1234567891011

ستظل حبي وسأرتمي بين أحضانك

روايتي الاولى - رواية قصة لم تكتمل ارسال إلى Twitter ارسال إلى facebook
  1. الكاتبة ساندرا
    01-01-2013, 02:34 PM

    رد: ستظل حبي وسأرتمي بين أحضانك

    ستظل حبي وسأرتمي بين أحضانك




    .. الله يسعدك يارب .. لو أنك أنتظرتي تخلصين هالرواية ,

    لكي لايكون بعض الاخطاء والتشابه بالشخصيات يالمزيونةة ,,

    وبنسسبة للباررت ..

    رووووعه ملاكي ..
    وخذي وقتك بكتابة والاهم يكوون طوويل لو سمحتي :$ ..

    الله يعطيك العافية ..

    ^,^
  2. اجمل ابتسامة
    01-01-2013, 03:00 PM

    رد: ستظل حبي وسأرتمي بين أحضانك

    ستظل حبي وسأرتمي بين أحضانك


    من عيوني ي الغلا
    انا حاطه كل واحده ب مجلد ل وحده .. بس حصل كم فايروس عفس فيه شويا
    والأمور تصلحت وعدلت كل شيء ولله الحمد
    لا يغيب نوركك عن روايتي ي قمرهم
  3. اجمل ابتسامة
    04-01-2013, 12:25 PM

    رد: ستظل حبي وسأرتمي بين أحضانك

    ستظل حبي وسأرتمي بين أحضانك


    البارت ال 13
    يوم الاربعاء
    اول اسبوع اجازة بعد الاختبارات الشهرية يوم الأربعاء ,, ف قاعه من قاعات الخبر كان زواج صاحب أباء أبطال روايتنا وكلهم حاضرين .. طبعا البنات على طاوله وبجنبهم طاولة امهاتهم ..

    وتين : زواجهم بارد مافي حركه
    ريم : شتبين ب الناس ..!! أكيد عندهم حلو
    وتين : شلون شعلي منهم ؟ هذيل إحنا مدعوين ل زواجهم ,, يعني إلا احرك زواجهم { وتين يدور ف بالها شيء }
    وتين وإهي تتبسم : سمر حبيبتي .. اتحداك تقومين تحركين الزواج
    سمر : وتين تعرفيني إذا حد تحداني على طول أقبل التحدي لإنو مافي شيء يمنعني والحمدلله ..
    وتين : أجل يلا ,, تعالي معاي تحركين المسرح شوي ..
    منال : والله إنك رايقه
    جوهره : ب الله عليكم ماتحمستوا للرقص ؟؟ الطق فضيع
    سمر : صح الطق فضيع ،، لكن الرقص بارد والزواج كله مافي حركه
    وتين : شفتوا ,, يلا سمر قومي معاي
    سمر : يلا ,, لكن أول بنسولف ويا أمي وخالاتب بعدين نروح نرقص ..
    وتين : امشي لهم ,, مع إنو باين من أشكالهم مستحيل يعطونا وجه لإنهم غرقانين
    ب السوالف
    ب نفس القاعه لكن ب طاوله ثانيه وبعيده عنهم شوي .. منيره ووضحى وميعاد

    منيره : شوفي شكل بنت سلمان بتروح تهز طولها ب المنصه
    وضحى : وينها ؟؟
    منيره : شوفيها قامت هي وبنت عمتها راحوا ل أمهاتهم
    ميعاد وهي تناظر سمر ووتين : إيه شفتهم .. ما شاء الله عليهم تقولين خوات { قصدها سمر ووتين .. فعلا اللي يشوفهم يقول هذيل خوات }
    منيره : اي خوات !! هذي مظاهر قدام الناس وإلا إذا صار ماعندهم أحد تقولين طباين ..
    ميعاد { اخت منيره ,, تزوجت وعمرها 20 سنه وكانت تموت ف زوجها وكان عقيم وبعد 8 سنوات من زواجهم صار له حادث اليم وتوفى ومن حبها له مافكرت تتزوج بعده وبقت عايشه على ذكراه عمرها 34 سنه .. نائبة مديرة مدرسة ثانوي" وإهي غير عن باقي خواتها وراح تعرفون هذا الشيء من الاحداث إللي بتصير" } : استغفر الله يارب ,, انتن شتبون فيهم ؟؟
    منيره : مانبي شيء .. بس مايتكبرون على خلق الله
    ميعاد : الحين هذيل متكبرين ؟؟
    وضحى { مطلقة ماعندها عيال } : صادقه منيره شايفات أنفسهن ما أدري على ويش !!
    ميعاد : ماشافن أنفسهن وإذا كانوا شايفين أنفسهن يحق لهن .. وحده أبوها مسؤول كبير ب الدوله وله مكانته واسمه عند الكل { قصدها هدى أم فيصل } وزوجها وعائلته لهم شركاتهم واسمهم حتى يضرب ب الخارج والثانيات { قصدها منال والبنات } يكفي إسم أبوهم واخوانهم وازواجهم .. يعني ب العربي يحق لهم ..
    منيره : هذا حنا عندنا خير
    ميعاد : خلاص أجل أحمدي ربك ولا تتكلمين على غيرك ب الشينه
    منيره تكلم أم راكان : إلى الحين ولد اسماء يبيها .. اخ يالقهر بس ماله الا بنتي
    نرجع ل سمر ووتين عند أمهاتهم ..

    سمر تكلم أمها وخالاتها : حلواتي ترا بروح أرقص ..
    أم فيصل : ماما روحي عادي ..
    عمتها العنود أم سعود وإهي تغمزلها : بتهزين الخصر على إيش ؟؟
    سمر وإهي تضحك : محتاره ياقلبي ..
    أم سعود وإهي تستهبل .. سمر حبيبتي أطلبي أغنيه ب إسمي وأرقصي عليها
    سمر تحط إيدها على خصرها : أخاف مضيعه عمي ناصر !!
    أم سعود تضحك : يقطع بليسك أنا خالتك طلعي أسمي ..
    سمر : ما يحتاج كل إللي ب القاعه يعرفونك
    أم سعود : مو أكيد
    سمر بغرور تقهر في خالتها : شلون مايعرفونك وإنتي بنت عبد العزيز وأخت سلمان وخالة سمر
    ام سعود : تقلعي عن وجهي بس
    سمر : فديتك ياخالة .. وربي لو بغيتي اطلب ب اسم عمي ناصر اطلب وارقص بعد
    أم سعود :
    وسن : الحلو زعل !!
    خالتها غيوض أم تركي : ماعليك منها تتدلع ..
    سمر : فديت الدلع ياناس ,, وربي لايق عليهم .. ما الوم عمي ناصر .. ماجابه على راسه إلا عنودتي ..
    أم سعود وإهي تضحك : ياخذ بليسك ما أحد يسلم من لسانك
    سمر : ياحياتي لو أعرف كان ذكرت إسم عمي ناصر من زمان
    وتين : أقول أخلصي علي إنتي وأمي إذا تقابلتوا خلاص تنسون الدنيا
    سمر : أحد يشوف ه الوجه ويسولف وياه ويذكر شيء ؟
    أم سعود : ياعمري ,, علني ما ابكيك
    أم فيصل : خلاص سمر والعنود تقابلوا ,, تلف تكلم وتين : ما راح تروح وياك إلا إذا شديتيها ب الغصب ..
    وتين : وهذا إللي بيصير يا خاله ..
    أم سعود : هاه أمي ,, لا اوصيك .. الله الله ب الاغنيه الزينه القاعه كلها أنظارها عليك وغمزت لها ..
    فهمت سمر قصد خالتها ولفت ناظرت حصلت عائلة زوجة عمها أم محمد يخزون فيها : أفأ عليك لا توصين حريص ..
    أم وليد : ماعليك منهم ,, روحي أرقصي وتعالي لنا على طاولتنا
    وتين : ما عليك انا أدبرها .. إذا ماخليت كل إللي ب القاعه أنظارهم عليها ليما تطلع من القاعه ما اكون وتين ..
    أم فارس : مايحتاج يمه هم ذا الحين الانظار كلها عليها
    أم سعود : شوفي أختاري لها أغنيه تناسب رقصها ووضعها وإنتي اعرف وتغمز
    ل وتين ..
    وتين : ماعليك انا لها
    لولوه أم عبدالرحمن زوجة عمها عبدالله الثانيه : حبيبتي اقري على نفسك
    سمر : لا تخافين ياخالة قارين كلنا على أنفسنا قبل لا ندش القاعه
    خالتها الماسه أم راشد : وتين بترقصين معاها ؟؟
    وتين : لا ياخاله بس سمر
    سمر : أنا أقول لها وإهي رافضه
    وتين :: إحنا نبيك بروحك تهزين القاعه
    سمر : يلا

    راحوا يمشون ومروا على البنات

    سمر وإهي تغمز لهم : بنات قلبي عندكم ..
    ريناد : ههههههههه ,, صدقنا ,,
    وتين : لا لا لا لا ,, خلاص ,, وربي خيانه
    سمر : أفأ ,, ليش ؟؟
    وتين : المفروض تقولين قلبي عندك ياوتين
    سمر : ياحياتي إنتي الحب كله إنتي مالكه القلب ..
    وتين : إيه سكتيني بكلامك
    سمر : ياقلبي وربي لو إحنا مو ب جمعه كبيره وناس مانعرفهم كان أثبت لك مكانتك عندي ..
    وتين تفكيرها بعيد : خلاص إذا رجعنا وتغمزلها
    سمر مسويه حالها مصدومه : إنتي ماتنعطين وجه
    الجازي : ياوسخه إنتي وياها أقلبوا للمنصه قبل لا اتوطى ف بطونكم من جد
    وتين : يؤي ,, نسينا إنو يوجد لدينا بنات على وجه متزوجات ,, لا تسوين فيها .. ندري انك تعرفين كل شيء ,, البركه ف فارس وتغمز لها ..
    سمر : هههههههههههههههاي ,, حلوه ,, ولا تنسينا إذا تزوجتي وتغمز لها
    وتين : ههههههههههههههههههههاي ,, الله الله ب العلوم الطيبه
    البنات : ههههههههههههههههههههههههههاي
    ألجازي وجهها الوان ومعصبه : أنقلعي إنتي وإهي ,, ماتنعطون وجه من جد
    سمر : يلا تشاوو

    اتجهوا وسن ووتين للمنصه

    ريم : ه البنتين عليهم هبال مابعمري شفته
    روزان : مصرقعات واجتمعوا
    الجازي زوجة فارس : ههههههههههههههههههههههههههه ,, لو يعرفون شقلتي ويلك
    روزان : الله يعيني أجل

    نتكلم شوي عن وتين
    وتين بنت جمالها جمال رباني ,, عيونها واسعه لونها عسلي ,, شعرها إلى تحت كتقها بشوي بنعومه بكثافه لونه اسود مزرق خلقه ,, إللي يشوفها يخق من ملامحها .. سمر تشبه لها الشعر نفس الشيء والطول والجسم والبياض وبعض الملامح متقاربه وطبايعهم نفس بعض إلا إنو وتين حركيه بزياده و ه البنتين علاقتهم ف بعض قويه حيل .. بس بالجمال أكيييد سمر احلى ^^

    عند وتين وسمر ب المنصه قبال المطربه يتفاهمون وياها ..

    وتين : لو سمحتي ابي أغنيه تصلح حق الحلوه هذي وتناظر ف سمر

    سمر لا بسه قصيرإلى حد الركبه لون موف ماسك ديكولتيه وشعرها مسيحته بكثافته إلى تحت خصرها والميك اب روعه على جمالها ومنظرها ملفت للأنظار ..

    المطربه تناظر سمر : تبين ب إسمها ولا لبسها ..
    وتين بخبث وكأنها فهمت المطربة : أغنيه بلبسها يكون أفضل ..
    سمر المسكينه ماتدري ش السالفه
    المطربه : أي أغنيه !!
    وتين : أي أغنيه تناسبها كلها ..
    المطربه : خلاص الحين ببدأ
    وتين تروح ل سمر : يلا ذا الحين بتبدأ
    سمر : أوكي ,, لكن ش أخترتي
    وتين : قلت لها وإهي قالت راح أختار شيء يناسبها
    سمر : اخاف أغنيتها ماتناسب لي !!
    وتين : يلا هذي إهي تأشر روحي
    راحت وسن ووقفت ب نص المسرح

    طبعا البدايه عزف اورق خفيف
    ضيق لبسك ما عندك اوسع منو
    تلات رباع ولاد الحي فيكي جنو
    شقول عن سمر وحالتها لما سمعت الأغنيه مصدومه
    تناظر ف وتين ووتين تناظر لها وتقول عادي .. وتناظر ف أمها وخالاتها وبنات عمها وخالاتها وتشوفهم مبسوطين على الأغنيه وخالتها أم سعود تأشر لها من مكانها يعني يلا عادي ..


    ختيار ع العكازة عنت ع باله الجازي
    طفل اللي حاملته امه اتلاقيه اسمك ع تمو

    بدت سمر تحرك خصرها يمين وشمال على مابدأ الطق ويا الاورق والحماس
    كلها ونست الأغنيه ورقصت رقص من جد لما قالوا سمر راح تحرك الرقص
    والمطربه عاجبها الوضع أخيرا جا أحد يحرك الرقص ,, لفت جهة خالاتها وأمها وترقص لهم ,, وأمها وخالاتها وبناتهم يرقصون لها عند الطاولات ..
    { سمر المعروف إنو حريمهم من كبيرهم ل صغيرهم يعشقون الرقص وأي فرصه فيها رقص مايفوتونها }

    عجبتي خيه سحرتي بيه ودوبتي عمو
    هيدا يقلك يئبرني هيدا يصفر ويغني
    وتلاميذ المدارس ولاواحد فيهن دارس
    انتي مرقتي سرقتي حرقتي الاخضرواليابس
    انتي عملتي عجقة سير ع المفارق ع المفارق
    عالم تسال بعضه مين يالي مارق
    بوليس اللي ع الاشارة ولعت بقلبه نارا
    سيارات مشيهم عكس السير يوديهم

    {بهاللحظة سمر جلست تهز خصرها بطريقة فضيعة وتمشي .. والبنات يصفرون ويصفقون لها بقووووة}

    عم يطلع فيكي انتي ومش سال فيهم
    واللي شعراته شابو يتحسر ع شابابه
    واللي من مرته خايف يعمل حاله مش شايف
    قلبه دايب مثل الحمرة اللي فوق الشفايف


    تتمشي مثل الغزلان دادي دادي
    ويزم عليكي الفسطان شويي زيادي
    وبخصرك لما تموجي مثل الطفل الغنوجي

    {هنا سمر قعدت تموج خصرها بشكل دائري حول نفسها طلعت تجنن}

    ختياري يجن جنونه ويدبلك بعيونه
    انا خايف يوقع ع الارض وعكازه يخونه
    النسوان اللي حواليكي يحكو بالامس عليكي
    واللي تشوفك قبالا تخبي منك رجالا
    ورفيقتها من غيرتها راح تقتل حالا

    وبكذا إنتهت المطربه من الأغنيه قالت وإهي تتبسم ل سمر : يعطيك العافيه ياقمر
    سمر وإهي تمر من جنبها وتتبسم لها : ثانكيو

    وتين : إذا شفتي أحد راقي للمنصه من بعدك لك إللي تبين
    سمر : أفأ ,, وليش ؟
    وتين : أبد .. بس بعد رقصك أنا متأكده كل وحده من الحضور كرهت رقصها
    سمر : أقول .. تعالي نروح ل أمي وخالاتي والبنات
    ونزلوا من المنصه والهدوء عام المكان والأنظار على سمر وإهي تمشي
    وتين : شووفي الحريم كيف يناظرونك
    سمر : حبي ماجبتي شيء جديد من قبل لا أرقص واهم أنظارهم على طاولتنا يعني علينا كلنا
    وتين : لكن ذا الحين غير
    سمر : ش إللي غير ؟؟
    وتين : خلاص شافوك ترقصين .. يعني بيقولون جمال ورقص وفوق هذا بنت سلمان
    سمر : قولي قسم بس !!
    وتين مصدقه : قسم ب الله
    سمر : وربي أحيانا خاطري أفقع وجهك من التناحه إللي إنتي فيها
    وتين : طالعه عليك الله يسلمك
    سمر : ياحياتي ويسلمك

    وصلوا عند أمهاتهم ..
    أم فيصل : يحفظك ربي ياقلبي ..
    سمر وإهي تبوس أمها على خدها : ويحفظك لي ياحياتي ..
    خالتها أم سعود : كفو والله هذي بنت ال () من جد ..
    سمر وإهي تضحك : أفأ عليك ,, مايجيبها إلا حريمها ..
    أم عبدالرحمن : من جد حركتي المنصه تحرك مو طبيعي ..
    أم راشد : وإللي على الطاولات هادين هدوء فضيع وأنظارهم عليك ..
    أم تركي : والله إني خفت عليك أخر شيء ..
    سمر : لا تحاتين ياقلبي ماخذين أحتياطاتنا ~_^
    باقي البنات فالينها رقص عند طاولاتهم .. بعده بنص ساعه نادوا للعشاء الحريم دخلوا يتعشون والبنات جلسوا لإنهم مالهم نفس للعشاء .. ولما طلعوا أمهاتهم من العشاء .. جلسوا يدقدقون على السواقين عشان ياخذونهم ..

    أم فيصل : منو بيروح معانا ؟؟ السايق برأ ..
    وتين ك العاده : أنا برووح ..
    أم سعود : خير إن شاء الله .. وين بتروحين ؟؟
    وتين : يمه الله يعافيك بروح معاهم ينزلوني ف بيتنا
  4. اجمل ابتسامة
    04-01-2013, 12:27 PM

    رد: ستظل حبي وسأرتمي بين أحضانك

    ستظل حبي وسأرتمي بين أحضانك


    وتين : يمه الله يعافيك بروح معاهم ينزلوني ف بيتنا
    أم سعود : أخاف إحنا ما راح ننزل ف بيتنا ,, عشان كذا بتروحين مع سواق خالتك ..
    أم فيصل : لا حوول ,, اتركيها تروح معانا ,, البيوت بجنب بعض
    سمر : الله يعافيك خالتوو
    أم سعود : خلاص روحي ..
    وتين : تسلم أحلى أم ,, يلا تشاو ..
    أم سعود : تشاوو .. وإحنا من بياخذنا ؟؟
    أم تركي : تعالي معانا ,, المفروض السواق يجيي وجا بداله تركي
    أم سعود وإهي تتصل ف سواقهم عشان مايجي : خلاص هذاني أتصل ف سواقنا عشان مايجي .. وأتصلت فيه وقالت له
    أم سعود : يلا بنروح مع تركي ترا ينتظر برا
    أم سعود تكلم أم فارس وأم عبدالرحمن وأم راشد : وانتم ياحلوين مع من بتروحون ؟؟
    أم راشد : أنا سواقي برا وانتظر البنات يجون عشان نطلع
    أم فارس : وإحنا سواقنا برا ..
    أم سعود : اجل نتقابل بكره إن شاء الله ,, { وبدلع قالت } تشاوو ..
    أم فارس وإهي تضحك : إيوا تدلعي .. شكلك غيرانه من دلع بنات الإبتدائي وقلتي إلا تقلدينهم ..
    أم سعود وإهي تبي تقهر أم فارس : أتدلع ع نصوري ..
    أم فارس : أقول خفي على أخوي شوي .. تراه مو مثل أول يتحمل ..
    أم سعود وإهي تضحك : فديته يتحمل مني أي شيء وتغمز لها
    أم راشد : عزة الله سرأ ليله ناصر
    أم عبدالرحمن وإهي تضحك : حرام عليكم زوجه وزوجها تتدلع بكيفها شعليكم
    أم سعود : ماعليك منهم الغيره ذابحتهم
    أم فارس : على إيش ياحظي ..؟؟ زواج والحمدلله كل وحده مننا عندها زوجها
    أم سعود : عشان الدلع ياحلوه ,, تشاوو وراحت تمشي وإهي تضحك
    أم عبدالرحمن : الله يحفظها جلستها ماتنمل
    أم فارس : صدقتي ,, يلا نطلع ؟
    أم عبدالرحمن : مشينا .. مع السلامه الماسه
    أم فارس : مع السلامه
    أم راشد : هذاني بطلع معكم ,, مع السلامه ..

    طبعا لما طلعت أم فيصل وسمر ووتين لسيارتهم كان في عيون تناظر فيهم عارفه سيارتهم وعارفه الأشخاص إللي ركبوا فيها ليما أختفوا عن نظره

    ف سيارة سالم ..
    ك العاده بعد كل زواج { هذي مو حلوه وهذي ما أدري كيف فستانها 'يعني إلا السب والحش' حركات الحريم المعروفه }

    منيره : عرسهم بارد { ياخذ بليسك ع الأقل أنطري ليما تنزلين ب البيت ثم حشي بكيفك مو عند ولد أختك }
    وضحى : صادقه بارد ,, وماعندهم أحد يرقص ..
    ميعاد : مافي حركه ب الرقص بس لما رقصت سمر سكتت القاعه والحريم ورجت المنصه رج
    ام سالم اخت منيره : ما شاء الله عليها كامله والكامل الله ..
    هوازن بنت ام سالم : يلعن بليسها رقصها مابعمري شفت نفسه وأمها وخالاتها وبناتهم معطينها غرور تاركين المنصه فاضيه لها ويشجعونها من الطاولات ,, تقولون ملكه إللي ترقص
    ب المنصه ..
    ميعاد : صادقه ,, ما شاء الله عليها حركتهم هزتهم ونزلت .. حتى لما أنتهت مافي أحد دخل المنصه بعدها مالهم وجه ههههههههههههههه ..
    منيره : بس أغنيتها ما أدري من وين جايبتها تضحك { بلاها من الغيره }
    هوازن : ب العكس أغنيتها مساعدتها أكثر من ناحية اللبس والجمال والغرور ..
    وضحى : واثقه من نفسها .. تتمشي مثل الغزلان وفوق هذا ثلاث اربا اولاد الحي فيكي جنو ..
    هوازن : أحلى شيء لما قالت النسوان اللي حواليكي يحكو بالامس عليكي .. والله لو أنا راقصه على
    ه الأغنيه وبه الجمال واللبس والله ما أعطي أحد وجه
    وضحى : لبسها جريء مره ..
    أم سالم : هذا حال البنات الحين مب هي بس
    منى : عليها تحريك خصر مب صاحي المشكله مب هز وبس تحريك تحريك .. الله يخلف علينا بس
    منيره بعصبيه : ليه شفينا ؟؟
    منى : مافينا شيء .. بس ما نجي بجنبها شيء
    وضحى : الحمدلله ما ناقصنا شيء .. هي إللي مايندرى عنها بس نشوفها شكل وكشخه ودلع وماندري كيف أخلاقها
    ميعاد : يكفي إنها سكتت القاعه وهزت المنصه ولما نزلت من المنصه كل الحريم يناظرونها كأنهم يقولون أرجعي أرقصيي والطقاقه كانت نفسها زفت لإنها ماحصلت الجوإللي تبيه ولما رقصت وسن زادت ب الأغنيه والمفروض تنهيها ولما أنتهت قالت يعطيك العافيه ياحلوه ,, والمعروف عن ه الطقاقه ماتقول كذا .. وفوق هذا بنت سلمان وهدى .. شتبين أكثر من كذا ..!!
    أم سالم بطيبة : الله يستر عليها ويوفقها ..
    كل ه الكلام يدور وماحسبوا حساب سالم إللي جالس يسوق ,, وحرام عليهم يوصفون وحده عند واحد مو محرم لها .. واهو يسمع كلامهم متوتر ع الاخر { كيف مايتوتر واهم واصفاتها وصف كامل حتى رقصها } كانت جمال وذوق واخلاق وهي صغيره قبل 4 سنوات عاد كيف صرتي ياسمر الحين ما الوم الحريم لما يهوجسون فيك .. ' الله يحفظك ياقلبي ' يتكلم بينه وببين نفسه .. خير ياقلبي !! فهمنا تموت عليها لكن مالك حق تقول ياقلبي .. ماصارت ملكك عشان تقول كذا ,, تنهد تنهيده وقال ب نفسه الله يعيني ويصبرني بس ..
    منيره : ملكت البنت لإني سمعت وحده على ولد خالتها وعمها وليدوه ..
    من غير شعور ضغط سالم ع الفرامل وكلهم من قو الضغطه تحركوا من أماكنهم وقف شوي
    أم سالم : إسم الله عليك .. شفيك ؟؟
    منيره بحقد يزيد ل سمر : شفيه يعني عرف إن بنت حبه مخطوبه .. الحمدلله أفتكينا منها ..
    سالم يحاول يضبط أعصابه مايبي يتكلم به الموضوع خصوصا مع خالته منيره : مافيني شيء يمه ..
    أم سالم : إذا حاس ب شيء ريح شوي
    سالم : مافيني إلا العافيه . . بنحرك الحين للبيت .. وحركوا للبيت
    أم سالم تحاول تشغل سالم عن التفكير ب إللي قالته أختها : كيف زواج الرياجيل ؟؟
    سالم بتوتر واضح عليه : كل شيء حلو
    ورجعوا سكتوا .. سالم يفكر ب إللي سمعه { دنيته كلها بتروح منه ' كيف مايتأثر واهم يعشقها من كانوا صغار' } أنعصر قلبه من فكر به الشيء واهو مجرد تفكير .. وكيف بيكون وضعه إذا صار حقيقه .. اه ياحالي .. جلس يدعي بينه وبين نفسه "الله يصبرني ولا يذوق قلبي حر فرقاها" ..
    سالم منطقي .. ويدري انه لو خرب بينها وبين وليد بيتعس حب حياته .. ففضل سعادتها وتحمل بنفسه .. ليت محمد مثله ^^
    ف سيارة أم فيصل وسمر بعد مانزلوا وتين وصلوا ل بيتهم ونزلوا

    ام فيصل تدخل البيت إهي وسمر ويفصخون عباياتهم ودخلوا على طوول ل الصاله إللي قبالهم لما يدخلون من الباب إللي يطلع على الحوش.. بيتهم الدور الأول عباره عن 4 صالات 3 مفتوحه على بعض { صاله ع اليمين وصاله ع الشمال والصاله الثالثه المصغره مكانها قريب من الصاله إللي على الشمال بحيث إنها تصير جلسة كراسي فخمه مختصره ع 6 كراسي وطاوله بجنب الدرج والدرج ب النص وجهة اليمين يصير غرفة طعام وبجنبها جناح كبير فيه غرفة جلوس كبيره وغرفتين نوم ودروة مياه كامله ,, والدرج من جهة الشمال تصير في الصاله الثالثه ومن ورا الصاله الثالثه المصغره جناح ل أمه وابوه 'عايشين ولهم ادوار ب الروايه'غرفة جلوس كبيره وغرفة نوم وغرفة تبديل ودورة مياه ,, وبعده بمسافه بعيده شوي يصير المطبخ وبين المطبخ وقسم الرجال ممر طويل شوي بعدين غرفة طعام ل رجاجيل العائله ,, وبعدين مقلط كبير وبعدين ممر وبعده مجلس الرجال الكبير حيل وطوويل مره فووق .. الصاله الرابعه تصير صاله عائليه يعني يجتمعون فيها العائله ومكانها ب أخر البيت يصير لها باب على المقلط وباب على الحوش }
    {ابو فيصل كان مسافر رحلة عمل .. والست رهف منطقة ببيت اهلها}

    أم فيصل وإهي فرحانه : إنت جيييييييييييييييييت ..؟؟ أهلين وتروح تسلم عليه
    أبو فيصل واهو يتبسم : إيه جيت هلا فيك ويبوسها على جبينها .. شخبارك ؟؟
    هدى : بخير بشوفتك .. إنت شخبارك ؟؟
    أبو فيصل واهو باقي ماسك إيد هدى : بشوفتكم ب أفضل حال ..
    رائد يكلم وائل : سكر عيونك .. مالك حق تناظرهم
    وائل يستهبل : شدخلك ..! أمي وأبوي واشوفهم مثل ما ابي .. بدرس منهم عشان بعدين أطبق ويغمز ل رائد
    رائد : إذا الدعوى فيها دروس خذ ليما تشبع عاد إنت ربي ماحطك إلا بين سلمان وهدى أبو الرومانسيه كلهم ..
    وائل : هذا إللي عاجبني .. أحمد ربي ليل نهار
    رائد : ههههههههههههاي .. ياخذ بليسك تفكيرك ما أدري شيبي !!
    سمر : شوفوا .. كرتي محترق ب النسبه لهم إذا شاففوا بعض
    رائد واهو يغمزلها : لا تلومينهم شهر ماشافوا بعض .. وأكيد بيحترق كرتك
    سمر وإيدها على خصرها : لا ياشيخ !!
    رائد ب جراءه : صادق ما أدري كيف صبروا ؟!!
    سمر : ياسامج من جد تفكيرك ما ادري شيبي !! { تكلم رائد }
    وائل : ما أقول إلا الله يعين زوجتك عليك ويغمز له
    رائد فاهم قصده : هههههههههههههههههاي .. إلا بتموت وناسه ويغمز ل وائل
    وائل : هههههههههههههههههههههههههههههههههههاي
    سمر : سامجين .. تفكيركم غلط
    وائل : لا غلط ولا شيء وبكره تجربين ~_^
    سمر وجهها صار أحمر من نغزت وائل
    رائد : ههههههههههههههههاي .. أتركها لا تخربها ب تفكيرك .. ويلف يناظر سمر ماعليك منه هذا إذا بقى صاحي إلى بعد 2 يفصل ولا يدري شيقول
    سمر تناظر فيه وتصرف السالفه : وين فصولي ؟؟
    وائل : جا له تليفون وطلع يكلم
    سمر : أها
    سمر تلف تكلم أبوها وإهي حاطه إيدها ع خصرها : ياسلام ما أحد بيسلم علي !!
    أبو فيصل : أفأ والله منهو إللي مايبي يسلم على سمر .. تعالي ياروح أبوك
    سمر وإهي تبوس راس أبوها وتحظنه : أشتقت لك
    أبو فيصل واهو حاظن سمر : وأنا مشتاق لكم أكثر
    رائد : لا حظي ششقال .. !!
    سمر : ش قال ؟؟
    رائد : قال .. مشتاق لكم أكثر .. يعني المغزى من كلامه هدى مو إحنا
    وائل خلاص مو قادر يمسك نفسه : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههاي .. أتركهم .. شعليك
    سمر : عادي زوجته أكيد ب يشتاق لها
    وائل يناظر رائد : وتقولي من شوي لا تخربها وإهي فاهمه الدنيا وخربانه
    رائد : هههههههههههههههههههههههههههههههههاي .. يرحم والدينك بلا إحراجات زياده .. شوف وجهها كيف صار
    أبو فيصل : ماعليكم منها تفهم مثل ماتبي .. هذي روح أبوها
    أم فيصل : متى وصلت ؟
    أبو فيصل يناظرها ويتبسم : من ساعتين
    أم فيصل مصدومه وفاتحه عيونها ع الاخر : من ساعتين ولا عطيتني خبر وأنا جالسه ب الزواج وإنت هنا !! { فديت السنع ياناس .. ^_^ }
    أبو فيصل : ما ابي أزعجك .. أهم شيء توسعين صدرك
    أم فيصل : سعة صدري معاك
    فيصل لسا داخل عليهم : إحمم إحمم ,, ترا كل إللي حولكم مو متزوجين
    أبو فيصل يضحك : سمر تزوجت مو زواج كبير بس ملكت وأنتم أحد ماسكم لا تتزوجون وتعيشون حياتكم
    فيصل : لا ما أحد مسكنا
    وائل : أجل راعوا شعورنا شوي وأتركوا كلامكم ب غرفتكم ..
    رائد يستهبل : لا غرفتهم خربانه .. ومالهم إلا يجلسون هنا
    أبو فيصل : هههههههههههههههههههههههههههههه .. ودك ف ه الشيء
    رائد يضحك : ما نقول لا
    فيصل : استح على وجهك
    رائد : أنا مو بنت عشان أستحي
    أم فيصل : ب الله عليك شوف وجه أختك كيف صار من كلامك
    رائد : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههاي .. وربي إنك نكته
    سمر وجهها الوان : إنت سخيف
    رائد : سخيف عشاني أتكلم كذا .. يرفع إيدينه يدعي { يارب ترزق سمر بزوج مافي وجهه حيا أبد وتعرف معنى الزواج معاه من جد 'يارب عاجلا غير أجل' }
    سمر خجلت من كلام أخوها وخافت من دعوته : إسم الله علي .. وتمشي ترقى الدرج طالعه ل غرفتها .. خلاص مالها وجه
    أبو فيصل وام فيصل والأولاد جلسوا يضحكون من إللي صار
    أم فيصل : تعشيت ؟؟
    أبو فيصل : الحمدلله كليت ب الطياره
    أم فيصل : هذا مايكفيني روح للغرفه بجيب لك شيء خفيف وراحت للمطبخ وابو فيصل يناظرها ليما دخلت المطبخ .. لف للأولاد : يلا ياشباب ناموا تأخر الوقت ..
    رائد ووائل وفيصل واهم يوقفون مع أبوهم : إن شاء الله .. تصبح على خير .. وكل واحد راح ل غرفته ..

    نتكلم عن أبو وأم فيصل مع انها متأخره { سلمان رجل بمعنى الكلمه الكل يعمل له ألف حساب
    الكبير والصغير إذا قال كلمه ما يكررها شخصيته قويه قويه ..
    ماسك تربية أولاد العائله كلهم ومشيهم على طريق الرجوله وعلى الطريق الصح ماعنده تلاعب ولف ودوران 'كل ه الشخصيه تتلاشئ إذا شاف هدى' ب تستغربون ف واحد به العمر يتكلم كذا ويعامل زوجته كذا ..
    بقولكم إيوا في وأنا شايفه ه الشيء ومعايشته
    " أم فيصل هدى مديرة مدرسة ثانوي شخصيتها مرا طيبه وكلامها على طووول معسول إللي يشوف علاقتها ب أولادها وبنتها يقول أصدقاء مو أولاد وأمهم ..
    صحيح أبوها مسؤول كبير ب الدوله وإسم زوجها كبير لكن مع هذا ماشافت حالها ولا فكرت ف ه الشيء نهائيا " }


    على الساعه 12 ونص الظهر كل حريم العائله وبناتهم مجتمعين ف بيت أبو فيصل طبعا الحريم من راحوا الرياجيل للصلاه كل وحده جت مع سايقها وبناتها ..

    وتين تحضن سمر : أشتقت لك ياحبي
    سمر : ياحبني لك وأنا مشتاقه لك أكثر .. {ذكرتني فيني انا ورورو ^^}
    روزان : والله من الكذب .. أمس مقابلين بعض ب الزواج وذا الحين كل وحده تضحك على الثانيه ..
    خلود زوجة الخال بدر : ماعليك منهم هذيل ماعندهم إلا النصب
    ريم : صادقين
    وتين وإهي باقي حاضنه سمر : ليش ماتصدقون إنننا فعلا نشتاق ل بعض على طوول !!
    سمر : ماعليك منهم .. أهم شيء أنا وإنتي فاهمين بعض وإحساسنا واصل ل بعض وتغمز لها ..
  5. اجمل ابتسامة
    04-01-2013, 12:29 PM

    رد: ستظل حبي وسأرتمي بين أحضانك

    ستظل حبي وسأرتمي بين أحضانك


    ريناد : ههههههههههههههههههههههاي .. سكتتكم ب الرد ..
    ريم : ههههههههههههههههههههاي ,, يستاهلون
    روزان : يمه منهم كل وحده لسانها أطول من لسان الثانيه ولا أحد يقدر يسكتهم .. أقول خلصي فلمك إنتي وياها .. ترا باقي ماسلمنا عليك ..
    سمر وإهي تضحك : ياحياتي يا وتين نسيتيني البنات
    ريم : لا .. قويه وربي على كثرنا .. وحده مثل وتين تنسيك ..!!
    سمر تسلم عليهم وتضحك : هلا والله تو مانورت الصاله ..
    خلود : هههههههههههههههههههههههههه ,, بس الصاله يابخيله على كثرنا !
    سمر : أحمدوا ربكم .. لا أقول الممر بس
    ريم : أجل كذا الحمدلله
    أم سعود : ياربي من هذرة البنات ترا تونا ماسلمنا
    سمر تناظر خالتها إللي لسا داخله البيت لإنو وقفت تسولف إهي وخواتها ودخلوا من مجلس الرجال : أهلين وسهلين ومرحبتين ب نور العين .. تو مانور البيت .. تمشي وتبوس راس خالاتها ..
    أم سعود تغمز لها : وش ه الحلا ؟
    سمر تضحك : حياتي عيونك الحلوه
    أم سعود : أشوف خذي لفه كامله
    سمر وإهي تلف لفه كامله
    أم راشد : الله يحفظك ياقلبي
    سمر : ويخليكم لنا
    أم فارس : امين .. إلا وين عمتي نورة ؟؟
    سمر : جدتي ب غرفة جلوسها والضيافه كلها عندها { تقصد القهوه والذي منه }تقول مالها خلق تطق مشوار للصاله ..
    وتين : والله جدتي هذي كسوله بشكل .. الصاله عندها بعيده
    خلود : هههههههههههههههههههههههههههههههههههاي ..يقطع بليسك جدتك
    وتين : أنا عارفه إنها جدتي .. يعني ب الله عليك جبتي شيء جديد ؟؟
    سمر : جدتي عشان رجولها تتعب من المشي الكثير .. ومريحه ب غرفتها
    أم تركي : وين أمك مالها حركه ؟؟
    أم سعود تستهبل : لا يكون سلمان هنا .. أعرفها ماشبعت منه
    أم فيصل وإهي لسا داخله وسامعه كلام أم سعوود : هههههههههاي .. فاهمتني ..
    أم سعود : هههههههههاي .. لا تقولين إن سلمان هنا !!
    أم فيصل : شدعوى ..!! الله يحفظه طالع يصلي اهو والأولاد
    أم فارس تكلم أم سعود : تفكيرك شين
    أم سعود : أنا صادقه الرجال ماجا إلا أمس وله شهر غايب عن البيت والحرمه ,, واليوم الثاني كلنا عنده .. وتغمز .. وماعطيناه فرصه ..
    وتين : لا إله إلا الله ,, ترا يوجد هنا فتيات لم يتزوجن ..
    أم سعود : عادي كل وحده بتتزوج وبتمر ب إللي إحنا مرينا فيه
    خلود : ياربي خلاص { من النوع إللي مايحبون يتكلمون به الأشياء لإنهم عارفين إذا تكلمت أم سعود ف مثل ه المواضيع ما أحد يسكتها وتحرجهم كلهم }
    سمر : خالتي صادقه ..
    أم سعود : يسلمها إللي فاهمتني
    سمر : ولوووووو ب الخدمه يا قلبي ..
    أم سعود بتكمل : إيه وش كنا نقول ..
    روزان : لا يمه تكفين خلاص
    أم سعود : لا حوول ,, ليش خلاص وانتي بزر عمرك 16 ماقلنا شيء بس لازم تفهمين !!
    ريناد : يخليك ياخاله ,, فاهمه بس سكري الموضوع
    أم سعود : ههههههههههههههههههههههههههههههههههاي ..
    أم عبدالرحمن : يقطع بليسك معقده البنات
    أم سعود : ماعقدتهم ,, وتناظر ف البنات وتغمز لهم . . والله لو بعمل لهم إمتحان ب الأشياء هذي ل يصيرون كلهم أفضل مني
    أم فيصل : أحرجتيهم يا العنود
    أم تركي : المفروض ماينحرجون
    البنات إنهبلوا خلاص أمهاتهم أمسكوا الموضوع ب جد يعني مافي مفر ..
    سمر : ههههههههههههههههههههههههاي .. ب الله عليك خالتوو شوفي وجيههم
    ريناد وجهها ألوان : تضحكين إنتي ووجهك .. يعني عادي عندك الوضع
    وتين : أنا أشوف إنو عادي إذا ماتعدوا الخطوط الحمراء
    ريم : لا توصين بيتعدون خطوطك رضيتي وإلا مارضييتي
    سمر : لما نكون جمعة بنات متعوده عليهم ممكن أتقبل الكلام ب مثل ه المواضيع .. لكن ناس ما أمون عليهم غلط أتكلم معاهم .. وبعدين هذيل أمهاتنا مافيها شيء
    أم سعود : ياقلبي ع العقل كله
    روزان : لا ب الله أحترقت كروتنا خلاص ,, خالتي العنود حصلت من يناصرها ب الشيء هذا ..
    أم راشد بعقلانيه : صح كلام سمر .. المفروض تعرفون كل شيء عشان تفهمون الدنيا صح وتعرفون الصح من الغلط وماينضحك عليكم ..
    ريم : وقسم ب الله فاهمين الدنيا عدل وما أحد يقدر يضحك علينا ب إذن الله
    أم سعووود : هههههههههههههههههه ,, ماقلت لك أفضل مني ف ه الأمور
    أم فيصل رحمت حال البنات : ماتبون تروحون عند عمتي نورة ؟
    الحريم قاموا : إلا يلا ..
    أم سعود وإهي تمشي ل جناح أمها : لا تنبسطون كثير لنا تكلمه بعدين وتغمز لهم
    سمر ووتين : هههههههههههههههههههههههههههههاي ..
    البنات : إيه حصلوا من يعطيهم وجه ف الأشياء هذي
    سمر ووتين : هههههههههههههههههههههههههههههههاي ,,
    سمر وإهي تطل من الشباك حق جدتها وتشوف راكان يمشي وحاط إيده ع شماغه مشان مايتحرك من الهوأ : يافديته ياناس ,, شكله طالع جنان
    أم سعود تستهبل : أنا أخت سلمان ,, { يقالها معصبه } منهو هذا ؟ ها ؟
    سمر تستهبل : ياحياتي أعرفك غيرانه ,, لكن ماعليك إنتي مكانك الأول ب قلبي
    أم سعود : ههههههههههههههههههههاي ,, ي الواثقه
    سمر تكبر راس خالتها : ليش ما أوثق وخالتي العنود ..
    العنود هنا كبر راسها من جد
    أم فيصل : هههههههههههههههههههاي ,, تقابلوا الملسونات .. كل وحده تاكلك ب كلامها الحلو
    أم سعود تغمز : يعني بتفهميني إنو إللي جايب راس سلمان مو كلامك الحلو
    أم فيصل خدودها صار لونها وردي خفيف : من قال ؟
    البنات هنا أنفجروا ضحك : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههاي
    وتين : فديتها خالتي تستحي
    ريم : إللي يشوف شكلها ذا الحين يقول ماهي مديرة مدرسة ثانوي وأولادها شكبرهم ..
    سمر : هههههههههههههههههههاي ,, تراها طالعه علي
    البنات والحريم : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههاي
    خلود : سبحان الله .. الايه أنقلبت .. قبل شوي متفقين علينا والحين خالتي العنود على خالتي هدى
    روزان : من جد سبحان الله
    ريم : إلا خاطرك تنقلب على سمر
    أم سعود : كلش إلا سمر عاد .. هذي مساعدتي
    سمر : سمعتوا .. كلش إلا سمر .. وبعدين ما احد يقدر يحرجني
    ريم : قالت إيش ما أحد يقدر يحرجني
    ريناد : إلا أقول سمر ..
    سمر : قولي شعندك
    ريناد : مو ب العاده تلبسين أكمام طويله .. ش الطاري ؟؟
    هديل : صادقه ع طوول فاصخه
    أم سعود : يعني أنتم إللي ماتفصخون كلش !!
    ريم : إسم الله علينا على طوول ساترين { نصابه ماعندهم ولا لبسه أكمامها طويله }
    ريناد : واضح .. الستر ب اليمين وإنتي عنه ب الشمال
    أم تركي : هذا لبس البنات
    أم فارس : يعني إحنا بنات ؟
    ريم : صح ,, يقال إنكم ماتلبسون فاصخ وإنتو كل وحده منكم ولدها طولها
    وتين : أنا احب أشوف هذا اللبس على أمي وخالاتي .. شوفي ش حلاتهم .. كل وحده كاشخه .. ب قصير ومن غير أكمام والصدر مفتوح شوي .. شيء صراحه ..
    سمر : صح يعطيهم منظر شيء
    أم سعود : فديتك والله ,, سمعتوا الناس إللي تتكلم درر
    خلود : درر عشانها مدحتكم
    أم تركي : مو إحنا بروحنا إللي نلبس عاري .. وبعدين إحنا مانلبس هذا اللبس إلا ف بيوتنا وبيوت خواتنا واخوانا .. يعني مانطلع عند أحد غريب .. { نصابه .. حتى المناسبات إللي يروحون لها إلا ه اللبس .. }
    سمر : وبعدين تعالي إنتي { تكلم ألجازي زوجة فارس } " وبكل رقه قالت " فديتهم مادحهم ربي خلقه
    هنا أم سعود حضنتها لإنها جالسه بجنبها وباستها على خدها : وتلوموني لما أقول مافاهمني غير سمورتي أحد
    أم تركي : ياقلبي هذا الكلام
    أم راشد : كفو والله ببنت أختي هذي البنت صح
    أم فارس وأم عبدالرحمن : هههههههههههههههههههههههههههههه
    أم فيصل : أنا قايله ه البنت لسانها عسل
    سمر : حبيبتي طالعه عليك
    ريم : لا ,, الجلسه قلبت كلام حلو وتحضن
    ألجازي : قايله لكم من قبل إذا سمر في جلستنا تصير كروتنا محروقه
    أم سعود : شذنبنا إذا كلامها حلو وصح
    وتين : أقول ترا عطيتكم وجه .. طول الوقت تمدحون فيها وتضمضمونها
    أم راشد : لا يكون زوجها وإحنا ماندري
    وتين : مو زوجها ,, لكن توأم روحها
    ألجازي : يمه منها ردها جاهز
    خلود : سمروش غني لنا
    سمر : من عيوني بس بشرط ,, وتين تختار الأغنيه على ذوقها
    وتين : ماطلبتي شيء ياقلبي
    سمر : يسلمو حياتي ,, شتبين تسمعين ..؟؟!!
    خلود : اي شيء ,, لكن لبناني لا ..
    وسن تكلم وتين : شنو ف بالك ؟
    وتين حاطه إيدها على راسها تفكر : مافي بالي شيء معين
    وسن : امممممم ,, شرايك 'حبيبي نعترف'
    خلود تصارخ من الوناسه : إيه تكفين شيء ه الأغنيه { تتكلم ب رومانسيه } فيها إحساس غريب ,,
    سمر : صادقه ,, تدخلك جو فضيع
    وتين : أوكي
    سمر : ه الأغنيه أهديها حق ناس أحبهم موت ..
    أم سعود يقال لها واثقه : تسلمين ياقلبي
    أم فيصل : وإنتي شدخلك ,, هذي بنتي وأكيد تقصدني
    أم تركي : لا إنتي ولا إهي .. قصدها أنا
    سمر لما شافت حالتهم قالت : الأغنيه إهدأ مني لكم كلكم ..
    أم فارس : كذا حلو

    المكان صار هاديء إستعداد للإستماع .. اهم متعودين يسمعون ل سمر وأحيانا تغني معاها وتين لإنو أصواتهم عذاب والمشجعين لهم حريم العائله وأخوانها ..

    بدت سمر بصوتها الرايق في نبرة حزن خفيفه إللي يدخلك جو ثاني وإللي يسمع ل صوتها وإهي تغني يتمنى ماتنتهي من الأغنيه


    انا و قلبي نعترف .. حتى عيوني تعترف
    بالحب لك و الشوق لك .. لأجلك حبيبي نعترف
    في الوجد انا مخفي غلاك .. و القلب هايم في هواك
    تسحر عيوني من حلاك .. يا كيف لك ما نعترف !!
    لا ما بقا في الجسم روح .. الروح معك إنت تروح
    ترفض و عنك ما تروح .. ون جتني منك تنخطف
    تكفي و لا تسأل سؤال .. لا تترك لشكك مجال
    لو بعدنا و الصبر طال .. الحب لك ما يختلف !!
    انا و قلبي نعترف .. حتى عيوني تعترف
    بالحب لك و الشوق لك .. لأجلك حبيبي نعترف
    في الوجد انا مخفي غلاك .. و القلب هايم في هواك
    تسحر عيوني من حلاك .. يا كيف لك ما نعترف !!
    إنت حياتي يا الغلا .. يا أغلى من كل الملا
    احبك بصدق و ولا .. و من حب قلبك ارتشف
    بين الوعي و لا وعي .. حط موقعك في موقعي
    و تذكر اوقاتك معي .. و اوعدك قلبك يرتجف
    انا و قلبي نعترف .. حتى عيوني تعترف
    بالحب لك و الشوق لك .. لأجلك حبيبي نعترف
    في الوجد انا مخفي غلاك .. و القلب هايم في هواك
    تسحر عيوني من حلاك .. يا كيف لك ما نعترف !!

    خلود جالسه تنزل دموعها لإنها من النوع إللي يتأثر بسرعه وصوت سمر زاد عليها
    سمر وإهي تداري دموعها لا احد ياخذ باله لها : شففيك قلبي ؟
    خلود هنا خلاص جلست تبكي من قلب
    أم سعود : ربي يحفظ لي الصوت وراعيته ,, خلود حساسة دموعها بطرف عينها
    أم فيصل : تسلمين ياقلبي
    البنات : تعيشين وتغنين لنا إن شاء الله
    سمر : يسلمكم ويخليكم
    وتين تستهبل : فديتك تعالي أحضنيني فاقده حنان وابيك تعطيني من بعد أغنيتك هذي
    سمر تضحك : ماطلبتي شيء ياقلبي وتقوم وتروح ل وتين وتحضنها جلسوا الحريم يضحكوون
    ألجازي : ما شاء الله على وسن بحر حنان
    ريم : قصدك توزع حنان
    هديل : حلاتها مانناديها إلا إللي توزع حنان
    ريناد تطلع موبايله : وربي ل أغير أسمك وبكتب توزع حنان
    سمر : ماعندي مانع لإنها صفه حلوه
  6. اجمل ابتسامة
    04-01-2013, 12:33 PM

    رد: ستظل حبي وسأرتمي بين أحضانك

    ستظل حبي وسأرتمي بين أحضانك


    أم سعود : يابخته وليد وتغمز لها
    أم فارس : هاها .. وبدت العنود ب سوالفها
    أم سعود : هههههههههههههههههههاي .. وانا صادقه .. الرياجيل مايدورون إلا الحنان
    سمر سكاته ماشاركتهم الكلام
    ريم تطنز : وين لسانك ..؟؟ من قبل تساعدين أمي
    روزان : وين ي إللي توزع حنان
    ريم : خلاص جبنا طاري أبو العيال وغمزت
    أم تركي : أبو العيال داعيه له أمه
    أم عبدالرحمن : سمر تكلمي قاعدين يمدحون فيك ولا رديتي
    ألجازي : ماعليك منها مستحيه
    أم سعود تدق ب الكلام لإنو سالم قبل سنتين تقدم يخطب سمر وأبو فيصل قال
    إنو مو عاجبته بعض تصرفات سالم وما راح يزوجه قبل لا يمشي عدل
    وإنو البنت لسا صغيره وإللي يبيها ينتظرها ويجيها ووقتها يصير رجال بعين سلمان
    وافعاله تشهد له ومن بعدها سكتوا الموضوع ..
    وفوق هذا أهل أمه رافضينها
    ويحاولون يغرونه ب العروض إللي يقدمونها له
    عشان ياخذ وحده من بنات خالته واهو رافض نهائيا : أمس ماشفتي خالات سالم كيف يناظرونك ؟؟
    سمر : كل مره كذا .. بس خلاص مابيني وبينه شيء .. الحين انا على ذمة وليد
    أم سعود : أعوذ ب الله ما أددري شيبون .. اعجبته سمر وخطبها ورفضنا مابه نصيب .. ليش يعارضون ويطلعون كلام ماله داعي
    أم فيصل : ماعلينا منهم ..
    أم راشد : كيف شعلينا .. هذا صحيح بعيد شوي عن سمر بس مو يعني يتدخلون على كيفهم ولا تدخلنا يقومون هم يتدخلون ويسبون ويشتمون على كيفهم
    أم سعود : صادقه .. حريم ماستحون
    وتين : ياكرهي ل خالاته
    خلود بعد ماسكتت من البكا : عاد منو ياحظي .. منيره ووضحى وبنت عمكم المصون هو ومنيره
    ألجازي : ي الله يانظراتهم ل سمر وربي الواحد مايتحملها
    سمر بكبر عقل : شفت نظراتهم .. كره وحقد .. لكن ماهموني . . إللي يبينا ومتمسك فينا نبيه وإللي مايبينا مالنا حاجه فيه .. هذا خالتي الحبوبة اسماء خطبتني لوليد واذا هي تبيني ف انا ابيها
    أم وليد : الله يكملك ب عقلك يمه
    أم سعود : ويحفظك من شرهم
    أم فيصل مقهوره من كلام خالات سالم إللي يرمونه وماتبي ترد عليهم لإن مثل ه الأشكال مريضه نفسيا : شنبي فيهم .. بس ناخذ ذنوب على شيء مايستاهل ..
    أم سعود : والله إن بداخلي حره على ما أستلمهم وأسنعهم ..
    أم راشد : أهم ماعندنا أولاد سامي وإلا الباقين ماعليهم فقده .. { كملت ب الم } سامي رجاه عمي عوض وخذلنا وراح ورا زوجته وأهلها وإحنا زين إذا تذكرنا ب المناسبات .. وأولاده واضح عليهم مو متعلقين فينا ويبون بعدنا ..
    سمر تغير الموضوع : شرايكم العصر نطلع للمجمع ؟؟
    البنات : وناسه
    سمر تكلم أمها وعماتها : شرايهم الحلوين ؟
    أم فارس : والله ما أدري
    سمر : الرياجيل بيصرفون نفسهم ك العاده .. وانتو بتجلسون ليما بعد العشا لإنو جمعة ه الأسبوع عندنا .. ف خلونا نطلع العصر ونتسوق شوي ونرجع بعد المغرب
    وتين : وربي أحبك
    سمر : وربي أموت فيك
    أم فيصل : إيوا .. شرايكم ؟؟
    باقي الأمهات : خلاص بعد العصر نطلع للمجمع
    البنات هنا نطوا من الوناسه لإنهم من زمان ماطلعوا سوأ للمجمع ..
    أم عبدالرحمن : يلا يابنات صلاه ,, عمتي إنتهت وإحنا ماصلينا الظهر ..
    وتين تطق ب إيدها على راسها : يؤ .. خذتنا السواليف وتركنا الصلاه
    أم فارس : الله لا يغضب علينا .. خلونا نقوم .. وقاموا البنات والحريم يصلون الظهر ..


    عند الجامع بعد الصلاه على طوول طلعوا الشباب كلهم ل بيت أبو فيصل .. وأبو فيصل وباقي الأباء جلسوا يقرون قران شوي وبعدها بيطلعون سوأ مع أبو سلمان للبيت ..

    ف مجلس أبو فيصل قبل مايوصل أبو محمد ..

    بدر : والله ي راكان طالع كشخه
    رائد بثقه : أكيد أخو رائد
    بدر يسوي نفسه يكح : كح كح ,, ترا إنت ماخذ بحالك مقلب
    رائد يناظره واهو رافع حاجب : تنكر ؟
    وليد : تكلم مغرور زمانه
    رائد لف وجهه جهة وليد وتكلم بنفس الثقه : وبعد إنت تنكر ؟؟
    فيصل يستهبل : كلش ولا حبيبي رائد
    رائد : قالوا لك بنت يطيحني ه الكلام !!
    فارس : إنت شبلاك ماتتقبل شيء ؟
    رائد : شسوي ربي خلقني كذا
    وائل يستهبل : نصاب إلا يموت به الكلام ويغمز له
    رائد : ب الله عليك .. متى سمعتني ميت على ه الكلام ؟
    وائل يغمز : امداك تنسى ؟
    رائد بثقه : متى ؟
    وائل تورط مايقدر يقول شيء : أبد سلامتك
    فيصل : ههههههههههههههههههههههههههههههه ,, عارف انك ماعندك شيء ..
    تركي واهو يضحك : ثاني مره ترفق قبل لا تزحلق مع الحكومه المصغره ..{الحكومة المكبرة ابو فيصل}
    بدر يكلم رائد : ياخي بلا جديه .. إذا شفتك جدي كذا أخاف ..
    رائد : اليوم لا تكلمني ف شيء ..
    بدر بطبعه المحرج : ليت إللي فيك فيني ولا اشوفك كذا ضايق الصدر
    رائد يناظره بنص عين
    فارس : أقول مو كأن الشياب تأخروا !
    سعود يناظر ساعته : ذا الحين تشوفهم داخلين مع جدي
    بدر يكلم فارس : كيف العرس ؟
    فارس : ككل شيء تمام والحمدلله
    تركي : خلاص استانست يوم اعرست وخلصت
    فارس : يب .. وربي يهبلل ويحد اصبعه على خده وينزله كأنه دمعة
    سعود يستهبل : ي الله منو يتخيل فارس عريس !!
    بدر يكمل : من جد دنيا وسخه
    فارس : لا .. دنيا وسخه .. والله من الحره إللي عايشها إنت وياها محروقين ع العرس
    بدر : انا ولله الحمد معرس بعدك بكم اسبوع
    فارس : أسألك ب الله مو كنت ميت عليه ويغمز له
    بدر : ف الحقيقه .. كنت احلم فيه .. بس صار حقيقة ~____^
    وائل : أنا مانويت ولا فكرت ..
    فيصل : ولا انا ,, لا حقين
    بدر : ياخي انتم ياعيال سلمان حاله خاصه ..
    رائد بكل صراحه : لا أنا غير عنهم .. ودي أعرس
    بدر : كفو والله هذا الرجال
    فيصل : يعني الواحد مايصير رجال إلا إذا تزوج
    بدر : ليش لا
    فيصل : بكيفك .. كل واحد وله وجهة نظره الخاصه في
    تركي : هههههههههههههه .. والله شكلك يافصيل اخر من بيتزوج
    رائد : الله لا يقوله
    سعود : الأخو في باله وحده معينه
    وائل يستهبل : لا مربعه
    سعود : ياربي ياثقل دمك
    وائل : حط عليه موي
    سعود: أحس إني ب أستفرغ
    فيصل : هههههههههههههههه ,, عادي ربي ماطيحك إلا ب ثقالة دم وائل
    سعود : نرجع ل رويد .. جاوب ع السؤال ..
    رائد : أي سؤال ؟؟
    فارس : لا الأخو يتهرب
    رائد : لا والله ما ادري أي سؤال ؟؟
    سعود : أوكي .. أقول : ف بالك وحده معينه ؟
    وائل رجع قال نفس كلمته : لا مربعه
    الشباب جلسوا يضحكون
    سعود عصب : وقسم ب الله ل أقوم أفقع وجهك
    رائد : لا حووول .. أخلص علينا .. ابي أجاوب ع سؤالك
    فيصل : هههههههههههههههههههههههههههههه ,, لا حوول من الحره على العرس بتجاوب على السؤال ..!! الله لا يبلانا
    وائل : هههههههههههه .. من جد الله لا يبلانا
    سعود يتكلم بجديه : لا عاد فيصل ووائل من جدكم ماتفكرون ب الزواج ؟؟
    فيصل : لا
    وائل : ولا أنا
    سعود : نهائيا ؟؟
    فيصل : ما أدري .. أنا أشوف إنو زوجتي مابعد أنخلقت
    سعود : إللي معروف ب عائلتنا مابعمرنا قابلنا ولا عرفنا غير بنات عمنا وخالاتنا .. يعني ب العقل شلون بتعرف إذا أنخلقت وإلا لا ؟؟
    فيصل : أنا متأكد مابعد شفتها نهائيا ..
    تركي : يعني ماتفكر ف وحده من بنات عماني ولا خوالي ؟؟
    فيصل : كل بنات عائلتنا أعتبرهم مثل خواتي .. يعني أشوفهم مثل سمر وبس ..
    تركي : يعني مشروع خارجي { قصده وحده من برا العائله }
    فيصل : والله إذا حصلتها سوأ داخلي خارجي وقعت ع الأوراق
    تركي فهم عليه إنو مستحيل يتزوج ب وحده من بنات العائله ..
    فارس : طيب عرفنا سالفة خالد .. لكن إنت ياوائل ..
    وائل : شفيني ؟
    سعود : لا ب الله عيال سلطان فيهم بلا
    فارس : الزواج ماخطر ف بالك نهائيا ؟
    وائل : إلى ذا الحين لا .. وما أتوقع قريب بعد
    تركي : أنا أشوف إنو فيصل نفس عمي سلمان
    فيصل : ب العكس إبوي عايش أفضل حياة .. وقبل 6 سنوات كان متزوج وحده ثانيه ..
    تركي : لا إنت مافهمت علي .. أنا أقصد إنو عمي الله يطول ب عمره شخصيته قويه ومافي وحده تستحمل ه الشيء ..
    رائد يدخل غلط : ب العكس إنت ماتشوف أبوي ب البيت عكس لما يكون مع الناس شيء ثاني وخصوصا مع هدى { قال يستهبل } ماجاب رراسه إلا هدى
    تركي : صادق الواحد مع زوجته غير عن الناس الباقين
    سعود : ما أتخيل سلمان شخصيته عاديه ..
    تركي : ليش ماتتخيل .. عادي اهو معانا حتى عادي إلا إذا غلطنا خذينا حقنا من المحاضرات والإهانات
    بدر : ليته على الإهانات .. إذا غلطت وتكلم معاك إللي تحصله من كلامه إنك أول شيء تتحطم ,, ثاني شيء ثقتك ب نفسك تنعدم ,, ثالث شيء مالك وجه تقابل أحد .. بس هذي نتائج محاضرات سلمان إذا غلطت ..
    فيصل : في هذي صدقت
    سعود : ماعلينا سلمان وعارفينه مايعطينا محاضرات إلا عشان مصلحتنا .. فص فص طيب .. ش السبب إللي يخليك ماتفكر ب الزواج ؟
    فيصل : سببي الوحيد .. الزواج مابعد خشش تفكيري ولا راق له المزاج ..
    تركي : أعوذ ب الله من مزاجك إذا إنت كذا
    فيصل تبسم : لا تحاولون قبل 4 و إلا 5 سنوات ما راح يخش هنا { يأشر ع راسه }
    بدر : أنا خبري يأشرون هنا { ويأشرعلى قلبه }
    فيصل : هذا إنت ياحلو ..
    بدر يستهبل : ياربي بموت لحقوني .. فصولي مدحني
    الشباب كلهم جلسوا يضحكون ..
    سعود : شباب .. طول الجلسه مستر وليد ما نطق حرف
    الشباب كلهم فقعو ضحك
    وليد : هاه نعم وش تبون ؟؟
    بدر : حبيبي تكلم انطق
    وليد : كل تبن .. بي نوم
    بدر : انا خالك .. احترمني
    وليد : احلف .. اقول بس فارق عن وجهي لا ارفسك بنعلتي الحين {وانتم بكرامة}
    الشباب كلهم جلسوا يضحكون ..

    أم فارس : بنات جهزوا عباياتكم لإنو خالكم سامي بيدخل يسلم وبيدخل معه محمد أكيد

    سمر ووإهي تطق راسها : يؤي نسيت أقول لكم
    ريم : وانا أشوف البنت لابسه ساتر حيل
    ريناد : مو قلت غريب على سمر تلبس ساتر
    سمر : وربي صادفت ماكنت أعرف إلا لما قالت لي أمي أجهز لي غطا
    ريم : يعني لازم نسلم ؟
    أم سعود تاخذها ع هبالها : لا إذا ماودك مو لازم تسلمين
    ريم مصدقه : الحمدلله ربي بيفكني من لبس العبايه
    أم سعود عصبت : أقول .. قومي بس تجهزي .. خالك مايجي إلا مثل مره كل سنه .. وإلا كلكم تسلمون عليه
    وتين : ياربي يعني إلا ألبس !!
    أم فيصل : شوفوا البنات !! من قلنا مجمع نطوا لنا وعشان لبس عبايه وتسليم على خالهم مايبون ..
    أم راشد : بلا كلام فاضي وكل وحده تلبس يلا
    أم سعود رفعت صوتها لإنها ماشافت ولا وحده منهم تحركت : قوووومي إني وياها أشوف ..
    نطوا البنات على طول .. أم تركي : بنات مايجون إلا ب الخناق
    أم عبدالرحمن : صادقه .. شوفي إللي عندي حارتني مع إنها وحدة ربي يخليها لي
    أم راشد : يسلمها ,, صغيرة وش تحر فيه ؟
    أم عبدالرحمن : بلاك ماجربتي عنادها
    أم فيصل : ما أظن في أعند من سمر ووتين ,, هذيل صح أعند مافي العائله ..
    أم عبدالرحن : أتخيلي بزور اهلي .. شهد تقول ما ابي أروح وعهد تمسك معاها شهد ماتروح ليش أنا أروح .. وعلى ه الحال ليما يجي أبوهم ياخذهم غصب
    أم تركي : فديتهم .. ليش مايبون يطلعون ..؟
    أم عبدالرحمن : عشان أهلي ماعندهم أطفال كلهم كبار .. والأخوات يبون أطفال .. وإلا إذا الجيه لكم قبلي للسياره
    أم فارس : هههههههههههههههه ,, ياحلوهم
    أم راشد : وهذا حالهم كل أسبوع ؟؟
    أم عبدالرحمن : كل روحه ل أهلي إلا خناق وصرراخ وعناد ومنو يمشي كلامه ..
    أم سعود : صدقتي .. أنا مجربتهم ب مدرستي إللي أنا فيها .. تشوفين أشكالهم صغار لكن ب الحركات واللسان أكبر مني ..
    أم فيصل : هههههههههههههههههههههههههه ,,
    أم سعود : أضحكي .. إنتي ربي رازقك ب الثانوي كبار وإذا تفاهمتي معاهم يعقلون ويتفهمون لك مو إحنا ..
    أم فيصل : والله ما راح يجيب لي الضغط والسكر إلا سمر ووتين أشغب 2 عندي ب المدرسه والمشكله إنو وحده بنتي والثانيه بنت أخت زوجي يعني إلا أعاقبهم ولا أتهاون ب إزعاجهم ..
    أم سعود : ههههههههههههههههههههههههههههه ,, إحنا ب البيت ماتحملنا شطانتهم .. الله يعينك
    أم تركي : باقي لهم سنه عندك ؟
    أم فيصل : إيوا .. عاد أخر سنه من غير شر .. وشكل الثنتين ناويات يهيصون على كيفهم .. أسمع سمر تقول إلا نختمها ب شيء حلو .. قالت وتين لا ياغبيه بنختمها ب شيء يذكرونا عليه بعدين يعني ب نفلها إن شاء الله ..
    الحريم جلسوا يضحكون من خطط سمر ووتين
    أم راشد : الله يعينك عليهم
    أم فيصل : ماعليك .. أنا لهم .. ناويه لهم نيه ..
    أم سعود : ههههههههههههه ,, كأني عرفتها
    أم تركي : إيش ؟؟
    أم فيصل : بيننا لا يوصل الخبر حتى للبنات الكبار ..
    الحريم : أكيد ..
    أم فيصل : سمر ووتين عندي بفصل واحد وإلا يجلسون بجنب بعض .. وأنا ناويه أول مشكله يعملونها بحط كل وحده بفصل
    الحريم : ههههههههههههههههههههههههههههههههههه
    أم سعود وإهي تضحك : بينتحرون
    أم عبدالرحمن : الله يعينا على أزعاجهم وقتها
    أم تركي : من جد
    أم فيصل : ماعلي منهم ..
    أم سعود : بيجيبون لك واسطه
    أم فيصل : لو منو يوسطون .. مستحيل أرجعهم
    أم سعود تغمز : علينا !!
    الحريم ضحكوا
    أم فيصل : منو قصدك ؟؟
    أم سعود بدلع : سلموني ,,
    أم فيصل تتبسم : لا عاد إلى هنا وبس .. أساسا ما بعمره تدخل .. بيجي على اخر شيء وبيدخل ب سالفه مثل هذي ..
    أم سعود : يسوونها المشاكستين .. وقولي العنود قالت
    أم فيصل : تجي عليهم
    أم فارس : جيبي لك حل ثاني
    أم فيصل : ما راح يعقلهم إلا هذا الحل
    أم تركي : مثل ما قالت العنود بيدخلون وسيط
    أم فيصل : عجزت فيهم السنين إللي طافت جت على السنه الأخيره بيعقلون
    أم راشد : الله يعينك ويصبرك سنه
    أم فيصل : مع كذا .. ولما أتذكر إنو بدخل بيوم للمدرسه من سمر ولا وجه وتين ب الإستقبال احزن غصبب .. تعودت عليهم موجودين معاي بكل مكان ب البيت ب المجمع ب المدرسه ..
    أم سعود : أحمدي ربك ب تحصلينهم مرتزات لك ب روحت المجمع وب البيت قبالك
    أم فارس : إلا أقول .. منيره وخواتها بيجون ؟؟
    أم فيصل : سلمان قال ل سامي يجيبهم .. وما ادري عنهم .. إذا جو حياهم الله ويشرفونا ,, وإذا ماجو ربي يستر عليهم وضيافتهم بتوصلهم ..
    أم سعود : عندي إحساس ما راح يجوون
    أم عبدالرحمن : بعد إللي أمس شفناه من نظراتهم مستبعده جيتهم
    أم راشد : هذا هو
    أم فيصل : أنا بروح أشوف أكل عمتي جهز ووإلا لا .. وراحت حصلت البنات جالسات ب الصاله إللي تضحك وإلا تكلم ب الجوال وإللي ترقص جت لهم : الحلوين شيسوون ؟؟؟
    سمر : مامي صح شهد صارت كبيرة
    أم فيصل : وهه وأحلى كبيرة بعد وراحت من عندهم للمطبخ
    وتين : يلا أرقصي
    شهد : ما أعرف
    سمر : خلاص إذا رقصنا شوفينا كيف نرقص وأحفظي وبعدين أرقصي نفسنا .. أوكي
    شهد ووتين : أوكي ..
    سمر تكلم وتين : إنتي شدخلك . . أنا أكلمهم اهم
    وتين : وأنا جالسه معهم
    سمر : أحلفي بس
    وتين بدلع : وربي
    ألجازي : وربي مو لايق
    سمر : ياحياتي ياوتين أساسا الدلع مخلوق لك ومنك وفيك
    خلود : أعرف إنو الناس تكذب ,, لكن نفس كذبكم ماعمري سمعت
    وتين : ياحياتي ياخلود أساسا الكذب مخلوق لك ومنك وفيك
    البنات كلهم ماعدا ريم عشانها تكلم جلسوا يضحكون
    سمر : هههههههههههههههههههههههههههههه ,, كفك كفك وتطق كفها ب كف وتين ووتين مبسوطه
    روزان : ياحرام لقطي لقطي ..
    سمر : ما يحتاج .. بنادي على جمانه{ مسؤولة النظافه عندهم } تجي تنظف مكان وجهها
    خلود : مايضحك
    سمر بغرور يقهر : ما أحد طلب منك تقيمين إذا يضحك وإلا لا
    وتين : هههههههههههههههههههههههههههههههاي .. كفك كفك وتطق كف سمر
    وتين : خلاص خلود المفروض تنتحرين بعد إللي جا لك مننا ,,
    روزان : ياحرام
    الجازي : هههههههههههههههههههاي ,, وربي فاصلات
    وتين : تعالي شبكينا
    ريناد : ثقيلات دم
    سمر : تعالي حطي على دمنا موي عشان يتخفف لك
    وتين : لا تردين عليهم ماعليك منهم
    ريناد : ليش إن شاء الله ..؟؟
    معروف سمر إذا بتقهر البنات تغني ه المقطع ل وتين ومن جد ينقهرون ومع إنو صوتها حلو إلا إنو عند ه المقطع يكابرون .. غنت بصوتها الحلو :

    أثنين تجمعنا المحبه
    يغارون منا الأحبه
    حبي وأنا أحبه عذالي ماتفهمون { عند ه المقطع ناظرت البنات وأبتسمت ورفعت راسها بكل غرور ل فووق } ..

    وتين : يخليلي الصوت وصاحبته
    وتين من النوع إللي على طول تحضن إللي قبالها وحضنت سمر وباستها على خدها
    خلود : وععععععععععع
    سمر بدلع : منك { تكمل بنفس النبره } حبي نروح عند جدتي وخالاتي وأمي
    وتين يقال إنها خاقه عشان تقهر البنات : تأمرين ياحبي
    ريناد : مالت عليكم
    سمر وإهي تمشي مع وتين وتكلمها عشان البنات يسمعون : عذال ياروحي
    وتين : خل العذال يموتون وكملوا طريقهم ل جناح جدتهم
    ألجازي : وربي ه البنتين مو ب الدنيا
    ريناد : ههههههههههههههههههههه
    ريم : من جد إذا شفتهم أقول فاصلات عن الكل .. وراحوا البنات ل جناح جدتهم عند أمهاتهم ..
    إنتهى البارت
  7. اجمل ابتسامة
    04-01-2013, 05:01 PM

    رد: ستظل حبي وسأرتمي بين أحضانك

    ستظل حبي وسأرتمي بين أحضانك


    اتمنى يعجبكم البارت ..
    من يوم الثلاثاء وانا أكتبه
    وطولت وتعبت وربي ^
    ^
  8. أوراق مبعثرهه
    04-01-2013, 08:40 PM

    رد: ستظل حبي وسأرتمي بين أحضانك

    ستظل حبي وسأرتمي بين أحضانك


    الله يعلم
    البارتات طويييييله بس خقه
    شكككككررررا
  9. مزمز
    08-01-2013, 12:50 PM

    رد: ستظل حبي وسأرتمي بين أحضانك

    ستظل حبي وسأرتمي بين أحضانك


    روووووووووعه
    كملي
    تسلم يديك ياعسل
    يعطيك العافيه وربي يسعدك..
  10. اجمل ابتسامة
    08-01-2013, 01:49 PM

    رد: ستظل حبي وسأرتمي بين أحضانك

    ستظل حبي وسأرتمي بين أحضانك


    ياقلبي بعد نص ساعه في بارت طويل عريض
1234567891011