ترك رفقاء السوء

الموضوعات العامه التي لاتندرج تحت أي قسم من أقسام المنتدى ارسال إلى Twitter ارسال إلى facebook
  1. memo sun
    15-09-2012, 10:32 AM

    ترك رفقاء السوء

    ترك رفقاء السوء


    لاشك أن مصاحبة أصدقاء السوء خطر عظيم وبلاء مبين يعرض المرء للمفاسد والمخاطر ‏المختلفة في الدنيا والاخرة، ويكفي أن النبي صلى الله عليه وسلم حذرنا من جليس السوء ‏بقوله: " مثل الجليس الصالح ومثل الجليس السوء كحامل المسك ونافخ الكير، فحامل ‏المسك إما أن يحذيك، وإما أن تبتاع منه، وإما أن تشتم منه ريحا طيبة، ونافخ الكير إما أن ‏يحرق ثيابك، وإما أن تجد منه رائحة خبيثة" رواه البخاري ومسلم. كما قال الرسول ‏صلى الله عليه وسلم " المرء على دين خليله فلينظر أحدكم من يخالل، ومن يصاحب".‏
    ومن ثم فالواجب على المسلم الحذر من أصدقاء السوء والبعد عنهم، ولتحقيق ذلك يمكن ‏اتباع الاتي:‏
    أولا: تغيير البيئة والانتقال من المكان الذي يجتمع فيه أصدقاء السوء، أو ترك المدينة ‏بأكملها أو الحي أو الشارع الذي يسكن فيه من يريد التخلص من شرهم. ‏
    ثانيا: البحث عن رفقة صالحة تعين على الحق والهدى، لأن المؤمن ضعيف بنفسه قوي ‏بإخوانه.‏
    ثالثا: الإكثار من الطاعات والابتعاد عن الكبائر والموبقات، فإذا أكثر المرء من الطاعات ‏والخيرات أحبها وأحب أهلها، وأبغض الكفر والفسوق والعصيان بإذن الله.‏
    ربعا: الانشغال بتعليم العلم النافع وتلاوة القران الكريم وتعلمه، وملء أوقات الفراغ ‏بالطاعات ، فهذا من أنفع الوسائل للتخلص من الرفقة السيئة.‏
    خامسا: التأمل في المفاسد التي تعود على المرء من مخالطته للرفقة السيئة، يعينه على التخلص ‏منها، ومن ذلك أن أصدقاء المعصية ورفقاء المصالح الدنيوية أول من يتخلون عن صديقهم ‏يوم القيامة، كما قال تعالى: (الأخلاء يومئذ بعضهم لبعض عدو إلا المتقين) ‏‏[الزخرف:67] ‏
    إضافة إلى أن المسلم الملتزم أومن يرجى له الخير إذا خالط الفسقة فإنه يصنف تبعا لهم، ‏ويلحق بهم، ويحسب عليهم حتى ولو كان لا يرضى صنيعهم، كما أن مرافقتهم تجر إلى ‏المعصية.‏
    فاحذر من تصادق ارجو الدعاء لي ولاحبائي
  2. قرين الليل
    16-09-2012, 10:48 PM

    رد: ترك رفقاء السوء

    ترك رفقاء السوء


    صح لسانك و على شانك

    أبيات جميله
    سلمت يمناك

    يعطيك العافية
    وربي يسعدك

    تقبل مروري
    و تحياتي
  3. memo sun
    16-09-2012, 11:48 PM

    رد: ترك رفقاء السوء

    ترك رفقاء السوء


    السلام عليكم اخي ماذا تقصد بعلى شانك ابيات جميلة سلمت يمناك اذا كنت تقصد توقيعي فهذه ليست كلماتي انما هي قول زوج ابنة رسول الله صلى الله عليه واله وسلم فاطمة الزهراء عليها السلام الامام علي علي السلام شكرا لاطلاعك على موضوعي والسلام عليكم
  4. مدعو للمنتدى
    21-09-2012, 07:51 PM

    رد: ترك رفقاء السوء

    ترك رفقاء السوء


    شكرا لك على الموضوع
  5. حلوة موت
    28-09-2012, 07:03 PM

    رد: ترك رفقاء السوء

    ترك رفقاء السوء


    موضوع جدا رائع يعطيك العافية