123

فضاء القصة القصيرة جدا / ق ق ج... / (يمنع المنقول)

قصة قصيرة - قصه جميلة - اجمل قصص وحكايات قصيرة منوعة مفيدة ارسال إلى Twitter ارسال إلى facebook
  1. Off The Grid
    11-10-2012, 11:57 PM

    رد: فضاء القصة القصيرة جدآ / ق ق ج

    فضاء القصة القصيرة جدا / ق ق ج... / (يمنع المنقول)



    لمحت في وجهها انعكاسا صادقا للأرض , كأن سمرتها الملفوحة بلظى الزحام تتشظى رويدا رويدا ,
    كأن الشمس وجدت ضالتها في ذلك الوجه حتى تدق فيه مناجلها و تحرثه و تتفجر أنهار بكاء لم أخل أنه سيولد مكشوفا أمام الجميع , أمام أغراب ما كان يعنيهم في تلك اللحظة سوى الحافلة التي تأخرت - كعادتها - في المجيء .
  2. Off The Grid
    12-10-2012, 09:39 PM

    رد: فضاء القصة القصيرة جدآ / ق ق ج

    فضاء القصة القصيرة جدا / ق ق ج... / (يمنع المنقول)




    هذه المرة , أطالت النظر إلى وجهه وهو بادلها تلك النظرات بأسئلة مخبوءة بين طيات الصمت و كأنه أراد أن يستدل على أي شيء يثبت له أنها مدركة بأن هذا الفراق لا لقاء بعده.
    اقتربت قليلا من أذنه هامسة أن " لا تتأخر , لأني سأعد لك اليوم وجبتك المفضلة " .
    ربما معرفته العميقة بها و بمواضع المصائد التي تنصبها دائما في كلماتها جعلته يوقن أنها لم تقل تلك الجملة إلا لتودعه .
  3. مما خطت يداي
    15-10-2012, 11:10 PM

    رد: فضاء القصة القصيرة جدآ / ق ق ج

    فضاء القصة القصيرة جدا / ق ق ج... / (يمنع المنقول)


    أبكاها زوجها ...


    فنظرت إليه وهو يلاعب طفلته ,,,
    فقالت له : ماذا ستفعل لو أن رجلا تزوجها فأبكاها؟؟

    قال : سأقتله!!
    إنها إبنتي حبيبتي .....

    قالت له والدموع في عينها : أنا أيضا لي أب يحبني
  4. نوران العلي
    23-10-2012, 08:39 PM

    رد: فضاء القصة القصيرة جدآ / ق ق ج .... ( قدر )

    فضاء القصة القصيرة جدا / ق ق ج... / (يمنع المنقول)




    عبثت بضفائر شعرها، واسترسلت أناملها غيا بسحر سواده...
    علقت بعقد استباحت السكون الجميل، حيث غادرها فكر خيالها..
    عبست\ ثم عقدته بربطة، أدمت أنامل فكرها...
    :
  5. نوران العلي
    23-10-2012, 08:43 PM

    رد: فضاء القصة القصيرة جدآ / ق ق ج

    فضاء القصة القصيرة جدا / ق ق ج... / (يمنع المنقول)




    دندن ليطرب قلبه .. وينسى ألمه .. ولوهلة \ ظن أنه اجتاز جسور الوهم ..
    المسكين/ قد انفطر فؤاده شطرين ...
    :
  6. ماشي حافي
    27-12-2012, 11:26 PM

    رد: فضاء القصة القصيرة جدآ / ق ق ج... / (يمنع المنقول)

    فضاء القصة القصيرة جدا / ق ق ج... / (يمنع المنقول)


    أبكاها زوجها في الصباح
    أرضاها في المساء
    قتلها في نهاية العام

    سمير المفروط
  7. Off The Grid
    18-01-2013, 12:11 AM

    رد: فضاء القصة القصيرة جدآ / ق ق ج... / (يمنع المنقول)

    فضاء القصة القصيرة جدا / ق ق ج... / (يمنع المنقول)




    أربكها سؤاله عما فقدته في غيابه .
    جزم بأنها فقدت عذريتها فللأنثى في نظره اثنتين , إحداهما يغلفها القلب و أنها هي الأكثر عرضة إلى الفض بمجرد أن يستبيحها حزن الفراق .
    لم تجبه , تركت لضحكتها الملفقة المجال لتنوب عنها , و لكن رجل مثله بمكره الشرقي سرعان ما يستشعر الخلل في انتصارها ( غير ) البكر .
  8. Off The Grid
    21-01-2013, 09:40 PM

    رد: فضاء القصة القصيرة جدآ / ق ق ج... / (يمنع المنقول)

    فضاء القصة القصيرة جدا / ق ق ج... / (يمنع المنقول)




    لطالما ظنت أن لا أحد في البيت يعاني الوحدة أكثر منها, و لم يكن هذا الشعور يمحي قليلا - أو قل يتضاءل بعض الشيء - إلا حين تكون في السيارة مع والدها يجوبان شوارع المدينة الكئيبة و ينهمكان في حديث دافىء عن الأمس , عن ماضيه الذي ظل بالنسبة إليها أشبه بمجلد كثير الصفحات , و طفولته التي كلما تحدث عنها تغيرت نبرته و علت وجهه تعابير حزن و حنين لزمن لا أحد سواه يرثيه .

  9. Off The Grid
    31-01-2013, 07:02 PM

    رد: فضاء القصة القصيرة جدآ / ق ق ج... / (يمنع المنقول)

    فضاء القصة القصيرة جدا / ق ق ج... / (يمنع المنقول)




    - سيطول وقوفك هنا , إن كنت لا تدري !

    - حري بك أن تعرف أن المقاعد تستهلك ما بنا من صبر كلما لجأنا إليها لتخفف عنا مشقة الإنتظار . هي تخدعنا بتلك الرفاهية و يسرها أن يبلغها صدى التنهيد الذي ترسله كل أضلاعنا المنهكة حال جلوسها .. لذا سأقف لأتبين خفايا المدى أكثر .
    هم عائدون حتما !
    سيعودون حتما !
    ما من أحد تفتر عنه ابتسامة راضية لحظة يقول لهذه الديار " وداعا " ثم يمضي ,
    و ما من أحد لوح بتلك الكلمة إلا و عاد بكبرياء يتهدل طالبا من كل شبر هنا أن يغفر له ما بدا من جحود , راجيا من التراب الصامت أن يتكلم, أن يقول له أي شيء يشبه " سامحتك " .




  10. Off The Grid
    03-02-2013, 07:15 PM

    رد: فضاء القصة القصيرة جدآ / ق ق ج

    فضاء القصة القصيرة جدا / ق ق ج... / (يمنع المنقول)




    خشيت أن ترفع عينيها إلى عينيه, أن تراه وهو يراها, أن تكتشف في تلك اللحظة المثقلة بالشكوك الصامتة كيف ينظر إليها.
    لم تظن أن خيانتها له كل هذا الوقت قد تفشت رائحتها في الأرجاء حتى بلغته .
    ما المها أكثر و أثقل صدرها هو أنه لم يسألها لم فعلت ذلك , و لم يعاتبها أو يعنفها , بل اكتفى بنقل ما يتناقله الناس عنها لها قبل أن يختم كلامه بثلاث نقاط شغلتها نظراتهما الصامتة.
123