خسرنا العلماء ....وربحنا السيليكون

حوارات ونقاشات جميلة - الاختلاف في الرأي لايفسد للود قضيه
  • ارسال إلى Twitter
  • ارسال إلى facebook
  • ارسال إلى google plus
    1. 0000شيار0000
      12-09-2010, 04:58 PM

      خسرنا العلماء ....وربحنا السيليكون

      خسرنا العلماء ....وربحنا السيليكون


      مقال جميلللكاتبة
      أحلام مستغانمي
      خسرنا العلماء ....وربحنا السيليكون.
      خبر صغير أيقظ أوجاعي......
      لا شيء عدا أن الهند تخطط لزيادة علمائها، وأعدت خطة طموحا لبناء قاعدة من العلماء والباحثين لمواكبة دول مثل الصين وكوريا الجنوبية في مجال الأبحاث الحديثة.
      لم أفهم كيف أن بلدا يعيش أكثر من نصف سكانه تحت خط الفقر المدقع، يتسنى له رصد مبالغ كبيرة، ووضع الية جديدة للتمويل، بهدف جمع أكبر عدد من العلماء الموهوبين من خلال منح دراسية رصدت لها اعتمادات إضافية من وزارة العلوم والتكنولوجيا، بينما لا نملك نحن، برغم ثرواتنا المادية والبشرية، وزارة عربية تعمل لهذه الغاية، (عدا تلك التي توظف التكنولوجيا لرصد أنفاسنا)، أو على الأقل مؤسسة ناشطة داخل الجامعة العربية تتولى متابعة شؤون العلماء العرب، ومساندتهم لمقاومة إغراءات الهجرة، وحمايتهم في محنة إبادتهم الجديدة على يد صناع الخراب الكبير.
      أي أوطان هذه التي لا تتبارى سوى في الإنفاق على المهرجانات ولا تعرف الإغداق إلا على المطربات،فتسخو عليهن في ليلة واحدة بما لا يمكن لعالم عربي أن يكسبه لو قضى عمره في البحث والاجتهاد؟
      ما عادت المأساة في كون مؤخرة روبيتعني العرب وتشغلهم أكثر من مقدمة ابن خلدون،بل في كون اللحم الرخيص المعروض للفرجة على الفضائيات،أي قطعة فيه من "السيليكون" أغلى من أي عقل من العقول العربية المهددة اليوم بالإبادة.
      إن كانت الفضائيات قادرة على صناعة "النجوم" بين ليلة وضحاها، وتحويل حلم ملايين الشباب العربي إلى أن يصبحوا مغنين ليس أكثر، فكم يلزم الأوطان من زمن ومن قدرات لصناعة عالم؟
      وكم علينا أن نعيش لنرى حلمنا بالتفوق العلمي يتحقق؟
      ذلك أن إهمالنا البحث العلمي، واحتقارنا علماءنا، وتفريطنا فيهم هي من بعض أسباب احتقار العالم لنا.
      وكم كان صادقا عمر بن عبدالعزيز (رضي الله عنه) حين قال: "إن استطعت فكن عالما. فإن لم تستطع فكن متعلما. فإن لم تستطع فأحبهم، فإن لم تستطع فلا تبغضهم". فما توقع أن يأتي يوم ننكل فيه بعلمائنا ونسلمهم فريسة سهلة إلى أعدائنا، ولا أن تحرق مكتبات علمية بأكملها في العراق أثناء انهماكنا في متابعة "تلفزيون الواقع"، ولا أن يغادر مئات العلماء العراقيين الحياة في تصفيات جسدية منظمة في غفلة منا، لتصادف ذلك مع انشغال الأمة بالتصويت على التصفيات النهائية لمطربي الغد.
      تريدون أرقاما تفسد مزاجكم وتمنعكم من النوم؟
      في حملة مقايضة النفوس والرؤوس، قررت واشنطن رصد ميزانية مبدئية تبلغ 160 مليون دولار لتشغيل علماء برامج التسلح العراقية السابقين، خوفا من هربهم للعمل في دول أخرى، وكدفعة أولى غادر أكثر من ألف خبير وأستاذ نحو أوروبا وكندا والولايات المتحدة.
      كثير من العلماء فضلوا الهجرة بعد أن وجدوا أنفسهم عزلا في مواجهة "الموساد" التي راحت تصطادهم حسب الأغنية العراقية "صيد الحمام". فقد جاء في التقارير أن قوات "كوماندوز" إسرائيلية، تضم أكثر من مئة وخمسين عنصرا، دخلت أراضي العراق بهدف اغتيال الكفاءات المتميزة هناك.
      وليس الأمر سرا، مادامت مجلة "بروسبكت" الأميركية هي التي تطوعت بنشره في مقال يؤكد وجود مخطط واسع ترعاه أجهزة داخل البنتاغون وداخل( سي اي إي)، بالتعاون مع أجهزة مخابرات إقليمية، لاستهداف علماء العراق.
      وقد حددت المخابرات الأميركية قائمة تضم 800 اسم لعلماء عراقيين وعرب من العاملين في المجال النووي والهندسة والإنتاج الحربي. وقد بلغ عدد العلماء الذين تمت تصفيتهم وفق هذه الخطة أكثر من 251 عالما. أما مجلة "نيوزويك"، فقد أشارت إلى البدء باستهداف الأطباء عبر الاغتيالات والخطف والترويع والترهيب. فقد قتل في سنة 2005 وحدها، سبعون طبيبا.
      العمليات مرشحة حتما للتصاعد، خصوصا بعد نجاح عالم الصواريخ العراقي مظهر صادق التميمي من الإفلات من كمين مسلح نصب له في بغداد، وتمكنه من اللجوء إلى إيران. غير أن سبعة من العلماء المتخصصين في "قسم إسرائيل" والشؤون التكنولوجية العسكرية الإسرائيلية، تم اغتيالهم، ليضافوا إلى قائمة طويلة من العلماء ذوي الكفاءات العلمية النادرة، أمثال الدكتورة عبير أحمد عباس، التي اكتشفت علاجا لوباء الالتهاب الرئوي " سارس"، والدكتور العلامة أحمد عبدالجواد، أستاذ الهندسة وصاحب أكثر من خمسمئة اختراع، والدكتور جمال حمدان، الذي كان على وشك إنجاز موسوعته الضخمة عن الصهيونية وبني إسرائيل.
      أجل، خسرنا كل هذه العقول..لكن البركة في "السيليكون"!














    2. queen
      13-09-2010, 03:23 AM

      رد: خسرنا العلماء ....وربحنا السيليكون

      خسرنا العلماء ....وربحنا السيليكون


      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

      إخوي الكريم .......شيار.......


      وكم كان صادقا عمر بن عبدالعزيز (رضي الله عنه) حين قال: "إن استطعت فكن عالما. فإن لم تستطع فكن متعلما. فإن لم تستطع فأحبهم، فإن لم تستطع فلا تبغضهم".

      أنت إختصارت الموضوع كله بهذه العبارة
      أخي الكريم السيلكون وتغير خلقة الله هذا من تسلط الشيطان علينا ومن ضعف إيماننا بالله وقل خوف الله بقلوبنا
      تعرف ما الجميل هاليومين ؟؟
      الكل فتح عيونه على الفكر والعلماء .. ما راح أقول لماذا ؟؟
      لأنه شيء جميل وأن شاء الله كل واحد منا يبدتي بنفسه .. وتغير من نفسه للأحسن والأفضل وكل شخص قائد لنفسه الأمارة بالسوء
      بارك الله فيك وأسعدك بالدارين
      دمت بخير


    3. 0000شيار0000
      13-09-2010, 10:03 AM

      رد: خسرنا العلماء ....وربحنا السيليكون

      خسرنا العلماء ....وربحنا السيليكون


      وبارك الله فيج
    4. بنت الجزيرة
      18-09-2010, 12:31 PM

      رد: خسرنا العلماء ....وربحنا السيليكون

      خسرنا العلماء ....وربحنا السيليكون


      خسرنا العلماء ....وربحنا السيليكون

      حقيقة هو خبر موقظ للمواجع ومدر للمدامع على حال أمتنا العربية الإسلامية . مع أنه ليس بالجديد ولكنه أصبح على المكشوف
      نحن كدول عربية للأسف للأسف دولا استهلاكية فقط .. أقولها وكلي حسرة

      نحن لم نخسر علماءنا بمحض اراداتنا ولم نهتم بأرباح السليكون بمحض ارادتنا
      وإنما فرض علينا فرضا حسب توجهات أنظمتنا العربية التي خلقت من شعوبها مدمني فضائيات وعبدة عاهرات السليكون
      فالشعوب على دين ملوكها
      الدول الغنية تصرف أموالها على ملاهي الدنيا سفها .. والدول الفقيرة أشغلت شعوبها في دوامة الحياة كدحا
      ليس معنى هذا أننا لانملك موهوبين ومبدعين وطاقات وقدرات .. بل على العكس العقل العربي أنظف وأذكى من غيره ولكن أين هي الفرص؟
      أخي الكريم: نحن لدينا طاقات علمية وقدرات عقلية ولكنها مهدرة .. محبطة .. موؤودة مع الأسف الشديد
      وحين يقرر العقل العربي التبحر في بحر العلم والعلوم وحين يطمح لتحقيق إنجازات في مجال تخصصه لا يجد مجالا مهيئا ولا فرصة متاحة في بلده .. فيرحل بأفكاره وطموحاته الى أوروبا الغرب لتحتضنه هي بدورها .. ثم تغتاله حقدا
      مأساة حقيقة يعيشها عالمنا العربي .. اتكالية محضة على الدول الغربية .. اعتماد كلي على حركات الإستيراد حتى في اتفه الأمور
      الى متى؟
      وان غضبت علينا تلك الدول وأوقفت ايراداتها ماهو البديل؟
      وان نضبت مصادر تمويلنا ماهة الحل؟
      الم يفكر الحكام الأغبياء بهكذا غدر وهكذا مفاجات؟
      ولكن الحقيقة المرة تكمن في إرادة أمريكا .. هي التيار العارم الذي يقف في وجه أي تقدم عربي بأساليب ضغطها على أنظمتنا السياسية التي لاخيار ثان لها غير الرضوخ والتنفيذ
      ............
      ومن المدمي للقلوب عمليات تصفيات العلماء كما جاء في الخبر دون أن تحرك دولهم ساكنا
      والحروب والحصارات إحدى السبل الأمريكية التي تفرضها على دول .. بدأ بصيص نجاحها يلوح في الأفق لتدمر وتنهك قواها وتفقدها أي تقدم علمي وتصفي علماءها عنوة .. كما حدث في العراق
      أخي الكريم .. التصفيات لا تقتصر فقط على الحروب .. بل إن أمريكا الصليبية لا تسمح لعالم عربي درس وأنجز في كنفها بالعودة الى بلده .. وحين يقرر .. تحاول شراء اختراعه حتى تسمح له بالعودة وإن رفض تقتله في ظروف غامضة وتسرق اختراعه أو انجازه .. وكم من عالم قتل وهو يتهيء للعودة الى بلده وكم من فرحة أم أغتيلت وهي تتهيئ لاستقبال ابنها المبدع.

      قريبتي الدكتور سامية ميمني الحاصلة على براءة الاختراع من المجلس الطبي

      المشاركة الأصلية كتبت بواسطة
      الدكتورة السعودية سامية عبد الرحيم ميمني
      كان لها أكبر الأثر في قلب موازين عمليات جراحات المخ والأعصاب، كما أنها جعلت من الجراحات المتخصصة الصعبة جراحات بسيطة سهلة بالتخدير الموضعي
      عرض عليها مبلغ من المال والجنسية الاميركية مقابل التنازل عن بعض اختراعاتها, ولم يكن المبلغ بسيطا بل كان العرض خمسة ملايين دولار اميركي إضافة للجنسية الاميركية ورفضت العرض
      واستمرت الدكتورة سامية في دراستها وإنجاز أبحاثها ولم يصبها اليأس إلى أن حلت الفاجعة الكبرى عندما نشرت محطة ال CNN صورا لجثة الدكتورة الشهيدة وقد تعرف عليها أهلها عن طريق الصدفة لمشاهدتهم هذه القناة التي بثت الواقعة وصور الدكتورة سامية ميمني, حيث قتلت خنقا في شقتها وجدت جثتها في إحدى المدن الاميركية داخل ثلاجة عاطلة عن العمل.

      هذا هو حال علماؤنا العرب
      إما تقتل طموحاتهم في بلدانهم وإما تغتال حياتهم في بلد المسيح والنصارى
      أخي الفاضل
      موضوعك مأساوي للغاية
      أيقظ العقول على أخطار قد تداهمنا في أي لحظة فنقع ضحية فشلنا وغباء دولنا ونموت جوعا وقهرا
      أسأل الله ذو الجلال والإكرام أن يرزقنا نصرا إسلاميا .. ونصرا علميا .. وتفوقا ونجاحا دينيا ودنيويا
      اللهم امين
      شيار
      كل الشكر لطرح واقعي لامس مأساتنا كعرب
      فرض علينا التخلف من ولاة أمورنا إرضاء لأنظمة مجرمة لا تعرف الرحمة
      اللهم لاتسلط علينا من لايخافك فينا ولا يرحمنا .. امين
      تحيتي
    5. ◄زيتية العينين►
      18-09-2010, 01:08 PM

      رد: خسرنا العلماء ....وربحنا السيليكون

      خسرنا العلماء ....وربحنا السيليكون


      بسم لله الرحمن الرحيم

      و الله اعلم يا أخي أننا وصلنا الى نقطة قريبة من اخر الزمان
      حيث يزداد الجهل و يقبض العلم و يزيد الفجور و المغنيات و تزخرف المساجد
      "إن الله لا يقبض العلم انتزاعا ينتزعه من الناس، ولكن يقبض العلم بقبض العلماء، حتى إذا لم يبق عالما اتخذ الناس رؤوسا جهالا، فسئلوا، فأفتوا بغير علم، فضلوا وأضلوا" هذا قول النبي صلى الله عليه وسلم فيما رواه عنه البخاري.

      وقال صلى الله عليه وسلم في حجة الوداع: "يا أيها الناس خذوا من العلم قبل أن يقبض، وقبل أن يرفع من الأرض" الحديث وفي اخره "ألا إن ذهاب العلم ذهاب حملته" ثلاث مرات، أخرجه أحمد.

      أخي ان الرسل عليهم الصلاة والسلام لم يورثون من بعدهم درهم ولا دينار بل العلم !!! لهذا يتعمد الغربيين استدراج ذووي العقول ليطفئوا الحق و الله متم نوره لو كره الكافرون


      و العلماء كشمس ساطعه تنيير المكان و تزيل الجهل و ترفع الظلم لذالك يسعى المفسدون بالارض الى قتلهم او تشتيتهم

      يقول الإمام أحمد رحمه الله: "الحمد لله الذي جعل في كل زمان فترة من الرسل بقايا من أهل العلم يدعون من ضل إلى الهدى ويصبرون منهم على الأذى، يحيون بكتاب الله الموتى ويبصرون بنور الله أهل العمى، فكم من قتيل لإبليس قد أحيوه، وكم من تائه ضال قد هدوه، فما أحسن أثرهم على الناس وأقبح أثر الناس عليهم! ينفون عن كتاب الله تحريف الغالين وانتحال المبطلين وتأويل الجاهلين الذين عقدوا ألوية البدعة، وأطلقوا عقال الفتنة فهم مختلفون في الكتاب مخالفون للكتاب مجمعون على مفارقة الكتاب يقولون على الله، وفي كتاب الله بغير علم يتكلمون بالمتشابه من الكلام ويخدعون جهال الناس بما يشبهون عليهم من فتن المضلين".

      ودي
    6. 0000شيار0000
      24-09-2010, 12:08 AM

      رد: خسرنا العلماء ....وربحنا السيليكون

      خسرنا العلماء ....وربحنا السيليكون


      العفو
      نورتو
    7. البرنسيسة عبورة
      24-09-2010, 12:38 AM

      رد: خسرنا العلماء ....وربحنا السيليكون

      خسرنا العلماء ....وربحنا السيليكون


      تقبل مروري وشكرا
    8. 0000شيار0000
      01-10-2010, 09:56 PM

      رد: خسرنا العلماء ....وربحنا السيليكون

      خسرنا العلماء ....وربحنا السيليكون


      نورتي
    9. احمد الكوردي
      07-10-2010, 12:03 PM

      رد: خسرنا العلماء ....وربحنا السيليكون

      خسرنا العلماء ....وربحنا السيليكون


      يسلمووووووووووايديكي اكتير حلو
    10. 0000شيار0000
      07-10-2010, 11:34 PM

      رد: خسرنا العلماء ....وربحنا السيليكون

      خسرنا العلماء ....وربحنا السيليكون


      أيديكي

      ؟؟؟؟

      هههههههههه