تدخل البستان

بوح الخواطر, مشاعر وخواطر من قلبي ارسال إلى Twitter ارسال إلى facebook
  1. مناور
    17-08-2011, 10:43 AM

    تدخل البستان

    تدخل البستان


    منتشيا بالرقص تذهب
    انت ياروحي من الارواح
    فلا تذهب بدوني .
    ضاحكا مع احبائك
    تدخل البستان
    ف لا تذهب بدوني .
    لاتدع السماء تدور بدوني
    لاتدع القمر يشرق بدوني
    لا تدع الأرض تدور بدوني
    العالمان مبتهجان بسببك أنت
    فلا تبقى في هذا العالم بدوني
    ولاتمضي الى العالم الاخربدوني
    لاتدع عيناك يبصران بدوني
    لا تدع لسانك ينطق بدوني
    لاتدع يداك تعانقان دوني
    ولا تدع روحك تتحرك بدوني
    ضؤ القمر يظهر للسماء وجهه البراق
    أنا الضياء ، وانت القمر
    فلا تشرق بدوني
    العرش محمي بزهرة
    انت الزهرة وانا العرش
    فلا تظهر جمالك بدوني
    انا منحنى مطرقتك
    وضربات الحجر تحت ازميلك
    فلا تطرق الحجر بدوني
    ولا تحرك الازميل بدوني
    يالبهجة ألمنادمة ..المليك
    فلا تشرب بدوني
    ويا ايها الرقيب من .. السطوح
    لا تظل سهرانا بدوني
    تعسا لأولئك الذين يرحلون وحيدين
    فانت تعرف كل اشارة
    وقد مشيت على كل طريق
    فلا تذهب بدوني
    بعضهم يسمونك حبا
    (انا ادعوك مليك.. الحب)!
    فانت وراء كل خيال
    تأخذني لأماكن
    لم اك احلم بها
    فيا حاكم على قلبي
    اينما ذهبت
    لا تذهب بدوني .
    في الجنان سأرى عينيك
    وفي عينيك سارى الجنان
    فلماذا سانظر الى قمر اخر
    أو شمس أخرى
    فما سوف أراه سيكون كافيا لي .
    *
    أغنية ..._الى نفسي
    تذكرما قلت لك ..
    لقد قلت لا تذهب ، لأنني صاحبك
    في سراب هذا العالم
    أنا ينبوع الحياة .
    حتى لو غادرت بغضب
    وبقيت بعيدا لالاف السنين
    فسوف تعود الي
    لأنني هدفك .
    لقد قلت :
    لاتكن راضيا بوعود الدنيا
    لانني معبد قناعاتك
    لقد قلت :
    لا تذهب الى اليابسة
    لأنني بحر بلا شاطيء
    لقد قلت :
    يا ايها الطير لا تطر لشباك الصياد
    وتعال نحوي لأنني القوة التي تحرك جناحيك
    وترفعك في اعالي السماء
    لقد قلت :
    سيأسروك ويضعوك في الثلج!
    وأنا النار والدفء لحنينك.. الحقيقي
    لقدقلت :
    سيغطوك بالماء والطين
    وسوف تنسى انني بدايتك النقية
    لقد قلت :
    لا احد يمكنه ان يخبرك كم ان عملي ظاهر
    لانني خلقت العالم من كل الجهات
    ضع ضياء قلبك دليلا لبيتي
    ودع ضياء قلبك يريك باننا واحد
    \\\
    لا تذهبي وحدك
    في خطى الغنج والدلال تسيرين، فلا تروحي وحدك !
    يا حياة الأحبة في البستان لا تذهبي وحدك!
    يا أسباب الأشياء لا تدخلي الروض وحدك!
    أيتها الأفلاك لا تدوري بدوني...
    ويا أيها القمر لا تشتعل وحدك!
    فهذه الدنيا بك جميلة، وتلك الدنيا أيضا،
    فلا تكوني في هذه بدوني،
    ولا في الأخرى وحدك!
    أيها الظاهر:
    لا تظهر بدوني!
    أيها اللسان لا تشد وحدك!
    أيها البصر لا تنظر بدوني!
    ويا أيتها الروح لا تروحي وحدك!
    الليل يتمرئ في مراة القمر نورا،
    أنا الليل وأنت قمري،
    فلا تتحركي في السماء وحدك!
    الأشواك نجت من النار بفضل الورد،
    أنت الورد وأنا الشوك!
    فلا تدخلي الروض وحدك!
    أجس خفقان رؤيتك لأحدق في عيونك،
    قفي ! انظري! ، أنا أنتظر، لا تذهبي وحدك،
    أنت غريم الشاه، يا زهوا أنا نديمك،
    وحين ترتفعين إلى سماء الديار،
    فيا أيها الناطور لا تحرس الديار وحدك!
    ويل لمن يهيم في الدروب في غفلة من نورك،
    أنت نور في الطريق، فيا أيها الدليل لا تتركني لوحدي!
    أنت عند الناس العشق،
    ولكني أسميك( ربة الهيام)
    أنت تسمين فوق أوهام الجميع، فل تتركيني لوحدي!
    حين أناديك يا أنت، فندائي بيني وبينك حجاب
    \\\
    إني نهايتك
    أما قلت لا تذهب إلى هناك فإني الحبيب،
    وأنني نبع الحياة في سراب العدم؟
    فلو هجرتني لمائة ألف عام،
    لا بد أن تكون عندي أخيرا لأني نهايتك.
    أما قلت لا تبتهج بما تبديه لك الدنيا،
    لأني صورة.. بهائك؟!
    أما قلت إني البحر وأنت فيه سمكة وحيدة،
    ولا تذهب إلى اليابسة فإني ..يم صفائك.
    أما قلت لا تقترب مثل الطيور من الفخ،
    تعال فإني قوة طيرانك وبأس جناحك؟
    أما قلت إنهم سيقطعون طريقك وسيطفئون نار فؤادك،
    فإني نارك ولهيبك ودفء هوائك؟
    أما قلت إنهم سيعكرون ماء العيون،
    وإنك ستفقد درب النبع فإني ينبوع صفائك؟
    ...
    \\\
    هوألملقب
    جلال الدين الرومي
    محمد بن محمد بن حسين بهاء الدين البلخي؛ (1207 - 1273). هو أديب وشاعر؛ ومفكر صوفي. عرف بالرومي لأنه قضى معظم حياته لدى سلاجقة الروم في تركيا الحالية.
    وما كاد يبلغ الثالثة من عمره حتى انتقل مع أبيه إلى "بغداد" سنة 1210م على إثر خلاف بين أبيه والوالي "محمد قطب الدين خوارزم شاه". وفي بغداد نزل أبوه في المدرسة المستنصرية، ولكنه لم يستقر بها طويلا؛ إذ قام برحلة واسعة زار خلالها دمشق ومكة ... ثم استقر اخر الأمر في قونية في عام 632 ه / 1226م حيث وجد الحماية والرعاية في كنف الأمير السلجوقي "علاء الدين قبقباذ"، واختير للتدريس في أربع مدارس ب"قونية" حتى توفي سنة 628 ه / 1231م، فخلفه ابنه "جلال الدين" في التدريس بتلك المدارس.
    وحين وفاته في عام 1273م، دفن في قونية وبعد مماته، قام أتباعه وإبنه سلطان ولد بتأسيس الطريقة المولوية الصوفية والتي اشتهرت بدراويشها ورقصتهم الروحية الدائرية (المولوية) التي عرفت بالسمع والرقصة المميزة..
    كان ولادته ولغته الأم تدل على أصول وثقافة أساسية فارسية. وكتبت كل أعماله باللغة الفارسية الجديدة والتي تطورت بعهد النهضة الفارسية في مناطق سيستانوخرسانوبلاد ما وراء النهر والتي حلت مكان في القرن الحادي عشر ميلادي. وتمت ترجمة أعماله إلى لغات عديدة ومنها، والتركية واللغات الغربية. وكان تأثيره كبير على ثقافة الفرس وثقافات الأوردو والبنغالية والتركية.
    قيل أن نسبه ينتهي إلى أبي بكر الصديق ؛.... كانت عائلته تحظى بمصاهرة البيت الحاكم في "خوارزم". كانت أمه مؤمنة خاتون ابنة خوارزم شاه علاء الدين محمد. وكان والده بهاءالدين ولد يلقب بسلطان العارفين لما له من سعة في المعرفة والعلم بالدين والقانون والتصوف.
    عند قدوم المغول، هاجرت عائلته هربا إلى نيسابور، حيث التقى الرومي هناك الشاعر الفارسي الكبير فريد الدين العطار، الذي أهداه ديوانه أسرار نامه والذي أثر على الشاب وكان الدافع لغوصه في عالم الشعر (الروحانيات _الصوفية)!. ومن نيسابور سافر مع عائلته. وهناك لقب بجلال الدين. ثم تابعوا الترحال إلى سوريا ومنها إلى مكة المكرمة رغبة في الحج. وبعدها، واصلوا المسير إلى الأناضول واستقروا في كارامان لمدة سبع سنوات حيث توفيت والدته. وتزوج الرومي بجوهر خاتون وأنجب منها ولديه: سلطان ولد وعلاءالدين شلبي. وعند وفات زوجته تزوج مرة أحرى وأنجب إبنه أمير العلم شلبي وأبنته ملكة خاتون.
    في عام 1228م توجه والده إلى قونية عاصمة السلجوقيين الروم بدعوة من علاء الدين كيقباذ حاكم الأناضول واستقروا بها حيث عمل الوالد على إدارة مدرستها. تلقى جلال الدين العلم على يدي والده، ويدي الشيخ سيد برهان الدين محقق من بعد وفاة والده ؛لمدة 9 سنوات ينتهل علوم الدين والتصوف منه. وفي عام 1240م توفي برهان الدين فانتقل الرومي إلى مزاولة العمل العام في الموعظة والتدريس في المدرسة. وبخلال هذه الفترة، توجه الرومي إلى دمشق وقضى فيها أربع سنوات حيث درس مع نخبة من أعظم العقول الدينية في ذلك الوقت. بمرور السنين تطور جلال الدين في كلا الجانبين، جانب المعرفة وجانب( العرفان).
    حتى مماته، كان الرومي يقدم المواعظ والمحاضرات إلى مريديه ومعارفه وللمجتمع. ووضع معظم أفكاره في كتب بطلب من مريديه
    كان جلال الدين - مؤمنا بتعاليم الإسلام - كما إستطاع جذب اشخاص من ديانات وملل أخرى ؛ بسبب تفكيره. فطريقته تشجع التساهل (اللامتناهي مع كل المعتقدات والأفكار).
    امن الرومي بالتوحيد مع حبه لله جل جلاله. هذا الحب الذي يبتعد عن الإنسان، والإنسان في مهمة ايجاده والعودة اليه.
    ***


  2. مناور
    17-08-2011, 10:52 AM

    رد: تدخل البستان

    تدخل البستان


    أنت عند الناس....... العشق،
    ولكني أسميك......( ربة الهيام)

    ...
    أنت تسمين فوق أوهام الجميع، فل تتركيني لوحدي!
    حين أناديك يا أنت، فندائي بيني وبينك حجاب
    \\\
  3. مناور
    17-08-2011, 02:15 PM

    رد: تدخل البستان

    تدخل البستان


    لإستكمال الطرح ألسابق


    مفهوم الحب - جلال الدين الرومي


    الحب: هو شكل من أشكال الاعتراف بالاخر بدون شروط ومقدمات.
    يأتي الاعتراف المتبادل منذ النظرة الأولى فتنساب العواطف دون مخاتلة وتبدأ المكاشفة العلنية والصريحة لفضح الأسرار الكامنة بين الطرفين. فكلما كانت المكاشفة صادقة، كلما زاد التواتر الحسي بين الطرفين، وتعددت مسالك العواطف والأحاسيس لتفعل فعلها في أرواء عطش العشق والإعجاب ولتوقظ فصل الربيع كرامة لتفتح براعم الاشتياق واللهفة لتثمر عنها سلسلة لامتناهية من عناقيد الحب.
    يعتقد ((جلال الدين الرومي))
    أن الحب، هو :هتك الأستار وكشف الأسرار.
    الحب يعني القبول بمبدأ الاحتواء المزدوج لمنظومة الأخر، ولايقتصر ذلك على مكونات الجسد فقط وإنما يغوص أكثر في مكونات" الروح لتنهل من أسرارها وهواجسها وعوالمها". ومن ثم تبدأ عملية التفاعل الروحي، لتعيد صياغة مكونات العلاقة الأرضية (الجسد) إلى علاقة كونية "(الروح)" سمتها التطابق والتوحد الروحي ساعية كل منها نحو الأخرى بأقصى الحدود لتحقيق الاحتواء دون أدنى تقصير.
    يعرف ((الرومي)) الحب قائلا:" يعني أن تميل بكلك إلى المحبوب، ثم تؤثره على نفسك وروحك ومالك ثم توافقه سرا وجهرا ثم تعترف بتقصيرك في حبه"!
    كما أنه يعني لهيب من نار" مقدسة تضرم في القلب" لتشعل عواطف وأحاسيس العاشق، ويمتد لهيبا ليطال المساحات الفاصلة بين الجسد والروح. إنها حرائق عارمة تضرم في منظومة الوجدان، لتعمد على تطهير النفوس بالنار المقدسة لتكون مؤهلة لإبرام عقد لعلاقة حب لها منظومة خاصة من القيم والأعراف قد تتعارض ومنظومة القيم والأعراف الاجتماعية!وذا ليس شرطا .
    يصفها ((جلال الدين الرومي))" بأنها النار المشتعلة في القلب والتي تحرق كل شيء عدا مراد المحبوب"!
    علاقة الحب هي اتفاق بدون اشتراطات مسبقة بين طرفين، لكنها تصادق على إسقاط حدود الأدب وتنبذ التقاليد والأعراف المنافية لمسارات العاطفة. وما تلبي من حاجات روحية لاتخضع لحساب المصلحة والمنفعة الشخصية وأنما تسعى لتلبية رغبات وحاجات الطرف الاخر دون مقابل، بل أنها رغبة عاطفية لاشعورية لتحقيق السعادة والفرح للأخر لأن "الذات متوحدة روحيا"، فسعادة الأخر تعني سعادة الروح ذاتها.
    في هذا الإطار من تحقيق السعادة للمحب يرى ((جلال الدين الرومي))" أن الحب، هو استغلال الكثير من نفسك واستكثار القليل من محبوبك، فالحب يسقط شروط عديدة .
    وإذا سلمنا بأن الحب شأن من شؤون القلب مركز الإحساس والعاطفة ومنظومة استلام ذبذبات التردد العاطفية من الاخر لحظة وقوع الحب ذاته، فدور منظومة العقل تنظيم وبناء هذه العلاقة بما يحقق صحة مسارها واستمرارها وتهيئة الظروف اللازمة لنموها وتطورها ليس على صعيد منظومتها الأرضية حسب، بل على صعيد منظومتها الروحية الحاضنة لمجمل مكوناتها وتفاصيلها اليومية.
    يصف ((جلال الدين الرومي)) الحب قائلا:" أنه كالغصن، حين يغرس في القلب فيثمر على قدر العقل".
    ويعد الحب حالة من الهيام تنتاب المحب في لحظة لاشعورية، تسقط من حسابها الزمن والمكان والعرق
    .....إنها حالة إنسانية لاتؤطرها الأفكار والاراء التي تحكم العلاقة بين البشر. إنها نوع خاص من العلاقة تنهل سماتها ورموزها من عوالم روحية، لايمكن أن يصل إليها أو يحسها من لاتعتمر ذاته بالقيم الإنسانية.
    الحب سمة من سمات العالم الكوني، تبقى ساكنة في الروح لحين أن تحفزها رغبة لاشعورية تسعى للتعاطي مع ذات إنسانية أخرى باحثة عن ارتباط روحي لتسمو أكثر في عالمها الكوني. إن فشل علاقة الحب، تعني قتلا لمكونات روح جديدة تالفت عناصرها من عصارة أحاسيس وعواطف لروحين تلاقت صدفة في عالمها الكوني وتصارحت في عالمها الأرضي.
    إن الاثار المترتبة على فشل علاقة الحب، لاتطال تجاويف القلب ولا محطات العمر حسب، بل أنها تطال نبضات الروح. وتفتح الجراح كلما تحرشت بها ذاكرة الأيام فتهبط حلاوة الذكريات ومرها كهبوط ظلام الليل لتطفئ أنوار الروح وما تبقى لها من فسح اللقاء مع شريك أخر، قد لايصل في موعده إلى محطات العمر المتبقية.
    ... يعتقد ((جلال الدين الرومي))" أن الحب أوله ختل وأخره قتل"!!!.
    تستند مقومات الحب على ثقافة خاصة من العواطف والأحاسيس فكلما سمت، تسامى الحب ذاته، وكلما هبطت تضاءل الحب نفسه. إن ثقافة الحب، لاتمس جوهر فطريته ولاتحد من انسيابه الطبيعي
    إنما تزيده عذرية وتقلل من فرص ضياعه او\ وقتله.



  4. go go
    17-08-2011, 03:08 PM

    رد: تدخل البستان

    تدخل البستان


    حلوووووووووووووووو
    يسلموووووووووووووو