123

رواية حدود الحب / بقلمي (كاملة)

قصة كاملة - رواية كامله جميلة للكاتبه ارسال إلى Twitter ارسال إلى facebook
  1. عيونها عليا
    20-11-2011, 11:04 PM

    رواية حدود الحب / بقلمي (كاملة)

    رواية حدود الحب / بقلمي (كاملة)




    مرررحبا ياحلوين اخباركم
    هذي اول رواية لي (عيونها عليا )
    وان شاء تنال اعجابكم بصراحة انا ترددت كثير قبل انزلها
    وان شاءالله تلقى تفاعل منكم وتنال اعجابكم
    ماطول عليكم هذا اول بارت




    البارت الاول :://

    كانت جالسه على الكرسي ودموعها شلال على خدودها ماتوقعت ابدا ابوها بيرخها علشان فلوس هي تعرف ابوها طماع بس ماتوقعت ان توصل فيه انه يزوجها رجال كبر جدها علشان كم مليون
    اسيل من بين دموعها : اه يمه ابوي ليش يكرهني انا كل اللي يطلبه مني انفذه حتى ماعترض
    ام اسيل تصيح مع بنتها على شباب بناتها اللي بيضيع : سامحيني يابنيتي ابووكي ظالم مايخاف ربه بس ربك يمهل ولا يهمل
    اسيل : يمه خلاص انا انكتبت على ذمته يعني خلاص مافي مجال ان كل شي يرجع مثل قبل يمه تكفين لا ياخذني معاه مابي ابعد عنك وعن اخواني
    ام اسيل ضمت بنتها ودخلت في نوبة بكاء واللي يشوف حالهم يتقطع قلبهم عليه بس ابو اسيل لا حياة لمن تنادي
    دخل ابو اسيل وهو يبتسم بخبث : مبرووك يابنيتي انتي الحين المفروض بدال لا تبكين ترفعين راسك وتمشين بين الناس وتقولين انا زوجة راشد الراسي
    طالعت اسيل ابوها بنظرة كسيره تمنت لو تقدر تعلي صوتها عليه بس مهما كان هذا ابوها وماتقدر تسوي شي قامت مع ابوها وهي تدعي الله في سرها انه يساعدها ويحميها من اللي جاي

    ركبت اسيل بالمقعد الخلفي بسيارة ابو جاسم ( راشد الراسي ) وكان جالس جنبها واللي يسوق السواق الخاص بابو جاسم ومشت السيارة ماخذه اسيل للمجهول وماتدري شنو ينتظهرها هناك

    هذا البارت الاول وان شاءالله اذا شفت ردود كملت
  2. *مزون شمر*
    21-11-2011, 06:53 AM

    رد: رواية حدود الحب / بقلمي

    رواية حدود الحب / بقلمي (كاملة)


    بارت قصير مره
    يعطيك العافيه
    استمري متابعينك ان شاءالله بس لاتهملين الروايه ,,
  3. SOoΚaRh
    21-11-2011, 09:53 PM

    رد: رواية حدود الحب / بقلمي

    رواية حدود الحب / بقلمي (كاملة)


    يعطيك العافية ..
    تابعي الرواية ننتظرك ..=)

    وينقل للروايات الغير مكتملة ..
  4. عيونها عليا
    22-11-2011, 06:05 PM

    رد: رواية حدود الحب / بقلمي

    رواية حدود الحب / بقلمي (كاملة)


    البارت الثاني :://::

    وصلت اسيل لقصر بحياتها مافكرت انها تسكن فيها صارت تطالع القصر وكانها تطالع عذاب بانتظارها
    اسيل ( ليش يايبه تبيعني عشان كم مليون انا بحياتي مافكرت بالفلوس حتى احلامي بسيطة وين الحرام في اني احلم اتزوج واحد بسيط ونعيش في بيت صغير ونربي اطفالنا ماهمني لو ماكان عندنا خدم او حتى فلوس المهم اني اعيش سعيدة الحين شنو راح استفيد مع رجال كبر جدي وعندها احفاد ) صارت تمسح تدموعها اللي على خدها
    دخلوا القصر وكان بستقبالهم الخدم والحراس صعدت اسيل مع بو جاسم لجناحهم اللي كان فخم بشكل خيالي بس ماهم اسيل ووصلوا لغرفة النوم
    ابو جاسم : انا بروح اقول للخدم يصعدون العشا وانتي بدلي ملابسك بالغرفة اللي على يسارك
    هزت راسها اسيل واول ماطلع طاحت ع السرير تبكي وبعدها توجهت لغرفة الملابس واخذت لها قميص نوم طويل باكمام طويله مستحيل تلبس شي عاري لبو جاسم
    مسحت مكياجها الناعم وحطت كحل وقلوس ودخل بو جاسم
    بو جاسم : يلا حياتي تعالي نتعشى
    اسيل : مو مشتهيه اكل شي
    بو جاسم سحبها من يدها : يلا قومي عشاني اذا ماكلتي مراح اكل
    اسيل استسلمت لانها تحس بجوع فضيع من يومين ماكلت شي وهي تدري ان العناد مراح ينفع لانها خلاص على ذمته
    واول مخلصوا من العشا صار الوقت اللي اسيل خايفه منه خايفه انه يدخل عليها سحبها بوجاسم لغرفة النوم واستسلمت للامر الواقع لانها تدري لو رفضت بتلعنها الملائكة

    صحت اسيل الساعة 9 الصبح ومالقت بو جاسم جنبها دخلت للحمام ( وانتوا بكرامة ) واخذت شاور يمكن ينسيها همومها وخلصت ولبست جينز برمودا وتيشيرت وردي ناعم عليه كتابات بالفضي وشعرها مفتوح قصة كيليوباترا وحطت كحل وقلوس وردي طلع شكلها كيوت
    طلعت من الغرفة مالقت احد بالصالة صارت تتمشى بالجناح وتدوره مالقته ترددت تطلع من الجناح ولالا
    قطع عليها افكارها صوت الباب
    اسيل : منو ؟
    الخادمة بالانقليزي بس مترجم : السيد ذهب الى الشركة وقال انه سيعود وقت الغداء وطلب مني ان اساعدكي اذا احتجتي أي شي وان تنزلي لتقابلي ابناءه
    اسيل ارتجفت من قلب ( لالا اكيد الحين بيكرهوني مستحيل اصلا يوافقون علي هه اجل جدهم متزوج وهو بهالعمر حتى مافكر انه ياخذ اجازة صباحية عرسه شفيك ياسيل نسيتي ان هذول ناس انتي مو قدهم مستحيل يتخلون عن يوم واحد من الشغل )
    راحت اسيل غيرت ملابسها ولبست جنيز واسع وبلوزه توصل لنص الفخذ ولبست حجابها ونزلت مع الخادمة
    سمت بالله قبل لاتدخل الصالة : السلام عليكم
    الكل التفت للباب : وعلي
    سكت الكل ماتوقعوا ان زوجة جدهم تكون بهالجمال قعدوا ساعة متنحين فيها واسيل شوي وتبكي
    سارة ( حفيدة بو جاسم ) بابتسامة : مرحبا انتي اكيد زوجة جدي انا سارة حفيدته
    اسيل سلمت على سارة وحست براحة لان سارة تقبلتها
    مشاعل ( بنت بو جاسم ) باستحقار : يمه سارة لا تقربين من هالاشكال هذي ناس مو بمستوانا
    انصدمت اسيل صح كانت متوقعة انهم مايتقبلونها بس مو يهينونها
    انحرجت سارة من رد امها وكانت بتسحب اسيل ويروحون للمجلس الثاني بس وقفها صوت ابوها
    جاسم : مشاعل اللزمي حدودك واسيل زوجة جدي رضيتي ولا مارضيتي ورجا لسانك هذا خليه لك
    ارتاحت اسيل بس هي خايفه من مشاعل
    حمد ( اخو سارة ) ابتسم لاسيل : اسيل تعالي معاي انا وسارة نبي نطلع للحديقة
    مشت اسيل معاهم وراحوا لحديقة البيت وكانت كبيرة ومرتبة بشكل يجنن
    حمد : اسيل انا اسف امي جذي كل الناس مايعجبونها
    اسيل بابتسامة الم : لا عادي حصل خير
    سارة : اسيل كم عمرك ؟
    اسيل : 17
    سارة : هيء يعني انا اكبر منك انا عمري 18 بس توك صغيرة على الزواج شلون رضيتي وانتي ماكملتي 18
    اسيل نزلت دمعتها : ليش انا لي راي بهالزواج
    سارة انصدمت : يعني انتي مجبورة على جدي
    اسيل هزت راسها واسكتت
    سارة عورها قلبها على اسيل وحضنتها وقالت بحنان : اسيل ترا وربي جدي انسان طيب وحنون وانا وحمد معاك انتي هنا مو بروحك
    اسيل ابتسمت : تسلمون
    سارة بهبال : اسيل افتحي حجابك مافي احد هني غير حمد ترا هو بزر ماكمل 16 سنة
    حمد طقها براسها : منو البزر ها ؟ انا رجال ياغبيه
    سارة : اي عورتني ياخايس انزين رجال ماقلنا شي
    اسيل فصخت حجابها وحطته على كتوفها
    سارة وحمد ماقدرو ينطقون بحرف
    سارة بعد فترة : واو بصراحة ما الوم جدي يوم تزوجك اكيد لمن شافك خق على طول
    اسيل انحرجت واسكتت تتذكر اليوم اللي شافها فيه ابو جاسم


    قبل شهر كانت اسيل جاية من المدرسة وفرحانة لانها انهت دراستها الثانويه وجابة معدل 97 علمي لان كان وقتها كله بالدراسة ماكانت تهتم بالتلفزيون والتكنولوجيا حتى جوالها ماتغيره الا اذا خرب
    دخلت البيت وفصخت عبايتها وغطاها على الارض ورمت نفسها على الكنبة ماحست بالعيون اللي كانت تراقبها من اول مادخلت لفت تبي تنادي امها وانصدمت بابو جاسم واقف عند الباب يقزها من فوق لي تحت شهقت واصعدت طيران لغرفتها
    وابو جاسم على طول راح لابوها وعرض عليها انه يتزوج اسيل ولان ابوها طماع على طول وافق وطار من الوناسه ان بنته بتتزوج مليونير


    سارة : هي اسيل وين رحتي ؟
    اسيل انتبهت لسارة : هلا ها لا سوري بس سرحت شوي
    سارة : لا عادي امشي داخل الحين جدي بيرجع من الشركة
    لبست اسيل حجابها ودخلت مع سارة وحمد واول مادخلوا شافوا الجد سلموا عليه
    الجد ابو جاسم انصدم لمن شاف اسيل بحجابها ونادها يبي يكلمها بمكتبه
    مشت اسيل معاه ودخلت المكتب
    ابو جاسم جلس على كرسي المكتب واشر لاسيل تجلس قباله
    ابو جاسم : حبيبتي ممكن اعرف ليه لابسه حجابك البيت مافيه احد غريب
    اسيل انصدمت من كلامه : وعيالك مو محرم لي شلون تبيني اطلع عندهم بدون حجاب والخدم والحراس اللي بكل مكان
    ابو جاسم ببرود : عادي عيالي مو غريبين والحراس والخدم وجودهم ضروري ثاني مره ماتلبسين حجابك الا اذا طلعتي من البيت
    اسيل بصدمه اكبر : بس انا ماقدر يعني حرام
    ابو جاسم : انا كلتي تمشي في هالبيت ولا احد يتجرا انه يكسرها ماشي
    اسيل خافت منه وهزت راسها وراحت لجناحها وقعدت تبكي وتبكي لين نامت وهي مو حاسه بنفسها
    صحت المغرب وقامت بسرعة تصلي العصر والمغرب ولبست جينز اسود مع تيشيرت ابيض وحطت كحل لان كحل انمسح من كثر دموعها وحطت قلوس وردي ورشت عطر وطلعت برا الجناح
    شافتها سارة : مرحبا اسيل وينك طقيت باب الجناح ماتردين
    اسيل : سوري ياقلبي كنت نايمه
    سارة : لاعادي جدي راح الشركة ومراح يرجع الا الساعة 11
    اسيل : اها
    سارة : خلينا ننزل تحت
    اسيل : لا سارونة اخاف يطلع واحد من عمانك بوجهي
    سارة عادي اللبسي حجابك
    اسيل بحزن : جدك منعني اتحجب عن عمانك والحراس يقول بالبيت هذا محد يتغطى عن الثاني
    سارة : عادي ياروحي احنا جذي متعودين وكلمت جدي تمشي خلينا ننزل علشان تتعودين
    نزلت اسيل مع سارة باستسلام بس وقفوا على الدرج لان جوال راسة دق
    سارة طارت من الفرح وهي تشوف المتصل ردت بسرعة
    سارة : هلا وغلا بعمي حبيبي
    تركي : بسارونة قلبي كيفك ؟
    سارة : بخير دامني سمعت صوتك وانت ؟
    تركي : دووم يارب انا تمام الحمدلله ... ام عندي لك مفاجاة توقعي شنو ؟
    سارة : بترجع صح ؟
    تركي : صح بعد يومين ان شاءالله بوصل يلا سارونة مع السلامة انا مضطر اسكر الحين
    سارة : اوكي توصل بالسلامة
    صكرت سارة ولفت لاسيل : ياي اسيل عمي تركي بعد يومين بيوصل وناسة
    اسيل : يوصل بالسلامة
    سارة : واو احس نفسي بطير عمي تركي مع انه عصبي وراسه يابس نفس جدي بس امووت عليه
    اسيل : اجل شكلي مراح اكلمه لاني وحده خوافه
    سارة : بس انا خايفه لانه مايدري عن زواج جدي اخاف يعصب
    اسيل خافت : الله يستر والله قلبي قام ينغزني احس بخوف منه
    سارة : الله يستر

    نهاية البارت ...
    شنو تتوقعون بيصير بوصول تركي ؟
  5. *مزون شمر*
    23-11-2011, 09:43 AM

    رد: رواية حدود الحب / بقلمي

    رواية حدود الحب / بقلمي (كاملة)


    يعطيك العافيه
    ومشكوره على البارت
    متابعه لك استمري ..
  6. shodi
    19-03-2013, 05:26 PM

    رد: رواية حدود الحب / بقلمي

    رواية حدود الحب / بقلمي (كاملة)


    جميلة
  7. أنة حرف
    19-10-2013, 11:22 PM

    رد: رواية حدود الحب / بقلمي

    رواية حدود الحب / بقلمي (كاملة)


    البارت الثالث :://::

    صحت اسيل من النوم وقامت تاخذ شاور وتصلي ولمن خلصت لبست فستان وردي ناعم يوصل تحت الركبه وصندل ( وانتو بكرامة ) لونه ابيض وشعرها تركته على طبيعته وحطيت عليه دبوس صغير لامع على فراشه وحطت قلوس وردي وكحل وكان شكلها كيووت حيل
    نزلت ومالقت احد صاحي لان الحين الساعه 8 الصباح وهي عرفت انهم مايصحون الا الساعه 11 على الاقل
    خلصت فطورها وطلعت للحديقه تتمشى وتغير جو لانها ان قعدت اكثر بتتعب نفسيتها

    دخل البيت وهو يغني لانه يعرف ان ولا واحد من اهله مستحيل يكون صاحي الحين اللتفت على صوت بالحديقه وصار يمشي جهته وانشلت رجوله من الملاك اللي قدامه مع انه بس يوف جنبها
    تركي عقد حواجبه باستغراب ( هذي منو هذي مو ساره بس منو هذي الملاك بحياتي ماشفت بنت بجمالها هذا وهي معطتني جنبها لو شفت وجها عن قرب اكيد مراح تطلع حلوه )
    تنحنح تركي وهو يضحك باستهزاء على افكاره : احم احم
    لفت له اسيل بخوف وكانت دموعها على خدها وانصدمت من اللي قدامها ولفت واركضت لداخل البيت على طول
    تركي واقف ومو مستوعب الدنيا ( هذي مستحيل بشر لالا اكيد انا اتخيل من متى وانا اتحلم بالبنات ولا في بنت تكون بالجمال هذا بس ياترا ليش كانت تبكي )
    دخلت اسيل البيت ومسحت دموعها وقابلها ابوجاسم
    ابو جاسم : اسيل حبيبتي فيك شي ؟
    اسيل : مادري كنت بالحديقة وشفت واحد دخل البيت وخفت لان ماكان في احد
    ابو جاسم بابتسامة : ليش خفتي يمكن واحد من العيال
    اسيل : لا انا هذا اول مره اشوفه بحياتي
    ابو جاسم عقد حواجبه : تعالي نروح للحديقه يمكن يكون موج
    وقبل لا يكمل كلمته سكت لمن شاف اللي دخل
    ابو جاسم بفرحه : تررركي
    ركض تركي لابوه وضمه بقوه : يبه اشتقت لكم
    ابو جاسم : والله هذي الساعه المباركه اللي رجعت لنا فيها
    سكت تركي وهو يشوف اسيل واقفه ورا ابوه
    تركي : يبه منو هذي ؟
    ابو جاسم بكل برود : هذي اسيل زوجتي
    انصدم تركي : شنو انت تزوجت متى ؟
    ابو جاسم : ماصار لي اسبوع متزوج على العموم انا رايح للشركة الحين
    تركي : يبه تتزوج وماتقول لي
    ابو جاسم : تركي انا ماني ببزر استاذن من احد انا يوم تزوجت ماخذت راي احد يلا مع السلامة
    طلع ابو جاسم وبقت اسلي مع تركي
    اسيل جت بتطلع بس وقفها كلام تركي : شلون لعبتي على ابوي واقنعتيه يتزوجك
    انصدمت اسيل منه : شنو ؟
    تركي : انتي اكيد شفتيه رجال كبير وقريب يخرف قلتي خل اغريه بجمالي واتزوجه واخذ فلوسه
    اسيل انصدمت : انت شلون تسمح لنفسك تكلمني بهذا الكلام ؟
    تركي مشى بس وقف عن الباب : انا ماقلت الا الصج
    وعطاها نظره وراح عنها واسيل ركضت لغرفتها تبكي على اللي صار لها وانها كل يوم والثاني يزيد الظلم في حياتها مو كافي اللي هي تعيشه يجي هذا ويكمل عليها

    كل العايله درت عن وصول تركي وافرحوا برجوعه لهم سالم وتجمع الكل العصر بالصالة
    مشاعل : الا اقول سارة البرنسيسه اللي فوق ليش ماتنزل لنا ولا مو تارسين عينها حنا
    ساره : يمه حرام عليكي البنت قالت بتنزل بس دقايق
    مشاعل : الا تركي انت شفت زوجة جدي اللي ماتتسمى
    تذكر تركي شكلها وسرح بجمالها
    مشاعل : هيه يالاخو وين رحت انا اكلمك
    تركي : ها أي شفتها اليوم الصبح اول مادخلت
    مشاعل : الله يعينك ياخوي اول مادخلت شفتها بوجهك اكيد انسدت نفسك عن كل شي وويع على شنو ابوي يبي فيها جيكره ولا فيها زود
    تركي ( الا افتحت نفسي على كل شي واشهد انك يامشاعل ما صدقتي جمالها مابحياتي مر علي ) : أي وانتي الصادقة على شنو ابوي يبي فيها
    جاسم : خلاص خلو البنت بحالها حرام عليكم ترا توها بزر ماتعرف شي وانتو ماخليتوها بحالها
    سكت الكل بدخول اسيل مع الجد وماقدروا انهم يردون على سلام ابو جاسم لان جمال اسيل كان ساحرهم ومنسيهم العالم
    كانت اسيل لابسه فستان احمر قصير فوق الركبه بشوي والجد هو اللي جابه لها وقال لها انه يبيها تكون احلى وحده بمناسبة رجوع تركي وسوت شعرها كيرلي وطلع قصير بس يجنن وحطت روج احمر ودعجت عينها بالكحل والماسكارا وطالعه اية من الجمال
    الكل مفهين فيها ويطالعونها بنظرات مافهمتها اسيل وحست انها شوي وتبكي
    ساره استوعبت نفسها وقامت تهلي باسيل : ياهلا وغلا حرام عليكي شنو هذا الجمال ماقدر انا
    حمد بهبال : جدي ترا بيني وبين اسيل سنه ونص مايصير اتزوجها بدالك
    الجد بضحكه : علشان اكسر لك راسك هذا اللي ناقص بعد تاخذ اسوله مني
    قعد الجد بنفس الكنبه اللي فيها تركي وسحب اسيل جنبه يعني بينها وبين تركي بس الجد
    تركي توتر لفكرة ان اسيل قريبه منه
    ابو جاسم : تركي شلون الشغل معاك ان شاءالله شركت اللي بامريكا ان شاءالله كل شي تمام
    تركي : كل شي تمام الحمدلله
    مشاعل تتعمد تحرج اسيل : اسيل فستانك حلو منو اللي جايبه لك ماتوقع انه ذوقك
    اسيل انجرحت من كلامها بس حبت ترد لها الحركه وتبين لها انها ماتاثرت بكلامها
    ميلت راسها على بو جاسم وقالت بنعومه خققت الكل : هذا الفستان من رشودي ( ابو جاسم ) حبيبي الله لا يحرمني منه
    ابو جاسم خق من قلب : ويلوموني فيكي اجل واحد عنده كل هالجمال والرقه وما يبونه ينجن
    تركي عصب من غزلها لبو جاسم ( انا وشفيني على البنت اووف يعني ماتستحي تدلعه قدامنا اوف نسيت انه زوجها بس انا مو معصب عشانها انا معصب لانها تستغل ابوي المسكين وهو بسرعة يخق ) وطلع معصب من الصالة وراح لغرفته وقال للكل انه بيرتاح

    على الساعة 2 بالليل كان الكل نايم الا اسيل لانها متعوده تنام العصر نزلت اسيل للسرداب وكان عبارة عن صالة فيها تلفزيون بلازما وبلايستيشن وديفيدي واشرطة وافلام وفيه باب لما فتحته شافت حوض سباحه كبير تمنت انها تسبح فيها بس خطر لان الجو ليل سكرت الباب وقعدت بالصالة اللي بالسرداب وشغلت اللابتوب وصارت تطالع فلم رومانسي وحاطه السماعات وعايشه جو مع الفلم ودموعها على خدها تتمنى تجرب الحب لو مره وحده

    نزل تركي وحمد للسرداب يبون يلعبون بليستشين وانصدموا باسيل قاعده تطالع فلم ومو منبهه لهم
    كانت لابسه بجامه فوق الركبه على ميكي ماوس ومطلعتها بيبي والللي يشوفها يقول عمرها 13 سنه مو 17
    انتبهت لهم وشالت السماعات
    حمد : اسيل مانمتي للحين ؟
    اسيل : لا انا مانام الا بعد صلاة الفجر انتوا اقعدوا هني واخذوا راحتكم انا بصعد غرفتي
    مسكها تركي قبل لا تصعد : كملي الفلم حنا بنلعب بليستيشن انتي شكلك مندمجه بقوة
    استحت اسيل منه بس قالت : لا عادي بكمله بجناحي
    تركي : لا اكيد الحين ابوي نايم وهو مايحب الازعاج والاصالة هذي بانيها عشان مانزعجه
    سكتت اسيل واقنعها كلام حمد وقعدت تكمل الفلم
    تركي قعد يلعب بليستيشن مع حمد وهو باله مو صوب اللعبه تفكيره في اللي قاعده وراه
    تركي ( اووف انا ليش ماخليتها تروح لا انا مابيها تزعج ابوي مو لشي ثاني خليتها تقعد ) هو بالاساس مايبيها تصعد لانه يخاف يكون ابوه صاحي ومايبي يستفرد ابوه باسيل حتى لو كانت زوجته الفكره هذي تعصبه
    اذن الفجر وصعدت اسيل تصلي وتنام وتركي يتمنى لو تقعد شوي بس على قولته عشان ماتزعج ابوه

    شنو اللي يحس فيه تركي تجاه اسيل حب او كره مثل مايقول ؟
    وشنو تتوقعون يصير بينهم ؟
  8. أنة حرف
    19-10-2013, 11:30 PM

    رد: رواية حدود الحب / بقلمي

    رواية حدود الحب / بقلمي (كاملة)


    البارت الرابع :://

    كان الكل مجتمع بالحديقة على الفطور واسيل تاكل بهدوء غير الكل اللي يتكلمون اما هي فتعرف انهم يحتقرونها وماله داعي تتكلم قامت من الطاوله اول ماخلصت
    ساره : اسيل على وين ماكلتي شي
    اسيل : لا ياقلبي شبعت
    دخلت اسيل وصعدت جناحها ولمن دخلت مسكت التلفون واتصلت على بيتهم
    ام اسيل : الو
    اسيل نزلت دموعها : هلا يمه
    ام اسيل بعد نزلت دموعها : يمه اسيل شلونك ؟
    اسيل : بخير دامك بخير انتي شلونك وشلون اخواني وابوي ؟
    ام اسيل : كلنا طيبين لله الحمد (وكملت بقهر ) وابوك من يوم استلم الفلوس وهو كل يوم مسافر والحين يشتغل له بمشروع حسبي الله عليه الله لايوفقه
    اسيل : يمه لا تدعين عليه ولو مهما كان هذا ابوي
    ام اسيل : خلينا منه انتي شلون زوجك معاك واهله شلونهم ؟
    اسيل تنهدت : راشد مو مقصر عني بشي واهله كلهم مو متقبليني الا ساره وحمد احفاده هم الي مخففين علي القهر اللي فيه
    ام اسيل حزنت على بنتها : اسيل مهما كان خليك قويه ولا تخلينهم يهزونك بسهوله
    اسيل : لا تخافين يمه انا كبرت واعرف انصرف .. يلا يمه انا بسكر الحين سلمي لي على الكل مع السلامة
    ام اسيل : يوصل مع السلامة
    سكرت من امها وانسدحت وقعدت تفكر شلون بتتحمل مشاعل واهاناتها وتركي وظلمه لها نامت وماحست بنفسها
    صحت العصر توضت وصلت ولبست جينز اسود وبلوزه صفرا وخلت شعرها على طبيعته
    نزلت وكان بالصالة مشاعل وتركي اللي كان بيصعد غرفته بس غير رايه لمن شاف اسيل نازله خايف يخليها بروحها مع مشاعل ومايدري شنو ممكن تسوي لها مشاعل
    اسيل : سلام
    تركي ومشاعل : وعليكم السلام
    مشاعل : كان ماقمتي احسن ليش تتعبين نفسك وتنزلين لنا الظاهر حنا مو عاجبينك اشوفك ماتقعدين عندنا
    اسيل انقهرت منها بس تعودت عليها وردت بابتسامه : لا يام حمد انتو ع العين والراس بس راحت علي نومه
    مشاعل سكتت والتفت للتلفزيون
    وتركي يبين لهم انه مندمج مع المسلسل بس كل دقيقه يطالع باسيل
    دخل راشد الراسي : السلام
    الكل : وعليكم السلام
    ابو جاسم : اسيل حياتي تعالي ابي اكلمك بموضوع بالمكتب
    اسيل : اوكي
    قامت معاه وتركي انقهر شنو الموضوع اللي يبي ابوه اسيل فيه وما قاله قدامهم
    تركي ( اووووف شنو يبي فيها شنو هذا الموضوع اللي ابوي يبي اسيل فيه وماقاله قدامنا ..وانا شدخلني شكلي صرت ملقوف مثل ساره)

    بالمكتب
    ابو جاسم : انتي سجلتي باي تخصص للكليه ؟
    اسيل : لا ماسجلت
    ابو جاسم : انا بسجلك بس أي قسم تبين ؟
    اسيل ترددت : بصراحة انا كنت ابي طب بس ابوي مو موافق وانا بدخل تدريس
    ابو جاسم : انا الحين المسؤل عنك مو ابوك وراح تدخلين طب بالتخصص اللي تبين
    اسيل طارت من الفرح : صج ياي ماصدق واخيرا بيتحقق حلمي
    نطت على بو جاسم وضمته : مشكوور انت حققت لي حلمي
    ابو جاسم : هذا حقك انتي جبتي نسبه عاليه وخساره تدخلين مجال مايستاهل نسبتك انا اخذت اوراقك من ابوك وباجر الصبح بخلي تركي يروح يسجلك بالجامعه
    اسيل : مشكووووور
    ابتسم ابو جاسم : العفو هذا الي تستاهلينه
    راح ابو جاسم مع اسيل للصالة وكان الكل موجود ووجه كلمه لتركي : تركي
    تركي : سم يبه
    ابو جاسم : سم الله عدوك .. باجر اذا قدرت ابيك تروح تسجل اسيل بالجامعه لان الدراسة تبدا الاسبوع الجاي
    تركي : ابشر بس شنو تبي تدخل
    ابو جاسم : طب
    الكل انصدم ماتوقعوا نسبتها تكون عاليه
    مشاعل : طب مره وحده ليش كم نسبتك ؟
    اسيل بفخر : 97
    مشاعل انقهرت توقعت انها تكون فاشله وماتوقعت انها علمي اصلا
    ساره : اخيرا بيصير احد فينا دكتور
    تركي : اقول سوير ترا انا كنت بدخل طب بس دخلت ادارة اعمال عشان افتح لي شركة واساعد الوالد
    ابو جاسم : الله والنسبه اللي بتدخلك طب خلن ساكت احسن
    تركي : يبه زين الحين فشلتني قدامهم
    ابو جاسم : لا احسن خلهم يعرفون شطارتك

    بعد العشا الكل راح ينام بس ساره وقفت اسيل : اسووله باجر بنروح انا وانتي السوق نشتري ملابس للجامعه
    اسيل : اوكي بس لازم استاذن من راشد
    ساره : اصلا هو اللي قال لي باجر روحوا للسوق حتى عطاني بطاقته وقال اشتروا كل اللي تبون والحساب علي
    اسيل : اوكي
    ساره : وبعد بنروح للمشغل نضبط شعرنا واضافرنا هناك اوكي
    اسيل : اوكي

    صعدت اسيل ولقت بو جاسم بسابع نومه اخذت لابتوبها ولبست بجامة ناعمه على سبونج بوب ونزلت للسرادب وقعدت تقرا رواية
    نزل تركي بياخذ له فلم ويطالعه بغرفته بس لمن شاف اسيل قرر يقعد يطالعه بالسرداب عندها
    تركي : سلام
    اسيل نقزت من الخوف : خوفتني ..وعليكم السلام
    تركي : سوري ماكنت اقصد انا بطالع فلم وماحب اطالع بروحي تطالعينه معاي
    اسيل ماحبت تقول له لاء لانها تبي كل اللي في البيت يحبونها ويتقبلونها : اوكي
    قعدت بكنبه منفصله عنه الكنبه اللي قاعد عليها تركي
    تركي : تعالي جنبي مكانك ماتقدرين تشوفين فيه عدل
    اسيل انحرجت بس قعدت جنبه وشغل الفلم وكان رعب بمعنى الكلمه واندمجت معاه
    اما تركي ولا هو صوب الفلم ابدا مندمج باسيل اللي متحمسه مع الفلم
    تركي ( ياربي ياسيل شنو صار فيني انتي زوجة ابوي يعني تعتبرين امي ههههه والله حلوه امي وماكملت 18 سنه انا مدري شنو صار فيني من هالاسيل لازم اعرف شنو اللي احسه لمن تكون عندي او ليه 24 ساعه افكر فيها )
    اسيل نقزت لان اللقطه كانت مخيفه وتعلقت بتركي : خلصت اللقطه ولا لسه
    تركي بدنيا ثانيه اسيل متعلقه فيه صار مايسمع شنو تقول
    اسيل لفت لى الشاشه بخووف : واخيرا خلصت اللقطه
    واندمجت ثاني مره مع الفلم
    اما تركي كان وده انه يعيد اللقطه عشان ترجع لحضنه عجبه شعوره لمن كانت بحضنه حس بخوفها وانها تاخذ منه الامان
    اول ماخلص الفلم لفت اسيل لتركي
    اسيل : واو حلو الفلم بس حسيت بيوقف قلبي من الخوف
    تركي : هههه اول مره تشوفين فلم رعب
    اسيل : لا انا اتابع افلام الرعب بس اخاف
    تركي : أي صح نسيت اسالك شنو التخصص اللي تبين تدخلينه بالطب عشان اسجلك
    اسيل : ابي اتخصص طب عيون
    تركي : اوكي
    اسيل : يلا تصبح على خير
    تركي : وانتي من اهل الخير
    صعدت اسيل فوق ونامت وتركي قعد يفكر باسيل
    تركي ( انا صاير افكر فيها معقوله جذبتني هي بكل صراحه احلى بنت شفتها بحياتي بس هي زوجة ابوي يعني لازم اشيلها من بالي )

    اليوم الثاني راح تركي للجامعه وسجلها طب وراحت ساره واسيل للسوق وماتركو شي الا اشتروه وبعدها راحوا للمشغل ساره قصت شعرها نفس قصة اسيل واسيل صبغت شعرها عسلي وسوو مانكير وتنظيف بشره وكل شي بالمشغل سووه على قولتهم تجهيز للكلية
    وصلوا للبيت وصعدوا لغرفة ساره
    ساره : اه تعبت اليوم بشكل مو طبيعي
    اسيل : وانا بعد ابي انام
    ساره : وين تنامين العشا لازم نكون موجودين عليه لاتنسين
    اسيل : يووه صح بس مالي خلق
    ساره : شرايك نكشخ اليوم لان بنات عماتي وخالتي بيجون عندنا بيتعرفون عليك وبصراحة البنات حددهم يقثون شرايك نكشخ ونطلع احلى منهم عشان يموتون قهر
    اسيل : اوكي
    لبست اسيل فستان اسود قصير وعليه كرستالات تحت الصدر ناعم ولبست كعب عالي بس مو حيل ( وانتو بكرامة ) لونه فضي وحطت روج احمر صاررخ وكثرة الكحل والمسكارا وشعرها العسلي مسويته بالمشغل ستريت طلع شكلها احلى من الخيال وساره تنحت فيها
    ساره : اسوووله حرام عليك البنات بيموتون قهر اليوم عليك
    اسيل انحرجت : حتى انتي طالعه قمر
    ساره لابسه فستان بحري قصير وصندل ( وانتو بكرامه ) ابيض وحطت روج وردي وكحل ومسكارا وطالعه ناعمه حيل
    نزلوا تحت بعد ماوصل الكل ودخلت ساره والكل قام يسلم عليها واسيل من بعدها والكل اللي بالصالة مانطقو باي حرف من صدمتهم باسيل
    سيل انصدمت بالعيال الموجودين وكانت بتطلع بس وقفها صوت بو جاسم : اسيل تعالي عادي حنا كلنا اهل ماله داعي تتغطين عنهم
    كانت بتطلع بس تذكرت عصبيته عليها لمن قالت انها بتتغطى عن الخدم تخيلت شكله لو قالت بتغطى عن اهلك اكيد بيعصب دخلت وهي خايفه منهم
    دخلت وقعدت جنب بو جاسم
    بو حمد ( اخو ابو جاسم ) : حيالله اسيل والله اخوي ماندم يوم تزوجك قمر ما شاءالله
    انحرجت منه اسيل واكتفت بالسكوت
    اما تركي فحالته حاله معصب لان كل الشباب قاعدين يقزون اسيل وعيونهم شوي وتطلع حس انه وده يمسكهم ويفقع عيونهم
    تركي ( اوووف هذول شفيهم ولا مره شافوا بنت حلوه على طول قز هذا وهي زوجة عمهم يقزونها وانا شكلي نسيت نفسي زوجة ابوي وافكر فيها اووف ياسيل لعبتي بحياتنا كلنا اذا انتي تزوجتي ابوي عشان فلوسه مستعد اعطيك كل الفلوس بس اطلعي من حياتنا وشيلي وجودك من عقلي )

    نهاية البارت
    تتوقعون يعدي اليوم لهم على خير ؟
    واهل ابو جاسم بيتقبلون اسيل ؟
  9. أنة حرف
    19-10-2013, 11:46 PM

    رد: رواية حدود الحب / بقلمي

    رواية حدود الحب / بقلمي (كاملة)


    البارت الخامس :://::

    تركي قاعد بينهم وضغطه يرتفع من نظرات عيال عمه لاسيل
    تركي : اسيل تعالي عشان اعطيك جدولك للجامعه
    بو حمد : اقعد ياولدي بعدين تعطيها الجدول
    تركي : لا والله ياعمي انا الايام هذي صاير انسى حيل بس بعطيها الجدول ونجي
    اسيل قامت بهدوء ومشت ورا تركي وصعدوا فوق ووقفت اسيل عند باب جناح تركي لانها تنحرج اذا دخلت جناحه
    تركي جا معاه الجدول : تفضلي
    اسيل ابتسمت بنعومه : مشكوور تعبتك معاي
    تركي : تعبك راحه
    انحرجت اسيل منه وكانت بتنزل بس تركي مسك يدها
    تركي ارتبك لانه ماحس بنفسه : ا أي نسيت اقول لك ترا الدوام الاسبوع الجاي
    اسيل باحراج : اوكي
    اخذت اسيل الجدول لغرفتها ونزلت تحت
    واول مادخلت قالت ساره
    ساره : بنات خلونا نروح غرفتي فوق ناخذ راحتنا
    صعدوا البنات واسيل لغرفة ساره
    ساره : يلا الحين بقول لك عن كل وحده واسمها هذي دلال بنت عمتي عمرها 18 وهذي مها بنت عمي عمرها 16 وهذي نوف بنت خالي عمرها 18 وهذي ريم بنت عمتي عمرها 17
    اسيل ابتسمت لهم : اتشرفت فيكم والعمر كله يارب
    البنات : وياك
    دلال : اسيل انتي بتدخلين شنو ؟
    اسيل : اليوم سجلت بالطب
    الكل : ما شاءالله
    دلال طرت على بالها فكره : بنات شرايكم نقول لعمي باجر نروح كلنا للمزرعه قبل لا تبدا الدراسة
    سارة تحمست حيل : أي أي بليز دلول بنضغط عليهم لين يوافقون
    ريم : بس مراح يعطون وجه لافكارنا وكل واحد بيطلع له الف شغله
    دلال : مناك بس انتي مايعطونك وجه بس انا بنشب لهم لين يوافقون
    نوف : هذا اللي انتي فالحه فيه النشبه وبس ماعندك ماعند جدتي
    دلال انقهرت وقامت : انا الحين بروح اكلم عماني وراح يوافقون اللي بيطلع له شغل ينطق بارضه مو ميتين عليه يروح
    اسيل ضحكت على شكلها مبين انها مقهوره : هههه بس دلول لا ينط لك عرق انا معاك اكيد مراح يقولون لك لا
    دلال تضمها : فديتك انتي اللي ترفعين المعنويات مو غيرك فالحين تحطيم وبس
    ساره : اقول بلا كثرت حكي وامشي تحت
    نزلوا البنات وهم يدعون انهم يوافقون
    دلال : عمي طلبتك قول تم
    ابو جاسم : اذا قدرت عليه تم
    دلال : باجر نبي نروح للمزرعه والله زهقنا من البيت ونبي نغير جو كافي ان الدراسة بتبدا الجاي يعني على الاقل نقعد اسبوع قبل الجامعه
    ابو جاسم : والله يابنتي انا ماقدر اروح عندي سفره ضروريه باجر الصبح
    ابو احمد : خلاص انا اروح باجر واخذ الكل معي بس انت ياخوي ماتقدر تاخر شغلك
    ابو جاسم : لا والله عندي سفره ضروريه للندن ويمكن ارجع بعد اسبوع
    الكل : ترجع بالسلامة
    ابو جاسم : الله يسلمكم لا تنسون اسيل اخذوها معاكم خلوها تشوف المزرعه
    ساره : لاتخاف اسيل بحطها بعيوني
    الكل قام يتعشى وبعد العشا مشوو لبيوتهم ولقاءهم باجر

    الصباح صحت اسيل وماشافت ابو جاسم وعرفت انه سافر قامت اخذت شاور وصلت الفجر ولبست بنطلون جينز اسود وبلوزه ورديه وسوت شعرها كيرلي وحطت عليه مشبك صغير لونه وردي وحطت قلوس وردي وكحل وماسكارا وقامت تطلع شنطتها وتحط لها ملابس للمزرعه
    بعد ماخلصت رشت عطر وطلعت
    قابلت تركي عند الدرج
    تركي طالعها وكان مندمج على شكلها الطفولي وماحس فيها وهي تكلمه
    اسيل استغربت : تركي تركي
    تركي استوعب : ها أي سوري شنو كنتي تقولين ؟
    اسيل ضحكت : شكلك لحد الحين ماصحصحت اقولك صباح الخير
    تركي ابتسم : صباح النور
    اسيل : وين الكل ؟
    تركي : الكل مشى للمزرعه وبس بقى سارة وانا وانتي وهي تنطرنا تحت معصبه خلينا ننزل لا تسوي فينا جريمه
    نزلوا تحت لقوا ساره معصبه ودمها يفور
    ساره : لا والله روحوا كملوا نوم احسن الكل مشى من زمان وحنا اخر الواصلين
    اسيل تبوسها : سوري ياقلبي والله راحت علي نوومه
    ساره تلف لتركي : تعال بوسني عشان اسامحك
    تركي ضحك : لا والله يعني الحين انا ميت عليك عادي لا تسامحيني مو مهتم اصلا
    ساره : اووف اقول امش تاخرنا وانت تتفلسف علينا
    ركبوا السيارة وبعد مشوار طويل وصلوا للمزرعه
    كانت المزرعه كبيره وروعه بتصميمها
    نزلوا وكان الكل داخل
    تركي + اسيل + ساره : السلام عليكم
    الكل : وعليكم السلام
    بعد السلام والسوال عن الاحوال والسوالف الرسميه
    ساره : اسووله امشي اوديك غرفتك
    راحت اسيل مع لغرفة بالطابق الاول وكانت بعيده عن الغرف الباقيه
    الغرفه كانت هاديه وتصميمها يريح الاعصاب واحلى شي انها بعيده عن الازعاج
    ساره : اسوله هذي غرفة جدي حطي اغراضك هنا وخلينا نصعد للبنات
    اسيل : اوكي
    حطت اغراضها ورتبتهم وراحت للصالة وكان الكل موجود
    اسيل قعدت جنب دلال
    دلال تهمس لها : اقول اسيل امشي نتمشى قبل لا يحطون الغدا
    اسيل : اوكي
    تمشوا دلال وسيل بكل مكان بالمزرعه واسيل انبهرت فيها بقوه
    اسيل : واو تجنن المزرعه
    دلال : خلينا نروح عند الخيل
    اسيل بحماس : اوكي
    راحوا عند الخيول وكانت كلها اصيله وقفت اسيل قدام خيل طويله ولونها اسود
    دلال بخوف : اسيل بعدي عنها هذي ماتسمح لاحد يركبها ممكن تاذيك
    اسيل بحنيه قربت لها : لا تخافين انا ماخاف من الخيل متعوده عليها وبركبها
    قربت اسيل من الخيل ومسحت على شعرها بيدها بكل حنيه وبعدها شوي شوي صارت فوقها ودلال خايفه عليها وصارت تمشي فيها والخيل تحاول تنزل اسيل واسيل متمسكه عدل فيها وبعد فتره هدت الخيل وسمحت لاسيل تتمشى فيها ودلال واقفه بمكانها بكل ذهول لان الخيل هذي مستحيل احد يركبها لانها جامحه
    قربوا الشباب منهم وانصدموا من اللي شافوه وتركي كان معاه واول ما شاف اسيل فوق الخيل انصدم
    نواف : مستحيل مو قادر اصدق الحين اسيل ركبت فوق الجموح (اسم الخيل )
    فهد : انا من سنين احاول وهذي من اول مره
    حمد ركض لاسيل : اسيل واو شلون قدرتي تركبين الجموح احنا حاولنا وفقدنا الامل فيها
    اسيل نزلت منها والخيل حبت اسيل وصارت تسمح لاسيل تمسح عليها
    اسيل ابتسمت : لان جدي قال لي اذا ركبتي الخيل خليك هاديه ومهما صار لا تتوترين وراح يكون الخيل تحت امرك
    حمد انبهر وضمها بقوووه : بليز اسووله بركب معاك على جموح كان حلمي اني اركبها
    اسيل : ولا يهمك تعال بعد شوي نركبها الحين الجو صار وقت الغدا وحدي جووعانه
    حمد : اوكي
    دلال : اسيل انتي شي مو طبيعي اكيد الحين الشباب انقهروا لانهم من سنين يحاولون يركبونها ولا سمحت لهم
    اسيل : عاد انا حظي حلو
    دلال : ههههه انزين يلا بلا فلسفه وخلينا ندخل داخل ميته من الجوع
    اسيل : اوكي حتى انا
    راحوا داخل وحمد معاهم وبقوا الشباب يحاولون يركبون جموح بس مارضت انها تخليهم يركبونها
    تركي بنفسه ( اه ياسيل حتى الخيل حبتك هذي الخيل اللي مستحيل ان تسمح لاحد يقرب منها وانتي بكل بساطه رضت لك تكونين فارستها منو بعد ما اثرتي عليه )
    راح لقسم الرجال مع عمه وعيال عمه ينطرون الغدا
    بعد الغدا الكل قام يتمشى والبنات قالبينها سوالف وفله وماحسوا بالوقت الا لمن نادوهم للعشى بعد العشى الكل راح ينام بعد التعب ولانهم صاحين بدري
    راحت اسيل غرفتها واخذت شور ولبست بجامتها وفجاه طاحت ريشه على الارض واسيل عبالها صرصور وصرخت باعلى صوتها
    كان يتمشى وسمع صوتها ركض لها بغرفتها دخل يركض ووقف مكانه من صدمته بشكلها ..
    كانت اسيل لابسه شورت اسود وفيه خط على جنب بالاحمر وبلوزه حمرا وفيها صورة ميكي ماوس بالاسود والظهر كله عاري
    تنح تركي فيها وماقدر يبعد عيونه عنها وقلب يدق بسرعة جنونيه واسيل دموعها على خدها من خوفها
    ركضت له وهي تشهق من البكي
    اسيل من بين شهقاتها : اهى اهى في صرصور عند باب الحمام ييع مقرف
    تركي استوعب نفسه وراح صوب المكان اللي تاشر عليه شاف الريشه ولف عليها
    تركي بحنيه : اسيل اهدي هذي ريشه مو صرصور وبعدين البيت مستحيل يكون فيه صراصير لان كل يوم ينظفونه الخدم
    اسيل اسكتت وبعدها استوعبت لبسها وركضت للحمام وقالت من ورا الباب
    اسيل والحيا بيقتلها : مشكوور تركي وانا اسفه خليتك ركض على شي سخيف
    تركي ابتسم على حياها : لا عادي
    طلع من عندها وراح للمسبح وجلس على طرفه ورجوله بالماي
    تركي ( اسيل انتي جبتي لي المصيبه الكبيره انا حبيتك الحين انا طول عمري قدامي بنات انواع واشكال ومافكرت احب ويوم حبيت حبيت وحده محرمه علي اه شنو ذنبي اني الحين صرت احبك اخاف اني اتهور بحبك انا بحاول مابين لك بس شنو اسوي من اول ماشفتك حسيت انك بتكونين شي كبير بحياتي وصرت احبك اووووف بس على حظي الغبي اللي مثلي )
    راح ينام وهو مقهور من نفسه كييف سمح لنفسه يحب زوجة ابوه اللي لايمكن يوم من الايام تكون من نصيبه

    بجانب ثاني من المزرعه
    كانت دلال تتمشى وهي مقهوره من الكل لانهم ناموا اما هي ماتعرف تنام الا متاخر والساعه كانت 11 وهي متعوده الساعه 2 تنام انقهرت حيل
    وراحت للمخزن وكان باخر المزرعه سمعت صوت حركه فيه واشتغلت فيها اللقافه دخلت داخل وشافت واحد واقف ويدخن راحت له دلال ووقفت قدامه
    دلال : هي انت فهد ولا نواف
    الولد : منو انتي بالاول ؟
    دلال : انا دلال انت فهد ولا نواف
    الولد : عيال عمك ماتعرفين تفرقين بينهم
    دلال : والله انا مو امك ولدتك ونسيتك علشان اعرف اميزك
    الولد ضحك على كلامها : انا فهد
    دلال انبسطت انها شافت احد صاحي غيرها وهي متعوده ماتتحجب عن عيال عمها وكانت لابسه بجامه علاق وبرمودا ولونها ازرق
    دلال : اقوول وين الدبابات
    فهد فتح عيونه : شنو انتي صاحيه تركبين دباب الحين
    دلال باصرار طفولي : أي صاحيه ملل اوف شوف ياتركبني دباب ولا اسوق سيارتك
    فهد : لا وين شايفتني مجنون سيارتي جديده اخاف تخربينها امشي نطلع الدباب وامرنا لله
    راح فهد وجاب دبابين وركبوهم ودلال تسرع بكل تهور وفهد يضحك على جنونها وخبالها ونزلوا بمكان بعيد باخر حدود المزرعه
    دلال تضحك : ههههههه ماتوقعتك بطيء
    فهد : الحين انا مابي اصحي اللي نايمين واراعي مشاعرهم تقولين عني بطيء
    دلال : ههههههه حلوه هذي اراعي مشاعرهم
    جلست على الارض وهي تتامل القمر جلس هو جنبها وفصخ جاكيته وحطه عليها
    دلال : لا ماحس بالبرد انت اخذه
    فهد : انا رجال وجسمي يتحمل اكثر من جسمك اللبسيه ولا تناقشيني
    دلال استسلمت له وقعدت تتامل القمر وبعدها انفجرت ضحك
    فهد استغرب منها
    دلال وهي تضحك : هههههههه اللي يشوفنا الحين بيقولون نحب بعض على الجو هذا
    فهد طالعها بنص عين : وليش تضحكين ياهبله انا انحب بسرعه
    دلال : بليز تكفى يالواثق حددك مغرور
    فهد بغرور : ليش مايحق لي
    دلال دفته على جنب : اقووول اسكت كلامك زي وجهك
    فهد بتفكير : وجهي حلو يعني كلامي حلو
    دلال : واي فهود حددك مغرور
    فهد انبسط مع دلال لانها عفويه حيل معاه وعلى طبيعتها مو مثل البنات اللي يتميعون ويتدلعون عنده
    بعد السوالف والضحك
    دلال تطالع ساعتها وشهقت : هيء الساعه 3 ماحسيت بالوقت يلا تصبح على خير بروح انام
    فهد : تو الناس خلينا نقعد لي الصبح
    دلال : انت من صجك انا من غير شي ماشبع نوم واقل شي لازم انام 13 ساعه والحين اذا سهرت اكثر راح اقوم بعد يومين
    فهد ضحك : لهدرجه تحبين النوم
    دلال : أي امووت فيه
    فهد : اوكي قود نايت
    دلال : قود نايت
    وراحت تنام بعد التعب اللي بذلته اليوم وهي تدعي الله تشبع نوم لانها من النوع اللي نومه ثقيل وماتشبع نوم بسرعه

    نهاية البارت
    توقعاتكم بالاحداث اللي بتصير بين ابطالنا تركي واسيل ؟
    ودلال وفهد تتوقعون بيكونون من ابطال روايتي ولا بس اسماء عابره فيها ؟
  10. أنة حرف
    20-10-2013, 04:10 PM

    رد: رواية حدود الحب / بقلمي

    رواية حدود الحب / بقلمي (كاملة)


    البارت السادس :://::

    الساعه 5 الصباح صحت اسيل من النوم واخذت شاور وصلت الفجر ولبست جينز ابيض وبلوزة بنيه اكمامها طويلة وشعرها خلته على طبيتعه وحطت قلوس مشمشي وكحل ومسكارا ورشت عطر وراحت للمطبخ ماشافت احد من الخدم صاحي سوت لها فطور

    دخل المطبخ وشافها تراقب الحليب وهو يغلي وسرح فيها وبجمالها
    تركي ( كل يوم اشوفك فيه احلى من قبل يارب صبرني بس على همي )
    انتبه لنفسه مع انه كان يتمنى يظل طول عمره يتامل برائتها ورقتها اللي اذبحته
    تركي بابتسامه عذبه : صباح الخير
    اسيل بنفس الابتسامه : صباح النور
    تركي : ليش متعبه نفسك صحي الخدم يسوون لك فطور
    اسيل : لا عادي مو صعبه علي اني اسوي فطور وبعدين الحين الخدم نايمين حرام اصحيهم عشان فطور كله جبن وبيض
    تركي ماتوقع انها بهذي الطيبه وصار يشك انها متزوجه ابوه علشان الفلوس
    اسيل : تبيني اسوي لك الفطور ؟
    تركي : لا انا بقوم الخدم لا تتعبين نفسك
    اسيل : لا والله انا اللي بسويه وبعدين انا مسويه لنفسي يعني بس ازيد الكميه وبعدين انا من جيت هنا وانا ولا مره طبخت وببيتنا كنت كل يوم اطبخ وربي اشتقت للطبخ على الاقل خلني اسوي لك الفطور
    تركي : اوكي
    سوت اسيل الفطور وعيون تركي مانزلت عنها وهي تشتغل
    صحى من سرحانه على صوتها
    اسيل : واخيرا خلص حدي جوعانه
    تركي قرب منها وسموا بالله واكلوا
    ولمن خلصوا اسيل شالت الاكل وكانت تبي تغسل الاطباق بس تركي منعها
    تركي : اسيل خلاص الخدم هم اللي بيغسلونهم انتي خليهم وارتاحي
    اسيل : تركي وربي متعوده عليهم وعادي عندي اغسل كل المطبخ
    تركي سحبها من يدها : تعالي انتي لو بخليك تشتغلين يمكن تنظفين المزرعة كلها
    اسيل ضحكت : هههههه شسوي انا مو متعوده على الكسل
    تركي : طيب يالنشيطه تعالي بركب الجموح ولازم تكونين معاي هي ماتسمح لنا نقرب منها بس انتي غير
    اسيل : اوكي
    راحوا جهة الجموح وقربت منهم لمن شافت اسيل
    تركي : لنا الله بس صار لي سنين احاول معاهم وكل ماقربت منها حصلت لي رفسه
    اسيل : ههههه احسن انتوا بس عاملوها برقه وتصير تحت امركم
    تركي : والله عاد انا شنو ذنبي اذا كنت رجال دفش
    اسيل رفعت حاجبها : اجل تحمل
    صعدت اسيل على الجموح وانصدمت لمن صعد تركي معاها وصار ظهرها على صدره
    اسيل باحراج : هذا دوري انزل واستنى دورك
    تركي بعناد ( تبيني انزل وابعد عنك على الاقل ابي اكون قريب منك ولو لثواني ) : لا والله الجموح مستحيل تخليني اصعد على ظهرها بس الحين انا جايب واسطه واللي هي انتي واذا نزلتي بتحذفني على الاقل بحقق حلمي وبركبها
    اسيل : اوكي كسرت خاطري بخليك تركب
    تركي : اقوول يام خاطر انتي خلينا نمشي بس
    مشت الجموح على خفيف واللجام كان مع اسيل
    تركي : الحن مخليه الجموح تمشي بطيء هذي اسرع خيل بالمزرعه كلها وانتي مخليتها تمشي
    اخذ اللجام منها وصار الجموح تركض بسرعة خياليه واسيل خافت وتمسكت بايدين تركي اللي محاوطتها
    اسيل شوي وتبكي : تركي الله يخليك خفف السرعة وربي بموت
    تركي ( جعل يومي قبل يومك ) خفف السرعة وصارت تركض الجموح بس خفيف يعني السرعة حلوه والهواء يلعب بشعر اسيل اللي صار على وجه تركي وهو مبسوط على الاخير انها معاه
    مانتبهوا للوقت والساعة صارت 9 جا عندهم العامل الخاص بالخيل
    الهندي : بابا تركي الجموح لازم ياكل الحين
    تركي حقد عليه انه خرب عليه وقته مع اسيل ( اووف الله ياخذك بس لحين مالقيت وقت تجي فيه عندي الا لمن اسيل بحضني اوووف وربي قهر ) نزل هو واسيل عن الجموح وراحوا يتمشون
    اسيل تطالع ساعتها وشهقت : هيء الساعة 9
    تركي : مانتبهت للوقت
    اسيل : ولا انا عبالي الساعة 7 بس وربي وناسه الجموح غير عن كل الخيول اللي ركبتهم
    تركي ابتسم : ام الجموح كانت عايشه بالمزرعة هذي بس ماتت لمن ولدت الجموح وحنا ربيناها بس هي ماتسمح لاحد يركبها ولايقرب منها وكلنا صار حلمنا ان نركبها لانها اسرع خيل لمن تركض ماتقدر الخيول الثانيه تجاري سرعتها بس صدمتنا لمن سمحت لك تصعدين عليها وتتامرين عليها لانها كانت مهره بلا فارس وعجز منهو يروضها بس انتي كسرتي القاعده هذي
    اسيل : انا قربت منها وهي اللي حبتني انا ماسويت شي غير عنكم
    تركي : المحبه من الله محد يختار من يحب وهي حبتك ( أي وربي وانا بعد حبيتك )
    اسيل : اتوقع الكل صحى يلا نروح لداخل
    تركي : اوكي
    راحوا لجهة البيت ودخلوا لقوا الكل صاحي
    تركي + اسيل : صباح الخير
    الكل : صباح النوور
    ساره : ما شاءالله والله ياعمي لقيت اللي يكون بنفس نشاطك ويقوم بدري
    تركي : أي احسن منكم بس تحبون تنامون وكسولين لاخر درجه
    ساره : اقوول تريك اعقل عني ترا توني قايمه
    تركي : تريك بعينك يالخبله اصغر عيالك تريك
    ساره : اسووله تعالي نروح للبنات احسن لنا
    اسيل كاتمه ضحكتها على وجه تركي المعصب من ساره : يلا
    تركي انقهر موت من ساره ( اووف سوير صدق انك نكد الحين ماله أي داعي تاخذين اسيل مني اووف الكل ناووين يحرموني منها انا شنو قاعد اقول انا شكلي نسيت انها زوجة ابووي وبمكانة امي الله يعيني على حبك ياسيل )
    عند البنات
    ساره عقدت حواجبها وين دلول الدبه ؟
    تهاني : يعني ماتعرفينها لو تموت ماتقوم الحين
    ساره ابتسمت بخبث : امشوا نخرب عليها نومتها
    اسيل :حرام عليكم خلوها تنام
    ساره : اقوول امشي ياروح الماما انتي
    راحو البنات عند دلال بالغرفة ولقوها بسابع نوومه
    ساره تحاول تقووومها : دلال دلول قووومي بسرعه بسك نووم
    دلال لا حياة لمن تنادي
    نوف : والله ترمين جنبها قنبلة ماصحت تعلموني بدلول نوومها ثقيل حيل واذا نامت ماتقول الا اذا شبعت وهذا يكون من المستحيلات
    اسيل : ههههههه الله يعينكم عليها
    طلعوا عنها وتركوها تكمل نومتها لان مافي امل تصحى
    نوف : بنات خلونا نسوي سباق سباحة
    ساره بحماس : واو فكره تجنن والله وطلعتي عندك عقل تفكرين فيه وانا كنت اقول ان راسك فاضي مافيه عقل
    نوف عصبت : مخليه الافكار لك يام عقل امشوا بس
    راحوا كل البنات ولبسوا مايوهات السباحة
    اسيل انحرجت : سارووه اخاف واحد من الشباب يدخل ويشوفنا بالمايوهات
    ساره : لا اصلا حنا نقفل باب المسبح عشان ناخذ راحتنا
    زفرت اسيل براحه
    اسيل : ترا انا ماعرف اسبح يعني بس بجلس بالمويه
    ساره : لا تخافين انا بعلمك السباحه
    اسيل بخوف : لا انا بس بتفرج عليكم وابكون ببداية المسبح
    المسبح من النوع اللي بالبداية المويه قليله وبالنص متوسطه وبالنهاية عميقه
    ساره : براحتك حنا بنروح عند العميق
    اسيل : اوكي
    راحوا كل البنات للعميق اما اسيل كانت تتدرب ببداية المسبح
    الكل اندمج بالجوو والوناسه وسوو سباق ومحد فاز لانه كانوا يدفون بعض وانواع الغش فيه
    اسيل تعبت من المويه وطلعت من الحوض ووقفت على طرفه تتفرج على السباق اللي كله غش وتضحك على هبالهم
    جات لهم ام حمد ومانتبهت للمويه اللي على الارض وطاحت بالمسبح واسيل من الصدمه نقزت للمسبح تطلعها والبنات واقفين يطالعونهم ومصدومين من اللي صار بلمح البصر
    قدرت اسيل بقدرة قادر تطلع ام حمد طلعت ام حمد من الحوض بس اسيل ماتعرف تسبح وفقدت توازنها بالمويه ومحد حس عليها لانشغالهم وخوفهم على ام حمد
    فجاة تذكرت ساره اسيل ونقزت لها وطلعتها من المسبح بس كانت ماتتنفس
    حاولت تضغط على صدرها بس مانفع وسوت لها تنفس صناعي واسيل طلعت كل المويه اللي داخلها ورجعت تتنفس بس كانت فاقده الوعي
    ساره تبكي : ليش اسيل ماترد علي اخاف ماتت
    مها شافت نبضها : لا عايشه بس احسن شي ناخذها للمستشفى
    ساره اتصلت على تركي

    عند تركي كان قاعد مع الشباب ويضحكون ويسولفون
    دق جواله واستغرب لمن شاف رقم ساره
    تركي : الووو
    ساره تبكي : عمي تركي تكفى تعال اسيل بتمووت
    تركي فز من مكانه وبخوف : شنو ؟
    ساره : مافي وقت افهمك تكفى تعال اخذها للمستشفى
    تركي بخوف : اوكي انتوا وين
    ساره : حنا عند المسبح
    ركض تركي للمسبح ووقف الدم بعروقه لمن شاف اسيل ماتتحرك على الارض
    شالها وغطاها بعباية ام احمد اللي جابيتها الخدامه وركض لسيارته
    ساره تمسكت فيه : عمي تكفى بروح معاكم
    تركي : ساره مو وقتك ابدا ان شاءالله مافيها شي وياويلك اذا درا ابوي ماله داعي تخوفونه ماشي
    ساره بقلة حيله : طيب
    توجه تركي باسيل لاقرب مستشفى وهو حاس نفسه بيبكي من خوفه عليها
    واتصل تركي على ساره لانها نسى يسالها شنو صار لها وقالت له انها غرقت بالمويه
    وصل لمستشفى وركض فيها داخل جوا عنده المسعفين وحطوها على السرير ودخلوها غرفة الطواريء
    بعد نص ساعه طلع الدكتور وتركي ركض له
    تركي : دكتور شنو صار اسيل شلونها
    الدكتور بابتسامه : الحمدلله هي بخير بس فقدت وعيها بسبب المويه اللي شربتها هي الحين بالغرفة خلها ترتاح وبعد ثلاث ساعات تقدر تاخذها
    تركي برتياح : يعني اقدر ادخل عندها الحين
    الدكتور : أي تقدر انا استئذن الحين انتهى دوامي وزميلي الدكتور محمد الحين بيوصل ويكشف عليها ويكتب لها خروج
    تركي : تسلم يادكتور ماتقصر
    الدكتور : واجبنا
    راح الدكتور اما تركي وقف عند باب غرفتها واخذ نفس واتصل على ساره وخبرها ان اسيل بخير وانهم بيرجون بعد شوي وبعدها دخل
    اسيل كانت صاحيه وعليها ملابس المستشفى لانها انحرجت ان الدكتور يشوفها بالمايوه اللي كان عليها
    تركي ركض عندها وضمها : الحمدلله على سلامتك خوفتينا عليك
    اسيل وجهها قلب اللوان من الاحراج : الله يسلمك
    تركي بعد عنها وهو منحرج من نفسه : بعد تقريبا اقل من 3 ساعات بتطلعين
    اسيل : اووف المستشفى ملل
    تركي : يعني بتملين مني انا بقعد معاك
    اسيل : لا ماقصدي امل منك
    قطع كلامهم صوت الباب وكان الدكتور محمد
    الدكتور محمد : السلام عليكم
    تركي + اسيل : وعليكم السلام
    الدكتور محمد : المريض اسي سكت وهو يتامل الاسم
    رفع راسه لها وانصدم لما شافها قدامه شاف الوجه اللي مهما حاول مستحيل ينساه وجهها محفور في عقله وبكل ثانيه تمر يشوفها شك بالبداية انه يتخيلها بس صحى على صوت تركي اللي يستفسر عن موعد خروج اسيل
    اما عندها توقف الزمان ولا تحس بشي شافت وجه على كثر ماكانت تحبه على كثر ماتكرهه الحين حست بانفاسها تكتمم عليها غمضت عيونها لانها حست ان الدمع يهدد بالنزول

    تركي مستغرب ردة فعل الدكتور اللي يطالع اسيل منصدم وحس بالغيره تخنقه
    تركي : دكتور
    د محمد : هلا
    تركي : متى تكتب لها خروج
    د محمد : دقايق بس اسوي لها فحص وان شاءالله اذا مافي أي مشكله اكتب لها خروج
    قرب محمد من اسيل وحط السماعة على صدرها وهو يحاول قدر الامكان مايلمسها لانه يعرف نفسه راح يضعف قدامها
    اول ماخلص من قياس نبضها وضغطها وحرارتها لف على تركي
    د محمد : الحمدلله هي بخير بس شنو صلة القرابه بينكم عشان اكتب باوراق الخروج انها طلعت معاه
    تركي : انا ولد زوجها
    اثنين حسوا بالغصه من هذي الكلمة الاول محمد اللي صدمته كانت كبيره لانه ماتوقع ان اسيل تزوجت وصارت ببيت رجال ثاني
    اما الثاني فكان تركي اللي حس بالغصة لما تذكر ان اسيل بذمة ابووه ولا يمكن تصير زوجته ابدا
    د محمد : اوكي تعال معاي عشان تخلص اوراق خروجها
    راح تركي مع محمد وخلص اوراق اسيل وهي لبست عبايتها ونطرت تركي ودموعها على طرف عينها وتركي حاس بشي بينها وبين محمد وشي كبير بعد من نظراتهم لبعض
    طلعت مع تركي وتوجهوا للمزرعة

    نهاية البارت
    توقعاتكم منو محمد ؟
    وشنو يقرب لاسيل ؟
123