12345678

رواية بعيوني أنت أجمل الناس بقلمي (كاملة)

قصة كاملة - رواية كامله جميلة للكاتبه ارسال إلى Twitter ارسال إلى facebook
  1. مما خطت يداي
    18-10-2012, 08:02 PM

    رد: رواية بعيوني أنت أجمل الناس بقلمي

    رواية بعيوني أنت أجمل الناس بقلمي (كاملة)


    هههههههه أوكي
  2. رجل مختلف
    18-10-2012, 08:10 PM

    رد: رواية بعيوني أنت أجمل الناس بقلمي

    رواية بعيوني أنت أجمل الناس بقلمي (كاملة)


    دامك تملكي الوهبه الادبيه ف الروايات
    حاولي تكوني اكبر من عمرك ادري انك ق عمر الاحلام الورديه ===========
    دام ان واقعك الدراسي بحاجه الى ايجاد كثير من الرويات التربويه والتاريخيه
    تاقلمي مع الواقع وانا متاكد انك سوف تبدعي
  3. مما خطت يداي
    18-10-2012, 08:14 PM

    رد: رواية بعيوني أنت أجمل الناس بقلمي

    رواية بعيوني أنت أجمل الناس بقلمي (كاملة)


    أها<<< ما أدري اذا كان نفس اللي فهمتوا
    يعني قصدك أنوا أنا لسى صغيرة فا أنوا لازم أقرأ روايات كثيرة
    عشان أخذ منها الخبرة مواكذا
  4. مما خطت يداي
    23-10-2012, 03:17 PM

    رد: رواية بعيوني أنت أجمل الناس بقلمي

    رواية بعيوني أنت أجمل الناس بقلمي (كاملة)




    ((((البارت الثامن ))))






    قلبي لك يا من ملكت كل القلوب ...
    وعهدي لك أني سأبقى رفيق الدروب .... فكن صبورا
    .. فقلبي لا يقوى الحروب ..
    وكن بي حنونا فحبي لك ..
    شمس تأبى الغروب .
    بعد ما ذاب السكوت , صاح فيني ألف صوت ..







    عند ريما وريان
    ريما : ريان أنا حامل
    ريان قرب وحضن ريما بقوة
    ريما """""""""""""""" ما ني مصدقة ريان حبيبي ما رح يطلقني انا حامل من ريان يعني انا رح أبقى مع ريان الى الأبد
    ************************************************
    الدكتورة هند بصراخ : يا دكتور رامي يا دكتور رامي
    الدكتور رامي : خير ايش في
    الدكتورة هند : المريض اللي كان في غيبوبة صحي
    الدكتور رامي بفرح : والله يعني لازم نخبر الأهل
    الدكتور رامي دخل غرفة أبو فيصل
    أبو فيصل بتعب : وين أنا
    الدكتور رامي : حمد الله على السلامة أنت كنت في غيبوبة
    أبو فيصل : طيب وين الأهل
    الدكتور رامي : اللحين رح نتصل عليهم
    ************************************************
    أم فيصل : الو
    الدكتورة هند : الو السلام عليكم
    ام فيصل : وعليكم السلام مين معاي
    الدكتورة هند : معاك مستشفى ..........................
    أم فيصل : خير ان شاء الله
    الدكتورة هند : المريض اللي كان في غيبوبة صحي
    أم فيصل بفرح : قصدك أبو فيصل
    الدكتورة هند : أيوه تعالوا المستشفى
    أم فيصل : يلا مع السلامة
    قفلت ام فيصل الجوال
    أم فيصل بصراخ وفرح : ريان فيصل سلمى ريما
    الكل نزل تحت خايفين
    فيصل : خير يمه
    ريما : ايش في
    أم فيصل : خير أن شاء الله أبوك
    ريان : ايش فيه أبو فيصل
    أم فيصل أبتسمت : قام بالسلامة
    فيصل وريما بفرح : والله
    أم فيصل : أيوه قبل شوي دقت الدكتورة
    سلمى : يلا وش نستنا لازم نروح المستشفى
    أم فيصل : أيوه الله يا بنتي
    ريان : يلا تعالوا في سيارتي
    ************************************************
    طارق : يا حارس يا حارس
    الحارس : نعم سيدي
    طارق : السجين رجوان ال......... لازم يجي في غرفة التحقيق
    الحارس : حاضر سيدي
    خرج الحارس وراح عند السجناء وقال : رجوان ال...............
    رجوان كان جالس : نعم أنا رجوان ال............
    الحارس : تفضل معاي غرفة التحقيق
    رجوان : حاضر
    خرج رجوان وراح على غرفة التحقيق شاف طارق
    طارق : اليوم المستشفى دقوا علي وقالوا أنوا ابو فيصل
    رجوان بخوف : وش قالوا
    طارق مبتسم : قالوا انه قام بالسلامة
    رجوان بفرح : حمد الله
    طارق : أنا قلت كل شي لأبو ريان
    رجوان : أيش قلت له
    طارق : قلت له أنوا في خطأ بالبنك
    رجوان : وش قال
    طارق : قال انه رح يكلم أبو فيصل
    ************************************************
    وصلوا المستشفى
    ريان : لو سمحت اليوم في واحد قام من الغيبوبة ممكن تقولين لي الغرفة رقم كم
    الدكتورة هند : أها قصدك أبو فيصل
    ريان : أيوه
    الدكتورة هند : تعالوا معاي أنا المسئولة عنه

    ************************************************
    دق الباب
    أبو فيصل : تفضل
    أم فيصل : حمد الله على سلامتك يا أبو فيصل
    أبو فيصل : ريما حبيبتي بنتي
    ريما قربت من أبوها وحضنته
    فيصل : حمد الله على سلامتك يبه
    أبو فيصل بعد عن ريما وقال :فيصل ولدي
    وحضن فيصل
    ريان : حمد الله على سلامتك
    أبو فيصل : الله يسلمك يا ولدي وين أبوك
    ريان : اللحين رح يجي
    جلسوا حوالين أبو فيصل
    أبو فيصل : مين أنتي يا بنتي
    سلمى بخوف : ا
    ريما : هذي صديقتي أهلها ماتوا من زمان فأنا خليتها تسكن عندنا
    أبو فيصل : الله يرحمهم من اليوم و رايح أنا زي أبوك
    سلمى : مشكور عمي
    أبو فيصل : أنا كيف وصلت لغيبوبة
    أم فيصل بدأ عليها الزعل وقالت : ما تذكر لما
    ريان : لما جاك ظرف مجهول
    أبو فيصل بدأ يتذكر كل شي صار وقال : لما خرج منه دخان بعدين شفت كل شي بلون أسود وطحت على الأرض بس من وين كان الظرف
    فيصل : يبه كان من رجوان
    أبو فيصل بصدمة : رجوان
    ريما : أيوه يبه
    فجأة دخل أبو ريان وقال : حمد الله على سلامتك
    أبو فيصل بفرح : الله يسلمك
    أبو ريان : تحس بألم
    أبو فيصل : لا الحمد لله
    ريان : أكيد أنتم زعلانين تبغون خبر يفرح
    أبو فيصل : أيوه الله
    ريان ناظر في ريما وأبتسم
    ريما بفرح : يبة انا حامل
    الكل بدأ يصارخ لما سمع الخبر
    أبو فيصل : يعني رح أشوف حفيدي قبل ما أموت
    فيصل : الله يطول بعمرك
    أبو ريان : انا أبغى أكلم أبو فيصل بموضوع خاص
    فيصل وريان : يلا نطلع
    الكل طلعوا بس أبو ريان
    أبو فيصل : خير في شي
    أبو ريان : أنت اكيد رح تقول ليش رجوان سوى كذا فيني
    أبو فيصل : وهذا اللي شاغل بالي
    أبو ريان : يا أبو فيصل أنت ظلمت أبو رجوان
    أبو فيصل : أنا
    أبو ريان : أيوه موا أبو رجوان هو اللي سرق فلوس كان في خطأ في البنك
    أبو فيصل : وأنت كيف عرفت
    أبو ريان : طارق المحقق قال لي
    أبو فيصل : طارق وش دخل طارق بالسالفة
    أبو ريان فهم أبو فيصل على كل شي صار
    أبو فيصل : بلغ المحقق طارق أنه يخرج رجوان من السجن
    أبو ريان : طيب
    ***********************************************
    فيصل : تتوقع ايش يبغى أبوك من أبوي
    ريان : والله ما دري
    فيصل : أقول أنت رح تطلق ريما
    ريان : لا طبعا هي حامل كيف تبغاني أطلق ريما وهي حامل
    فيصل : الحمد الله أبوي قام بالسلامة يعني أقدر أتزوج حلا
    ريان : صح متى زواجك
    فيصل : الخطبة بعد أسبوع والزواج بعد شهرين
    فجأة جاء الدكتور رامي
    الدكتور رامي : سوينا تحاليل أبو فيصل
    فيصل بخوف : طيب أبوي فيه شي
    الدكتور رامي مبتسم : لا ما في شي هو بخير
    ريما : الحمد الله
    أم فيصل : يا دكتور متى يقدر يطلع من المستشفى
    الدكتور رامي : تقدرون تطلعونه اللحين
    فيصل : الحمد لله
    ***********************************************
    رجوان في السجن والشخصية الجديدة رح نتعرف عليها
    هيثم : أنت كم محكوم عليك
    رجوان : الله أعلم
    هيثم : طيب أنت وش سويت
    رجوان : قتلت واحد
    هيثم : الله يكون في عونك
    رجوان : وأنت وش سويت
    هيثم : أنا قتلت أبوي
    رجوان مصدوم : قتلت أبوك
    هيثم بدأ يبكي : قتلت أبوي أيوه قتلت أبوي
    رجوان مصدوم : كيف قتلت أبوك
    هيثم : هذا مو أبوي الحقيق أبوي الحقيقي مات ورباني وكبرت وما كنت أعرف أنوا اللي واقف قدامي رجال غريب فجأة قالي الحقيقة هو وأمي ومن كثر ما كنت زعلان أخذت السكين وطعت أبوي أما بالنسبة لأمي فهي في غيبوبة والله اعلم هي اللحين حية ولا ميتة
    رجوان : طيب أنت عندك اخوان
    هيثم : لا و أنا بعد اسبوع رح أموت
    رجوان بدأ عليه الصدمة والغرابة : بعد اسبوع رح تموت
    هيثم : أيوه حكموا علي بالإعدام بعد أسبوع
    رجوان """""""" موا معقول كيف يقتل أبوه كيف صح انوا مو أبوه الحقيقي لكن كيف يقتل الرجال اللي رباه
    هيثم : أقدر أطلب منك طلب
    رجوان كان سرحان يفكر في هيثم
    هيثم : رجوان
    رجوان : ها في شي
    هيثم : كنت أقول لك أقدر أطلب منك طلب
    رجوان : أيوه
    هيثم : انك لو طلعت من السجن تروح تشوف أمي في مستشفى ........... أسمها .................
    رجوان كتب المستشفى واسم الأم في ورقة
    ************************************************
    أبو ريان دق على طارق
    ابو ريان : هلا كيفك طارق
    طارق : حمد الله بخير كيف أبو فيصل
    أبو ريان ناظر في أبو فيصل وأبتسم :حمد الله هو بخير
    طارق : طيب كلمته في الموضوع انوا الخطأ مو من أبو رجوان من البنك
    أبو ريان : أيوه كلمته
    طارق : بشر وش قال
    أبو ريان : يقول طلع رجوان
    طارق بفرح : حمد الله يا لله مع السلامة
    طارق قفل الجوال وهو يقول : يا حارس يا حارس
    دخل الحارس : نعم سيدي
    طارق : خرج رجوان ال ........... من السجن
    الحارس : حاضر
    خرج الحارس وراح عند السجناء دخل السجن وهو يقول : رجوان ال...........
    رجوان : انا
    الحارس : انت رح تطلع من السجن
    رجوان بفرح : أنا
    الحارس : أيوه
    هيثم : حمد الله
    رجوان : يا الله مع السلامة
    هيثم : مع السلامة لا تنسى تزور امي في المستشفى
    رجوان : طيب
    وبدأ على رجوان الزعل لما افتكر هيثم وقصته لما خرج من السجن أخذ تكسي وصل بيت أهله دق الباب فتحت له رنيم وكانت مرة فرحانة
    رنيم : رجوان أخوي
    رجوان : بشحمة ولحمة
    رنيم بصراخ وفرح : يمه يبه لجين رجوان خرج من السجن
    ************************************************
    حسام كان جالس على طاولة الفطور مع أبتسام وحلا وحسن وأم حسام وأبو حسام
    حسام : يبه لازم نروح المستشفى
    أبو حسام : ليش
    حسام : نزور عمي أبو فيصل قام بالسلامة
    أبو حسام بفرح : والله أنت كيف عرفت
    حسام : حلا قالت لي
    أبو حسام : حلا انتي كيف عرفتي
    حلا بتوتر : ا أنا عرفت من فيصل دق علي وقال لي
    أبو حسام : أها أتفقتم متى الزواج
    حلا : لا
    ************************************************
    رجع أبو فيصل البيت
    أم فيصل : والله يا أبو فيصل البيت من دونك ما يسوى
    أبو فيصل : تسلمين
    أم فيصل : اعرف انك تفكر في الأولاد لا تخاف هم فوق
    أبو فيصل : ليش ريان ساكن عندنا
    أم فيصل بتوتر : ا ريما بنتي لما كنت في المستشفى ما حبت أني أكون لوحدي في البيت فجات البيت وجاء معاها ريان
    أبو فيصل : طيب ليش ريما في غرفة وريان في غرفة
    أم فيصل بتوتر و أرتباك : عشان سلمى أنا اللحين رايحة أقولهم
    أم فيصل خرجت من الصالة وراحت للمجلس شافت ريما وريان وفيصل وسلمى يتكلمون
    أم فيصل : ممكن أدخل
    فيصل بضحك : لا لا تدخلي
    أم فيصل دخلت : والله انك قليل أدب
    فيصل يضحك : يمه انا كنت أمزح معاك
    أم فيصل : ريان كيفك
    ريان : حمد الله بخير
    أم فيصل : كيفك سلمى
    سلمى : حمد الله بخير
    أم فيصل : كيفك ريما
    ريما : حمد الله
    فيصل : و أنا ما في كيفك فيصل
    أم فيصل ضحكت : لا ما في
    الكل ضحك
    أم فيصل : سلمى وفيصل انا أبغى أكلم ريان وريما لوحدهم
    خرجت سلمى و وراها فيصل
    ريما : خير يمه
    أم فيصل : خير ان شاء الله
    ريان : في شي
    أم فيصل : لازم ترجعون البيت
    ريما : أي بيت
    أم فيصل : بيتك يا ريما معا ريان
    ريما : لا مستحيل أرجع
    أم فيصل : ترى يا بنتي أبوك بدأ يسألني أسله غريبة عنكم
    ريان : يلا يا ريما خلينا نروح
    ريما : مستحيل
    أم فيصل :ترى أبوك لو عرف بالحقيقة رح يرجعك البيت غصب عنك
    ريما : طيب
    ريان فرح : والله يعني رح ترجعي البيت
    ريما : أيوه بس لازم أزور أهلي كل بعد يومين
    ريان : لو تبغين كل يوم
    ريما """""""" رح أرجع البيت أنا مرة خايفه من ريان وخايفه من الجيران أنهم يكونون زي نور يا ربي أستر
    خرجت أم فيصل من المجلس
    ريان : ريما حبيبتي أشفيك
    ريما : ما لك دخل ولو سمحت لا تتلقف في شي ما يخصك
    ريان : أنا زوجك موا واحد من الشارع
    ريما : أنت بالنسبة لي واحد من الشارع
    زعل ريان وخرج من الغرفة
    ريما """"""""" يا لله يارب سامحني كل يوم أحس اني رح أعترف وأقول ريان احبك لكن لما أفتكر اللي صار لما كان يضربني كان يقول حبيب القلب سلطان وأنا ما أعرف مين سلطان أكره ريان لكن قلبي يقول شي ثاني يقول أني أحبه وأموت فيه يا ربي ساعدني وأعطني القوة على تحقيق هذا الشي
    خرجت ريما من المجلس وراحت طلعت عند غرفة ريان دقت الباب ولا أحد رد عليها فتحت الباب ما شافت أحد سمعت صوت موية من الحمام قالت أكيد يستحم رح أستناه قفلت الباب وجلست على السرير تستنى ريان خرج ريان من الحمام كان لابس بنطلون جينز بني وبلوزة هاي نيك سوداء وشعره مبلول
    ريان ناظر في ريما نظرات حنونة ريما قربت من ريان وحضنته بقوة وخوف
    ريان : حبيبتي ريما أشفيك
    وبدأت ريما تبكي في حضن ريان : ريان
    ريان : حبيبتي أشفيك في شي
    ريما تبكي : ريان أنا أنا أنا
    ريان : أنتي أيش
    ريما ما قدرت تتكلم حضنت ريان بقوة وقالت : ريان أنت بالنسبة لي موا واحد من الشارع
    ريان : أعرف أنك كنتي زعلانة وقلتي هذي الكلمة بالغلط
    ريما بصراخ وبكاء : ريان والله..........ما كان ....... قصدي
    ريان بصوت حنون : خلاص حبيبتي
    ريان بعد ريما عنه بهدوء ريما نزلت رأسها لكن ريان رفع رأسها بيده ومسح دموعها وقال بصوت دافئ وحنون : ريما حبيبتي لا تبكي
    ريما : ريان
    ريان : عمري أنتي
    ريما : خلينا نرجع البيت
    ريان :أي بيت
    ريما : بيتنا أنا وأنت
    ريان : حبيبتي أنتي متى تبغين نرجع البيت
    ريما : اللحين
    ريان : طيب خليني أجهز شنطتي
    ريما بصوت خايف : حاضر
    ************************************************
    أم رجوان تبكي : رجوان ولدي
    رجوان : يمه خلاص شوي شوي تبكيني معاك
    أبو رجوان : خلاص يا أم رجوان شوي رح يبكي رجوان معاك حمد الله رجع رجوان
    لجين : كل اللي صار بسبب رنيم
    رنيم منزلة رأسها : أسفة يا خوي
    رجوان قرب من رنيم ورفع رأسها بيده وقال : أنتي سويتي الصح
    رنيم : بس انا اللي دخلتك السجن
    رجوان : لا انا اللي دخلت نفسي السجن انت مالك دخل
    رنيم : بس أنا.......
    قاطعها رجوان وقال : انا رايح مشوار وراجع
    أم رجوان : أسوي لك غداء
    رجوان : لا رايح مشوار
    خرج رجوان من البيت وراح المستشفى اللي مكتوب في الورقة
    رجوان : لو سمحتي في حرمة عندها غيبوبة أسمها ...........
    الدكتورة : تفضل معاي
    رجوان راح معا الدكتورة حتى وصلته الغرفة دخل الغرفة شاف حرمة تقريبا عمرها 35 صاحية ناظرت في رجوان بخوف
    رجوان : حمد الله على سلامتك
    أم هيثم : من أنت
    رجوان : لا تخافي أنا صديق هيثم
    أم هيثم : هيثم ولدي وينه الله يخليك وديني له
    رجوان : حاضر رح أوديك له بس لحظة
    أم هيثم : طيب
    رجوان : دكتورة
    الدكتورة : نعم
    رجوان : نقدر نخرجها من المستشفى
    الدكتورة : أيوه تقدرون
    رجوان : يلا اللبسي العباية أوديك عند هيثم
    أم هيثم لبست العباية وخرجت معا رجوان ركبت في المقعد الخلفي وصلها على السجون ونزل من السيارة وقال : هيثم في السجن
    أم هيثم بصراخ : لا ولدي ليش بالسجن
    رجوان : هو اللي قتل أبوه بعد أسبوع رح يعدمونه
    أم هيثم : لا مستحيل أنا رح أخرج ولدي هيثم
    رجوان : كيف
    أم هيثم : أنا رح أتنازل
    رجوان بفرح : حمد الله
    ودخلوا السجن شافوا طارق
    رجوان : هلا طارق
    طارق بفرح : هلا رجوان
    رجوان : في واحد مسجون عندكم محكوم عليه بالإعدام بعد أسبوع أسمه هيثم ..........
    طارق : طيب وش فيه
    رجوان : هذي أمه قامت من الغيبوبة وتبغى تتنازل
    طارق : أنتي تبغين تتنازلين
    أم هيثم : أيوه
    طارق : طيب وقعي هناء
    وقعت أم هيثم على الورق
    طارق : يا حارس يا حارس
    الحارس : نعم سيدي
    طارق: في مسجون محكوم عليه بالإعدام بعد أسبوع خرجه من السجن
    الحارس : حاضر
    خرج الحارس ودخل غرفة السجناء وقال : هيثم ...............
    هيثم : نعم أنا
    الحارس : تفضل معاي
    دخل هيثم غرفة طارق شاف رجوان وحرمة لابسة عبايه
    طارق : هيثم أمك جاية تتنازل عن القضية
    هيثم : أمي وين أمي
    رجوان : هذي أمك
    هيثم حضن امه بقوة وقال : يمه أشتقت لك
    أم هيثم بدأت تبكي : ولدي ولدي هيثم
    هيثم : يمه أنا بعد أسبوع رح اموت
    ام هيثم : لا ما رح تموت
    هيثم : بس المحكمة حكموا علي بالإعدام بعد أسبوع
    أم هيثم : بس أنا رح أسوي تنازل
    هيثم : حتى لو المحكمة سامحتني وطلعت من السجن أنتي مستحيل تسامحيني
    أم هيثم :بس أنا سامحتك
    هيثم : بس أنا مستحيل أسامح نفسي
    أم هيثم : الله يوفق لك يا ولدي تعال معاي
    هيثم : طيب
    طارق : ألف مبروك طلعت من السجن
    هيثم : الله يبارك فيك
    رجوان : يا لله خلوني أوصلكم
    هيثم : طيب
    خرج هيثم و رجوان وأم هيثم من السجن وركبوا السيارة
    هيثم : شكرا يا رجوان
    رجوان : عفوا
    أم هيثم : الله يوفق لك يا ولدي ويرزقك بنت الحلال
    رجوان : أنت كم عمرك
    هيثم : أنا 24 رح أقدم في الجامعة يصير بقي لي سنة وأصير طبيب أسنان
    رجوان : أها عندكم فلوس
    أم هيثم : أيوه راتب أبوه طبيب أسنان
    رجوان : أها
    هيثم : وصلنا بيتنا هذا العنوان .................................................. .................................................. .................................................. .......
    رجوان : حاضر
    ************************************************
    جهزوا الشنطه ونزلوا يودعون الأهل
    أم فيصل : يا لله مع السلامة حبيبتي
    ريما : الله يسلمك
    أبو فيصل : مع السلامة ولدي ريان
    ريان : الله يسلمك
    فيصل : يا لله مع السلامة
    سلمى : ريما حبيبتي رح أشتاق لك
    ريما : وأنا بعد
    أم فيصل : لا تخافي على سلمى رح أحطها بعيوني
    ريما : يمه الله يسعدك لا تزعلي سلمى
    أم فيصل : ولا يهمك في أم تزعل بنتها
    ريان : يلا ريما خلينا نروح
    ريما : طيب
    خرجوا من البيت بعد الوداع ركبوا السيارة وصلوا البيت دخلت ريما البيت وهي تقول : مين في البيت
    ريان : ما أدري
    ريما : في صوت في المطبخ
    دخلوا المطبخ شافوا خدامه
    ريما : أنت جبت خدامة
    ريان : يعني تبغيني أخليك تطبخين وأنتي حامل
    ريما بضحك : شكرا
    ريان : فديت الضحكة
    ************************************************
    وفي مكان جديد علينا في السجن الخاص بالبنات
    نور : ريما هي السبب هي اللي خلتني أدخل السجن خمس سنوات
    نوف : و أنتي اللي ورطيني معاك
    نور : أنتي كل يوم تجي تشترين مخدرات يعني انتي اللي ورطي نفسك
    نوف : يا ربي أخوي لو عرف والله يذبحني
    نور : على الأقل يذبحك ويفكك من العذاب اللي هنا
    نوف : انا من اليوم و رايح رح أتوب لله
    نور : كيف يعني
    نوف : يعني رح أصلي وأستغفر وأدعي وأصوم وأقرأ قران
    نور : من جدك
    نوف : أيوه انا كنت مسلمة بس أنتي كنت كل يوم تجيبي لي مخدرات بعدها ما صرت أصلي و أنا رح أقول كذا للشرطة
    نور : أيش يعني بتخلين بدل القضية قضيتين
    نوف : أيوه وكذا تصير الخمس سنوات سنتين
    نور بترجي : أمانة لا تسوين كذا
    نوف : لا والله تبغيني أجلس معا القرف
    نور : اذا سويتي كذا ما رح أسامحك
    نوف : عادي والله يا حبيبتي ما رح تنفعيني لا دنيا ولا أخرة
    ************************************************
  5. خواطر الروح
    24-10-2012, 10:25 PM

    رد: رواية بعيوني أنت أجمل الناس بقلمي

    رواية بعيوني أنت أجمل الناس بقلمي (كاملة)


    يسلمو

    ع البارت

    بنتظرك
  6. مما خطت يداي
    24-10-2012, 10:30 PM

    رد: رواية بعيوني أنت أجمل الناس بقلمي

    رواية بعيوني أنت أجمل الناس بقلمي (كاملة)


    خواطر مكسورة
    أنا منزلة بارتات روايتي في منتديات تانية اذ حابة تقرأيها اللحين
    أما أذا رح تتنتظريني بعد يومين أوك عادي
    أكتبي بس بعيوني أن أجمل الناس ورح يجيك ان شاء لله
  7. خواطر الروح
    24-10-2012, 11:07 PM

    رد: رواية بعيوني أنت أجمل الناس بقلمي

    رواية بعيوني أنت أجمل الناس بقلمي (كاملة)



    شكر لك بقراها انشا الله
  8. رومانسيه %
    24-10-2012, 11:39 PM

    رد: رواية بعيوني أنت أجمل الناس بقلمي

    رواية بعيوني أنت أجمل الناس بقلمي (كاملة)


    الله روعه تهبل صراحه كل ماقراء اتحمس اكثر اني اكمل واوصل لنهايه الروايه مشكوره حبيبتي ويعطيك العافيه
  9. رومانسيه %
    24-10-2012, 11:43 PM

    رد: رواية بعيوني أنت أجمل الناس بقلمي

    رواية بعيوني أنت أجمل الناس بقلمي (كاملة)


    وراح انتظر لنهايه
  10. shodi
    19-03-2013, 05:24 PM

    رد: رواية بعيوني أنت أجمل الناس بقلمي

    رواية بعيوني أنت أجمل الناس بقلمي (كاملة)


    جميلة
12345678