجعت و راحت عند حرمه كبيره يالسه عند حفر و بيدها خبز..
    صلوح: بل ماشاء الله زرافه
    عيسى:هههه بتنضل البنت
    صلوح:ماشاء الله
    محمد:يلا شباب اتفضلو البيت بيتكم صح انه متواضع مب نفس الفندق بس اسبوع و ان شاء الله بنرجع...
    عكس كلام محمد كان البيت كبير و في حوش كبير اكبر من بيوتنا بس كان الحوش مافي اشجار ولا شي يحلي ودخلنا البيت الي كان من داخل يشبه الافلام العربيه...
    عيسى:محمد بيتكم نفس افلام مصر القديمه
    محمد :ههههه لانه فعلا قديم هذا ل جد ابوي الله يرحمه و الحين صار بيت اخوي الكبير...
    يعني الزرافه ع قولت صلوح من اهل محمد يمكن زوجته او اخته او ...مادري ليش افكر فيها
    محمد: ام علي ... ام علي و فجاه دخلت الميلس حرمه كبيره مب ذاك الزود يمكن ف الاربعين لابسه برقع..
    ام علي:السلام عليكم
    ردينا السلام ورحبت فينا الحرمه
    وقالت: هلا محمد اشحالك؟ الحمدالله ع السلامه ماخبرتنا انك بتي ومعاك ضيوف علشان نقوم بلواجب..
    محمد:كلمت اخوي بوعلي اليوم بس شكله نسا يخبركم
    ام علي : اخوك من الفير ف المزرعه مارجع البيت.
    واستاذنت و طلعت و بعد اشوي انضرب الباب و طلع محمد..
    صلوح: بل عيسى ملابسهم و اشكالهم غيرر... جنه الزمن نسا يمر من هني و يغيرهم..
    صح كلام صلاح الحرمه تذكرني ف يدتي الله يخليها..
    بعد شوي دخل محمد و في ايده شاي و قهوه و تمر
    وبعدها ب ساعه بعد ماتغدينا و ريحنا شوي واه ع الغدا عذاب طعمه غيررر و خاصتن الخبز جنه من خباز ايراني بس احلا..لو مب محمد قاعد جان كلت اكثر عن جي صار لي اسبوعين اكل من اكل المطاعم..
    دخل اخو محمد كان له لحيه طويله لابس كندوره كويتيه قصيره و ويهه سمح بس طوويل اطول عن محمد رحب فينا ترحيب حار و اعتذر منا ع القصور.. ويلس يسئلنا عن احوالنا واسئله ثانيه..
    بوعلي: هلا والله باهل الامارات عجيب يزورونا اهل البحرين و قطر وايد بس من الامارات قليل الا اهلنا الي تجنسو
    ف قلت له عن الحادث و قصتي و تحمدلي بسلامه وبعدها اذن العصر و طلعنا كلنا للصلاه و رحنا نمشي للمسيد
    المسيد كان قديم بس مليان شباب و شياب و اطفال ولانه غريبين عن المكان الكل سلم علينا و كل واحد يعزمنا ع بيته علشان يكرمنا بس كان ل بوعلي هيبه كبيره بينهم ...
    بعد ماصلينا وانا طبعا لازم اصلي ع كرسي لانه ظهري بعده يعورني رجعنا البيت بس بعد شوي الميلس كان مليان ناس ف اخذنا محمد ل قسمه الي يتكون من غرفه وصاله..
    محمد: اسمحولي الغالين بتكونون معاي ف قسمي هل فتره لانه مثل ماتشوفون البيت دوم مليان..
    صلوح: ليش كل هل ضيوف زاروكم فجاه معا انك ماخبرتنا
    محمد : اسمحولي والله بس اخوي امير هل قريه و من بعد اذان العصر لين بعد العشا يكون مليان..
    وبعدها طلعنا ويا محمد كانت قريه جميله فيها مزارع وايد اكثرها مزروع فيها طماطم ف تجولنا ف القرييه و رحنا كم محل نشتري اشويت اغراض اكبر محلاتم قد البقاله و طبعا منتجاتهم كلها ايرانيه و بعد صلاة المغرب رجعنا و كان الميلس مليان طبعا
    سوا لنا درب محمد و دخلنا بس سمعته ينادي هديل
    محمد: هديل ... هديل
    هديل: امرني عمي
    محمد : فديتج مايامر عليج عدو حبيبتي جهزو العشا
    هديل: ان شاء الله
    صوتها كان هادي وناعم معا انهم جدام الباب بس غصب اسمعه يمكن هي الطويله يمكن غيرها...





    هديل:
    اه ماصدق يعني مب كفايه علي شغل البيت بعد ضيووف ولا بعد من الدرجه الاوله ع قولت عمتي لانه ابوي و عمي كل شوي داشين علينا بيضو ويهنا لاتنسون شي مادري شوو
    زين ابا اكمل روايتي والله متحمسسسسه بس ما اضن اقدر اقرب الابتوب قبل مايسيرون الضيوف اول مره اتضايق من ييت عمي محمد كنت انتظره علشان يطلعني شوي ...
    جهزنا العشا انا و امي وعمتي عائشه لاني اتصلت لها علشان تساعدني لاني للاسف ماعندي خوات .. ليت كان عندي بس علشان نتقاسم شغل البيت...

    محمد:
    السلام عليكم.
    اشحالكم؟
    طبعا عرفتوني من اكون ماقصرو الربع
    طلبت يجهزون العشا سرعه لاني مششششتاق ل اماني خطيبتي فديتها صار لي شهر مب شايفنها
    بس متلوم ف الضيوف اخليهم بروحهم ف قلت يمكن بعد العشا ينامون واسيرر ع حبيبتي الزعلانه..
    محمد: بلعافيه شباب
    عيسى و صالح: الله يعافيك
    صلوح: ماشاء الله الطباخ ماعليه كلام اضن اذا تمينا هني بزيد عشرين كيلو
    محمد : هههه ب الف عافيه يا ريال
    محمد: احم شباب اسمحولي انا عندي مشوار نص ساعه ضروري و ان شاء الله مابتاخر
    عيسى: افا عليك محمد اخذ راحتك نحن مانبيك اتجابلنا ٢٤ ساعه سير عدال اهلك...
    محمد: مشكورين.. بعد شوي بيوصل الشاي دخلوه داخل..
    وطلعت طيران و ركبت الموتر معا ان بيتهم مب بعيد بس ماقدر امشي ابي اوصل اسرع
    اتصلت لها ماترد بعدها زعلانه واه من زعلها قاسيه...
    رسلت لها رساله اني يايكم بعد شوي
    اماني بنت خالتي الصغيره علشان جي امون عليهم وادخل و اطلع عادي
    ضربت الباب شوي و دخلت
    كانت خالتي و ابراهيم ولدها يتقهوون و يسولفون خالتي استقبلتني استقبال حار
    سلمت عليهم و سئلت عن حالهم وسئلت عن معذبت القلب و سار اخوها يناديها
    بس تاخر وانا ماقدر انتظر مخلي الضيوف بروحهم فشله
    واخيرا دخلت اميرة قلبي...
    محمد: اشحالج اماني
    اماني منزله راسها وردت بصوت يالله سمعته الحمدالله
    و يلست حتى ماسئلت عن حال افا بس يا الغلا...
    بعد شوي انسحبت خالتي ف بسرعه يلست عدالها قبل لا ترجع
    اماني: نعمممم بعد شوي لاحد يدخل
    محمد: ها الي يهمج حد يدخل وانا صارلي اسبوعين حتى ماسئلتي عني ولاتردين علي ما اهمج
    اماني : خل الي لاصقه فيك تهتم
    نسيت اخبركم ليش زعلانه الجامعه محطيه صور نشاطاتنا ف النت و خطيبتي العزيزه شايفتني انا و زميله لي ف صوره و هي لاصقه فيني و تضحك ..
    محمد: زين انا شو ذنبي اذا هي لاصقه و هي اصلا ماتقصد شي بس هم عادي عندهم بعدين مب انتي الي طلبتي مني اكون طبيب لانه ها حلمج خلاص عيل انا برجع و خل تولي الدراسه..
    اماني رفعت راسها سرعه لانها تعرفني اذا صدق حطيت الشي ف راسي خلاصص لازم انفذه
    : لا مب قصدي جي لازم تكمل دراستك بس بعد راعي مشاعري شوي و ابعد عن البنات
    محمد : ان شاء الله حبيبتي..
    ابتسمت اماني وووه فديت هل ابتسامه احبها مادري كيف صبرت عنها اسبوعين.. و طبعا بدال النص ساعه تميت عندهم ساعتين ولا شبعت ...

    و يوم رجعت كانت هديل تنتظرني فديتها متلوم فيها كانت تشتكي لي من ضيقها ف البيت بعد ماخلصت الثنوييه و انا هل مره مابقدر اطلعها..
    هديل: عميييي واخيرا ييت طبعا سرت عدال حبيبت القلب ..
    محمد: هههه اي طبعا.
    هديل: زين متى بطلعنا انا وياها ملانه انا؟
    محمد: فديتج انا ماعندي فرصه و مثل ماتشوفين عندي اضيوف بس مابطول وعد برجع سرعه و بوديكم كل مكان
    هديل برطمت : انزين
    ودخلت حصلت عيسى يتابع مباراة و صالح نايم
    محمد: اسمحلي عيسى تاخرت عليكم.
    عيسى: افا عليك.. هذا مكانك لازم تطلع و ادش ع راحتك لاتحاتينا.

    عيسى

    بعد ماطلع محمد ف شوي انضرب الباب ولاني كنت قريب فتحته شفت الزرافه اتحط صينيه ع طاوله تبعد عن الباب متر او اكثر كانت تطالع تحت بس كانت غيررر عيونها كبار و ويها ناعم
    فجاه طالعتني ونزلت راسها و التفتت وراحت بس قلبي حسيت في شي حار انصب عليه خلاه يتحرك من مكانه من الحراره شليت الصينيه و دخلتها بس بعدني اشوف عيونها جدامي و بقت عيونها جدامي و ماخلتني انام لين رجع محمد ونام وللحين العيون جدامي مادري شو فيني..
    ومانمت عدل و اول ما اذن الفجر طلعت من الغرفه و قصدت اطلع الحوش اتوضا و اشم هوا اشوي لاكن اول مافتحت باب القسم انصدمت.......





    الكاتبه:

    اتمنا تعجبكم الرواية واحصل تفاعل علشان اكمل... وشكرا عبير...

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع