123456789101112131415 ...

رواية شتات الزمن للكاتبه غربه الأحزان / كامله

قصة كاملة - رواية كامله جميلة للكاتبه ارسال إلى Twitter ارسال إلى facebook
  1. *مزون شمر*
    31-07-2011, 03:43 PM

    رد: رواية شتات الزمن للكاتبه غربه الاأحزاااان

    رواية شتات الزمن للكاتبه غربه الأحزان / كامله



    فز بشار الصبح الساعه 6 وقلبه مقبوض حاس انه في شي:ياربي شصاير ليش كل هالضيقه بصدري..مسك تليفونه وشاف الرسائل الوارده:2..
    مكالمات لم يرد عليها:4
    وكله كان من منال..واول مافتح المسجات الاول ضاق صدره..
    *حبيبي وينك...؟رد علي...لا تتركني ابيك ومحتاجه لك...!*
    الرساله الثانيه:
    *بشار فديتك لا تتخلى عني والله احس اني بموت..من شوقي عليك...احس في شي قابض على قلبي...ابي اسمع صوتك عشان ارتاح لو لاخر مره.. اعذرني على ازعاجي بس والله خايفه وابيك معاي ...احبك*
    بشار حاط راسه بين ايدينه ويفكر بكلامها وعلى طول مسك التليفون واتصل عليها بس الجهاز مقلق..زاد خوفه عليها:ياربي وينها ليش جهازها مقلق...؟ والله اني خايف عليها..
    فجأه اتصل عليه محمد..
    بشار:الووو.هلا بو جسوم...

    محمد بصوت مبحوح:وينك...؟؟

    بشار زاد خوفه اكثر :محمد...شفيك...صوتك مو طبيعي...؟!!

    محمد بدا يبجي :تعال .. منال... تبيك....!!!!!!!!!

    بشار انشل عقله ووقفت كل شعره في جسمه: من ال...؟؟

    محمد بكل رجا:الله يخليك بسرعه تعال المستشفى(؟؟؟)..

    طلع بشار يركض بسرعه جنونيه صوب السياره والمسجات وكلام منال يتكرر بذهنه..
    محتاجتك...لا تتركني...
    محتاجتك..لا تتركني...
    محتاجتك..لاتتركني...

    بشار يمحي الكلام من عقله ويسوق السياره بسرعه جنونيه وخلال دقايق اهو عند باب المستشفى،نزل من غير وعي وراح يركض في الممرات ليما شاف محمد واقف عند الباب..
    بشار:وينها,,...؟؟ شنو الي صار تكلم...!!

    محمد من بين دموعه:تبيك...روح لها...

    دخل بشار بسرعه في هاللحظه وابعد الدكاتره عنها واهو يصارخ:بعدوا عنها...خلوها لي لحد يقرب لها...
    الكل تراجع لي ورا وقرب منها بشار بجسمه المرتجف وعيونه الباكيه،مسك ايدينها وقعد يمها على طرف السرير:منال حبيبتي انا بشار..رجعت لج..والله كنت نايم.سامحيني حبيبتي...ماراح اتركجج ولا اخليج بروحج بكون يمج..بس قومي كلميني...لا تخليني بروحي منال...
    كان يتكلم بهمس بس ما لقى تجاوب منها...الحريق ماكان قوي على ويها ندبات خفيفه بس ايدها وريلها تأثروا وايد..رجع يكلمها ويترجاها:منال حبيبتي ليش ما تكلميني كلميني خليني ارتاح...ليش مسكره عيونج...تبين تنامين...؟؟ لا يا منال لا قومي معاي ...خلينا نعيش حياتنا .. انا وعدتج تكون حياتنا سعيده ليش تبين تنامين..قومي انا قعدت ويت لج..منال...
    بدى يبجي والدكتور يحاول يهدي عليه:صل على النبي يا بشار..لاتعذبها زود البنت تعبانه...لا ترهق نفسك..وادعي لها بالرحمه..

    بشار يطالع الدكتور:لا يادكتور اهي وعدتني ما تتخلا عني ولا انا اتخلى عنها..ارجوك كلمها يمكن تسمع كلامك ... ويرجع يطالع في عيونها:حبيبتي فتحي عيونج مو حلوين وانتي مسكرتهم..فتحيهم خل اشوف عيونج فديتج لاتحرمني منهم ...

    دخل محمد بعد ماطلع له الدكتور وقاله يهدي على بشار لان البنت حالتها صعبه حييييل ..

    محمد منزل راسه والدموع تتساقط ليما الارض:بشار تعال معاي..
    بشار يضحك بخوف:محمد كلم اختك..ليش ماترد علي..

    محمد بصوت عالي:بشار قوم معاي ....

    رجع بشار لعيون منال يكلمها ويهز ايدينها: تبين تتركيني بروحي..؟؟ ليش...؟ لاني حبيتج..؟
    لاني عشقت اسمج وقلبج ودنيتج...؟؟ تبين تحرميني عيونج...؟؟بس كلميني شوي قولي شي..
    واي شي..شنو الي بقلبج البيه لج الحين..بس كلميني..

    محمد انهار من البجي لاول مره يضعف يشوف اخته تموت جدام عينه:بشار خلها ترتاح وترحم عليها يا بشار..ادعي ربك يرحمها...

    بشار بدى يستوعب الامر..منال حالتها خطره :جن جنونه من فكره الموت حط ايده تحت راسها ورفعها ليما صدره وحضنها بكل قووته:منووول حبيبتي سمعيهم شنو يقولون..؟؟معقوله صج الي اسمعه..امس اكون معاج واليوم من دونج...وبدا يعلى صوته:منال كلميني قومي كلميني...انا مالي عيشه من بعدج..انتي اهلي يا ناس هي روووووحي وحياتي...اه ياربي رحمتك..

    منال بصوت متقطع خفيف:ب ش ار...؟؟

    بشار فز على اسمه حط عينه بعيونها المسكره:محمد تعال ..اختك كلمتني..قالت بشار..تعال اسمع..

    محمد يبجي لانه يتوقع انه بشار يهذي:لا يا بشار..لاتسوي جذي..قوم معاي الهن يخليك قووم..
    حاول انه يسحبه لكن ماقدر تم بشار ماسك منال وحاط راسها على صدره..

    منال تتنفس بقوه اسحبت كمام الاكسجين من حلجها وافتحت عيونها على وسعهم والدمع ينهال على خدها ويحرق صدر بشار:هوا...ابي اتنفس...
    بشار انجن من المنظر حاول انه يرجع الاكسجين عليها لكنها كانت ترفض وتهز راسها بكل قوتها وتتشبث بصدر بشار:راح اموت....! خ لني بحضن ك..

    بشار ماسك راسها ويترجاها:لا يا حبيبتي لا انتي ماتموتين انتي بتعيشين...انتي بتعيشين معاي انا انا وياج وبس....احبج يا منال احبج لا تتركيني....مثل مانتي محتاجه لي انا بعد محتاج لج...

    في هاللحظات كان الجو رعب..خوف وبجي وحزن وفجأه صرخ بشار بكل قوته:منال .. لا يا منال لا لا وين تبين تروحين وييييييييين قومي قومي منال قومي معاي انا عندج قوووووووومي...

    محمد وقف مشلول الحركه وقف قلبه وقف الزمن من حوله وقفت دقات نبضه بعد ما شاف جهازالقلب يعلن عن مووووت منال.......!!!!

    بشار يرفع عينه على محمد ويتكلم بهمس:محمد لا تبجي منال نايمه..ما ماتت..لا يا محمد ما ماتت صح...؟اهي عايشه..؟ بس نايمه .. راح تقعد بعد شوي...

    محمد بصوت عالي يهز الكيان هز:اه يا منال ..........

    تم بشار حاضن منال بإيدينه الاثنين وحاطها على صدره ويكلمها بكل همس:حبيبتي تنامين الحين..؟في احد ينام الصبح...؟انتي كنتي تبيني وانا يت عندج..ليش تتركيني...وتنامين...؟
    انتي تسمعيني صح حبيبتي...؟امس كنتي تضحكين ومستانسه..وعينج ماطاحت من عيني..شفتج يالدلوعه...يلا قومي معاي...ويلمس ادينها:حبيبتي ادينج باردين...انتي بردانه..اكيد لان الجو بارد.بس الحين راح ادفيج..ويفصخ جاكيته ويحطه عليها واهو يبجي وتم ماسك فيها ويهزها على الخفيف:الحين راح تدفين..يالغاليه الحين...ويمسح على شعرها....

    دخل الدكتور بعد ماعرف انها ماتت وحاول يسحبها من حضن بشار بكل الوسائل بس كانت مثل الخشبه على صدر حبيبها,وبشار كان ماسك فيها وما يرضى احد يقرب لها..
    بشار:ليش تبون تاخذونها...؟؟اهي تخاف حبيبتي تخاف ماتبي احد معاها خلوني معاها خلونا بروحنا..شتبون فينا...

    في هاللحظه دخل خالد وابوه غرفة منال وتأخروا بسبب المطافي الي كانت في البيت تطفي الحريق..وطلعوا سلطان وريم من البيت ودوهم بيت بو ناصر...

    ابو محمد وقف مصدوم من الجو الي في الغرفه وقلبه عرف انه بنته ماتت راح عندها واهو يبجي وخالد مثل الجبل واقف ماهزه الموقف اخته تموت ما نزل دمعه من عينه.ترك المكان وطلع...

    الدكتور:مايصير يا جماعه البنت ماتت ترحموا عليها...مايجوز الي تسونه الله مايرضى...ادعوا لها بالرحمه والمغفره...

    بشار منهار حبيبته ماتت بحضنه..اخر انفاسها تلقتها على صدره..اخر كلمه واخر حوار كان مع حبيبها..اه على هذا الحب مات في بدايته ..اندفن في اوله..
    تم بشار يطالع في عيونها يطالع حبيبته لاخر مره قرب راسه منها وباسها على جبينها وعيونها وحضن راسها بكل قوته:لا يا منال ....حرام تتركيني ... شلون بعيش من دونج شلوووووون....اه ياربي ......!!

    بعد محاولات قدروا ياخذون منال من حضن بشار واهو مثل الميت عيونه معلقه فيها ،يهذي بإسمها:منال لا تروحين..وعدتيني نبقى لبعض...تعالي يا منال تعالي لا تروحين معاهم...منال...

    طلع بشار مثل المجنون من المستشفى يمشي من غير وعي الدنيا نهار والغيوم الكثيفه تغطي الشمس والمطر على وشك النزول...الجو بارد عكس سخونه الموقف..سخونه الحياه بقلب بشار وبرودتها بنفس اللحظه ماعاد يهمه شي..نزل المطر في هاللحظات وكان شديد لدرجه كبيره...

    يرفع بشار عينه للسما:تبجين على فراقها..مثل حالي يا غيوم...مثل قلبي المفجوع..؟ امس معاي واليوم من دوني...اليوووووم اعيش من دونها...ليش اعيش...؟؟لييييييييييش؟؟؟
    وتذكر كلامها في هاللحظه...
    * اه يا بشار من قال إن البحر بس اهو الي يغدر كل شي في الحياة يغدر..الأيام تغدر...والأصدقاء تغدر..والقلوب تغدر...يعني حرام تحرم نفسك من حب البحر عشان غدره..واهو حلو يعني شوفته ماهي شينه... *
    صدقتي يا منال كل شي في الحياه يغدر واول غدر بحياتي اهو الزمن الي خذاج مني خذا روووووحج مني ....وحرمني من احلى لحظات عمري معاج...

    *
    *
  2. *مزون شمر*
    31-07-2011, 03:45 PM

    رد: رواية شتات الزمن للكاتبه غربه الاأحزاااان

    رواية شتات الزمن للكاتبه غربه الأحزان / كامله



    في بيت بو ناصر..

    ناصر بضيق:أي يا يمه اليوم صار هالكلام...

    ام ناصر حاطه ريم بحضنها وتمسح على راسها:لاحول ولا قوة الا بالله العلي العضيم..الله يقومها بالسلامه...وترجع لاخوانها..حرام بعدها صغيرها...

    ناصر يطالع ريم:والله يا يمه ريم اكثر الناس بحاجه لاختها..الله يكون في عونها...لحظه يمه هذا خالد يتصل علي...خل اشوف شصار معاه..

    ناصر:الووو..ها بشر ...؟؟

    خالد بضيق والعبره خانقته حابسها طول الوقت وماقدر يكتم اكثر وانفجرت دموعه في هاللحظه:ماتت يا ناصر ماتت...

    ناصر مصدوم والكلام ضاع من حلجه:ش ش ش نو...؟؟ ماتت...خالد انت شتقول...؟

    خالد:ماتت يا ناصر اختي ماتت....وتم يبجي...

    ام ناصر شهقت بأعلى صوتها واحضنت ريم:ناصر يمه شنو الي اسمعه...

    قعد ناصر على الكرسي وايده على راسها وادموعه طفرت على خده مثل اليهال واهي بنت يرانهم بس كان يعزها ويحترمها:يمه منال ماتت...ماتت يا يمه..

    ام ناصر تبجي على حال ريم وعلى فراق منال:لاحول ولاقوة الا بالله العلي العضيم...ان لله وان اليه راجعون..ان لله وان اليه راجعون..الله يكون في عون اهلها...توفت قبل لا تتهنى بحياتها..
    بعد شهر عرسها...وتوفت..اه يا الله ...*وعسى ان تكرهوا شيئا وهو خيرا لكم..*

    ريم:خالتي ابي ماما منال...انتوا ليش تبجون...؟

    ناصر من سمعها علا صوت بجيته واخذها بحضنه وقام يبجي:لا تخافين يا قلبي مافينا شي..لا تخافين...

    ام ناصر:يمه يا ناصر لاتبجي والبنت بحضنك حرام لايصير فيها شي...

    ترك ناصر ريم وطلع يشوف خالد واهله شصاير معاهم...
    *
    *
    وصل الخبر لكل العايله في الكويت وفي السعوديه بيت عمتها والكل حظر العزا والكل منصدم من الي صار...بين يوم وليله منال تروح من هالدنيا...

    وفي المقبره الكل كان متواجد حزة الدفن وبشار كانت حالته يرثى لها...راح لها قبل لا يدفنونها راح عند الثلاجات وطلب انهم يطلعونها ويبقى معاها بروحهم..ولبوا له الطلب..ومحمد واقف ورا الباب خايف على بشار...
    بشار يتأمل منال واهي مغمضه عيونها وشهق بصوت عالي:حبيبتي فتحي عيونج..انا عندي امل انج تسمعيني..انتي حاسه فيني حاسه اني احبج..تعرفين شنو يعني احبج..يعني قلبي وحياتي ملك لج بس كلميني..ردي علي لاتقولين انج متي..انا ما اصدقهم ولا اصدقج..انتي لي..ونبقى لبعض...قومي معاي..قومييييييي معاي منال...تكفيييييييييييييين ردي علي تكفيييييييييييين.........
    دخل محمد على صوت بشار وشافه واهو يهز منال ويترجاها بكل جنون..صرخ عليه محمد بصوت عالي:بس يا بشار لا تصير مجنون قوم معاي ..افهم البنت ماتت..افهم يا بشار..

    بشار بنظرات تقطع القلب :محمد شنو يعني ماتت..؟؟يعني بعد ما اشوفها..؟يعني حياتي ماراح يكون فيها اسم منال ولاروح منال...؟محمد اخر مره كلمها يمكن تسمعك...يمكن..تعال..ويمد ايده حق محمد .. ومحمد الثاني ماسك نفسه بس عيونه تفر الدمع منها قصب عنه...

    بعد محاولات محمد واهله وابو بشار طلعوا بشار من عند منال واهو مثل الجثه لا حس ولا وعي ولا ادراك....وبعد ما ادفنوها اهلها وكل احبابها الكل راح البيت يستقبلون المعزين...
    بس بشار ما تحرك رجع حق القبر بعد مالكل مشى وراح..
    بشار ماسك تراب القبر بكل قوته وحاضنه على صدره:خلاص كل شي راح مابقى غير هالتراب لوجودج ... لا لا يا منال...انتي هني..وياشر على قلبه..واهو يبجي...
    منال حبيبتي ... ادري تخافين من الظلام..وانا بتم معاج ما بخليج..بس يا منال كسرتي قلبي..ذبحتي حياتي..دمرتي عمري..شلون بعيش بهالدنيا من دونج..شلووون....؟
    تم قاعد ساعتين قبل لا تظلم الدنيا واهو عند القبر وادموعه مثل السيلان على خده..ويهمس عند القبر بكل ذكرياته ..يسولف معاها وكأنها تسمعه...وقام بكل ضعف وهزيمه واهو يودع حبيبته تحت التراب..
    بشار بهمس:لا تخافين الصبح راجع...اصبح عليج وامسي عليج كل ليله ماراح اتركج...بس قلبي تركته عندج..رهين هالقبر..مابيه مالي حاجه فيه من بعدج يالغاليه يالحبيبه.....صار يمشي بين القبور وقلبه ينبض بنبضات ميته..مالها وجود..مالها اصل بالحياه..نبضات ماتت من موت منال..وقفت الحياه عند بشار .. انتهى العمر..انتهت اسعد لحظات عمره من بعد هاليوم التعيس..بحياته .. وبحيات كل من حب بشار ومنال......

    انتهت الحلقه.....
  3. *مزون شمر*
    01-08-2011, 01:07 AM

    رد: رواية شتات الزمن للكاتبه غربه الاأحزاااان

    رواية شتات الزمن للكاتبه غربه الأحزان / كامله



    الحلقه الخامس عشر ....
    الحزن كان طاغي على حياه كل من عاش مع منال وحبها وتعلق فيها..بشار انتهت حياته برحيل منال..ريم الامل الوحيد لها في الحياه فقدته...محمد انهار قلبه وقوته برحيل اخته..
    الحياه ظلمت بعيون احباب منال..بس ما باليد حيله ، هذا امر الله وقدره عليها....

    محمد كان قاعد بالديوان والناس تعزيه بأخته وابوه واخوانه قاعدين معاه,وليما الحين مصدوم من الي صار...بين يوم وليله تختفي اخته من هالبيت..لاحول ولاقوة الا بالله...

    ابو محمد بحزن:يبا يا محمد روح شوف بشار وينه...؟ما شفته اليوم...له ثلاث ايام ما أيا العزا شفيه؟ روح تطمن عليه..

    محمد يلتفت على ابوه بكل ضعف:يبا خله على راحته...اكيد قاعد في البيت..مابي ازعجه..

    ابو محمد باصرار:محمد روح بيت عمتك دام الناس راحوا وروح تطمن على بشار ويبه معاك يكون احسن....

    محمد:ان شاءالله يبا....قام محمد وطلع من الديوانيه وقابل ناصر ولد يرانهم بويها...

    ناصر:السلام عليكم...

    محمد:وعليكم السلام هلا ناصر حياك تفضل خالد داخل...ومشكور يا ناصر على وقفتك معانا..... ونزلت دمعه متهوره من عينه..جدام ناصر مسحها وطلع بسرعه...

    دخل ناصر الديوان واهو متضايق على حال هالعيله المسكينه....وعلى ريم الي فقدت اقرب الناس لها..والي كانت تحميها من ذرة الهوا..اما الحين واه من الحين...انتهى كل شي ...

    وصل محمد بيت عمته ونزل من سيارته وتم واقف عند باب السياره يتخيل شكل بشار،شلون بيواجها ويكلمه ويقنعه..بشار وايد متأثر واكثر من ما نتوقع...توكل على الله ودخل البيت ...

    محمد:السلام عليكم...

    مريانا:وعليكم السلام بابا...

    محمد:مريانا بشار موجود؟؟؟

    مريانا تشوف الحزن كله بصوت محمد واهي ضايق خلقها لانها كانت تعرف منال:أي بابا موجود فوق هو غرفه...

    محمد:زين وديني عنده...

    مشى محمد مع الخدامه ليما وصل عند باب الغرفه وطبعا عمته والبنات مو موجدين..لانهم في بيت بو محمد...وما كان يبي يشوفهم اصلا...

    محمد:خلاص مريانا روحي انتي ..مشكوره...

    مريانا بإبتسامه:اوكي بابا...

    طق محمد الباب اول مره ومحد رد عليه وطقه مره ثانيه ونفس الشي..قرر انه يدخل ويشوف بشار بنفسه....
    دخل محمد بكل هدوء كانت الغرفه ظلمه ومافي غير ليت الابجوره شغال عند جنب السرير وبشار مسدوح على جنبه وايدينه ممده بعرض السرير وحالته تقطع القلب والجو بارد في الغرفه لان الدريشه مفتوحه والجو شتا...قرب محمد من بشار وقعد على طرف السرير...
    محمد:بشار شلونك اليوم....؟


    بشار ما يرد ولا يتحرك بس يسمع كلام محمد:.........

    محمد بحنيه وتعب بنفس الوقت:بشار كلمني الله يخليك ..لي متى وانت على هالحال..اذا انت راضي بالعذاب حق نفسك...ترى منال ما ترضى بالي انت تسويه..في روحك...لا تعذبها بقبرها بدموعك..خلك ريال وواجه الحياه...هذا امر الله علينا ولازم نرضى بالواقع..والا انت تعترض على حكمه ربك...وبعدين انت فقدت زوجتك..بس انا فقدت امي واختي الي صارت لي اكثر من الام...بشار انا مجروح اكثر منك..يمكن انت الحب مات في قلبك..بس انا قطعه من روحي راحت..اختي يا بشار..بس لاحول ولاقوة الا بالله ما بيدي شي اسويه..ولو دموعي تردها والله لابجيها لاخر يوم بحياتي...بس صدقني انها ما بترد......خلاص ارجوك قوم كلمني...وتعال معاي...

    بشار كان يسمع كل حرف من محمد ودموعه تنزل على خده وتشربها المخده بكل شراها ومن غير ملل..ثلاث ايام من وفاة منال وبشار ما جفت دموعه ... تألم من كلام محمد وحس بالجرح يقطع قلبه..التفت على محمد وقعد بكل صعوبه وسند راسه على السرير..

    محمد يتأمل العذاب بملامح بشار:ليش يا بشار..؟كلنا تعذبنا بفراقها بس لازم نتصبر..لازم ننسى...

    بشار بصوت متألم:ننسى؟؟؟؟

    محمد:أي ننسى...ننسى انها ماتت..نحاول نعيش بذكراها الطيبه...اهي ماتت وراحت من هالدنيا ويمكن يكون خير لها .. ومرار لنا..بس هذا قدر ومكتوب...

    بشار:محمد...!؟؟

    محمد:امرني...

    بشار:منال ماتت وانتهى كل شي..بس طلبتك لا تقولي انساها..ولحد يتكلم بطاريها جدامي ,يكفيني الي انا فيه..منال حبيبتي تعرف شنو يعني حبيبتي حتى لو انت اخوها انا اقولها لك انا حبيتها من عمر وتعذبت بحبها سنين ..ويوم يصير الحلم حقيقه تختفي من عيني...ولا يكون لها اثر بحياتي..وفوق كل هذا ماتت محترقه..تعذبت قبل لا تموت..بس اكيد ربي راح يرحمها..
    اهي كانت بحاجتي...بس راحت وخلتني انا الي بحاجتها العمر كله....ويمد ايده على ادراج الكمدينه الي يمه ويطلع صور منال:شوف يا محمد ابتسامتها وضحكتها وزعلها كل شي كنت اصوره لما نطلع وكانت تتضايق مني..وتستانس بس انا كنت اقول لها خليني اصورج واحتفظ في هالصور..كانت تقولي..ليش تحتفظ بالصور وانا عندك العمر كله..(يبجي) قالت العمر كله..بس وين العمر واهي راحت من بدايته واوله...اه يا محمد عذابي راح يذبحني...والله راح يذبحني...

    محمد يبجي على كلام بشار.. بس الدموع ما تنفع وقعد يحاول فيه ليما قدر عليه وطلعه من البيت وخذاه معاه بيتهم..بكل صعوبه....لكن بعد شرط من بشار انه يروح ويدخل غرفه منال ويقعد فيها بروحه...

    ؛
    ؛
  4. *مزون شمر*
    01-08-2011, 01:10 AM

    رد: رواية شتات الزمن للكاتبه غربه الاأحزاااان

    رواية شتات الزمن للكاتبه غربه الأحزان / كامله



    دخل ناصر بيتهم وقعد على الكرسي في الصاله وما كان في احد وشوي تدخل عليه ريم...الي من توفت اختها ماراحت بيتهم ولا تعرف شنو الي صاير...ادخلت بكل هدوء حتى ناصر ماحس عليها ليما وقفت جدامه واهي منزله راسها...

    يلتفت لها ناصر واهو خايف عليها شكلها فيها شي:ريم شفيييييج حبيبتي...

    ريم والدمعه بعينها وصوتها المتقطع: ابي ماما منال.. من زمان ما شفتها...

    ناصر انكسر قلبه عليها خذاها بحضنه ولمها:حبيبتي ماما مسافره انتي خليج عندنا وانا اوديج حق ماما زين حبيبتي...
    ترفع ريم راسها وتشوف دموع ناصر:وانت ليش تبجي...؟

    ناصر يمسح دموعه:ولا شي حبيبتي عيوني يحرقوني..

    ترجع ريم لوضعها وتنزل راسها:بس انا بشوف ماما ... كلكم ما تخلوني اروح بيتنا..بروح بيتنا..

    ناصر:ليش ريمي انتي هني مو مستانسه مع سحر..؟ اهي تحبج..وانا احبج ..وامي وابوي..ليش تبجين بعد..خلاص انا زعلان..<<<ويسوي نفسه زعلانه ويلف عنها..

    تقوم ريم من حضنه واهي تبجي وراحت تركض صوب الباب ...التفت لها ناصر وراح وراها..
    ناصر:ريم تعالي وين بتروحين ريم...
    وتم يلحقها ليما مسكها عند باب الشارع كانت بتطلع:وين تبين تروحين..

    ريم تحاول تفلت من ايده واهي تصارخ:ابي ماما...مابيكم.....ابي ماما....

    اخذها ناصر على صدره ولمها بكل قوته ويحاول يهدي عليها ... واخذها داخل عند امه...

    ناصر:يمه والي يعافيج خلي ريم عندج لا تطلع بره..تو كانت بتروح بيتهم..

    ام ناصر:شلووون؟؟؟

    ناصر:يمه خلي بالج منها البنت تبي اختها..وحالها يقطع القلب...

    ام ناصر تطالع ريم الي ماسكه بطرف دشداشه ناصر ودموعها على خدها:تعالي حبيبتي..

    ريم:مابي ابي منال...

    ام ناصر:خلاص انا اوديج بس تعالي عندي الحين خل اقولج قصه عشان ننام..يلا حبيبتي...

    راحت ريم عند ام ناصر وعينها على ناصر خايفه يروح ويتركها: لا تروح ناصر ابيك تاخذني بعد شوي عند ماما..

    ناصر يبتسم ابتسامه جرح والم على حال ريم:ياليتني انا امج وابوج واهلج كلهم بس رحميني من هالنظرات والوعود ...خلاص حبيبتي اوديج وراح اقعد معاج...ويقعد ناصر مجبور عشان خاطر ريم...

    :
    :
    بشار يتأمل الغرفه بعد الدمار الي اهي فيه بعد ما ابتلعتها النيران من كل جانب تم يطالع فيها ويحس روح منال معاه في هالمكان .. التفت على محمد الي كان واقف عند الباب لاحول ولا قوة له...
    بشار:شلون احترقت الغرفه...
    محمد:اللتماس كهربا من الثلاجه الصغيره...
    بشار:كم الساعه صار الحريق...؟
    محمد:تغريبا 5 الصبح...
    بشار بألم:منو دخل عليها...
    محمد مجروح من هالذكرى وبشار يزيد عليه:انا...
    يلتفت عليه بشار:ياليتني انا الي احترقت ولا هي...ياليت هالنيران كلت قلبي وحياتي ولا لمست منال...ياما وعدتها اني احميها..بس ماقدرت..وطاح على ركبته ويطق الارض بإيده:اه يا حسرتي عليج يا منال...محمد ارجوك اتركني شوي...
    محمد:على امرك..بس لا تعذب روحك صدقني مافي شي راح يتغير...
    طلع محمد وتم بشار يناجي الكابه والوحده والعذاب بهالمكان...يسترجع ذكرياته مع منال وروحها الي ما تفارق كيانه لو لحظه .. يحسها عايشه معاه كل دقيقه..بس ما يشوفها..ما يقدر يكلمها...
    منال: حبيبي انا خايفه واحس اني بفارق ريم...

    بشار:منال شنو هالكلام حبيبتي .. لا تفاولين بالشر..انتي لج طولة العمر وريم بتم معاج..محد بيحرمج منها...

    منال:بس انا خايفه...

    بشار:تخافين وانا معاج...؟

    منال:محد محسسني بالراحه غيرك..بس قلبي ناغزني...

    يصحى بشار من هالذكرى واهو مغمض عيونه:والله لو ادري انه خوفج بمحله وان الموت بياخذج مني ما تركتج لحظه..ياليت اقدر اخلي الزمن يرجع..واعيش معاج كل لحظه ومابعد لو على موتي....

    :
    :
    :
  5. *مزون شمر*
    01-08-2011, 01:14 AM

    رد: رواية شتات الزمن للكاتبه غربه الاأحزاااان

    رواية شتات الزمن للكاتبه غربه الأحزان / كامله



    الحياه عند اشجان مازالت في غموض.. والقضيه وقفت لانها ماتكلمت ولا تبي تتكلم ولا تبي تعترف منو الشخص الي كان بيخطفها...بس قعدت هالسنه ما كملت دراستها..وتابعت دراستها السنه الي بعدها...

    أشجان:مرحبا...

    ابو فواز وام فواز:مرحبتين هلا وغلا...

    اشجان:يمه بروح انام بلييز لحد يقعدني انا اقعد براحتي وادرس باليل اوكي..

    ابو فواز:بس اذا تاخرتي انا بقعدج اوكي..

    اشجان: لا لا يبا انا اقعد بروحي والله احس اني هلكانه...من الدوام..

    ابو فواز:خلاص روحي نامي .. نوم العوافي...

    اشجان بابتسامه:الله يعافيك يا حياتي..

    اصعدت اشجان غرفتها واحذفت نفسها على السرير ونامت...تحس براحه اهي تتصنعها حق نفسها عشان تقدر تعيش...احلى مافيها وعلى رغم حزنها انها تحاول تخفيه قد ما تقدر..حتى لو كانت تحس فيه بداخلها فهي قاعده تحاول تنساه قد ما تقدر.....

    سراب تلعب بالحديقه وصار هوا عالي والشير تحرك بطريقه قويه قامت تصارخ وادخلت داخل تنادي ابوها:با با......

    ابو فواز فز على صوت سراب على باله اشجان وكان بيصعد فوق بس انتبه حق سراب واهي داخله من باب الحديقه تصارخ وقف مصدوم منها وسألها بسرعه:شفيييييييج؟؟

    سراب تاخذ نفس قوي:هوا عالي برا...

    ابو فواز عاقد حاجبه:شنو يعني...؟؟

    سراب:كنت بطير... خوفني...

    ابو فواز وام فواز الي كانت تسمع الكلام من بعيد ماتوا من الضحك:ههههههههههههههههههههههههه وين تطيرين يا قلبي...وفي احد يخاف من الهوا..صج انتي عجيبه..

    سراب معصبه:لا تضحكون...خلاص بروح حق اشجان اعلمها عليكم..وراحت تركض...

    ابو فواز:اختج نايمه تعالي....

    بس ماسمعت لهم وراحت تركض عند اختها ولقتها نايمه وحاولت تقعدها بس اشجان ما ترد عليها،ارفعت البطانيه وادخلت نامت...<<<هروب معتاد عليه..

    :
    :

    بعد مرور سنه على وفاة منال..ريم اعرفت بالخبر واكرهت ناصر لانه جذب عليها وقال لها اختج مسافره..وصارت عندها حاله فضيعه كله تبجي وما تقعد في البيت دايم في بيت عمتها ام بشار...

    ومحمد انقطع فتره عن بدور ، بس ما نساها طبعا.. وملجوا بس من غير حفله وهذا الشي بطلب من بدور....ماتبي حفله ملجه ومنال توها متوفيه...حتى العرس كانت ماتبي تسويه..بس محمد رفض هالشي..لان هذي ليلتها الوحيده لازم تفرح فيها.....ومنال اكيد بتفرح لفرحهم...

    بشار الي يشوف حاله يقول منال اليوم توفت ... مثل ماهو سنه لا غيرت ولا بدلت شي من حاله..ووجود ريم عندهم يعذبه زياده..كان يداريها وحاطها بعيونه..وكل طلباتها اوامر...
    كانت ليل نهار تبجي تبي منال..بس ام بشار كانت تحاول فيها وبشار ياخذها ويمشيها برا البيت عشان تغير جو..وماكانت ترضى تروح بيتهم عشان منال مو فيه....

    :
    :
    خواطر:بشار ممكن اطلبك طلب..

    بشار بملل:شنو...؟

    خواطر واهي واقفه عند باب الغرفه:نبي ناخذ ريم ونطلع البحر اليوم..والله الجو حلو..ومن زمان ما طلعنا...

    بشار عفس حواجبه:البحر؟؟؟ لا مالي خلق..

    خواطر:الله يخليك..عشان خاطري...بلييز...

    بشار:لا يعني لا خلاص روحي...

    وفي هاللحظه يدخلون الغرفه ريم وخوله وفراس:بشار...

    بشار فز بخوف:خييييييير شفييييكم؟؟؟

    الكل:نبي نروح البحر قوم ودنا...يلا يلا يلا...

    بشار بعصبيه:انتوا بالعين راديوا...؟؟ الله يغربل بليسكم..انزين طلعوا برا الحين..وبعد شوي اخذكم...

    الكل طلع بس ريم تمت واقفه مكانها...تطالع بشار ولا تحركت...

    بشار:شنو فيج ريمي .؟ تبين شي...؟؟

    ريم:أي...

    بشار:شنو حبيبتي..تعالي قربي...

    قربت منه ريم وبعيونها خوف وكلام وايد:.....

    بشار:شنو تبين قلبي قولي...؟

    ريم:بس ما تعصب...

    بشار مستغرب من كلامها:لا ماعصب وانا احبج ماعصب عليج...

    ريم: لا توديني بيتنا مره ثانيه........وتنزل راسها....

    يمسك راسها بشار ويرفعه عليه:ليش حبيبتي شنو صار..؟

    ريم بخوف: لاني اخاف من خالد...

    بشار انغزه قلبه من صوتها:ليش حبيبتي سوى لج شي؟؟

    ريم:لا....

    بشار:عيل شنو فيج...؟

    ريم:اهو ما يحبني وكله يطالعني ويخوفني..انا احبك..واحب فراس..وخواطر وخوله ..وعمتي..

    بشار يتذكر قسوة خالد معاها بس معقوله ماحن قلبه عليها بعد وفاة اخته..وطول هالفتره اهي غايبه عنه..يرجع ويعاملها نفس المعامله..:لا حبيبتي لا تخافين من خالد..اهو يحبج اكيد..بس اهو زعلان شوي...وانتي يالدبه لا تصيرين حساسه وتزعلين من كل شي...ويلا قومي غيري ملابسج الحين راح اخذكم البحر..يلا بسررررررررعه...

    اطلعت ريم واهي تضحك ومرتاحه من بشار وراحت تبشر باقي العيال انهم بيطلعون البحر...
  6. *مزون شمر*
    01-08-2011, 01:19 AM

    رد: رواية شتات الزمن للكاتبه غربه الاأحزاااان

    رواية شتات الزمن للكاتبه غربه الأحزان / كامله



    محمد:قوه بشار شلونك...؟؟

    بشار:الله يقويك..بخير الحمدلله..انت شخبارك...؟؟

    محمد:بخير وماني بخير..انت وينك؟؟

    بشار:بالبحر مع اليهال...

    محمد: هذي اخرتك..تطلع مع اليهال...

    بشار:والله لولا عيون ريم ما طلعتهم....

    محمد:اه على ريوم اهي الي متعبتني والله ولهت عليها..وابي اشوفها..

    بشار:حياك تعال البحر..عندنا..

    محمد:خلاص شوي وراح أي عندكم..بس لا تقول لها اني راح أي اوكي...

    بشار:اوكي لا تتاخر...احنا قريب من الابراج..اوكي..

    محمد:اوكي..بس حط بالك على ريوم..

    بشار:بعيوني...يلا ننتظرك...

    :
    :
    ابو فواز:يلا انا طالع تبون شي..؟؟

    ام فواز:وين بتروح؟؟

    ابو فواز:الديوانيه عند الربع...

    ام فواز:الله معاك بس لا تتاخر...

    ابو فواز:لا تحاتين ماني متاخر...صج تذكرت اشجان بعدها نايمه؟؟

    ام فواز:أي والله بعدها حتى الوقت تأخر..مادري متى تقعد وتدرس وترجع تنام بالليل..

    ابو فواز يبتسم:ياحليلها اكيد تعبانه...بس ولا يهمج الحين اروح اقعدها...قبل لا اطلع والله فقدتها..

    ام فواز:أي والله تسوي علي فضل لو قعدتها مافيني حيل اقعدها...وعساك ما تفقد غالي..

    يروح ابو فواز ويدخل غرفة اشجان بكل هدوء ويضحك على شكل سراب انحاشت ونامت بحضن اختها...قرب من اشجان وحط ايده على كتفها وبدا يهزها شوي شوي ويناديها:بابا اشجان يلا قومي تأخرتي..على دراستج..صار ...... وقطع كلامه فزت اشجان من نومها كانت مرعبه...حتى ابوها خاف وابعد ايده بسرعه..فزت من نومها وعينها معلقه بعين ابوها وتتنفس بسرعه..ويوم انتبهت ان ابوها الي يقعدها ارجعت دقات قلبها بعد دقايق طبيعيه وخفت الخوفه عندها...ورجع نفسها طبيعي...

    ابو فواز:اسم الله عليج يبا شفيج؟؟ حلمانه...؟؟

    اشجان:لا يبا سلامتك مافيني شي...

    ابو فواز : الله يسامحج خوفتيني عليج..يلا قومي صارت الساعه 9 قومي درسي واكلي لج لقمه..

    اشجان:خلاص يبا الحين الحقك....

    طلع ابو فواز من غرفة بنته واهو مو مرتاح لطبيعة بنته...:معقوله بعدها تخاف..؟ بس انا ابوها...والله خايف عليها وبتم طول عمري خايف عليها...
    قابلته عند الدري ام فواز:شفيك سرحان..؟

    ابو فواز:ولا شي..سلامتج..

    ام فواز:ويهك اصفر توك مافيك شي...

    ابو فواز:لا عادي..بس احس بمغص ببطني شوي ويروح...

    ام فواز:روح الطبيب..

    ابو فواز:لا لا ماله داعي..يلا فمان الله...

    ام فواز:فمان الكريم الله معاك...

    اشجان:ياربي لي متى وانا على هالحال..اخاف حتى من ابوي لا يقرب صوبي..
    بس والله مو بيدي...اه ياربي..حسبي الله على من كان السبب.....اووه هذي سراب نايمه عندي..متى ادخلت وشلون ماحسيت فيها...قربت لها وباستها واطلعت من الغرفه بعد ما غسلت وغيرت ملابسها.....

    :
    :
  7. *مزون شمر*
    01-08-2011, 01:24 AM

    رد: رواية شتات الزمن للكاتبه غربه الاأحزاااان

    رواية شتات الزمن للكاتبه غربه الأحزان / كامله



    صفط محمد السياره ونزل عند الشاطئ مكان بشار واليهال..وشافهم يلعبون ومستانسين وصوتهم واصل اخر الدنيا...
    محمد:مرحبا

    التفت الكل عليه:مراحب حياك...

    ارفعت ريم عيونها كانت مندمجه باللعب مع فراس وخوله وشافت محمد يطالع فيها..ارتسمت ابتسامه عريضه على ويها وراحت تركض صوبه وطاحت بحضنه:متى ايت..؟ وشلون عرفت مكانا..

    محمد:ماعلم سر...انتي شلونج حبيبتي..

    ريم:مشتاقتلك...واحبك وايد...

    بشار:تحبين محمد وايد وانا شنو؟؟؟

    ريم:انت بعد وايد..بس هذا اخوي حبيبي...

    بشار:لا بديت اغار..طول اليوم انا اراعيج واحط بالي منج..والحين تبين محمد..

    ريم تخز بشار:روح روح العب مع اخوانك وووع..ابي اخوي حبيبي...

    بشار:افا يا خاينه...هههههههه الحين صاروا اخواني وووع على قولتج.....

    محمد ميت ضحك عليهم:صج مجانين..

    ريم:الله شنو يايب معاك...؟؟

    محمد:يبت لج العاب حق البحر..واغراض من الجميعه اعرفج تحبين هالسوالف ..

    تقرب ريم من محمد وتبوسه على خده:مشكووووووور..يلا تعال العب معانا..

    محمد:لا حبيبتي روحي انتي الحين وانا بلحقج..شوي بس بكلم بشار اوكي..

    ريم:زين بس لا تطول...يلا باي..وراحت تركض صوب فراس وخوله تلعب معاهم ..

    بشار:عسى ماشر..شفيك؟؟؟

    محمد:ولا شي...بس...... ويقطع كلامه صوت التليفون يرن..

    محمد:الوو..هلا فيج قلبي...بخير الله يسلمج....انتي شلونج؟؟ الحمدلله...اي ... بس يا بدور ما يصير جذي..اوكي خلاص عطيني يومين افكر بالموضوع...اوكي مع السلامه..

    بشار كان قريب من محمد وبسهوله يقدر يسمع المكالمه:محمد شفيك منت طبيعي..

    محمد:بدور يا بشار..

    بشار:شفيها..

    محمد:ما تبي نسوي عرس.. وانا ماقدر ماسوي لها عرس..حرام هذي ليلتها لازم تفرح فيها..

    بشار انغمت قلبه من هالسيره : زين براحتكم..

    محمد:شنو براحتنا..تعال شوف لي حل...

    بشار:مادري.ماعندي شي اقوله...

    محمد:بشار لا تكون حياتك سلبيه..تعال عطني حل..اسوي العرس او لا..

    بشار:وليش لا..سوه..وحاول تقنعها...

    محمد:زين وانت ليش زعلان...؟؟

    بشار:سلامتك..مافي شي...

    محمد:انت وراك شي يلا تعال قولي..شعندك...

    بشار:قبل سنه كنا انا ومنال نتكلم بنفس الموضوع اهي تبي العرس وانا مابي كنت مستعيل بس ابي اخذها..بس سبحان الله .. لا رغبتها ولا رغبتي تحققوا..شفت الدنيا شلون...؟!!

    محمد:بس يا بشار لا تتذكر الي فات وحاول تعيش حياتك...لي متى راح تبقى على هالحال...

    بشار:ليما اموت ان شاءالله والحق منال...

    محمد:انت واحد مجنون..الله يخلف عليك....لا تجنني معاك...

    بشار:يلا هانت..كلها اسبوع وتاركم..سنين مو سنه ولا سنتين...

    محمد:وييييييييييين؟؟؟

    بشار بضحكه خفيفه مالها داعي:بكمل دراستي بره وابعد عن الديره...

    محمد:هذا هرووووووووب.....

    بشار:سمه مثل ما تبي... براحتك...بس صدقني هذا افضل حل عندي...

    محمد:بشار انت بعدك صغير..لا تظلم روحك وتعترض على حكمه ربك..انت جذي تعترض على موت منال..خلاص ترحم عليها ومليون بنت تتمناك...غير اختي...

    بشار: انت مجنووووون..تبيني افكر بزوجه غير منال..؟؟ والله هذا اعتبره اخر يوم بعمري.وحرام اخذ لي وحده ما احبها ولا ابيها واعذبها معاي...خلني جذي مرتاح...

    محمد:صدقني راح تلاقي الحب بعد الزواج...جرب منت خسران...

    بشار:محمد سكر الموضوع انا منتهي منه..وبقولك شي قبل لا انسى...اذا سافرت احتمال ريم بترجع البيت تكفى حط بالك عليها تراها وصيت المرحومه.....

    محمد:افا عليك هذي اختي لا توصيني عليها..

    بشار:انا خوفي كله من خالد..والا انت وسلطان ما ينخاف منكم...

    محمد:بالعكس خالد تغير وايد بعد وفاة منال...وان شاءالله يتغير...بس اهو في شي هالايام
    يسألني عن ريم دايم..ويقول رجعها البيت...بس يتكلم واهو معصب..لهجته تخوفني عليه..ما ادري شنو يبي وشنو يفكر فيه..

    بشار:انا قلت لك..حط بالك عليها...وخلها عند عينك..موتتزوج وتنساها ترى مالها غيرك...
    خلك السند لها بهالدنيا..منال كانت النور بحياة ريم والحضن الدافي والامان كله..بس الحين ريم تفتقد الامان...يعني خلك قريب منها...

    محمد:لا توصي..بس الله يخليك فكر بموضوع السفر..وخلك عاقل..

    بشار:الله كريم..يصير خير..

    صارخت ريم بصوت عالي :محمد........؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!


    انتهت الحلقة...؟؟؟!!
  8. *مزون شمر*
    01-08-2011, 01:29 AM

    رد: رواية شتات الزمن للكاتبه غربه الاأحزاااان

    رواية شتات الزمن للكاتبه غربه الأحزان / كامله



    ,؛,؛,؛,الحلقه السادسه عشر,؛,؛,؛,
    ريم:محمد.....!

    التفتوا محمد وبشار صوب اليهال وراح يركض محمد عند ريم:شفييييج....؟؟؟

    ريم بإستعباط:وينك..؟ ليش تأخرت..؟ انت قلت بقعد شوي مع بشار مو وايد...يلا تعال العب معانا...

    محمد يتبادل النظرات مع بشار صوب ريم وكان بخاطره يمسكها ويحذفها بالبحر،على بالهم صار معاها شي على الصوت العالي...

    بشار:هههههههههههههه انتي مو صاحيه.....

    ريم:حرام عليك...ابي اخوي....يعني حرام اناديه...

    بشار:لا مو حرام بس خوفتينا عليج على بالنا فيج شي..

    محمد:خلاص لا تسونها سالفه كبيره..شرايكم ندخل البحر...؟؟واليهال معانا...

    ريم:الله..وناسه..يلا ندخل مع بعض..بس بشرط..

    محمد وبشار:شنو الشرط....؟؟

    ريم تخز بشار بطرف عينها وترجع حق محمد:تحطني على ضهرك..انا ماعرف اتسبح..اخاف اغرق واموت...

    بشار بإنفعال:اسم الله عليج شنو تموتين...لا تقولين هالكلمه مره ثانيه والله ازعل عليج...

    ريم:بشار لا تزعل مني ..خلاص ماراح اموت..بس اصعد على ظهر محمد اوكي...

    بشار:اوكي يلا تعالوا...

    محمد:يلا تعالي عندي...ويلتفت على خواطر الي كانت بعيد عنهم شوي:وانتي خواطر ما تبين تدخلين معانا...؟؟

    خواطر بخجل:لا مابي بتم مع فراس...اخذوا خوله معاكم...

    محمد:براحتج....يلا خوخه تعالي حبيبتي يلا بسرعه...

    قامت تركض خوله لكن حركات اليهال ما يتركونها ...محمد كان فاتح ذراعه لها ..واهي تركض عدته وراحت حق بشار...

    بشار فتح ذراعه ولمها:هههههههههه فديت اختي تغار...

    محمد تفشل:والله ما تستحي لا انت ولا اختك..

    خوله:أي مو بس ريم تلعب معاك وتترك اخوي..انا بعد بلعب مع اخوي واتركك..ههههههههه

    محمد:ههههههههههه ياحركات يا انتي...يلا يلا قلبي ويهج انتي واخوج..وانشوف منو يسوي سباق ويفوز..انا والا اخوج الدب..

    خوله تمد لسانها وتعيب عليهم:انت واختك الدبب..يلا ندخل..ونشوووف..

    ادخلوا كلهم البحر وبشار حاط اخته على ظهر ومحمد حاط اخته على ظهره ويتسابقون..وكانوا مستانسين ويحذفون بعضهم بالماي...

    محمد بصوت عالي واهو داخل البحر:بشار انتبه على اختك قاعده تبلع الماي,,,

    بشار يلتفت على اخته الي فوق ظهره :خوله حبيبتي لا تبلعين ماي البحر سكري حلجج...

    خوله:انت تتسبح بسرعه بسرعه وتخلي الماي يدخل حلجي..لا تسرع..

    بشار منقهر من اوامر اخته فصار يتسبح اسرع واسرع واهي تصارخ فوق ظهره:لا حرام علييييييييك شوي شوي...

    محمد وريم :هههههههههههههههههههههه

    كملوا لعبهم ووناستهم وبعد ما طلعوا من الماي راحوا تعشوا على الخفيف وكل واحد رجع بيته..
    طبعا محمد حاول انه ياخذ اخته معاه بس اهي ما رضت ويوم اصر عليها محمد راحت تشبثت بريول بشار وانخشت وراه ماتبي تروح مع محمد...وبعد اصرار بشار انه يخليها اليوم واهو يحاول معاها ويرجعها البيت..وافق محمد مع انه كان مشتاق انه اخته ترجع معاه البيت....

    :
    :
    :
  9. *مزون شمر*
    01-08-2011, 01:35 AM

    رد: رواية شتات الزمن للكاتبه غربه الاأحزاااان

    رواية شتات الزمن للكاتبه غربه الأحزان / كامله


    خالد بعصبيه:وينها ؟؟؟

    محمد تو داخل البيت: منو ..؟ ريم...؟؟

    خالد : أي ريم...

    محمد:تركتها في بيت عمتي ..ليش شتبي فيها ؟؟

    خالد:شنو شنو ابي فيها روح هاتها ..؟؟ ما شبعت من القعده في بيت عمتي .؟؟

    محمد بعصبيه :وانت ليش تتكلم جذي؟شنو قلة الادب هذي..؟قصر حسك واذا تبيها روح هاتها مالي شغل فيك...

    خالد بنظره غضب:هين يصير خير ...

    محمد: ياربي انا ليش خليته يروح لها اكيد راح يهاوشها ..ويبجيها...اه ياربي منه....؟!!!

    طلع خالد من البيت والشر طالع من عيونه ، كل يوم نقول انه راح يتغير لكن قسوته تزيد ما تقل ..و يوم يحبها وعشر ما يطيق وجودها .. واهو يسوق السياره كان منقهر ومعصب ويمكن لحظة ما يوصل راح يسوي شي يندم عليه ويندم الكل ..بس حاول انه يضبط اعصابه اكثر واكثر ليما وصل بيت عمته ام بشار...
    نزل من السياره وطق الباب ..اطلعت له الخدامه وبيدها اغراض البحر الي كانوا ماخذينها معاهم كانوا تو واصلين البيت وخالد وصل لهم..

    مريانا:نعم ...؟؟

    خالد بنظره عصبيه: روحي نادي ريم بسرعه ...!

    مريانا :ريم الحين يوصل من بحر ..لازم يتسبح اول بعدين روح...

    خالد بعصبيه:روحي ناديها خلصيني بلا هذره زايده ...

    مريانا منقهره منه :اووف جين لا يصارخ ...

    ادخلت مريانا البيت واهي معصبه قابلها بشار وريم معاه ماسكه ايده ...
    بشار:شفيج تنافخين ومعصبه منو معاج ؟؟؟

    مريانا تخز ريم:اخو مال ريم بره ...كله يسوي جنجان ...صوت عالي ..

    بشار توتر:لاحول ولاقوة الا بالله..هذا خالد..وياي واهو معصب الله يستر منه ..خلاص مريانا روحي انتي وانا بشوف خالد..هاج اخذي ريم معاج..

    ريم:لا مابي اروح مع مريانا ابي معاك...

    بشار:حبيبتي دقايق وارجع لج ما راح اتأخر...

    ريم:زين انا بقعد هني وانت روح وتعال ..

    بشار:ياصبر ايوب على بلواه .... خلاص زين انتي روحي تسبحي بعدج بماي البحر وبس تخلصين انا اكون عندج يلا قلبي بسرعه...

    ريم بإصرار:ابي اقعد هني انت روح وتعال ...

    بشار يتأمل عيونها واهي مسكرتهم وعاضه على اسنانها تذكر منال وابرقت الدمعه في عينه وتذكر وصيتها له..ريم حط بالك عليها:من عيوني يالغاليه..

    ريم :تكلمني ..؟؟

    بشار:ها ..اي اكلمج .. قعدي هني والحين ارجع ...

    ريم:يلا انتظرك..

    ..
    بشار:يا هلا حيا الله من يانا ...

    خالد من غير نفس:هلا هلا بشار .
    بشار:حياك تفضل الديوانيه ..

    خالد:لا ماله داعي باخذ ريم وامشي..

    بشار:انزين تعال ادخل والحين ايبها لك ...

    خالد:بشار والي يعافيك ويخليك روح هاتها..

    بشار:شفيك اصبر البنت توها راجعه من البحر خلها تتسبح على الاقل وتغير ملابسها ...

    خالد :زين بقعد عشر دقايق ومن بعدها باخذها..

    بشار بملل وقهر:حياك....تعال اقعد على ما تخلصها الخدامه ..

    دخل بشار الصاله كان بيكلم امه بس شاف الصاله فاضيه وتذكر انها طالعه مع ابوه... ومافي غير ريم قاعده تنتظره ...

    ريم:طولت ...!

    بشار بقلبه :يا حبيبتي والله شكلي اليوم بشوف ادموعج بسبب اخوج....اسف حبيبتي بس خالد كان يكلمني برا..

    ريم فزت من اسم خالد:منو خالد ؟؟ اخوي ؟؟
  10. *مزون شمر*
    01-08-2011, 01:42 AM

    رد: رواية شتات الزمن للكاتبه غربه الاأحزاااان

    رواية شتات الزمن للكاتبه غربه الأحزان / كامله



    بشار تضايق من خوف ريم: حبيبتي لا تخافين .. أي خالد اخوج ..مشتاق لج ويبي يشوفج..

    ريم ترجع لي ورا وتمسح دموعها : بس انا ما اشتاق له وما ابيه مابي اشوفه الله يخليك ...

    قرب لها بشار ومسك ادينها :تخافين منه..؟؟ وانا معاج ...؟

    ريم:انت مو معاي...؟

    بشار مستغرب:ليش حبيبتي مو معاج ..؟ متى ما تبيني راح تلاقيني .. وماراح اخلي احد يهاوشج ..

    ريم بصراخ:انت جذاب .....جذاب ...!!

    بشار مصدوم منها ليش تقوله جذاب:ريم انا جذاب ..؟؟

    ريم والدموع بعينها : أي جذاب وايد ...

    بشار يحاول يهدي عليها :زين انا جذاب ..بس لا تبجين ...عشان خاطري...

    ريم بنظرات تقطع القلب وتكسره :ما ابي اروح..بيتنا مو حلو .. واخاف انام بروحي وماما منال مو موجوده.....الله يخليك مابي اروح...كلمه...

    بشار انهارات اعصابه من الي يسمعه كل ما يحاول ينسى ويريح ريم ..يلقى العذاب يحاوطه بسبب هالريم ... قعد على ركبته ومسح على راسها : ريم حبيبتي انتي كبيره ولازم تصيرين قويه وتمسحين دموعج .. وتنامين بروحج .. خلاص ماما منال راحت .. بس انا موجود ..مو انا بشار حبيبج الي يحبج وياخذج البحر والحديقه والالعاب..خلاص أي شي تبينه بس قوليلي وانا ايب لج كل شي ...

    ريم:حتى ماما؟؟

    بشار تقطع قلبه .الا هالشي رحميني منه جان يبته لنفسي قبل لا ايبه لج :ان شاءالله حبيبتي انتي بس تعالي معاي خلي ميريانا تسبحج وتغير ملابسج ...

    ريم:يعني خلاص راح اروح البيت ...

    خالد بصوت عالي:أي خلاص راح تروحين البيت...يلا بلا دلع وامشي خلصينا ..

    بشار ماسك ريم وعينه على خالد الي دخل على فجأه:خالد هد اعصابك صار لنا ساعه نهدي فيها ..

    خالد:بلا دلع وسوالف بنات ... امشي جدامي خلصينا ..

    ريم تبجي وماسكه بظهر بشار ومغطيه راسها :مابي مابي ...!

    بشار:لاتخافين حبيبتي لا تخافين..

    خالد بصوت عالي :ريم تعالي ..

    ريم بدت ترجف من الخوف وتتكلم بصوت واطي:بشار شوفه...؟!

    بشار:خلاص خالد خلاص انت روح بلا هالصراخ كله وانا ايبها بعد ساعه بس خلها تهدا شوف شلون ترجف حرام عليك...

    خالد زادت عصبيته اكره ماعليه ان احد يرده عن الي اهو يبي يسويه قرب من بشار وريم وعينه معلقه بعيون ريم ، وبحركه سريعه سحبها من ورا بشار :يلا امشي...

    ريم ماسكه بإيدين بشار وجسمها كله بحضن خالد:لالالالالالا مابي اروح مابي...
    حاول يمسكها بشار ويبعد خالد عنها لكنه ما قدر خالد كان معصب حيل واذا تدخل بشار بزياده يمكن يضر ريم:حلفتك بالله يا خالد لا تأذيها حلفتك بالله...

    خالد يمشي بسرعه وريم تمشي وراه وتلتف على بشار وعينها بعينه تتوسله ما يتخلى عنها لكن قوة خالد حرمتها حتى الكلام ويادوب نطقت بهالكلمه:بشار لا تسافر...
    .
    واطلعت من البيت وبشار قلبه يعوره عليها:شلون عرفت اني بسافر ..؟ منو قال لها ....؟
    ياربي عليج ياريم والله ناويه تذبحيني انتي ..الله يهداك يا خالد في احد يسوي بأخته جذي الله يهداك ان شاءالله ...

    خالد طول ماهو بالسياره معصب ويصارخ على ريم واهي تبجي ولامه نفسها ومتكوره على حالها ، كان صوت نحيبها يقطع القلب ويذوب الجليد الي مثل قلب خالد بس ما رحم دموعها
    وزاد صراخه عليها: بس سكتي ما اشوفج تبجين انتي فاهمه ...؟ والله ياريم هالبيت منتي طالعه منه..وانا اعلمج دلع البنات هذا شلون تمشين عليه مره ثانيه...
123456789101112131415 ...