1234567891011

ستظل حبي وسأرتمي بين أحضانك

روايتي الاولى - رواية قصة لم تكتمل ارسال إلى Twitter ارسال إلى facebook
  1. الكاتبة ساندرا
    10-03-2013, 09:11 PM

    رد: ستظل حبي وسأرتمي بين أحضانك

    ستظل حبي وسأرتمي بين أحضانك




    السلام عليكم والرحمة ~
    الله يسعدك يارب ,
    أعذريني لأني قطعت فترة , كونت منشغلة بروايتي وهيك ,
    وبعون الله اخر الغيبات فديتك ,

    بنسبة للغالية توتو11 ,
    أعجبني انها صريحة بطريقة وديه , وحتى أنا كوني كاتبة بستفيد من كلامها الطيب ,
    وفعلا به تسريع بالأحداث ,
    تقدرين تسرعين الأحداث بطريقة غيبر مباشرة يانبضي ,

    روايتك حلوة يالمزيونة
    متابعة لك |
  2. اجمل ابتسامة
    14-03-2013, 09:17 AM

    رد: ستظل حبي وسأرتمي بين أحضانك

    ستظل حبي وسأرتمي بين أحضانك


    عذرا عن تأخيري ب البارتات
    بس رح أسافر يمكن إسبوعين ماتنزل البارتات
  3. نبضي
    16-03-2013, 04:43 PM

    رد: ستظل حبي وسأرتمي بين أحضانك

    ستظل حبي وسأرتمي بين أحضانك


    السلام عليكم الروايه جميله ججدددا تسلم ايدينك يالغلا
    تابعي يا غلاي
  4. اجمل ابتسامة
    13-05-2013, 09:29 PM

    رد: ستظل حبي وسأرتمي بين أحضانك

    ستظل حبي وسأرتمي بين أحضانك


    حبايبي اللي يتابعوني
    راح انزل بارت الخميس القادم ورح يكون طويييييييل
    محبتكم / اجمل إبتسامة
  5. اجمل ابتسامة
    16-05-2013, 03:21 PM

    رد: ستظل حبي وسأرتمي بين أحضانك

    ستظل حبي وسأرتمي بين أحضانك


    البارت ال 24
    سمر : وليدي روح البقالة جيب لي 10 كندر و4 فلوتس و5 جالكسي ب الرز و3 كتكات و5 علب نوتيلا كبيرهه
    وليد : سمووور تراك سمجتيها من أول ماحملتي طايحة لي كل شوي أبي تشوكلت وأبي تشوكلت
    سمر : يرضيك إياد وأديم يشتهون شيء ولا تجيب لهم {سمر حامل ب الشهر الخامس .. وحامل ب توأم ولد وبنت}
    وليد : يالله عشان إياد وأديم ..!
    سمر : يالله ب سرعة
    وراح وليد
    بعد ربع ساعة
    صحت من نومها
    معقولة .. معقولة .. لالا أنا رجعت للسعودية .. وحملت بعد .. لا أنا رجعت للسعودية مو باقيلي 5 أيام هنا
    طالعت من الدريشة .. لقت الشوارع شوارع أميركا
    صار لها 10 شهور هنا .. وبعد خمس أيام سفرها للسعودية
    حمدت ربها ع كل حال
    {إعذروني ع تسريع الاحداث}



    من راحت توأم روحها من 10 شهور مو ع بعضها قالت ف نفسها {اه ي سمر .. منال من دونك ولا شيء .. مادريتي عن عمر اللي خطب وتين .. ولا دريتي عن أحمد اللي زوجته روند حامل .. ولا دريتي عن عمي اللي جسد من دون روح بدونك}



    بعد 5 أيام الحديقة كلها شموع مضوية وورد موف منثور ب كل مكان .. والقمر معطي المكان روعة والسماء سوادها ويا النجوم مخلي الجو شكل
    أم فيصل كانت لابسة فستان ناعم أسود أكمامه حفر وموديله راقي .. ومنال ووتين مطقمين فوشي قصير للركبة .. والباقي كاشخين اخر كشخة


    زينت فستانها الموف التوب .. ومن الخصر ع جنب كرستالة فضية .. ومكياجها الروج الزهري والبلاشر زهري واي شدو أسود خفيف وكحلت عيونها ب أسود ورسمة نعومة ورتبت شعرها الويفي عريض وغرتها اللي رافعة شوي منها ب كرستتالة فضية ومنزلة شوي منها لحد العيون ومخلي شكلها خيال .. إكسسوارها الماس ولبست الدبلة الالماس

    ركبت السيارة ويا سواقها عبد الكريم وأخوها وجوانا ومجرد م أنفتح الباب .. إشتغلت أغنية الاماكن ولما نزلت الكل يستقبلها ب الاحضان .. وأبوها حضنها ب كل حنية .. دمعت عيونها .. حضنت أمها وحضنتهم كلهم
    راحت لغرفتها .. اه قد إيش مشتاقه لها

    إنتفتح الباب .. لقت وليد .. بدون شعور لقت نفسها ب أحضانه الدافية
    وليد : اههه مشتاق لكك ياعمري ..جلسها على الكرسي وجلس قبالها

    باس يدها وهو مبسووووووووط ل وصول حبه الاول والاخير

    نزلت تحت .. كلهم مبسوطين بجيتها

    خلصت الحفلة .. كانت بغرفتها

    قال واهو ب مكانه ب صوت تعبان : مشتاق لك ي الغلا ..
    ناظرت مكان الصوت بسرعه وشافته واقف .. لابس ثوب من غير غتره ولا طاقيه وشعره واضح كثره وطولانه إللي ل بداية رقبته .. ومرفع أكمام ثوبه ل فوق .. وطالع شكله شيءءءءءء .. وشعر لحيته إللي محليته أكثر .. تموت عليه .. وإذا كان مبهذل نفس كذا يطلع شكله يجذب أكثر من أول .. عيونها ب عيونه .. ماتوقعته يجي .. لإنو ماعرف ولا طلع للرياض إلا أمس .. قلبها ينبض ب سرعه من شوفته .. تقدم وباسها على جبينها واهو يجلس على طرف السرير ومسك إيدها وقال بكل حنان واهو يمسح عليها : ليه ماقلتي لي من قبل .. تدرين ماعرفت بجيتك إلا اليوم العصر ..؟
    متوتره من قربه ولمسته ومسحته لها .. كانت عيونها ب حضنها ..
    يناظرها من الجنب وإهي منزله راسها وعيونها ل حضنها .. قبل كانت تخجل لكن مو كذا .. كان واضح عليها الحب والشوق والوله .. لكن ذا الحين ماتبي ترد عليه ..
    حضنها له من الجنب وكأنوا يبي يريح الشوق والوله إللي بداخله لها ..
    باس إيدها وقال : أنا مو زوجك !!
    حركت راسها ب معنى إيوا ..
    وليد بكل حنيه : طيب ليش ماقلتي لي ..؟؟
    سمر : ماحبيت أزعجك .. وإنت عندك طلعه للرياض ..
    إيدها قريب من فمه ويبوس فيها بكل رقه قال : كل الناس انشغل عنهم إلا إنتي .. حتى لو تشوفين عندي أهم صفقه في حياتي وإنتي بخاطرك شيء .. قوليه لي ولا تحاتين شيء ..
    حركت راسها ب معنى إيوا ..
    لف وجهها له وقال : ناظريني .. وين نظراتك إللي من قبل ماتبعد عن نظراتي ..!
    باس خدها وهو يقول : ياعل مايجي يوم ويديني ماتلامس يدينك ..^

    هذا الغياب إللي خذانا
    على وين ؟!
    كل مع الأيام عاش ب سكاته
    نزعل .. ونتضايق ونبعد .. وبعدين ؟
    .. { كل يدور له عذر في حياته !
    لو صاحبك عن دنيتك غاب يومين
    ومنك ولا حتى المراسيل جاته
    وعادي إذا طال الجفا فوق
    ' شهرين ' !
    يمكن يموت ومادريت { بوفاته !!
    أدري إنو امنياتي
    هي مجرد امنيات
    لو إني املكها حياتي
    انت ابهديك الحياة
    بس أشوف الابتسامه
    ما تفارق دنيتك
    ي إللي كل أيامي .. { تضحك
    لما المح بسمتك
    وليت كل ه الكون في إيدي
    ل أجل احقق ما تبيه ..!


    صحت من نومها وهي ب أحضانه
    قامت وتسبحت ولبست بجامة حمرا ورفعت شعرها ذيل حصان .. شافته وهو نايم بجنبها وإبتسمت .. طلعت وجلست يم أبوها اللي حضنها مشتاق لها
    سلمان : شلونك ي روح أبوك
    سمر مدمعة عيونها : بخير يابابا .. تحس ب أمان حوله .. تحس حالها بعيدة عن كل خطر .. هو كل حياتها ..
    دخلوا .. طالعتهم وهي تموت فيهم .. توأم روحها .. رائد .. ووائل .. وراكان
    رائد : سمر .. تدرين منو خطب منو
    طالعته : منو ؟؟
    رائد : عمر خطب وتين
    سمر : تستهبلل
    رائد : والله
    سمر بنفسها {فديتها .. ي علني م ابكيها}
    هنا كانت بداياتي
    غرام وخافق مجنون
    هنا كانت حكاياته
    غرام يسكن أهدابي

    وهنا كانت نهاياتي
    رحيل وخافق مطعون
    هنا غابت عن عيوني
    و بديت برحلة غيابي

    هنا والله في صدري
    هواجيس وحزن وظنون
    هنا كانت حروف اسمه
    قصيد بصفحة كتابي

    ياقلبي ايه انا عارف
    ترى حظي هو الملعون
    هنا قفت تناظر لي
    تبي صبري وانا مابي

    تخيل كيف انا بعده حزين
    وضاق بي ه الكون
    كأن الكون في عيني سجن
    واسمي به ارهابي ..

    الحقيرهه .. بيتركها ويرجعلي .. وقولي سهى ماقالت
    منيره : سهى هذا مافيه فايدة .. مبين إنه عاشقها .. ومافيه فايدة ..!
    سهى ب تسرع : غير إني أحبه أبيه يتزوجني عشان يسترني ..........!!!!
    منيره ب صدمة : شلون .. كيفف .. !!
    سهى ب تمتمة : ي يم ه أن ا س سويت ..
    ماكملت كلامها لأن جاها كف صدح ب أذنها
    منيره : الله يفشلك من بنت .. الله ياخذك ويفكني منك ياحقيره
    قالت وهي شاده شعرها : شفتي الشايب اللي طلب يتزوجك .. راح تتزوجينه وأنتي ماتشوفين الطريق
    صرخت : لالا يايمه لا
    صفقتها كف : وصمه .. غصب عليك بتتزوجينه فاهمه
    وتركتها بين دموعها




    يتبع
  6. اجمل ابتسامة
    16-05-2013, 03:22 PM

    رد: ستظل حبي وسأرتمي بين أحضانك

    ستظل حبي وسأرتمي بين أحضانك


    وش القصه ؟
    وش الموضوع ؟!
    ليش وصالك صار مقطوع ؟؟
    ليش قربي صار ممنوع ؟؟
    لو ناوي تخلف وعدك قووووول !!
    ما ببكي .. ولا بتضايق .. ولا بزعل ..
    أنا بس بعاتب قلبي لأنه ماعرف يختار ..






    سمر عطت كل واحد هديته وكانت للبنات منها إهي وبس .. لكن ل عماتها وخالاتها وجداتها منها إهي وفيصل .. باقي طبعا هدية أبوها وأمها وأخوانها .. وهدايا الشباب وعمانها وجدها ابو أبوها وابو أمها وخوالها مع فيصل .. ماتركوا أحد ماجابوا له ..
    هنادي وإهي تشوف هديتها : ياحياتي .. تروحين وتجيبين ..
    أم سعود : ههههههههههههههههههه .. ناويتها بعد .. تروح ..
    هنادي : ههههههههههههه .. عشان تجيب هدايا ..
    جدتها : إسم الله عليها . . إن شاء الله ماترجع لها ..
    هنادي : ش فيك عصبت ياجميل ....؟
    ناظرتها جدتها ..
    هنادي : هههههههههههههه .. عادي جده .. أنا أقصد عشان الهدايا بس ..
    الجده : هذا إللي هامك بس ..
    هنادي : هههههههههههه .. ليش في غيره ..!
    الجده طنشتها .. مايرفع ضغطها إلا هنادي ..

    كانوا ب المجلس كلهم .. شاف بما إنهم مجتمعين .. هذا افضل وقت .. إتصل في سمر .. وقالها تطلع الكيس الكبير من جناحها .. رقت وإهي ماخذه ثنتين من الخدامات ونزلوها ب المقلط .. إتصلت في فيصل وجا لها ..
    قالت : ثقيله عليك ..
    ناظرها قال : ياهوه ترا أنا رجل .. أقدر عليها ..
    سمر : ثنتين من الخدم حلو قدروا ..
    فيصل : حريم مو رياجيل ..
    سمر : إنتبه لا يطيحون ..
    فيصل : إن شاء الله ..
    سمر : الله يوفقك ..
    فيصل : اجمعين يارب ..
    دخل للمجلس ب الكيسه الكبيره ..
    رائد : بل كل هذي تشيلها ..؟
    أبوه : قول ما شاء الله ..
    رائد ناظر أبوه قال : ما شاء الله لا إله إلا الله ..
    حطها على الطاوله إللي ماعليها شيء .. وإبتدأ يطلع .. وكل هديه مكتوب عليها إسم الشخص .. عشان لا يلخبطون ..
    عطاهم ب الدور .. وكل واحد يتشكره ..
    طبعا أعمامه وخواله وجدانه وأبوه وأخوانه وامه منه اهو سمر ..
    أخر إللي عطاهم .. أخوانه وأبوه ..
    أبوه : ماتقصرون .. والحمدلله إنكم رجعتوا لنا ب السلامه . .
    بدر واهو يقهر وليد : شفت .. نسيبك ناسيك ..
    وليد : هاهاها .. هديتي ماخذها من العصر وفوووق .. وخاصه مره ..
    عمر وأحمد : بنت سلمان ماتلعب ..
    وليد : فديتها كلها ..
    رائد واهو يشوف هديه كبيره ب حجم هدية أبوه قال : باقي أخر وحده لي
    { نصاب ماخذ ويبي الكبيره }
    فيصل ناظره وقال : هذي حقت أمي .. راكان حبيبي روح عطها سمر ..
    خذاها راكان وطلع من عندهم ل سمر ..
    وائل واهو يناظر الهدايا قال : يبي لها ميزانيه خاصه ..
    فيصل : عادي .. الشيء إللي يستاهل شيء طبيعي بيكون غالي ..
    ياسر واهو يناظر بدر : مالت عليك . . ياكثر سفراتك ولا تجيب لنا شيء
    بدر واهو يناظر فيصل ويتبسم قال : تاركين الكرم ل حاتم الطائي وإخته ..
    كلهم : هههههههههههههههههه ..
    أبو سلمان : صدق من قال إنك كريم ..
    فيصل : الكرم وارثه منك ومن أبوي وعماني الله يطولي ب عمركم ..
    الجد تبسم له وقال : عز الله إنك تثلج الصدر ب كلامك ..
    الشباب : إيوا .. أقعد .. خلاص لقى له مناصرين .. كسب حب الحكومه ووزاة الداخليه ..
    عمر : أنا قايل لكم ه الولد عليه شطاره مو على أحد ..
    تبسم فيصل وجلس ..
    بدر : لا ب الله إحترقت كروتنا ..
    وليد : ههههههههههههه .. من زمان محترقه .. توك تعرف ..
    بدر : طيب .. واهو ياخذ هداياه أهو وخلود ويناظرها ويشوف إسم سمر عليها .. تبسم ب خبث ورفعها ل وليد وقال : هاهاها .. إسم مدامتك على الهديه ..
    ناظره وليد وقال : أكيد الناس إللي فوق لما تهدي لازم تحط إسمها عشان تبقى تذكار ..
    الشباب : ههههههههههههههههههه
    بدر : أخر ه الإسم إللي على الهديه وين ؟؟
    وليد ناظره وقال : شرف لكم تحطونه في صالة إستقبالكم .. { كمل يغيضه } يكفي الإسم ' سمر ' ..
    بدر : حطه إنت في صالة إستقبالك ..
    وليد واهو بيرفع ضغطه : يكفي وجودها .. نسخ الإسم ل أشكالكم ..
    بدر عارفف له : أجل مر بكره للشارع وشوف وين إسمها ..
    قام وليد وخذا الهديه وشال الإسم وباسه وحطه في جيب ثوبه إللي فوق وقال : يكفي الوقت إللي بقى إسمها على هديتكم .. { وضرب على جيبه إللي فوق } هنا أأمن لها ..
    الشباب صارخوا ..
    الرياجيل ضحكوا على جرأته ..
    بدر : ترا لو تبي الهديه خذها كلها ..
    أحمد واهو يضحك : ش دخل البنات بينكم .. خلاص الهديه من سمر ل خلود .. إللي عليك يابدر توصلها وإنتهى الموضوع .. إهي ماتعنت وإشترتها عشان تصير ه السالفه ..
    بدر : بس عشانها ل خلود ب أخذها ..


    الجوهره : عمير .. ترا والله البنت حلووهه .. بيضاء وشعرها للكتف وجسمها حلو
    عمر متحمس : طيب وأخلاقها
    الجوهره : مرة طيوبه وفرفشية
    عمر : طيب رومانسية ..؟
    الجوهره : بعيد عنها .. لكن مع الزواج ب تتأقلم ع الرومانسية .. الله يوفقكم


    يوم الخميس
    الجمعه كانت ف بيت سلمان
    البنات يحبون يرفعون ضغط الحريم ب تدليعهم ووقوفهم مع هدى .. لإنو الحريم أوقات يعملون إنقلاب على البنات ولا يوقف معاهم إلا هدى لإنها تحب البنات كثير .. وعشان كذا يفزعون لها على طوول .. واهم إللي يربحون على طوول ...
    أم وليد : لا والله .. !!
    هدى وإهي توقف وتناظر حالها ب المرايه ..قالت : إي والله ..
    وإهي تعدل شعرها .. وتشوف لبسها إللي تيور طويل .. ومعاه بلوزه عاريه إيدينها وصدرها مفتوح .. طقم كامل .. بني وسط ويا بيج وأبيض وميك اب روعه وشعرها تاركته مفتوح والقذله رافعتها ل ورا كلها .. وطالع شكلها حلو ..
    ام عبد الرحمن : وربي انيقه .. تجننين ..
    ناظرتها بكل ثقه وقالت : أدري ياروحي ..
    ينقهرون من حركات دلعها .. قامت اسماء {ام وليد} وإهي تقول : أجل ماتجلسين إلا مع البنات ..!!
    هدى وإهي تمشي لإنها تعرف حركات اسماء قالت : إيوا ..
    لحقت فيها .. وهدى تركض واسماء وراها .. وطلعت من الجناح وإهي تضحك واسماء تضحك وتقول : ماسكتك ماسكتك .. طلعوا كل إللي ب الجناح يشوفون منو يربح .. لما وصلت للدرج إلا سلمان في وجهها .. ناظرها متبسم مايدري ش السالفه وليش تركض كذا .. إلا اسماء وراها .. لما شافت اسماء وإهي تروح ورا سلمان ..
    اسماء لما شافت سلمان وإهي تعقل قالت : الله يقطع بليسك ياهدى إلا الحق فيك عشان تشوفين إذا إحنا باقي صغار وإلا لا ..
    البنات والحريم : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
    هدى تلون وجهها خصوصا إننو سلمان يناظرها قالت : أسماؤوه بلا بكش ..
    اسماء : ههههههههههههههههههههههههههههه
    سلمان واهو يطلع هد من وراه وتارك إيده ورا ظهرها قال : أعرف هذي حركاتك ي اسماء ..
    اسماء : ماتبي تجلس معانا ورايحه للبنات .. قال إيش جلوسها بين البنات وبس .. يعني إحنا أكبر منها ..
    سلمان ضحك واهو يعرف سواليف هدى قال : حلالها تجلس مع إللي تبي .. المهم إنها ترتاح ..
    الماسه وغيوض وهنادي صارخوا ..
    اسماء وإهي تأشر لها ب معنى طيب ..
    تركهم ودخل ل جناحه .. مسكت اسماء هدى وإهي تقول : أجل الخطا كله مني ..
    صرخت وإهي تنادي : سلمان ..
    سلمان واهو ب جناحه : أسماء إتركيها .. وجلس يضحك على سواليفهم ..
    تركتها اسماء غصب وإهي تقول : بعد شوي إن شاء الله ..
    طنشتها وإهي تمشي بكل غرور تقهر اسماء فيه ودخلت عند سلمان ..
    صرخت اسماء وإهي تقول : ماصدقت يجي وتدخل له ..
    البنات والحريم : ههههههههههههههههههههههههههههههه
    هدى وجهها تلون .. خصوصا إنها ماقالت ه الكلام إلا لما دخلت وناظرها سلمان واهو ياخذ له أوراق .. ضحك .. وكمل يناظر أوراقه ..
    وقفت عند المرايه تضبط شعرها بعد الركض إللي صار وحطت لها عطر .. وكان لسا منتهي من أوراقه .. ناظر لبسها وكيف صدرها مفتوح .. وطالع شيء عليها قال : طول عمرك إختيارك حلو .. وإللي يحليه إنتي ..
    تبسمت له .. وباست خده .. تبسم وقال : لا يكون فيه شيء ..؟؟ مو ناقص يشوفونه الرياجيل ..{ واهو يأشر على خده }
    ضحكت وقالت : إنت تشوف على شفايفي شيء ؟؟ { لإنها ماكانت حاطه روج .. وإذا حطت تحط شيء لونه خفيف .. وإلا الصارخ ب المناسبات الكبيره }
    ناظرها وقال : كل الحلاوه فيها ..
    ضحكوا وطلعوا سوا .. ولا حصلوا أحد فوق .. قال : غريب .. البيت ولا كأن فيه أحد ..
    هدى وإهي تضحك : أكيد اسماء متفقه مع أم الخطط العنود تجهز لي خطه ..
    ضحك ونزلوا .. اهو طلع للمجلس وإهي دخلت للصاله عند أمها وعمتها ..
    على الساعه 2 طلعوا الحريم والبنات من عندهم .. والشباب من الإستراحه .. دخل وليد للجناح وحصل سمر متمدده ب لبسها .. جلس ب جنبها وقال : ش فيك ؟؟
    فتحت عيونها وقالت : ولا شيء ..
    رجع يسألها : تعبانه ؟؟
    سمر وإهي تجلس وتنزل من السرير قالت : لا .. بس النوم فيني .. دخلت ل غرفة التبديل وبدلت ملابسها ورجعت للسرير بعد ماحطت لها عطر .. كان يناظرها .. في كل شيء تلبسه تجنن . . تحمس الواحد غصب ..
    ناظرته وإهي تشوف نظراته قالت : إنت إللي يمكن تعبان ..!!
    ضحك وقال : ليش ؟؟
    سمر : شوف حالك متمدد ب ملابسك ..
    ضحك واهو يجلس وقال : متعيجز لا أبدل ..
    سمر : إيوا ي كسول ...
    ضحك وقال : عادي أنام من غير لا أبدل ؟؟
    سمر : لا مايصير ..
    وليد ب خبث : أجل تحملي إللي ب يجي لك .. وغمز لها ..
    ناظرته .. هذا مجنوون من جد على إللي يسويه ذا الحين ..
    لفت عنه وإهي تتمدد في مكانها وتعطيه ظهرها عشان لا تناظره .. وتتغطى .. يوترها ب نظراته إللي تعرف نهايتها .. يوترها ب جنونه .. تمدد ب جنبها واهو يلفها له ويضحك وب إقناع منه وإهي مالها إلا تذوب منه ومن حركاته ~_^

    صحت من نومها العصر
    صلت الصلوات اللي فاتتها وأكلت ولبست عباتها ولثمتها ودقت ع سمر اللي ردت وهي ترحب فيها
    وتين : سمر بروح للمجمع بشتري لي أغراض العرس وحابة تكونين معي
    سمر : أوكي البس عباتي ولثمتي ومسافة الطريق

    راحوا سوا ل إحدى أفخم مجمعات الرياض وإشتروا {6 شورتات .. 8 لانجري .. 9 جزمات .. 5 عطورات .. وحجزوا عند أرقى أرقى كوافيرة ب الرياض }
    أما فستانها كانت طالبته من لندن .. فستانها من غير تعليقات إيدين وماسك على صدرها ومخصر على جسمها إلى الخصر ومن الخصر وتحت يتوسع .. مدخل فيه لون فضي .. وعلى الخصر كرستاله فضيه .. وإيدينها عليها تعليقات كرستاليه لونها فضي .. وشرعتها طويله مره .. وفعلا مرهه خيال

    خلصت أغراضها ورجعت للبيت وهي تعبانة

    زواجها بعد شهر .. وجدها اللي متكفل فيه ك عادته يتكفل ب زواجات أحفاده إلا بزواج سمر أبوها اللي متكفل فيه

    ملكتها بعد 5 أيام .. وفعلا مرة متوترة


    وربي خايفة ياسمر
    سمر : قبلك أنا .. خايفة وخايفة وب النهاية مايستاهل الخوف
    وتين : أحس في شيء ناقص
    سمر : لاتخافين أنا مشتريه معاك كل شيء من فستان والموسيقى الرايقة اللي ب تنزفين عليها ب الملكة وكل شيء جاهز ي قلبي
    وتين : سمر أوكي بكرا أكلمك يلا باي
    سمر : باي


    يوم الملكه .. عاملينها ب الحديقه الحريم .. والرياجيل ب المجلس .. وفيلا أبوسعود الصوت إللي برا ماينسمع عند المجلس لإنو في عوازل .. وتين حبت إنها تكون
    ب الحديقه عشان ما يلبسها ب البيت الشبكه وبعدين يطلعون للقاعه .. حبت تكون كلها مره وحده وقبال الكل .. كانت لابسه زهري درجة لونه مغريه .. شعرها رافعته ب تسريحه إلا إنو في خصل نازله شوي .. الصدر مفتوح وماشي إلى ورا الرقبه على طول من غير إيدين والظهر مفتوح .. وله ذيل مو طوووووووويل مره ولا اهو قصير .. وعاطيها جاذبيه فضيعه .. كل من شافها مستحيل ينزل عينه من عليها ويذكر ربه على طول .. الميك اب مو كثير .. مناسب ل جمالها .. الكل مبسوط .. الموسيقى راجه المكان رج .. الكل موجود .. ب الحديقه كراسي وطاولات ووقبال المسبح ومرتبين الحديقه ترتيب حلو .. عاطيها منظر أكثر روعه .. وإناره روعه
    على الساعه 10 إنزفت وتين للحديقه على موسيقى أنغامها ترد الروح .. ل مكانها المخصص لها إهي وعمر .. وكل الحضور إنبهروا من شكلها .. وكل الحفله كانت تتصور فيديو والكل عارف وراضي .. جلست ف مكانها .. وجت لها أمها .. إهي من شافت أمها قامت وحضنوا بعض أمها : الف مبروك حبيبتي ..
    وتين : يبارك فيك حبيبتي إنتي ..
    جو لها جداتها وعماتها والبنات وباركوا لها .. والكل مبسوط لها ويدعي لها
    ب التوفيق .. فرحت من كل قلبها لما صاحباتها من الثانوية جايين سلموا عليها واستهبلوا شوي وقاموا من عندها ل عند بنات عائلة وتين .. خلال خمس دقايق دخلوا جدانها الإثنين مع خوالها وعمانها وباركوا لها .. ودعوا لها ب التوفيق والسعاده .. وبعد ماطلعوا ب عشر دقايق .. حطووا ب الإستريوا زغرته وألف الصلاة السلام عليك ياحبيب الله محمد .. وعلى هذا .. جا لهم يمشي .. عمر وأبوها وأخوانها
    شافتهم جو لها وقلبها قام يرقع ب قوه .. قامت لهم .. تقدم لها عمر وباسها على جبينها واهو ماسك إيدينها الثنتين بين إيدينه .. وقال واهو يناظر وجهها الخجلان وبصوت أخذها ل بعيييييد : ألف مبروك حبيبتي ..
    قالت بصوت خفيف : يبارك فيك ..
    سلم عليها عمها واهو يذكر ربه .. وبعدها أبوها إللي باسها على جبينها وقال : الله يوفقك ياروح ابوك ..
    وبعدها أخوانها إللي خقوا عليهم الكل ..
    ابوسعود وقفف بجنب العنود إللي واقفه بجنب كرسي وتين .. جابوا شبكتها .. واهم باقي واقفين وإهي نظرها للأرض .. ويحاولون أخوانها يسلووونها شوي ويخلونها تتأقلم وتنسى الخجل .. خذا عمر العقد وقرب منها وكأنه ماصدق .. منخبص خبصه ماهي طبيعيه .. مومصدق وتين له وقريبه منه كل ه القرب ريحة عطرها تنعشه .. جمالها لبسها كلها على بعضها مغريه ..
    طويل عندها .. إهي منزله راسها شوي واهو يلبسها العقد .. حلو إنو تماسك وضبطه بعد تدخل من عمته العنود
    إنتهى البارت
  7. أوراق مبعثرهه
    17-05-2013, 01:21 AM

    رد: ستظل حبي وسأرتمي بين أحضانك

    ستظل حبي وسأرتمي بين أحضانك


    البارت شي خيالي

    واقولك ذكري متابعينك بأفتتاحح روايتك من جديد

    لبىى البارت ماصدق يجنن
  8. اجمل ابتسامة
    17-05-2013, 01:35 AM

    رد: ستظل حبي وسأرتمي بين أحضانك

    ستظل حبي وسأرتمي بين أحضانك


    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أوراق مبعثرهه
    البارت شي خيالي

    واقولك ذكري متابعينك بأفتتاحح روايتك من جديد

    لبىى البارت ماصدق يجنن


    يا حياتي إنتي

    إن شاء الله البارتات كل خميس

    ينطفي نورك عن روايتي
  9. *مزون شمر*
    21-05-2013, 07:14 PM

    رد: ستظل حبي وسأرتمي بين أحضانك

    ستظل حبي وسأرتمي بين أحضانك


    عزيزتي
    انتي ماكملتي الروايه هذي ومنزله روايه ثانيه
    متى تكملينها طولتي ؟؟
  10. اجمل ابتسامة
    23-05-2013, 12:14 PM

    رد: ستظل حبي وسأرتمي بين أحضانك

    ستظل حبي وسأرتمي بين أحضانك


    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة *مزون شمر*
    عزيزتي
    انتي ماكملتي الروايه هذي ومنزله روايه ثانيه
    متى تكملينها طولتي ؟؟
    ياقلبي انا انزل البارتات ب الرواية هذي كل خميس

    ولما اخلصها راح ابتدي ب الثانية ^^
1234567891011