12345

حوار بين زوج وزوجته

حوارات ونقاشات جميلة - الاختلاف في الرأي لايفسد للود قضيه ارسال إلى Twitter ارسال إلى facebook
  1. بنت الجزيرة
    23-10-2011, 03:58 AM

    رد: حوار بين زوج وزوجته

    حوار بين زوج وزوجته


    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة *عبير الزهور*
    و عليكم السلام و رحمة الله

    في البدايه أشكرك على الطرح الرائع

    ترى الحق مع من؟

    مع الزوجه و هذا الرجال ما عنده وفاء لزوجه و لو كان وفي ويحبها يسعدها، مو يطعن قلبها
    من الأقوى في هذا الموقف؟
    الزوجه لأنه الزوج بالأخير ندم
    هل تؤيد رد الزوج؟
    طبعا لا

    هل تؤيدين موقف الزوجة؟
    بالصراحه هي صج مجروحه بس لو ترجعين للشرع لازم تعامله بأحسن من معالمته إياها وتكسبه في صوبها ، يعني ما تتركه ل زوجه الجديده على بارده أمبرده ، و حتى لو هو ما تزوج بس صار هالحوار بشوفه معاملتها كذا بقوم الرجال و بعزم يتزوج عليها كأن هي تعطيه فرصه حتى لو ما عنده فلوس
    هل غيرة المرأة أقوى من عاطفتها لدرجة أنها تدفعها للإنتقام من زوج تحبه وتأنس إليه؟

    مو كل النساء مثل بعض

    هل حقيقي تغار المرأة على زوجها من امرأة لاموجودة؟

    بعض النساء
    هل ضعف الزوج أمام كيد الزوجة أم أنه تمثيل ذكي؟
    هههههههه ، اعتقد تمثيل ذكي ، الرجل يحب بأن يلعب بأعصاب المرأه


    و ربي يعطيك العافيه

    و يثبت لروعته


    مرحبا بشذى عبير وعطره

    ولك مثل دعاءك الطيب
    امتناني لتثيبتك الموضوع .. أثابك الله
    عزيزتي
    مشاركتك متزنة إلى حد ما
    ولكن
    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة
    بالصراحه هي صج مجروحه بس لو ترجعين للشرع لازم تعامله بأحسن من معالمته إياها وتكسبه في صوبها ، يعني ما تتركه ل زوجه الجديده على بارده أمبرده ، و حتى لو هو ما تزوج بس صار هالحوار بشوفه معاملتها كذا بقوم الرجال و بعزم يتزوج عليها كأن هي تعطيه فرصه حتى لو ما عنده فلوس

    أولا ... الزواج بأخرى مقدر ومكتوب
    ثانيا .. نوهت إلى أن أكثر المعددين ليست دوافعهم دينية .. يعني انانية والدليل شكاوي النساء بعدم العدل وظلم إحدى الزوجات .
    ونحن هنا نناقش نموذجا من الأزواج اللا مبالين بمشاعر زوجاتهم
    ..................
    ألا ترين عزيزتي أن عواطف المرأة خط أحمر يجب أن يقف الزوج أمامه ويحترمه؟
    ألا تتفقين معي أن اللعب بعواطف المرأة مع الإستمرار قد تتحول إلى نار تحرق بيت الزوجية؟
    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة
    هههههههه ، اعتقد تمثيل ذكي ، الرجل يحب بأن يلعب بأعصاب المرأه

    نعم هو كذلك على الأغلب
    ولكن هل يحتمل هو أن تلعب هي بأعصابه؟
    أم ان الرجل دائما صاحب السيادة والإحترام والمرأة دائما صاحبة الضعف والحاجة لذلك يعطي نفسه الحق بأن يستهين بمشارعها .. وهو .. لا !!
    ............................
    انتظرك عبير
    تحيتي
  2. بنت الجزيرة
    23-10-2011, 04:21 AM

    رد: حوار بين زوج وزوجته

    حوار بين زوج وزوجته


    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة القيصر
    وعليكم السلام

    عادة حينما نطرح السؤال التالي على شخص ما : لو ربحت ملايين الدراهم ماذا ستفعل بها ؟ ، فيجيب بحماس : سأعطيك منها


    مليونا، في محيط عملي تقوم الشركة الراعية في كل المناسبات بمسابقات للزبائن للفوز بسيارة فاخرة، دراجة نارية، رحلة إلى
    مدينة من المدن، الحج، العمرة، ومؤخرا كبش العيد ... حينما يعلم الزبائن بذلك يردد أغلبهم أنه في حالة فوزهم سيعطونني
    نصف أو ربع ما يربحون (مثلا) ، وهناك من يقسم على ذلك.. يقولون ذلك من حماسهم ومن النسبة الضئيلة لحصول ذلك.
    فلو أخذنا شكل السؤال المطروح بنص الموضوع : قالت له : لو توفر لديك المال هل تتزوج بأخرى؟ ، فهو سؤال مباشر : نعم / لا
    لكنه في حد ذاته يحتمل تفكيرا عميقا قبل الجواب، لأن الجواب مقترن بعديد الأمور ولا يمكن للزوج الإجابة الفورية إلا في حالات
    استثنائية مثل : ليمزح معها، ليغيضها، ليحذرها، أو ليزيد ثقتها بنفسها، ليزيد ثقتها بالمستقبل، ليبين لها حبه لها...
    أما لو أخذنا مضمون السؤال ألا وهو القيام بخطوة جديدة ألا وهي الزوجة الثانية فهنا الزوج لا يطلب إلا حقا من حقوقه، فإذا كان
    غير قادر على إعالة أسرتين حاليا فربما إن تيسرت أموره المادية سيقدر على إعالة أسرتين وربما أكثر ...

    فلا أجد سببا في أن تعامل الزوجة زوجها كذلك خصوصا وأنه سبحانه وتعالى أحل له ذلك. وإن كان الأمر يضايقها فعلى العكس عليها

    أن تستمتع بحياتها مع زوجها في الفترة التي ما تزال زوجته الوحيدة ومن يدري إن كان هذا التصرف سيثنيه عن التفكير في أخرى...


    القيصر
    مرحبا بقلمك النقاشي المميز


    إلا في حالات
    استثنائية مثل : ليمزح معها، ليغيضها، ليحذرها، أو ليزيد ثقتها بنفسها، ليزيد ثقتها بالمستقبل، ليبين لها حبه لها...






    وهل تؤيده في ذلك؟


    لماذا لايفكر الرجل لو لمرة واحدة التعامل مع عاطفتها لا مع عقلها؟.

    بعض الرجال .. ينتهي حديثهم عن هذه المواضيع بعد السنة الأولى من الزواج .. وتستقيم الحياة وينشغل الزوجان كلا بمسؤولياته ، وبعضهم تطول أحاديثهم عن الزوجة الثانية حتى العشرين عاما .. بنظرك – القيصر - لماذا؟

    أما لو أخذنا مضمون السؤال ألا وهو القيام بخطوة جديدة ألا وهي الزوجة الثانية فهنا الزوج لا يطلب إلا حقا من حقوقه، فإذا كان


    غير قادر على إعالة أسرتين حاليا فربما إن تيسرت أموره المادية سيقدر على إعالة أسرتين وربما أكثر ...









    نحن لانقف أمام حكم مباح شرعا
    وإنما نتحدث عن نموذج به استهانة بمشاعر زوجة .. سواء نفذ أو لم ينفذ .. عليه ان يداري مشاعرها


    ***

    سمعت من الشيخ سعد البريك حفظه الله


    فيما معناه


    أنه على الزوج مراعاة مشاعر زوجته وعليه ان يبتعد تماما عن الحديث عن الزواج بأخر لأي حجة كانت سواء لإختبار مشاعرها أو لمجرد تأديبها أو كان صادقا .. فمن يلجأ إلى هذا الأسلوب .. لديه خلل عليه تصحيحه



    وإنما يجب أن تستمر الحياة كما هي وإن أراد الزواج بالفعل عليه أن إخبارها في وقته ولا يتزوج سرا .. سواء وافقت أو رفضت .. وعليه أن يعدل ولا يميل


    وفي المقابل خاطب الزوجة قائلا .. نحن نعلم مدى غيرتك ونستشعرها ولا نجردك منها لأنها غريزة ربانية وطبيعة أنثوية ولكن اعتبريه ابتلاء وامتحان من الله فاصبري واحتسبي .. ولك عظيم الثواب
    كلام الشيخ في منتهى الروعةوالعقلانية
    ..............



    فلا أجد سببا في أن تعامل الزوجة زوجها كذلك خصوصا وأنه سبحانه وتعالى أحل له ذلك. وإن كان الأمر يضايقها



    وهل أحل له العبث بمشاعر هذه الزوجة!!
    لايحل له إن كان على محمل المزح أو الإختبار أو التحذير لأنه يعلم مدى تأثيره على نفسيتها وأنه يؤذيها ويجرحها.

    أما إن كان جادا فلا يبوح به إلا في حينه ولا داعي لتهديدها من باب التذكير .. بين فترة وأخرى
    ...............................

    وإن كان الأمر يضايقها فعلى العكس عليها
    أن تستمتع بحياتها مع زوجها في الفترة التي ما تزال زوجته الوحيدة ومن يدري إن كان هذا التصرف سيثنيه عن التفكير في أخرى...

    وماذا عن جرح أصاب قلبها؟


    هنا تتحدث بصفتك رجل وقد ترى الأمر لا يحتاج إلى ردة فعل من قبل الزوجة
    وأنا أتحدث بصفتي امرأة تشعر بشعور هذه الزوجة لأن المسألة هنا تمس المشاعر بغض النظر عن الحكم الشرعي
    فمثلا لو الزوجة هي من قالت لزوجها .. مللت فقرك أو طباعك أو كسلك ... الخ وسأبحث عن زوج اخر يناسبني وحين أجده أطلب منك الطلاق
    بالله عليك .. ك رجل .. ماهو شعور الزوج عندئذ؟



    هذا السؤال فقط لإختبار مشاعر الزوج الذي طالما يعبث بمشاعر زوجته


    جميع الرجال يعلمون أن الحديث عن الزوجة الثانية يثير غضب أي زوجة ومع ذلك يستمرون وكأنه تحدي




    ...............


    دائما حين نسمع مثل هذه القصص والتي تنتهي بمشكلة كبيرة


    يردد الرجال والمحيطين .. مقولة .. " الزوجة مجنونة .. تصدق أي شي"

    طيب .. لماذا نريدها تتصرف ب عقل في أمر عاطفي محض .. إجباري ليس إرادي !!
    لماذا لانطلب من الرجل صاحب العقل والحكمة أن يكف عن استهتاره؟ وكانه يتلذذ بمضايقتها ليشبع أنانيته وغروره؟
    أخي القيصر
    بنظرك .. هل ترى غرور الرجل هو الذي يدفع كثيرا من الأزواج إلى ترديد مثل هذه العبارات؟
    ...................
    همسة
    ل يعلم الجميع
    المرأة ليس لها الخيار في تحكيم عقلها في أمور تتعلق بعلاقتها بزوجها أو بأبنائها وأقصد هنا عاطفتها كزوجة أو كأم .. تلقائيا نجدها تتصرف بما تمليه عليها تلك العاطفة دون تفكير أو تروي
    والجميع يعرف ماذا تعني العاطفة عند المرأة
    ..............
    القيصر
    شاكرة لك مرورك
    وبإنتظارك لإكمال الحوار
    تحيتي






  3. نفركويس
    23-10-2011, 04:37 AM

    رد: حوار بين زوج وزوجته

    حوار بين زوج وزوجته


    عوده سريعه
    اشعر بتهجم على الرجل في الردود
    واتهامه بانه اذا اغتنى انكر الجميل
    اذكر هنا قصة حدثتفي عهد النبي صلى الله عليه وسلم
    وهي ان جارية اعتقها مالكها
    وبعد عتقها طلبت الطلاق من زوجه الذي هو عبد لدي رجل اخر
    وهو يحبها وعندما ياس منها ذهب للنبي صلى الله عليه وسلم يستشفعه في ثنيها عن طلبها
    فابت الرجوع الا ان يكون امرا من النبي
    فقال النبي ليس امر وانما هي شفاعه
    فقالت اذا هو الطلاق

    ما ادري هل ينطبق هذا على المراه ايا انها اذا اغتنت او رات من نفسها فوقيه على الرجل
    طلبت الطلاق
    اذن فالرجل ارحم فانها تكون على ذمته ويتزوج باخرى ولكن المراه تنفصل تماما
    ذان حجت ان الرجال يرون انفسهم اذا اغتنوا فهذا فيه تجني عالرجل
    وكون حجثه من اشخاص وحتى لو كانوا كثر لا يكني تعميمه على الجميع
    ولي عودة للمتابعه والتعليق
  4. بنت الجزيرة
    23-10-2011, 05:04 AM

    رد: حوار بين زوج وزوجته

    حوار بين زوج وزوجته


    نفر كويس


    مرحبا بمسؤولنا القدير


    صاحب القلم المزدوج


    أشتم رائحة حرب مدونات على الأبواب

    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نفركويس
    ترى الحق مع من؟


    مع الزوج

    كيف؟
    من الأقوى في هذا الموقف؟
    الزوجه
    صحيح
    هل تؤيد رد الزوج؟
    عادي كل الازواج يقولون

    ولو انعكس الوضع وطلبت الزوجة من زوجها


    أنه حين تجد الزوج البديل المناسب ستتطلب الطلاق وترتبط بالاخر .. عادي أيضا !!


    المسألة هنا تمس المشاعر أخي الكريم


    هل تؤيدين موقف الزوجة؟
    نهي لا شرعا ولا عقلنا



    جواب جميل جدا


    هل شرعا يسمح للزوج أذية الزوجة في مشاعرها واسثارة غضبها ؟ وهل يسمح له باللعب على عواطفها .. والحجة إباحة التعدد ؟

    هل عقلا .. يطلب من المرأة أن تتصرف بعقل وحكمة في أمر يمس عاطفتها بالدرجة الأولى .. وهل عقلا أن يتنازل صاحب العقل "الزوج" عن عقله ليغضب زوجته ومايترتب على ذلك من مشاكل؟
    هل غيرة المرأة أقوى من عاطفتها لدرجة أنها تدفعها للإنتقام من زوج تحبه وتأنس إليه؟
    اكيد غيرتها تغطي على كل شي عندها
    هي غريزة فطرية وسياج حامي لبيت الزوجية .. ولكن متى ماراعى الزوج هذه الغيرة وعمل بما يناسبها .. حتما تكون محمودة وإيجابية .. وعلى العكس إن عبث واستهان بها .. تتحول إلى غيرة جامحة وتحول الحياة إلى جحيم ينتهي إلى الإنفصال والشتات ولو بعد عشرات السنوات أو يصبح الزوج في أخف الحالات صفرا على الشمال ويفقد حب واهتمام زوجته .. كصاحبنا بطل حوارنا
    هل حقيقي تغار المرأة على زوجها من امرأة لاموجودة؟

    مجنونه عادي
    لاحظ أنت تتكلم عن جميع النساء
    نطقت بما يردده الأغلبية .. تلوم امرأة على ردة فعل طبيعية ..
    ولم لاتلوم الزوج المستهتر؟
    هل صعب أن يكف الرجل عن ترديد مثل هذه العبارات والغمزات ويحتوي زوجته بعطفه وحنانه؟
    هل ضعف الزوج أمام كيد الزوجة أم أنه تمثيل ذكي؟

    ليه ضعف ليه ما يكون حس انه غلط ويبي يصلح غلطه
    ليه عالنظره
    نعم على الأرجح انها محاولة من الزوج لإصلاح ماكسره .. وهذا ضعف وغباء بلا شك لأنه يظنها من تمام الرجولة ولم يتعظ بغيره

    عندي موضوع قريب من كذا خربتي الطبخه

    اي والله احمد ربك
    لانه لا يحمد على مكروه سواه
    >> تذكرها ؟
    ومع ذلك ننتظر موضوعك
    شكري وتقديري لمرورك
    تحيتي

  5. بنت الجزيرة
    23-10-2011, 05:10 AM

    رد: حوار بين زوج وزوجته

    حوار بين زوج وزوجته


    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة روحي بحر


    حياتهم إشطه على عسل تروح تخترع سالفه تنكد عليهم
    إش اللي

    أستأذنك الان مش مركزه مع الموضوع
    ,,,, لي عوده
    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة
    حياتهم إشطه على عسل تروح تخترع سالفه تنكد عليهم
    إش اللي

    قد يكون دهاء كيدي وقد يكون حب عفوي
    عموما جميع النساء تسأل مثل هذا السؤال بشكل مباشر أو غير مباشر
    لكن يأتي الجواب بما لاتشتهي الأنفس J
    انتظرك غاليتي
  6. بنت الجزيرة
    23-10-2011, 05:49 AM

    رد: حوار بين زوج وزوجته

    حوار بين زوج وزوجته


    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نفركويس
    عوده سريعه
    اشعر بتهجم على الرجل في الردود

    واتهامه بانه اذا اغتنى انكر الجميل
    اذكر هنا قصة حدثتفي عهد النبي صلى الله عليه وسلم
    وهي ان جارية اعتقها مالكها
    وبعد عتقها طلبت الطلاق من زوجه الذي هو عبد لدي رجل اخر
    وهو يحبها وعندما ياس منها ذهب للنبي صلى الله عليه وسلم يستشفعه في ثنيها عن طلبها
    فابت الرجوع الا ان يكون امرا من النبي
    فقال النبي ليس امر وانما هي شفاعه
    فقالت اذا هو الطلاق



    ما ادري هل ينطبق هذا على المراه ايا انها اذا اغتنت او رات من نفسها فوقيه على الرجل
    طلبت الطلاق
    اذن فالرجل ارحم فانها تكون على ذمته ويتزوج باخرى ولكن المراه تنفصل تماما
    ذان حجت ان الرجال يرون انفسهم اذا اغتنوا فهذا فيه تجني عالرجل
    وكون حجثه من اشخاص وحتى لو كانوا كثر لا يكني تعميمه على الجميع
    ولي عودة للمتابعه والتعليق


    مرحبا بعودتك السريعة
    أخي الكريم أجبني
    كم زوجة طلبت الطلاق من زوجها حين تغتني؟
    وفي المقابل كم زوج عبث بهذه الكلمات سواء نفذ أو لم ينفذ؟>> وهذا هو محور حديثنا
    أخي الفاضل


    لو لاحظت مثالك الذي استشهدت به أن الرسول صلى الله عليه وسلم وهو سيد البشرية قال لها وانما هي شفاعه

    ولم يأمرها

    لماذا؟

    لأنه .. كيف لعبد مملوك أن يوفي زوجته الحرة حقوها الشرعية التي كفلها لها ديننا .. ولو كان في المسألة ظلم هل بنظرك رسولنا الكريم سيتركها دون إنصاف!!
    ولاحظ أنها لم تطلب الطلاق بعد تهديدات أو عبثيات وإنما طلبته بشكل جدي حسبما يقتضيه عليها موقفها وحياتها الجديدة .. هذا اولا
    أما ثانيا
    نحن لا نعمم إطلاقا .. ولا نتهم جميع الرجال بالنكران .. فمن الرجال حين يغنيه الله أول من يكرم هي زوجته ويعترف بفضلها وجميلها ويعززها ويكرمها

    ولكن نحن نتحدث عن نماذج من الأزواج المستهترين وهم كثر مع الأسف .. الذين يتلذذون بالعبث واللعب على مشاعر زوجاتهم .. مهما كانت الدوافع بل حين يرون الغضب والغيرة تظهر على تلك الزوجة يزيدون في عبثهم واستهتارهم بدلا من الكف والتوقف مراعاة لمشاعرها وكسب عواطفها

    ...................
    أما قضية
    حين يغتني الرجل يسرع للزواج بأخرى .. فهذا أمر واقع وبكثرة .. ولسنا ضده إن أقام وأعدل
    لكن يكون الجحود حين يبني لزوجته بيتا جديدا وقد ساهمت بجزء من مالها ثم تكون الصدمة حين تعلم ان هذا البيت للزوجة الثانية
    أو حين تكون زوجته خير معين ومعاون له في حالة فقره حتى يشتد صلبه ثم يهرع للزوجة الثانية ويتناسى أمر الله بالعدل فيجور ويظلم
    بالله عليك أليس هذا جحود ونكران !!
    أليس هذا واقعا نعيشه مع أقرباءنا ومعارفنا !!
    لدي قصة وقفت على أحداثها بنفسي
    زوج وزوجة رزقهما الله من الحب والحنان مايكفي لاخر العمر
    رزقا ب ستة أطفال .. استمرت حياتهما 20 عاما بسعادة تامة
    وقفت الزوجة مع زوجها في تجارته وأعانته بمالها حتى أصبح رجلا ثريا
    فكر بالزوجة الأخرى بل حدد من هي الأسرة التي سيخطب منها
    ودار بينهما الحوار الاتي بعد أن علمت الزوجة برغبته في الزواج
    قالت له : وأنا؟
    قال لها : أنت أم العيال
    قالت له : أنسيت عشرتي؟
    قال لها : كبرتي وأقضي بقية عمرك على سجادتك وسبحتك
    هل نلوم مثل هذه الزوجة؟ إن غضبت أو طلبت الطلاق أو مرضت بعد هذه الصدمة المفاجئة والإستهتار المهين؟
    وبالفعل سقطت مريضة وأصابتها حالات من التشنج نقلت على إثرها للمستشفى وخرجت بعد أن تماثلت للشفاء ولكنها خرجت مريضة بالقلب ثم استمرت زوجة أولى من أجل أبنائها فترة من الزمن ولكن نتيجة لظلمه وعدم عدله وعدم إنفاقه بل تهجمه عليها مرار وتكرارا أنها تتقصد تكدير حياته الجديدة لمجرد اتصال ضروري منها بسبب ابن مريض أو اخر لم يعد من المدرسة .. وإن زار أبناءه ضربهم وشتمهم ثم خرج من البيت
    ضاق صبرها واشتد مرضها فطلبت الطلاق .. فأخلف الله عليها ببر أبنائها وبناتها "ماعدا ابن واحد حاد عن الإستقامة ضريبة الشتات والتفكك" .. ورزقها الله مايسترها وأسرتها لأنها لم تتخلى عن أمومتها
    أما هو ليته سعد في حياته الجديدة بل أنه يتخذ من الوساطات بما فيهم أبناءها لعلها تغفر وتعود إليه ولكنها ترفض مجرد سماع اسمه
    أليس معها حق؟ ألا تؤلم مثل هذه القصص؟
    هل لأن الله أباح له التعدد يعطي نفسه الحق بإهانة زوجته أم أولاده ؟

    أخي الكريم
    شاكرة عودتك وسعيدة بمتابعتك وانتظر اسهاماتك
    تحيتي
  7. القيصر
    23-10-2011, 03:38 PM

    رد: حوار بين زوج وزوجته

    حوار بين زوج وزوجته


    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة
    وهل تؤيده في ذلك؟
    ما ذكرته من حالات استثنائية هي فقط أمثلة وليست رأيا، فلو كانت رأيا ستكون لشخص متناقض تماما ! فالذي يقول لها ذلك ليمازحها

    أو ليحذرها ثم يقول لها ذلك ليبين لها حبه يعتبر متناقضا مع نفسه، لا أستطيع أن ألوم كل رجل قال لزوجته : ما رأيك أن أتزوج أخرى ؟

    ليس لكثرة الرجال لكن لأني ربما أطرح نفس السؤال يوما ما، كما نعلم فأغلب حواراتنا اليوم مقارنات، فكلما تحدث شخص ما يضع

    مقارنة بين الموضوع الذي يتحدث عنه وبين موضوع اخر ، هذه المقارنات تجعلنا نفهم مباشرة مغزى المتحدث وما يرمي إليه ،

    حينما يقول الزوج لزوجته أنه يفكر في أن يتزوج زوجة ثانية ممازحا إياها، وهي تقرأ في عينيه مزحته لكنها تبلع المزحة بصعوبة

    لقسوتها، كثيرا ما أقول لأمي أنني سأذهب لبيت جدتي لتناول وجبة الغذاء يوم الجمعة (الكسكس) فتقول أنها أيضا ستعد الكسكس

    فأقول لها أنني أفضل كسكس جدتي فتبتسم أمي وتخفي وراء ابتسامتها نضرات حادة ولسان حالها يقول : سوف نرى... بعد أن أعود

    من العمل مساء تخبرني أمي أنها أعدت الكسكس اليوم بخضر أحبها ، وكأنها تود أن تبين لي أنني فوت طبقا لا يفوت. فهذه المقارنات

    التي تدفع النساء والرجال للغيرة والتسابق نحو التميز هي أمر حسن، فربما في غيرة المرأة على زوجها دافعا قويا يغير فيها الكثير

    ويجعلها دائما تبحث عن ما يجعلها متميزة في أعين زوجها، هنا على الزوج أن لا يتمادى في ذلك ويحسن التصرف


    ...........................................................

    يتيع ,,


    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة
    لماذا لايفكر الرجل لو لمرة واحدة التعامل مع عاطفتها لا مع عقلها؟.
    مسألة عاطفة المرأة تغلب على عقلها هي مسألة معروفة منذ خلقها أول مرة، وهذا ما يميزها عن الرجل، فلو أن عاطفة الرجل

    كعاطفة المرأة لما كان هناك رجل وامرأة بل سنشهد جنسا واحدا، ولذلك فالرجل يكمل المرأة والمرأة تكمل الرجل.


    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة
    بعض الرجال .. ينتهي حديثهم عن هذه المواضيع بعد السنة الأولى من الزواج .. وتستقيم الحياة وينشغل الزوجان كلا بمسؤولياته ، وبعضهم تطول أحاديثهم عن الزوجة الثانية حتى العشرين عاما .. بنظرك – القيصر - لماذا؟
    كلامك هنا عن الزواج يطرح علامتي استفهام وتعجب كبيرتين ؟! يجعلني أقف ثوان ليست بالقليلة للتفكير في مفهوم الزواج، فإن

    كان الزواج بين رجل وامرأة يجعل الرجل ينشغل بمسؤولياته ويحعل المرأة تنشغل بمسؤولياتها فهذا ليس بزواج، فالزواج وكلمة زواج

    تعني اختلاط، ترابط، تجانس، فمسؤوليات الرجل تلتقي بمسؤوليات المرأة ولا ينشغل أحد عن أحد ولا أحد عن مسؤوليات الاخر ،



    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة
    نحن لانقف أمام حكم مباح شرعا
    وإنما نتحدث عن نموذج به استهانة بمشاعر زوجة .. سواء نفذ أو لم ينفذ .. عليه ان يداري مشاعرها

    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة
    وهل أحل له العبث بمشاعر هذه الزوجة!!
    لايحل له إن كان على محمل المزح أو الإختبار أو التحذير لأنه يعلم مدى تأثيره على نفسيتها وأنه يؤذيها ويجرحها.

    أما إن كان جادا فلا يبوح به إلا في حينه ولا داعي لتهديدها من باب التذكير .. بين فترة وأخرى

    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة
    هنا تتحدث بصفتك رجل وقد ترى الأمر لا يحتاج إلى ردة فعل من قبل الزوجة
    وأنا أتحدث بصفتي امرأة تشعر بشعور هذه الزوجة لأن المسألة هنا تمس المشاعر بغض النظر عن الحكم الشرعي
    فمثلا لو الزوجة هي من قالت لزوجها .. مللت فقرك أو طباعك أو كسلك ... الخ وسأبحث عن زوج اخر يناسبني وحين أجده أطلب منك الطلاق
    بالله عليك .. ك رجل .. ماهو شعور الزوج عندئذ؟

    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة
    ماذا لانطلب من الرجل صاحب العقل والحكمة أن يكف عن استهتاره؟ وكانه يتلذذ بمضايقتها ليشبع أنانيته وغروره؟
    أخي القيصر
    بنظرك .. هل ترى غرور الرجل هو الذي يدفع كثيرا من الأزواج إلى ترديد مثل هذه العبارات؟
  8. *عبير الزهور*
    23-10-2011, 04:51 PM

    رد: حوار بين زوج وزوجته

    حوار بين زوج وزوجته


    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بنت الجزيرة
    [/CENTER]
    [/CENTER]


    مرحبا بشذى عبير وعطره

    ولك مثل دعاءك الطيب
    امتناني لتثيبتك الموضوع .. أثابك الله
    عزيزتي
    مشاركتك متزنة إلى حد ما
    ولكن
    أولا ... الزواج بأخرى مقدر ومكتوب
    ثانيا .. نوهت إلى أن أكثر المعددين ليست دوافعهم دينية .. يعني انانية والدليل شكاوي النساء بعدم العدل وظلم إحدى الزوجات .
    ونحن هنا نناقش نموذجا من الأزواج اللا مبالين بمشاعر زوجاتهم
    ..................
    ألا ترين عزيزتي أن عواطف المرأة خط أحمر يجب أن يقف الزوج أمامه ويحترمه؟
    ألا تتفقين معي أن اللعب بعواطف المرأة مع الإستمرار قد تتحول إلى نار تحرق بيت الزوجية؟

    نعم هو كذلك على الأغلب
    ولكن هل يحتمل هو أن تلعب هي بأعصابه؟
    أم ان الرجل دائما صاحب السيادة والإحترام والمرأة دائما صاحبة الضعف والحاجة لذلك يعطي نفسه الحق بأن يستهين بمشارعها .. وهو .. لا !!
    ............................
    انتظرك عبير
    تحيتي
    بعض الرجال ما يقدرو مشاعر المرأه
    لأن طبعة الرجال تختلف عن المراه البعض يخاف على زوجته
    و البعض يحب تيسلى بمشاعرها و يستهين بها
    و إذا كانت هي في بداية زواجها و من النوع الضعيف و تعصب بسرعه أكيد هو بغلبها
    أما أذا كانت ذكيه و عندها خبرها بتتعامل معه بنفس الخط
  9. نفركويس
    23-10-2011, 10:05 PM

    رد: حوار بين زوج وزوجته

    حوار بين زوج وزوجته


    ترى الحق مع من؟


    مع الزوج

    كيف؟
    لان الزوجه هي من اختلق المشكله
    من الأقوى في هذا الموقف؟
    الزوجه
    صحيح
    هل تؤيد رد الزوج؟
    عادي كل الازواج يقولون

    ولو انعكس الوضع وطلبت الزوجة من زوجها


    أنه حين تجد الزوج البديل المناسب ستتطلب الطلاق وترتبط بالاخر .. عادي أيضا !!


    المسألة هنا تمس المشاعر أخي الكريم

    ولماذا هي لم تفكر في مشاعره عندما اختبرته بسؤالها


    هل تؤيدين موقف الزوجة؟

    نهي لا شرعا ولا عقلنا





    جواب جميل جدا


    هل شرعا يسمح للزوج أذية الزوجة في مشاعرها واسثارة غضبها ؟ وهل يسمح له باللعب على عواطفها .. والحجة إباحة التعدد ؟

    هل عقلا .. يطلب من المرأة أن تتصرف بعقل وحكمة في أمر يمس عاطفتها بالدرجة الأولى .. وهل عقلا أن يتنازل صاحب العقل "الزوج" عن عقله ليغضب زوجته ومايترتب على ذلك من مشاكل؟

    كل ما قلتيه لا تاتي شي امام لعن الملائكة لها عند امتناعها عن فراش الزوجيه
    ومع ذلك للزوجه حق مراعاة مشاعرها والاهتمام بها وتجنب ما يضايقها
    ومن اجمل ما قراة في ذلك تعليق احد المفسرين على سورة الانسان
    قال ان السورة نزلت في على وفاطمة رضي الله عنهما
    ويلاحظ ان السورة لم يرد فيها ذكر الحور العين
    وذلك تكرما من الله تعالى ومراعات لمشاعر فاطمة رضي الله عنها

    هل غيرة المرأة أقوى من عاطفتها لدرجة أنها تدفعها للإنتقام من زوج تحبه وتأنس إليه؟
    اكيد غيرتها تغطي على كل شي عندها
    هي غريزة فطرية وسياج حامي لبيت الزوجية .. ولكن متى ماراعى الزوج هذه الغيرة وعمل بما يناسبها .. حتما تكون محمودة وإيجابية .. وعلى العكس إن عبث واستهان بها .. تتحول إلى غيرة جامحة وتحول الحياة إلى جحيم ينتهي إلى الإنفصال والشتات ولو بعد عشرات السنوات أو يصبح الزوج في أخف الحالات صفرا على الشمال ويفقد حب واهتمام زوجته .. كصاحبنا بطل حوارنا

    كل غيره لا تنظبط تودي الى فضائع
    هل حقيقي تغار المرأة على زوجها من امرأة لاموجودة؟

    مجنونه عادي
    لاحظ أنت تتكلم عن جميع النساء
    نطقت بما يردده الأغلبية .. تلوم امرأة على ردة فعل طبيعية ..
    لازلت لم تستوعبي نقطة الخلاف بيننا
    يقولون البادي اضلم
    والزوجه هي من بداء ووضع حجر الاساس لهذه القضية
    ولم لاتلوم الزوج المستهتر؟
    هل صعب أن يكف الرجل عن ترديد مثل هذه العبارات والغمزات ويحتوي زوجته بعطفه وحنانه؟

    اتوقع كل رجل يقول هذا وانا بعد عامل حسابي بالمستقبل اقوله
    المشكله في تقبل الزوجه لهالكلام
    والرجل الكريم المحب اذا ران هذا الكلام يوثر على نفسية زوجته فاكيد لن يقوله
    واما النذل فلن ينفع معه اي كلام

    هل ضعف الزوج أمام كيد الزوجة أم أنه تمثيل ذكي؟

    ليه ضعف ليه ما يكون حس انه غلط ويبي يصلح غلطه
    ليه عالنظره
    نعم على الأرجح انها محاولة من الزوج لإصلاح ماكسره .. وهذا ضعف وغباء بلا شك لأنه يظنها من تمام الرجولة ولم يتعظ بغيره

    علامة استغراب هذي غير علامة استفهام
    اذا اصر الرجل على موقفه قلتم لا يبالي بالمراه
    واذا تراجع واعتذر قلتم تمثيل وخدع
    او ضعف وغباء
    ماذا يفعل الرجل اذا اخطاء
    وكان المراه لا تخطي ولا تجرح

    عندي موضوع قريب من كذا خربتي الطبخه


    اي والله احمد ربك



    لانه لا يحمد على مكروه سواه >> تذكرها ؟

    ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
    اضحك الله سنك
    مجرد دعابه اجل لو شفتي رديعلى نفس الموضوع بمنتدى ثاني وش بتقولين



    ومع ذلك ننتظر موضوعك
    شكري وتقديري لمرورك
    تحيتي

    لا خلاص هونت ما ينمزح معاكم
    خالص تحياتي لك
  10. ShahrzaD
    23-10-2011, 11:06 PM

    رد: حوار بين زوج وزوجته

    حوار بين زوج وزوجته


    بسم الله الرحمن الرحيم



    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة
    وحتى الإناث انقسموا إلى قسمين
    منهم من لام الزوجة على سؤالها >> حتما غير متزوجة
    ومنهم من أيد موقفها وبقوة >> حتما متزوجة
    .....................
    لفتة
    دائما المرأة المتزوجة هي من تعبر عن موقفها بشكل واضح في مثل هذه الأمور .. لأنها حتما تكونت لديها خبرة من خلال الزواج .. وحتما تمر بمثل هذه المواقف .. وحتما تشعر بإحساس هذه الزوجة - بطلة حوارنا-


    صحيح

    لكن زي ما قلتي تقريبا أغلب الرجال يمزحون بهالمزحه
    ومايصدقون يولعون غيرة المرأه ويستكشفون مقدار غيرتها عليهم
    طبعا لا تدورين عندهم اسلوب في المزح, اللا من رحم ربي
    وهذا جنا على نفسه أصبح عبره لمن يعتبر .

    أنا لو ماشفت أمثله للغيره قدامي كان ممكن ألوم هالانسانه اللي أخذت المزح بجديه
    وفرضت في حيات زوجها ( وهم ) تأديبي < وربي أتذكر وأضحك ^^
    معروف ان المراه تغلب عليها العاطفه والرجل العقل ,, لكن
    الرجل لو مزحت المرأه معه أو فكرت تجيب طاري رجال ثاني ( ما يحصل تأديب هنا.. بالرشاش على طول هع
    هذا اللي يغيب عن بالنا كثير ان الرجل ما يحس ولا يفكر بشعورك أوقات فيكون مزحه جارح ودون مراعاه

    كثرة كلام واللا مو ^^ يالله نشوف الأسئله

    ترى الحق مع من؟
    لا أحد
    من الأقوى في هذا الموقف؟
    موقف المرأه أقوى
    لأن الرجال تكلم واتضح انو مو قد الكلام
    هل تؤيد رد الزوج؟
    أبدا لا ,, وإن كان كلامه صحيح ؟
    يراعي مشاعرها على الأقل.
    هل تؤيدين موقف الزوجة؟
    أبدا لا ,, أظهرت ضعفها وسببت الضيق لنفسها
    وهي في غنى عن هذا كله .
    هل غيرة المرأة أقوى من عاطفتها لدرجة أنها تدفعها للإنتقام من زوج تحبه وتأنس إليه؟
    الغيره قد تظهر في أي وقت وبأي شكل
    ممكن تسيطر عليها أنثى ,, وأنثى تصل بها إلى الجنون .

    هل حقيقي تغار المرأة على زوجها من امرأة لاموجودة؟
    نعم =)
    هل ضعف الزوج أمام كيد الزوجة أم أنه تمثيل ذكي؟
    في رأيي أنه مندهش من تصرفها ومن الوجه الثاني في الغيره هههه
    فيصبح حذرا في تعامله معها ,, وبعضا من الخوف والحيره
    إلا إذا كان رأى هذا الوجه قبلا فأقول أن ضعفه تمثيل :)



    الله لا يحرمنا تواجدك وحسك في أرجاء عبير
    حبي واحترامي

12345