12

" فوضوية الإنجاب .. "

حوارات ونقاشات جميلة - الاختلاف في الرأي لايفسد للود قضيه ارسال إلى Twitter ارسال إلى facebook
  1. Off The Grid
    22-11-2012, 05:19 PM

    " فوضوية الإنجاب .. "

    " فوضوية الإنجاب .. "



    لا خلاف حول أن المال و البنون زينة الحياة الدنيا و أن كل زوجين على الأرض لا تكتمل سعادتهما إلا حين يتزين قفصهما الذهبي بشريك ثالث يرعيانه بالحب حتى يكبر و يصير رجلا يعينهما إذا ما بلغا من العمر عتيا . لكن ثمة من يسيء توظيف هذه " الزينة الدنيوية " بشكل يثير الإستغراب أحيانا , و الأسباب كثيرة و تختلف باختلاف الظروف .
    مثل هذا الرجل الذي حدثتني عنه الوالدة يوم أمس بالقول أنه أنجب 20 إبنا , و كل أبنائه يعانون من الصمم و الخرس .
    ظل فمي مفغورا للحظات من الدهشة و لا أنكر أن دهشتي كانت من عدد الأبناء من جهة , ومن جهة أخرى ( و أهم ) من كون أبنائه جميعهم صم بكم .
    لا أعارض مشيئة الله هنا و لكن للإنسان يد في ما يحدث معه و مع غيره أيضا . إذ تخيل عزيزي القارىء أن زوجتك - لا قدر الله - قد أنجبت لك ابنا يعاني من الصمم أو من أي علة أخرى و رضيت بقضاء الله , ثم قررت أن تهب نفسك و تهب هذه الزوجة فرصة أخرى فأنجبت لك و للمرة الثانية طفلا يعاني من نفس العلة الأولى , هل ستراجع حساباتك أم هل ستنهال على نفسك و زوجك بفرص لن تحسدوا على انتهازها ؟
    ألا يجب إعمال العقل حتى في مسألة الإنجاب بإحالتها إلى ورقة و قلم و حسابات يضع فيها الأب الحسبان لظروفه النفسية و العقلية و الجسمانية و المادية و المعنوية لأن هذه الظروف هي التي سينشأ فيها طفله ؟
    ما الفائدة التي سيجنيها هذا الأب بإنجابه هذا العدد الهائل من المعاقين الذين سيعون فيما بعد بأن مجتمعاتنا المهووسة بالمظاهر لن توفر لهم ما توفره لغيرهم من الأصحاء؟
    هل يجب على هذه " الزينة الدنيوية " أن يفرط في وضعها المرء إلى أن تزيد حياته قبحا بدل أن تزينها ؟
    و لتبرئة نفسي , أنا لست ضد الإنجاب بل ضد الفوضوية فيه , لأنها لن تعود بالنفع لا على الاباء و لا على الأبناء


    ز.م
  2. ShahrzaD
    22-11-2012, 06:24 PM

    رد: " فوضوية الإنجاب .. "

    " فوضوية الإنجاب .. "



    كثرة الانجاب قديما كانت موجوده لحاجة الاهل لأيدي عامله تتعاون في المزارع والأعمال التي يقومون بها ,
    والأسر العريقة وأصحاب التجاره , يكثرون من الأبناء للحفاظ على استمرارية هذه الاسر وثروتها .
    لكن الان الأوضاع في تغير وأجد أن الناس أصبحوا يضعون حد معقول للانجاب يتماشى مع أحوالهم الماديه
    وظروفهم وحاجتهم للانجاب . خصوصا ان الاستقرار المادي صار أصعب مع غلاء السكن والمعيشه .
    نعم كل مولود يولد ومعه رزقه لكن التربيه وانشاء الاجيال الان جدا صعبه !
    وكما ذكرتي كل طفل يحتاج ظروف نفسيه ومعنويه وعقليه لينشاء فيها بشكل سليم .
    المتمسكين بكثرة الانجاب عادة هم كبار السن أما الشباب فهم في أوضاع أصعب من السابق
    وتجدي فيهم الرويه في موضوع الانجاب وتكوين الأسره , خصوصا المتعلمين الواعين منهم .

    الموضوع يحتاج التوعيه . هذه النفس لها حاجات وظروف تحتاجها ,
    وكلن مسؤول عن ما قدمه لأبنائه .,فهو في الاخر سيجني بقدر ما قدم لهذا الابن .

    تقبلي تحيتي

  3. Off The Grid
    22-11-2012, 08:16 PM

    رد: " فوضوية الإنجاب .. "

    " فوضوية الإنجاب .. "


    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ShahrzaD

    كثرة الانجاب قديما كانت موجوده لحاجة الاهل لأيدي عامله تتعاون في المزارع والأعمال التي يقومون بها ,
    والأسر العريقة وأصحاب التجاره , يكثرون من الأبناء للحفاظ على استمرارية هذه الاسر وثروتها .
    لكن الان الأوضاع في تغير وأجد أن الناس أصبحوا يضعون حد معقول للانجاب يتماشى مع أحوالهم الماديه
    وظروفهم وحاجتهم للانجاب . خصوصا ان الاستقرار المادي صار أصعب مع غلاء السكن والمعيشه .
    نعم كل مولود يولد ومعه رزقه لكن التربيه وانشاء الاجيال الان جدا صعبه !
    وكما ذكرتي كل طفل يحتاج ظروف نفسيه ومعنويه وعقليه لينشاء فيها بشكل سليم .
    المتمسكين بكثرة الانجاب عادة هم كبار السن أما الشباب فهم في أوضاع أصعب من السابق
    وتجدي فيهم الرويه في موضوع الانجاب وتكوين الأسره , خصوصا المتعلمين الواعين منهم .

    الموضوع يحتاج التوعيه . هذه النفس لها حاجات وظروف تحتاجها ,
    وكلن مسؤول عن ما قدمه لأبنائه .,فهو في الاخر سيجني بقدر ما قدم لهذا الابن .

    تقبلي تحيتي



    جميل أني وجدت في المنتديات من يشاركني وجهة نظري في هذا الخصوص .
    أذكر أني في موضوع مشابه طرحته في منتدى اخر تسلح الجميع ضدي بالاية الكريمة : "
    ولا تقتلوا أولادكم من إملاق نحن نرزقكم وإياهم " ..
    مع أنهم نسوا أيضا أن الله لا يكلف نفسا إلا وسعها , و أن الإنجاب ليس محنة تنتهي بأولى صرخات الرضيع , بل هو مسؤولية يجب أن يكون الاباء أكفاء لتحملها.

    أهلا بك
  4. نفركويس
    22-11-2012, 11:17 PM

    رد: " فوضوية الإنجاب .. "

    " فوضوية الإنجاب .. "


    مساكم كويس
    صراحة قصة الرجل الذي انجب 20 طفلا اعجبتني
    وهذا يجسد قوة الامل بالله تعالى وانه يعيش الامل في كل مره بان الله سوف يهب له ولد سوي
    هذا الامل هو الذي المفروض نعيشه في كل حالاتنا
    ولا يشك احد ان الابناء نعمة وانهم زينة ولكن قال الله تعالى ان من ازواجكم واولادكم فتنه فاحذروهم
    مثل ماذكرتم خواتي زينب و شهر زاد
    هناك حد معين يقف عنده الانجاب ولكن هذا الحد ليس مقرر بشكل معين او زمن معين او اعتقاد معين
    قال النبي صلى الله عليه وسلم تزوجوا الودود الولود فاني مكاثر بكم الامم
    ومع هذا حذر من ترك الابناء بدون رعاية وقال كلم راع وكلا مسؤل عن رعيته
    فما دام ان هناك الامكانية الجسدية والمادية وليس كثرة المال بل القدرة فقط فما المانع من كثرة الاولاد
    والتربية من اهم الرعاية وليس كما يفعل البعض يخل فويرمي بالشارع ويقول الله يهديهم بعدين
    وهم بس جالس يصدر لنا عينات رديئه من البشر لا اخلاق ولا تربيه ولا نفع والسبب الاهمال

    خلاصة كلامي
    اذا فيه امكانية فالافضل الانجاب
    ولكن اتوقع في هذا الزمن لا تستطيع المرأه ان تنجب اكثر من 5
    لم يعد الوضع الصحي يساعد
    انا عن نفسي ابي اسوي منتخب في البيت و ثلاثة احتياط
    دعواتكم
  5. Off The Grid
    23-11-2012, 11:24 AM

    رد: " فوضوية الإنجاب .. "

    " فوضوية الإنجاب .. "


    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نفركويس
    مساكم كويس
    صراحة قصة الرجل الذي انجب 20 طفلا اعجبتني
    وهذا يجسد قوة الامل بالله تعالى وانه يعيش الامل في كل مره بان الله سوف يهب له ولد سوي
    هذا الامل هو الذي المفروض نعيشه في كل حالاتنا
    ولا يشك احد ان الابناء نعمة وانهم زينة ولكن قال الله تعالى ان من ازواجكم واولادكم فتنه فاحذروهم
    مثل ماذكرتم خواتي زينب و شهر زاد
    هناك حد معين يقف عنده الانجاب ولكن هذا الحد ليس مقرر بشكل معين او زمن معين او اعتقاد معين
    قال النبي صلى الله عليه وسلم تزوجوا الودود الولود فاني مكاثر بكم الامم
    ومع هذا حذر من ترك الابناء بدون رعاية وقال كلم راع وكلا مسؤل عن رعيته
    فما دام ان هناك الامكانية الجسدية والمادية وليس كثرة المال بل القدرة فقط فما المانع من كثرة الاولاد
    والتربية من اهم الرعاية وليس كما يفعل البعض يخل فويرمي بالشارع ويقول الله يهديهم بعدين
    وهم بس جالس يصدر لنا عينات رديئه من البشر لا اخلاق ولا تربيه ولا نفع والسبب الاهمال

    خلاصة كلامي
    اذا فيه امكانية فالافضل الانجاب
    ولكن اتوقع في هذا الزمن لا تستطيع المرأه ان تنجب اكثر من 5
    لم يعد الوضع الصحي يساعد
    انا عن نفسي ابي اسوي منتخب في البيت و ثلاثة احتياط
    دعواتكم

    مساءك أكوس !
    ليس الإشكال في عدد الأبناء بشكل مباشر ( مع أن من يعرفني حق المعرفة يدرك أني ضد الإكثار من عدد البنين بشكل قاطع ) , لكن الإشكال في ظروف الأبوين و قدرتهما على تربية الأبناء .
    كانت لدينا جارة أنجبت 8 أبناء بين إناث و ذكور و قد وفقها الله في تربيتهم أحسن تربية حتى كبروا و صاروا جميعهم أطباء . و ثمة من ينجب إبنا واحدا و مع ذلك يسيء تربيته فيصير ذلك الإبن حملا ثقيلا على أهله .
    لذا فإن التربية هي المفتاح , لكن هذا لا ينكر أنه في وقتنا الحالي يجب أخذ عدد الأبناء بعين الإعتبار أيضا .

    و أهلا بك
  6. القيصر
    24-11-2012, 01:26 AM

    رد: " فوضوية الإنجاب .. "

    " فوضوية الإنجاب .. "


    السلام عليكم

    كلنا تحدونا هده الرغبة، كلنا نتمنى لو أن بيتنا يعج بالبنين والبنات، وتبقى أمنية فقط، لأننا حينما نتمنى دلك نفكر فقط في اللحظات السعيدة أي حينما يكون كل شيء على ما يرام والجميع راضون، لكننا لو فكرنا بعد دلك في أمور أخرى لتراجعنا عن أمنياتنا،

    تخيلوا معي أني متزوج وأعمل طوال النهار، وزوجتي ربة بيت، أنجبنا في عامنا الأول ابنا، تكلفت هي بتربيته من رضاعة وأكل وشرب و رعاية وتوجيه لمدة سنتين، فكرنا في إنجاب بنت لكن رزقنا بولد مرة ثانية فتكفلت هي به كما تكلفت بأخيه، وبعد سنة

    عانتها زوجتي مع طفلين صغيرين أنجبنا ولدا ثالثا، فقررنا أن نقفل باب الإنجاب، وكعادتها زوجتي هي من تحمل عبء الأبناء، أما أنا فأعود للبيت في اخر النهار اكل وأشرب وألعب مع الأطفال قليلا وأنام، أتعب في عملي وأستريح في بيتي، وبعد ثلاث

    سنوات تغير رأينا وقررنا الإنجاب ربما نرزق ببنت، وتمنينا لو رزقنا ببنت، في هده اللحظة التي يفكر فيها الإنسان أن يخطو للأمام عليه التفكير في مستقر باطن قدمه أولا، ويفكر في كل الأمور المحيطة بخطوته تلك، فقبل أن ننجب الرابع فكرنا قليلا

    وقلنا مادا لو كان المولود ولدا مرة أخرى ؟ هل سنستمر في معاندة القدر ؟ هل ستبقى زوجتي حبيسة البيت وكأنها تشتغل مربية أطفال ؟ هل تعب الحمل والوضع هين حتى أفكر في تعديبها للمرة الرابعة وربما الخامسة ؟ هل أنا أملك قطيعا من الأرانب

    لأحاول الإكثار من القطيع ؟ تبقى زوجتي إنسانا يعتبر أمانة أخدتها من أهلها ووعدتهم بالمحافظة عليه لا تخريبها وتضييع حياتها بين إرضاع هدا وتنظيف هدا وإلباس هدا ورعايتي أني,,, فأين هي من كل هدا ؟

    أكثر من يتعب هنا هم النساء فلنرأف بهم قليلا وننظم أسرتنا فابن واحد أو اثنان فيهما البركة وربما لو كان واحدا او اثنان لسهل علينا تربيتهما ولحصلا على أوفر الحظوظ ليكونا على خلق حسن وعلى تربية وتعليم حسنين.

    ز.م
  7. Off The Grid
    24-11-2012, 10:20 AM

    رد: " فوضوية الإنجاب .. "

    " فوضوية الإنجاب .. "


    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة القيصر
    السلام عليكم

    كلنا تحدونا هده الرغبة، كلنا نتمنى لو أن بيتنا يعج بالبنين والبنات، وتبقى أمنية فقط، لأننا حينما نتمنى دلك نفكر فقط في اللحظات السعيدة أي حينما يكون كل شيء على ما يرام والجميع راضون، لكننا لو فكرنا بعد دلك في أمور أخرى لتراجعنا عن أمنياتنا،

    تخيلوا معي أني متزوج وأعمل طوال النهار، وزوجتي ربة بيت، أنجبنا في عامنا الأول ابنا، تكلفت هي بتربيته من رضاعة وأكل وشرب و رعاية وتوجيه لمدة سنتين، فكرنا في إنجاب بنت لكن رزقنا بولد مرة ثانية فتكفلت هي به كما تكلفت بأخيه، وبعد سنة

    عانتها زوجتي مع طفلين صغيرين أنجبنا ولدا ثالثا، فقررنا أن نقفل باب الإنجاب، وكعادتها زوجتي هي من تحمل عبء الأبناء، أما أنا فأعود للبيت في اخر النهار اكل وأشرب وألعب مع الأطفال قليلا وأنام، أتعب في عملي وأستريح في بيتي، وبعد ثلاث

    سنوات تغير رأينا وقررنا الإنجاب ربما نرزق ببنت، وتمنينا لو رزقنا ببنت، في هده اللحظة التي يفكر فيها الإنسان أن يخطو للأمام عليه التفكير في مستقر باطن قدمه أولا، ويفكر في كل الأمور المحيطة بخطوته تلك، فقبل أن ننجب الرابع فكرنا قليلا

    وقلنا مادا لو كان المولود ولدا مرة أخرى ؟ هل سنستمر في معاندة القدر ؟ هل ستبقى زوجتي حبيسة البيت وكأنها تشتغل مربية أطفال ؟ هل تعب الحمل والوضع هين حتى أفكر في تعديبها للمرة الرابعة وربما الخامسة ؟ هل أنا أملك قطيعا من الأرانب

    لأحاول الإكثار من القطيع ؟ تبقى زوجتي إنسانا يعتبر أمانة أخدتها من أهلها ووعدتهم بالمحافظة عليه لا تخريبها وتضييع حياتها بين إرضاع هدا وتنظيف هدا وإلباس هدا ورعايتي أني,,, فأين هي من كل هدا ؟

    أكثر من يتعب هنا هم النساء فلنرأف بهم قليلا وننظم أسرتنا فابن واحد أو اثنان فيهما البركة وربما لو كان واحدا او اثنان لسهل علينا تربيتهما ولحصلا على أوفر الحظوظ ليكونا على خلق حسن وعلى تربية وتعليم حسنين.

    ز.م


    قد قمت بشرح الوضع ببساطة و واقعية ,
    حتى أن صديقا لوالدي كان دائما يقول حول عدد الأبناء : " واحد شوي و اثنين برشا " طبعا بلهجتنا التونسية
  8. نفركويس
    25-11-2012, 08:06 PM

    رد: " فوضوية الإنجاب .. "

    " فوضوية الإنجاب .. "


    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة زينب المرزوقي
    مساءك أكوس !
    ليس الإشكال في عدد الأبناء بشكل مباشر ( مع أن من يعرفني حق المعرفة يدرك أني ضد الإكثار من عدد البنين بشكل قاطع ) , لكن الإشكال في ظروف الأبوين و قدرتهما على تربية الأبناء .
    كانت لدينا جارة أنجبت 8 أبناء بين إناث و ذكور و قد وفقها الله في تربيتهم أحسن تربية حتى كبروا و صاروا جميعهم أطباء . و ثمة من ينجب إبنا واحدا و مع ذلك يسيء تربيته فيصير ذلك الإبن حملا ثقيلا على أهله .
    لذا فإن التربية هي المفتاح , لكن هذا لا ينكر أنه في وقتنا الحالي يجب أخذ عدد الأبناء بعين الإعتبار أيضا .

    و أهلا بك
    اهلا بك مليون
    كلام سليم وهو قريب من كلامي بس ماشاء الله عليك كلامك منمق اكثر ومختصر
    يعطيك العافية
    QUOTE=القيصر;7085024]السلام عليكم

    كلنا تحدونا هده الرغبة، كلنا نتمنى لو أن بيتنا يعج بالبنين والبنات، وتبقى أمنية فقط، لأننا حينما نتمنى دلك نفكر فقط في اللحظات السعيدة أي حينما يكون كل شيء على ما يرام والجميع راضون، لكننا لو فكرنا بعد دلك في أمور أخرى لتراجعنا عن أمنياتنا،

    تخيلوا معي أني متزوج وأعمل طوال النهار، وزوجتي ربة بيت، أنجبنا في عامنا الأول ابنا، تكلفت هي بتربيته من رضاعة وأكل وشرب و رعاية وتوجيه لمدة سنتين، فكرنا في إنجاب بنت لكن رزقنا بولد مرة ثانية فتكفلت هي به كما تكلفت بأخيه، وبعد سنة

    عانتها زوجتي مع طفلين صغيرين أنجبنا ولدا ثالثا، فقررنا أن نقفل باب الإنجاب، وكعادتها زوجتي هي من تحمل عبء الأبناء، أما أنا فأعود للبيت في اخر النهار اكل وأشرب وألعب مع الأطفال قليلا وأنام، أتعب في عملي وأستريح في بيتي، وبعد ثلاث

    سنوات تغير رأينا وقررنا الإنجاب ربما نرزق ببنت، وتمنينا لو رزقنا ببنت، في هده اللحظة التي يفكر فيها الإنسان أن يخطو للأمام عليه التفكير في مستقر باطن قدمه أولا، ويفكر في كل الأمور المحيطة بخطوته تلك، فقبل أن ننجب الرابع فكرنا قليلا

    وقلنا مادا لو كان المولود ولدا مرة أخرى ؟ هل سنستمر في معاندة القدر ؟ هل ستبقى زوجتي حبيسة البيت وكأنها تشتغل مربية أطفال ؟ هل تعب الحمل والوضع هين حتى أفكر في تعديبها للمرة الرابعة وربما الخامسة ؟ هل أنا أملك قطيعا من الأرانب

    لأحاول الإكثار من القطيع ؟ تبقى زوجتي إنسانا يعتبر أمانة أخدتها من أهلها ووعدتهم بالمحافظة عليه لا تخريبها وتضييع حياتها بين إرضاع هدا وتنظيف هدا وإلباس هدا ورعايتي أني,,, فأين هي من كل هدا ؟

    أكثر من يتعب هنا هم النساء فلنرأف بهم قليلا وننظم أسرتنا فابن واحد أو اثنان فيهما البركة وربما لو كان واحدا او اثنان لسهل علينا تربيتهما ولحصلا على أوفر الحظوظ ليكونا على خلق حسن وعلى تربية وتعليم حسنين.

    ز.م
    [/QUOTE]
    هلا اخوي زكريا
    كلامك سليم
    والفكرة ان الموضوع ليس في تحديد الابناء وهذا اللي هو غير مقبول
    لكن اذا دعت الحاجة كون المراة تتعب او قد يكون احتمال تصاب بشي فهذا واجب على الرجل ان يوقف رغبته في الانجاب حتى لو كان ماعنده ولا نفر
    لكن اذا هناك القدرة المالية والبدنة والفكرية ويستطيع ان يربي منتخب ليش نجبره على التوقف
    ولعنا راينا مشكلة تحد النسل ماذا فعلت بالغرب اصبحت نسبت الشباب في بعض الدول اقل 28%
    بينما في الدول العربية اقل دولة تصل الى 70%
    ومثل ما ذكرت انت والاخت زينب
    قد ترزق العائلة ب 10 اولاد وكلهم يقشرون بصل ويلعبون بلايستيشن
    وقد يرزقون ب 2 واحد دكتور وواحد مهندس
    والعكس
    تحياتي للجميع
  9. القيصر
    26-11-2012, 02:30 PM

    رد: " فوضوية الإنجاب .. "

    " فوضوية الإنجاب .. "


    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة
    لكن اذا هناك القدرة المالية والبدنة والفكرية ويستطيع ان يربي منتخب ليش نجبره على التوقف
    لو أن الأمور بهده العشوائية لخربت الدول أجمعها، فلو تكلمنا كل عن بلده مثلا أو عن مدينته سأقول أن مدينتي وهي العاصمة الاقتصادية، أكبر مدينة بالمغرب من حيث عدد السكان فما حاجتها في أن أزيد أنا العدد بأربعة أو خمسة ؟ هل سأنتظر حتى تحدد

    الدولة العدد الأقصى المسموح إنجابه لكل أسرة كما فعلت الصين ؟ طبعا لا فعيني ترى وعقلي يفكر..

    بخصوص القدرة المالية، فحسب الإحصائيات فالعكس هو الدي يحدث، أي أن الطبقة الفقيرة التي تفتقد للقدرة المالية على الإنجاب هي صاحبة النصيب الأكبر من حيث عدد الأبناء، في حين الأسرة الميسورة والغنية هي التي تكتفي بأقل عدد.

    ولو أن كل أسرة فكرت في إنجاب منتخب فمن أين نأتي لهم بالماء للاستحمام ؟
  10. أنا وبس
    29-11-2012, 11:16 AM

    رد: فوضوية الإنجاب

    " فوضوية الإنجاب .. "



    السلام عليكم

    وطرح أكثر من رائع تستحقي عليه أختي وسام العرفان

    نقول بعد الإتكال على الله وسماعي لكلام الشيخ العلامة محمد ابن عثيمين رحمه الله وشرح الشيخ محمد متولي الشعراوي أن تحديد النسل خوفا من الفقر أو مسايرة للحداثة المدمرة للعائلة هو حرام

    قديما وفي حياة البادية كانت الأم تلد وبعد سنتين هي الرضاع تحمل من جديد ، وكان ابناء البادية قليل عددهم ، وتلك هي الفطرة الصافية

    هناك ظروف تحكم العملية ، أولا التنظيم لا بأس به ، وهو المطلوب حفاظا على صحة الزوجة وحيويتها وطاقتها ، من الظلم أن تجد زوجة بعد عشر او خمسة عشر سنة زواج وكأنها بالستين

    ومن ناحية أخرى التربية التربية والمهم هنا هو التربية

    أن تنتج أفراد عصابة أو أفراد خلية مدمرة للمجتمع نتيجة إهمال التربية وسوء المتابعة

    البعض يرى أن الزواج فقط إنجاب للأولاد فقط

    هنا خط واضح فاصل بين إنكار الزرق بيد الله وبين التوكل على الله

    لا ننسى أن الرزاق هو الله والزرق بيده سبحانه وتعالى ، ولكن الأهم هنا الزوجة ورفيقة الدرب ومدرسة الأجيال

    بإتفاق الطرفان قبل الإنجاب على تحمل المسؤولية ومعرفة أن الزواج مسؤولية كبيرة عظمى

    لكم عجبني العنوان فوضوية الإنجاب ولكم هي فوضى تجتاح المجتمعات ، وتهدم القيم وتنسف المبادئ وتسئ أولا وأخيرا إلى الاسلام

    هناك من يتحجج بالاحاديث وهو كلمة حق أريد بها باطل ، وسيكتب الله ما قدموا

    شكرا أختي
12