" إني أشفق على الرجال ! "

حوارات ونقاشات جميلة - الاختلاف في الرأي لايفسد للود قضيه ارسال إلى Twitter ارسال إلى facebook
  1. زينب المرزوقي
    09-09-2012, 10:48 PM

    " إني أشفق على الرجال ! "

    " إني أشفق على الرجال ! "



    نحن بشر و تحكمنا الغرائز أحيانا . هذا أمر لا أحد يستطيع إنكاره ,
    لكن بودي أن أعرف صدقا طبيعة الغريزة الذكورية , و هل فعلا كل شيء في المرأة حتى و إن كان شيب رأسها يفتن الرجل؟
    هل بهذه السهولة المثيرة للعجب تثير المرأة الرجل على اختلاف درجة جمالها ؟

    لقد قادني إلى هذه الأسئلة ذلك التذكير الدائم بأن الصور النسائية منجل يحصد به أصحابها الاثام , و قد يستهدف هذا التذكير حتى تلك الصور التي يظهر فيها وجه شاحب / كئيب / مأساوي , و ذنب هذه الصفات أنها انتمت إلى صورة أنثى .
    فهل حتى الوجه الشاحب الكئيب يثير الرجل؟

    إن كان الأمر فعلا كذلك فإني أشفق على الرجال !
    و من جهة أخرى أتساءل عن تغييب الغريزة الأنثوية في هذا التذكير ,
    ألا يكسب الذين يستخدمون صور لرجال وسيمين ذنبا حين يثيرون في الإناث شهواتهن؟
    أم أن الذنب كالدعاء .. يدور و يدور و يعود إلى صاحبه ( مثل شعبي )

    :)
  2. MOLOK
    11-09-2012, 08:00 PM

    رد: " إني أشفق على الرجال ! "

    " إني أشفق على الرجال ! "


    التعفف مطلوب من الاثنين المرأه والرجل ولذلك احل الاسلام للرجل بالزواج بأكثر من واحده ولكن لا تنسي
    يا صديقتي ثلاثة لا ترى أعينهم النار: عين حرست في سبيل الله، وعين بكت من خشية الله، وعين كفت عن محارم الله وكذلك النظرة سهم من سهام إبليس من تركه مخافة الله أبدله الله حلاوة للإيمان يجدها ف قلبه" لا تلام المرأه فمنها المتبرجه ومنها المحافظه فالمرأه فساد في المجتمع .... وعن الرسول صل الله عليه وسلم


    >عن الامام علي بن أبي طالب قال: دخلت أنا و فاطمة عى رسول الله صلى الله عليه سلم فوجدته يبكي بكاء شديدا فقلت: فداك أبي و أمي يا رسول الله ما الذي ابكاك فقال صلى الله عليه و سلم يا علي: ليلة اسري بي الى السماء رأيت نساء من أمتي في عذاب شديد و اذكرت شأنهن لما رأيت من شدة عذابهن


    >رأيت امرأة معلقة بشعرها يغلي دماغ رأسها
    >و رأيت امرأة معلقة بلسانها و الحميم يصب في حلقها
    >و رأيت امرأة معلقة بثديها
    >و رأيت امرأة تأكل لحم جسدها و النار توقد من تحتها
    >و رأيت امرأة قد شد رجلاها الى يدها و قد سلط عليها الحيات والعقارب
    >و رأيت امرأة عمياء في تابوت من النار يخرج دماغ رأسها من فخذيها و بدنها يتقطع من الجذاع و البرص
    >و رأيت امرأة معلقة برجليها في النار
    >و رأيت امرأة تقطع لحم جسدها في مقدمها و موخرها بمقارض من نار
    >و رأيت امرأة تحرق وجهها و يدها و هي تأكل امعائها
    >و رأيت امرأة رأسها رأس خنزير و بدنها بدن حمار و عليها ألف ألف لون من بدنها
    >و رأيت امرأة على صورة الكلب و النار تدخل من دبرها و تخرج من فمها و الملائكة يضربون على رأسها و بدنها بمقاطع من النار
    >فقالت فاطمة: حسبي و قرة عيني اخبرني ما كان عملهن و سيرهن حتى و ضع الله عليه هذا العذاب فقال صلى الله عليه و سلم: يا بنيتي
    >
    >
    >اما المعلقة بشعرها فانها كانت لا تغطي شعرها من الرجال
    >اما المعلقة بلسانها كانت تؤذي زوجها
    >اما المعلقة بثديها فانها كانت تمتنع عن فراش زوجها
    >اما المعلقة برجلها فانها كانت تخرج من بيتها بغير اذن زوجها
    >اما التي تأكل لحم جسها فانها كانت تزين بدنها للناس
    >اما التي شد رجلاها الى يدها و سلط عليها الحيات و العقارب فانها كانت قليلة الوضوء قذرة اللعاب و كانت لا تغتسل من الجنابة و الحيض و لا تنظف و كانت تستهين بالصلاة
    >اما العمياء و الصماء و الخرساء فانها كانت تلد من الزنا فتعلقه بأعنق زوجها
    >اما التي كانت تقرض لحمها بالمقارض فانها كانت قوادة
    >اما التي رأسها رأس خنزير و بدنها بدن حمار فانها كانت نمامه كذابه
    >اما التي على صورة الكلب و النار تدخل من دبرها و تخرج من فمها فانها كانت معلية نواحه
    >ثم قال صلى الله عليه و سلم: و يل لامرأة اغضبت زوجها و طوبى لامرأة رضى عنها زوجها ... صدق رسول الله صلى الله عليه و سلم يا نساء أتقوا الله و أتقوا النار

    تحياتي
    من مواضيع MOLOK : (::) طريقة عمل اوار للزريعه
  3. قلب وفا
    11-09-2012, 08:25 PM

    رد: " إني أشفق على الرجال ! "

    " إني أشفق على الرجال ! "


    ما اعرف عن النسوان وش يحسون فيه

    لكن أحيان الصوت يراقص الجسد ويفتتن الرجل فيه وأحيان يكون مزعج مرة

    وودك تصفق صاحبته والجميع مكرومين بالجزمة اللي برجلك وتشوتها بوز

    التعفف مطلوب من كلا الجنسين ما قلنا شيء

    بس مو كل صورة تثير فيه شغلات معينة تثير شغلات وكل واحدة ولها قانونه

    بس الحلو ما تكون فيه صور نسائية بالمرة << بس وجهة نظر لا أحد يأخذ فيها


    أحيان الصورة تثير الأستعطاف وأحيان ثير الغرائز الأخرى مثل صورة الطفل ثير الأمومة


    ما اعرف الطفل يثير الشعور بالرغبة بالأبوة عندي أنا .. ما بحكم على غيري وانا ماني بداري عن شيء

    تبين الحق ؟!

    أحلى شيء .. إلا على أزواجكم وما ملكت أيمانكم

    سلام
  4. زينب المرزوقي
    11-09-2012, 09:16 PM

    رد: " إني أشفق على الرجال ! "

    " إني أشفق على الرجال ! "


    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة MOLOK
    التعفف مطلوب من الاثنين المرأه والرجل ولذلك احل الاسلام للرجل بالزواج بأكثر من واحده ولكن لا تنسي
    يا صديقتي ثلاثة لا ترى أعينهم النار: عين حرست في سبيل الله، وعين بكت من خشية الله، وعين كفت عن محارم الله وكذلك النظرة سهم من سهام إبليس من تركه مخافة الله أبدله الله حلاوة للإيمان يجدها ف قلبه" لا تلام المرأه فمنها المتبرجه ومنها المحافظه فالمرأه فساد في المجتمع .... وعن الرسول صل الله عليه وسلم


    >عن الامام علي بن أبي طالب قال: دخلت أنا و فاطمة عى رسول الله صلى الله عليه سلم فوجدته يبكي بكاء شديدا فقلت: فداك أبي و أمي يا رسول الله ما الذي ابكاك فقال صلى الله عليه و سلم يا علي: ليلة اسري بي الى السماء رأيت نساء من أمتي في عذاب شديد و اذكرت شأنهن لما رأيت من شدة عذابهن


    >رأيت امرأة معلقة بشعرها يغلي دماغ رأسها
    >و رأيت امرأة معلقة بلسانها و الحميم يصب في حلقها
    >و رأيت امرأة معلقة بثديها
    >و رأيت امرأة تأكل لحم جسدها و النار توقد من تحتها
    >و رأيت امرأة قد شد رجلاها الى يدها و قد سلط عليها الحيات والعقارب
    >و رأيت امرأة عمياء في تابوت من النار يخرج دماغ رأسها من فخذيها و بدنها يتقطع من الجذاع و البرص
    >و رأيت امرأة معلقة برجليها في النار
    >و رأيت امرأة تقطع لحم جسدها في مقدمها و موخرها بمقارض من نار
    >و رأيت امرأة تحرق وجهها و يدها و هي تأكل امعائها
    >و رأيت امرأة رأسها رأس خنزير و بدنها بدن حمار و عليها ألف ألف لون من بدنها
    >و رأيت امرأة على صورة الكلب و النار تدخل من دبرها و تخرج من فمها و الملائكة يضربون على رأسها و بدنها بمقاطع من النار
    >فقالت فاطمة: حسبي و قرة عيني اخبرني ما كان عملهن و سيرهن حتى و ضع الله عليه هذا العذاب فقال صلى الله عليه و سلم: يا بنيتي
    >
    >
    >اما المعلقة بشعرها فانها كانت لا تغطي شعرها من الرجال
    >اما المعلقة بلسانها كانت تؤذي زوجها
    >اما المعلقة بثديها فانها كانت تمتنع عن فراش زوجها
    >اما المعلقة برجلها فانها كانت تخرج من بيتها بغير اذن زوجها
    >اما التي تأكل لحم جسها فانها كانت تزين بدنها للناس
    >اما التي شد رجلاها الى يدها و سلط عليها الحيات و العقارب فانها كانت قليلة الوضوء قذرة اللعاب و كانت لا تغتسل من الجنابة و الحيض و لا تنظف و كانت تستهين بالصلاة
    >اما العمياء و الصماء و الخرساء فانها كانت تلد من الزنا فتعلقه بأعنق زوجها
    >اما التي كانت تقرض لحمها بالمقارض فانها كانت قوادة
    >اما التي رأسها رأس خنزير و بدنها بدن حمار فانها كانت نمامه كذابه
    >اما التي على صورة الكلب و النار تدخل من دبرها و تخرج من فمها فانها كانت معلية نواحه
    >ثم قال صلى الله عليه و سلم: و يل لامرأة اغضبت زوجها و طوبى لامرأة رضى عنها زوجها ... صدق رسول الله صلى الله عليه و سلم يا نساء أتقوا الله و أتقوا النار

    تحياتي



    بمنأى عن رأي الدين في هذه القضية و الذي جميعنا نعرفه و نعرف عواقب عدم تعفف المرأة ,
    لكني أتحدث عن غريزة الرجل نفسها و طبيعتها و عن قابليتها للإستثارة بأي إغراء حتى و إن كان " لا يغري " !
    لم مثلا في المجتمعات المختلطة لا تكون غريزة الرجل بهذه الهشاشة ؟
    أنا أعيش في بلد عربي مختلط و صدقا الذكور لا ينظرون إلى كل أنثى تسير في الشارع حتى و إن كانت مكشوفة الرأس .. بل ينتقون الأنثى التي ينظرون إليها , بحيث يجب أن تكون صارخة الجمال و أيضا ترتدي ما يلفت الإنتباه .
    و هنا ليست كل من تكشف رأسها بالضرورة سيئة الأخلاق أو متبرجة وفق التعريف الشرعي لمعنى التبرج .
    و لم في المجتمعات المنغلقة و المحافظة تتحول المرأة إلى هوس على اختلاف درجة جمالها ؟
  5. زينب المرزوقي
    11-09-2012, 09:20 PM

    رد: " إني أشفق على الرجال ! "

    " إني أشفق على الرجال ! "


    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة قلب وفا
    ما اعرف عن النسوان وش يحسون فيه

    لكن أحيان الصوت يراقص الجسد ويفتتن الرجل فيه وأحيان يكون مزعج مرة

    وودك تصفق صاحبته والجميع مكرومين بالجزمة اللي برجلك وتشوتها بوز

    التعفف مطلوب من كلا الجنسين ما قلنا شيء

    بس مو كل صورة تثير فيه شغلات معينة تثير شغلات وكل واحدة ولها قانونه

    بس الحلو ما تكون فيه صور نسائية بالمرة << بس وجهة نظر لا أحد يأخذ فيها


    أحيان الصورة تثير الأستعطاف وأحيان ثير الغرائز الأخرى مثل صورة الطفل ثير الأمومة


    ما اعرف الطفل يثير الشعور بالرغبة بالأبوة عندي أنا .. ما بحكم على غيري وانا ماني بداري عن شيء

    تبين الحق ؟!

    أحلى شيء .. إلا على أزواجكم وما ملكت أيمانكم

    سلام

    اممم .. ليتك يا فاضلي استخدمت الفصحى في ردك , لا لشيء إلا لأني لست خليجية و بالتالي أحيانا لا أستوعب بعض الجمل .
    عموما حياك الله
  6. ShahrzaD
    15-09-2012, 12:47 AM

    رد: " إني أشفق على الرجال ! "

    " إني أشفق على الرجال ! "


    في قلبي كلام وحابه أشارك فيه وان شاء الله يكون مفيد للموضوع

    زمان ما كان في أمور تلوث ( النوايا )
    الغالب على الناس الاحتشام .. عرب وغير عرب .. مسلمين وغير مسلمين
    كان هناك العيب والعار والخطاء والصح واضح .. يعرفون الحدود ويحترمونها

    اما الان .. أذكر لك مثال بسيط .. لأحد ملوثات النيه الصافيه الغالبه في السابق والشبه غائبه الان
    عندما نستخدم الكمبيوتر ونفتح أهم المواقع والأكثرها استخداما .. والكثير من المواقع نجد فيها
    اعلانات تحمل صور كلها لفتيات .. في مناظر خادشه جدا للحياء
    تظهر هذه الاعلانات شئتي أم أبيتي .. في مواقع الانترنت .. التلفزيون .. ألعاب الفديو قيمز ...
    في كل الوسائل البصريه ..غزو فكري لكنه تعدى الحدود وفرض نفسه بكل وقاحة لنعتاد هذه المناظر ويتقلص مفهوم الحشمة لدينا ونستهين بها
    لاحظي أيضا انهم لا يستخدمون الا صور الفتيات .. هل حقا لا يجدون في الرجل الجاذبيه الكافيه ليكون عنصر جذاب في إعلاناتهم ؟!
    وان وضعو رجلا لابد أن تكون معه فتاة جميله

    خلاصة كلامي :
    الفتن حولنا وفي كل اتجاه نجدها أمامنا .. مع الوقت يسهل التأثر بها والنفس تضعف أكثر
    لذلك الان يلزم علينا الالتزام بالحشمه.. وكل ما قد يكون فتنة.. أكثر من الازمان السابقه
    ليس شفقة على الشاب او الفتاة .. إنما احتراما لذاتنا

    فصورة المرأة الان لم تساء من قبلنا كما يصور لنا الغرب او كما قال من سبقني بانها فساد للمجتمع !<< أكيد زله
    انما الذين جعلو منها وسيلة للوصول لغاياتهم .. واهانو جسدها وقيمتها
    ولم يكرمونها حق تكريم .


    أسفة على الاطالة




    /COLOR]