12

رواية أجنبيات في المجتمع

روايتي الاولى - رواية قصة لم تكتمل ارسال إلى Twitter ارسال إلى facebook
  1. أحوب الصمت وجنونو
    18-01-2012, 05:14 PM

    رواية أجنبيات في المجتمع

    رواية أجنبيات في المجتمع


    هادي الرواية أنا قريتها ومرررررررررررررررررررررررا حلوة قولت أنزلها ليكوم هنا في المنتدى وأحلى شي فيها إنو ليها هدف في الحياة يلا اترككم مع الرواية


    ((((أجنبيات

    في

    المجتمع )))))







    للكاتبة..:ديما القطبي .. أو فتاه الشاطئ













    سلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    رجعت مره ثاني اكتب روايه

    كانت الأولى


    ))) مربع برمودا (((


    ومازلت )))مربع برمودا 2 ((( تحت الإنشاء




    قد استمتعتم بأبطال الروايه


    ديما و رغد و داليا ولمى

    وقد تفاعلتم معنا

    لكن سوف اكتب روايه لي وحدي





    روايه تخرج عن الإسلوب القديم والممل الذي نقرأه ونكتبه


    ((روايتي ))

    لا تتكلم عن حب وعشق وغرام



    ولا عن عايله فقيره تنتظر فارسا يركب حصان

    أبيض ليتزوج من بنات الفقر




    ولا عن حياه عائليه ولا مشكله زوجيه





    ولا كل كل ما تتخيلوا و تتصوره



    روايتي تتكلم عن أكبر قضيه يعيشها الشعب السعودي




    نعم الشعب السعودي و دوله الأمارات و دوله الكويت

    ومصر وسوريا






    !!!وجميع الدول العربيه!!!


    قضيه لن تنحل أبدا مدام أن نص شعبها يحمل في قلوبهم

    الحقد والإستحقار والقرف



    أكيد مستغربين ومتحمسين للروايه...







    جريئه جدا,,وخياليه ,,وحزينه






    من عنده أعتراض في روايتي


    $

    $


    من عنده أعتراض في روايتي


    $

    $


    من عنده أعتراض في روايتي



    يواجهني


    للكاتبه: ديما القطبي
    فتاة الشاطئ

    اكيد بتعرفوها بدووووون شك..وحده من ابطال رواية

    مربع برمودا

    مثل ماتعرفون شخصيه ديما القويه والجريئه..

    كتبت لكم روايه منفرده




    وانتظروا روايه رغد أنقذيني يا.....

    و روايه داليا جعلتيني مجرما [/COLOR
  2. أحوب الصمت وجنونو
    18-01-2012, 05:30 PM

    رد: رواية أجنبيات في المجتمع

    رواية أجنبيات في المجتمع


    !!!!!اجنبيات في المجتمع !!!!! ممنوع لأقل من 18


    ((البدايه )))


    لفت المنشفه على جسمها وهيا معصبه: يعني تنقطع المويه

    وانا أتروش

    جلست في سرير وأخذت تمشط شعرها إلي نصه مبلول

    انفتح باب الغرفه وصرخت رحمه:انا احوس في المطبخ

    وأنتي جالسه تمشطي شعرك .. وحضرت الثانيه

    نايمه متأخره

    _بتأفف_ مافي إلي مخرب حياتكم غير الدش والأفلام

    دنيا:دحين إنتي مو قلتي لا تنامو إلا لمن نلف

    السمبوسه ونكوي الملابس

    رحمه تسكت وتقول:اها صح يابنتي والله نسيت

    علشان شغل البيت كله فوق راسي

    ترجع تمشط شعرها:خلاص ياماما سامحتك

    بس ياليت قبل م........

    تقطع كلامها رحمه بعصبيه:سامحك إبليس يا ملسنه

    مابقي غير بنت تسامح أمها..لابارك الله فيكي ولا في أبوكي

    إلي رمانه في سعوديه وانقلع على بلاده ..حسبي الله عليك

    يا يحيى لابارك الله فيك ولا في ذريتك إلي خلفتها ورميتها عندي

    ترفع يدها دنيا:امييييييين يارب

    رحمه: وتدعين على ابوكي ياعاقه _ بتنهد_

    حسبي يالله من بنت عاقه

    دانيه بضجر تنزل البطانيه من وجها : يعني الواحد مايعرف

    ينام في البيت هذا

    دنيا تضحك:الحين راح تسمعي الاغنيه الصباحيه

    رحمه بصرخ:أغنيه في عين اهلك يا

    دنيا بهدوء: ياوقحه أو يا حقيره أو يا واطيه الكلمه إلي تعجبك قوليها

    رحمه بعصبيه حتى وجها صار احمر: قوووووووومي ياوقحه لابارك

    الله فيكي ولا في ابوكي إلي تذكريني بوجه الملعون


    دانيه تجلس في فراشها :ماصارت عيشه يا يمه


    رحمه بعصبيه وصراخ:بنات وصخات وقليلات أدب مايحترمون

    أمهم ولا يقدروها حسبي الله عليكم

    طلعت من الغرفه وهيا تردد حسبي يالله عليكم

    طلعت لبانه من شنطتها ورمتها في فمها بأهمال:ماودك تقومي

    تروحي المدرسه

    دانيه بلا مباله :لا رايحه بنفك من البيت


    ))) هذا الروتين اليومي للعايله ((((


    دانيه :ماود تلبسي ولاعاجبتك المنشفه


    دنيا تتذكر:صح قبل لا أنسى تراه المويه أنقطعت

    ترمي المخده في الأرض بعصبيه: يعني ماروح المدرسة

    دنيا تفتح دولاب الملابس:أستخدمي السطل

    تخرخ دانيه من الغرفه وتاخذ السطل وتدخل الحمام تتوضى..

    وتفرش أسنانها...أقل شئ تعمله لأن المويه جدا قليله

    لبست عبايتها دنيا وطلعت من غرفتها....

    راحت عند أمها وقالت:طالعه على السوق تبين شئ

    رحمه جالسه في الحوش وتسمع الراديو:بس حاولي تكسيبي

    فلوس..ترا ماعندنا فلوس تمشينا هذا الشهر

    تحط الطرحه في وجها:أبشري يالله مع سلامه

    رحمه مغمضه عيونها: مع سلامه



    (($~ أجنبيات في المجتمع ~$))



    كحلت عيونها السود بالكحل الأسود...تأملت شكلها في المرايه

    أبتسمت برضا على شكلها

    أتنهدت وغمضت عيونها ,,الكل في المدرسه والحارة يتكلمو عنهم

    ماعندهم كلام غييير عنهم


    مجتمع سعودي غريب متناقض

    تركوا الهنود والبنقاله والمصاريه ومايتكلموا عنهم

    ولصقو فينا بكلامهم

    عندهم العنصرية في المجتمع شئ أساسي...وخصوصا البدو

    إلي منهم متحضرين

    كلمتهم دائما على لسانهم

    :يالعبد...بالأسود...يالإفريقي...يا الإجنبي

    ونسيو أنه أبوهم أدم عليه السلام كان أسود

    وأن بلال مؤذن الرسول أسود...

    وأن الصحابي الجليل عبدالله بن مسعود أسود ونحيف

    ولقمان الذي أعطاه الله الحكمه أسود...

    وملك الحبشه الذي أستضاف الرسول وأصحابه

    عندما هاجروا إلي الحبشه كان أسود


    وغير كدا المجتمع يستحقروهم...


    فتحت عيونها بعد ماشجعت نفسها بكلمات دائما تقولها

    إذا طلعت من البيت...

    حطت الطوق الكحلي إلي يماشي لون مريولها الكحلي

    وتركت شعرها الذهبي الغامق يرتمي على كتفها

    لون شعرها غريب وفي نفس الوقت جذاب..إذا جلست تحت

    الشمس يلمع شعرها وتحسه يتراقص مع أشعه الشمس

    بشرتها بيضه مايل لبياض الثلج....مو البياض العادي

    المنتشر بين الناس

    لا بياض أوربي...بياض الدول البارده

    ملامحها غريبه...أو بالأصح الملامح الأجنبيه

    تشبه أبوها في كل شئ ودائما أمها لمن تشوف

    وجها تذكر أبوها يحيى

    متوسطه في طول أو تعتبر قصير شووووي..

    ممتلئه الجسم قليل...ولكنها جميله


    لبست عبايتها وأخذت شنطتها وراحت عند أمها :انا رايحه المدرسة

    رحمه:روحي وانا مسكتك

    دانيه :مو كأنك نسيتي مصروف المدرسة

    رحمه: شوفي فلوسك فوق التلفزيون مع فطورك

    دانيه تاخذ مصروفها إلي مايتعدا 3 ريال لطالبه في المرحله

    التوجهي...حطت سندوشتها في شنطه وطالعت في حليب السعوديه

    وقالت بتأفف:أنتي عارفه إني ماحب حليب السعودية

    رحمه بلامباله:ماتحبي الحليب ولاماتحبيه

    عشان مكتوب أنه من السعوديه

    دانيه بحقد:ايوه لأنه من سعودية_رمت الحليب في زباله _

    أعطي للكلب ولا اشرب حلبيهم

    رحمه بضحك: تحمدي ربك انك عايشه في بلادهم

    دانيه بعصبيه: لو بيدي لو أسافر على البرازيل ولا أعيش في بلادهم

    رحمه بعصبيه:اقطعي لسانك ياحيوانه كفاية إننا عايشن في

    سعوديه _رفعت يدها في سماء_ الله يحفظك ويطول في عمرك يا

    الملك عبد الله بن ال سعود ,,وقسم بالله لو تروحي بلادك متلاقي

    ربع الخير مثل ماتلاقيه في السعودية,يابنتي احمدي ربك كفاية

    انك عايشه في مكة وكفاية انك من مواليد البقعة الطاهرة في ناس

    يتمنوا أنهم يرحوا السعودية ,,ترى الحكومة مدلعه شعبها مو

    مثل باقي الدول,, وش تبغي في البرازيل دوله كافره ومافي لأديانه

    ولا إسلام وحقوق المرأة ضايعه وغير كده راح تتعبي,,بوسي

    تراب السعودية واحمدي ربك مليون مره انك عايشه هنا

    حطت الطرحة في وجهها وطلعت من البيت بسرعة بكلام أمها

    تخليها تحب السعوديين لكن طريقة نظراتهم ومعاملتهم هما راح

    يخلوني اكرهم ,,ناظرت في ساعتها القديمة ولقت ساعة 7 تمام

    يعني دق الجرس...



    (($~ أجنبيات في المجتمع ~$))
  3. أحوب الصمت وجنونو
    18-01-2012, 05:33 PM

    رد: رواية أجنبيات في المجتمع

    رواية أجنبيات في المجتمع


    !!!!!اجنبيات في المجتمع !!!!! ممنوع لأقل من 18


    حطت البسطة عالارض ,,الساعة 7 ومافي احد بيمر كثير
    ووقفت حرمه عجوزة وأشرت بالعصا على البضاعة:بكم هذا
    دنيا : 20 ريال
    العجوز بتكشيره :وليش غالي أنا اشتريه من بسطه ثانيه ب15 ريال
    دنيا ماعندها أسلوب مع الزبائن: فرقت بيني وبين البسطة الثانية 5 ريال
    العجوز تنحي ظهرها: أيه السعر غالي ,,ها وش قلتي
    دنيا بعناد :السعر ماينزل
    العجوز تقوم وتضرب العصايا في الأرض: إذا بلاشي اشتري منك
    تركتها وراحت
    اتأففت دنيا من العجوز,,فتحت شنطتها وطلعت رواية تجلس تقراها
    بدل ماتضيع وقتها
    فتحت على الصفحة المطوية وكملت قرايه
    :هي حجه بكم هذا
    رفعت رأسها بطفش وناظرت في حرمتين الأولى طويلة
    وثانيه قصيرة ولابسين عباية الرأس
    دنيا ببرود: ايش هوا؟؟
    الحرمة الأولى باحتقار:هذا ماتشوفي
    طالعت دنيا في دهن العود وقالت: 50 ريال ولا تسأليني ليش الأسعار ارتفعت
    الحرمة الثانية :نحنا عرفنا انه الأسعار ارتفعت في الأسواق لكن ترتفع في البسطة _ينفجروا ضحك_
    نظرتها دنيا من فوق لتحت
    الحرمة الثانية:اشفيكي تناظري كدا احترمي حالك
    دنيا غمضت عيونها وأخذت نفس عميق ماتبي تخسر زباين
    ابتسمت ابتسامه باردة :سوري _أخذت العود_ تراه أصلي و جاي من الهند
    الحرمة الأولى باستهزاء: ليش الأسعار مرتفعه
    دنيا تعدل طرحته بطريقه سريعة وتتلثم:بسب ارتفاع النفط
    الحرمة الأولى تنفجر ضحك: من جد طماعين رفعتو سعر النفط
    علينا وكمان ترفعوا اسعار البسطة
    لفت وجها دنيا وناظرت في سيارات وتاكسي بهدف أنها تتطنشهم لأنهم يحتقروا
    وماخذينها تريقه عليها في صباح واهم من كده بيطعنوها بكلامهم
    الحرمة الثانيه بذهول: شووووفي الحجة ايش لون عيونها
    الحرمة الأولى:خسي شكلها إيرانيه أو تركية
    دنيا ترفع حاجب: بتشتروا ولا لاء
    الحريم بصوت واحد:لا
    دنيا بضيق:يالله انقلعو
    حرمه الأولى بحقد: وقسم بالله لاسفرك ياجنبيه على بلادك
    دنيا:لو فيكي خير تعالي سفريني
    حرمه ثانيه :خلاص اتركيها
    حرمه تمشي:الحمد الله وشكر جالسين في بلادنا ويتش
    انقطع صوتها لمن دخلت الحي الثاني
    رفعت عيونها القزازيه للسماء وناظرت في السحب البديعة
    رمشت بعيونها الفاتحة الممزوجة بالون الأزرق الفاتح والأخضر وأعطه اللون
    الفيروزي,,عيونها كبيره وواسعة ورموشها كثيرة وحواجبها ملتصقة ببعض
    لون بشرتها البرونزي الفاتح وخشمها المعكوف مثل منقار الصقر
    ملامحها غريبة
    برازليه× افريقية
    فتحت الرواية مره أخرى وكملت قراية ,,ابتسمت ببرود وقالت:اشترت ديما فستان
    لملكه أختها ب5 الإلف ,,ونحنا مانلاقي غير 500 ريال في شهر
    (($~ أجنبيات في المجتمع ~$))
    دخلت دانيه الفصل وجلست في مكانها
    : ليش جيتي متأخرة
    سمعت صوت تكره مره وحست انه اليوم مراح يعدي على خير
    :هيييي أكلمك ليش ماتردي
    دانية بطفش: أيش تبغي
    رشا بضحك:ليش جايه متأخرة ولا رحتي الجوازت بتجددي إقامتك
    دانيه بأسى:أشفق عليكي والله
    رشا تشهق: تشفقي على ايش ياحسره,,مصروفي 20 ريال وكل يوم وسواق يوقف قدام
    المدرسة وشنطتي اشتريتها من ميلانو _نظرتها بحقد_المفروض انا
    أشفق عليك مو أنتي تشفقي علي
    دفتها دانيه بالقوة وطلعت من الفصل
    غنت أغنيه اصاله لاتخاف من الزمان ماتبي تبين لاحد أنها ضعيفة قدام الكل
    نزلت عالحوش المدرسة بتشتري مويه,,ونزلت رشا وراها بهدف تحتك فيها
    راحت عند تغريد ورويدا
    رشا بمياعة:هاي
    رويدا وتغريد :هايات
    رويدا تنتبه صاحبه الشعر الذهبي تمر من قدامهم: شوووفتي دي البنت
    إلي مرت من قدامنا تراها برازيليه
    تغريد بذهول:واه برازيليه أول مره أشوف وحده برازيليه تدرس معانا
    رويدا بإعجاب:شكلها بنت سفير البرازيل أو القنصل البرازيلي
    رشا ميتة ضحك:هههههه ضحكوتني والله تراها فقيرة منتفه عايشين في ###
    تغريد بقرف:يعععععععع شكلها متربية مع عبيد
    رشا بخبث:لا وأمها إفريقيه
    رويدا بصدمه:قولي والله انه أمها عبده
    رشا تعتمد ترفع صوتها:ياغبيه دققي في ملامحها إذا لفت وجها في عرق افريقي
    دانيه واقفة قبالهم وتستمع لكلامهم:خلاص كفايه طعن ظهر كفايه ,,غيروا الموضوع
    افتحوه موضوع ثاني لكن كفايه وانتو جالسين تتطعنوني في ظهري
    تغريد بتفكير:أموت واعرف كيف ابيض يتزوج أسود
    رويدا:يععععع انا ماتزوج الا ابيض وخشمه واقف
    رشا تضرب الوتر الحساس:ههههه تخيلي تزوجي واحد خشمه
    افطس مثل سواقكم الصومالي
    انفجروا ضحك
    لفت دانيه وجهها بعصبيه وقالت: تقولي عبد ونحنا كلنا
    عبيد الله ياوسخين تستحرقوا
    في العبيد ليش تستحرقي في الأسود وعيونك خلقه سودا
    اذا عاجبكم البياض ياليت اشوووف عيونكم تصاب بالعمى وتكون بيضه_رفعت يدها
    وقالت من قلب_ يارب
    تغريد :الحين انتي ليش تدافعي عن العبيد مع انه بشرتكي بيضه
    رشا ميته ضحك:بدافع عن امها
    اعطتها كف واحد:امي صح أفريقه لكنها اشرف منك وقلبها ابيض منك يانجسه
    رشا تضربها:تضربيني يالاجنبيه يالإفريقيه
    ضربتها دانيه وماخلتها تكمل سبها
    خافت رويدا وراحت عند الإدارة بتشتكي
    ___ (( في الإداره)))___
    المديره بعصبيه:جالسين تضاربو كأنكم بنات شوارع
    رشا تبكي:والله يابله انا كنت باتكلم مع صحباتي عادي وهيا صرخت فينا
    المديرة تلتفت لدانيه :وليش تصرخي انشالله مجنونه
    دانيه منفعله:انتي ماسمعتيها إيش جالسه تقول
    المديره مستغربه:وايش قالت؟؟
    حكت دانيه المديره السالفه كلها ونادت بعد رويدا وتغريد عشان يثبتو انهم قالو الكلام
    جلست المديره في الكرسي وطالعت بتعجب:وفين المشكله يادانيه
    دانيه مصدومه:وهذا كله وماعرفتي المشكله
    المديره ببرود:عادي كل واحد له حريه في شخصيه والأراء
    الأحتقار والأستهزاء والحقد على العبد
    أصبح الموضوع عندكم ؛؛ حريه في شخصيه،،
    ضحكت دانيه على اشكالهم ,,ماتلوم رشا وتغريد ورويدا على
    كلامهم اذا كان هذا كلام المديره
    المديرة بعصبيه:اشفيكي تضحكي ولاعاجبك شئ _ حطت الكتاب في طاوله بالقوه
    _تعالي اكتبي تعهد وراح تنفصلي ثلاثه ايام وبكره نادي أمك عشان نتفاهم معاها
    دانيه عارفه انها راح تكتب تعهد ,,اخذت القلم وميلت جسمها يتجاه الكتاب
    وكتبت:انا طالبه دانيه بنت يحيى بارسيلوس قد ضربت الحقيره رشا لإنها
    استحقرت وضعي المادي وقامت بستهزاء على بني جنسي والاخص من هذا ان
    مديرتنا الفاضله تعتبره حرية شخصيه بين طالبات
    وشكراأأأأ
    حطت القلم في طاوله وقالت:انتهت وبكره راح تجي ماما علشان تتفاهمي معاها
    المديره :يالله اطلعي على فصلك
    طلعت دانيه من الاداره بعد كتبت شئ يبرد صدرها سمعت صراخ المديره يتعالي :بنت
    بارسيلوس تعالي
    كتمت ضحكتها وجريت على فصلها
    (($~ أجنبيات في المجتمع ~$))
    فتحت محفضتها ومالقت غير 200 ريال,,كيف تجيب وايت للمويه وسعره 800 ريال
    حمدت ربها على العيشه إلي عايشتها هيا وبناتها
    دق جرس البيت المزعج
    تران
    رحمه:لازم يتغير الجرس صوته مره مزعج
    وصلت عند باب وقالت:مين؟؟
    :انا جاركم الجديد
    استغربت وفتحت باب الشارع وقالت:هلا ولدي
    أسامه منزل راسه : نحنا جيران جدد سكنا قبالكم وامي تسلم عليكم
    وتعطيكم صينيه المكرونه
    ريحه المكرونه الشهيه بالجبنه السايحه عليها دخلت انف رحمه بشهيه:والله مني
    عارفه ايش اقول لكم_ضحكت بخفه_ سلملي على امك كثير
    سلام وعساه الله لايقطعنا عنكم
    أسامه بخجل ومنزل راسه:اميييين
    بعد عن بابها ودخل بيتهم إلي قبالهم
    حطت الصينيه في طاوله المطبخ وشهيتها مفتوحه
    نفسها تاكلها الحين او تنتظر تاكلها مع بناتها
    ووقفت تناظر في المعكرونه
    لكنها اتعوذت من الشيطان,,شالتها وحطتها في الفرن
    ولبست عبايتها مضطرة تنزل البلد تجيب وايت
    (($~ أجنبيات في المجتمع ~$))
    بصراخ في شارع والكل التفتت لها مستغرب:حرام تموت حليمه
    استغرب الرجال العجوز إلي جنبها وفارد بسطته ويبيع مسواك: من هذي حليمه
    بحزن :مربيتهم حليمه ماتت ياعم مرزوق
    مرزوق متعجب:والله مني فاهم وش بتقولي يابنتي لكن الله يرحمها
    دنيا ماخذه على مرزوق كثير:هذا ياعمي رواية اسمها مربع برمودا وتتكلم عن
    بنات,,ومربيتهم ماتت بحادث بس حرام ساره تدخل في مرحله خطره تخيل انه
    الدكتور يقول انها بتحتضر والله احبها ساره هذي
    حط المسواك في فمه وجالس يسمع لكلامها المراهق
    دنيا:عم مرزوق معاي؟؟
    مرزوق ينتبه:أيه معاكي يابنتي كملي
    دنيا ترجع لرواية:بعدين اقولك ايش صار
    :على كم القماش
    بقله صبر لان الزبونه قطعت قرايتها:ب30 ريال
    :حلو اعطيني اثنين
    فتحت عيونها دنيا لمن سمعت انه تباه اثنين يعني راح تكسب 60 ريال
    قالت بفرح:خذي هذا كمان نوعيته حرير مررره والله اصلي مو تقليدي
    الحرمه :على كم؟؟
    دنيا ناظرت في حرمه لابسه عبايه كتف وضيقه على جسمها ومتلثمه وشنطتها غاليه
    مررره يعني منها هينه مررره خليني اكسب من ظهرها فلوس
    دنيا ترفع السعر: 50 ريال لكنه ماتندمي على السعر لان مثل
    ماخبرتك انه نوعيه اصلي
    الحرمه تأشر بطرف اصباعها:اوكي حطيه في كيس واعطيني المجموع
    دنيا تحاول تكسب مره ثاني تأشر على العود والعنبر:طيب شووووفي هذا ريحته مره
    قويه وماتخرج من الجسم بسهوله
    قاطعتها الحرمه:حلوه لكنه غالي صح
    ارتبكت دنيا ولعبت باطراف يدها:هاه سعره شوي غالي يعني يوصل حده 100 ريال
    الحرمه:لا كويس حطيه في الكيس
    _ناظرت في ساعتها المطرزة بالإلماس_
    بسرعة تراني اتأخرت
    حطت الاغراض في الكيس وقالت:ب210 ريال
    فتحت شنطتها وطلعت 210 :هذا سعر الاغراض
    واعطتها 100 ريال وقالت:وهذي هديه مني
    دنيا بستغراب:هديه ؟؟
    الحرمه تسمع صوت جوالها يدق:اقبليها مني يالله مشغوله
    وقفت دنيا مصدومه ولحقتها إلين وصلت عند الفياغرا مسكت باب السيارة,,التفت
    الحرمه مستغربه وقالت:نسيت شئ
    رمت الفلوس في وجهها وقالت بحده:ماخذ صدقه من يد احد
    اعطتها ظهرها بعد ماطعنتها بكلمتها
    (($~ أجنبيات في المجتمع ~$))
  4. أحوب الصمت وجنونو
    18-01-2012, 05:47 PM

    رد: رواية أجنبيات في المجتمع

    رواية أجنبيات في المجتمع


    فتحت محفضتها وطلعت 2000 ريال وقالت بدلع:مني عارفه كيف اشكرك والله

    المديرة بخبث:الفلوس تعبر عن الشكر

    اعلت ضحكات المديرة ورشا في الإداره


    سبحان الله عشان فلوس تذل طالبه وتفصلها من المدرسه

    تعطيها مبلغ حرام عشان تذل دانيه وتحرمها من دراستها

    هذا نهاية الإستحقار لبني ادم

    اما المديرة ربي راح يسألها عن ألفين ريال من وين كسبتها


    رشا تلعب بخلاص شعرها :تراني أعطيتك

    ألفين مو عشان تفصليها وتكتب تعهد

    المديره:اذا تبغي شئ ثاني اعمله لازم تعطيني زياده

    رشا بقهر:زياده ليش انشالله راح تنفذي إلي اقوله ولا انشر فضايح قدام الطلاب

    والإبلات_وبدلع ماسخ_ وانتي عارفه اني اقدر اوصل فضايحك عند الوازره

    المديرة بلعت ريقها وقالت:اطلبي ياست الكل


    زمان المديرة عندها هيبه لطلاب ولكن الحين صار العكس


    رشا بخبث قربت من عندها وقالت لها


    (($~ أجنبيات في المجتمع ~$))




    الله أكبر الله أكبر

    أشهد أن لا إله ألا الله

    أشهد أن محمد رسول الله

    حي علي صلاة

    حي علي الفلاح

    قد قامت الصلاة

    الله أكبر الله اكبر

    لا إله ألا الله


    جلست عالإريكه وهيا تسمع صوت السديس وهوا يأذن في الحرم

    أسبوعين ماراحت بيت الله

    رحمه:إذا ماعندي أشغال في ليل راح أتفق مع الجيران نروح

    الحرم ونصلي صلاه العشاء

    فتحت الباب دنيا بتعب :سلام عليكم

    رحمه تناظرها:وعليكم السلام ,,بعتي البضاعة ولا لاء

    جلست دنيا جنب أمها:بعت نصه وكسبت 210

    رحمه:بس 210

    دنيا تغمض عيونها:أيوه بس,, مافي زباين كثرين اليوم

    رحمه: بعد العصر أو المغرب روحي أنتي ودانيه وشتروا مقاضي البيت

    دنيا :حاضر,, ايش الغدا اليوم

    رحمه:مكرونه بالبشميل

    فتحت عيونها:مكرونه

    رحمه:في صباح جو جيران جدد وسكنوه قبالنا وأعطوني صينيه المكرونه

    دنيا ببرود:بمناسبة ايش؟؟

    رحمه:وأنتي أشلك صلاح,,يالله قومي حطي السفرة

    تقوم دنيا وتروح على غرفتها: بتروش أول شئ وبع _تلتفت_ ماما

    أنا قتلك أن الموية انقطعت في صباح

    رحمه تتجه على المطبخ:لا,أختك إلي فيها الخير قالتلي قبل لاتروح المدرسة

    ,,ورحت عالبلد وجبت وايت سعره كويس

    تقفل الباب دنيا:كويس أنك لقيتي

    فسخت العباية وعلقتها في المسمار إلي معلق في جدار

    ودخلت الحمام

    فردت شعرها إلي يغطي نص ظهرها

    وتأملت شكلها في المراية

    بتتخيل شكلها لمن رفعت السعر وخلته ب100 ريال

    طالعت في عيونها الفيروزية بخبث

    :طلعتي منتي هينة يادنيا ,, هذولاء الإغنياء لازم أكسب من وراهم فلوس

    فسخت ملابسها وعملت شور



    (($~ أجنبيات في المجتمع ~$))




    في سيارة الفياغراء الكحلية

    قالت بتافف:أوف شاندو,,قفل الطاقة مني عارفة أتكلم

    ضغط على زر التحكم وقفل الطاقة بأحكام

    حطت السماعة في أذنها:أيوة جابر وين كنا نتكلم

    جابر بصوته الخشن:على بياعة البسطة إلي رمت الفلوس في وجهك

    نجوى تتذكر: باين عليها أجنبيه لكنها حلوه كفاية عيونها الفيروزي

    جابر : وتتوقعيها أنها راح تنفذ خططك الإجرمية

    نجوى بإصرار:أكيد راح تنفذ,,هذولا الأجانب لازم

    تكسر رؤوسهم عشان ينفذو إلي تباه

    جابر بخبث: لكن يزيد منه في سعودية

    نجوى:سافر على الجزائر ولكنه راح يرجع بعد 3 أيام

    جابر بضحكه خشنه:مشالله عليكي حافضه وين رايح وعلى وين جاي

    نجوى بدلع:أكيد مو هوا خالي؟؟

    جابر :خالك راح يكون في عداد الموتة


    امتزجت ضحكات نجوى وجابر


    وقفت الفياغراء أمام أحد العماير الفخمة

    نجوى تعدل لثمتها :يالله جابر أشوفك على خير

    جابر يقهرها: لاتنسي سلميلي على بانه

    عصبت نجوى:ولعنه عليك وعلى بانه وعلى يزيد

    قفلت الخط بوجه بعصبيه

    يعرف يقهرها لمن يفتح سيرة البانه هذي

    فتح شاندو بابها ونزلت من سيارة : شفت يا شاندو هاذيكه البنت

    شاندو:مين بنت

    نجوى تعض شفايفها :يالوح الإجنبيه إلي زيك

    شاندو: أها في يعرف؟؟

    نجوى تتجه للعمارة:أبغاك تراقبها من صباح إلين الليل _لفت عليه_فاهم

    شاندو بخوف: ايوه في افهم معلوم

    دخلت العمارة وهيا متأففة من صراخ بانه العالي

    فتحت باب الشقة ودخلت

    الخدامة:هزا بانه في قوم من ن

    قاطعتها نجوى بحده : فاهمه خلاص_ رمت العباية في وجهها_

    أنقلعي وعلقي العباية وبعد العصر صحيني

    الخدامة ماسكة العبايه:حاضر

    دخلت غرفة النوم : وأرسلي بانه عندي

    جلست في كنب الفخم وهيا متحمسة أنها راح تقضي على يزيد



    درست خطتها 4 سنوات بإتقان ودقة

    وراقبته على وين رايح وعلى وين مسافر

    وموعد نومه وموعد سهرته

    عرفت كل شئ

    ودرست شخصيته وأسلوبه


    ضحكت بخبث وأنتقام: هالمره ياخالي العزيز راح

    أخليك تكره بنت أختك نجوى

    :وين لحتي

    نجوى بطفش: جالسة في غرفتي وين يعني أروح

    بانه تمسح دموعها:لا كزابه أنتي لحتي مسوار

    نجوى مدت يدها:تعالي بس,,أنا كم مره قتلك لاتقولي لإمك كذابة

    بانه تجلس في حضنها:تيب_ مسكت وجه نجوى_ ماما ابعا اتلع برا

    نجوى أتأففت :حبيبتي أذا طلعتي برا الوحش راح ياكلك

    بانه تمد بوزها:تيب وليث أنتي تحلزي

    نجوى:عشان أنا كبيرا والوحش يخاف مني أما أنتي صغيره

    بانه صدقت:أها



    أربعة سنوات وبانه ماشافت نور الشمس

    ولا شمت الهواء

    ولا حطت رجولها على عتبة الباب


    أربعه سنوات جالسة في البيت مع الخدامات

    حتى نجوى ماطلعت لها أثبات على انه بانه بنت يزيد

    لإنها بنت حرام

    وماتبغا تلصق اسمها باسم أبوها

    إلي هو خالها


    )) حسبي يالله ونعم الوكيل((


    خال يغتصب بنت اخته

    وتحمل منه

    كرها

    وتنتقم منه بعد ماضيع شرفيها وبعد ماهربت من كلام الناس

    وبعد وفاة أمها بصدمه

    أكيد راح تنتقم منه أو تقتله لأنه ضيعها وبسببه ماتت أمها


    (($~ أجنبيات في المجتمع ~$))





    رجعت دانية من المدرسة وخلقها ضايق,,ماتعرف كيف تقول لأمها أن المديرة

    تباها,,إذا أمها عرفت فاأكيد راح تنكد يومها

    رحمه: ماتعرفي تردي السلام ولا مننا في مقامك

    دانية بتأفف: مني فاضيتلك الحين

    }}ولا تقل لهما أف ولا تنهرهما {{

    تدخل على غرفته وتقفل الباب بالقوة

    دنيا ببرود: نفسي أعرف نهايتك مع رشا

    دانية ترمي الشنطة: النهاية ماتنتهي إلا لمن تروح أمي المدرسة

    دنيا مستغربة:ليش؟؟

    تفتح الدولاب دانية وتأخذ بجامه :المديرة تبغاها

    دنيا :وايش ردت فعل أمي لمن قلتي لها؟؟

    دانية تدخل الحمام: لسه ماقلت لها؟؟

    دنيا ترجع تمشط شعرها:اها

    دانية تفتح باب الحمام:الموية جات ولا لاء

    دنيا:جات

    فتحت الباب رحمه :ماتبو تتغدوا؟؟

    دنيا:شويه

    تجلس رحمه في طرف السرير وتناظر في بنتها الكبيره وهيا تمشط شعرها

    دنيا مستغربة:ماما أشفيكي

    رحمة تمسح دموعها:أفتكرت المرحومة

    دنيا مستغربة:مين المرحومه

    رحمه:بنتي الكبيرة

    دنيا انصدمت وراحت عند أمها: أنا عندي أخت أكبر مني وماتت

    رحمة تفتكر صوتها: أيوه ماتت قبل 23 سنة

    دنيا:وايش سبب وافتها

    رحمه:حمى والسبب ابوكي

    دنيا:وايش اسمها؟؟

    رحمه: كان أسمها نور لكن ابوكي سماها إيمي

    دنيا:إيمي






    قبل 23 سنه


    رحمه:أيش إيمي؟؟

    يحيى:هذا أسم أمي بدل من اسم ظلام أقصد نور

    رحمه:لا يايحيى مابغا أسمي بنتي أسم مو عربي

    يحيى يضحك:أصلا بنتك منها عربيه بنتك برازيليه

    رحمة:ولو مابغا أسم أيمي هذا

    يحي يعصب: هذي بنتي ومن عادتنا البرازيلية انه البنت يكون

    اسمها مثل اسم جدتها أو جدها

    رحمه تعصب:مابقي إلا تمشي بنتي بعاداتكم الكافرة,, وريني أمك أنا ابغا أشوفها

    يحيى:أمي في دار العجزة

    رحمة تشهق:وترمي امك في دار ياعاق

    يحيى:أنا مني عاق,,أمي أترجتني إني ارميها في الدار لأنها طفشت مني,,وأنا بريتها

    رحمه تضرب رأسها:لاحول ولا قوة إلا بالله ماراح تفهم ولا شئ إذا أنت محشش

    يحيى:أنا طالع أغير اسمها من نور إلى أيمي

    رحمة تبكي: الله يأخذ حقي منك ياسكران


    دنيا تبتسم:مدري انه أبوي محشش

    رحمه:والحين عرفتي؟؟

    دنيا:كملي وبعدين كيف ماتت أختي


    إيمي بألم:ماما لاسي يعورني بالقوة

    رحمه بخوف تحضن بنتها إلي عمرها 3 سنوات: الحين مين يساعدنا في هذا الوقت

    إيمي تبكي وحرارتها كل مرة ترتفع

    رحمه تبكي وتشيل بنتها وتدخل المجلس إلي فيه يحيى

    واصحابة :يحيى وينك يايحيى حسبي بالله عليك بنتك

    بتموت وأنت جالس تلعب قمار مع أصحابك

    يحيى بسكر: تعالي إيمي عند بابا

    رحمه تصرخ:قوم وديها المستشفي البنت بتموت علينا

    يحيى يناظرها ويناظر أصحابة وينفجروا ضحك

    يحيى: صرخي مرررررة ثاني صوتك حلو وأنتي تصرخي

    ههههههههههههههههه

    رحمه تخرج برا الغرفة وهيا شايلة بنتها ,,مافية فايده من يحيى

    تتطلع برا القصر في نص الليل والمطر ينهمر بغزارة

    وحرارة بنتها مرتفعة

    صارت تجري تحت المطر بتلحق على بنتها

    لكنها....

    طاحت في الأرض وطاحت إيمي معاها

    رفعت رأسها وناظرت في بنتها الصغيرة

    جسمها أحمر وترتجف من البرد ووجها مبلل بالمطر

    إيمي بتعب:ماما سوفي فوقك في نور قوي

    رحمه تناظر في السماء: هذا البرق ياحبيبتي

    تقوم رحمه وتركض على المستشفي

    تمسكها إيمي من رقبتها وتقول:ماما في واحد يناديني

    تناظرها رحمه مستغربة

    إيمي تحاول تبتسم لأمها لكن الابتسامة كل مرة بتختفي

    وقفت رحمه من الركض وانجمدت في مكانها

    مسكت بنتها وحضنتها :لا لاتخذوها مني لاتخذو بنتي

    فتحت فمها الصغير وشهقت 3 شهقات وطلعت روحها

    طاحت رحمه في الأرض من صرعة تبكي

    وتكب الوحل عليها مثل المجنونة وتضرب في بطنها إلي صار 7 شهور

    كانت إيمي فرحانة انه أمها راح تولد وتجيب لها أخت تلعب معاها


    ماتت إيمي في تلك الليلة الممطرة

    ماتت في حضني

    وطلبت الطلاق من يحيى بالقوة

    مابغا أكمل الحياه معاه


    يحيى:أنا راح أسفرك على جنوب افريقا عند اهلك

    رحمه بحزن: مالي احد في افريقيا

    يحيى يضحك:ليش مقطوعة من شجرا

    رحمة ماردت علية

    يحيى: وين تبيني ارميكي؟؟

    رحمه:وديني بيت الله مافي احد راح يهتم فيها ولا ينساني إلا ربي

    يحيى:طيب أنا راح اشتريلك بيت على قدك أنتي وبناتك بس ابغا بنتي

    رحمة تصرخ بجنون:دنيا ماراح تأخذها

    يحيى :ابغا اسلم عليها

    رحمه تمسك دنيا إلي عمرها سنه:ولا تناظرها بعد

    يحيى:أنتي حرمه بخيله,,إلا صح أيش اسمها

    رحمه بقهر:حتى بنتك ماتعرف اسمها مالومك أنت ماتعرف غير القمار والسكار

    يحيى يمد يده: تعالي عند بابا

    دنيا تحضن أمها لأنها تخاف منه كثيييير

    رحمه:خلاص يايحيى اتركني في حالي

    يحيى يقوم: أنا راح أتركك في حالك لكن جيبي البنت

    رحمه تصرخ:مراح تأخذها

    يحيى يحك شعره:الحين أنتي مو قلتي تبيني أتركك لحالك,,خلاص هاتي البنت

    عشان نطلع برا ونتركك في الغرفة لحالك

    رحمه تبكي منهارة من العيشة إلي عايشتها

    يحيى:خلاص لاتبكي يارحمه أنتي عارفة أني أحبك واتزوجتك غصب عن الكل

    لأنهم رافضين أني أخذك وأنتي عارفة ليش,,وأنا أتحديت العالم كله أني أخذك

    وأحبك لان الحب حب الداخل مو حب الإشكال والإجناس

    رحمة تهدئ من البكاء

    يحيى يبتسم:أيوه لاتبكي وأنا مراح اخذ بنتك ولا اسلم عليها بعد,,

    لكن ابغا اعرف اسمها

    رحمه تشيل دنيا وتحطها في عبها:أسمها دنيا

    يحيى:حلو أسمها لو سميتها إيمي مو أحسن

    رحمه ترجع تبكي:إيمي راحت يايحيى وأنت السبب

    يحيى يرجع يراضيها:ياحبيبتي كان عندي ضيوف ماقدر

    اطنشهم واتركهم في البيت لحالهم,,وكم مره أقولك هذولا

    ضيوف لازم نكرمهم

    رحمه :أنت ماهمك إلا ضيوفك وبس,,حتى حرمتك الثانيه راميها

    يحيى:تقصدي زوجتي السعودية مريم ؟؟

    رحمه:مو حرام عليك راميها ولا تسأل عنها ولا عن بنتك إلي في سن المرحومة

    يحيى يضحك:خلاص مريوم طلقتها وأتزوجت واحد ثاني سعودي ,,حقيرة بعد

    الحب والعشرة تقول ماتبغا تكمل معايا لان تخاف على مستقبل بنتها يضيع لأني أجنبي

    وماتبغا البنت تعيش في البرازيل فعشان كده أتزوجت من سعودي

    وزورت لقب بنتي وخلتها بنسب زوجها

    رحمه بتنهد:ماأقول غير الله يهديها


    ((وطلقني وشترالي بيت في مكه وسكنت وأنتي معاي وكان دائما يزورها لأني حامل

    وتعبانه بعد ماولدت بي دانية أعطني فلوس وسافر على بلاده البرازيل))


    رحمه تتنهد: وهذي هيا السالفة

    دانية:وفين أختي إلي من أبوي

    دنيا منخرعة:بسم الله من متى وأنتي هنا

    دانية:من زمان

    رحمة:أكيد ماتنتبهي لأنك مندمجة

    دنيا:ماجاوبتي وين أختي إلي من أبوي

    رحمة:والله مدري عنهم لكن الدنيا صغيرا ويوم من الأيام راح تتلاقو

    دنيا:انشالله يارب

    دانية: نحنا ماعندنا أخوال ولا أعمام

    رحمه:عندي اخو واحد يدرس جامعه في أمريكا بس مادري عنه إذا حي ولا

    ميت,,أما أهل ابوكي بس عنده أم مخرفة أظنها ماتت وأخته المتزوجة وعايشه في

    المكسيك عند أهل زوجها


    (($~ أجنبيات في المجتمع ~$))
  5. أحوب الصمت وجنونو
    18-01-2012, 05:49 PM

    رد: رواية أجنبيات في المجتمع

    رواية أجنبيات في المجتمع


    رمى الأوراق في الأرض بعصبيه في الارض

    وطلع سجاره ورمها في فمه بدون مايشغلها

    ضرب المكتب بيده العريضه وهوا معصب

    كيف شركه تنحرق بدون أسباب

    لا عطل كهرباء ولا إهمال الموظفين والعمال

    إذن كيف انحرفت الشركة

    رفع شعرة من عيونه وبصوته الضخم: جهز طيارة من الحين ,,

    لازم انزل مكة أشوف مشكلة الشركة

    الموظف بخوف:حاضر يالكبير

    صرخ بوجهه:الحين

    وابغا جميع الموظفين والعمال يكونوه موجودين لازم أحقق معاهم

    أمكن واحد منهم تعمد يحرق الشركة _سكت برهة_ يالله مع سلامه

    طووووووووط

    رمى الجوال في طاولة معصب وجالس يفكر في أمر الشركة

    دق جواله بنغمه نوكيا المملة

    رد يزيد:نعم

    الموظف:السكرتيرة نهال استقالت

    عصب يزيد هالمره هو ناقص شركته في مكة تنحرق والسكرتيرة

    نهال تستقيل وهوا يحتاجها في أمس الحاجة

    يزيد:وين الحيوانه نهال؟؟

    الموظف:هيا عم سافرت عالطول قالت مش حتقدر تشتغل معاك

    يزيد يجلس في كنب ويحط رجولة على الطاولة ويشغل

    سجارته:قال ماتقدر تستمر معاي ههههههه أنا راح أتفاهم معاها

    قفل الخط,,,ودق على نهال

    رد بصوت هادئ عكس شخصيته: نهال؟؟

    نهال: لاتحاول تمثل يالكبير تراني أعرفك من 3 شهور

    يزيد بهدوء:وليش استقليتي يانهال أنا احتاجك في الوقت

    هذا وأنتي تفكري تتركي الشغل؟؟ مين راح يدير أعمالي يانونو

    نهال بسخرية: دور على وحده ساقطة تهتم بشونك

    يزيد بخبث: وأنتي نسيتي نفسك؟؟

    سكتت نهال وما نطقت

    يزيد بضحك: أنا عارف انك استقليتي علشان تهتمي إلي في بطنك

    عصبت نهال:ولي في بطني هو ولدك يايزيد,,أنا مراح أسكت على الفضيحة

    يزيد يقاطعها بلامبالاة:كثيييييييييير قالو مثلك وأكثر بعد ..وأنا ولا شفت منهم شئ؟؟

    استسلمت نهال لسكوت وتعبر قهرها بدموعها

    ماتقدر تعمل ولا شئ

    حتى إذا فكرت تشتكى للشرطة انه إلي في بطنها ولد حرام

    أعون يزيد راح يمسكوها ويعطوها ليزيد

    وهو راح يقرر أيش يعمل معاها

    البنات عنده لعبة,,متعة,

    البنات مثل السجاره في البداية حب والنهاية ضيأأأع

    قفل الخط بوجها بعد ماسمع بكائها

    فتح الدولاب وطلع الثوب السعودي والشماغ

    مسافر على السعودية ومستحيل واحد سعودي يروح الشركة يلبس بدله رسمية


    (($~ أجنبيات في المجتمع ~$))




    بعد ماتغدو على المكرونه الباشميل
    دنيا في المطبخ بتغسل المواعين ودانية في صالة بتكتب واجبتها

    رفعت راسها دانية وناظرت في امها:ماما ابغا

    اقلك شئ بس لاتزعلي

    رحمه تشتغل في مكينة الخياطة وماترد عليها

    دانية تلعب بالقلم الأزرق:المديرة فصلتني من المدرسة

    لمده 3 ايام وتبغاكي تروحي عندها بكرة

    رحمه بعصبية:حسبي يالله عليكي من بنت قليله ادب وما

    تستحين شكلك سويتي شئ والمديرة فصلتكي من المدرسة

    وتبيني أشوف سواد وجهك يا وجه يايحيى

    دانية بقهر:انا دانية مو يحيى ولا تناديني باسمه لو سمحتي

    رحمه:كيف قلبك ياطوعك وتكلميني بالأسلوب هذا,,

    المدرسة علمتكي انك تكلمي امك بهذا الاسلوب

    دانية تلم شعرها الذهبي: لاحول ولاقوه الا بالله العلي العظيم

    تطلع دنيا من المطبخ بعد ماتسمع نقاش امها ودانية

    وتجلس في الارض وتناظرهم

    رحمه:عملتي القهوة

    دنيا:ايوة

    رحمه:بعد صلاه العشاء رايحين الحرم بتروحي ولا لاء

    دنيا بلا مباله:لا

    رحمه:حتى بيت الله ماتبو

    دنيا تغمض عيونها بقهر لان امها استلمتها الحين

    رحمه:ماتردين علي ياعاقة اعملي مثل اختك إلي تنفخ في امها وماتحترمها

    _ وتناظر في دانيه _

    دانية:الحين نطقت معاكي حتى تاكليني

    رحمه تضرب على صدرها: والله انك قليله ادب وماتربيتي بعد

    يادانية مالومك تربيتك تربية كفار

    لمت كتبها دانية ودخلت الغرفة:اووووف

    رحمه:هذي اختك ماسمحتها لادنيا ولا اخرى

    دنيا:والله انتي تنرفزيها وماتبي احد يغلط عليكي

    تقوم وتدخل الغرفة قبل لاتسمع صراخ امها

    رمت روحها في الفراش وناظرت في السقف :اتمني اني اشرد من

    هذا البيت واروح عند ابوي أعيش في بلادي معززة

    دنيا تنسدح جنبها: تدري ليش ربي مايوفقنا في حياتنا

    دانية بلهفة:ليش

    دنيا بصوت راخي:لاننا عاقين على امنا,,شوفي كيف نعاملها

    دانية:دنيا لاتحطي اللوم علينا شوفي انتي امي كيف تكلمنا

    وتخاصمنا حتى خاصمتني بدون ماتعرف ليش المديرة فصلتني

    دنيا:حتى ولو يادانية انتي عارفة انه امي عندها السكر والضغط

    وتحاول توفر لقمه العيش علشان نعيش,,

    ماما شايلة الهموم والمشاكل فوق راسها

    دانية تمسك يد اختها وتغمض عيونها

    فرق بين يدها ويد اختها

    دانيه :تدري يادنيا شكلي راح ارسب

    دنيا مستغربة:ليش

    دانية:مابغا اتخرج واجلس في البيت وابيع في البسطه,, مستحيل

    راح ادخل الجامعه لكن ماعندنا فلوس ,,نحنا بالقوة نلاقي 200

    ريال لشهر ومن وين اخذ 12000 عشان ادخل الجامعه

    دنيا بتنهد: وقسم بالله لو جاني رجال عجوز وعنده فلوس والله

    لاأتزوجه وأعيش حياتي مثل الباقين راح ادخل الجامعه واسافر

    على ميلانو والبرازيل واشتري ملابس من افخم متاجر باريس

    وراح انام على سرير حريري واتغدا على سفرة الملوك والامراء

    دانية تثاوب: ايش هيا قاعدتنا في الحياه

    دنيا:الإحلام مستحيل ان تتحاول الى الحقيقة

    دانية:تصبحي على خير

    دنيا بتعب:ترا بعد العصرية او المغرب اروح البقاله _تثاوب _

    اشتري مقاضي البيت تجي مع

    غمضت عيونها وأستسلمت للنوم
  6. أحوب الصمت وجنونو
    18-01-2012, 05:52 PM

    رد: رواية أجنبيات في المجتمع

    رواية أجنبيات في المجتمع


    أكمل ولا
  7. حآيليه
    20-01-2012, 02:29 PM

    رد: رواية أجنبيات في المجتمع

    رواية أجنبيات في المجتمع


    ايووووو كملي والله القصه تجننن قريتها من اولها الى الي وصلتي كتابته

    ابي اشووف نهايت دنيا ودانيه ويزيد ونجوى وبمتها بانه

    كملي بلا شك

    تقبلي مرووري دلوولي‎ ‎
  8. أحوب الصمت وجنونو
    25-01-2012, 11:46 PM

    رد: رواية أجنبيات في المجتمع

    رواية أجنبيات في المجتمع


    !!!!!اجنبيات في المجتمع !!!!! ممنوع لأقل من 18



    بصوت صغيييير:ماما يالله قومي

    نجوى تتأفف:أوووووف منك وش تبين الحين

    بانه بفرح:امو جابر جاه

    نجوى ببلاهة:جابر ؟؟

    بانه تجري على الصالة:أيوووووه في ثلاه

    ترمي البطانية في الأرض

    قامت لبست الروم وغسلت وجها وطلعت صالة

    لقتة جالس يتفرج في تلفزيون وفي حضنه بانه

    نجوى:خير جابر ايش جابك

    جابر يناظرها من فوق لتحت:أنتي ماتخافي على نفسك

    نجوى ابتسمت وجلست جنبه :أنا حياتي انتهت ليش أخاف من الرجال؟؟

    جابر يناظرها:اليوم راح يجي يزيد من الجزائر,,راح يجلس في

    مكة أسبوع بعدها راح يسافر مرة ثاني

    نجوى بثقة:مو هوا راح يجي بعد بكرة

    جابر يلعب في شعر بانه:شركته انحرفت

    ونزل على مكة بيشوف أوضاعها

    نجوى:الحمد الله انه مانحرق

    جابر مستغرب:وليش ؟؟

    نجوى قاطعته بحقد:أنا بيدي راح أحرقة

    جابر يفتح الشنطه:لازم تبدئي من اليوم خططك

    نجوى تأخذ الجوال وتدق على شوهار

    :الوووو مدام

    :شوهار أنت وينك

    :أنا قريب من بيت بنت

    :اها كويس,,شوف إذا طلعت حاول انك تخطفها بأي طريقة

    :اوكي مدام أنا في معلوم



    طوووووووط

    تقفل الخط بوجهه

    وتناظر في وجه جابر بخبث



    (($~ أجنبيات في المجتمع ~$))




    وصلت الطائرة على الخطوط السعودية تحديد في مطار جده الدولي

    رفع شنطته وهوا يناظر في الناس وهما ينزلو من طياره

    رفع كم ثوبه وناظر في ساعته الديور ولاقى الساعة داخلة على 3 ونص

    نزل من الطيارة وهوا رافع طرف ثوبة

    كان طويل جدا وعريض وشكله يعطي على الهامه والرجولة

    الكل كان يلتفت يناظرو فية

    لان شكله مميز جدا

    صفات الرجولة كلها فيه

    انتبة انه في احد يناظره بتفحص

    ناظر بطرف عيونها ولقى شلة بنات واقفين جنب بعض ويطالعونه بتفحص

    غمز لهم وكمل مشيته,,ماعنده وقت للبنات الحين لازم ينزل

    على مكه يشوف شركته المنحرقة ,,ومحتاج لسكرتايرة تهتم بأعمالة

    :الحمدالله على سلامتك يالكبير

    يزيد يلتفت ويناظر في اعوانه

    ياخذ العامل الشنطه من يده ويقول:اللموزين ينتظرك خارج المطار وانا راح اكمل اورقك

    يزيد يلبس الناظرة :بسرعة ماعندي وقت اتأخر

    هز راسة العامل واتحرك

    طلع من المطار وهوا حاس انه البنات يمشوا وراه

    فتح الخادم باب السيارة اللموزين الطويلة

    دخل يزيد السيارة ونزل النظارة من عيونه وارتخي على الكنب

    بعد دقايق اتحركت السيارة

    اخذ الريموت وشغل التلفاز وحط على قناه ميلودي هتس

    ورفع صوت الإغاني عالي وهوا يسمع للفنانه الاغراء روبي وهيا تغني غاوي

    فتح ثلاجه الصغيرة وهوا يدندن معاها وطلع ويسكي

    وجالس يشربة ويميل جسمه يمين ويسار مع لاغنية

    ماخذ راحته للإخر لان السيارة مظلله

    جواله دق بنغمه الممله

    طلع الجوال من جيبه ورد بعصبية:انا كم مرة اقول مابغا احد يدق على وانا مروق

    :اسف ياكبير بس حبيت اقولك اننا عملنا أعلان على انك تحتاج سكرتيرية جديده

    سكت شوى :كويس انك عملت وابغا السكرتيرة بكرة تجي

    :بس ياكبير اليوم حطينا الاعلان كيف يقدروا يجو ..

    قاطعه بصوته الضخم: مايخصني تجي بكرة ولا راح تعرف ايش اعمل لك

    :امرك ياكبير

    طوووووط

    قفل الخط بوجه ورفع صوت الاغنية عالي




    (($~ أجنبيات في المجتمع ~$))






    في أحد الأسواق التجارية إلي قبال الحرم

    بنتين جالسين يتمشوا ويطالعوا في الألعاب المعروضة أمام المحل

    والحريم إلي جالسين في كراسي ولي تأكل عيالها الصغار من

    الشبس والحلويات ولي تتكلم بجوال ولي حطت غطوتها في

    الأرض علشان تصلي العشاء


    البنت الأولى:شوفي الدبدوب هذا مرره يجنن

    البنت الثانية:إذا خلص الأذان وأنفتح المحل نروح نشتريه منه

    جاه شاب وقرب منهم مرره: ممكن الرقم

    دفته البنت الأولى وقالت:أستحي على نفسك ياولد وين لاصق فينا

    الشاب:في حضنك إذا ماعندك مانع

    البنت الأولى تصرخ:أنت ماتخاف من ربك جالس تعاكس قدام الحرم

    البنت الثانية بخوف:أرخيييي صوتك ياأريج ,,لاترفعية في شارع

    أريج:لاصق جنبي ويرقمني بعد وتبيني أتكلم ببروده

    والله لاأمسح وجه الأرض يا ريتاج

    الشاب:أمووووت أنا ياعصبي _ مسكه أحد من رقبته _

    الضابط جاسم :مشا لله مقابله عند الحرم

    أريج تعدل الموضوع:لا يالشيخ هذا جالس يعاكسنا والله نحنا مالنا ذنب

    الضابط جاسم :أية مالكم ذنب وهو لاصق عندكم وانتو فرحانين

    ريتاج بخوف:لا والله ياشيخ أنت فاهم الموضوع غلط

    الضابط جاسم :وأنت جالس عند البنات ولا رحت صليت ياوسخ

    الشاب يدفة:مالك صلاح يابو لحية..

    تمسكه الهيئة وتطيحه في الأرض وتفسخ بلوزته والفلينه

    الداخلية وتمسك الصوت وتضربه بالقوة وصراخه وصل أخر السوق

    والكل أجتمع علشان يطالعوا

    الهيئة تمسك أريج وريتاج

    ريتاج تصرخ:أشفيكم علي,,أتركوني وقسم بالله انه جالس يزعجنا والله

    مانعرفة ولا شفناه قبل

    الهيئة تجر أريج:أسكتي ولا كلمه بسرعة اركبو الجيب

    بس سمعت ريتاج سيرة الجيب

    وطاحت بكاء وصراخ:والله ماعرفة حرام عليكم

    الضابط جاسم يدفها بالقوة ب: اسكتي ياقليله الأدب تكذبي أنك ماتعرفية

    :خير أخوي ليش ماسك أهلي

    أريج بفرح:أخووووي مازن تعال طلعنا الهيئه مسكتنا

    ريتاج تحاول تفك نفسها من الهيئه:والله يقولون إننا نعرف واحد وجالسين نقابله

    مازن:اترك أهلي

    الضابط جاسم :أهلك ياوسخ تاركهم في سوق علشان يقابلو واحد ويضحكوا معاها

    أريج:والله كذاب والله مانعرفة والله

    مازن بعصبيه:خير ياخوي تبغاني أشك في أخلاق أهلي

    ,,أنا تركتهم ربع ساعة بس أصلي وأرجعلهم

    ضابط جاسم يمسك مازن:روح قول الكلام هذا في المركز

    مسكتهم الهيئة الأربعة ودخلتهم في الجيب

    وطوال الطريق أريج وريتاج يصيحوا ويبكوا

    إلين ماوصلو للمركز

    أخوهم مازن سجنو

    والشاب المعاكس الهيئه بتحقق معاه


    دخلت ريتاج وأريج عند الضابط الهيئة

    وهما منهارين بكاء

    ضابط بجدية: أيش اسمائكم؟؟

    أريج وريتاج يبكوا

    ضابط بعصبيه: قولو أيش أسمائكم ولا والله تنسجنوا بعد

    ريتاج بخوف:أسمي ريتاج

    جاسم بعصبيه:كذابة أيش أسمك الحقيقي

    ريتاج:والله ياضابط والله أسمي ريتاج وأختي أريج

    جاسم يناظرهم بحتقار:وكم أعماركم؟؟

    أريج:انا عمري 15 وأختي عمرها 13 سنه

    جاسم ينفجر في وجوهم:أقولكم بلاشي كذب كم عمرك الحقيقي

    وإذا كذبتي مرة ثاني راح أسجنك بسرعة

    أريج تبكي:والله ماأكذب ياضابط والله

    جاسم :وأنتو صغار وجالسين تعاكسو وتقابلو رجال

    ريتاج:والله ماأعرفة ياضابط هو جاه عندنا وعاكسنا ونحنا

    خاصمناها وأنت شفتنها ومسكتنا بدون ذنب

    جاسم :لاتبرري موقفك يابنت ,,نحنا راح نسمع أقوال الشاب ونشوف أيش نعمل لكم

    طلع من عندهم وراح على شاب وقال له:تعرف البنات ولا لاء

    الشاب:أيوه

    الضابط:من وين تعرفهم

    الشاب:عن طريق الجوال واليوم قابلتهم

    جاسم :أيش أسمائهم؟؟

    الشاب:لمن كلمتهم قالو أنه اسمهم ريم ورهام مدري عنهم إذا كذابين ولا لاء

    جاسم :اسجنو هذا,,,والحين راجع لكم

    طلع وراح عند أريج وريتاج

    جلس على المكتب وناظرهم: يقول الشاب انه يعرفكم وانه جاه السوق علشان

    يقابلكم وانه أسمائكم ريم ورهام

    في نفس الوقت صرخوا أريج وريتاج:كذاب والله مانعرفة

    أريج:مستعدة أحلف على المصحف ياضابط والله كذاب

    الضابط بصراخ:وين جوالتكم ؟؟

    أريج تعطيه جوالها ,, وهوا يأخذ الجوال ويفتش عليه

    ريتاج تبكي: خليني أدق على أبوي الله يخليك

    جاسم : تبي تفشلي أبوكي

    ريتاج تبكي:والله بريئة والله مالنا ذنب

    جاسم :هاتي رقم أبوكي

    أريج تعطيه رقم أبوها لأنها واثقة من نفسها ماعملت شئ

    يدق جاسم على أبوهم وينتظر الرد

    الوالد:الووووو

    جاسم : أنت أبو أريج وريتاج

    الوالد بخوف: وين بناتي صار لهم شئ

    جاسم :بناتك معانا مسكتهم الهيئة

    الوالد بخوف:الهيئه؟؟

    جاسم :أية الهيئة بناتك طالعين يقابلو واحد

    الوالد:يقابلو مين ياشيخ؟؟ بناتي صغار مايعرفو شئ

    جاسم : إذا مايعرفو شئ على قولتك ليش جوال بنتك فيها

    صور وسخه وأرقام شباب؟؟ حتى الشاب نفسه أعترف انه

    يعرفهم وقابلهم كم مررره

    أريج وأهداب يصرخوا:كذاب والله كذاب نحنا مانعرف شئ

    الوالد سكت ومانطق بشئ : الحين جاي

    قفل الخط بوجهه

    )) هذي القصة حقيقة وصارت لي أعز صحباتي ((




    (($~ أجنبيات في المجتمع ~$))









    واقفة تناظر في المسجد والرجال يدخلوا يصلو العشاء

    سمعت خطوات بانه جاية ,,قفلت الستارة بسرعة

    وأخذت الجوال وكل مرة بدق على

    شاندو إذا خطف البنت ولا لاء

    وبانه تقلدها وتلحق وراها

    وقفت نجوى وناظرت في شاشة الجوال ,,تفتكر صاحبة العيون

    الفيروزية الكبيرة

    مسكت بانه رجولها وقالت:ليس وقفتي

    نجوى بتوتر:مايخصك

    تميل رأسها :وليث مايحصني

    نجوى بتأفف:تدري انك مزعجه ومملة

    بانه تشد رجول نجوى الاثنين: اعلف _ رفعت رأسها _

    بس أحب ماما

    شدت الجوال في يدها لمن سمعت كلام بانه

    ,,نزلت رأسها وناظرتها بشفقة

    نفسها تحبها وتحضنها

    وتتمنى تمسكها من يدها وتتطلع معاها على الملاهي والحديقة

    تتمني تقول للعالم هذي بينتي بنتي

    لكن ماتقدر لأنها حرام

    وبكرة إذا قضت على يزيد راح تقضي على بنته بعد

    لكن 4 سنوات عاشت مع بانه

    وتعودت عليها مرة

    وحست بألام الولادة

    وشافت بانه كيف تخرج منها

    وفي نهاية تقتلها؟؟؟؟

    بانه تمد بوزها:ماما ماما

    نجوى تفوق:ها _تناظر في جوالها وتلاقي المتصل جابر : هلا

    جابر ,,لا لسه ماطلعت من البيت وشاندو من العصرية مراقب

    بيتهم ......يقول انه امها طلعت قبل الأذان _ سكتت تستمع

    لكلام جابر _,لا أنت مجنوووون جابر ......ايوه صح

    هذي الطريقة الوحيدة لأنه ماعندنا وقت......يالله باي حياتي

    تقفل الخط وترجع تدق على شاندو

    شاندو:ها ماما

    نجوى: أنت واقف قدام بيتهم

    شاندو يثاوب:أيووووه يا ماما

    نجوى:وأمهم طلعت من البيت

    شاندو:يس ماما

    نجوى: الحاره فاضيه ولا فيها احد

    شاندوا يناظر يمين ويسار :لا ماما هازا كله في روح مسجد

    مافي احد يوقف إلا انا

    نجوى: كويس,,اسمعني ياشاندو ادخل البيت واخطفها اوكي

    شاندو يقاطعها بحماس:حلاس ماما اني في افهم مزبوط

    ابتسمت نجوى على كلام شاندو,,

    يحب الحركات الإجرامية والخطيرة

    قفلت الخط وجلست في الكنب وهيا متحمسة مررررررة

    بانه تجلس جنبها:ماما ابعا سوكلاته

    نجوى: حاضر الحين ماري تجيب لك شكولاته

    بانه بسرعة:لا ابعا انتي ؟؟

    ناظرت نجوى في الساعة تقدر تجيب لبانه الشوكلاته ,,,لكن

    أتراجعت بسرعة ,,لازم تقسي قلبها عليها,,

    ماتبغا تحن عليها وتحبها

    نجوى:ماري

    بانه تبكي وتترجه امها:لا ماما مابي ماري ابعاكي انتي

    ماري :يس مدام

    نجوى بعصبية:شيلي هالبانه وأعطيها شكولاته ودخليها

    غرفتها انا مشغووولة مرررة

    بانه تحضن امها:لا ماما ابعاكي مابي ألوح

    نجوى بعصبية وتحاول تمسك دموعها:شيلها بسرعة

    ليش واقفة مثل اللوحة

    ماري تشيل بانه ,,وبانه تصرخ وتضرب:اتركينيييييي

    مابعاكي

    ماري:هلاس بانه هذا ماما مشغول كثير

    بانه تشهق وتناظر في نجوى:ماحبك يانذوا ماحبك اكلهك

    ))ماحبك يانجوى ماحبك أكرهك((

    نجوى: ولا انا ماحبك وأكرهك ومنتي بنتي يالله انقلعي

    بانه تبكي وتحضن ماري:وديني علفتي

    ))وديني غرفتي((


    (($~ أجنبيات في المجتمع ~$))



    كتب الوالد تعهد على أنه يحافظ في بناته

    وقال:ولدي متى يطلع؟؟

    ضابط جاسم :بعد 3 أيام راح يخرج,,أمسك بناتك عدل

    تراهم صغار ومايعرفو مصلحه نفسهم

    الوالد مارد عليه أخذ جوال بنته وطلع من المركز و بناته خلفه

    جلس جاسم في الكرسي وهوا يمسك لحيته ويستغفر ويسبح

    بنات أعمارهم 13 و15

    ويكلموا شباب ويقابلو بعد

    إذا كبرو أيش راح يعملو

    الحمد الله إني شفتهم بصدفة ومسكتهم

    دق جواله بنغمه دعاء

    موضي:السلام عليكم ياولدي

    جاسم :وعليكم السلام يايمه

    موضي: متى راح تخرج ياولدي

    جاسم يناظر في ساعة: شوي راح أطلع ياغالية,,ليه تبين شئ

    موضي:لا بس ولهت عليك يابعد قلبي

    جاسم يضحك:خلاص الحين راح أطلع واجي عندك

    موضي:أيوه بس لاتتأخر ياجسوم

    جاسم :حاضر ياغالية توصين على شئ

    موضي:سلامتك

    قفل الخط وحط جواله في جيبه وطلع من شغله

    (($~ أجنبيات في المجتمع ~$))
  9. أحوب الصمت وجنونو
    25-01-2012, 11:50 PM

    رد: رواية أجنبيات في المجتمع

    رواية أجنبيات في المجتمع


     


    !!!!!اجنبيات في المجتمع !!!!! ممنوع لأقل من 18


    صحيت دنيا مفزوعه وناظرت في الساعة المعلقة في الجدار

    :ياربي الساعة دخلت 8 وماما قالت لي أبيع الثياب على ساعة

    7 الحين متى أرجع البيت

    قامت من الفراش بتفكر إذا بتروح ولا لاء

    دنيا:خليني اكسر الكسل وأروح

    قامت ودخلت الحمام ,,غسلت وجها وأتوضت

    طلعت من الحمام وغطت أختها بالبطانية البنية القديمة

    دنيا:انشالله أكسب فلوس وأحاول اشتري بطانية تدفينا إذا جا البرد

    لبست جلابية بسيطه وظفرت شعرها الطويل ولبست عبايتها وصلت المغرب والعشاء


    (($~ أجنبيات في المجتمع ~$))



    في أحد الأحياء الفخمة في منطقة مكة المكرمة

    أنفحت الأنوار الخارجية لتضئ القصر

    موضي:وليش ماشغلتي الأنوار قبل

    الخدامة:سوري ماما انا في انسى

    أشرت موضي بطرف اصباعها:خلاص يالله روحي كملي شغلك

    هزت راسها وراحت على المطبخ

    جلست عالكنب الفخم وتناظر في فخامة البيت

    سمعت صوت رجالي خلفها

    استدارت للخلف وشافت ولدها الكبير ينزل من الدرج

    موضي:وين طالع ياجابر ؟؟

    جابر :رايح على جده مع شباب

    موضي:ومتى راجع انشالله

    جابر :مني صغير حتى تحاسبيني _ جلس جنب أمه _

    أنا كبر عيالك

    موضي بملل:لكنك متهور وراعي بنات

    جابر :تبيني أصير مثل ولدك المعقد جسوم

    موضي تمسك يد ولدها:ولي يعافيك ولاتكون مثل هالمتخلف

    مدري مع مين مصاحب ربعة هالولد حتى بيطلعلنا بأفكار

    غريبه,,حتى أخته رشا مو راحمها

    جابر يخوفها:انتبهي على ولدك بكرة تشوفي وجه في جرايد

    ضمن قائمه الاراهبين

    موضي بخوف :لاتقول الحشي هذا ياجابر مني ناقصه

    الناس يحشون فينا وياكلوننا بعد ويقولون هذا بيت الاراهبين

    جابر يبوس راس أمه:أقطعهم إذا اتكلمو في الغالية

    موضي:بس قوم بس نادي على أختك رشو خليها تتعشى معاي

    جابر يأشر على عيونه:من هالعيون ياكويتيه

    موضي:بلا طنازة وثقاله دم

    يقوم جابر وياخذ تلفون ويدق على غرفة أخته

    جابر :رشا انزلي أتعشي

    رشا:حاضر يالله باي

    جابر :باي

    قفلت الخط ورجعت تكمل مكياجها

    عملت شدو وردي فاتح وحطت قلوز وردي لماع

    قفلت علبه مكياجي

    وفتحت دولابها إلي يأخذ مساحه الغرفة كلها

    طلعت قميص وردي وعليه صورة ميني ماوس

    احتارت تلبسه ولا لاء

    إذا لبسته راح ينكد يومها جاسم

    :يالله لعنه يلعنه هذا الجاسم وبعد يدخل في ملابسي بعد

    لبست القميص إلي يوصل فوق ركبتها

    طلعت من غرفتها ونزلت من الدرج على غرفة الطعام

    رشا بدلع:هاي

    موضي:احشي زين يابنت شنو هاي هذي بعد

    رشا تجلس في الكرسي وتصب عصير الكيوي في كاسه: وين

    جبروي وجسوم

    موضي تاكل:جابر طلع جده مع ربعه وجاسم راح المسجد

    يصلي العشاء

    رشا بنرفزة: يروح جده مع ربعه وانا محبوسة بين أربعه جدران

    موضي:وأنا بعد طفشانه وخلقي مقفل

    يدخل جاسم غرفة الطعام بعد مارجع من دوامه

    لحيته كثيفه وتوصل عند صدره وثوبه واقف..وطاقيه فوق راسه

    نزل الطاقة من راسة:السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

    موضي ورشا:وعليكم السلام

    جاسم يبوس راس أمه:كيفك يمه

    موضي:الحمد الله تمام

    جاسم :وأنتي يارشا صليتي العشاء ولا لاء

    رشا بطفش:اوووف مني بزر حتى تسأل عني

    جاسم بجدية:هذي صلاه يارشا وأنا أعرفك تلعبي بصلاة

    رشا بتأفف تكمل أكلها:أووووف منك

    جاسم يعصب:لاتخليني أجيب العقال وأفك ظهرك

    رشا بتحدي:إذا في أمك خير تعال مد يدك علي

    موضي:هييي أنتي على هو أشفيكم تتناقرون مع بعض وكأني

    مني موجوده

    رشا تأشر على جاسم :هذا ولدك بيغا يضارب

    جاسم يعصب ويضرب الطاولة: والله لاربيكي ياكلبه

    رشا تقوم من الكرسي:اوووو يعني الواحد ماياكل براحته اووف منك

    جاسم منصدم:أيش هدا إلي لبسته يالي ماتستحين على

    نفسك,,هذا لبس تلبسيه قدام أخوانك

    _ يقوم ويشد شعرها بالقوة_

    رشا تصرخ:اي أترك شعري جاسم

    موضي تمسك جاسم :اترك أختك لابارك الله فيك

    جاسم يشد شعرها بالقوه ويضربها على ظهرها:يالله أطلعي فوق

    ولبسي عدل ,,وإذا شفتك لابسه مثل كدا

    بعقال على ظهرك يارشا

    رشا تبكي وتطلع من الغرفة

    موضي تصرخ:ارتحت الحين ياجسوم لابارك الله فيك

    جاسم ينفجر:لازم البنت تمشي على صراط المستقيم

    موضي تدفة:بالله فكني من سوالفك الفاضية
    جاسم يتنهد :ويهدكي بعد يامي



    (($~ أجنبيات في المجتمع ~$))




    طلع العم مرزوق من بيته وهوا في طريقه على المسجد أستغرب من

    الهندي الواقف قدام بيت رحمه

    أتقدم عنده وأتكئ على العصايا: ياود أش تسوى هنا

    شوهار بربكه:هاها مافي سوي شئ

    العم مرزوق يرفع حاجب: واقف قدام البيت وماتعمل شئ _ رفع

    العصايا عليه بيضربه_ يالله أنقلع من هنا

    شوهار يعمل نفسه رجال:أقوول أنت في انقلع مال صلاح

    انا يالله روح

    العم مرزوق بعصبيه:والله اناديلك عيال الحارة ياقليل الأدب

    دق جوال شوهار ولقي المتصل نجوى وقال:حلاس حلاس انا في روح أوف

    راح شوهار واتخبى خلف البرادة حقه المسجد ورد على نجوى

    شوهار:ها ماما

    نجوى:ها ينفخ كرشتك يارب,..خطفتها ولا لاء

    شوهار يضرب الجدار:انا في اخطف بس هزا رجال عجوز في

    شوف انا

    نجوى بقهر:حسبي يالله عليك وشافك ولا لاء

    شوهار بخبث:لا مافي يعرف أيش انا يسوي

    نجوى:شوهار حاول بأي طريقة تخطف البنت حاول لازم

    اليوم تجيبها

    شوهار:حلاس ماما انا في معلوم

    طلعت دنيا من البيت ولقت قدامها العم مرزوق

    دنيا باستغراب:اهلين عمي

    العم مرزوق:هلا والله بنتي كيف حالك وكيف حال أمك وأختك

    دنيا:تمام الحمد الله ياعمي

    العم مرزوق:وين طالعه يابنتي في هذا الوقت

    دنيا تضحك:بدري الوقت ياعمي,,انا رايحه أبيع القمصان

    العم مرزوق: أنتبهي من نفسك يادنيا ترا في واحد هندي

    واقف قدام بيتكم قبل شوي وأنا قلعته

    دنيا باستغراب: ومن هذا الهندي وإيش يبي مننا

    العم مرزوق يهز راسة:والله مدري بس أنتبهي على نفسك

    يادنيا

    دنيا ترفع الكيس:حاضر تأمر على شئ

    العم مرزوق يمشى على المسجد:سلامتك

    مشيت دنيا وطلعت من الحارة الضيقة

    ووقفت في شارع العام تنتظر تاكسي

    شوهار يعض شفافية:هز بنت في يوقف في شارع العام انا كيف

    في يخطف هو

    مافي إلا اركب سيارة وألحق ورا هيا

    دنيا تأشر:تاكسي

    توقف سيارة التاكسي وتركب دنيا: وديني على حي الشوقيه

    راعي التاكسي:10 ريال

    دنيا:عارفة بس اسكت وكمل طريقك

    وصل التاكسي على حي الشوقية

    راعي التاكسي:وين روح

    دنيا تناظر في القصر الفخم تفكر إذا نزلت عندهم بتشتري ولا لاء

    أكيد مايشترو منها ....


    يقطع تفكرها راعي تاكسي:يالله انزل

    دنيا :اوووف لاتدف عاد _ فتحت شنطتها_ خذ فلوسك

    طلعت من سياره وراحت على القصر الفخم:انا غبيه والله أيش

    يخليني انزل عندهم الحين,,بس يارب يشتروا مني

    دقت الجرس

    ترررررررررررررن

    جاسم مستغرب:يمه من جاي في هذا الوقت

    موضي مستغربة:مدري ياولدي روح أفتح باب

    جاسم يقوم ويفتح الباب ويشوف حرمه متغطية,,بسرعة نزل

    راسة وقال:مين يا أختي

    دنيا:وحده بياعة

    جاسم وعينه بالأرض:حاضر بس اكلم الوالدة

    دخل عند أمه وقال:وحده بياعة واقفة عند باب

    موضي تقلب في جريده:شكلها حجية قفل الباب عليها

    جاسم :لا يمه شكلها سعودية

    موضي مستغربة:وأنت شفتها

    جاسم بتوتر:أستغفر الله العظيم يايمه,,باين من صوتها

    موضي:روح قول لها نحنا مانشتري منها

    جاسم :حرام يمه هذي مسكينة جالسه تدور على رزقها أشتري منها

    موضي:وش اشتري ياجسوم تبغاني اشتري ملابس ب10 ريال

    جاسم :مايخالف اشتريه على حسابي وأتصدقية

    موضي تشرب الشاهي:أنت روح أشتري منها

    انا مزاجي مقفل

    جاسم :يمه حرام عليكي البنيه واقفة في شارع لاتكسري خاطرها

    موضي بستسلام: خلاص خلاص دخلها وأمري لله لكن ها على حسابك ياجسوم


    دنيا بتأفف:وين راح المطوع هذا دخل وماطلع

    شاندو ينزل من السيارة بعد ماتلثم ولبس قفازات وفي يده المخدر

    علشان يخدرها بسرعة

    دنيا تنزل الكيس في الأرض:يعني اجلس قدام بيتهم لمن يطلع

    طلع جاسم وراسة في الأرض:ادخلي ياختي

    دنيا تشيل الكيس:شكرا


    شاندو بعصبيه:أيس هزا حظ

    _ يضرب الكفر برجولة ويتعور _ اي

    تدخل دنيا البيت وهيا متغطيه لكن عيون الفضول تترقب

    أثاث البيت وتصميمه

    أشر لها جاسم وهوا منزل راسه:ادخلي المجلس

    دخلت دنيا المجلس بدون ماتتكلم

    فتحت وجها وجلست في الكنب الفخم وعيونها موزعه:مشالله بيتهم

    مثل بيوت الأمراء ياليت لو كان عندي الكاميرا علشان أصوره

    وأوريه لي دانية

    تدخل موضي بطفش :سلام

    التفتت دنيا لمصدر الصوت وناظرت في حرمه الكبيرة في السن

    ولابسة جلابية خضرا فخمه وعامله ميك أب صارخ

    وقفت دنيا :وعليكم سلام ياخاله

    ناظرتها موضي باستغراب :أنتي تحشي عربي

    دنيا تميل فمها:أيوه

    جلست دنيا بسرعه وفتحت كيسها وطلعت القمصان,,بسرعة

    غيرت الموضوع عشان لاتسألها اسئله كثيرة

    أما موضي الفضول ذابحها من صاحبة العيون الفيروزية

    باين عليها أجنبية مرررة ملامحها مو شامية ولا عربية

    حتى لون بشرتها البرونزي داخل على عيونها

    اخخخ من هذي العيون الواسعه ولا رموشها الكثيفه

    وحواجبها الملتصقه مع بعض,,ياناس في عالم يملك هذي العيون

    الفضيعه,,كفاية انه عيونها لوحه لكن ملامحها غريبه,,نفسي

    أعرف شنو ملامحها

    أشرت لها دنيا:شوفي القميص هذا ناعم وحرير وسعره 20

    ريال ,,تراه أصلي

    موضي مانزلت عيونها من وجها: عجبني شكله,,

    أعطيني منه 3 قمصان


    عيون دنيا إعلان كبير

    الكل يشتري منها بس عشان يناظروه في عيونها ولكن بتضايق من

    نظراتهم وكل مره بتحصن نفسها عشان لا يصيبها العين

    بخبث دنيا:إشرايك في القميص هذا _ تأشر على القميص

    الأسود _ إذا أخذتيه راح يعيش معاكي طول العمر ونوعيته إيراني

    وسعره 40 لأنه جاي طلبيه من إيران

    تضيق عيونها الواسعة:عجبك ولا لاء

    موضي تنتبه:هاه لا عجبني أعطيني منه

    دنيا:خذيه واحد ثاني عندي منه ألوان

    موضي بحماس: أعطيني أثنين

    ناظرت دنيا في ساعة ولقت على 9

    دنيا:يارب اتاخرت على البيت خليني أخلص بضاعتي وأطلع بسرعه

    موضي :الحين طالعه

    دنيا تعدل طرحتها:أيوه

    موضي تقوم :أعطيني دقيقة عشان أجيب الفلوس

    دنيا:خذي من وقتك

    طلعت موضي من الغرفة ولقت قدامها جاسم :بسم الله من وين طلعت ياولد

    جاسم :كنت بمر على المطبخ وأنتي طلعتي فجأة _ بفضول_

    أشوفك أشتريتي من عندها

    موضي تبعده عن المجلس عشان لا تسمعهم دنيا :البياعة ياجسوم

    تجنن وتذوب العقل يا ولدي

    جاسم :يمه أيش إلي تقولي حرام توصفي البنت قدامي

    موضي بجنان:إذا شفت عيونها تقول زرقاء وممزوجة بالأخضر

    ,,مدري مدري لون عيونها غريبة وكبيره واسعة _مسكت يده _

    والله دخلت قلبي هالبنت ياجسوم

    رشا نزلت من غرفتها بعد مالبست قميص طويل :مامي وين شومي

    موضي :مدري عن بستك الحين _تناظر في ولدها _أخطبها لك

    رشا باستغراب تقرب من عندهم:تخطيبي لمين؟؟

    جاسم منزل راسة:لكنك ماتعرفيها ولا تعرفيه أيش أسمها

    موضي :راح أخذ رقم تلفونهم وأخطلبك البنت صح إنها من عايله

    فقيرة مرره لكن البنت ماتتعوض

    رشا بقله صبر:مين هيا _ تناظر في باب الحديقة الزجاجي _
    شومي

    تفتح الباب الزجاجي وتشيل البسه من الأرض: وينك حبيبتي

    خوفتيني عليكي

    تحظن بستها إلي شعرها كثيف جدا وكثير ولونها بيج وعلى

    رقبتها حلق مكتوب عليه (( شومي ))

    جاسم :والله مدري يايمه انا ودي أكمل نص ديني..

    بس أتزوج وحده بياعة بسطة؟؟؟

    موضي :إذا خطبتها راح توقف عملها,,وهيا ماأشتغلت

    ألا عشان حياتهم التعبانه ...ها وش قلت؟؟

    جاسم ينزل رأسه ويمسك لحيته:والله مدري يايمه..أعملي إلي

    تشوفيه مناسب


    (($~ أجنبيات في المجتمع ~$))
  10. أحوب الصمت وجنونو
    25-01-2012, 11:51 PM

    رد: رواية أجنبيات في المجتمع

    رواية أجنبيات في المجتمع


    صحيت دانية من نومها وناظرت في ساعة 9

    قامت من فراشها كسلانة:دنيا ماما وينكم؟؟

    تدور عليهم في البيت:وين راحوا هذولا

    مسكت راسها:اي راسي يعورني

    دخلت المطبخ وفتحت الثلاجه وطلعت موية صحه ودورت على حبه بندول لكن

    مالقته:يالطيف حتى بندول مافي أيش الفقر هذا

    شربت المويه وحطتها في طاولة:أيش الصداع هذا إلي جاني فجأه

    انفتح باب البيت

    دانية طلعت من المطبخ وشافت امها جات ومعاها أكياس

    دانية تبتسم:أهلين ماما قضيتي للبيت

    رحمه:أيوه تعالي شيلي الأكياس ,,وين أختك لسه مارجعت

    دانية تفتكر:اها وهيا راحت تبيع البضاعة

    رحمه تجلس في الفراش وتفسخ عبايتها: ومتى راحت؟؟

    دانية تأخذ الأكياس:والله مدري انا كنت نايمه

    حطت الأكياس في المطبخ وجالسة ترتب المقاضي

    تررررررررررررررررررررررررررن

    رحمه بتأفف:كل ماقول أغير الجرس انسه بسرعة

    طلعت دانية من المطبخ متعجبه:تتوقعي مين جاه

    رحمه:والله مدري,,قومي أفتحي الباب

    راحت دانية وفتحت الباب

    لقت حرمة كبيره في سن ومعاها بنت متغطية

    الحرمة:سلام عليكم

    دانية مستغربة:وعليكم سلام ياخاله

    الحرمة:انا جارتكم الجديدة إلي أعطيتكم في الصباح مكرونه بالبشميل

    دانيه بفرح:هلا والله فيكي ياخالتي حياكي الله البيت بيتك

    الحرمه: أخاف تكون أمك مو موجوده

    دانية:أمي موجودة ادخلي حياكي الله

    دخلت الحرمة ومعاها البنت على المجلس

    فتحت دانية الأنوار والمكيف

    حجم المجلس صغير لكنه شكله بسيط وعادي جدا

    جلسته بدوية والكنب لونه أخضر غير الدولاب إلي فيه أثاث الزينة تحت الطاقة

    وفوق الباب في لوحه مكتوب عليها سورة الإخلاص

    أخذت دانية العبايات منهم

    حرمة كبيرة وباين من وجها الطيبة

    والبنت إلي معاها تأخذ من امها

    ناظرت في ملابس البنت

    لابسه تنورة جنيز وبلوزه ليموني بأكمام وشعرها يوصل عند كتفها وشكلها جدا عادي

    ابتسمت البنت وقال:ماتعرفنا على بعض

    دانية تسلم عليها:أسمي دانية وأنتي

    البنت:كوثر

    دانية:أهلين كوثر أجلسي

    أخذت العبايات وطلعت من المجلس راحت عند امها

    رحمه طالعه من الحمام بعد ماتروشت:من هذولا إلي دخلتيهم

    دنيه تعلق العبايات:الجيران الجدد إلي اعطوكي مكرونه بالبشمل

    رحمه:اها ياقلبي عليهم

    في المجلس

    كوثر معجبه بشعر دانيه الثلجي:طلعو عندنا جيران امريكان

    فريدة:لكن أسامه قال انه أمهم بشرتها سوداء

    كوثر متعجبة:أمكن تكون شغالتهم

    دخلت رحمه والفرحة مهللة وجها ووراها دانية معاها صينية القهوة والتمر

    رحمه:هلا فيكم هلا نورتو البيت

    فريدة تقوم وتسلم عليها

    رحمه:اجلسي وارتاحي ياأختي كيف حالكم وكيف أخبارك

    فريدة نسيت الكلام إلي دار مع بنتها وغاصت سوالف مع رحمه

    قدمت لهم دانيه القهوة وجلست جنب كوثر

    دانية تناظر في كوثر وهيا تشرب القهوة

    لازم أكون صداقة معاها والله منها حاله في المدرسة ماعندي لا صحبات ولا جيران

    كوثر :أنتي وين تدرسي

    دانية :المدرسة إلي خلف الحارة

    كوثر بفرح:نفس مدرستي إلي أتسجلت اليوم

    دانيه بفرح: يعني تكوني معاي في المدرسة

    كوثر :أيوه وسنه كم؟؟

    دانيه :3 توجيهي قسم ادبي وأنتي

    كوثر :انا مثلك لكن تأخرت سنه

    دانيه :يعني المفروض تكوني أولى جامعه

    كوثر :ايوه

    بعد السوالف والضحك

    كوثر ميتة ضحك:هههههههههههه خلاص دانية ارحميني ضحك ههههههه

    دانية تمسح دموعها:عشان كده أنفصلت

    كوثر : أظن بنات مدرستكم يمشوا المديرة بطرف اصباعهم

    دانية تأشر لها:الفلوس تعمل أي شئ _ تقوم دانية_ تعالي نطلع الصاله ناخذ راحتنا

    كوثر تقوم وتعدل تنورتها :أيوه خلينا نطلع هذولا الحريم سوالفهم ماتخلص

    دانيه : نحنا طالعين صالة

    فريدة:رحوا أنبسطو مع بعض

    دانية وكوثر :حاضر

    طلعو الصالة وجلسوا في الكنب

    قامت دانيه ودخلت المطبخ عملت عصير برتقال وهيا مبسوطة أنهم أول ضيوف

    دخلوا بيتهم ,,لان مافي احد لايزورهم ولا يدخلو عندهم

    طلعت دانية والابتسامة شاقة حلقها

    أعطتها العصير وجالسين يشربوا

    دانية:ماقلتي ليش جيتو في هذا الحارة؟؟

    كوثر تناظر في كاس العصير:تخيلي يا دانية قبل خمسه سنين أبوي أتزوج على أمي

    بعد ماأستمرو 20 سنة راح أتزوج عليها ونحنا ماندري وحط مرته قدام أمر الواقع

    فريدة مصدمومه:حرام عليك ياسلمان أنا أيش عملت لك حتى تتزوج علي

    سلمان:وتقولي بعد أيش عملتي يافريدة,,تبيني اقعد معاكي بعد ماوقفتي أنجاب لا

    يا فريدة انا مابغا اثنين وبس انا ابغا عيال كثيرين

    فريدة منهارة:هذي حكمه من ربي إني وقفت اجيب عيال ياسلمان

    واحمد ربك بعد انه عندك أثنين

    سلمان يدفها : لعلمك انا أتزوجتها من 4 شهور

    فريدة مصدومة:أيش من أربعه شهور وأنت جالس تخونني

    سلمان يعصب:أخونك ليش هذي مرتي يافريدة والحمد الله أنها حامل

    فريد تصيح:حرام عليك ياسلمان حرام أنا أيش عملت لك انا مرة في حياتي

    ماخليتك زعلان ولا معصب وكنت أوفر لك كل شئ وكنت احبك مرررة

    سلمان:بلا صياح يافريدة ترى الشرع حلل أربعه

    فريدة:وأنت ناوي تتزوج ثاني

    سلمان:إذا ماجابت عيال كمان بتزوج ,,وثاني شئ ناظري نفسك

    في المرايه خلاص يافريدة انتي كبرتي ووصلتي سن اليأس يعني

    مرره ماتنفعي وأنا أتزوجت وحده

    عمرها 25 سنه وبعد سورية تجنن

    فريدة:طلقني ياسلمان طلقني مستحيل أعيش معاك

    سلمان يعيطها كف:لاتقولي كلمه طلاق ياكلبه انا ماتزوجتها

    علشان أطلقك يافريدة وياويلك أسمع سيرة الطلاق على لسانك

    فريدة تصيح:تبغاني أعيش معاها في نفس البيت يافريدة

    تبغاني أتعذب وأموت ألف مرره

    سلمان بسخرية:يعني راح تغاري إذا شفيتها جالسه معاي,,

    أي غيره وأنتي عمرك وصل 50 سنه ههههههههههههههه

    طلع من الغرفة وترك فريدة تبكي منهارة

    كوثر تبكي:حرام يابابا ليش عملت كدا ,,والله أمي ماتستاهل

    سلمان يشد شعرها :أسكتي أنتي ولا كلمه بعد

    تمسك يده سوزان وتقول:خلاص ضرب سلمومي ماينفع تعمل كدا

    سلمان يبتسم: لاتعبي نفسك ياسوزي انتي حامل ولازم ترتاحي

    _ مسكها من ظهرها _ تعالي اوريكي غرفتك

    سوزان بدلع:تؤبرني ياسلومي

    سلمان يضحك:هذا الكلام العدل وين الدلع عند فريدة

    أسامه بعصبيه:لاتقول عن أمي كدا

    سلمان يعصب:وأنت ناوي تنضرب مثل أختك ياطويل

    اللسان وانا اعتبرتك رجال طلعت بزر بعد

    سوزان :لاتعب روحك سلومي خلاص أتركه وأدخل الغرفة ونام

    كوثر تتنهد: وبعدها بأسبوع جدتي مرضت وأمي طلبت من أبوي
    أنها تروح عند أمها عشان تهتم فيها لان ماعندها أحد ورحنا عند

    جدتي من هذاك اليوم وحرمت أمي تروح بيته لأنها ماتبي

    تشوف وجه ولا وجه مرته ,,ولمن أبوي عرف بقرار أمي

    يحرق قلبها ,,كان عمري 14 سنه وأسامة أكبر مني بسنه جلسنا

    عندهم سنه بعدماشفنا العذاب والضرب وحرمنا من المدرسة,,

    لمن أمي عرفت راحت للمحكمة على أنها تتطالب الحضانة عندها

    وهوا وافق بعد ماضغطت علية مرته لأنها ماتقدر تعيش

    معانا على قولتها ,,وبس جالسين عند جدتي من 5 سنين

    دانيه :وابوكي بيصرف عليكم ولا لاء

    كوثر :أيوه بيصرف علينا

    دانية:ماقول غير الله يصبركم

    كوثر تبتسم وتمسك شعر دانية الثلجي وتتأمل فيه:مشالله شعرك مرة حلو

    دانية تضحك:عيونك الحلوة

    كوثر تمسك يدها وتتأمل في بشرتها:انتي مرررة بيضه مشالله بياضك

    غير عن بياض العرب_ طالعت فيها_ شكلها دنيا تشبهك

    دانية بحماس:لا دنيا بشرتها برونزية لكن شعرها طويل يوصل نهاية ظهرها

    _ تأشر على ظهرها _ وعيونها فيروزية واسعة,,

    دنيا عندها جاذبيه غير طبيعية وانا اخذ الجمال

    كوثر : تدري انه الرجال كلاب

    دانية بحقد:لمن حكتيني قصتكم اكتشفت انه الرجال كلاب

    ابوكي خان امك واتزوج عليها من 5 سنين,,أما ابويا كان حقه

    مخدرات وحشيش وسهر وبنات _ بقهر _

    هذولا المفروض يندعو عليهم

    رحمه:يالله ياكوثر أمك قامت لبست العباية

    كوثر تقوم وتسلم على دانية:انشالله نتقابل مرة ثانية

    تحظنها دانية: الله يخليكي لاتقطعنا

    كوثر تبوسها في خدها:أوعدك راح نتقابل بعد 3 أيام في المدرسة

    دانية تفتكر وتضحك:هههههههه بعد 3 أيام


    (($~ أجنبيات في المجتمع ~$))
12