اسلام بلا فرق /تأليف احمد محمد على


اسلام بلا فرق
يقولون ان فى الاسلام ارهاب
وهو اصل للحضارة السمحاء
تنسبون للإسلام كل عيب
والعيب فيناوالاسلام منه براء
فأسلامنا اليوم زيف وغارض
بعيد عن كلام الله والانبياء
اسلامنما اليوم مأجور للنيل
منا ومن ارضنا وقتل الابرياء
اسلامنا حقا يدعو للسماحة
وينادينا بأن كل الاديان سواء
سادتى من ارهبوا وخربوا الكنائس
ليسو مسلمين انهم اجراء
اسلامنا يدعو دوما للسلام
لم يدعو ضد دين ابدا بالعداء
ونبينا بذوى الكنائس اوصانا
خيرا نادى واعلى لنا النداء
فلهم عنده رحما وله بينهم نسبا
لم يكن بيننا وبينهم ابدا دماء
الله اكبر عودوا لرشدكم لاتقتلوا
ذميا فذاك لله للنبى عداء
فكيف نؤذى رسولنا وندعى
اننا نطبق شرع الله فى الابرياء
يامسلمين لاتدنسوا للإسلام
ثوبا فإسلامنا لم يدعوا ابدا للدماء
الله اكبر ثوروا بلا جهل ثوروا
على الظلم لاتقتلوا الابرياء
اسلامنا عدل و حياة اسلامنا
شرع يحفظ للناس الحقوق سواء
اسلامنا سلم يدعو للفضائل
للسماحة للسلام للعفو للإخاء