12345678

رواية بعيوني أنت أجمل الناس بقلمي (كاملة)

قصة كاملة - رواية كامله جميلة للكاتبه ارسال إلى Twitter ارسال إلى facebook
  1. مزمز
    03-10-2012, 09:13 PM

    رد: رواية بعيوني أنت أجمل الناس بقلمي

    رواية بعيوني أنت أجمل الناس بقلمي (كاملة)


    من جد رووووعه
    كملي ياعسل
    يعطيك العافيه...
  2. مما خطت يداي
    04-10-2012, 10:56 AM

    رد: رواية بعيوني أنت أجمل الناس بقلمي

    رواية بعيوني أنت أجمل الناس بقلمي (كاملة)


    [CENTER] نورتي وان شاء الله أكمل أنا في المنتديات اللي نشرت فيها روايتي جاني
    ردودكثيرةبس غريبة هذا المنتدى ما فيه ولا ربع رد [/CENTER
  3. مما خطت يداي
    04-10-2012, 07:56 PM

    رد: رواية بعيوني أنت أجمل الناس بقلمي

    رواية بعيوني أنت أجمل الناس بقلمي (كاملة)


    في بيت أبو حسام كان حسن وأم حسام جالسين في الصالة
    حسن : يمه خطبت البنت لحسام
    ام حسام : ايوه الله يسعدك يا ولدي ما قصرت وش قال
    حسن : قال لازم يستشير أخته وأبوه
    ام حسام : طيب
    ***********************************************
    سمعت صوت خفيف في الصالة خرجت من غرفتها سمعت صوت أخوها طارق وأبوها
    طارق : يبه تقدر ترجع زوجتك للبيت
    أبو طارق : تمزح يا ولدي أرجعها بعد كل اللي سوته في بنتي أفرض رجعتها رح تعذب بنتي مرة ثانية
    طارق : لا يبه صاحبي حسن طلب يد ابتسام لأخوه حسام
    أبو طارق : يعني بنتي رح تصير عروس
    طارق : أيوه يبه لكن لازم نستشير أبتسام لأنوا يمكن ما توافق
    ابو طارق : ايه صح
    ابتسام خافت لأنها ما هي مستعده للزواج
    ************************************************** ****
    رجع البيت الساعة 4 الليل شافها نايمة على الأريكة وهيا تمسك خدها اللي ضربها فيه
    ناظر فيها بعدين سحبها لصدره ونام معها على الأريكة
    صحيت الصباح وأتفاجات لما شافت نفسها في صدره وقالت هذا وش جابه متى جاي
    صحي وناظرها بعدين قلها بصوت مخيف : سوي الفطور
    ريما بعدت عنه وقالت: حاضر
    أخذت شور سريع لبست بنطلون أزرق وبلوزة فوشي وكعب فوشي وساعة الماس وسلسال ماس وخرجت سوت الفطور حطت على الطاولة وكانت تستناه حتى يخرج من الحمام أخذ شور سريع ولبس بنطلون أسود وبلوزة صفراء مرة فاقعة و جزمه سوداء حبالها أصفر
    خرج من الحمام ناظرت فيه وغمضت عيونها لأنها ما تحب اللون الأصفر يسبب لها غثيان
    ريما : جهزت الفطور
    جلس ريان على الكرسي وجلست على الكرسي ناظرت فيه وقالت : ريان أقدر أسألك سؤال
    ريان : ماني فاضي لأسلتك
    ريما : ليش أمس ضربتني كف
    ريان بصوت مرتفع : قبل شوي أقولك ما ني فاضي لأسلتك
    خافت ريما من حدة صوت ريان
    خرج ريان من الشقة وراح على الشركة
    دق الباب فتحت ريما شافت صديقتها نور
    نور : هلا حبيبتي ريما
    ريما : هلا نور
    نور : قوليلي أخبارك
    ريما : أنا ما عندي أخت كبيرة بعتبرك أختي ودي أفتح قلبي
    نور : خير حبيبتي وش في
    ريما : أمس ريان ضربني كف
    نور بزعل متظاهر : ليش
    ريما : ما دري سألته من أرسل باقة الورد مارد علي قربت منه وسألته مرة ثانية بعدين ضربني كف
    نور كانت مرة فرحانة لكن سوت نفسها زعلانه : حبيبتي ريما ما عليك خلينا نتكلم في شي ثاني
    ريما : زي ما تبين
    نور : احكي لي عنك
    ريما : كنت بألف كتاب عن خواطر كتبتها لحسام ولريان
    نور قاطعت ريم في الكلام : مين حسام
    ريما : أوه صح ما قلت لك هذا حبي الأول ويمكن ما تسمينه حب يمكن تسمينه إعجاب
    نور : اها طيب مع السلامة
    ريما : خليك معاي شوي
    نور : لا حبيبتي ما أقدر
    وهي خارجة شافت ريان قدامها رمت شنطتها وطاح كل اللي في الشنطة وقالت : أوه يارب
    ريان : خليني أساعدك
    نور : لا مشكور
    دخل ريان الشقة ضحكت نور ضحكة سخرية وقالت : والله مصيرك تتعذبين يا ريما
    سلمى : نور وش تسوي هنا خليني أساعدك
    نور : خلينا ندخل رح أقولك سالفة
    دخلوا الشقة
    سلمى : خير نور في شي
    نور : طلع ضربها كف
    سلمى مصدومة : من جد
    نور تضحك : ايوه وسويت نفسي مطيحة شنطتي
    سلمى : حرام عليكي
    نور مطنشتها : أول شي فرقنا بينهم ثاني شي أقربه مني بطريقة حلوة
    ***********************************************
    دخل ريان عند ريما لقاها تبكي
    ريان : ريما ليش تبكي
    ريما تبكي اشتاقت لحسام : اطلع برا
    ريان : ريما قوليلي وش فيك
    ريما من غير قصد : أنا ما أحبك
    ريان انصدم لما سمع ريما تقول انها ما تحبه وقال : يعني اللي كان مكتوب في الكرت صح
    ريما : أي كرت
    ريان مسك شعرها بقوة وعصب : تسوين نفسك ما تعرفين
    ريما تبكي : الله يخليك ريان فهمني وش قصدك
    ريان : والله لوركي وجهي الثاني ما يكون اسمي ريان
    ريما تبكي وتصارخ وتشهق ريان سحبها لحضنه ويقول : من الرجال اللي تحبينه من اللي تخونيني معاه
    ريما : والله ريان ما أعرف
    بعده عنها بقوة وطاحت على الأرض وهي تبكي طلع وراح الغرفة الثانية نام فيها وهو زعلان أنوا البنت الوحيدة اللي حبها طلعت تكره من كل قلبها وتحب واحد غيرة
    دق الجرس فتح الباب شاف رسالة مكتوب فيها من سلطان إلى ريما فتح الرسالة وانصدم لما شاف اللي فيها ************************************************
    كانت جالسة في الصالة دخل عليها أخوها طارق
    طارق : ابتسام
    ابتسام بخوف : هلا
    طارق : سمعتي أنوا أبوي ناوي يرجع زوجته
    ابتسام : أي سمعت
    طارق : من وين
    ابتسام : أمس صحيت من النوم سمعتك أنت وأبوي تتكلمون في هذا الموضوع
    طارق : طيب سمعتي عن اللي خطبك
    ابتسام بارتباك : ا....يوه
    طارق : طيب وش رأيك
    ابتسام : على راحتك
    طارق : ابتسام مو أنا اللي رح يتزوج حسام
    ابتسام : أعرف لكن انا بالنسبة لي عادي
    طارق فرحان : يعني أنتي موافقة
    ابتسام بزعل : ايوه
    ************************************************
    فيصل جالس يفكر في حلا دخلت علية أمه
    ام فيصل : يلا يا ولدي العشاء
    فيصل : مالي نفس
    ام فيصل : يا ولدي اذا كنت زعلان على حلا خليني أزوجك البنت وارتاح
    فيصل : والله يمه
    ام فيصل : ايوه
    فيصل وهو يبوس رأس أمه : يمه أحبك
    ام فيصل : وانا يا ولدي بكرة أخطب لك البنت
    ************************************************
    طلع مكتوب بالرسالة
    بسم الله الرحمن الرحيم
    إلى حبيبتي ريما وقت ما تشوفي أنوا زوجك راح تعالي عندي في الفندق اللي كل يوم نتقابل فيه طيب حبيبتي
    من سلطان إلى ريما
    أنصدم صدمة كبيرة ونادى بصوت عالي ريما
    ريما خافت لما سمعت صوته
    ريان دخل الغرفة ورمى الرسالة : أنتي كيف تخونيني معا واحد
    ريما حضنت ريان وهيا تبكي : ريان والله أنا مني فاهمة عليك
    ريان : من اللي جاب الرسالة مين جاوبيني
    ريما وهي تبكي في حضنة : والله يا ريان ما خنتك معا أحد ليش ما تفهم
    ريان : اجل شنوا اللي مكتوب في الرسالة
    ريما بعدت عنه وقرأت الرسالة وهي مصدومة وقالت : مين سلطان
    ريان : تسوين نفسك ما تعرفين
    ضربها ومسك بشعرها ورماها في الأرض وجاب سلك وضربها بقوة وهيا تصارخ
    ريان بعصبية : مين سلطان
    ريما طاحت في الأرض وجسمها يعورها مسكها ريان ورماها على السرير وأخذ الرسالة وراح
    ************************************************
    صحي الصباح وهو يفكر في ريما مشتاق لها دخل عليه حسن
    حسن : حسام في خبر حلو
    حسام : خير أن شاء الله
    حسن : أنا خطبت لك ابتسام
    حسام من غير نفس : والبنت وافقت
    حسن : لحد الان ما أعطوني خبر
    حسام : مشكور ما تقصر
    ************************************************
    ابو طارق : صباح الخير
    ابتسام وطارق : صباح النور
    ابو طارق : وش قلتي حبيبتي أنتي موافقة على الزواج من حسام
    طارق : أي يبه وافقت
    أبو طارق : أبغى أسمع الرد من بنتي
    ابتسام : أي يبه موافقة
    أبو طارق : خلاص طارق اليوم قول لحسن أنوا أحنا موافقين
    ************************************************
    دخل الشقة شاف ريما طايحة على الأرض
    ريان :ريما ......... ريما ..ريما .....ريما حبيبتي قومي
    دق على الدكتور وجاء الدكتور
    الدكتور : البنت أتعرضت لحالة نفسية أكيد عصبت من شي و اغمى عليها لازم ترتاح لازم تجيب لها خدامة تساعدها في البيت
    ريان : طيب دكتور ما في أدوية
    الدكتور : رح أعطيك بندول ومرهم للحروق
    ريان افتكرت لما ضربها بالسلك : حاضر دكتور
    خرج الدكتور دخل ريان شاف ريما تنزل منها دمعه
    ريان : ريما ريما
    ريما فتحت عيونها ناظرت في ريان وقالت :والله يا ريان والله ما خنتك
    ريان : خلاص خلي سالفة الخيانة بعدين
    ريما : والله ريان أنا مستحيل أخونك أنا أح...
    ما قدرت تتكلم كانت رح تقول أحبك لكن ما قدرت تتكلم من التعب
    ريان : خلاص لا تقولي شي أجلي الكلام لبعدين من بكرة رح تجيك خدامه
    ريما: أنا ما أبي خدامه
    ريان جلس يناظر فيها وهي تناظر فيه تعلقت عيونهم ببعض
    ريما تفكر وتقول مستحيل أخونك يا ريان أنا احبك بعيوني أنت أجمل الناس مستحيل أحب أحد غيرك ومستحيل أفكر أني أخونك صحيح إني كنت أحب حسام لكن لما شفتك نسيت أهل حسام

    ريان يناظر في ريم ويفكر كل البنات يحبوني لكن عمري ما حبيت وحدة اكثر منك كل البنات اللي حبوني ما حبيتهم والبنت اللي حبيتها ما تحبني الله يا لدنيا
    خرج ريان من الشقة وراح على الشركة
    ************************************************
    نور : شفتي الدكتور اللي خرج
    سلمى : أي شفته
    نور : أكيد من بعد الرسالة ضربها
    سلمى : عليكي أفكار
    نور : أشرايك نروح وأعرفك عليها
    سلمى بتحمس : طيب خليني أبدل
    لبست سلمى بنطلون جينز أزرق وبلوزة حمراء عليها فراشات بيضاء وساعة سوداء وكعب أبيض
    أما بالنسبة لنور لبست تنوره قصير فوق الركبة لونها أخضر وبلوزة بيضاء عليها أحرف انجليزي وإكسسوارات من ذهب وكعب أبيض
    ************************************************
    فيصل : يمه متى تخطب يلي حلا
    أم فيصل : اصبر يا ولدي
    فيصل : بس يمه أخاف أحد يأخذها مني
    أم فيصل : لا إن شاء الله محد رح يأخذ البنت منك
    ************************************************
  4. مما خطت يداي
    04-10-2012, 07:59 PM

    رد: رواية بعيوني أنت أجمل الناس بقلمي

    رواية بعيوني أنت أجمل الناس بقلمي (كاملة)






    البارت الرابع



    دقت الباب فتحت لهم ريما وهيا فرحانه وقالت اهلين تفضلوا دخلتهم المجلس و جابت لهم عصير فكوا العبايات
    ريما : انتي سلمى
    سلمى : ايوه كيف عرفتي
    ريما : نور دايما تحكي عنك
    نور : عاد أنا دايما أكلمها عنك
    سلمى : ما شاء الله أنتي مرة حلوة
    ريما : مشكورة حبيبتي
    نور : أشفيك حبيبتي ريما كأنك زعلانه في شي تقدري تقولي لي تراني زي أختك
    ريما بحزن : ضربني جابلي رسالة قرأتها لقيت فيها من سلطان إلى ريما
    نور سوت نفسها زعلانه لكن داخلها فرح لأنها فرقت بين ريان وريما
    أما بالنسبة لسلمى فكانت مرة زعلانة على ريما الطيبة الحساسة اللي ما تستاهل كل هذا المفروض نور اللي يصير فيها كذا مو ريما المسكينة
    نور : حبيبتي انسيه خليه هو ما يثق فيك خلاص هذي مشكلته مو مشكلتك
    ************************************************
    في ملكه حسام من ابتسام
    الكل أتجهزوا الأمهات والأباء والأطفال البنات وبالتحديد ريان وريما
    ريما أخذت شور سريع لبست فستان موف قصير وعليه فيونكة سوداء وكعب أسود وسلسال أسود وحلق أسود وساعة سوداء وسواره سوداء وميك أب خفيف وهادي

    ريان لبس ثوب أسود وغترة وعمامة بيضاء وساعة سوداء طلع مرة حلو
    دخل على ريما وانبهر بجمالها وظل يناظر فيها حست ريما
    أنوا في احد يناظرها لفت لوراء شافت ريان قرب منها ابتعدت خطوتين
    ريان وهو يمسك يد ريما وهو يقربها منها قال : بكرة أحنا مسافرين
    ريما : وين
    ريان : بريطاني
    ريما : طيب أنا جاهزة خلينا نروح
    ريان : يلا
    ************************************************
    ابتسام لبست فستان طويل أبيض وشعرها مسوية فيه فير وذهب وكعب أبيض
    أما حسام لبس ثوب أبيض وعمامة وغترة حمراء
    أم حسام : يلا يا ولدي انزل امسك بيد العروسة
    حسام : حاضر يمه
    نزل حسام ونزلت العروسة ومسكوا بيد بعض
    جلسوا على الكوشة
    حلا :الله مر لا يقين على بعض
    ريما كانت فرحانة من كل قلبها على حسام وقالت : واو بسومة مرة حلو ولا يقه على حسام
    رنا تناظر وهي زعلانه : صح مرة لا يقين على بعض
    انتهت الليلة على خير
    شافها حسام وما أهتم أما بالنسبة لابتسام فانبهرت فيه وفي جماله
    ************************************************
    ريما نسيت تقول لنور أنها مسافرة جهزت شنطتها فتحت دولاب ريان وجلست تطبق وتدخل في الشنطة ظل ريان يراقبها من وراء هيا ما حست فيه
    ريان قرب منها ناظرته وخافت مسك من يدها وسحبها لحضنه ريما مستغربة من تصرف ريان بعدها عن بخفيف
    ريان : الله لا يحرمني منك
    ريما ناظرت فيه وحاولت تغير السالفة : اخذ ثوبك الأسود
    ريان عرف أنها حاولت تغير السالفة وهذا الشيء اللي أكد له أنوا ريما تحب واحد أسمه سلطان قال : لا بس أبغى البناطيل
    ريما منزلة رأسها : حاضر
    ************************************************
    رنا جلست في السرير مقفل على نفسها الباب وهي تقول : سبحان الله حاولت أبعد ريما عن حسام بزواجها من أخوي ريان لكن حسام ما فكر فيني وراح يتزوج ابتسام أخت صاحب حسن طارق
    طفت النور ونامت
    **********************************************
    صحيت الصباح لقيت نفسها نايمه على الأريكة جاء عندها ريان
    ريان : ريما ريما يلا قومي صلي الفجر وخلينا نروح المطار
    ريما وهي مو مستوعبة : أنت مين
    ريان : ريما أنا زوجك ريان
    ريما استوعبت ومسكت ريان وحضنته بقوة
    ريان : ريما أشفيك
    ريما : ريان أشتقت لك
    ريان أستغرب من كلام ريما وقال : ليش أنتي أمس شفتيني كيف أشتقتي لي
    ريما بعدت عنه وناظرت فيه وظل يناظر فيها وتعلقت عيونهم في بعض
    ريما : أنا رايحة أصلي الفجر عشان نتجهز طيب
    ريانk
    صلت الفجر وخرجت لبست العباية ومسك بيدها وطلعوا ركبوا السيارة حتى وصلوا للمطار ركبوا الطيارة جلست تفكر في حسام وتحس نفسها رح تبكي دمعت شوي هيا صح أنها تحب ريان لكن من بعد الضرب سارت تخاف منه بكت ونزلت رأسها وحطت يدها في وجهها وهي تبكي ريان يناظر فيها وهو يقول : ريما أشفيك
    ريما وهي تبكي : ما فيني شي
    ريان ناظر فيها مسك وجهها ومسح دموعها وهو يقول : لا تبكي ريما أشفيك
    ريما : ما فيني شي الله يخليك بعد عني
    ************************************************
    رنا : حلا أقدر أقولك شي
    حلا : خير رنا
    رنا : حلا أنا أحس بالذنب
    حلا : ليش حبيبتي
    رنا : أنا ظلمت ريما ظلمتها مرة
    حلا : رنا جاوبيني في ايش ظلمتي ريما
    رنا : انا اللي بعدت حسام عن ريما
    حلا : جاوبيني رنا كيف بعدتي حسام أخوي عن ريما
    رنا : أنا أحب حسام ولما عرفت أنوا ريما تحبه مثلي بعدتها عنه قلت لأخوي يتزوجها قلت لأمي تخطبها لأخوي وسويت نفسي ما اعرف الله يوفق لك خلي ريما تسامحني
    حلا مصدومة مرة من كلام رنا بعدت عنها وقالت : أنا أول مرة أعرف أنك حقودة وغيورة
    رنا : لا حلا المفروض أنتي تساعديني
    حلا بزعل : أساعدك في ايش في أنك تتزوجي أخوي حسام بعد ما خربتي على ريما
    رنا : حلا أنا ما كان كذا قصدي أنا كان قصدي أنك تساعديني أنوا ريم تسامحني
    حلا : حرام عليك ريما ممكن تسامحك لكن أنا لا
    رنا : طيب خلاص ريما فرحانة معا ريان ليش تقولي كذا
    حلا : يمكن تكون ريما فرحانة لكن اخوي كل يوم يتعذب كل يوم يفكر في ريما كل ليلة يسألني عنها حرام عليك خافي ربك
    رنا تبكي مرة وهي ندمانه على صديقتها ريما وكانت شايله همها أنها ما تسامحها لكن اللي زاد همها أكثر وأكثر كلام حلا اللي خوف رنا أنوا ريما ما تسامحها
    ************************************************
    وصلوا باريس ريما فكت عبايتها لأنها خلاص في باريس دخلوا التاكسي
    ريما : ريان هذي باريس
    ريان : ليش في شي
    ريما : لا بس أنت قلت لي أنوا أحنا مسافرين بريطانيا
    ريان وهو يقرأ جريدة : حبيت أغير فيها شي
    ريما : لا ما فيها شي
    وصلوا فله كبيرة مرة حلوة دخلتها ريما لقيت كل شي فيه نظيف كانوا كان يسكن فيه أحد
    ريما : مين ساكن هنا
    ريان : ولا أحد ليش السؤال
    ريما : لأنوا نظيف وغريبة قبل سنتين تركتموه ولحد الأن نظيف
    ريان : تصدقين أول مرة ادري أنك ذكية لكن أنا أرسلت ناس ينظفون البيت
    ريما دخلت الحمام أخذت شور سريع لبست جلابية سوداء وحلقان سوداء وسلسال أسود وكعب أسود ظفرت شعرها الكستنائي الطويل نزلت لقيته يتفرج تلفزيون
    ريان : أنا جوعان
    ريما ناظرت فيه رافعة حواجبها يعني وش قصدك
    ريان : في كل شي في المطبخ
    دخلت المطبخ سوتله معكرونه عليها صلصة حارة تزينها كزبرة سوتله عصير فراولة معا مانجو وحطت في الطاولة
    ريما : ريان الاككل
    ريان : طيب
    قام وجلس وأكل
    ريان : أنتي من وين تعلمتي تطبخي
    ريما : من امي الله يطول بعمرها
    ريان : ايه ما شاء الله اكلك ححلو
    ريما : تسلم من ذوقك
    ************************************************
    نور : تبين شي أنا رايحه عند حبيبي
    سلمى : حرام عليكي ما كفاك اللي سويته في البنت
    نور : حبيبتي أنا ما أستسلم
    خرجت نور دقت الباب دقت مرة ثانية محد رد عليها رجعت للشقة
    سلمى : خير ليش رجعتي
    نور : غريبة محد فتحلي الباب
    سلمى : ان شاء الله نقلوا
    نور : أستغفر الله المشكلة أني ما عندي رقمها
    سلمى فرحت فرح كبير وقالت : طيب وش رأيك نسأل صاحب الشقق
    نور : أول مرة أدري أنك ذكية
    سلمى من غير نفس : طيب
    ***********************************************
    كانوا جالسين في الصالة يتفرجوا فلم
    ريان : ريما
    ريما : نعم
    ريان : جوالك يرن
    ريما : طيب
    أخذت ريما الجوال وقالت : هذي حلا
    ريما : الو حلا
    حلا : هلا ريما كنت رح أقولك شي
    ريما : خير حبيبتي
    حلا خافت كيف تقول لريما : وقت ما تكوني فاضيه دقي علي
    ريما : أنا اللحين فاضية
    حلا : كنت رح أقول لك أنوا متى رح ترجعوا
    ريما : والله ما دري عن ريان
    حلا : خلاص وقت ما ترجعوا دقي علي قبلها بثلاث ساعات طيب
    ريما : طيب OK
    قفلت ريما الجوال من بنت عمها حلا
    ريان : ايش ما دري عن ريان
    ريما : كانت تقولي متى رح نرجع جدة
    ريان : بعد أسبوعين
    ريما : مرة كثير
    ريان : ليش مستعجلة على حبيب القلب
    ريما معصبة : أنت مين قصدك
    ريان : أظن أنك فاهمة قصدي صح
    ريما قامت مطنشة وقالت : والله يا حبيبي إذا ما كنت واثق فيني فهذي مشكلة مو مشكلتي
    و أتفاجات لما لقيت نفسها طايحة على الأرض وهي تمسك بخدها ضربها كف ضربها كف وطلع الغرفة
    ************************************************
    نور : لو سمحت أهله الشقة رقم (111) وين
    الرجال : أها سافروا أمس
    نور : طيب شكرا
    سلمى : وش قال
    نور : حمد الله مسافرين
    سلمى : افففف
    نور : سلمى غريبة أحس أنوا هذا ريان يحب ريما مرة لأنوا لو واحد ثاني كان طلقها من أول يوم
    سلمى : يعني ما في أمل من خططك الفاشلة
    نور : وش قصدك
    سلمى : اللي فهمتي يعني من المستحيل أنك تفرقي بين ريان وريما لأنوا زي ما قلتي ريان يحب ريما موت ومستحيل يتخلى عنها
    نور : صدقيني يا سلمى رح أفرق بين ريان وريما وأقرب ريان مني بطريقة حلوة رح أخلي ريما تبكي دم ما يكون أسمي نور
    ***********************************************
    ام حسام عزمت ام فيصل للبيت وبينما هم جالسين في الصالة قالت ام فيصل : والله ما أدري وش أقولك يا ام حسام بس ......
    ام حسام : خير خوفتيني في شي
    ام فيصل : خير ان شاء الله لكن كنت حابه أقولك أنوا ولدي فيصل حاب يخطب بنتك حلا
    ام حسام بتوتر : ا.... والله أنا اسفة أني بخيب أملك لكن معا الأسف بنتي أنخطبت أمس من عائلة رجوان ال...... وأنتي تعرفين أنوا عائلة رجوان ثرية مرة ومشهورة بجدة وأنا ما أقدر أضيع هذي الفرصة من يدي
    ام فيصل : يعني قصدك أنك ترفضين ولدي عشان عائلة رجوان ال ...... المغرورة
    ام حسام : ام فيصل الله يهديك لا تقولين للعائلة مغرورة بالعكس هيا أتصدقت بمبلغ كبير لدار الأيتام
    ام فيصل : أنا أبدا ما توقعتك كذا يا ام حسام
    ************************************************
    كنت أتفرج التلفزيون وأنا أفكر في ريان من بعد ما ضربني كف ما رجع غريبة
    يا لله ليش أنا أفكر فيه لهدرجة لو ينتحر ما همني
    انفتح الباب شفت ريان معصب وقال :سوي الفطور
    ما رديت عليه و طنشت
    ريان : أنتي ما تسمعيني سوي فطور
    جلست أتفرج وما همني وطنشت بزيادة
    ريان يمسك بشعري وهو يقول : سوي فطور اللحين
    ودفني على الأرض ونزل دم من رأسي وما قدرت أتحرك
    ريان : أقولك قومي سوي الفطور ولا مسكتك و.......
    طحت على الأرض ريان حملني و طلعني فوق الغرفة أتصل بدكتور وحضر الدكتور وقال : ما فيها شي الجرح سطحي لكن لازم عليك توديها المستشفى عشان تتأكد
    ريان : حاضر دكتور
    خرج الدكتور بعدها ريان ظل يناظر فيني وقال : اذا قلت لك سوي فطور تسوين فطور سوي غداء تسوين غداء سوي عشاء تسوين عشاء ولا خليت بدل الضربة ضربتين
    ريما : ما يهمني المهم هو الشي الوحيد اللي أبغاك تفهمه هو أني اكرهك اكرهك اكرهك
    ريان ناظر فيني نظرة حادة وقال : رح أروح أنام بعد العصر سوي الغداء طيب
    ريما بحدة : طيب
    ************************************************
    ام فيصل : يمه أنا اليوم رحت عند بيت ابو حسام وطلبت يد حلا للزواج منك بس ............
    فيصل : بس ايش يمه ايش فيك بديتي تخوفيني
    ام فيصل : تعرف عائلة ابو رجوان ال ......
    فيصل : أي يمه قصدك العائلة الثرية المشهورة
    ام فيصل : ايوه يا ولدي طلع رجوان خطب حلا
    عائلة أبو رجوان
    الأم والأب
    رجوان عمره 33 سنة
    رنيم عمرها 20 سنة
    لجين عمرها 18 سنة
    ***********************************************
    رجوان شخص ذكي يشتغل رجل أعمال ولاعب كرة قدم شهير عصبي ومغرور طويل أسمر شعره أسود عيونه عسلية صديق حسام المفضل

    رنيم فتاة لطيفة ذكية ليست مغرورة مثقفة جسمها عادي شعرها طويل أسود برونزية عيونها السوداء صديقة ريما القديمة تدرس بالخارج

    لجين شخصية عادية حساسة لا تهتم بالموضة والجمال طويل وسمينة قليلا وشعرها القصير إلى رقبتها الرمادي وعيونها الخضراء والواسعة
    **********************************************
    ريما : ريان ممكن أروح سوق
    ريان : ليش
    ريما : أبغى أشتري فستان لزواج حسام من ابتسام
    ريان : طيب يلا أتجهزي
    في السوق الملابس مرة حلوة بس أكثر اللوانها تسبب الغثيان أصفر أخضر البني الغامق
    ريان : بسرعة أنا عندي مشوار
    ريما : طيب أنا قبل شوي وصلت
    ريان : ما يهمني
    ريما تناظر متعجبة في شي ريان يناظر فيها وقال : في شي
    ريما ما ردت عليه
    ريان : ريما في شي
    ريما : رنيم
    رنيم : ريما حبيبتي
    رنيم : حبيبتي ريما متى أتزوجتي
    ريما :تقريبا مدة أسبوعين
    رنيم : أها الف مبروك مرة فرحت لك تصدقين أنتي هنا أحلى من أيام الثانوية
    ريما : أيوه الله صح
    رنيم : أعطيني رقم جوالك وعنوان بيتك
    ريما : طيب الرقم .................. العنوان ......................
    رنيم : يا لله أنا مستعجلة مع السلامة
    ريما: مع السلامة
    ريان : من هذي
    ريما : هذي أخت اللاعب المشهور رجوان ال ......
    ريان : أجلي الفستان لبكرة خلينا نروح المطعم
    ريما : طيب
    *********************************************
    ابتسام : أنا يا طارق في الحقيقة أنا ما ني مستعدة لهذا الزواج
    طارق : كيف يا ابتسام بس بس أنتي قلتي بنفسك انا موافقة
    ابتسام : أنا أسفة يا طارق أسفة أني خيبت ظنك لكن صدقني أنوا انا مالي ذنب
    طارق بعصبية : بس أنتي قلتي أنك موافقة كيف تغيرين رأيك
    ابتسام بخوف وارتباك : أأعرف بس ... أنا
    طارق بصوت مرتفع : بس أيش
    دخل أبو طارق متفاجئ أول مرة يشوف طارق يصرخ على أبتسام وقال : خير يا طارق ليش تصرخ على أختك كذا
    طارق بتوتر : لا ما فيني شي بس
    أبو طارق : بس ايش
    ابتسام : لا يبه ما عليك بس كان طارق يقولي أني لازم أدخل الجامعة حتى لو كنت رح أتزوج
    أبو طارق : صح يا بنتي لازم تكونين مثقفة وتدرسين بالجامعة
    طارق : ايو...ه يبه أنا قلت لها وهيا كانت مترددة شوي عشان كذا صرخت عليها سامحني يبه
    أبو طارق : عادي سامحتك يا ولدي بالعكس أنت كنت تبي مصلحت البنت
    ************************************************
    أبو فيصل وأم فيصل على طاولة العشاء
    أبو فيصل : أم فيصل وين فيصل ولدي
    أم فيصل : والله الصراحة يا أبو فيصل هو أنوا فيصل كان يبغى يطلب حلا للزواج
    أبو فيصل : حلا بنت اخوي
    أم فيصل : أيوه بس معا الأسف انها طلعت مخطوبة من عائلة رجوان ال........
    أبو فيصل انصدم وقال : عائلة رجوان ال......
    أم فيصل : خير يا أبو فيصل انا أشوفك مصدوم أكثر مني
    أبو فيصل : هذي العائلة هيا اللي في العام الماضي سرقت فلوسنا لما أعطينا أبو رجوان توكيل عام لأنوا رح يشترك معانا في الشركة بعدين سحب منا فلوس وغرقنا في ديون وما ساعدنا إلا عائلة أبو ريان
    أم فيصل : طيب لازم تكلم أبو حسام
    أبو فيصل : يا لله مع السلامة انا مرة مشغول
    ***********************************************
    نور : اليوم رح تجي صديقتنا نوف
    سلمى : ليش
    نور : لأنوا تقول عندها خطة عشان تقربني من حبيبي ريان
    سلمى : طيب بس متى رح تجي
    نور : الباب دق انا رح أقوم أفتح الباب
    نوف : هاي
    نور : هلا حبيبتي تفضلي ليش تأخرتي
    نوف : أخوي خالد كان في النادي
    سلمى : كيف خالد
    نوف : حمد الله بخير
    نور : تبغى تعرف أخبار حبيب القلب خالد
    سلمى : انا ما ني زيك كل ما شفت رجال أغرمت فيه
    نور : بسم الله
    نوف : يلا يا نور سلميني المخدرات وأسلمك الخطة
    نور :اذا ما عجبتني الخطة
    نوف : أرجع لك المخدرات
    نور : طيب
    ************************************************
    صحيت الصباح شفت الساعة لقيتها 4 العصر قلت : مو معقول نمت كل هذا الوقت
    نزلت في الصالة شفت ريان يشتغل على اللابتوب
    ريان وهو يطالع في اللابتوب : صباح الخير
    ريما : صباح النور ليش ما صحتني أصلي الظهر ولا الفجر
    ريان بلا مبالاة : والله قلت لازم ترتاحين
    ريما: أسوي لك غداء
    ريان : لا نسيت أقولك صديقة رنيم دقت على الجوال بس انا
    ريما : بس انت ايش
    ريان : الصراحة ما رديت عليها
    ريما تمشي مطنشه وهي تقول : أنا اول مرة أكره واحد زيك
    ريان : عشان رنيم
    ريما وبدأت الدموع تنزل من عيونها : أنا اكره كل شي فيك حتى شعرك المجعد
    ريان قرب من ريما : ريما انا كنت أمزح معاك
    ريما: بعد عني
    ريان قرب من ريما أكثر و أكثر وسحبها لحضنه
    ريما وهي تبكي وتضرب في صدره : انت السبب أنت اللي دمرت حياتي أنا أكرهك أكرهك أكرهك ما احبك أنا اعرف انك تكرهني وانك اتزوجتني خدامة وبس
    ريان عصب ومسكها من شعرها وضربها ويقول : أنت اللي خنتيني معا سلطان حبيبك نسيتي ولا أذكرك عن الرسالة وباقة الورد لو انا سلطان كان ذبحتك وقطعتك قطعة
    طلع برا وريما تبكي وتصارخ بعد شوي دق الباب توقعت ريان لكن لما فتحت الباب انصدمت لما شافت اللي قدامها
    ************************************************
    أبو فيصل : ليش يا أبو حسام تزوج بنتك من رجوان ال.......
    أبو حسام : ليش ما فيها شي عائلة مشهورة ومحترمة وغنية
    أبو فيصل : يعني أحنا مو أغنياء
    أبو حسام : شوي شوي أعصابك يا أبو فيصل قولي اذا كان في شي
    أبو فيصل : فيصل ولدي كان رح يخطب بنتك حلا لكن بعدين أكتشفنا أنو رجوان ال..... خطبها قبلنا
    أبو حسام : أنا أسف يا أبو فيصل لكن هم خطبوها قبلك
    أبو فيصل : بس لا تنسى أنوا هم اللي سرقوا فلوسي من الشركة من أول شراكتي معاهم
    أبو حسام : أعرف بس أكيد صار شي غلط
    أبو فيصل : الله أنت اخوي طلعت تحب الفلوس على كرامت أخوك الوحيد
    أبو حسام : لا يا أبو فيصل أنت فاهم غلط
    أبو فيصل : من اليوم و رايح شركتي مسحوبة من شركتك انا رح أشتغل معا أبو ريان لأنوا هو الوحيد اللي ساعدني قبل سنة رح تصير شركة عائلة ابو فيصل لعائلة أبو ريان
    أبو فيصل قام وطلع برا وراح لشركة أبو ريان
    ************************************************
  5. مما خطت يداي
    05-10-2012, 07:18 PM

    رد: رواية بعيوني أنت أجمل الناس بقلمي

    رواية بعيوني أنت أجمل الناس بقلمي (كاملة)





    البارت الرابع



    دقت الباب فتحت لهم ريما وهيا فرحانه وقالت اهلين تفضلوا دخلتهم المجلس و جابت لهم عصير فكوا العبايات
    ريما : انتي سلمى
    سلمى : ايوه كيف عرفتي
    ريما : نور دايما تحكي عنك
    نور : عاد أنا دايما أكلمها عنك
    سلمى : ما شاء الله أنتي مرة حلوة
    ريما : مشكورة حبيبتي
    نور : أشفيك حبيبتي ريما كأنك زعلانه في شي تقدري تقولي لي تراني زي أختك
    ريما بحزن : ضربني جابلي رسالة قرأتها لقيت فيها من سلطان إلى ريما
    نور سوت نفسها زعلانه لكن داخلها فرح لأنها فرقت بين ريان وريما
    أما بالنسبة لسلمى فكانت مرة زعلانة على ريما الطيبة الحساسة اللي ما تستاهل كل هذا المفروض نور اللي يصير فيها كذا مو ريما المسكينة
    نور : حبيبتي انسيه خليه هو ما يثق فيك خلاص هذي مشكلته مو مشكلتك
    ************************************************
    في ملكه حسام من ابتسام
    الكل أتجهزوا الأمهات والأباء والأطفال البنات وبالتحديد ريان وريما
    ريما أخذت شور سريع لبست فستان موف قصير وعليه فيونكة سوداء وكعب أسود وسلسال أسود وحلق أسود وساعة سوداء وسواره سوداء وميك أب خفيف وهادي

    ريان لبس ثوب أسود وغترة وعمامة بيضاء وساعة سوداء طلع مرة حلو
    دخل على ريما وانبهر بجمالها وظل يناظر فيها حست ريما
    أنوا في احد يناظرها لفت لوراء شافت ريان قرب منها ابتعدت خطوتين
    ريان وهو يمسك يد ريما وهو يقربها منها قال : بكرة أحنا مسافرين
    ريما : وين
    ريان : بريطاني
    ريما : طيب أنا جاهزة خلينا نروح
    ريان : يلا
    ************************************************
    ابتسام لبست فستان طويل أبيض وشعرها مسوية فيه فير وذهب وكعب أبيض
    أما حسام لبس ثوب أبيض وعمامة وغترة حمراء
    أم حسام : يلا يا ولدي انزل امسك بيد العروسة
    حسام : حاضر يمه
    نزل حسام ونزلت العروسة ومسكوا بيد بعض
    جلسوا على الكوشة
    حلا :الله مر لا يقين على بعض
    ريما كانت فرحانة من كل قلبها على حسام وقالت : واو بسومة مرة حلو ولا يقه على حسام
    رنا تناظر وهي زعلانه : صح مرة لا يقين على بعض
    انتهت الليلة على خير
    شافها حسام وما أهتم أما بالنسبة لابتسام فانبهرت فيه وفي جماله
    ************************************************
    ريما نسيت تقول لنور أنها مسافرة جهزت شنطتها فتحت دولاب ريان وجلست تطبق وتدخل في الشنطة ظل ريان يراقبها من وراء هيا ما حست فيه
    ريان قرب منها ناظرته وخافت مسك من يدها وسحبها لحضنه ريما مستغربة من تصرف ريان بعدها عن بخفيف
    ريان : الله لا يحرمني منك
    ريما ناظرت فيه وحاولت تغير السالفة : اخذ ثوبك الأسود
    ريان عرف أنها حاولت تغير السالفة وهذا الشيء اللي أكد له أنوا ريما تحب واحد أسمه سلطان قال : لا بس أبغى البناطيل
    ريما منزلة رأسها : حاضر
    ************************************************
    رنا جلست في السرير مقفل على نفسها الباب وهي تقول : سبحان الله حاولت أبعد ريما عن حسام بزواجها من أخوي ريان لكن حسام ما فكر فيني وراح يتزوج ابتسام أخت صاحب حسن طارق
    طفت النور ونامت
    **********************************************
    صحيت الصباح لقيت نفسها نايمه على الأريكة جاء عندها ريان
    ريان : ريما ريما يلا قومي صلي الفجر وخلينا نروح المطار
    ريما وهي مو مستوعبة : أنت مين
    ريان : ريما أنا زوجك ريان
    ريما استوعبت ومسكت ريان وحضنته بقوة
    ريان : ريما أشفيك
    ريما : ريان أشتقت لك
    ريان أستغرب من كلام ريما وقال : ليش أنتي أمس شفتيني كيف أشتقتي لي
    ريما بعدت عنه وناظرت فيه وظل يناظر فيها وتعلقت عيونهم في بعض
    ريما : أنا رايحة أصلي الفجر عشان نتجهز طيب
    ريانk
    صلت الفجر وخرجت لبست العباية ومسك بيدها وطلعوا ركبوا السيارة حتى وصلوا للمطار ركبوا الطيارة جلست تفكر في حسام وتحس نفسها رح تبكي دمعت شوي هيا صح أنها تحب ريان لكن من بعد الضرب سارت تخاف منه بكت ونزلت رأسها وحطت يدها في وجهها وهي تبكي ريان يناظر فيها وهو يقول : ريما أشفيك
    ريما وهي تبكي : ما فيني شي
    ريان ناظر فيها مسك وجهها ومسح دموعها وهو يقول : لا تبكي ريما أشفيك
    ريما : ما فيني شي الله يخليك بعد عني
    ************************************************
    رنا : حلا أقدر أقولك شي
    حلا : خير رنا
    رنا : حلا أنا أحس بالذنب
    حلا : ليش حبيبتي
    رنا : أنا ظلمت ريما ظلمتها مرة
    حلا : رنا جاوبيني في ايش ظلمتي ريما
    رنا : انا اللي بعدت حسام عن ريما
    حلا : جاوبيني رنا كيف بعدتي حسام أخوي عن ريما
    رنا : أنا أحب حسام ولما عرفت أنوا ريما تحبه مثلي بعدتها عنه قلت لأخوي يتزوجها قلت لأمي تخطبها لأخوي وسويت نفسي ما اعرف الله يوفق لك خلي ريما تسامحني
    حلا مصدومة مرة من كلام رنا بعدت عنها وقالت : أنا أول مرة أعرف أنك حقودة وغيورة
    رنا : لا حلا المفروض أنتي تساعديني
    حلا بزعل : أساعدك في ايش في أنك تتزوجي أخوي حسام بعد ما خربتي على ريما
    رنا : حلا أنا ما كان كذا قصدي أنا كان قصدي أنك تساعديني أنوا ريم تسامحني
    حلا : حرام عليك ريما ممكن تسامحك لكن أنا لا
    رنا : طيب خلاص ريما فرحانة معا ريان ليش تقولي كذا
    حلا : يمكن تكون ريما فرحانة لكن اخوي كل يوم يتعذب كل يوم يفكر في ريما كل ليلة يسألني عنها حرام عليك خافي ربك
    رنا تبكي مرة وهي ندمانه على صديقتها ريما وكانت شايله همها أنها ما تسامحها لكن اللي زاد همها أكثر وأكثر كلام حلا اللي خوف رنا أنوا ريما ما تسامحها
    ************************************************
    وصلوا باريس ريما فكت عبايتها لأنها خلاص في باريس دخلوا التاكسي
    ريما : ريان هذي باريس
    ريان : ليش في شي
    ريما : لا بس أنت قلت لي أنوا أحنا مسافرين بريطانيا
    ريان وهو يقرأ جريدة : حبيت أغير فيها شي
    ريما : لا ما فيها شي
    وصلوا فله كبيرة مرة حلوة دخلتها ريما لقيت كل شي فيه نظيف كانوا كان يسكن فيه أحد
    ريما : مين ساكن هنا
    ريان : ولا أحد ليش السؤال
    ريما : لأنوا نظيف وغريبة قبل سنتين تركتموه ولحد الأن نظيف
    ريان : تصدقين أول مرة ادري أنك ذكية لكن أنا أرسلت ناس ينظفون البيت
    ريما دخلت الحمام أخذت شور سريع لبست جلابية سوداء وحلقان سوداء وسلسال أسود وكعب أسود ظفرت شعرها الكستنائي الطويل نزلت لقيته يتفرج تلفزيون
    ريان : أنا جوعان
    ريما ناظرت فيه رافعة حواجبها يعني وش قصدك
    ريان : في كل شي في المطبخ
    دخلت المطبخ سوتله معكرونه عليها صلصة حارة تزينها كزبرة سوتله عصير فراولة معا مانجو وحطت في الطاولة
    ريما : ريان الاككل
    ريان : طيب
    قام وجلس وأكل
    ريان : أنتي من وين تعلمتي تطبخي
    ريما : من امي الله يطول بعمرها
    ريان : ايه ما شاء الله اكلك ححلو
    ريما : تسلم من ذوقك
    ************************************************
    نور : تبين شي أنا رايحه عند حبيبي
    سلمى : حرام عليكي ما كفاك اللي سويته في البنت
    نور : حبيبتي أنا ما أستسلم
    خرجت نور دقت الباب دقت مرة ثانية محد رد عليها رجعت للشقة
    سلمى : خير ليش رجعتي
    نور : غريبة محد فتحلي الباب
    سلمى : ان شاء الله نقلوا
    نور : أستغفر الله المشكلة أني ما عندي رقمها
    سلمى فرحت فرح كبير وقالت : طيب وش رأيك نسأل صاحب الشقق
    نور : أول مرة أدري أنك ذكية
    سلمى من غير نفس : طيب
    ***********************************************
    كانوا جالسين في الصالة يتفرجوا فلم
    ريان : ريما
    ريما : نعم
    ريان : جوالك يرن
    ريما : طيب
    أخذت ريما الجوال وقالت : هذي حلا
    ريما : الو حلا
    حلا : هلا ريما كنت رح أقولك شي
    ريما : خير حبيبتي
    حلا خافت كيف تقول لريما : وقت ما تكوني فاضيه دقي علي
    ريما : أنا اللحين فاضية
    حلا : كنت رح أقول لك أنوا متى رح ترجعوا
    ريما : والله ما دري عن ريان
    حلا : خلاص وقت ما ترجعوا دقي علي قبلها بثلاث ساعات طيب
    ريما : طيب OK
    قفلت ريما الجوال من بنت عمها حلا
    ريان : ايش ما دري عن ريان
    ريما : كانت تقولي متى رح نرجع جدة
    ريان : بعد أسبوعين
    ريما : مرة كثير
    ريان : ليش مستعجلة على حبيب القلب
    ريما معصبة : أنت مين قصدك
    ريان : أظن أنك فاهمة قصدي صح
    ريما قامت مطنشة وقالت : والله يا حبيبي إذا ما كنت واثق فيني فهذي مشكلة مو مشكلتي
    و أتفاجات لما لقيت نفسها طايحة على الأرض وهي تمسك بخدها ضربها كف ضربها كف وطلع الغرفة
    ************************************************
    نور : لو سمحت أهله الشقة رقم (111) وين
    الرجال : أها سافروا أمس
    نور : طيب شكرا
    سلمى : وش قال
    نور : حمد الله مسافرين
    سلمى : افففف
    نور : سلمى غريبة أحس أنوا هذا ريان يحب ريما مرة لأنوا لو واحد ثاني كان طلقها من أول يوم
    سلمى : يعني ما في أمل من خططك الفاشلة
    نور : وش قصدك
    سلمى : اللي فهمتي يعني من المستحيل أنك تفرقي بين ريان وريما لأنوا زي ما قلتي ريان يحب ريما موت ومستحيل يتخلى عنها
    نور : صدقيني يا سلمى رح أفرق بين ريان وريما وأقرب ريان مني بطريقة حلوة رح أخلي ريما تبكي دم ما يكون أسمي نور
    ***********************************************
    ام حسام عزمت ام فيصل للبيت وبينما هم جالسين في الصالة قالت ام فيصل : والله ما أدري وش أقولك يا ام حسام بس ......
    ام حسام : خير خوفتيني في شي
    ام فيصل : خير ان شاء الله لكن كنت حابه أقولك أنوا ولدي فيصل حاب يخطب بنتك حلا
    ام حسام بتوتر : ا.... والله أنا اسفة أني بخيب أملك لكن معا الأسف بنتي أنخطبت أمس من عائلة رجوان ال...... وأنتي تعرفين أنوا عائلة رجوان ثرية مرة ومشهورة بجدة وأنا ما أقدر أضيع هذي الفرصة من يدي
    ام فيصل : يعني قصدك أنك ترفضين ولدي عشان عائلة رجوان ال ...... المغرورة
    ام حسام : ام فيصل الله يهديك لا تقولين للعائلة مغرورة بالعكس هيا أتصدقت بمبلغ كبير لدار الأيتام
    ام فيصل : أنا أبدا ما توقعتك كذا يا ام حسام
    ************************************************
    كنت أتفرج التلفزيون وأنا أفكر في ريان من بعد ما ضربني كف ما رجع غريبة
    يا لله ليش أنا أفكر فيه لهدرجة لو ينتحر ما همني
    انفتح الباب شفت ريان معصب وقال :سوي الفطور
    ما رديت عليه و طنشت
    ريان : أنتي ما تسمعيني سوي فطور
    جلست أتفرج وما همني وطنشت بزيادة
    ريان يمسك بشعري وهو يقول : سوي فطور اللحين
    ودفني على الأرض ونزل دم من رأسي وما قدرت أتحرك
    ريان : أقولك قومي سوي الفطور ولا مسكتك و.......
    طحت على الأرض ريان حملني و طلعني فوق الغرفة أتصل بدكتور وحضر الدكتور وقال : ما فيها شي الجرح سطحي لكن لازم عليك توديها المستشفى عشان تتأكد
    ريان : حاضر دكتور
    خرج الدكتور بعدها ريان ظل يناظر فيني وقال : اذا قلت لك سوي فطور تسوين فطور سوي غداء تسوين غداء سوي عشاء تسوين عشاء ولا خليت بدل الضربة ضربتين
    ريما : ما يهمني المهم هو الشي الوحيد اللي أبغاك تفهمه هو أني اكرهك اكرهك اكرهك
    ريان ناظر فيني نظرة حادة وقال : رح أروح أنام بعد العصر سوي الغداء طيب
    ريما بحدة : طيب
    ************************************************
    ام فيصل : يمه أنا اليوم رحت عند بيت ابو حسام وطلبت يد حلا للزواج منك بس ............
    فيصل : بس ايش يمه ايش فيك بديتي تخوفيني
    ام فيصل : تعرف عائلة ابو رجوان ال ......
    فيصل : أي يمه قصدك العائلة الثرية المشهورة
    ام فيصل : ايوه يا ولدي طلع رجوان خطب حلا
    عائلة أبو رجوان
    الأم والأب
    رجوان عمره 33 سنة
    رنيم عمرها 20 سنة
    لجين عمرها 18 سنة
    ***********************************************
    رجوان شخص ذكي يشتغل رجل أعمال ولاعب كرة قدم شهير عصبي ومغرور طويل أسمر شعره أسود عيونه عسلية صديق حسام المفضل

    رنيم فتاة لطيفة ذكية ليست مغرورة مثقفة جسمها عادي شعرها طويل أسود برونزية عيونها السوداء صديقة ريما القديمة تدرس بالخارج

    لجين شخصية عادية حساسة لا تهتم بالموضة والجمال طويل وسمينة قليلا وشعرها القصير إلى رقبتها الرمادي وعيونها الخضراء والواسعة
    **********************************************
    ريما : ريان ممكن أروح سوق
    ريان : ليش
    ريما : أبغى أشتري فستان لزواج حسام من ابتسام
    ريان : طيب يلا أتجهزي
    في السوق الملابس مرة حلوة بس أكثر اللوانها تسبب الغثيان أصفر أخضر البني الغامق
    ريان : بسرعة أنا عندي مشوار
    ريما : طيب أنا قبل شوي وصلت
    ريان : ما يهمني
    ريما تناظر متعجبة في شي ريان يناظر فيها وقال : في شي
    ريما ما ردت عليه
    ريان : ريما في شي
    ريما : رنيم
    رنيم : ريما حبيبتي
    رنيم : حبيبتي ريما متى أتزوجتي
    ريما :تقريبا مدة أسبوعين
    رنيم : أها الف مبروك مرة فرحت لك تصدقين أنتي هنا أحلى من أيام الثانوية
    ريما : أيوه الله صح
    رنيم : أعطيني رقم جوالك وعنوان بيتك
    ريما : طيب الرقم .................. العنوان ......................
    رنيم : يا لله أنا مستعجلة مع السلامة
    ريما: مع السلامة
    ريان : من هذي
    ريما : هذي أخت اللاعب المشهور رجوان ال ......
    ريان : أجلي الفستان لبكرة خلينا نروح المطعم
    ريما : طيب
    *********************************************
    ابتسام : أنا يا طارق في الحقيقة أنا ما ني مستعدة لهذا الزواج
    طارق : كيف يا ابتسام بس بس أنتي قلتي بنفسك انا موافقة
    ابتسام : أنا أسفة يا طارق أسفة أني خيبت ظنك لكن صدقني أنوا انا مالي ذنب
    طارق بعصبية : بس أنتي قلتي أنك موافقة كيف تغيرين رأيك
    ابتسام بخوف وارتباك : أأعرف بس ... أنا
    طارق بصوت مرتفع : بس أيش
    دخل أبو طارق متفاجئ أول مرة يشوف طارق يصرخ على أبتسام وقال : خير يا طارق ليش تصرخ على أختك كذا
    طارق بتوتر : لا ما فيني شي بس
    أبو طارق : بس ايش
    ابتسام : لا يبه ما عليك بس كان طارق يقولي أني لازم أدخل الجامعة حتى لو كنت رح أتزوج
    أبو طارق : صح يا بنتي لازم تكونين مثقفة وتدرسين بالجامعة
    طارق : ايو...ه يبه أنا قلت لها وهيا كانت مترددة شوي عشان كذا صرخت عليها سامحني يبه
    أبو طارق : عادي سامحتك يا ولدي بالعكس أنت كنت تبي مصلحت البنت
    ************************************************
    أبو فيصل وأم فيصل على طاولة العشاء
    أبو فيصل : أم فيصل وين فيصل ولدي
    أم فيصل : والله الصراحة يا أبو فيصل هو أنوا فيصل كان يبغى يطلب حلا للزواج
    أبو فيصل : حلا بنت اخوي
    أم فيصل : أيوه بس معا الأسف انها طلعت مخطوبة من عائلة رجوان ال........
    أبو فيصل انصدم وقال : عائلة رجوان ال......
    أم فيصل : خير يا أبو فيصل انا أشوفك مصدوم أكثر مني
    أبو فيصل : هذي العائلة هيا اللي في العام الماضي سرقت فلوسنا لما أعطينا أبو رجوان توكيل عام لأنوا رح يشترك معانا في الشركة بعدين سحب منا فلوس وغرقنا في ديون وما ساعدنا إلا عائلة أبو ريان
    أم فيصل : طيب لازم تكلم أبو حسام
    أبو فيصل : يا لله مع السلامة انا مرة مشغول
    ***********************************************
    نور : اليوم رح تجي صديقتنا نوف
    سلمى : ليش
    نور : لأنوا تقول عندها خطة عشان تقربني من حبيبي ريان
    سلمى : طيب بس متى رح تجي
    نور : الباب دق انا رح أقوم أفتح الباب
    نوف : هاي
    نور : هلا حبيبتي تفضلي ليش تأخرتي
    نوف : أخوي خالد كان في النادي
    سلمى : كيف خالد
    نوف : حمد الله بخير
    نور : تبغى تعرف أخبار حبيب القلب خالد
    سلمى : انا ما ني زيك كل ما شفت رجال أغرمت فيه
    نور : بسم الله
    نوف : يلا يا نور سلميني المخدرات وأسلمك الخطة
    نور :اذا ما عجبتني الخطة
    نوف : أرجع لك المخدرات
    نور : طيب
    ************************************************
    صحيت الصباح شفت الساعة لقيتها 4 العصر قلت : مو معقول نمت كل هذا الوقت
    نزلت في الصالة شفت ريان يشتغل على اللابتوب
    ريان وهو يطالع في اللابتوب : صباح الخير
    ريما : صباح النور ليش ما صحتني أصلي الظهر ولا الفجر
    ريان بلا مبالاة : والله قلت لازم ترتاحين
    ريما: أسوي لك غداء
    ريان : لا نسيت أقولك صديقة رنيم دقت على الجوال بس انا
    ريما : بس انت ايش
    ريان : الصراحة ما رديت عليها
    ريما تمشي مطنشه وهي تقول : أنا اول مرة أكره واحد زيك
    ريان : عشان رنيم
    ريما وبدأت الدموع تنزل من عيونها : أنا اكره كل شي فيك حتى شعرك المجعد
    ريان قرب من ريما : ريما انا كنت أمزح معاك
    ريما: بعد عني
    ريان قرب من ريما أكثر و أكثر وسحبها لحضنه
    ريما وهي تبكي وتضرب في صدره : انت السبب أنت اللي دمرت حياتي أنا أكرهك أكرهك أكرهك ما احبك أنا اعرف انك تكرهني وانك اتزوجتني خدامة وبس
    ريان عصب ومسكها من شعرها وضربها ويقول : أنت اللي خنتيني معا سلطان حبيبك نسيتي ولا أذكرك عن الرسالة وباقة الورد لو انا سلطان كان ذبحتك وقطعتك قطعة
    طلع برا وريما تبكي وتصارخ بعد شوي دق الباب توقعت ريان لكن لما فتحت الباب انصدمت لما شافت اللي قدامها
    ************************************************
    أبو فيصل : ليش يا أبو حسام تزوج بنتك من رجوان ال.......
    أبو حسام : ليش ما فيها شي عائلة مشهورة ومحترمة وغنية
    أبو فيصل : يعني أحنا مو أغنياء
    أبو حسام : شوي شوي أعصابك يا أبو فيصل قولي اذا كان في شي
    أبو فيصل : فيصل ولدي كان رح يخطب بنتك حلا لكن بعدين أكتشفنا أنو رجوان ال..... خطبها قبلنا
    أبو حسام : أنا أسف يا أبو فيصل لكن هم خطبوها قبلك
    أبو فيصل : بس لا تنسى أنوا هم اللي سرقوا فلوسي من الشركة من أول شراكتي معاهم
    أبو حسام : أعرف بس أكيد صار شي غلط
    أبو فيصل : الله أنت اخوي طلعت تحب الفلوس على كرامت أخوك الوحيد
    أبو حسام : لا يا أبو فيصل أنت فاهم غلط
    أبو فيصل : من اليوم و رايح شركتي مسحوبة من شركتك انا رح أشتغل معا أبو ريان لأنوا هو الوحيد اللي ساعدني قبل سنة رح تصير شركة عائلة ابو فيصل لعائلة أبو ريان
    أبو فيصل قام وطلع برا وراح لشركة أبو ريان
    ************************************************
  6. خواطر الروح
    13-10-2012, 07:40 PM

    رد: رواية بعيوني أنت أجمل الناس بقلمي

    رواية بعيوني أنت أجمل الناس بقلمي (كاملة)


    رواية روعه


    كمليها


    بانتضراك يا الغلا
  7. مما خطت يداي
    14-10-2012, 04:54 AM

    رد: رواية بعيوني أنت أجمل الناس بقلمي

    رواية بعيوني أنت أجمل الناس بقلمي (كاملة)


    نورتي يا عسل وان شاء الله أكملها
  8. مما خطت يداي
    14-10-2012, 04:56 AM

    رد: رواية بعيوني أنت أجمل الناس بقلمي

    رواية بعيوني أنت أجمل الناس بقلمي (كاملة)


    البارت الخامس




    انصدمت لما شافت اللي على الباب
    ريما: أهلا رنيم
    رنيم : هلا ريما
    ريما : تفضلي الصالة ريان مو هنا
    ريما دخلت رنيم الصالة
    رنيم : ريما حبيبتي أنا أسفة على اللقافة بس انتي باين من شكلك انوا كنت تبكين وقبل شوي شفت ريان يخرج معصب أنا صديقتك من الثانوية وأنتي على طول تقوليلي مشاكلك رغم أنوا أبوي وأبوك متخاصمين لكن انا أبقى صديقتك مو صح
    ريما أخذت تبكي في حضن رنيم وقالت لها على باقة الورد والرسالة والضرب اللي يضربها ريان بسبب الرسالة والباقة رنيم دخلت المطبخ وجابت موية لريما وهدأت ريما
    رنيم : يعني انتي ما تعرفي واحد أسموا سلطان
    ريما : لا والله ما أعرف واحد أسموا سلطان
    رنيم : طيب أكيد الرسالة والباقة من فعل فاعل
    ريما : كيف يعني
    رنيم : طيب رح أقول لك يعني يمكن يكون أحد ما يبغاك تكوني سعيدة معا ريان
    ريما : بس مين يمكن يكون
    رنيم : لما رحتوا على الشقة مين أول احد زارك
    ريما بعد التفكير : نور وسلمى
    رنيم : مين نور وسلمى
    ريما : بنات تعرفت عليهم في الشقة اللي بجوارنا
    رنيم : يعني يمكن هما
    ريما : لا لا مستحيل البنات مرة طيوبات
    رنيم : والله حبيبتي ما أبغى اظن بأحد ظن السوء لكن انا بكرة جايه أستفسر طيب
    ريما : طيب شكرا
    *********************************************
    فيصل جلس في البلكونه يفكر في حلا وزعلان دق الباب
    فيصل : تفضل
    أم فيصل : ولدي فيصل لا تعب نفسك عشان حلا مليون وحدة احلى وأجمل وأطيب من حلا
    فيصل : أنا ما أبغى إلا حلا
    أم فيصل : طيب رح أزوجك رنا اخت ريان
    فيصل : لا انا ما ابغى إلا حلا
    ام فيصل عرفت انوا ما في امل وطلعت برا وهي حزينة على فيصل
    ************************************************
    دخل ريان شاف ريما جالسة على السرير وهي تبكي
    ريان شاف ريما تبكي و زعل عليها لانوا حنون : ريما لا تبكي أنا أسف حبيبتي
    ريما بعصبية : لا تقول حبيبتي أنا موا حبيبتك أنا حبيبت سلطان
    ريان : يعني فعلا تحبين واحد أسمه سلطان
    ريما : حتى لو احبه أنت وش يهمك
    ريان مسكها من يدها بقوة ودفها على الارض وراح ورجع لقاها نفس ما كانها ما تحركت حطت يدها على وجهها وتبكي
    قرب ريان منها ورفع رأسها بيده ومسح دموعها وقال : ريما حبيبتي لا تبكي
    ريما قربت منه وحضنته : ريان والله أ أ نا ما أخونك ولا في يوم من الأيام فكرت أني أخونك
    ريان : خلاص ريما حبيبتي لا تفكري في شي
    ريما : ريان لا تضربني انا خايفة
    ريان : خلاص ريما اهدي
    بعد عنها شوي وكان رح ينزل يجيب لها موية لكن مسكت يده وقالت : لا تروح خليك جنبي
    مسح على شعرها وهو يقول : خلاص ريما بس لا تبكي
    ************************************************
    أبو فيصل : لازم يا أبو ريان نتوقع كل شي من أبو رجوان
    أبو ريان : صح لانوا غريبة خطب حلا لرجوان ألا عشان يربح فلوس
    أبو فيصل : خلينا نشوف ايش رح يسوي أبو حسام
    أبو ريان : طيب انت كلمت أبو حسام
    أبو فيصل : أيوه لكن ما سمع مني
    دق الباب وجاء السكرتير
    السكرتير : أبو فيصل وصل لك ظرف
    أبو فيصل : من مين
    السكرتير : والله ما أعرف بس لقيت فوق مكتبي ومكتوب الى أبو فيصل
    أبو فيصل : طيب خلاص
    خرج السكرتير
    ابو ريان : غريبة من وين الظرف
    أبو فيصل : الله اعلم خليني أفتحوا
    أبو ريان : طيب انا رايح بعدين قولي من مين الظرف
    أبو فيصل : ان شاء الله
    خرج ابو ريان من شركة أبو فيصل فتح ابو فيصل الظرف فجاة طاح على الأرض
    ************************************************
    فيصل : يمه يمه
    أم فيصل : خير يا ولدي
    فيصل : يمه أبوي في المستشفى
    ام فيصل انصدمت وبصراخ : ليش
    فيصل : والله يمه ما دري خلينا نروح المستشفى بسرعة
    أم فيصل : طيب
    ************************************************
    كانت ريما في صدر ريان وتبكي
    ريما : مين اللي يسوي كذا
    ريان باستغراب : ريما ليش تقولي مين اللي يسوي كذا
    ريما : ولا شي
    فجأة رن جوال ريان
    ريان : الو
    فيصل : ريان أبوي في المستشفى
    ريان : ليش
    فيصل : يقولون أنوا وصل ظرف مجهول الى أبوي فتح الظرف وخرج دخان من الظرف
    ريان : طيب هو دحين وين
    فيصل : أبوي في غيبوبة
    ريان : طيب أحنا ما نقدر نجي اليوم بكرة مسافرين
    فيصل : يلا باي لا تقول لأختي ريما
    ريان ناظر في ريما : طيب
    ريما: ريان ايش في
    ريان :لا ما في شي بس أحنا بكرة مسافرين
    ريما : ريان انت متأكد
    ريان بتوتر : أيوه ريما ... جهزي شنط السفر
    ريما : طيب ليش
    ريان : عشان الشركة
    ريما : طيب ok
    ************************************************
    الدكتور : هو اللحين في غيبوبة لانوا اللي خرج من الظرف كان دخان مسمم اللحين رح تجي الشرطة وتحقق معاكم
    فيصل : طيب بس أبوي في أمل انه يقوم بالسلامة
    الدكتور : والله ما اعرف الأعمار بيد الله
    فيصل : ليش عمي أبو حسام ما جاء
    أبو ريان : في مشاكل بين أبوك وعمك
    فيصل : بس غريبة ما جاء معقول يكون عمي هو اللي سوى كذا بالظرف
    أبو ريان : أستغفر ربك يا ولدي عمك أخو أبوك مو أي واحد غريب
    فيصل : لو جات الشرطة رح أقول انوا أبو رجوان
    أبو ريان : لازم تعطيهم دليل
    فيصل : في دليل كثير ضدهم
    أبو ريان :طيب بس لا تتسرع
    ************************************************
    طارق : يبه سمعت انوا ابو فيصل في المستشفى
    أبو طارق : لا ليش
    طارق : يقولون انه وصله ظرف مجهول فتح الظرف خرج دخان سام
    أبو طارق : استغفر الله متى صار هذا الشي وأنت كيف عرفت
    طارق : اليوم صار و أنا رح استلم التحقيق
    أبو طارق : طيب بس متى تحقق معا الأهل
    طارق : بكرة
    ************************************************
    جهزت ملابس السفر وجاء اليوم الثاني اللي رح يسافروا
    ريان :ريما جهزتي ملابس السفر
    ريما : أيوه
    ولما وصلوا للشقة
    ريان : يلا ريما خلينا نروح المستشفى
    ريما بخوف : ليش
    ريان : عشان أبوك في المستشفى
    ريما """""""""" أنا ما أصدق أبوي في المستشفى ليش ليش ما قالي ريان من أمس ليش
    ريما بصراخ : ليش
    ريان بخوف : ريما حبيبتي أهدي عادي ما فيه إلا الخير
    *******************************************
    نور : وأخيرا رجعوا بنات جاء الوقت اللي رح ننفذ خطتنا
    سلمى بزعل : حاضر
    نوف : طيب أنا موافقة بس اول خطة رح تكون تفريقهم وبعدين رح اقرب منك
    نور : طيب دحين نبدأ
    نوف : يلا نطلع
    لبسوا العبايات ودق جرس شقة ريان وما في أي أحد
    نور : بنات غريبة قبل شوي وصلوا تتوقعوا راحوا
    سلمى : الله اعلم
    نوف : طيب يلا أدخلوا بعدين نسأل الرجال المسؤول عن الشقة ( 111)
    ************************************************
    وصلوا المستشفى
    أم فيصل تبكي : بنتي حبيبتي
    ريما : يمه كيف أبوي
    أم فيصل : أبوك في غيبوبة
    ريما : غيبوبة
    وداخت على الأرض مسكها ريان وهو يهزها : ريما ... ريما حبيبتي ريما فيك شي ريما
    أم فيصل : بنتي ريما حبيبتي
    فيصل : رح أستدعي الدكتور رامي
    ************************************************
    رنيم : لجين لجين
    لجين سرحانه تفكر
    رنيم : لجين
    لجين : نعم أيش تبغي
    رنيم : صح الكلام اللي في الأخبار
    لجين : أي كلام
    رنيم : صح أنوا أبو فيصل في المستشفى
    لجين : أيوه صح
    رنيم : طيب أبوي هو اللي دخل في الظرف بخار سام صح
    لجين : لا مو أبوي
    رنيم بصراخ : أجل مين
    لجين : طيب بس ما تقولي لأحد
    رنيم : طيب
    لجين : بس اللي يعرف هو أنا و رجوان
    رنيم : طيب قولي
    لجين : رجوان هو اللي سوى كذا
    رنيم بصدمة : لا لا مستحيل أنتي و رجوان
    لجين : أيوه فيها شي
    رنيم : أنت غبية ولا تستهبلين
    لجين : الصراحة أخوي رجوان اللي سوى كذا أنا حذرت أخوي بس هو ما سمع مني
    رنيم : أنا رايحة
    لجين : رنيم لحظة لحظة
    ************************************************

    فتحت عيوني لقيت نفسي على سرير المستشفى بعد شوي لقيت شي يمسك بيدي بقوة هذا ريان أيوه هذا اكيد ريان ..........ريان حبيبي
    ريان : ريما حبيبتي أنتي بخير
    ريما : أيوه بس كيف أبوي
    ريان بزعل :أبوك في غيبوبة
    ريما تبكي : لا لا أبوي مستحيل يخليني لوحدي مو صح
    ريان وهو يمسح على شعر ريما : ريما الله يخليك اهدي أمك تعبانه تبغين تتعبينها أكثر
    ريما : ريان حبيبي الله يخليك خليني أروح أشوف أبوي
    ريان : ريما ما يصير
    ريما : ريان إذا تحبني خليني أشوف أبوي
    ريان ما قدر يتحمل يشوف حبيبته تبكي قدامه : يلا ريما خلينا نروح لكن أول شي أمسحي دموعك ok
    ريما : طيب
    خرج ريان وريما من الغرفة وهم داخلين على غرفة أبو فيصل
    فجأة سمعوا صوت أحزروا مين كان الصوت
    رنيم : ريما ريما ريما
    ريما وريان شافوا رنيم
    ريما بزعل وحزن : نعم رنيم
    رنيم : ريما ريان انا عرفت مين اللي سوى كذا في أبوك
    ريان بصراخ : مين
    رنيم : هو موا أبوي اخوي رجوان بس صدقوني أبوي ما يعرف
    ريما تبكي وبصراخ وعنف وحطت يدها على وجهها : ليش ليش احنا أيش سوينا فيكم ليش
    ريان مسك ريما وحضنها : ريما حبيبتي خلاص خلاص لا تبكي الله يخليك مو قلت لك نروح عند أبوك بشرط أنك ما تبكي
    ريما تبكي في حضن ريان : ليش يصير كذا فينا ليش
    ريان : حبيبتي ريما أستغفري ربك لا تقولي كذا
    راحت رنيم وفجأة جاء فيصل و أنعجب من الموقف اللي قدامه ريان يحضن ريما وقال: هذي رنيم وش جابها هنا
    ريان بعد ريما عنه وقال : جات واعترفت من اللي سوى كذا في أبوك
    فيصل بصراخ : مين
    ريان : أبو رجوان ماله ذنب رجوان هو اللي سوى طريقة الظرف
    فيصل : انا رايح أكلم طارق أنوا هو المسؤول وأنو رنيم هي اللي اعترفت
    راح فيصل عند طارق وقال له على كل شي
    ************************************************
    دق الجرس فتح أبو رجوان الباب وشاف الشرطة
    الشرطي : لو سمحت هذا بيت أبو رجوان
    ابو رجوان : أيوه ليش
    الشرطي : لازم نقبض على رجوان ال...
    أبو رجوان : ليش
    الشرطي : في قسم الشرطة تعرفوا
    قبضوا على رجوان وراحوا قسم الشرطة
    الشرطي طارق : أنت يا رجوان متهم بإرسال ظرف لأبو فيصل وداخل الظرف دخان سام قولي صح
    رجوان بخوف وتوتر : لا موا انا
    الشرطي طارق : قولي اذا كنت أنت اعترف عشان تسهل القضية عليك
    رجوان بصوت مرتفع : ايوه أنا
    الشرطي طارق : طيب ممكن تقول لنا ليش وبسرعة
    رجوان بدأ ينزل رأسه : لانوا كل اللاعبين يقولون انوا احنا اللي سرقنا فلوس عائلة أبو فيصل وتشوهت سمعتنا وموا احنا صار غلط بالبنك فانا حاولت أكلم أبو فيصل لكن ما يسمعني ويطردني برا الشركة فقررت اني أقتله لأن أبوي كل ما يخرج برا يظل ينزل رأسه وما يرفعه أبدا اللي اذا دخل البيت
    الشرطي طارق : يا حارس
    دخل الحارس وقال : نعم سيدي
    الشرطي طارق : دخلوه السجن
    مسك رجوان ودخلوه السجن
    خرج طارق من القسم وراح المستشفى وشاف أهل أبو ريان أهل أبو فيصل أهل أبو حسام
    الشرطي طارق : في خبر
    الكل ناظر فيه
    الشرطي طارق : أعترف رجوان انوا هو السبب في سالفة الظرف
    فيصل وريان : كم محكوم عليه بدخول السجن
    الشرطي طارق : والله لهذا الحد اذا صحي الاب محكوم عليه 3 أشهر واذا لا قدر الله طول رح يحكم عليه حتى يصحا أبو فيصل
    ريما بصراخ : أبوي ما رح يطول كيف تقول يمكن يطول احترم نفسك
    الشرطي أعتذر وراح
    ريان : ريما ليش سويتي كذا
    ريما وهي منزلة رأسه : أنا أسفة
    أم فيصل : يلا ريما وريان أنتو تعبانين رحوا البيت واذا صحي أبو فيصل رح أناديك
    ريما : لا أنا رح أبقى هناء
    حسام : ريما روحي البيت انتي تعبانه
    ريما انصدمت ما توقعت حسام يتكلم
    ريان مسك ريما : يلا حبيبتي ريما خلينا نروح
    ريما : طيب
    حسام """"""" لما شفت ريان يقول لريما حبيبتي كنت رح أعطية ضربة كيف يقول لحبيبتي ريما ...... حبيبتي كيف يتجرأ لو أنوا الأهل موا هناء كان قتلت ريان بيدي الاثنتين
    أبو حسام بزعل على اخوه : فيصل ولدي
    فيصل : نعم عمي
    أبو حسام : اذا كان طلبكم مستمر في انوا انت تخطب بنتي حلا فانا موافق
    أم فيصل : طبعا طلبنا مستمر لكن لازم نستنا أبو فيصل
    أبو حسام : طيب
    أم فيصل : وين حلا
    ام حسام : في البيت معا حسن
    فيصل """""" الله انا مرة فرحان لأني رح أتزوج حلا لكني في نفس الوقت زعلان على أبوي .... يارب عافي أبوي وأشفيه من كل مرض وقومه لنا بسلامه يارب يا كريم وطول لنا بعمرة
    ************************************************
    رجعوا البيت شافوا رسالة مكتوب فيها الى ريما مسك ريان الرسالة ودخلوا البيت
    ريان : من اللي أرسل الرسالة
    ريما : ما اعرف
    ريان فتح الظرف ريما خافت انوا يكون في الظرف رسالة من سلطان اللي ما عمري كلمته
    ريان فتح الرسالة وكان مكتوب فيها كلام حب وغرام وأشعار والنهاية مكتوب فيها من سلطان إلى ريما
    ريان مسك ريما من شعرها وقال لها بصوت عالي : مين سلطان
    ريما طاحت على الأرض وحطت يدها على وجهها وهي تقول : ريان والله ما اعرف واحد اسمه سلطان حتى لو كنت اعرف وأحبة ما كنت أتزوجتك
    ريان :جاوبيني مين سلطان
    ريما : طلقني
    ريان """"""" لا مستحيل ريما حبيبتي زوجتي تقول طلقني ليش يا ريما ليش أنا أيش سويت فيك انا كنت احبك أكثر من نفسي ليش تقولي كذا ليش
    ريما تبكي : ريان طلقني طلقني طلقني
    ريان : ريما أنتي .... ما تعرفي وش تقولي رح أوصلك بيت اهلك لمدة أسبوع بس طيب
    ريما : طيب
    ************************************************
    نوف : عرفت بنات عندي خطة
    نور : ايش
    نوف : تعرفوا حارس العمارة
    نور وسلمى : ايوه
    نوف : هو كل يوم يجلس معا ريان بعد العصر نعطيه مبلغ من الفلوس أنه يقول أتزوج نور بنت أخلاق وجمال وش رأيك
    نور : واو مرة حلوة يا لله ننزل عند الحارس
    لبسوا العبايات ونزلوا عند الحارس
    الحارس عبد الله : نعم
    نور : أسمع رح أعطيك فلوس بس تساعدني في خطة
    الحارس عبد الله : أيش
    نور : تعرف الرجال اللي كل يوم يجلس معاك بعد العصر
    الحارس عبد الله : قصدك ريان
    نور : أيوه
    الحارس عبد الله : طيب وش تبغيني اسوي له
    نور فهمت الحارس بالتمام انها تحب ريان وتموت عليه وانوا لازم تقرب ريان مني والحارس وافق على شرط أنوا نور تزيد المبلغ ونور وافقت وأعطت الحارس عبد الله أضعاف المبلغ
    ************************************************
    ريان وصلها للبيت وقال : ريما بعد أسبوع جاي أخذك طيب
    ريما مطنشة : طيب
    ونزلت من السيارة ودقت الجرس
    أم فيصل : هلا بنتي حبيبتي
    ريما: يمه انا ساكنة عندك لأسبوع
    أم فيصل : طيب حبيبتي تفضلي غرفتك
    ريما : يمه كيف أبوي
    أم فيصل بزعل : في غيبوبة
    ************************************************
  9. خواطر الروح
    15-10-2012, 11:27 PM

    رد: رواية بعيوني أنت أجمل الناس بقلمي

    رواية بعيوني أنت أجمل الناس بقلمي (كاملة)


    بانتظارك
  10. مما خطت يداي
    15-10-2012, 11:29 PM

    رد: رواية بعيوني أنت أجمل الناس بقلمي

    رواية بعيوني أنت أجمل الناس بقلمي (كاملة)


    أوكي ينزل الحين
12345678