سياسه رفض /اوقبول الأفكار

حوارات ونقاشات جميلة - الاختلاف في الرأي لايفسد للود قضيه ارسال إلى Twitter ارسال إلى facebook
  1. ]معشوق الفيافي[
    26-06-2010, 06:06 PM

    سياسه رفض /اوقبول الأفكار

    سياسه رفض /اوقبول الأفكار


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


    دعوات وإطروحات وكتب ونقاشات ودية وربما لا ودية
    تناقش الفكر الإنساني بشتى أشكاله ودرجاته
    وتعرض فكرها الذي قد يكون صائبا وقد يكون أبعد الى الصواب من الشمس
    نتحدث عن نوع من أنواع غسيل الدماغ
    ولاشك أن الكتابه أحدها , وهناك شواهد حيه و ميته معظمنا يعرفها
    هناك من يناقش فكر هتلر ويقول أنه بالرغم من تلوث يديه بالدم و مزجه بالحديد و النار
    إلا أنه كان يحوي بداخله فكر عظيم !
    وهناك من يقول أنه رجل قبيح ديكتاتوري , مصاب بلوثة (جنون العظمة)
    وتحت يديه سلطة و نفوذ و مساحة شاسعه ليمارس فيها لعبه دون حساب ولا خشية من عقاب .!



    وهناك من يناقش العلماء في علمهم , يراددهم في فتواهم , يقول أنهم لا يفقهون مايقولون
    وهناك من يقول : لهم فتواهم وليست لي إن لم تكن تناسبني
    فما وضعت الفتوى إلا لرفع الحرج ونصب الحجة . في الدين سعة . أليس كذلك ؟
    إضافة الى أن معظم القراء لايملكون عشر علمه الشرعي
    من نحن حتى نحكم على رجل دين ؟
    هل نقده نوع من أنواع الديموقراطيه ؟
    وما هي الحاجه الملحه لطعن علمه الذي تعلمه و يواجهنا به بالحجة والدليل ..!



    وهناك من يقذف بلده تحت ستار ظلمة الحبر حيث لا شهود عليه الا نفسه
    ثم يتلون و يمجد بلده ويقتات من خير هذا البلد أمام الاعين
    صانعا مفارقه عظيمه تثير العجب
    أين أنت / أنت من هذا الفكر ؟


    وهناك من يحمل علم النجوم والخطوط الزرقاء في التعصب للإنسان ,
    دون الإلتفات لنوع هذا الإنسان , وخصوصية تكوينه (جسديا وفكريا وإحساسا)
    فهم تارة يخلطون المرأة بالرجل عمدا رغبة بتحريرها !!
    وتارة يجعلونها تحمل عبء مساواتها بالرجل وحدها ..
    ويلكم ماأكبر ماظلمتم المرأة , أن ساويتموهن بنا !
    أنسيتم أنهن القوارير , سهل خدشهن , لا يتحملن صلافة و جلافة مابكم ,
    أنسيتم أننا قوامون عليهن لخدمتهن وحراستهن لا لإستعبادهن ؟
    أنسيتم أنها لا تتحمل مشقة ماتتحملون (جسديا)
    أنسيتم أن قلبها يفكر مع عقلها , ونحن شاركنا عقولنا بجيوبنا لتفكر !
    ويلكم .. ماأنصفتموهن ولا قليلا !


    وهناك من يخاطبك (مجازفا بأنك من من بعيشوا في كهوف أفغانستان المظلمة)
    ف يخاطبك عن الأبراج والفلك وحظك اليوم وطالعك بالأمس ..!
    (ولا يرفق بك ولا بجهلك مرددا )
    إبقى اليوم بالبيت ,فهناك تضارب بين زحل وعطارد , ولكن غدا , ستقترب
    الزهرة من نبتون وهذا يوم سعدك ,فستحصل على ترقية كبيرة جدا........!! (ربما مات المدير )


    وهناك من المحرضين على سبل التثقف المعوجه
    فإن تماشيت معهم سقطت في وديانهم الملوثة بالفكر الليبرالي والعلماني
    والمنادي لحقوق الإنسان بيد أنهم لا يعلموا إلا حق الأسنان
    (أن تظل بيضاء لامعة وقت إلقاء خطبهم العصماء) !!


    وهناك الكتب التي تعبث في توجهاتنا (كبارا) و(صغارا)فتجعل من رداء الحرية الأبيض الساتر المحدد بحدود (رداء) غيرك
    إلى رداء فضفاض شديد الشفافية (فلسفة لاأكثر) !


    سياسة رفض الأفكار , هل أنت من متبعيها ؟
    هل هناك من يتقبل الأفكار بكل شكل ولون كالإسفنج الذي يمتص كل سائل ؟
    وربما يعتنق ألف فكرة في الشهر , ويغير من رأيه بإستمرار متماشيا مع أي تطور جديد ..
    هل أنت :
    ( أنا مع الفكرة الصائبة و إن كنت أرفضها)
    (أرفض الفكرة إن كانت لاتناسبني ولو كانت صائبة , فلا أنفذها ولا أخطأها)
    (أنا صاحب فكري , لا لأحد حق في الدخول لمحرابي ليفسده وإن كنت مخطئ وهو صائب )


    كيف تحمي نفسك من الترهات التي تحدث على سطح قريب منك
    كيف تجعل من نفسك محصنا فكريا من أي فقاعات ملونة و ملوثه تحلق على مقربة منك ؟
    حدثنا / حدثينا

    منقول
  2. العربي22ب6
    27-06-2010, 12:10 AM

    سياسه رفض /اوقبول الأفكار


    بسم الله الرحمن الرحيم

    كلامك هذاعرفه من قبل ان تنخمد جذوته وكان لاهله على اهلنا سطوة كادة تهلك الاخضرواليابس ولكنهم بفضل الله ومنته ..

    سقطوا مع سقوط اسيادهم يوم الثلاثاء..ونخمدة بتوفيق من الله تلك الجذوة امهلكة..ففقدواروحهم الغربية بفقدان الغربيين لروحهم..وبتنا نرافاقدالشيء لايعطية..ولمعتهم فاقدةبريقها..

    ومامن اله الالله الواحدالقهار..

    ولكن يبدواننامازلنا في جنح من الغفلة غافلون..

    احيك على رونق المطروح وشدة بأس الروعة ماءثجاجا..

    لي عودة باذن الله وعودات..
  3. queen
    27-06-2010, 10:36 AM

    سياسه رفض /اوقبول الأفكار


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    عليكم السلام والرحمة والإكرام
    موضوع رائع لطرح نقلت فأبدعت بالنقل
    ما العيب في النقاش ؟؟!
    من الطبيعي أن نستفيد من وأن نتعظ ونأخذ العبرة من قصص من حولنا واللي ما يتعلم من تجارب غيره غبي هذي حكمة قديمة


    من نحن حتى نحكم على رجل دين ؟
    لا ما يحق لنا أن نحكم عليهم

    هل نقده نوع من أنواع الديموقراطيه ؟
    لا أعرف بالديموقراطية وأرفض أن أنتقد أحد منهم
    ولكن أنا مع أفتي قلبك لو أفتوك .
    .
    وما هي الحاجه الملحه لطعن علمه الذي تعلمه و يواجهنا به بالحجة والدليل ..!

    لا أعتقد أن هناك حاجة

    وهناك من يقذف بلده تحت ستار ظلمة الحبر حيث لا شهود عليه الا نفسه
    ثم يتلون و يمجد بلده ويقتات من خير هذا البلد أمام الاعين
    صانعا مفارقه عظيمه تثير العجب
    أين أنت / أنت من هذا الفكر ؟
    أرفض السب بكل أنواعه ومن أراد التغير فليبدأ بنفسه أولا ثم يغير الاخرين ..

    وهناك من يحمل علم النجوم والخطوط الزرقاء في التعصب للإنسان ,
    دون الإلتفات لنوع هذا الإنسان , وخصوصية تكوينه (جسديا وفكريا وإحساسا)
    فهم تارة يخلطون المرأة بالرجل عمدا رغبة بتحريرها !!
    وتارة يجعلونها تحمل عبء مساواتها بالرجل وحدها ..
    ويلكم ماأكبر ماظلمتم المرأة , أن ساويتموهن بنا !
    أنسيتم أنهن القوارير , سهل خدشهن , لا يتحملن صلافة و جلافة مابكم ,
    أنسيتم أننا قوامون عليهن لخدمتهن وحراستهن لا لإستعبادهن ؟
    نعم قوامة الرجل على المرأة أتت من قيامه على حوائجها ورعايتها وحمايتها
    لهذا قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :( ما أكرمهن إلا كريم ولا أهانهن إلا لئيم )
    أنسيتم أنها لا تتحمل مشقة ماتتحملون (جسديا)
    أنسيتم أن قلبها يفكر مع عقلها , ونحن شاركنا عقولنا بجيوبنا لتفكر !
    ويلكم .. ماأنصفتموهن ولا قليلا !
    نعم كلام صحيح

    وهناك من يخاطبك (مجازفا بأنك من من بعيشوا في كهوف أفغانستان المظلمة)
    ف يخاطبك عن الأبراج والفلك وحظك اليوم وطالعك بالأمس ..!
    (ولا يرفق بك ولا بجهلك مرددا )
    إبقى اليوم بالبيت ,فهناك تضارب بين زحل وعطارد , ولكن غدا , ستقترب
    الزهرة من نبتون وهذا يوم سعدك ,فستحصل على ترقية كبيرة جدا........!! (ربما مات المدير )

    هذا تنجيم وهو حرام ولا نقاش فيه


    وهناك من المحرضين على سبل التثقف المعوجه
    فإن تماشيت معهم سقطت في وديانهم الملوثة بالفكر الليبرالي والعلماني
    والمنادي لحقوق الإنسان بيد أنهم لا يعلموا إلا حق الأسنان
    (أن تظل بيضاء لامعة وقت إلقاء خطبهم العصماء) !!
    هؤلاء لهم من يتبعهم من الغاوين

    وهناك الكتب التي تعبث في توجهاتنا (كبارا) و(صغارا)فتجعل من رداء الحرية الأبيض الساتر المحدد بحدود (رداء) غيرك
    إلى رداء فضفاض شديد الشفافية (فلسفة لاأكثر) !

    سياسة رفض الأفكار , هل أنت من متبعيها ؟
    لا أنا مع وجود الأفكار
    ولا أرفض الفكر ولكني أرفض المنهج المغاير لمنهجي وديني لا نقاش فيه ولا جدل

    هل هناك من يتقبل الأفكار بكل شكل ولون كالإسفنج الذي يمتص كل سائل ؟
    ربما رغم أني لا أعتقد أن تقبل الأفكار الدخيلة سهل ..لكن فيه ناس تظن أن هذا إنفتاح وتقدم
    وربما يكون الفكر صحيح يواجه بالرفض ولم يكون غلط له مشجعين ومقبلين
    وربما يعتنق ألف فكرة في الشهر , ويغير من رأيه بإستمرار متماشيا مع أي تطور جديد ..
    هل أنت :
    ( أنا مع الفكرة الصائبة و إن كنت أرفضها) لا بكل تأكيد

    لما أرفض فكرة أرى أنها صائبة ؟؟!!
    بالعكس أتقبلها وأدخلها لمنهجي حتى أن كانت كلمة حق أريد بها باطل .. أرفضها قمة الغباء التصرف بهذه الطريقة
    (أرفض الفكرة إن كانت لاتناسبني ولو كانت صائبة , فلا أنفذها ولا أخطأها)
    وهبني الله سبحانه وتعالى فكر وعقل لأميز بين الصواب والخطأ قال تعالى :( وهديناه النجدين ..)

    (أنا صاحب فكري , لا لأحد حق في الدخول لمحرابي ليفسده وإن كنت مخطئ وهو صائب )

    لا أرفض هذه العبارة ويجب أن أزن الأمور والأفكار برأسي وأحسن من نفسي وأطورها وأهذبها
    كيف تحمي نفسك من الترهات التي تحدث على سطح قريب منك
    كيف تجعل من نفسك محصنا فكريا من أي فقاعات ملونة و ملوثه تحلق على مقربة منك ؟
    حدثنا / حدثينا

    حمايتها كيف يكون ..!!
    بالإطلاع والقراءة أكثر والتجربة ضرورية لكن أن نخاف الله وأن نجعله عين الرقيب علينا
    أعتقد أن الإنسان الان تدخل عليه الكثير من الفكر الاخر ولم يرفض أمر منطقي يحارب ويواجه بأنه شخص متخلف ورجعي أنا أفضل أن أكون متخلفة ورجعية على أن أكون متبنيه لأفكار لا تمت لي بصلة

    مشكور إخوي على الطرح الأكثر من رائع
    راق لي كثير
    لك كل التقدير والإحترام

    .


  4. العربي22ب6
    27-06-2010, 05:00 PM

    سياسه رفض /اوقبول الأفكار


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



    وهناك من يناقش العلماء في علمهم , يراددهم في فتواهم , يقول أنهم لا يفقهون مايقولون

    حبيبي انت يالغالي اناغليك ويجب عليك سمعي اولوبعدهابث في حكمك الانه بعدسماعك وهاناذكرك من اول شيء..

    وهناك من يقول : لهم فتواهم وليست لي إن لم تكن تناسبني
    فما وضعت الفتوى إلا لرفع الحرج ونصب الحجة . في الدين سعة . أليس كذلك ؟
    إضافة الى أن معظم القراء لايملكون عشر علمه الشرعي ليس العبرة بغيرالحجة دليلاودلاله..نعم للعلم ثابته اعني الاجرالاول من اجرين المجتهدكماتعلم له ثابت الاجران اخطاوصاب فهذامعلومة اليقين سلفاكيدالاجرالاول..واريدمنك ان تغفل مالنامن حق في الاجرالاخر..اذانه لن يناله الابصوابه سوانا اوهو..فلذيكون حرصه علىصوابه للاجرالاخروالذي حرم اخذه بغيرصواب الحق..

    وهذاميزان
    من نحن حتى نحكم على رجل دين ؟نحن وهوالهنا واحدلم ولن يحاط به علماوالخلط بين العلم والفضل يكاديكون بناغلوا

    وهذالذي اراه بناواقعافاعتقادنابالسلف لاناولاغيري يتعدى عليه ممانعلم مالهم من المكانة الخيرية والفضليه مالاينال من ربك بالاعمال بل منتامنه عليهم وفضلاونتعبدالله بهذاتقربابهم اليه ومن هناكيدالناكيداضعيفافلانتصورانفسناعلم منهم بماخطوبه معللين

    بمالهم من الفضل الالهي وبمالهم من الخيريةفشرعنالهم العلم واعمينابالثقة البصيرةوخطنالحوامع البسباس واخذنالهم العلم بنفس المقياس والذي لم نؤمرلهم به فالفضل والخيرية امرناباعتقادهاوالعلم لم نؤمرباعتقادنالهم به كالفضل والخيرية ولكن اعتقدنالهم العلم

    كاعتقادنالهم الخيرية والفضل ومنحناهم عصمتامن الخطاولهالايمكن نعلم عشرعلمهم ولايمكن نصيب نحن وهم يخطئون همن ندندن

    على انفسنابقربهم من الله وورعهم وصدق خوفهم من الله حتى تئن النفس تحت وطأت دنيننا..ومع ذلك ماتسلم لنا انفسناونقلب عليهابعدوتناوكل هذا وذاك حق فاقدقوته منا..وغفرالله لوالديناكلماننبههم لخطأافلتوامنامنظارهبنارتتلضى ويطبقون علينالصراع مع انفسنا..ولايحيطون به علمانذكرها..
    هل نقده نوع من أنواع الديموقراطيه ؟
    وما هي الحاجه الملحه لطعن علمه الذي تعلمه و يواجهنا به بالحجة والدليل ..!


    وهناك من يقذف بلده تحت ستار ظلمة الحبر حيث لا شهود عليه الا نفسه
    ثم يتلون و يمجد بلده ويقتات من خير هذا البلد أمام الاعين
    صانعا مفارقه عظيمه تثير العجب
    أين أنت / أنت من هذا الفكر ؟انامن هذالفكرموقفي ليس انالذي احدده بل الله في المنافقين حدده وعلى اية حال لايرقى للكفرقذفهم بلدهم اما الله يهديكم ذكركم يقتادمن خيرها فتوبوالى ربكم واستغفره انه كان غفار..انسيتم إن الله هوالرزاق ذوالقوةالمتين..

    وبعدين الخطالفادح المودي باهله الى ناراحيث لا شهود عليه الا نفسه اين انت من ذكرك لله لم تذكره من واجب الذكروتكثرمن ذكره من غيرواجب الذكرواخطرنفيك لا شهود عليه الا نفسه لاشهودعليه الالله وشاهده من نفسه علىنفسه.. وانتقع منك مثل هذالمهلكات

    قف وارجع الى الله واستغفره وان ارت توبته عليك فذكرني عنده واستغفرلي لاتفضلابل لايشكرالله من لايشكرالناس وويحك انت وانت انت اينك من تلك الصورة الجهنمية "ثم ماكانت فتنتهم الان قالواوالله ربناماكنامشركين ..كانوافي مثل نفس نظرتك عاداسمع الحق
    "ثم ماكانت فتنتهم الان قالواوالله ربناماكنامشركين >انظركيف كذبواعلى انفسهم وضل عنهم

    ماكانوايفترون"الامرلمحمدبالمفردالكيفية

  5. العربي22ب6
    30-06-2010, 07:02 PM

    سياسه رفض /اوقبول الأفكار


    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة العربي22ب6
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



    وهناك من يناقش العلماء في علمهم , يراددهم في فتواهم , يقول أنهم لا يفقهون مايقولون

    حبيبي انت يالغالي اناغليك ويجب عليك سمعي اولوبعدهابث في حكمك الانه بعدسماعك وهاناذكرك من اول شيء..

    وهناك من يقول : لهم فتواهم وليست لي إن لم تكن تناسبني
    فما وضعت الفتوى إلا لرفع الحرج ونصب الحجة . في الدين سعة . أليس كذلك ؟
    إضافة الى أن معظم القراء لايملكون عشر علمه الشرعي ليس العبرة بغيرالحجة دليلاودلاله..نعم للعلم ثابته اعني الاجرالاول من اجرين المجتهدكماتعلم له ثابت الاجران اخطاوصاب فهذامعلوم اليقين سلفاكيدالاجرالاول للمجتهد..ولاريدمنك ان تغفل مالنامن حق في الاجرالاخر..اذانه لن يناله الابصوابه سواء انت اوهو..فلذيكون حرصه علىصوابه للاجرالاخروالذي يكون ولايكون بغيرصواب الحق..

    وهذاميزان
    من نحن حتى نحكم على رجل دين ؟نحن وهوالهنا واحدلم ولن يحاط به علماوالخلط بين العلم والفضل يكاديكون بناغلوا

    وهذالذي اراه بناواقعافاعتقادنابالسلف لاناولاغيري يتعدى عليه ممانعلم مالهم من المكانة الخيرية والفضليه مالاينال من ربك بالاعمال بل منتامنه عليهم وفضلاونتعبدالله بهذاتقربابهم اليه ومن هناكيدالناكيداضعيفافلانتصورانفسناعلم منهم بماخطأو به معللين

    بمالهم من الفضل الالهي وبمالهم من الخيريةفشرعنالهم العلم واعمينابالثقة البصيرةوخلطنالحوامع البسباس اوالحابل مع النابل واخذنالهم العلم بنفس المقياس والذي لم نؤمرلهم به فالفضل والخيرية امرناباعتقادهاوالعلم لم نؤمرباعتقادنالهم به كالفضل والخيرية ولكن اعتقدنالهم العلم

    كاعتقادنالهم الخيرية والفضل ومنحناهم عصمتامن الخطاولهالايمكن نعلم عشرعلمهم ولايمكن نصيب نحن وهم يخطئون همن ندندن

    على انفسنابقربهم من الله ورعهم وصدق خوفهم من الله حتى تئن النفس تحت وطأت دنيننا..ومع ذلك ماتسلم لنا انفسناونقلب عليهابعدوتناوكل هذا وذاك حق فاقدقوته منا..وغفرالله لوالديناكلماننبههم لخطأافلتوامنامنظاره بنارتتلضى ويطبقون علينالصراع مع انفسنا.. ولايحيطون به علمانذكرها.. ولانأخذبها
    هل نقده نوع من أنواع الديموقراطيه ؟
    وما هي الحاجه الملحه لطعن علمه الذي تعلمه و يواجهنا به بالحجة والدليل ..!


    وهناك من يقذف بلده تحت ستار ظلمة الحبر حيث لا شهود عليه الا نفسه
    ثم يتلون و يمجد بلده ويقتات من خير هذا البلد أمام الاعين
    صانعا مفارقه عظيمه تثير العجب
    أين أنت / أنت من هذا الفكر ؟انامن هذالفكرموقفي ليس انالذي احدده بل الله في المنافقين حدده وعلى اية حال لايرقى للكفرقذفهم بلدهم اما الله يهديكم ذكركم يقتادمن خيرها فتوبوالى ربكم واستغفره انه كان غفار..انسيتم إن الله هوالرزاق ذوالقوةالمتين..

    وبعدين الخطالفادح المودي باهله الى ناراحيث لا شهود عليه الا نفسه اين انت من ذكرك لله لم تذكره من واجب الذكروتكثرمن ذكره من غيرواجب الذكرواخطرنفيك لا شهود عليه الا نفسه لاشهودعليه الالله وشاهده من نفسه علىنفسه.. وانتقع منك مثل هذالمهلكات

    قف وارجع الى الله واستغفره وان ارت توبته عليك فذكرني عنده واستغفرلي لاتفضلابل لايشكرالله من لايشكرالناس ويحك انت وانت انت اينك من تلك الصورة الجهنمية "ثم ماكانت فتنتهم الان قالواوالله ربناماكنامشركين ..كانوافي مثل نفس نظرتك عاداسمع الحق
    "ثم ماكانت فتنتهم الان قالواوالله ربناماكنامشركين >انظركيف كذبواعلى انفسهم وضل عنهم

    ماكانوايفترون"الامرلمحمدبالمفردالكيفية

    ولبأس أن نأخذ الحكمة من موسى والخضر..فلاموسى اعلم من الخضرولالخضرافضل من موسى ..

    ولامانع نعرض فتواهم على الكتاب وماصح من السنة فنوافق من وافقهما ونضرب بعرض الحائط من خالفهماياكان يكن..فلايعوقنامن قبول الحق غيرعلمنا به فإذابان لنا قبلناه واخذنابه ولوكان من شارون ذات نفسه..

    فلايردناعن قبول الحق قائله ..وقداقررسول الله ابى هريره على علم ابليس له وقال صدقك وهوكذوب..والى يومنا هذاونحن نعمل به قال اي ابليس لعنه الله ..لابي هريرة..اذاقرات اية الكرسي في الصباح كانت لك حرزامن الشيطان

    حتى تمسي واذاقراتهابالمساء كانت لك حرزا من الشيطان حتى تصبح..فأقرالرسول الحق ولوكان من ابليس ذات

    نفسه..فالقصدلايردك عن قبول الحق قائله
    ..
    ***
    **
    *

    [SIZE="4"]عشر تعليقات للشيخ بن باز على متن الطحاوية (ماتع جدا)

    وله (قديم بلا ابتداء):لوقال:اول بلا ابتداءلقلنارمى اويرمي لقولي معنى رسول الله صلىالله عليه وسلم "اللهم انت الاول وليس قبلك شيء" وبلانتهى "وانت الاخروليس بعدك شيء"واخربلانتهى..اذن الخطاءليس بالمعنى إذن الخطاءفي الشيخ ولاشك مايملك هوبنفسه تسميت الله ولوكان يملك المعنى الى الله فالخطاءفي مالايملك وليس في مايملك!فالاسم قديم مايملك تسميته الالله أو رسوله فتعالى الله عن قديم ولم يتعالى عن المعنى..كماذكرت!
    هذا اللفظ لم يرد في أسماء الله الحسنى، كما نبه عليه الشارح رحمه الله وغيره، وإنما ذكره كثير من علاء الكلام، ليثبتوا به وجوده قبل كل شيء، وأسماء الله توقيفية لا يجوز إثبات شيء منها إلا بالنص من الكتاب العزيز أو السنة الصحيحة، ولا يجوز إثبات شيء منها بالرأي، كما نص على ذلك أئمة السلف الصالح ولفظ القديم لا يدل على المعنى الذي أراده أصحاب الكلام لأنه يقصد به في اللغة العربية المتقدم على غيره وإن كان مسبوقا بالعدم، كما في قوله ﴿حتى عاد كالعرجون القديم﴾[يس:39] وإنما يدل على المعنى الحق بالزيادة التي ذكرها المؤلف وهو قوله (قديم بلا ابتداء) ولكن لا ينبغي عده في أسماء الله الحسنى؛ لعدم ثبوته من جهة النقل، ويغني عنه اسمه سبحانه الأول، كما قال عز وجل ﴿هو الأول والاخر﴾[الحديد:3] الاية. والله ولي التوفيق.

    وتفضل بالرقي فوق الرابط وانقره..لوتكرمت مشكورhttp://muntada.islamtoday.net/t64556-2.html


    تقبل مروري حفظك الله ورعاك ..

    اخوك في الله العربي22ب6مع التحية وعظم التقدير..[/
    SIZE]
  6. الرسام
    21-05-2011, 02:01 PM

    رد: سياسه رفض /اوقبول الأفكار

    سياسه رفض /اوقبول الأفكار




    طرح اكثر من رائع .. من نقي افتقدناه كثيرا .. الله يسعده ..

    لي عودة قريبة و مطولة بخصوص هذا الموضوع ...

  7. الرسام
    22-05-2011, 02:11 PM

    رد: سياسه رفض /اوقبول الأفكار

    سياسه رفض /اوقبول الأفكار


    اولا .. موضوع حساس .. و يهم كل واحد فينا ..

    ثانيا : بخصوص ما ورد .. راح اجاوب ..


    هل أنت :
    ( أنا مع الفكرة الصائبة و إن كنت أرفضها)

    طبعا بحسب الفكرة .. و متى اقول عنها صائبة .. اوافق بشروط :

    1 ) بديهيا تكون موافقة للشريعة الاسلامية .. غير مخالفة لا بالتطبيق و لا فيما بعد التطبيق ( النتائج )

    2 ) ان يتحمل من طرح الفكرة سواء انا او غيري تبعات التطبيق و المحاسبة .. يعني يكون هناك شخص مسئول عنها ..

    3 ) ان لا يكون هناك مجال لفكرة اصوب منها ..

    (أرفض الفكرة إن كانت لاتناسبني ولو كانت صائبة , فلا أنفذها ولا أخطأها)

    بالطبع ان كانت على الجانب الشخصي فقط ..

    لكل انسان معضلات ربما تنتهي بمجرد ان تصبر عليها ..

    و هناك افكار صائبة و لكن ربما تستدعي امور لا احبذها شخصيا و لي وجهة نظر في كيفية تطبيقها .. لذلك لا انفذها ..


    (أنا صاحب فكري , لا لأحد حق في الدخول لمحرابي ليفسده وإن كنت مخطئ وهو صائب )


    هنا تنقسم المسألة الى ثلاث اقسام ..


    الاول : ان كانت تشريع اسلامي فلا بد ان اقبل بدخول من يحفزني للتنفيذ او ينبهني ..

    الثاني : ان كانت فكرتي يترتب عليها ضرر لي او لغيري .. ربما اقبل بعد تفكير ..

    الثالث : ان كانت فكرتي اراها غير ناجحة حاليا و لكنها ناجحة على الامد البعيد او انها ترد باب لأضرار اكبر مثلا فلا اقبل جدال .. و اذن من طين و اذن من عجين ..

    فالمرء خصيم نفسه

    كيف تحمي نفسك من الترهات التي تحدث على سطح قريب منك
    كيف تجعل من نفسك محصنا فكريا من أي فقاعات ملونة و ملوثه تحلق على مقربة منك

    تعودت و لله الحمد اخذ العبرة من غيري .. لأنه لا يوجد ف الدنيا طريق باستطاعة الانسان خلقه .. ضروري فيه انسان قبلي سلك نفس التفكير و الطريق .. بالاضافة الى التسلح بالعلم و ما ارى نفسي جاهلا به .. و ايضا التأمل و الاستقراء .. و من الحكمة ان تصنع لخيالك جانب ايجابي لكي تحل نفسك مكان اي شخص لترى الامور بعينه .. و من ثم تحكم .. هل هي ترهات ام لا ؟
    فانك كانت ترهات تجاهلتها او اقمت عليها من العقل حجة ..