نبذه عن الشاعر سليمان المانع

ديوان الشاعر سليمان المانع - شاعر الغربة
  • ارسال إلى Twitter
  • ارسال إلى facebook
  • ارسال إلى google plus
    1. *مزون شمر*
      19-08-2010, 02:55 AM

      نبذه عن الشاعر سليمان المانع

      نبذه عن الشاعر سليمان المانع


      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


      بطاقته الشخصية :-
      سليمان مانع عجاج الكره العنزي
      كنيته أبو روز
      سنة الميلاد 1967 م تقريبا



      لا تتفاجاء إذا مررت على احد مقاهي الرياض الشعبيه وجدت أبو روز قد رما بغترته واتكأ على احد المراكي مطلقا لأنفاس الجراك العنان رغم انه مؤخرا اصبح يميل إلى المعسل اقتداء بدعاية احدى القنوات الفضائيه التي تظهر فيها الفتاه تنفث أنفاسها من الارجيله !؟
      ايضا لاتتفاجاء إذا وجدت احدهم يؤشر لإيقاف السيارات وتوقفت له لتجد أبو روز
      بشحمه ولحمه يطالعك بابتسامه لا تفارق وجهه طالبا إيصاله .

      فهو شخص عايش كل يوم بيومه غير مبالي ومهتم لأي اعتبارات أخرى
      فلا توجد عنده مشكله إذا كان اليوم يملك مليون وغدا ريال.
      فلقد جرب حياة الفقر كما جرب حياة الغنى ولم تغير في شخصيته شيء إطلاقا
      لكن الفارق هم اصحابه الذين يظهرون وقت تسليط الأضواء عليه ويختفون حين
      تخفت تلك الأضواء ، ولكن سليمان بطيبته المعتادة يغفر لهم في كل مره يتنكرون
      له بها .

      مرحلة الطفولة والمراهقة:-
      منذ نعومة أظافر الشاعر سليمان المانع نشأ وهو يحمل فوق عاتق كتفيه وصمة
      ( البدون)
      وبدا يدرك منذ سنين الطفولة الأولى ما تعنيه هذه الكلمة من ألم داخلي لا نحس به نحن من نحمل الجنسية فلقد اصطدم منذ فترة المراهقة بكثير من الأبواب المقفلة في وجهه رغم طبيعته التي لا تحب فرض القيود.

      ومع ذلك حاول بشتى الطرق والوسائل قتل أسئلة الناس ونظراتهم نحوه ولكن اعيته السبل فلقد بذل جهودا مضنيه للحصول على الجنسية التي يعدها حقا مكتسبا نظرا لولادته على ارض هذا البلد فهو لا يعرف غيره ، حاول وحاول حتى تملكه اليأس وقال قصيدته المشهورة :

      تسعين ليلة فسرت حفنة أعوام=
      جربت سلمى والف شكرا لسلمى
      ................................. =
      .................................
      بالما كتبت أغلى المبادئ والأحلام=
      لا و اخساره يالكتابه على الما !!

      ضوئيه عن جزء من القصيده بخط يد الغريب




      مرحلة الاغتراب:-
      ثم نزح إلى أراضي الشام ليلبث هناك ردحا من السنين عانى منها ويلات الغربة
      التي كان لها الفضل بعد الله سبحانه وتعالى لتفجر طاقاته الشعرية الكامنة التي ارتكزت على معنى الغربة والألم والعذاب والتهديد والوعيد واحيانا جنحت إلى إلقاء اللوم على ارض بلاده التي لفظته ومن أشعاره في هذه المرحلة:


      مجبور اعايش غربة بأسم الأحساس =
      واجامل الاحزان بأسم السعاده
      واليا عصى قلبي سلمت انت ياراس=
      خله عسى قلب الشقا للاباده
      خله يعايش غربته بأسم الأحساس=
      منه على حاله وهذا مراده


      فكانت انطلاقته الشعرية عبر أبواب الصحافة الكويتية التي شرعت له الأبواب لينثر أشعاره عليها في وقت كانت تقف منه الصحافة السعودية موقف المتفرج ( لوجود خط أحمر كبير اسفل اسم سليمان المانع) إلا فيما ندر من أبيات يتيمة مثل بيته الشهير:

      ياشينها لا صرت بين اختيارين=
      مستقبلك والا حبيبا توده


      مثل البحر مهما عطا للسفينه=
      يبخل على اللي يشحذه شربة المي


      مرحلة العودة إلى الوطن والاتجاه إلى شعر الغزل:-

      إلى أن جاء الفرج على يدي المؤسس والداعم الفعلي لمجلة المختلف صاحب السمو الملكي الأمير / بدر بن عبد المحسن ، الذي انهي غربة أبو روز بشفاعته لدى المسؤولين!!
      فعاد سليمان المانع إلى ارض الوطن بعد طول غياب ثم قام سمو الأمير بتوظيفه في مكتبه الخاص لفترة من الوقت لكن كعادة سليمان التي عرف عنها كرهه للعمل بشتى اشكاله فما هي إلا فتره حتى فصل لكثرة غيابه.
      ومن وقتها وسليمان ينتقل من عمل إلى أخر حتى قيل انه مارس كافة الاعمال من بائع فاكهه إلى سائق أجره وغيرها
      وفي هذه الفترة تميز شعر أبو روز بالطابع الغزلي وخصوصا فتاه ذكرها كثيرا في أشعاره تدعى ريم جده ومن الأبيات الدالة على ذلك:


      هو احلامي هو ندائي هو عتابي=
      هو اشراقة حاضر العمر ونصيبي
      هو سروري هو ابتسامة شوق ذابي=
      هو صدى ضحكات وقتي هو نحيبي
      هو دياري هو طريقي هو اغترابي=
      هو الدنيا في تناقضها العجيبي
      دون وصله ضايع مني شبابي=
      من يوصل ريم جده للغريبي؟


      مرحلة الحصول على الجنسية وبداية الانحدار بمستوى شعره :-
      واستمر أبو روز على هذا الوضع لفترة حتى جاءته فرصه على طبق من ذهب إلا وهي دعوته إلى مهرجان الجنادريه الوطني للتراث والثقافة فخصصت له امسيه من ضمن الفعاليات شرفها بحضوره صاحب السمو الملكي الأمير / متعب بن عبد الله بن عبد العزيز ، وفي هذه الليلة استغل سليمان المانع الفرصة التي لاحت له فركز على شعر المعاناة والغربة وفعلا كما توقع أبو روز تفاعل معه جميع الحضور حتى غالب بعضهم البكاء من شدة التأثر ، هنا وقف الأمير / متعب ليعلن على الحضور منح الجنسية لسليمان المانع كما تم منحه الفرس الخاص بسمو الأمير ومبلغ كبير من المال.

      كما نعلم تحققت اغلب أحلام أبو روز فكان أول قرار يتخذه هو الزواج للمرة الثانية!!
      ولكن رغم ارتياح وشعور أبو روز في هذه الفترة إلا أن شعره بداء يفقد شيئا من وهجه حتى اصبح أخيرا شعرا عاديا جدا يستطيع أي شاعر مبتدئ كتابته ،( وهنا اعتقد أن أبو روز فقد حاجتين مهمتين كان يتميز بهما شعره إلا وهما الشعور بالمعاناة والشعور بالحب ) اللتان كانتا اكبر محركين لكم المعاني والأحاسيس في شعره.

      ولكن ما هو وضع أبو روز حاليا !؟

      هذا هو الشيء الذي لا استطيع أن أفتيكم فيه نظرا لابتعادي عن متابعة اخباره منذ فتره طويلة !
      ولكن طالعتنا مجلة المختلف قبل فتره بصوره له وهو يعمل في محل لبيع الذهب بعد أن انفق ما بيده من أموال ، كثيرون قالوا أن الصورة ملفقه ولكن حتى لو كانت الصورة ملفقه فلماذا لم يعقب عليها أبو روز إلا إذا كان هو من أوصى بنشر مثل هذه الصورة لهدفين كما اعتقد
      أولا تسليط الضوء عليه من جديد
      ثانيا أن يلتفت إليه بعض من وقفوا إلى جانبه سابقا ليقفوا معه من جديد

      أخيرا لن أقول لابو روز كما قال له كثير من زملائه واصحابه من مطالبتهم له بالعودة إلى الروح التي كان يكتب بها أواخر الثمانينات و أوائل التسعينات
      لأني اعلم انه حاول وحاول ولكن فاقد الشيء لا يعطيه نظرا لافتقاده للمعاناة الحقيقية

      في الختام لا يسعني إلا أن أقول إني من أكثر الناس اهتماما ولعا بشعر الغريب وما زلت ولكن القديم منه فقط إما الجديد فلا يعنيني بشيء إطلاقا
      كما أحب أن انوه أن اغلب مصادري التي استقيت منها هذه المعلومات حاولت جاهدا أن تكون صادقه فلا يلام المرء بعد اجتهاده
      وليعلم أبو روز انه لولا حبي له لما كلفت نفسي بكتابة هذه النبذة عنه فلا يلومني لأنه طالما هو شاعر معروف فللناس الحق بالتعليق والانتقاد كما يرونه كلن حسب اجتهاده ، رغم إني حاولت قدر الاستطاعة أن ابتعد عن حياته الخاصة إلا أن السياق أجبرني إلى الإشارة إلى بعض أموره الخاصة دون تجريح.
      كما أحب أن انوه أن اغلب أبيات الشعر الواردة في هذا الموضوع هي من أشعار أبو روز القديمة التي كتبها بخط يده ( لدي مخطوطه له مكونه من حوالي 30 قصيده)
      فقد يلاحظ القارئ وجود اختلاف في بعض كلمات الأبيات عما اعتاد أن يراه في المطبوعات الشعرية ولكني تعمدت نشرها كما هي لقوتها وجزالتها ولكنها تعارض سياسة النشر لدى تلك المطبوعات ، كما قد يفاجئ القارئ بوجود أبيات يقراها لأول مره لم يسبق نشرها من قبل حتى في ديوان سليمان المانع الأخير الذي طبع هذا العام.(سوف اقوم بعرض بعض قصائده التي تنشر اول مره كامله للقراء في القريب العاجل في هذا المنتدي لكي يكون له قصب السبق انشاءالله)

      ضوئيه من مخطوط الغريب:

      هذا البيت يعتز به ابو روز كثيرا ويعتبره في مرحله من مراحل حياته القدوه التي يسير عليها!!



      احرار نبي كون يستوعب احرار=
      صدره فراش لكل رأي وعقيدة



      للامانه منقول

      250*300 Second
    2. البواردي
      24-07-2012, 06:04 PM

      رد: نبذه عن الشاعر سليمان المانع

      نبذه عن الشاعر سليمان المانع


      الشاعر سليمان المانع

      شاعرالالم والحزن شاعر الغربه

      ضحية الاضواء والثراء السريع

      الذي فيمابعد هوى به الى القاع

      مشكورة مزون شمر