أمس دخلت المطبخ!!! (تجربة شخصية)

الموضوعات العامه التي لاتندرج تحت أي قسم من أقسام المنتدى
  • ارسال إلى Twitter
  • ارسال إلى facebook
  • ارسال إلى google plus
    1. hossam21
      09-11-2014, 11:32 AM

      أمس دخلت المطبخ!!! (تجربة شخصية)

      أمس دخلت المطبخ!!! (تجربة شخصية)


      أمس دخلت المطبخ!!!!!!

      السيدات والسادة... أمس نفسي هفتني أعمل كبده بالبصل والثوم والطماطم وكنت لسه على سريري قبل صلاة الجمعة... مع العلم إني طباخ ماهر (اللهم لاحسد) قولت خلاص بنزل أصلي وبعد الصلاة بشوف هعمل ايه والحقيقة انا دايما يوم الاجازة أقول اليوم هطبخ لنفسي وأكل من ايديا وحياة عينيه وبعدين أكسل أقرب حتى من المطبخ (الله يكون في عونك يا حواء) اه لو كسلت الدنيا تنقلب عليها... المهم رجعت من الصلاة وقولت يا واد بلاش تكسل وأدخل على المطبخ وفعلا دخلت على المطبخ طلعت الكبده من الثلاجة وطلعت الثوم والبصل والطماطم ومكنش عندي فلفل حراق لأني بموت في الحاجة الحراقة نزلت اشتريت فلفل وتوكلت على الله وبصراحة جاتني نصيحه بعد اتصال اني اعصر نص ليمونه على على الكبده وهى على النار قالت ان نص الليمونه هيديها طعم وهيخلي لون الكبده فاتح مش غامق!!! كانت معلومة جديدة للعبد لله.... قشرت الثوم واه من تقشير الثوم وريحته وقطعت البصل وقطعت الفلفل وجهزت البهارات (الكمون والملح وخلافه) كل شيء كان جاهز الا الكبده كانت لسه مجمدمة قولت استنى شويه.. طبعا كان الحوض اتملى بسكاكين وأطباق وقشر البصل والثوم على الأرض !!!! مقدرتش أصبر على الكبده لما تفك من الثلج وكنت محتار أعمل الأكل في (حله) ولا في (مقلاه) واستقريت على المقلاه لقيت شكلها حلو حطيتها على النار وحطيت الزيت ورميت فيها الثوم والبصل والطماطم والفلفل الحار وفضلت اقلبهم وبعدين احضرت الكبده اللي لسه مجمدة وحطتهم في المقلاة وابتديت اقلب واقلب واقلب واقلب لما زهقت وبعدين حطيت التوابل وكملت عملية التقليب ومتنسوش النص ليمونه الموصي عليها!!! بعدها غطيت المقلاة وقولت اروح اشوف التليفزيون شويه وكل شويه اقوم واقلب لحد ما الحمد لله الأكلة استوت وأصبحت تمام التمام بصراحة كانت ريحتها تجنن نقلتها لطبق وأكلت والحمد لله وصحتين وعافيه على قلبي

      الخلاصة والهدف...

      الذي جعلني أن أكتب تجربتي بالمطبخ اليوم ليس لإخباركم بما أكلته وليس لأريكم إمكانياتي العبقرية في الطبخ ولكن لتوضيح الأتي:

      اولا : قمت بعمل صنف واحد فقط فاهمين سنف واحد فقط

      ثانيا : جعلت المطبخ كمن يعد وليمة كبيرة فأصابته الفوضى في كل مكان

      ثالثا : إستغرقت الأكله أكثر من ساعتين ونصف!!!!!!!

      رابعا : أحسست بعد الإنتهاء بأنني كمن صعد جبلا عاليا!!!

      خامسا برغم أنني غسلت يدي أكثر من مرة ووضعت عليها عطر الا أن رائحة الثوم كانت ما زالت بها !!!!

      سادسا : عندما بدأت بتحضير الطعام ووضعه في الطبق لم أشعر بجوع !!!!

      لحظة سرحان .....

      بعدها سرحت قليلا في حواء الزوجة والأم والأبنة فكل ما قمت به هو مكرر عليها يوميا وأكثر فهى تقوم بإعداد أكثر من صتف وفي نفس الوقت وتقوم بترتيب المطبخ في نفس الوقت وتقوم بأمور النظافة وأمور المنزل في نفس الوقت ومراعاة الأطفال في نفس الوقت ومتابعة دروسهم في نفس الوقت ثم عليها أن تنظف نفسها وتتزين وتتعطر من أجل أدم !!!!!!!

      حواء .... انتي جبارة

      وبس خلاص



      (عن تجربة شخصية حدثت لي أمس)
      250*300 Second
    2. ساجدة
      09-11-2014, 08:36 PM

      رد: أمس دخلت المطبخ!!! (تجربة شخصية)

      أمس دخلت المطبخ!!! (تجربة شخصية)


      صحتين
      فكرة جديدة اضافة الليمون اول مرة اسمعها وانشاءالله اجربها

      شئ جميل من شاب يكتب متل هدا الكلام عن حواء
      ويحس بمعانته
      يعني اهلك محظوظين بك
    3. أنة حرف
      09-11-2014, 10:20 PM

      رد: أمس دخلت المطبخ!!! (تجربة شخصية)

      أمس دخلت المطبخ!!! (تجربة شخصية)


      جميل ما كتبت أخي حسام هنا
      وربما كانت تجربتك في المطبخ قد تغير العديد من الأفكار لديك
      واسمح لي إن أسرد قصة كمثال على معاناة حواء بالمنزل
      وعدم تقدير ادم لما تقوم به
      في يوم من الأيام عاد رجل إلى منزله فرأى أطفاله يلعبون بملابس النوم ولم يقوموا بتبديلها صدم من منظر أطفاله وهم يلعبون في الطين والأوساخ
      ودخل إلى المنزل فإذا به يرى الألعاب متناثرة بكل مكان وطعام الأفطار على حاله بالطاولة ونظر إلى المبطخ فوجد الصحون والأكواب والأواني تملأ الحوض وهي متسخة ولم يتم إعداد وجبة الغذاء
      صعد الدرج فكانت الملابس متناثرة بكل مكان وصعق عند دخوله إلى الحمام فوجده مليئا بالصابون والماء بحث عن زوجته فوجدها في حجرتها والملابس في أرجاء الغرفة وهي مسترخية على السرير
      وتقرأ رواية بكل هدوء فسألها ما الذي حدث اليوم وهل هي مريضة حتى أصبح المنزل بهذه الحال
      فأجابته بكل هدوء: أنك تسألني كل يوم ماذا فعلت وأنا اليوم لم أفعل ما أقوم به كل يوم
      ففهم الزوج مقصد زوجته وسكت
      شاكرة لك هذا الطرح
      فتقبل مروري
    4. بنوته تعشق الصمت
      09-11-2014, 11:00 PM

      أمس دخلت المطبخ!!! (تجربة شخصية)

      أمس دخلت المطبخ!!! (تجربة شخصية)


      كل الي راح احكيه مواضييييييييعك كلها مميزه
      وهاد الموضوع مره جميل خصوصا انو بتبين فيه قد ايه تتعب المرا وشو بمر عليها بالبيت من اشغال وطبيخ وتنظيف وتغير ملابس الاطفال.....ولازم اي حدا بيحكي انو المرا ماتتعب لازم يجرب شغلها مدة بس تلات ايام والله راح ينقهر ويتعب وعمرو مايحكي هيك
      غير انو في كتييير من النساء تشتغل برا وببيتها كمان والله يعين كل النساء
      اما بالنسبه للوصفه مبين عليها زاكيه ولذيذه وراح اجربها واشوف طباخنا قد ايه شاطر وادا اكلو حلو هههه بعد الفوضى الي عملها بالبيت اكيد البيت بيشتكي منك ههههه اما بخصوص الثوم فاول شي اذا بدك تتخلص من الريحه كتيير سهل تاخد ملعقتين قهوة تغليهم وتتركو يبرد وتغسل دياتك بيهم
      وراح تزول الريحه
      بس عن جد موضوعك حلو ومميز وضحكتنا معك
      وبنصحك اشتري الاكل احسن ماتبهدل البيت هههه
      الف شكر لك ولمواضيعك القيمه
      لاتحرمنا من جديدك واخبارك مع المطبخ
      تحياتي الك حسام


      h>o>s>حياتي
    5. hossam21
      09-11-2014, 11:33 PM

      رد: أمس دخلت المطبخ!!! (تجربة شخصية)

      أمس دخلت المطبخ!!! (تجربة شخصية)


      المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ساجدة
      صحتين
      فكرة جديدة اضافة الليمون اول مرة اسمعها وانشاءالله اجربها

      شئ جميل من شاب يكتب متل هدا الكلام عن حواء
      ويحس بمعانته
      يعني اهلك محظوظين بك
      من الجميل أن نعترف بفضل من له فضل وأمهاتنا لهم الفضل الأكبر علينا... رأينا كيف كانت حياتهم وحجم الجهد الرهيب المبذول منهن!! بداعي ومن غير داعي ولهذا وعندما يضع أدم نفسه محل حواء ولو ليوم واحد سيعرف ويقدر حجم المعاناة الحقيقية التي تعانيها وحجم المجهود البدني والذهني المبذول لأسعاد اسرتها وتلبية مطالبهم واحتياجاتهم بدون اي غضاضة أو شكوى!!! ويوما من بعد يوما وشهرا من بعد شهر وعاما من بعد عام وتضيع منها اجمل سنوات عمرها ما بين مطبخ وتلبية احتياجات تؤدي هذا بنفس راضية وبقناعة بأن هذا دورها في الحياة... لاتننظر منا جزاءا وا شكورا

      ساجدة

      الف شكر لهذه المشاركة القيمة

      دمتي بود
    6. hossam21
      10-11-2014, 12:09 AM

      رد: أمس دخلت المطبخ!!! (تجربة شخصية)

      أمس دخلت المطبخ!!! (تجربة شخصية)


      المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أنة حرف
      جميل ما كتبت أخي حسام هنا
      وربما كانت تجربتك في المطبخ قد تغير العديد من الأفكار لديك
      واسمح لي إن أسرد قصة كمثال على معاناة حواء بالمنزل
      وعدم تقدير ادم لما تقوم به
      في يوم من الأيام عاد رجل إلى منزله فرأى أطفاله يلعبون بملابس النوم ولم يقوموا بتبديلها صدم من منظر أطفاله وهم يلعبون في الطين والأوساخ
      ودخل إلى المنزل فإذا به يرى الألعاب متناثرة بكل مكان وطعام الأفطار على حاله بالطاولة ونظر إلى المبطخ فوجد الصحون والأكواب والأواني تملأ الحوض وهي متسخة ولم يتم إعداد وجبة الغذاء
      صعد الدرج فكانت الملابس متناثرة بكل مكان وصعق عند دخوله إلى الحمام فوجده مليئا بالصابون والماء بحث عن زوجته فوجدها في حجرتها والملابس في أرجاء الغرفة وهي مسترخية على السرير
      وتقرأ رواية بكل هدوء فسألها ما الذي حدث اليوم وهل هي مريضة حتى أصبح المنزل بهذه الحال
      فأجابته بكل هدوء: أنك تسألني كل يوم ماذا فعلت وأنا اليوم لم أفعل ما أقوم به كل يوم
      ففهم الزوج مقصد زوجته وسكت
      شاكرة لك هذا الطرح
      فتقبل مروري
      ليست تجربتي في المطبخ فقط اختي الكريمة ولكن تجربتي بالحياة عموما... فتجارب الحياة لا تقاس بعمر الانسان ولكن تقاس بما مر به من تجارب ومواقف... وصدقا... علمتني الحياة أن حواء هى الاساس في كل شيء وأن الكثيرين من بني جنسي قد لا يقدرون نعمة هى بين أيديهم... ولكن أيضا بالمقابل ولكي نكون واقعيين هناك من حواء من هى على النقيض تماما كما أن هناك من أدم من هو على نفس النقيض!!!

      قصتك هى مثال رائع وصورة كاملة لحال البيت بدون حواء.... او تعرفين انة البيت هنا ليس بيتا بالمعني الصغير ولكن البيت هنا هو المجتمع المجتمع ككل.. هذا هو حاله بدون حواء

      انة حرف


      دائما اسعد بتواجدك لك كل الشكر

      ودي
    7. hossam21
      10-11-2014, 10:28 AM

      رد: أمس دخلت المطبخ!!! (تجربة شخصية)

      أمس دخلت المطبخ!!! (تجربة شخصية)


      المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بنوته تعشق الصمت
      كل الي راح احكيه مواضييييييييعك كلها مميزه
      وهاد الموضوع مره جميل خصوصا انو بتبين فيه قد ايه تتعب المرا وشو بمر عليها بالبيت من اشغال وطبيخ وتنظيف وتغير ملابس الاطفال.....ولازم اي حدا بيحكي انو المرا ماتتعب لازم يجرب شغلها مدة بس تلات ايام والله راح ينقهر ويتعب وعمرو مايحكي هيك
      غير انو في كتييير من النساء تشتغل برا وببيتها كمان والله يعين كل النساء
      اما بالنسبه للوصفه مبين عليها زاكيه ولذيذه وراح اجربها واشوف طباخنا قد ايه شاطر وادا اكلو حلو هههه بعد الفوضى الي عملها بالبيت اكيد البيت بيشتكي منك ههههه اما بخصوص الثوم فاول شي اذا بدك تتخلص من الريحه كتيير سهل تاخد ملعقتين قهوة تغليهم وتتركو يبرد وتغسل دياتك بيهم
      وراح تزول الريحه
      بس عن جد موضوعك حلو ومميز وضحكتنا معك
      وبنصحك اشتري الاكل احسن ماتبهدل البيت هههه
      الف شكر لك ولمواضيعك القيمه
      لاتحرمنا من جديدك واخبارك مع المطبخ
      تحياتي الك حسام


      h>o>s>حياتي
      لعل كلمتي الأخيرة (لحظة سرحان) تبين الهدف من الموضوع
      والغرض منه الا وهو تقدير دور الزوجة بصفة خاصة وحواء بصفة عامة
      وما تقوم به من جهد مضني...
      ربما لا يقدره بعض الأزواج!!!
      وكان الهدف الأساسي هو تقديم كلمة شكر
      لكل زوجة أو أم أو أخت تعمل وتكد
      في صمت وبنفس راضية لا تكل ولا تمل ولا تشكو!!!

      بنوتة تعشق الصمت

      أشكر هذا الحضور اللافت وكلماتك المشجعة
      الف شكر
    8. رشى امل
      24-11-2014, 07:18 PM

      رد: أمس دخلت المطبخ!!! (تجربة شخصية)

      أمس دخلت المطبخ!!! (تجربة شخصية)


      سيد حسام
      تجربه جميلة...وصحتين
      للعلم الكبدة اكلتي المفضله...
      فياريت لو عملت حسابنا
    9. &همسة دلع&
      17-12-2014, 08:30 AM

      رد: أمس دخلت المطبخ!!! (تجربة شخصية)

      أمس دخلت المطبخ!!! (تجربة شخصية)


      تسلم اخي وسام بصراحه ودي اجربها

      يسلمممووووووووو وصحتين
    10. وزير السلطان
      19-12-2014, 12:17 AM

      رد: أمس دخلت المطبخ!!! (تجربة شخصية)

      أمس دخلت المطبخ!!! (تجربة شخصية)


      تجربه رائعه أخي حسام...وبالفعل البعض يجهل أعمالك...ماهوبس
      الزوجه...!!ربما أنت أو أنا في العمل..واجهتنا مثل هالأمور
      أو حتى في كل جوانب الحياه..لابد تلاقي لك
      ناس تنكر وتجحد ماحققته من أعمال..ولابد إننا ننظر للأمور
      بمنظور عقلاني..ولانتسرع بالأحكام على غيرنا...نحاول أننا
      نحسن الظن فيهم...أتذكر قبل فتره لنا زميل إسموه حسام..يقول :
      كان عندي مبدأء..إنوه الزوجه جالسه بالبيت والرجل هو اللي يطلع من صباح الله
      يدور لقمة العيش له ولأولاده...إلين جاء يوم من الأيام وأضطرت
      الزوجه إنها تتنوم بالمشفى..فاللي صار إنوه خوينا بسام خذا إجازه
      وتعايش مع الوضع في البيت..وصار مابين غسيل وطبخ..وترتيب...يقول/
      والله ياناس..إنها ثلاث أيام غابت الأم عن بيتها...إن وزني نزل..والشيب
      طلع برأسي..حسيت نفسي بنفجر..إلين رجعت الأم للبيت...يقول :
      من عقبها تغيرت نظرتي للأم..وقلت بحق أنتي في جهاد..
      فتعليقي على هالتجربه أخوي بشكل عام..
      إنوه اللي يبي يحكم على شيء..يحاول يجربه..من غير مايحكم على هواه...
      موضوع شيق..أبا قلمي إلا أن يشارك فيه..يسعدك ربي