12

" فوضوية الإنجاب .. "

حوارات ونقاشات جميلة - الاختلاف في الرأي لايفسد للود قضيه ارسال إلى Twitter ارسال إلى facebook
  1. نفركويس
    01-12-2012, 10:37 PM

    رد: " فوضوية الإنجاب .. "

    " فوضوية الإنجاب .. "


    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة القيصر
    لو أن الأمور بهده العشوائية لخربت الدول أجمعها، فلو تكلمنا كل عن بلده مثلا أو عن مدينته سأقول أن مدينتي وهي العاصمة الاقتصادية، أكبر مدينة بالمغرب من حيث عدد السكان فما حاجتها في أن أزيد أنا العدد بأربعة أو خمسة ؟ هل سأنتظر حتى تحدد

    الدولة العدد الأقصى المسموح إنجابه لكل أسرة كما فعلت الصين ؟ طبعا لا فعيني ترى وعقلي يفكر..

    بخصوص القدرة المالية، فحسب الإحصائيات فالعكس هو الدي يحدث، أي أن الطبقة الفقيرة التي تفتقد للقدرة المالية على الإنجاب هي صاحبة النصيب الأكبر من حيث عدد الأبناء، في حين الأسرة الميسورة والغنية هي التي تكتفي بأقل عدد.

    ولو أن كل أسرة فكرت في إنجاب منتخب فمن أين نأتي لهم بالماء للاستحمام ؟
    اخوي الله يحفظك ويبارك بعمرك
    منطق التحديد خوف الفقر او عدم توفر المكان والغذاء
    هو منطق الجاهليه وهو محرم
    وكون الصين وضعت حد هذا ليس معيارا
    ومثل ما ذكر لاخ انا وبس من اقول العلماء هو محرم بل هو حتى مخالف للفطره
    واذا وجد حاجة سوا مرض او ضرر على اي احد سواء زوجة او زوج او بلد فهذه يقررها اهل الاختصاص
    فمثلا الطب يحدد حالة الزوجة الصحية ولا يهمل النفسية
    والبلد يرجع لاهل الدين في هذا فمتى وجدت الضروره لوقف الحمل سو لضرر خاص او ضرر عام
    اما انه يترسخ في عقولنا ان كثرة العيال تقلل المال او من اين اكلهم فهذا غير جائز
    ولا يخفى عليك اخي حديث النبي صلى الله عليه وسلم
    " إن خلق أحدكم يجمع في بطن أمه أربعين ليلة ، ثم يكون علقة مثل ذلك ،
    ثم يكون مضغة مثل ذلك ، ثم يبعث إليه ملك فيؤمر بأربع كلمات ،
    فيقول : اكتب عمله وأجله
    ورزقه وشقي أو سعيد ، )
    فالرزق بيد الله يكتبه الله للجنين وهو في بطن امه
    ومثالك الذي ذكرت بان نسبت الانجاب لدى الفقراء اكثر من الاغنياء
    هي دليل ان الرزق بيد الله فمن اين لهؤلاء الفقراء ان يطعموا اولادهم
    وعندنا مثل دارج يقول ياتي الطفل وياتي رزقه معاه
    وهذا ايضا من عظيم التوكل على الله تعالى

    شاكر لك طيب مداخلتك وسمو اخلاقك
    لاعدمناك
    والشكر موصول للاخت زينب على طرح الموضوع
    وللاخ انا وبس على اتحافنا بكلام العلماء
    وايضا لجميع من شارك في الموضوع
  2. نور الفجـــــــــر
    25-09-2017, 07:10 AM

    رد: " فوضوية الإنجاب .. "

    " فوضوية الإنجاب .. "


    تطرقتي اختي الكريمه لموضوع شائك وحساس وقد كانت ردود الاعضاء متقاربة الى حد ما قياسا على فهم مقاصد التشريع مما شرع وهنا اريد التوضيح لامرين تطرق لها الحديث الاول ان الحاله التي ذكرتيها حالة استثنائية ومثل هذه الحالات لايستدل بها في مجالات البحث والدراسه ولا في التدليل بها على واقع معين لانها نادرة الوجود الامر الثاني ماذكرتيه بالاستدلال بقوله لايكلف الله نفسا الا وسعها فهذا التكليف حكمة غيبية يقدرها الخالق لعبده ووسع النفس هو وحده من يعلم بقدرته وفي مثل الحاله المشار اليها لولا ان الله سبحانه يعلم وسع نفس هذا الزوج وقدرته في تحمل امر هؤلاء لاولاد لما كلفه بهم لانه بعباده خبير بصير .

    تكوين الاسره اية من ايات الله اشار اليها بقوله ومن اياته ان خلق لكم من انفسك ازواجا وعندما نجد قوله
    ومن اياته نعلم ان الامر جلل وامر عظيم وهكذا حال الاسرة في اشارات كثيرة الى عظم اهميتها ومن هنا فموضوع الاسرة لاينظر اليه من زاوية واحدة اومن عدة زوايا لانها مكون شامل لاعمار الكون وانما ينظر اليها كل متكامل نظمها التشريع بما يتوافق واهداف تكوينها فعنما ندلل على ان كثرة الاولاد زينة كما في قوله المال والبنون زينة الحياة الدنيا اشار الى ما هو خير منها واكثر زينة فالباقيات الصالحات خير عند ربك وخير املا فاشار الى انهم زينة الحياة للبشر في حياة زائله والباقيات خير عند ربك في حياة ابديه فالاية تشير الى التكامل بين حياة زائلة مع حياة باقيه . ثم ان دلالة الاحاديث والايات الوارده في ذلك ليس دلالة مطلقه فقول النبي صلى الله عليه وسلم تكاثروا اني مباه بكم الامم مبني على المسؤولية عن هذا التكاثروصلاحه فقال كلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته فدلالة هذا التكاثر ليس لذاتها وانما بما يترتب عليها من صلاح الاسرة لتحقيق اهدافها . قل لايستوي الخبيث والطيب ولو اعجبتكم كثرة الخبيث . كما ان قلة الاولاد ليست زينة مطلقه . واما الغلام فكان ابواه مؤمنين فخشينا ان يرهقمها طغيانا وكفرا لذلك علينا ان نرعى مصالح الاسرة وتنظيم النسل بزيادته او نقصه بما تقتضيه المصلحه احد الاسس الرئيسيه التي تعين الاسرة على القيام بمهامها بما يخدم اهدافها . لي عودة للحديث ان تيسر ذلك شاكرا لصاحبة الطرح هذا الطرح القيم وشاكرا للمشاركين ردودهم النافعة والمفيده نسال الله التوفيق والسداد في القول والعمل
12