صدقة بخيل ... بقلمي

قصة قصيرة - قصه جميلة - اجمل قصص وحكايات قصيرة منوعة مفيدة ارسال إلى Twitter ارسال إلى facebook
  1. ميدو
    29-05-2011, 12:14 PM

    صدقة بخيل ... بقلمي

    صدقة بخيل ... بقلمي


    القى نفسة على حشائش الحديقة .. فقد كان بخيلا لايملك لنفسه حتى بيتا يسكن فيه , فأخذ يفكر أين ستذهب أموالي ؟!
    فسرح بعيدا , أيعقل أن أموت وتذهب أموالي إلى الغرباء ؟! هه! , لا بل هذه الأموال كلها لي , نعم كلها لي
    سوف أتلذذ بها في الحياة , ولا أحد سيشاركني بها , نعم .. ما أحلى هذة الأموال فأخذ يشمها كأنها وردة ذات رائحة عطرة , حتى لفت انظار السائحين في الحديقة , فأخذ كل واحد يكلم الأخر
    - ما بال هذا الرجل , أجن ؟! , من الواضح انه رجل غني ولكن , بخيل بعض الشيء , - نعم , تبين ذلك من ملابسه الممزقة من كل جانب
    فأحس في نفسه بأن الأنظار كلها أصبحت عليه , فأخذ بتعديل وضعة في الجلوس وتمتم :
    - ما بال هؤلاء الناس , أيريدون مشاركتي في الأموال , فصرخ بصوت عال لا أرادي : لا , لن تشاركوني في هذه الأموال , كلها لي ؟!
    فإلتفت السائحون له , ولكن لا أحد اعطاه من اهتمامه شيء , فأخدت الأفكار تدور في رأسه وفي يديه صرة من المال
    - امم , إنهم يخططون على هذه الصره , ولكن لن تنالو مني يالكم من مكارين , أنت لا تنظر إلى بهذة الطريقة , وأنت أيضا
    حتى جاء إليه رجل , وسرعان ما اخفى صرة الأموال في جيبه وهو ينظر إليه نظرة حقد !
    - ماذا تريد , تريد أموالي اليس كذلك ؟
    أستغرب الرجل من طريقة نظراته إليه , فقد كان ينظر إليه من الأعلى إلى الأسفل
    - هه ! , أموالك , أي اموال التي تتحدث عنها انت , يبدو لي بأنك لا تعلم شيء عن هذا المكان , فقد كنت سأسألك أين دورة مياة الرجال .
    فأبتعد عنه الرجل دون أي أجابة
    - الحمد لله لقد ذهب , فأخرج الصرة من جيبه فصار يتحدث إليها , ياحبيبتي لن يتجرأ أحد على أخذك مني لو كان ذلك على نحر رقبتي !!
    وما زالت الأنظار تتوجه إليه بإزدياد فأخذ يفكر عن طريقة يبعد أنظار الناس عنه فإلتفت لليمين تارة ولليسار تارة أخرى , حتى رأى إمرأة قريبه منه تتجول تطلب العطاء من الناس حتى وصلت إليه .
    - " من مال الله يا محسن "
    هنا قال في نفسه إنها الطريقة الأنسب حتى أبعد أنظار الناس عني , ولكن ستذهب أموالي , يالها من مصيبة عظيمة , فأخرج من جيبه صرة الأموال التي كان يجمعها من راتبه الشهري دون أن يصرف شيئا !!
    - تفضلي يا أختي , هذة الأموال لك
    فدهش كل من في الحديقة من هذا المنظر !!
    - ياله من رجل كريم لقد تصدق بكل ما يملكة من الاموال !!! , نعم , لا شك في ذلك إنه رجل كريم جدا
    فأبتسم أبتسامه خفيفه , وأستيقض من نومة فزعا , مفجوعا !!
    فقال : الحمد لله .. الحمد لله , لقد كان حلما !!!
    فأخذ ينظر إلى الأموال وأحتضنها في صدرة
    وأقسم ألا ينام ثانية مما راه في نومته الأخيرة .


    تمت
    مهدي صالح ال هزيم
    25/6/1432 ه



    <Photo 1>



  2. SOoΚaRh
    29-05-2011, 12:52 PM

    رد: صدقة بخيل ... بقلمي

    صدقة بخيل ... بقلمي





    نوالك دونه شوك القتاد .... وخبزك كالثريا في البعاد
    فلو أبصرت ضيفا في منام .... لحرمت الرقاد إلى المعاد



    صدق أن البخل مرض ..


    قصة رائعة ..
    لا حرمتنا من قلمك المبدع =)


    تحياتي